شرح الكوكب المنير لتقي الدين ابن النجار

Document Sample
شرح الكوكب المنير لتقي الدين ابن النجار Powered By Docstoc
					‫المنير الكوكب شرح - الشاملة المكتبة‬




‫المنير الكوكب شرح : الكتاب‬
‫المعروف الفتوحي علي بن العزيز عبد بن أحمد بن محمد البقاء أبو الدين تقي : المؤلف‬
‫)هـ279 : المتوفى( النجار بابن‬
‫حماد نزيه و الزحيلي محمد : المحقق‬
‫العبيكان مكتبة : الناشر‬
‫مـ 7991 - هـ8141 الثانية لطبعةا : الطبعة‬
‫الرقمية المدينة مكتبة موقع : الكتاب مصدر‬
‫‪http://www.raqamiya.org‬‬
‫]بالحواشي مذيل وهو للمطبوع موافق الكتاب ترقيم[‬



‫األو ل المجلد‬
‫مقدمة‬
‫...‬
‫هللا بسم‬   ‫الرحيم الرحمن‬
‫مقدمة‬
‫هللا الحمد‬   ‫.أجمعين وصحبه آله وعلى محمد دناسي على والس الم والص الة العالمين، رب‬
‫ابن الدين تقي الع المة بالشيخ تعريفا تنظم مختصرة، وعاجلة موجزة، مقدمة فهده :وبعد‬
‫الفقه أصول في "التحرير بمختصر المسمى المنير الكوكب شرح" وكتابه الحنبلي النجار‬
‫.حقيقهت في ومنهجنا لعملنا بيانا تناول كما حنبل، بن أحمد اإلم ام مذهب على‬
‫الع المة، المتقن، اللغوي واأل صولي الثبت، الحنبلي الفقيه فهو المؤلف أما :المؤلف‬
‫على بن العزيز عبد بن أحمد الدين شهاب بن محمد البقاء، أبو الدين، تقي القضاة قاضي‬
‫.النجار بابن الشهير الحنبلي، المصري الفتوحي‬
‫وعن القضاة، وقاضي اإل س الم شيخ دهوال عن العلم وأخذ بها ونشأ هـ898 سنة بمصر ولد‬
‫الفقه فني في وبرع بها، يتعلق وما الشرعية العلوم في تبحر وقد ..عصره علماء كبار‬
‫ابن عنه قال حتى حنبل، بن أحمد المبجل اإلم ام مذهب في الرياسة إليه وانتهت واأل صول،‬
‫."المذهب علم في منفردا كان" :بدران‬
‫وصالح باآلخ رة مهتما .وزينتها الدنيا عن معرضا دازاه عفيفا تقيا صالحا كان وقد‬
‫تعليم و تعلم كلها حياته كانت هنا ومن ..طاعة غير في وقته من شيئا يشغل ال األع مال،‬
‫أنه عنه ويحكى ..الخصومات وفصل للقضاء الحنابلة إيوان في جلوسه مع وتصنيف، وإفتاء‬
‫وتعينه قبولها بوجوب عصره علماء نم كثير عليه أشار أن بعد إ ال القضاء والي ة يقبل لم‬
‫في لوالده خلفا كان وقد قبولها، في عليها وألحوا إياها الناس سأله وبعدما عليه،‬
‫ثم الحج، في والده بصحبة كان عندما بلوغه قبل وحج .المصرية بالديار والقضاء اإلف تاء‬
‫وعاد لدنيا،ا زينة من والتقليل التقشف من غاية على هـ559 عام في الفريضة حجة حج‬
‫.بذلك الن فراده والتدريس الفتيا من بصدده هو ما على مكبا‬

‫)5/1(‬

‫عفة في نشأ بل دينه، في يشينه ما عليه رأيت فما سنة، أربعين صحبته" :الشعراني قال‬
‫جليسه مع أدبا أكثر و ال منه، منطقا أحلى أحدا رأيت وما وديانة، وأدب وعلم وصيانة‬
‫."نهارا و ال لي ال يفارقه ال أنه يود حتى منه،‬
‫وهو منصبه، في يماثله من و ال مذهبه، في زمانه في يضاهيه من هناك يكن فلم وبالجملة،‬
‫تحرير في الكبير والباع الطولى اليد وصاحب وأصوله، الحنبلي الفقه في البارع اإلم ام‬
‫ويفتي نفويص ويدرس معينه، من ينهل العلم، على مكبا ظل وقد األح كام، وتهذيب الفتاوى‬
‫عصر وذلك فيه، المنية وافته الذي األخ ير المرض أتاه أن إلى ويحرره أحمد اإلم ام مذهب‬
‫بالجامع الدين موفق ولده عليه فصلى هـ،279 سنة صفر من عشر الثامن الجمعة يوم‬
‫.المجاورين بقرافة ودفنه األزه ر،‬
‫في "والزيادات التنقيح مع المقنع جمع في اإلرادا ت منتهى" كتاب فأشهرها مصنفاته، أما‬
‫إذ بينهم، فيما الفتوى وعليه المذهب، في المتأخرين عمدة وهو الحنبلي، الفقه فروع‬
‫في الحنابلة طلبة عامة به اشتغل وفد المذهب، من والمعتمد الراجح على مسائله حرر‬
‫وأجاد، فيه أحسن مجلدات، ث الثة في يقع مفيدا شرحا شرحه ثم ..عليه واقتصروا عصره،‬
‫علمية طبعة الكتاب هذا طبع وقد مفلح، الب ن "الفروع" كتاب من فيه استمداده غالب كانو‬
‫هللا جزاه الخالق عبد بن محمد الغني عبد الشيخ األ ستاذ بتحقيق مدققة‬  ‫أبرز ومن خير،‬
‫شيخ هـ،1501 سنة المتوفى البهوتي يونس بن منصور الع المة شرح وأجودها المنتهى شروح‬
‫.متداول مشهور مطبوع وهو كبار، مجلدات ث الث في وذلك عصره، في الحنابلة‬
‫أنه ذكر "التحرير بمختصر المسمى المنير الكوكب" كتاب فله الفقه، أصول في وأما‬
‫سليمان بن على الدين ع الء للقاضي "األ صول علم وتهذيب المنقول تحرير" كتاب من اختصره‬
‫قال وفروعه، المذهب أصول محرر هـ،588 سنة المتوفى المقدسي المرداوي أحمد بن‬
‫ألن ه الفن، هذا كتب بقية دون الكتاب هذا اختصار على اختياري وقع وإنما" :الفتوحي‬
‫نقوله تحرير في مؤلفه اجتهد قد وأقسامه، وضوابطه لقواعده حاو أحكامه، ألك ثر جامع‬
‫."أصوله وتهذيب‬
‫كان أو ،األق وال من المرداوي قدمه مما أصله، مسائل المختصر هذا ضم وقد‬

‫)6/1(‬

‫إليه، وتدعو ذلك تقتضي لفائدة إ ال األق وال لبقية ذكر دون األ صحاب، من األك ثر عليه‬
‫هو والمعتمد المقدم القول ان يعني فإنما "وجه في" قال متى أنه فيه اصط الحه وكان‬
‫أو المسألة، في قوي قد الخ الف أن فمعناه "قول على" أو "قول في" قال ومتى غيره،‬
‫.األق وال أو القولين ألح د بالتصحيح مصرح دون الترجيح لفاخت‬
‫"المختصر شرح المبتكر المختبر" بـ مساه نفيسا قيما شرحا مختصره النجار ابن شرح ثم‬
‫.يديكم بين الذي الكتاب وهو‬
‫العيدروس له يترجم لم إذ جدا، قليلة فهي الجليل، اإلم ام لهذا ترجمت التي الكتب أما‬
‫أعيان في السائرة الكواكب" في الغزي و ال "العاشر القرن أعيان في فرالسا النور" في‬
‫و ال "السابع القرن بعد من بمحاسن الطالع البدر" في الشوكاني و ال "العاشرة المائة‬
‫في إ ال له ترجمة على نعثر لم وإننا .."ذهب من أخبار في الذهب شذرات" في العماد ابن‬
‫"الحنابلة طبقات مختصر" وكتاب حميد الب ن "نابلةالح ضرائح على الوابلة السحب" كتاب‬
‫بن أحمد اإلم ام مذهب إلى المدخل" في ترجمته من نتفا وجدنا وقد الشطي، جميل للشيخ‬
‫"المؤلفين معجم" وفي الزركلي، الدين لخير "األع الم" وفي بدران القادر لعبد "حنبل‬
‫.االخ تصار غاية في ولكنها كحالة، رضا لعمر‬
‫قواعد حوى نفيس، قيم علمي كتاب اليوم نقدمه الذي "المنير الكوكب شرح" بوكتا :الكتاب‬
‫في غموض و ال فيه تعقيد ال رصين، سلس بأسلوب فصوله ومعاقد ومسائله األ صول علم‬
‫يتبين كما واأل سفار، المجلدات مئات من ونقوله مادته المصنف جمع وقد ..الجملة‬
‫..ودارسه لمطالعه‬
‫الفقهية والفروع والمسائل األ صولية، والفوائد بالقواعد زاخر فالكتاب العموم، وعلى‬
‫تأليفه قبل مصنفه اطلع إذ جدا، غزيرة العلمية ومادته والمنطقية، والب الغية واللغوية‬
‫.منها كثير عن ونقل منها، وأفاد به، يتعلق وما الفن هذا كتب أكثر على‬
‫أن حتى بها، لينطق بحوثه من بحث كل فإن .عرضه وج الء أسلوبه وح الوة الكتاب س السة أما‬
‫التواصل إ ال بينهما تجد ال وإنك فرقا، بينهما تحس تكاد ف ال بالشرح، اندمج قد المتن‬
‫المتن صاحب أن إلى يرجع ذلك في السبب ولعل ..التآلف‬

‫)7/1(‬

‫واحد طريق في وسارا وانسجما المتن إلى الشرح انضم هنا ومن ..غيره ال الشارح نفس هو‬
‫لما متنه، عن الشرح تميز التي األق واس حذفنا إننا حتى واحدة، وبروح واحدة نسق لىوع‬
‫كله الكتاب أن ولجزمنا ...المتون مع الشروح عادة هي كما .ومتنا شرحا هناك أن شعرنا‬
‫دالل ة من ذلك في ما يخفى و ال فائقا، إحكاما وأحكمت دقيقا، نسجا نسجت واحدة، قطعة‬
‫على الواسع وإط العه التصنيف، في وبراعته فيه، شأنه وعلو علم،ال في مؤلفه تمكن على‬
‫البصير الناقد استفادة منها واستفادته الفن، هذا في له السابقة الكتابات أكثر‬
‫في ناضجة العلوم كانت حيث زمانه، تأخر المقام هذا بلوغ على ساعده وربما ..الواعي‬
‫هللا وفقه ما إلى باإل ضافة عصره، وقبل عصره‬ ‫الفهم من إياه منحه وما العلم، من يهإل‬
‫.والتحقيق‬
‫هللا رحمه الفقي حامد محمد الشيخ مرة األو ل نشره إلى سبق قد نذكره الذي الكتاب وهذا‬
‫نسخة عن م3591 /هـ2731 سنة بالقاهرة المحمدية السنة بمطبعة بطبعه قام حيث تعالى‬
‫هللا رحمه األ سبق السعودية العربية المملكة مفتي الشيخ آل إبراهيم بن محمد الشيخ‬
‫حالها، على فطبعت الكتاب، ثلث يبلغ كبيرا خرما مخرومة كانت النسخة هذه ولكن تعالى،‬
‫األزه رية المكتبة في للكتاب أخرى مخطوطة نسخة على يطلع أن الفقي الشيخ قدر ثم‬
‫هللا فجزاه الكتاب، أكمل عنها، الناقص القدر فطبع بالقاهرة،‬  ‫.خير كل‬
‫باألخ طاء مشحونة أنها لنا تبين ودراستها المذكورة الطبعة على اط العال وبعد‬
‫بهذه وهي منها اال ستفادة يجعل مما موضع، آال ف خمسة من أكثر في والخروم والتصحيفات‬
‫أصوله على علميا تحقيقا الكتاب تحقيق من الب د كان لهذا ..ممكنة غير الحالة‬
‫ك المنا في أن الناس بعض يظن وقد ..شيئا لكذ عن تغني ال الطبعة تلك إن حيث المخطوطة،‬
‫في نظروا أو طبعتنا، وبين الطبعة تلك بين قارنوا لو ولكنهم المبالغة، من شيئا هذا‬
‫في الدقة مبلغ لعلموا -األول ى الطبعة وخروم فروق إلى فيها أشرنا حيث– كتابنا هوامش‬
‫.الك الم هذا‬
‫الشيخ طبعة على اطلع قد الدوسري دمحم بن الرحمن عبد الشيخ أن يذكر ما طريف ومن‬
‫بن الحي عبد بخط خاصة مكتبة في يده تحت وقعت للكتاب مخطوطة نسخة على اطلع كما الفقي‬
‫وكتب هـ،7311 سنة نسخت الكرمي الحنبلي الرحيم عبد‬

‫)8/1(‬

‫على فعثر عليها، المطبوعة فقابل المؤلف، خط على مصححة نسخة على مقابلة أنها عليها‬
‫وقد الطابعة، اآلل ة على وتصويبها األغ الط بهذه بيانا فطبع المطبوعة، في غلط 8572‬
‫هللا عبد الشيخ مكتبة من وصورناه البيان ذلك راجعنا‬   ‫القضاء مجلس رئيس حميد بن‬
‫هللا جزاه األع لى‬ ‫..التصويبات تلك إلى طبعتنا هوامش في أشرنا ثم خيرا،‬
‫عن فض ال أمينة، علمية بصورة ونشره الكتاب تحقيق إلى ملحة الحاجة كانت ذلك أجل من‬
‫أحد باعتباره إليه المكرمة بمكة العزيز عبد الملك بجامعة الشريعة كلية طلبة احتياج‬
‫.المقررة الدراسية الكتب‬
‫الشريعة كلية عميد الرشيد سعد بن محمد الدكتور الغيورين، العالمين دعا ما وهذا‬
‫بجامعة العلمي البحث مركز رئيس الرشيد سعد بن ناصر والدكتور اإل س المية والدراسات‬
‫هللا جزاهما– فنهضا ونشره، الكتاب بتحقيق يهتما أن المكرمة بمكة العزيز عبد الملك‬
‫فرسان من أننا منه ظنا بتحقيقه كلفانا ثم وإخ الص، جد بكل المخطوطة أصوله لجلب -خيرا‬
‫على وحرصا وأهله، للعلم ةخدم العمل، بهذا القيام بلزوم علينا وأصر الميدان، هذا‬
‫..البضاعة وقلة العمل وخطورة الوقت بضيق اعتذارنا مع وأصوله، الثمين الحنبلي الفقه‬
‫المهمة هذه على يعيننا أن وحده عليه معتمدين باهلل ، مستعينين بتحقيقه فشرعنا‬
‫هللا أذن حتى الطريق هذا في وسرنا الجلل، واألم ر الكبيرة‬  ‫إلى ينتهي أن وفضله بكرمه‬
‫.العذول لوم عن بعيدة القبول، من قريبة صورة‬
‫:فهي التحقيق في عليها اعتمد التي النسخ أما‬
‫مقروء، معتاد بخط كتب كبير، مجلد في وتقع ببغداد، العامة األوق اف مكتبة نسخة -1‬
‫شوال 6 في األح د يوم نسخها تم وقد سطرا، 72 ومسطرتها ورقة، ]262[ أوراقها ومجموع‬
‫تصحيحات عليها جيدة نسخة وهي الحنبلي، النابلسي يحي بن إبراهيم يد على .ـه7311 سنة‬
‫برقم بغداد أوقاف مكتبة في موجودة وهي .مصححة مقابلة مقروءة أنها على تدل وتصويبات‬
‫."ب"بـ لها رمزنا وقد ،7804 /2241‬
‫بخط كتب كبير، مجلد في تقع وهي بالقاهرة، األزه رية المكتبة نسخة -2‬

‫)9/1(‬

‫ما هوامشها على ويوجد تقريبا، سطرا 04 ومسطرتها ورقة، ]741[ أوراقها وعدد معتاد،‬
‫النسخة صفحات آخر وعلى العنوان صفحة على كتب وقد مصححة، مقابلة مقروءة أنها على يدل‬
‫بن إبراهيم الدين برهان القاضي أل ن بصواب هذا وليس مفلح، برهان القاضي بخط أنها‬
‫عاما، عشر بأربعة الفتوحي النجار ابن والد ة قبل أي هـ،488 سنة وفىت مفلح بن محمد‬
‫المكتبة في محفوظة النسخة وهذه ترجمتة، في أشرنا أن سبق كما هـ،898 سنة ولد إنه حيث‬
‫."ز"بـ لها رمزنا وقد ،43601 /783 رقم تحت األزه رية‬
‫سنة اللطيف عبد بن محمد الشيخ وقف" عليها ختم العامة، الرياض مكتبة في نسخة -3‬
‫آخر في كتب وقد مصححة، مقابلة وهي سطرا، 62 مسطرتها ورقة 733 في وتقع "هـ1831‬
‫هللا عبد بخط نسخت أنها صفحاتها‬  ‫مكتبة في محفوظة وهي هـ،6431 سنة الفرج الرشيد‬
‫."ع"بـ لها رمزنا وقد ،68 /925 رقم تحت بدخنة العامة الرياض‬
‫تم وقد سطرا، 72 مسطرتها ورقة، 522 في وتقع أيضا، العامة الرياض مكتبة في نسخة -4‬
‫عبد بن الرحمن عبد يد على هـ،1721 سنة الثاني ربيع من 61 األرب عاء يوم في نسخها‬
‫الرحيم عبد بن الحي عبد خط من األ صل نقل :آخرها في وكتب فوزان، بن محمد بن العزيز‬
‫مكتبة في ورقمها أيضا، ححةمص جيدة نسخة وهي هـ،7311 سنة كتبها أنه وذكر الحنبلي‬
‫."ص" لها رمزنا وقد ،68 /78 العامة الرياض‬
‫وتصحيفات الك الم في سقط من تخل لم األرب عة النسخ هذه من واحدة كل أن له يؤسف ومما‬
‫بعينها منها واحدة على االع تماد من نتمكن لم ذلك أجل ومن كثيرة، وأخطاء وتحريفات‬
‫المحققين، من كثير لدى متبع هو كما عليها النسخ باقي مقابلة ثم أص ال، واعتبارها‬
‫هو كما المختار، النص طريقة على معا األرب ع نسخه على الكتاب بتحقيق نقوم أن وآثرنا‬
‫نسخ أو نسخة أي عن والعبارات الكلمات من الصواب نثبت بحيث المحققين، من فريق منهج‬
‫..النسخ يةبق في جاء ما إلى الهامش في نشير ثم الصواب، فيها وجد‬
‫النسخة عن الذكر اآلن فة الدوسري الرحمن عبد الشيخ تصحيحات من أفدنا وقد‬

‫)01/1(‬

‫،"ص" النسخة عنه نقلت الذي األ صل تعتبر وهي الكتاب، من يده تحت وقعت التي المخطوطة‬
‫الموثق، للنص مخالفتها عند كتابنا هوامش في فيها جاء ما كل أثبتنا الفائدة ولمزيد‬
‫."د"بـ لها زناورم‬
‫الشيخ عنها طبع التي المخطوطة النسخة على -والجهد الوسع بذل مع– عثورنا لعدم ونظرا‬
‫فروقها وذكرنا نصنا، على فقابلناها عنها، نسخة طبعته اعتبرنا فقد الفقي، حامد محمد‬
‫."ش"بـ لها ورمزنا للفائدة، إتماما الهوامش في الخروم من فيها وقع وما وتصحيفاتها‬
‫:التالية األم ور في الكتاب هذا تحقيق في عملنا يتلخص :التحقيق منهاج‬
‫الشيخ تصحيحات وعلى المخطوطة األرب ع النسخ على مقاب ال مقوما مصححا الكتاب نص عرض -1‬
‫.النسخ فروق إلى الهوامش في واإل شارة .الفقي الشيخ طبعة وعلى الدوسري‬
‫.القرآنية اآلي ات تخريج -2‬
‫.النبوية اديثاأل ح تخريج -3‬
‫.الشعرية الشواهد تخريج -4‬
‫.مرة أول ذكره عند للعلم يترجم بحيث الكتاب، في ذكرها الوارد ل ألع الم الترجمة -5‬
‫مكان إلى واإل شارة المطبوعة، أصولها من غيره عن المؤلف نقلها التي النصوص تخريج -6‬
‫.وجد إن أصولها في ورد ام وبين كتابنا في جاء ما بين الفروق إثبات مع فيها وجودها‬
‫استفاد التي المراجع إلى الكتاب بحوث من بحث أو قضية أو مسألة كل عند اإل شارة -7‬
‫عليها يطلع لم ولو المسائل، تلك تفصيل فيها التي والمراجع استقى، أو المصنف منها‬
‫التوسع الباحث أو القارئ على ليسهل صفحاتها، وأرقام أجزائها بيان مع المؤلف،‬
‫.رغب إن فيها التعمقو‬
‫بما وبيان، إيضاح إلى تحتاج أو شرحا تقتضي قضية أو عبارة أو كلمة كل على التعليق -8‬
‫وقد لبس، من فيها عما ويكشف بها، المراد ويوضح غموضها، يزيل‬

‫)11/1(‬

‫أو أفكار من ساقه أو آراء من اعتمده فيما للمصنف مناقشة التعليقات هذه بعض تضمنت‬
‫مرجع أي عن النقل عند– النص على تعليقاتنا في منهجنا وكان ..العلماء أقوال من حكاه‬
‫النقل، في األم انة ابتغاء صفحته، ورقم جزئه بيان مع إليه تشير أن -منه اال ستفادة أو‬
‫..أراد كلما عناء دون مراجعته من المطالع وليتمكن العزو، في والدقة‬
‫يتم ال عبارة أو كلمة إضافة الكتاب من مواطنال بعض في الك الم سياق اقتضى وقد -9‬
‫الكتاب، نص عن لها تمييزا ] [ مربعين قوسين بين ووضعناها فأضفناها بها، إ ال المعنى‬
‫.الحاجة وداعي المقام الق تضاء أضيفت قد أنها إلى وإشارة‬
‫نأ بذلك ومحاولين وسع، من أفرغنا وما جهد، من التحقيق هذا في بذلنا مما الرغم وعلى‬
‫ثناء، أو بتزكية صنعنا لما نعرض فلسنا منه، يقرب أو الكمال إلى العمل هذا يصل‬
‫تفسير"لـ مقدمته ختام في الخطابي سليمان أبي بقول وتأسيا الصالح، السلف بسنة اقتداء‬
‫:يقول حيث "الحديث غريب‬
‫عثر نع وكل به، الثقة نؤكد وأ ال نزكيه بأ ال أحقاء فإنا عليه، تكلمنا ما سائر فأما"‬
‫هللا نناشده فنحن تغييره، يجب معنى أو حرف على منه‬  ‫فيه، النصيحة حق وأداء إص الحه في‬
‫هللا يعصمه أن إ ال الخطأ من يسلم ال ضعيف اإلن سان فإن‬ ‫هللا نسأل ونحن بتوفيقه،‬  ‫ذلك،‬
‫."وهوب جواد إنه دركه، في إليه ونرغب‬
‫وعلى الكتاب، هذا تحقيق في ناعمل خ الل عونا إلينا أسدى من كل إلى شكرنا نقدم ختاما‬
‫المخطوطتين النسختين بإعارتنا لتكرمه باز، بن العزيز عبد الشيخ سماحة الخصوص‬
‫هللا عبد الدكتور وفضيلة بالرياض، العامة المكتبة في المحفوظتين‬   ‫وفضيلة التركي،‬
‫األزه رية المكتبة عن المصورة النسخة بتقديم لتفضلهما غدة، أبو الفتاح عبد الشيخ‬
‫.وتصويباته تصحيحاته من إلف ادتنا الدوسري الرحمن عبد الشيخ وفضيلة بالقاهرة،‬
‫هللا‬ ‫.الوكيل ونعم المولى نعم إنه الجزاء، بحسن هذا عملنا يتقبل أن نسأل و‬
‫المحققان هـ8931 سنة رجب غرة في المكرمة مكة‬

‫)21/1(‬

‫الكتاب خطبة‬
‫...‬
‫هللا بسم‬    ‫نستعين وبه الرحيم الرحمن‬
‫هلل الحمد‬    ‫الحكيم، القديم جما، عطاء عباده من شاء من وأعطى علما، شيء بكل أحاط الذي‬
‫ما عباده من شاء لمن وفتح لحفظها، شاء من وهدى قواعد، لها وجعل األح كام، شرع الذي‬
‫طرق ألم ته المبين محمد، سيدنا على والس الم والص الة .لفهمها ووفقه األدل ة، من أغلق‬
‫وأقوال، أفعال من عنه نهى أو به أمر وفيما عليه كان فيما به دىالمقت اال ستدالل ،‬
‫.وح الل حرام من أحكامه وتفصيل الشرع، نقلة وأصحابه آله وعلى‬
‫مذهب على الفقه أصول في "التحرير" كتاب من اختصرته ما على تعليقة فهذه :بعد أما‬
‫هللا عبد أبي :الثاني والصديق الرباني، اإلم ام‬      ‫رضي 1الشيباني حنبل نب محمد بن أحمد‬
‫هللا‬    ‫،2الحنبلي المرداوي سليمان بن علي الدين ع الء الع المة اإلم ام تصنيف عنه، تعالى‬
‫هللا عفا‬    ‫تعالى‬
‫ـــــــ‬
‫األرب عة األئ مة أحد الوائلي، الشيباني حنبل بن محمد بن أحمد الجليل اإلم ام هو 1‬
‫العلم سبيل في وسافر فيها، ثالحدي وسمع العلم وطلب بها، ونشأ ببغداد، ولد األع الم،‬
‫و "التاريخ" و "المسند" كتبه من .تعد تكاد ال وخصاله ومناقبه فضائله .كثيرة أسفارا‬
‫انظر[ هـ142 سنة توفي ."الحديث علل" و "الزهد" و "المناسك" و "والمنسوخ الناسخ"‬
‫المنهج ،161 /9 األول ياء حلية ،74 /1 األع يان وفيات ،314 /4 بغداد تاريخ في ترجمته‬
‫.]بعدها وما 5 /1 األح مد‬
‫.بالمرادوي المعروف الحنبلي، الصالحي الدمشقي أحمد بن سليمان بن على اإلم ام هو 2‬
‫دمشق، إلى تحول ثم الفقه، وتعلم القرآن، وحفظ بها، ونشأ نابلس، قرب مراد، في ولد‬
‫الراجح معرفة في األ صناف" كتبه من .واإلف تاء ل إلقراء وتصدى فنون، علمائها على وقرأ‬
‫شرحه وقد .الفقه أصول في "األ صول علم وتهذيب المنقول تحرير" و الفقه في "الخ الف من‬
‫=............................في‬

‫)12/1(‬

‫هللا وأستعين والطويل، القصير بين حجمها يكون أن أرجو .آمين وعنه عني‬  ‫.إتمامها على‬
‫هللا وعلى "المختصر شرح المبتكر، 1ختبربالم" وسميتها[ .الوكيل ونعم حسبنا وهو‬
‫.2"أستمد المعونة ومنه أعتمد،‬
‫هللا بسم"‬  ‫بكتاب وتأسيا بها، تبركا بالبسملة كتبهم المصنفون ابتدأ "الرحيم الرحمن‬
‫هللا‬  ‫هللا صلى محمد نبينا لسنة واتباعا ثناؤه، جل‬ ‫كتبه في بها ابتدأ حيث وسلم، عليه‬
‫هللا صلى لهبقو وعم ال وغيرهم، الملوك إلى‬ ‫بال ذي أمر كل" الروايات بعض في وسلم عليه‬
‫هللا ببسم فيه يبدأ ال‬  ‫.3 "أبتر فهو الرحيم، الرحمن‬
‫لحديث :بالحمد وثنوا .ثناؤه جل " هلل" مستحق المحامد أفراد لجميع المستغرق "الحمد"‬
‫الحمدب فيه يبدأ ال بال ذي أمر كل" وغيره صحيحه في 4حبان ابن رواه فيما هريرة أبي‬
‫فهو هلل ،‬
‫ـــــــ‬
‫الضوء في ترجمته انظر[ .هـ588 سنة توفي "التحرير شرح في التحبير" وسماه مجلدين =‬
‫.]644 /1 الطالع البدر ،522 /5 ال المع‬
‫.بالمختصر :ش في 1‬
‫.ب ز ض من ساقطة 2‬
‫أبي عن تاريخه في البغدادي والخطيب األرب عين في والراهاوي سننه في داود أبو أخرجه 3‬
‫جيدة الموصل ورواية .ومرس ال موص ال روى وقد حسن، حديث وهو :النووي قال .هريرة‬
‫العجلوني وذكر .الجمهور عند االت صال فالحكم ومرس ال موص ال الحديث روي وإذا اإل سناد،‬
‫،911 /2 الخفا كشف انظر[ .أجذم فهو وبلفظ أقطع، فهو وبلفظ أبتر، فهو بلفظ ورد أنه‬
‫.]41 /5 للمناوي القدير فيض‬
‫أوعية من كان" :الحاكم قال .التميمي البستي حاتم أبو أحمد، بن حبان بن محمد هو 4‬
‫كـ النافعة التصانيف ألف ."الرجال عق الء ومن والوعظ، والحديث واللغة الفقه في العلم‬
‫انظر[ .هـ453 سنة توفي .وغيرها "الثقات" و "والتعديل الجرح" و "الصحيح المسند"‬
‫.]61 /3 الذهب شذرات .131 /3 السبكي الب ن الشافعية قاتطب في ترجمته‬

‫)22/1(‬

‫.قليلها أو البركة، ناقص "أقطع" ومعنى ،1 "أقطع‬
‫هللا بكتاب اقتداء البسملة عقب الحمد ذكر وفي‬   ‫.أيضا تعالى‬
‫:عبارتان لغة الحمد حد في ولهم‬
‫هللا على الثناء أنه :إحداهما‬   ‫أنه :واألخ رى .التعظيم قصد على صفاته، بجميل تعالى‬
‫.5بالفواضل أو 4بالفضائل تعلق سواء .3التعظيم وجه على ،2االخ تياري بالجميل الوصف‬
‫بسبب 7يعني ،6الشاكر على منعما لكونه المنعم تعظيم عن ينبئ فعل :لغة "الشكر"و‬
‫.والجوارح واللسان بالقلب ويتعلق .إنعامه‬
‫ـــــــ‬
‫عن مسنده في اال سفراييني عوانة وأبو السنن في لبيهقيوا ماجة وابن داود أبو أخرجه 1‬
‫لكل بالحمد البداءة يستحب :النووي قال .فيه جزءا السخاوي الحافظ وألف .هريرة أبي‬
‫/2 الخفا كشف انظر" .المهمة األم ور جميع يدي وبين وخاطب وخطيب ومدرس ودارس مصنف‬
‫."31 /5 القدير فيض ،911‬
‫اختياري غير بجميل الوصف "االخ تياري" بقيد خرج وقد .ودالمحم باختيار الحاصل أي 2‬
‫."01ص إيساغوجي شرح على عليش حاشية انظر" .نسبه وشرف وجماله قامته كطول للمحمود،‬
‫عليش حاشية" .والسخرية التهكم جهة على االخ تياري بالجميل الوصف القيد بهذا خرج 3‬
‫."01ص‬
‫أثرها ظهور على بها للمتصف اثباتها يتوقف ال التي الصفة وهي فضيلة، جمع :الفضائل 4‬
‫."11ص عليش حاشية" .والتقوى كالعلم غيره، في‬
‫في أثرها ظهور على لموصوفها إثباتها يتوقف التي الصفة وهي فاضلة، جمع :الفواضل 5‬
‫أكثر للحمد األو ل والتعريف "11ص عليش حاشية" .والحلم والعفو والكرم كالشجاعة غيره،‬
‫.العباد حق في مناسبة أكثر والثاني وع ال، جل لباريا حق في م الءمة‬
‫.غيره أو الشاكر ب، ز ض في 6‬
‫.ز من ساقطة 7‬

‫)32/1(‬

‫طاعة في ال ستعمالها والجوارح محله، ألن ه للثناء؛ واللسان والمحبة، للمعرفة فالقلب‬
‫.1معاصيه عن وكفها المشكور،‬
‫.2واحد بمعنى اللغة في والشكر الحمد إن :وقيل‬
‫.3اللغة في الشكر معنى هو اال صط الح في الحمد معنى إن ثم‬
‫هللا أنعم ما جميع العبد صرف هو :اال صط الح في الشكر ومعنى‬ ‫خلق ما إلى به عليه‬
‫.4والقوى واآلال ت الحواس جميع من ألج له،‬
‫من أعم فالحمد ،5وجه من وخصوصا عموما اللغويين والشكر الحمد بين أن تقدم مما وعلم‬
‫هو الذي المورد، جهة من وأخص ،6"نعمة مقابلة في يعتبر ال ألن ه" لمتعلق؛ا جهة‬
‫.7الشاكر على النعمة وهو المتعلق، جهة من وأخص المورد، جهة من أعم والشكر اللسان،‬
‫:فائدتان -تعالى أسمائه سائر دون - الكريمة بالج اللة الحمد قرن في‬
‫ـــــــ‬
‫.36 /2 األق ران معترك ،192 /1 الفائق .ابعده وما 324 /4 العرب لسان انظر 1‬
‫."551 /3 العرب لسان" اللحياني قاله 2‬
‫أن من أعم .منعما كونه بسبب المنعم بتعظيم يشعر فعل :الصط الح في الحمد أل ن وذلك 3‬
‫."89ص الجرجاني تعريفات" األرك ان أو اللسان فعل يكون‬
‫.331ص الجرجاني للشريف التعريفات 4‬
‫.الكتاب من 27 .17ص في وجه من والخصوص العموم معنى انظر 5‬
‫.ب ز ض من ساقطة 6‬
‫.12ص السلم على األخ ضري ،36 /2 األق ران معترك ،424 /4 العرب لسان انظر 7‬

‫)42/1(‬

‫هللا" اسم أن :األول ى‬ ‫.الحسنى أسمائه جميع فيعم به، ومختص ،2للذات 1علم "‬
‫هللا اسم أنه :الثانية‬     ‫3"المحامد بجميع متصف" هو الذي العلم أهل أكثر عند األع ظم‬
‫.جده وتعالى اسمه تبارك "نفسه على أثنى كما"‬
‫ما يعلم{ ذكره جل قال وقد بالموصوف، العلم إحاطة على متوقفة الوصف صحة كانت ولما‬
‫على ثناء يحصي ال فالعبد" قولنا صح 4 }علما به يحيطون و ال خلفهم وما أيديهم بين‬
‫هللا .الموصوف من إدراكه يمكنه ما بحسب اصفالو وصف أل ن "ربه‬    ‫أن من أكبر سبحانه و‬
‫.5 }البصير السميع وهو شيء كمثله ليس{ وعز ربنا جل هي، كما صفاته حقائق تدرك‬
‫هللا من هي التي "الص الة"و‬    ‫ومن الم الئكة عند نبيه على والثناء والمغفرة، الرحمة‬
‫والدعاء، التضرع نيوالج اآلدم ي ومن والدعاء، اال ستغفار الم الئكة‬
‫هللا تسليم هو الذي "والس الم"‬     ‫6:تعالى قوله في به وأمرنا" سبحانه،‬
‫ـــــــ‬
‫.جامع علم ش، في 1‬
‫.الذات على ب، ض في 2‬
‫.ز من ساقطة 3‬
‫.طه من 011 اآلي ة 4‬
‫.الشورى من 11 اآلي ة 5‬
‫.األح زاب من 65 األي ة 6‬

‫)52/1(‬

‫.ذلك على دالة ألح اديث تردد؛ ب ال "خلقه أفضل على" 1 }تسليما وسلموا عليه صلوا{‬
‫هللا صلى قوله :أفضليته على يدل فمما"‬     ‫وما 2 "فخر و ال آدم ولد سيد أنا" وسلم عليه‬
‫هللا خصه‬  ‫بخ الف كافة، الناس إلى بعث كونه :الدنيا ففي واآلخ رة، الدنيا في به تعالى‬
‫هللا صلى وقوله األن بياء، من غيره‬    ‫وفي 3 "فخر و ال بست قبلي من على تفضل" وسلم عليه‬
‫"محمد" رسله وخاتم 4"وموالن ا سيدنا لوائه، تحت واألن بياء بالشفاعة، اختصاصه :اآلخ رة‬
‫هللا صلى‬  ‫.وسلم عليه‬
‫هللا ألهم‬  ‫الخصال كثرة من فيه بما سبحانه علم لما بذلك، يسموه أن أهله تعالى‬
‫.الحمد فوق هو الذي ميد،التح من منقول ،5الحمد من مشتق علم وهو المحمودة،‬
‫ـــــــ‬
‫.ب ز ع من ساقطة 1‬
‫أبي عن ماجة وابن والترمذي أحمد وأخرجه هريرة، أبي حديث من داود وأبو مسلم أخرجه 2‬
‫."302 /1 الخفا كشف انظر" .الخدري سعيد‬
‫وأحلت بالرعب، ونصرت الكلم، جوامع أعطيت :بست األن بياء على فضلت" بلفظ الحديث ورد 3‬
‫"النبيون بي وختم كافة، الخلق إلى وأرسلت ومسجدا، طهورا األر ض لي وجعلت الغنائم، لي‬
‫القدير فيض انظر" .وغيره يعلى أبو ورواه هريرة، أبي عن والترمذي مسلم أخرجه وقد .‬
‫."834 /4‬
‫.ب ز ض ع من ساقطة 4‬
‫.الحميد ب، ع في 5‬

‫)62/1(‬

‫:واآل ل .للضمير إضافته تجوز وأنه ،1دينه ىعل أتباعه أنهم :والصحيح "آله" على "و"‬
‫.لفظه من له واحد ال جمع، 2اسم‬
‫هللا صلى النبي لقوا الذين وهم "صحبه" على "و"‬  ‫.3مؤمنين وماتوا مؤمنين، وسلم عليه‬
‫مخالفة والصحب اآل ل بين الجمع وفي .العام على الخاص عطف باب من اآل ل على الصحب وعطف‬
‫.الصحب دون اآل ل يوالون ألن هم للمبتدعة،‬
‫بعد :أي .اإل ضافة عن المنقطعة المبنية الظروف من هو "بعد" شيء من يكن مهما أي "أما"‬
‫"بعد" في والعامل .4والس الم والص الة الحمد‬
‫ـــــــ‬
‫وقال ."4ص المبهم إيضاح" .تقي مؤمن كل الدعاء مقام في النبي آل :الدمنهوري قال 1‬
‫الجند :أحدها .معان ث الثة علي اللفظي باال شتراك يطلق واآل ل" :البعلي الدين شمس‬
‫.وأتباعه أجناده :أي "05اآلي ة من :البقرة" }فرعون آل{ تعالى كقوله .واألت باع‬
‫:بمعنى "842اآلي ة من :البقرة" }هارون وآل موسى آل{ تعالى كقوله .النفس :والثاني‬
‫وبنو هاشم بنو :يلوق .دينه على أتباعه :واله خاصة، البيت أهل :والثالث .نفسهما‬
‫."3ص المقنع أبواب على المطلع" ."أهله آله وقيل .الشافعي اختيار وهو .المطلب‬
‫.اسم جمع :ع وفي .ز ش من ساقطة2‬
‫.بعده وما 193ص للعراقي واإلي ضاح التقييد" في به يتعلق وما الصحابي تعريف انظر 3‬
‫."بعدها وما 493ص للسيوطي الراوي تدريب‬
‫وكان .آخر إلى أسلوب من ل النتقال بها يؤتى "بعد أما" :األن صاري ريازك الشيخ قال 4‬
‫هللا صلى النبي‬  ‫البسملة بعد شيء من يكن مهما :والتقدير .خطبه في بها يأتي وسلم عليه‬
‫."8ص الرحمن فتح" .بعدها وما‬

‫)72/1(‬

‫عهاورف نصبها 1الفراء وأجاز .بعد دال ضم والمشهور .الفعل عن لنيابتها "أما"‬
‫.فيهما بالتنوين‬
‫لزمتها الشرط، 3"معنى ولتضمنها اال سم لصوق لزمها" 2االب تداء معنى "أما" تضمنت وحين‬
‫:قلت ذلك 4ف ألجل الفاء،‬
‫ومحيط مشتمل أي "محتو" المعنى تام اللفظ، مختصر كتاب أي "مختصر" المشروح "فهذا"‬
‫جمع .الفقه أصول في 5أل صولا علم وتهذيب المنقول، تحرير" المسمى الكتاب "مسائل على"‬
‫هللا تغمده الحنبلي 6المرداوي الدين ع الء الع المة الشيخ‬ ‫فسيح وأسكنه برحمته، تعالى‬
‫من األك ثر عليه" القول "كان أو" المسألة في التي األق وال من "قدمه مما" منتقى "جنته‬
‫ـــــــ‬
‫هللا عبد بن زياد بن يحيى زكريا أبو هو 1‬   ‫:خلكان ابن قال .فراءبال المعروف الديلمي‬
‫و "القرآن معاني" كتبه من .األد ب وفنون واللغة بالنحو وأعلمهم الكوفيين أبرع كان‬
‫.هـ702 سنة توفي "الحدود" و "القرآن في المصادر" و "العامة في تلحن فيما البهاء"‬
‫يللداود المفسرين طبقات ،522 /5 األع يان وفيات ،333 /2 الوعاة بغية في ترجمته انظر"‬
‫."663 /2‬
‫.والشرط االب تداء :ع ب في 2‬
‫.ز ش من ساقطة 3‬
‫.ذلك وألج ل :ع وفي .فلذلك :ش في 4‬
‫الحنبلي مفح بن محمد الع المة كتاب من مستمد أكثره للمرداوي "المنقول تحرير" كتاب 5‬
‫أصل وهو :مفلح ابن كتاب عن المرداوي يقول حيث الفقه، أصول في هـ367 سنة المتوفي‬
‫أحمد اإلم ام مذهب إلى المدخل" .منه استمدادنا غالب فإن -المنقول تحرير يعني– كتابنا‬
‫."142ص لبدران‬
‫.السعدي المرداوي ش، في 6‬

‫)82/1(‬

‫"إ ال" فيه أذكره "ثان قول من" المختصر هذا "خال األق وال،" بقية ذكر "دون أصحابنا،‬
‫المسألة في أن ليعلم ال "ال فالخ معرفة على" زائدة أي "تزيد لفائدة" 1أذكره قول من‬
‫.فقط خ الفا‬
‫أي "إياه" شخص أي "من إلى" منسوب قول أي "مقال عزو من" أيضا المختصر هذا خال "و"‬
‫.قاله أي "قال" المقال إيا‬
‫"فالمقدم وجه، في" 3كذا هو قبله أو مسألة حكم 2ذكر بعد المختصر هذا في "قلت ومتى"‬
‫بكذا أوليس كذا، هو :قلت متى "و" وجه في كذا إنه قلت ما غير أي "غيره" فالمعتمد أي‬
‫يكون "أو الترجيح، اختلف أو" المسألة في "الخ الف قوي فإذا قول، على أو" قول 4"في"‬
‫القولين، ألح د "بالتصحيح مصرح على أطلع لم إذ األق وال، أو القولين، إط الق 5مع" ذلك‬
‫.األق وال أو‬
‫ألك ثر جامع ألن ه الفن، هذا كتب بقية دون تاب،الك هذا اختصار على اختياري وقع وإنما‬
‫وتهذيب نقوله، تحرير في مؤلفه اجتهد قد وأقسامه، وضوابطه لقواعده حاو أحكامه،‬
‫.أصوله‬
‫ـــــــ‬
‫:ش في 1‬   ‫.فيه أذكره‬
‫ساقطة 2‬   ‫.ش من‬
‫:ش في 3‬   ‫.هكذا‬
‫:ش في 4‬   ‫.قوله في‬
‫:ش في 5‬   ‫.من‬

‫)92/1(‬

‫."منها أحكامها تفهم كثيرة جزئيات على ينطبق كلي أمر" وهي قاعدة، جمع :القواعد ثم‬
‫كقولنا يختص، ما :ومنها ،1"بالشك يرفع ال اليقين" كقولنا .بباب يختص ال ما :فمنها‬
‫."الفور على فهي معصية، سببها كفارة كل"‬
‫عم ما :قلت شئت وإن ،"ضابطا" يسمى متشابهة صور نظم به وقصد بباب، يختص فيما والغالب‬
‫فهو الحكم، في الصور اشتركت به الذي المشترك القدر ذكره من المقصود 2كان فإن .صورا‬
‫في نظر غير من الضبط، أنواع من بنوع الصور تلك ضبط القصد كان فإن وإ ال ،"المدرك"‬
‫.3"القاعدة" فهو وإ ال ،"الضابط" فهو مأخذها،‬
‫وقياس" ،"حجة لخطابا دليل"و ."والفور للوجوب األم ر" قولهم األ صولية القواعد ومن‬
‫ذلك ونحو "به يحتج المرسل والحديث" ."صحيح دليل الشبه‬
‫هللا فضل من "أرجو" أنا "و"‬  ‫عن "لحفاظه مغنيا" المختصر هذا "يكون أن" وتعالى سبحانه‬
‫.تقليلها أي "ألفاظه وجازة" من به اتصف ما "على" الفن 4هذا كتب من غيره‬
‫ـــــــ‬
‫تبلغ عليها المخرجة والمسائل الفقه، أبواب جميع في تدخل دةالقاع هذه :السيوطي قال 1‬
‫والنظائر األ شياه وانظر ،15ص للسيوطي والنظائر األ شباه" .وأكثر الفقه أرباع ث الثة‬
‫."65ص نجيم الب ن‬
‫.ش من ساقطة 2‬
‫شتى، أبواب من فروعا تجمع القاعدة أن والقاعدة، الضابط بين والفرق" :نجيم ابن قال 3‬
‫."661ص والنظائر األ شباه" ."األ صل هو وهذا .واحد باب من يجمعها والضابط‬
‫.ش من ساقطة 4‬

‫)03/1(‬

‫هللا صلى قوله ومنه .المعنى استيفاء مع اختصاره :اللفظ وإيجاز‬   ‫أوتيت" وسلم عليه‬
‫.2 "اختصارا 1الك الم لي واختصر .الكلم جوامع‬
‫أراد من على يسهل أن :ومنها .بإطالته الملل يحصل ال أن :منها .لمعان 3اختصرته وإنما‬
‫.حجمه قلة من علمه يكثر أن :ومنها .حفظه‬
‫هللا وأسأل"‬  ‫في 4السقطة من أي "الزلل من قرأه من" ويعصم "يعصمني أن وتعالى سبحانه‬
‫يرضي أي "يرضيه لما والمسلمين" قرأه ومن يوفقني أي "يوفقنا وأن" 5والخطيئة المنطق‬
‫هللا‬ ‫.جدير وباإلج ابة مجيب، قريب إنه "لعملوا القول من" 6عنا‬
‫ونحو الفصول، عدد من ذلك سوى فيما ال بابا، عشر وثمانية مقدمة، على -كأصله - ورتبته‬
‫.والتذانيب كالتنابيه .ذلك‬
‫ـــــــ‬
‫.الكلم :ب ع في 1‬
‫الدارقطني وأخرجه الخطاب، بن عمر عن مسنده في يعلى وأبو الشعب في البيهقي أخرجه 2‬
‫هريرة أبي عن ومسلم البخاري فأخرجه مختلفة، بألفاظ الحديث هذا روي وقد .عباس بنا عن‬
‫الكلم فوتح أوتيت" بلفظ العاص بن عمرو عن أحمد وأخرجه "الكلم بجوامع بعثت" بلفظ‬
‫والحكم العلوم جامع ،365 /1 القدير فيض ،51 /1 الخفا كشف انظر" . "وجوامعه وخواتمه‬
‫."2ص‬
‫سعة مع اللفظ إيجاز على بها أقتدر ملكة أي الكلم، جوامع أعطيت نىومع :المناوي قال‬
‫.فهمه في الذهن يحار التواء و ال طلبه، في الفكر يعثر فيه الت عقيد لطيف بنظم المعنى،‬
‫فيض" .األل فاظ قليل المعاني كثير به أتكلم ما صار أي :اختصارا الك الم لي واختصر‬
‫."365 /1 القدير‬
‫.لكذ اختصرت :ب ع في 3‬
‫.السقط :ض في 4‬
‫.الخبطه :ع وفي .الخبط :ض في 5‬
‫.ز من ساقطة 6‬

‫)13/1(‬

‫من بذلك يتصل وما واستمداده وفائدته، العلم هذا تعريف على فتشتمل المقدمة، أما‬
‫ومسائلها واللغة والحد، والعقل، والعلم، .واإلدرا ك والنظر، كالدليل، ولواحق، مقدمات‬
‫.ذلك وغير بهما، يتعلق وما الوضع، وخطاب الشرع، بخطا وأحكام وأحكامها،‬
‫هللا ومن فأقول‬  ‫:المعونة أستمد‬
‫"مقدمة"‬
‫الجيش كمقدمة التقديم، فيه وجد ما لكل اسما استعملوها ثم صفة، األ صل في المقدمة‬
‫كل" نحو أخرى، قضية مع ذلك تنتج 1التي القضية وهي والقياس؛ الدليل ومقدمة والكتاب،‬
‫ونحو ،"محدث مؤلف كل" و "مؤلف العالم" و ذلك، ونحو "حرام خمر كل" و ، "خمر مسكر‬
‫.ذلك‬
‫حدوده كمعرفة مسائله عليه تتوقف ولما أمامه، تقدم 4لما 3اسم 2هي العلم مقدمة إن ثم‬
‫بها، له الرت باط المقصود، أمام تقدم ك المه من لطائفة الكتاب ومقدمة .وموضوعه وغايته‬
‫.5 ال أو العلم عليها توقف سواء .فيه بها وانتفاع‬
‫هللا قال .تقدم 6بمعنى قدم من :-الدال بكسر - وهي‬  ‫:وتعالى سبحانه‬
‫ـــــــ‬
‫.ش من ساقطة 1‬
‫.ش من ساقطة 2‬
‫.ز ع من ساقطة 3‬
‫.ز من ساقطة "أمامه تقدم لما" وعبارة ما :ع في 4‬
‫تحرير ،32 /1 انلبدر الروضة شرح ،242ص الجرجاني تعريفات" في المقدمة معنى انظر 5‬
‫."بعدها وما 4ص للرازي المنطقية القواعد‬
‫.يعني ب، في 6‬

‫)23/1(‬

‫هللا يدي بين تقدموا ال{‬   ‫أو الكتاب صاحب أل ن وبفتحها، .تتقدموا ال :أي 1 }ورسوله‬
‫.عليه اقتصر وبعضهم .الكسر العلماء بعض ومنع قدمها، الجيش أمير‬
‫موضوع وكان .موضوعه 2بتمييز إ ال العلوم بقية عن نفسه في يتميز ال علم كل كان ولما‬
‫بدأ ،3بالعام بالعلم مسبوقا بالخاص العلم وكان .الموضوع مطلق من أخص :الفقه أصول‬
‫:بقوله الموضوع مطلق بتعريف‬
‫العلم ذلك في أي "فيه يبحث" الذي الشيء أي "ما" عقليا أو كان شرعيا "علم كل موضوع"‬
‫العوارض دون للذات، العارضة 4األح وال أي "الذاتية" وعهموض عوارض أي "عوارضه عن"‬
‫.5الذات عن خارج ألم ر ال الحقة‬
‫.6العلم ذلك موضوع لذات العارضة 4األح وال معرفة علم كل ومسائل‬
‫له، ال الحقة األم راض عن فيه يبحث ألن ه اإلن سان، بدن هو :مث ال الطب علم فموضوع‬
‫.األم راض تلك معرفة هي :ومسائله‬
‫ـــــــ‬
‫.الحجرات من 1 اآلي ة 1‬
‫.بتميز :ب ز ش في 2‬
‫.العام :ش في 3‬
‫.األ صول :ز في 4‬
‫الرحموت فواتح ،5ص الفحول إرشاد ،652ص الجرجاني تعريفات" العلوم موضوعات في انظر 5‬
‫."32ص المنطقية القواعد تحرير ،8 /1‬
‫.522ص للجرجاني التعريفات العلوم مسائل في انظر 6‬

‫)33/1(‬

‫.والبناء اإلع راب حيث من أحوالها عن فيه يبحث فإنه الكلمات، :النحو علم وموضوع‬
‫.1والبناء اإلع راب معرفة هي :ومسائله‬
‫حكم معرفة هي :ومسائله قسمتها، حيث من 2فيه يبحث فإنه التركات، :الفرائض علم وموضوع‬
‫.قسمتها‬
‫والكلمات اإلن سان بدن في لناق كما العلم ذلك حقيقة في بداخل ليس علم بموضوع والعلم‬
‫.والتركات‬
‫كالتعجب -لذاته أي - هو هو لما الشيء تلحق التي هي الذاتية فالعوارض :ذلك علمت إذا‬
‫ل إلنسان ال الحقة باإلراد ة كالحركة لجزئه، الشيء تلحق أو اإلن سان، لذات ال الحق‬
‫كالضحك معروض،لل مساو المعروض عن خارج أمر بواسطة تلحقه أو حيوان، أنه بواسطة"‬
‫.4التعجب بواسطة 3"ل إلنسان العارض‬
‫.5عنه خارج ألم ر أو لجزئه، أو الشيء، لذات يكون أن إما العارض أن :ذلك وتفصيل‬
‫.مباين أو أخص، أو منه، أعم أو للمعروض، مساو إما :الخارج واألم ر‬
‫لجزئه، والعارض المعروض، لذات العارض وهي - األو ل الث الثة أما‬
‫ـــــــ‬
‫.ش من ساقطة 1‬
‫.فيها :ب ض ع د ز ش في 2‬
‫.ز من ساقطة 3‬
‫."461ص التعريفات" .الجرجاني الشريف قاله 4‬
‫.مساو عنه :ب في 5‬

‫)43/1(‬

‫.المعروض 3ذات إلى ال ستنادها ،"ذاتية أعراضا" 2فتسمى -1المساوي والعارض‬
‫.فظاهر :للذات العارض أما‬
‫إلى مستند الذات في ما إلى والمستند الذات، في داخل الجزء ف ألن :للجزء العارض وأما‬
‫.4الجملة في الذات‬
‫والعارض المعروض، ذات إلى مستندا يكون 6"المساوي ف ألن" :المساوي 5ل ألمر العارض وأما‬
‫فيكون الشيء، ذلك إلى مستند الشيء إلى المستند إلى والمستند المساوي، إلى 7مستند‬
‫.الذات إلى مستندا أيضا العارض‬
‫فيها لما "غريبة أعراضا" تسمى للمعروض مساو غير خارج ألم ر العارضة األخ يرة والث الثة‬
‫.المعروض ذات إلى بالقياس الغرابة من‬
‫أنه بواسطة ل ألبيض ال الحقة كالحركة المعروض، من أعم 8الخارج األم ر يكون تارة ثم‬
‫أنه بواسطة للحيوان ضالعار كالضحك أخص، يكون وتارة .وغيره األب يض من أعم وهو جسم،‬
‫من أخص وهو إنسان،‬
‫ـــــــ‬
‫.المساوي الخارج ل ألمر العارض أي 1‬
‫.تسمى :ب ض ز ع في 2‬
‫.ذاتية :ش في 3‬
‫.جملة :ش في 4‬
‫.المساوي الخارج ل ألمر أي 5‬
‫.ز من ساقطة 6‬
‫.مستندا :ز ش في 7‬
‫.خارج ألم ر العارض المراد 8‬

‫)53/1(‬

‫.1النار بواسطة للماء العارضة كالحرارة للمعروض مباينا نيكو وتارة .الحيوان‬
‫:ذلك علمت إذا‬
‫من "الفقه إلى الموصلة 2األدل ة" الفقه أصول هو الذي العلم هذا أي "ذا فموضوع"‬
‫لها، ال الحقة العوارض عن 3فيه يبحث ألن ه ونحوها؛ والقياس، واإلج ماع والسنة الكتاب‬
‫نصا، أو ظاهرة أو مبينة، أو مجملة، أو مقيدة، أو مطلقة أو خاصة، أو عامة كونها من‬
‫مراتبها، اخت الف من ذلك ونحو نهيا، أو أمرا اللفظ وكون مفهومة، أو منطوقة، أو‬
‫.الفقه أصول مسائل 5هي األ شياء هذه ومعرفة ،4بها اال ستدال ل وكيفية‬
‫معرفة ئلهومسا .بها الشرعية األح كام تعلق حيث من العباد أفعال :الفقه علم وموضوع‬
‫.ومباح ومكروه ومستحب وحرام، واجب من أحكامها‬
‫:أمور ث الثة من يعرفه أن حاول 6أي "علما طلب لمن" فراق ال أي "بد و ال"‬
‫ـــــــ‬
‫القواعد تحرير في والغريبة الذاتية العوارض على الك الم وانظر .للماء مباينة وهي 1‬
‫.32ص عليه الجرجاني وحاشية المنطقية‬
‫.الدالل ة :ب في 2‬
‫.فيها :ب ز ض ع د في 3‬
‫إلى راجعة الفقه أصول مباحث وجميع" :الشوكاني ويقول .7 /1 ل آلمدي اإلح كام انظر 4‬
‫األح كام ثبوت ل ألحكام، األدل ة إثبات حيث من واألح كام، ل ألدلة ذاتية أعراض إثبات‬
‫."5ص فحولال ارشاد" ."والثبوت الإث بات هي الفن هذا مسائل جميع أن بمعنى .باألدل ة‬
‫.ب من ساقطة 5‬
‫.ب من ساقطة 6‬

‫)63/1(‬

‫محال يتصوره ال ما اإلن سان طلب أل ن اإلج مال؛ من بوجه أي "ما بوجه يتصوره أن" :أحدها‬
‫.الحاصل تحصيل ألن ه أيضا؛ محال تفصيله جهة من يعرفه ما وطلب العقل، 1ببديهة‬
‫.2"عابثا طلبه في هسعي" يكون لئ ال "غايته يعرف" أن :الثاني األم ر "و"‬
‫جزئياته في ليرجع منه؛ العلم ذلك يستمد ما أي "مادته" يعرف أن :الثالث األم ر "و"‬
‫.محلها إلى‬
‫:3علل أربع على وجوده يتوقف معدوم كل أن :القاعدة هذه وأصل‬
‫وانتظامها .أركانه تصور على متوقف المركب فتصور .صورته بها تقوم التي وهي :صورية -‬
‫.المقصود هالوج على‬
‫الوجود في آخرا كانت وإن الفكر، في األول ى وهي .إيجاده 4على الباعثة وهي :وغائية -‬
‫."العمل منتهى العلم مبدأ" :يقال ولهذا .الخارجي‬
‫.حكمها في ما أو المركبات، منها تستمد التي وهي :5ومادية -‬
‫ـــــــ‬
‫.ببديه :ب في 1‬
‫.عابثا طلبه في :ش في 2‬
‫-علل أي– أسباب من له بد ال ممكن موجود كل :األن صاري وشرحها العج الن لقطة في جاء 3‬
‫توارد باعتبار مادة وتسميتها .بالقوة به موجودا الشيء يكون ما وهي :المادة أربعة؛‬
‫وهي :والفاعلية .بالفعل به موجودا الشيء يكون ما هي :والصورة .عليها المختلفة الصور‬
‫الداعي هي ويقال .فاع ال ألج له الفاعل يصير ما وهي :لغائيةوا .الشيء وجود في يؤثر ما‬
‫هو التي هيئته أي .-انسطاحه أن– االن سطاح وصورته الخشب، مادته :كالسرير .للفعل‬
‫."بعدها وما 93ص الرحمن فتح" .عليه اال ضطجاع وغايته النجار، وفاعليته عليها،‬
‫.إلى :ب في 4‬
‫.وماديته :ب ض د وفي .ومادته :ش في 5‬

‫)73/1(‬

‫.ذلك إيجاد في المؤثرة وهي :وفاعلية -‬
‫في اال ستعمال 1لكثرة صار ثم إليه، ومضاف مضاف من مركب "الفقه أصول" لفظ أن اعلم ثم‬
‫معناه حيث من تعريفه فينبغي .العلمية وهو آخر، معنى له والفقهاء األ صوليين عرف‬
‫مركبا، 2"كونه بتعريف" بدأ المصنفين فبعض .علما كونه حيث من وتعريفه اإل ضافي،‬
‫.المتن في كما مضافا، 2"كونه بتعريف" بدأ وبعضهم‬
‫:ذلك علمت إذا‬
‫األ صل على أي "عليه يبنى ما" اللغة في أي "لغة" األ صل أي "وهو أصل، جمع :فأصول"‬
‫.3األك ثر قاله "غيره"‬
‫.الشيء أمنش :وقيل .5غيره عليه يتفرع ما :وقيل .4الشيء منه ما الشيء أصل :وقيل‬
‫.6إليه الشيء تحقق يستند ما :وقيل‬
‫عن إ ال ينشأ ال الفرع أل ن "فرع له ما" العلماء اصط الح في أي "اصط الحا" األ صل "و"‬
‫.أصل‬
‫ـــــــ‬
‫.بكثرة :ع ز ش في 1‬
‫.بتعريفه :ش في 2‬
‫الحسين وأبي الشكور عبد وابن والشوكاني والعضد الجرجاني والشريف والمحلي كالجويني 3‬
‫العضد ،3ص الفحول إرشاد ،8 /1 الرحموت فواتح ،9ص الورقات على المحلي انظر" .لبصريا‬
‫."82ص للجرجاني التعريفات ،9 /1 للبصري المعتمد ،52 /1 الحاجب ابن على‬
‫."7ص الروضة مختصر" الطوفي قاله 4‬
‫.إليه يحتاج ما وقيل .غيره :ش في 5‬
‫."7 /1 اإلح كام" اآلم دي قاله 6‬

‫)83/1(‬

‫.1 أشياء أربعة على األ صل "ويطلق"‬
‫."والسنة الكتاب المسألة هذه أصل" كقولهم الغالب، في أي "غالبا الدليل على" :2األو ل‬
‫.األ صول 3علم في أي "هنا المراد هو" اإلط الق هذا "و" دليلها، أي‬
‫في األ صل" :كقولهم .األم رين من الراجح على أي "الرجحان على" :الثاني اإلط الق "و"‬
‫ما على كان ما بقاء األ صل" و 5"الذمة براءة األ صل" و 4"المجاز دون الحقيقة الك الم‬
‫.6"كان‬
‫"األ صل خ الف 7على الميتة أكل" كقولهم "المستمرة القاعدة" على :الثالث اإلط الق "و"‬
‫.المستمرة الحالة خ الف على أي‬
‫ـــــــ‬
‫."3ص الفحول إرشاد ،8 /1 الرحموت فواتح" في الصط الح في األ صل معنى انظر 1‬
‫.ش من ساقطة 2‬
‫.ش من ساقطة 3‬
‫المدخل ،36ص للسيوطي والنظائر األ شباه" في وفروعها القاعدة هذه على الك الم انظر 4‬
‫."3001ص للزرقاء الفقهي‬
‫للسيوطي والنظائر األ شباه" في المسائل من عليها يتفرع وما القاعدة هذه تفسير انظر 5‬
‫."079 ص للزرقاء يالفقه المدخل ،35ص‬
‫.941ص األ سنوي التمهيد المسائل من عنه يتفرع وما األ صل هذا على الك الم في انظر 6‬
‫ما وقت في الثابتة الحالة اعتبار وهو باال ستصحاب، اال صط الح في يسمى األ صل وهذا‬
‫للزرقاء الفقهي المدخل انظر" .تبدلها أو انقطاعها يثبت حتى األوق ات سائر في مستمرة‬
‫."869ص‬
‫.ب ض من ساقطة 7‬

‫)93/1(‬

‫.2القياس باب في الفرع يقابل ما 1وهو "عليه المقيس" على :الرابع اإلط الق "و"‬
‫هللا قال .عنه يكون العلم أل ن ،3األك ثر عند "الفهم" :اللغة في أي "لغة والفقه"‬
‫.4 }حديثا يفقهون يكادون ال القوم هؤال ء فمال{ :تعالى‬
‫يرد ما 6الق تباس تهيئه جهة من الذهن 5لجودة "الك الم معنى دراكإ" :الفهم أي "وهو"‬
‫.المطالب من عليه‬
‫.8واآلرا ء 7العلوم الك تساب المستعدة النفس قوة :والذهن‬
‫ـــــــ‬
‫.وهو صورة :ش في 1‬
‫من أي ."منه مسنتبطة بعلة الفرع عليه قيس ما" :بقوله األ صل الباجي عرف هذا وعلى 2‬
‫."07ص باجيلل الحدود" .األ صل‬
‫ل آلمدي اإلح كام انظر" .وغيرهم والشوكاني والجويني والطوفي قدامة وابن اآلم دي قاله 3‬
‫الروضة مختصر ،21ص الورقات على المحلي شرح ،3ص الفحول إرشاد ،4ص الناضر روضة ،6 /1‬
‫."7ض‬
‫.النساء من 87 اآلي ة 4‬
‫.6 /1 ل آلمدي اإلح كام انظر .خطأ وهو جودة، ال :ب ض ع ز ش في 5‬
‫.الق تناص :ل آلمدي اإلح كام وفي .ب ض ع ز ش في كذا 6‬
‫.الحدود :ب ض ع ز ش في 7‬
‫والباطنة، الظاهرة الحواس تشمل للنفس قوة :بأنه الذهن الجرجاني الشريف عرف وقد 8‬
‫العلوم إلدرا ك التام اال ستعداد :بأنه آخر تعريفا له أورد ثم .العلوم الك تساب معدة‬
‫."بعدها وما 311ص التعريفات" .بالفكر والمعارف‬
‫)04/1(‬

‫:وقيل .يدق ما فهم :وقيل .2المتكلم قصد معرفة :وقيل .1العلم هو الفقه إن :وقيل‬
‫.عليها واالط الع الغوامض استخراج‬
‫العقلية دون "الشرعية األح كام 3معرفة" الشرع فقهاء اصط الح في أي "شرعا" الفقه "و"‬
‫القوة"ب "أو" باال ستدال ل أي "بالفعل" إما رفتهاومع ،4األ صولية ال "الفرعية"‬
‫أصحابنا ألك ثر الحد وهذا .باال ستدال ل لمعرفتها بالتهيؤ أي الفعل، من "القريبة‬
‫.المتقدمين‬
‫وحظر وتحريم تحليل من -العقلية دون - الشرعية المكلفين بأفعال العلم هو :وقيل‬
‫:وقيل .5الشرعية األح كام عرفةم :وقيل .الشرعية باألح كام العلم هو :وقيل .وإباحة‬
‫.عرفا األح كام من كثير معرفة‬
‫.بها الحاصلة أدلتها من العلمية الفروع مسائل من عرفا كثيرة جمل 6أحكام معرفة :وقيل‬
‫.باال ستدال ل التفصيلية أدلتها عن بها العلم :وقيل‬
‫.7طائل غير من بذكرها الكتاب يطول وأجوبة، مؤاخذات عن تخلو ال الحدود هذه وكل‬
‫ـــــــ‬
‫.225 /31 العرب لسان ،4 /1 المستصفي ،6 /1 ل آلمدي االح كام انظر1‬
‫."8 /1 المعتمد ،751ص التعريفات" .البصري الحسين وأبو الجرجاني الشريف قاله 2‬
‫.جميع المجتهد "معرفة" :ش في 3‬
‫."4ص األ صولية والفوائد القواعد" .الفقه وأصول الدين كأصول 4‬
‫."بعدها وما 53ص الحدود انظر" باجيال قاله 5‬
‫.ش من ساقطة 6‬
‫وشرحها الروضة ،6 /1 ل آلمدي اإلح كام" في الشرعي اال صط الح في الفقه تعريف انظر 7‬
‫شرح على العبادي ،3ص الفحول إرشاد بعدها، وما 5ص ل ألسنوي التمهيد ،91 /1 لبدران‬
‫وما 53ص للباجي الحدود ،4ص األ صولية والفوائد القواعد بعدها، وما 21ص الورقات‬
‫/1 للبصري للمعتمد بعدها، وما 01 /1 الرحموت فواتح بعدها، وما 4 /1 المستصفى بعدها،‬
‫24 /1 عليه البناني وحاشية الجوامع جمع على المحلي ،52 /1 الحاجب ابن على العضد ،8‬
‫."571ص للجرجاني التعريفات بعدها، وما 7ص للطوفي الروضة مختصر بعدها، وما‬

‫)14/1(‬

‫العمل في و ال مقتضاه، اعتقاد في بالخطإ يتعلق ال الذي هو :الفرعي الشرعي الحكم ثم‬
‫.ونحوهما ولي ب ال والنكاح الوضوء في كالنية اآلخ رة، في وعيد و ال الدين، في قدح به‬
‫األح كام من أي "منها" كثيرة أي "غالبة جملة عرف من" :الشرع أهل اصط الح في "والفقيه"‬
‫التهيؤ وهي - الفعل، من القريبة بالقوة أو بالفعل، أي "كذلك" الفرعية 1عيةالشر‬
‫الصفة، هذه غير على عرفها من على الفقيه يطلق ف ال .التفصيلية أدلتها عن -لمعرفتها‬
‫.ونحوهم نحوي و ال متكلم و ال مفسر، و ال محدث على الفقيه يطلق ال كما‬
‫من كثيرة جم ال 3معرفته مع شاء، إذا بها حكمال يعرف تامة، أهلية له من 2الفقيه :وقيل‬
‫.4والعامة الخاصة بأدلتها عنده وحضورها الفرعية، األح كام‬
‫.5واألف عال والصفات الذوات "األح كام" بقيد فخرج‬
‫ـــــــ‬
‫ككون :والحسية االث نين، نصف الواحد ككون :العقلية األح كام "الشرعية" بقيد فخرج 1‬
‫:إيجابا غيره إلى الشيء نسبة وكذلك مرفوعا، الفاعل كونك :واللغوية محرقة، النار‬
‫ل ألسنوي التمهيد انظر" .فقها ذلك من شيء يسمى ف ال .يقم لم نحو :سالبا أو زيد، كقام‬
‫."51ص الورقات شرح على العبادي ،5ص‬
‫.ب من ساقطة 2‬
‫.جمل معرفة :ش في 3‬
‫.41ص والمستفتي والمفتي الفتوى صفة ،175ص المسودة انظر 4‬
‫:وباألف عال كسواده، :وبالصفات كزيد، :بالذوات العلم عن "باألح كام" احترز مراده 5‬
‫."5ص ل ألسنوي التمهيد" .كقيامه‬

‫)24/1(‬

‫محل إلى محتاجا يكون أ ال إما معلوم كل إذ والذوات؛ األف عال بين النسبة هو والحكم‬
‫في للتأثير سببا كان فإن .امحتاج يكون أن وإما .األج سام كجميع الجوهر، فهو به، يقوم‬
‫األف عال بين لنسبة كان فإن .سببا يكن لم وإن مث ال، كالضرب الفعل، فهو غيره،‬
‫.والسواد كالحمرة الصفة، فهو وإ ال الحكم، فهو والذوات،‬
‫هللا علم :اال ستدال ل هو الذي "الفعل" بقيد وخرج‬  ‫عن ليس فيما ورسله وتعالى سبحانه‬
‫هللا صلى اجتهادهم‬   ‫.االج تهاد باب في يأتي ما على اجتهادهم، لجواز ؛1وسلم عليهم‬
‫ثبت" :نحو الخ الف، فن في المستعملة اإلج مالية، األ صولية األدل ة "الفرعية" بقيد وخرج‬
‫غالب في تستعمل إجمالية كلية قواعد هذه فإن ."النافي بوجود وانتفى بالمقتضى، الحكم‬
‫2تمييز وهو بالمقتضى، ثبت حكم رةالطها في النية وجوب :مث ال يقال إذ األح كام؛‬
‫ثبت 3حكم :مسنونيتها على واالق تصار وجوبها، عدم :الحنفي ويقول العادة، عن العبادة‬
‫.ذلك ونحو .النية بدون متحقق وذلك .الص الة مفتاح الوضوء أن وهو .بالمقتضي‬
‫فهو فيهن أو المثبت، بالدليل فهو الحكم، إثبات إما :4الخ الف فن في المطلوب أن واعلم‬
‫.الشرط بانتفاء أو المانع، بوجود أو المثبت، الدليل بانتفاء أو .النافي بالدليل‬
‫.مسائلها وكثرة جريانها تعدد على الك الم لمجاري ضابطة قواعد أربع فهذه‬
‫ـــــــ‬
‫.باال ستدال ل حاصل غير لكونه الم الئكة، علم القيد بهذا خرج كما 1‬
‫.تمييزه :ع في 2‬
‫.ب من ساقطة 3‬
‫ودفع الشرعية، الحجج إيراد كيفية به يعرف علم فهو الخ الف، فن أما :بدران ابن قال 4‬
‫من قسم هو الذي الجدل وهو .القطعية البراهين بإيراد الخ الفية األدل ة وقوادح الشبه‬
‫."132ص أحمد اإلم ام مذهب إلى المدخل" .الدينية بالمقاصد خص أنه إ ال المنطق، أقسام‬

‫)34/1(‬

‫دليل عن ليست األح كام ببعض معرفته أل ن المقلد؛ علم "التفصيلية األدل ة" بقيد جوخر‬
‫.1تفصيلي و ال إجمالي ال أص ال،‬
‫من تعريفه في شرع :اإل ضافي معناه حيث من "الفقه أصول" تعريف على الك الم من فرغ ولما‬
‫:العلم ذاله لقبا 2صارت كونها حيث من :أي "علما الفقه وأصول" :فقال علما، كونه حيث‬
‫.3"الفرعية الشرعية األح كام استنباط إلى بها" الوصول يقصد أي "يتوصل التي القواعد"‬
‫معرفة :وقيل .المستفيد وحال منها، اال ستفادة وكيفية إجماال ، الفقه طرق مجموع :وقيل‬
‫عليه 4تبنى ما :وقيل .المستفيد وحال منها، اال ستفادة وكيفية إجماال ، الفقه دالئ ل‬
‫وجه على بالنظر تفيده التي الكلية أدلته هي :وقيل .به أحكامها وتعلم لفقه،ا مسائل‬
‫.كلي‬
‫:ذلك علمت إذا‬
‫تنطبق كلية 5صور عن عبارة هنا وهي .قاعدة جمع :فالقواعد‬
‫ـــــــ‬
‫وعلم المقلد علم "التفصيلية األدل ة" بقيد يخرج أنه "11 /1" الرحموت فوتح في ذكر 1‬
‫هللا وعلم جبريل‬   ‫الكشف لزيادة إ ال "اال ستدال ل" قيد لزيادة يحتاج ال أنه حتى جل،و عز‬
‫.واإلي ضاح‬
‫.ش من ساقطة 2‬
‫الرحموت فواتح ،4ص اللمع ،4 /1 المستصفى" في اللقبي بمعناه الفقه أصول تعريف انظر 3‬
‫إرشاد ،02 /1 لبدران وشرحها الناظر روضة بعدها، وما 63ص للباجي الحدود ،41 /1‬
‫المعتمد ،82ص للجرجاني التعريفات ،7 /1 ل آلمدي اإلح كام ،6ص الروضة تصرمخ ،3ص الفحول‬
‫."91 /1 الحاجب ابن على العضد بعدها، وما 23 /1 الجوامع جمع على المحلي ،9 /1‬
‫.تنبني ما :ش في 4‬
‫إيضاح انظر" ."األم ر" أو "القضية" المقام هذا في بها والمراد .صورة جمع :صور 5‬
‫."771ص فاتالتعري ،4ص المبهم‬

‫)44/1(‬

‫ألن ها بالكلية؛ 1تقييدها إلى يحتج لم ولذلك .تحتها التي جزئياتها على منها واحدة كل‬
‫:وكقولنا "الوكيل دون بالموكل تتعلق العقد حقوق" :كقولنا وذلك .كذلك إ ال تكون ال‬
‫ياقضا فيها بالنظر يتعرف القضيتين هاتين من واحدة فكل ."باطلة الشرع في الحيل"‬
‫.متعددة‬
‫وأن الوكيل، دون الموكل على المشتري عهدة أن :األول ى القضية في بالنظر يتعرف فمما‬
‫أو خمر شراء في ذميا مسلم وكل لو وأنه .حنث :فعله من فوكل شيئا، يفعل ال حلف من‬
‫.يصح لم :خنزير‬
‫وعدم العينة، وبيع المحلل، نكاح صحة عدم :الثانية القضية في 2بالنظر يتعرف ومما‬
‫.4ع الجا بتخليلها 3الخمر حل وعدم إبطالها، على بالحيلة الشفعة سقوط‬
‫.ذلك ونحو "5والفور للوجوب األم ر" :-هنا المراد وهو - قولنا وكذا‬
‫6غير استنباط إلى بها يتوصل التي القواعد عن "األح كام استنباط إلى" بقوله واحترز‬
‫.والصفات بالهيئات والعلم الصنائع من األح كام،‬
‫ـــــــ‬
‫.التعريف في جاءت التي "القواعد" كلمة تقييد أي 1‬
‫.ش من ساقطة 2‬
‫.الخمرة :ب في 3‬
‫.خ ال تصير حتى الخمر بمعالجة أي 4‬
‫.للفور :ش في 5‬
‫.ب من ساقطة 6‬

‫)54/1(‬

‫.والهندسة الحساب علم كقواعد :والعقلية ،1اال صط الحية عن "بالشرعية" و‬
‫أمره من التوحيد وجوب كمعرفة األ صول، جنس من تكون التي أحكامال عن "بالفرعية" و‬
‫هللا صلى لنبيه تعالى‬   ‫هللا إ ال إله ال أنه فاعلم{ :تعالى قوله في وسلم عليه‬ ‫.2 }‬
‫إلى بها يتوصل التي القواعد عرف أي "عرفها من" :الفن هذا 3أهل عرف في "واأل صولي"‬
‫إلى األن صاري كنسبة األ صول، إلى وبمنس ألن ه .الفرعية الشرعية األح كام استنباط‬
‫من أن كما لها، وإتقانه بها 4معرفته قيام مع إ ال النسبة تصح و ال ونحوه؛ األن صار‬
‫.5ذلك ونحو طبيبا يسمى الطب أتقن ومن فقيها، يسمى الفقه أتقن‬
‫استنباط على قادرا بها المشتغل صار إذا الفقه، أصول معرفة غاية أي "وغايتها"‬
‫هللا أحكام معرفة" :أدلتها من الفرعية رعيةالش األح كام‬   ‫أي "بها والعمل تعالى،‬
‫العمل من به المتصف يتمكن وبالعلم العلم، إلى موصل ذلك أل ن ؛6الشرعية باألح كام‬
‫.7واآلخ رة الدنيا خيري إلى الموصل‬
‫ـــــــ‬
‫.مرفوعا الفاعل ككون 1‬
‫.محمد من 91 اآلي ة 2‬
‫.ز ش من ساقطة 3‬
‫.به معرفتها :د ز ب في 4‬
‫.بعدها وما 43 /1 عليه البناني وحاشية الجوامع جمع على المحلي انظر 5‬
‫.قال الشرعية :ش في 6‬
‫.5ص الفحول إرشاد ،7 /1 ل آلمدي اإلح كام انظر 7‬

‫)64/1(‬

‫:"2التحرير شرح" في قال "كالفقه ،1كفاية فرض" الفقه أصول معرفة :أي "ومعرفتها"‬
‫كفاية فرض أنه والمذهب" :4"المفتي آداب" في قال .األ صحاب أكثر وعليه الصحيح، 3وهذا‬
‫. اهـ 5"كالفقه‬
‫.ل الجتهاد والمراد :-القول هذا حكى لما - "أصوله" في 6مفلح ابن قال .عين فرض :وقيل‬
‫.لفظيا الخ الف يكون المراد هذا فعلى‬
‫الفقه أصول تعلم تقديم أي "تقديمها" يجب :وقيل "واألول ى"‬
‫ـــــــ‬
‫المسودة انظر" .تيمية بن الحليم عبد بن أحمد الدين تقي الع المة اختاره ما وهو 1‬
‫."175ص‬
‫الحنبلي المرداوي سليمان بن علي ل إلمام "التحرير شرح في التحبير" كتاب به المراد 2‬
‫الضوء انظر" ."األ صول علم وتهذيب المنقول تحرير" كتابه فيه شرح .هـ588 سنة المتوفي‬
‫."932ص أحمد اإلم ام مذهب إلى المدخل ،644 /1 الطالع البدر ،522 /5 ال المع‬
‫.هو وهذا :ش في 3‬
‫.هـ596 سنة المتوفي الحنبلي الحرني حمدان بن أحمد للع المة "المفتي آداب" كتاب 4‬
‫بدمشق طبع وقد ."المستفتي المفتي صفة" وباسم اال سم بهذا والتراجم الفقه كتب وتذكره‬
‫."والمستفتي والمفتي الفتوى صفة" باسم هـ،0831 سنة‬
‫.41ص والمستفتي والمفتي الفتوى صفة 5‬
‫، عبد أبو الدين، شمس الحنبلي، المقدسي مفرج بن مفلح بن محمد هو 6‬      ‫اإل س الم، شيخ هللا‬
‫وقال "كثيرة علوم في متقنا فاض ال بارعا كام" :كثير ابن قال .األع الم األئ مة وأحد‬
‫صاحب وهو ."مفلح ابن من أحمد اإلم ام بمذهب أعلم الفلك قبة تحت ما" :القيم ابن‬
‫بلغ الذي "المقنع شرح" و "الشرعية اآلدا ب" و الفقه في "الفروع"كـ النافعة التصانيف‬
‫في جليل كتاب وله" :فقال العماد ابن ذكره األ صول في قيم كتاب وله .مجلدا ث الثين‬
‫وجعله .المرادي عليه عتمدا وقد ."مختصره في الحاجب ابن حذو فيه حذا الفقه، أصول‬
‫،03 /5 الكامنة الدرر في ترجمته انظر" .هـ367 سنة توفي ."التحرير" لكتابه أص ال‬
‫."142 ،732 ،322ص أحمد اإلم ام مذهب إلى المدخل ،991 /6 الذهب شذرات‬

‫)74/1(‬

‫.2الفروع معرفة استفادة إلى األ صول 1بمعرفة ليتمكن الفقه، تعلم على أي "عليه"‬
‫أصول إتقان :األح كام إحكام إلى به 5يتوصل ما 4أبلغ" :3العكبري البقاء أبو الق‬
‫.6"الدين أصول من وطرف الفقه،‬
‫من "و العربية،" من "و الدين، أصول من" :أشياء ث الثة من الفقه أصول علم "ويستمد"‬
‫.7اال ستقراء :الحصر ووجه ."األح كام تصور"‬
‫يكون أن وإما الدين أصول فهو .8األدل ة حجية ثبوت جهة من يكون أن إما فالتوقف :وأيضا‬
‫يكون أن وإما بأنواعها العربية فهو األح كام، على األل فاظ دالل ة جهة من التوقف‬
‫به يدل ما تصور جهة من التوقف‬
‫ـــــــ‬
‫.معرفة من :ش في 1‬
‫عقيل ابن عند أولى -الفقه أصول أي– معرفته وتقديم" :تيمية بن الدين تقي قال 2‬
‫ألن ها أولى؛ الفروع تقديم :-يعلى أبي إي– القاضي وعند .عليها الفروع لبناء وغيره؛‬
‫41ص والمستفتي والمفتي الفتوى صفة وانظر ،175ص المسودة" ."األ صول من المرادة الثمرة‬
‫."بعدها وما‬
‫هللا عبد هو 3‬  ‫هللا عبد بن الحسين بن‬  ‫مفسرا فقيها كان الحنبلي، البغدادي العكبري‬
‫كثير األو صاف، كامل الفضل، غزير صدوقا، كان" :الداودي قال .لغويا نحويا فرضيا‬
‫كثيرة كتبا ألف ."العلم في إ ال ليل أو نهار من ساعة عليه تمضي ال وكان ...المحفوظ‬
‫في الخ الف مسائل في التعليق" و "القرآن إعراب في البيان" و "القرآن تفسير" منها‬
‫انظر" .هـ616 سنة توفي "الفقهاء مذاهب" و "كاماأل ح نهاية في المرام" و "الفقه‬
‫الوعاة بغية ،682 /2 األع يان وفيات بعدها، وما 901 /2 الحنابلة طبقات ذيل في ترجمته‬
‫."بعدها وما 422 /1 للداودي المفسرين طبقات ،83 /2‬
‫.اكبر :ب في 4‬
‫.توصل :ع ز ش في 5‬
‫.41ص والمستفتي والمفتي الفتوى صفة انظر 6‬
‫.6ص الفحول إرشاد ،7 /1 ل آلمدي اإلح كام ظران 7‬
‫.الك الم علم وهو األدل ة :ش في 8‬

‫)84/1(‬

‫.األح كام تصور 1فهو عليه،‬
‫على شرعا حجة الكلية 2األدل ة كون معرفة فلتوقف :األدل ة حجية ثبوت جهة من توقفه أما‬
‫هللا معرفة‬ ‫هللا صلى رسوله وصدق ،3بصفاته تعالى‬    ‫ويتوقف 4عنه به جاء فيما وسلم عليه‬
‫.المعجزة دالل ة على صدقه‬
‫الكتاب من بها يتعلق ما فهم 5فلتوقف :األح كام على األل فاظ دالل ة جهة من توقفه أما‬
‫أحكام من أو ،6اللغة علم فهو :المدلول حيث من كان فإن .العربية على وغيرهما والسنة‬
‫مطابقته جهة من أو ،9التصريف فعلم :أفرادها أحكام من أو ،8النحو فعلم :7تركيبها‬
‫الحال، لمقتضى‬
‫ـــــــ‬
‫.وهو :ز ش في 1‬
‫.أدلة .ب في 2‬
‫.ب من ساقطة 3‬
‫.ش من ساقطة 4‬
‫.فلتعلق :ز ش في 5‬
‫وضعت التي الجزيئية وهيئاتها المفردات جواهر مدلوال ت عن باحث علم هو :اللعة علم 6‬
‫.جوهر لكل تركيب من حصل وعما .الشخصي بالوضع المدلوال ت لتلك معها الجواهر تلك‬
‫مفتاح" .الشخصي بالوضع لها الموضوعة معانيها وعن جزئي، وجه على الجزئية وهيئاتها‬
‫."001 /1 السعادة‬
‫.تركبها :ز في 7‬
‫وغيرهما والبناء االع راب من العربية، التراكيب بها يعرف بقوانين علم هو :النحو 8‬
‫وما 952ص للجرجاني التعريفات" .اسدهوف الك الم صحيح بها يعرف بأصول علم هو :وقيل‬
‫."بعدها‬
‫.بإعراب ليست التي الكلم أبنية أحوال بها تعرف بأصول علم التصريف :الحاجب ابن قال 9‬
‫تسهيل ،131 /1 السعادة مفتاح بعدها، وما 1 /1 ل الستراباذي وشرحها الشافية انظر"‬
‫."12 /1 الطراز ،092ص الفوائد‬

‫)94/1(‬

‫.2الث الثة بأنواعه 1البيان فعلم :الحسن ووجوه لتعقيد،ا من وس المته‬
‫لم إن فإنه :3التكليف أحكام تصور من عليه، به يدل ما تصور جهة من توقفه وأما‬
‫.تصوره عن فرع الشيء على الحكم أل ن .4نفيها من و ال إثباتها، من يتمكن لم يتصورها‬
‫:ومادته غايته ويعرف ما، بوجه يتصوره أن علما طلب من لكل بد ال كان لما أنه واعلم‬
‫وحد .علما كونه حيث ومن إضافته، حيث من الفقه، أصول 6حد المقدمة هذه 5أول في ذكر‬
‫ثم .طلبه في بصيرة على ليكون بحده، تعريفه جهة من طالبه، ليتصوره .بمعرفته المتصف‬
‫جزئياته في ليرجع منه؛ يستمد ما ذكر ثم .عبثا طلبه في سعيه يكون لئ ال غايته؛ ذكر‬
‫.7"الفصل هذا ختم وبه" محلها إلى‬
‫ـــــــ‬
‫الدالل ة وضوح في مختلفة بتراتيب الواحد المعنى إيراد به يعرف علم هو :البيان علم 1‬
‫اإلي ضاح ،952 /1 الظنون كشف" .بعض من أجلى بعضها دالل ة تكون بأن .المقصود على‬
‫."051ص للقزويني‬
‫."151ص ضاحا إل" والكناية والمجاز التشبه وهي 2‬
‫واللغة الك الم، علم :أشياء ث الثة من الفقه أصول استمداد أن األ صوليون ذكر 3‬
‫واألح كام التكليفية األح كام يعم الذي بالمعنى الشرعية األح كام وتصور العربية،‬
‫،8 /1 ل آلمدي اإلح كام انظر" .المصنف اقتصر كما وحدها التكليفية األح كام ال الوضعية،‬
‫."6ص الفحول إرشاد‬
‫والص الة للتحريم، والنهي للوجوب، األم ر :كقولنا نفيها، أو إثباتها المقصود أل ن 4‬
‫."6ص الفحول إرشاد" .ذلك إلى وما حرام، والربا واجبة،‬
‫.الفصل هذا في :ز وفي ب، ش من ساقطة 5‬
‫.ش من ساقطة 6‬
‫.ش من ساقطة 7‬

‫)05/1(‬

‫"فصل"‬
‫في وهو .والصيف الشتاء بين يحجز ألن ه الربيع؛ صلف ومنه .شيئين بين الحجز :لغة الفصل‬
‫.1وأنواعها المسائل أجناس بين يحجز ألن ه كذلك؛ العلم كتب‬
‫على يدل ما يتقدم ولم الفقه، إلى الموصلة األدل ة :الفقه أصول علم موضوع كان ولما‬
‫:بقوله ذلك تعريف في أخذ ناصبه، على و ال الدليل، معنى‬
‫هللا وهو 2"للدليل الناصب :الدال"‬  ‫هللا رضي أحمد اإلم ام قاله .سبحانه‬ ‫.عنه تعالى‬
‫.3القرآن الدليل وأن‬
‫"دليل" وإن .المتأخرين أكثر القول هذا وعلى .واحد بمعنى والدليل الدال إن :وقيل‬
‫.4وسامع عالم بمعنى وسميع، كعليم فاعل، بمعنى فعيل‬
‫"و" حقيقة المرشد على يطلق هأن يعني "المرشد" :اللغة في أي "لغة" والدليل أي "وهو"‬
‫.لها الذاكر أو للع المة الناصب هو :فالمرشد .مجازا "اإلر شاد به" يحصل "ما" على‬
‫.5للتعريف نصبت التي الع المة هو اإلر شاد به يحصل والذي‬
‫ـــــــ‬
‫.7ص للبعلي المطلع انظر 1‬
‫،9 /1 ل آلمدي اإلح كام انظر" وغيرهم والباق الني والباجي والشيرازي اآلم دي قاله 2‬
‫."51ص اإلن صاف ،93ص الحدود ،3ص اللمع‬
‫.القرآن هو :ش في 3‬
‫."3ص اللمع ،9 /1 ل آلمدي اإلح كام انظر" .واآلم دي الشيرازي حكاه 4‬
‫ابن على العضد ،3ص اللمع ،74ص الورقات شرح على العبادي" في الموضوع تفصيل انظر 5‬
‫."901ص التعريفات ،73ص الحدود ،93 /1 الحاجب‬

‫)15/1(‬

‫التوصل يمكن" الذي الشيء أي "ما" :الشريعة 1علماء اصط الح في أي "شرعا" الدليل "و"‬
‫الموصوف إلى الصفة إضافة باب من الصحيح؛ بالنظر أي -بالتوصل متعلق - "النظر بصحيح‬
‫.بالتوصل متعلق 2"خبري مطلوب إلى" الشيء ذلك في أي "فيه"‬
‫.تصديقي أي "خبري" وقوله‬
‫التوصل المعتبر أن إلى ل إلشارة ،"يتوصل" ما يقولوا ولم "يمكن ما" قالوا اوإنم‬
‫.3فيه ينظر لم ولو دلي ال، يكون ألن ه بالقوة،‬
‫ال فإنه نفسه، كالمطلوب المطلوب، إلى به التوصل يمكن ال ما "يمكن ما" :بقوله وخرج‬
‫كسلوك بالنظر ال لكن المطلوب، إلى "به" التوصل يمكن 4أو إليه، ]به[ التوصل يمكن‬
‫.مطلوبه إلى بها التوصل يمكن طريق‬
‫ـــــــ‬
‫.أهل :ش في 1‬
‫وزكريا والعبادي والسبكي الحاجب وابن اآلم دي حكاه للدليل اال صط الحي التعريف هذا 2‬
‫،84ص الورقات شرح على العبادي ،9 /1 اإلح كام انظر" وغيرهم والشوكاني األن صاري‬
‫فتح ،5ص الفحول إرشاد ،63 /1 الحاجب ابن على العضد ،421 /1 الجوامع جمع على المحلي‬
‫الحدود" "الحواس عن الغائب المطلوب إلى يرشد أن ماصح" بأنه الباجي وحده "33ص الرحمن‬
‫يعلم ال ما معرفة إلى فيه النظر بصحيح يتوصل أن أمكن ما" بأنه الباق الني وعرفه "83ص‬
‫الحكم بثبوت الظن أو العلم عليه يتوقف ما هو" :الزركشي وقال "5ص اإلن صاف" "باضطراره‬
‫العلم من يلزم الذي هو" :الجرجاني الشريف وقال "33ص العج الن لقطة" "الصحيح بالنظر‬
‫."901ص التعريفات" ."آخر بشيء العلم به‬
‫المطلوب، إلى به ويتوصل ويسترشد به يستدل أن يصح الذي هو الدليل إن" :الباجي قال 3‬
‫يخلق ولم جمادا، خلق وع ال جل الباري كان ولو .أحد به توصل اول استدال ل يكن لم وإن‬
‫فالدليل .أحد به يستدل لم وإن ذلك على دلي ال لكان محدثا، له أن على به يستدل من‬
‫."83ص الحدود" ."به يستدل لم وإن لنفسه، دليل‬
‫.و :ش في 4‬

‫)25/1(‬

‫.الناظر قاداعت في المادة ككاذب ،1فاسده "النظر بصحيح" بقوله وخرج‬
‫.2والرسم كالحد التصوري، المطلوب "الخبري المطلوب" بوصف وخرج‬
‫الفقهاء وأكثر أصحابنا، مذهب وهو .والظن القطع يفيد ما "الخبري المطلوب" في ويدخل‬
‫.3واأل صوليين‬
‫.7أمارة يسمى الظن أفاد 6وما دلي ال، يسمى القطع أفاد 5ما 4أن :األو ل والقول‬
‫ـــــــ‬
‫.عنه الدالل ة وجه الن تفاء المطلوب، إلى به التوصل يمكن ال الفاسد لنظرا أل ن 1‬
‫.فاسد :ش وفي "821 /1 الجوامع جمع على المحلي"‬
‫عقلي إلى منقسم وهو :قال وشرحه الشرعي اال صط الح في الدليل حد اآلم دي ذكر أن بعد 2‬
‫:العالم حدوث على الدالل ة في كقولنا :فاألو ل .األم رين من ومركب محض، وسمعي محض،‬
‫الكتاب من كالنصوص :والثاني .حادث العالم :عنه فيلزم حادث، مؤلف وكل مؤلف، العالم‬
‫تحريم على الدالل ة في كقولنا :الثالث .تحقيقه يأتي كما والقياس واإلج ماع والسنة‬
‫هللا صلى لقوله حرام مسكر وكل مسكر، النبيذ :النبيذ‬   ‫."حرام مسكر كل" :وسلم عليه‬
‫."بعدها وما 9 /1 ل آلمدي اإلح كام" .حرام النبيذ :عنه فيلزم‬
‫.تيمية بن الدين ومجد الزركشي واختاره "9 /1 اإلح كام" الفقهاء عن اآلم دي حكاه 3‬
‫."375ص المسودة ،33ص الرحمن فتح انظر"‬
‫.ز ع من ساقطة 4‬
‫.ش من ساقطة 5‬
‫.وإن :ش في 6‬
‫المتكلمين، بعض عن تيمية بن المجد وحكاه "01 /1 المعتمد" البصري الحسين أبو قاله 7‬
‫أيضا "الكفاية" في القاضي ك الم ظاهر إنه :فقال تيمية بن الدين شهاب ولده أضاف ثم‬
‫وحكاه "9 /1 اإلح كام" وأطلق األ صوليين عن اآلم دي وحكاه "بعدها وما 375ص المسودة"‬
‫ثم متكلمينال أكثر عن الشيرازي وحكاه "83ص الحدود" ورده المالكية بعض عن الباجي‬
‫يكن فلم الظن، أو العلم إلى يؤدي ما بين تسمية في تفرق ال العرب أل ن خطأ، وهذا :قال‬
‫."3ص اللمع" .وجه الفرق لهذا‬

‫)35/1(‬

‫في أي "عادة" النظر عقب أي "عقبه" الدليل في الصحيح بالنظر المكتسب المطلوب ويحصل‬
‫نفس على 1يفيض بأن العادة جرت قد ألن ه العلماء؛ أكثر القول هذا وعلى .العادة‬
‫.تحصيله إلى بنظره توجه الذي مطلوبه وصورة مطلوبه، مادة الصحيح النظر بعد المستدل‬
‫.3تركه يمكن ال ألن ه .2ضرورة النظر عقب يحصل المطلوب أن :الثاني والقول‬
‫في 5القاضي قاله ،"ومسئول سائل من" 4للدليل أي "له الطالب" هو :"والمستدل"‬
‫وابن ،"التمهيد" في 7الخطاب وأبو ،6"دةالع"‬
‫ـــــــ‬
‫.يفيد :ش في 1‬
‫.عنه االن فكاك أو دفعه على له قدرة و ال .وقصده اختياره دون من أي 2‬
‫البناني وحاشية الجوامع جمع على المحلي" في فيه العلماء وآراء الموضوع تحقيق انظر 3‬
‫."12ص الرحمن فتح بعدها، وما 32 /1 الرحموت فواتح بعدها، وما 921 /1 عليه‬
‫.الدليل :ش في 4‬
‫زمانه عالم كان الحنبلي، الفراء يعلى أبو محمد، بن الحسين بن محمد القاضي هو 5‬
‫وفنونه والحديث وعلومه بالقرآن عارفا .والفروع األ صول في إماما عصره، وفريد‬
‫فنون في لكثيرةا التصانيف ألف .والقناعة والعفة والورع الزهد مع والجدل، والفتاوى‬
‫مختصر" و "الكفاية" و "العدة مختصر" و "العدة" الفقه أصول في ألفه فمما شتى،‬
‫و "المسائل عيون" و "القرآن أحكام" وله ،"المعتمد مختصر" و "والمعتمد" و "الكفاية‬
‫"الكبير الخ الف" و "المذاهب في المجرد" و "الخرقي شرح" و "السلطانية األح كام"‬
‫األح مدي النهج ،032-391 /2 الحنابلة طبقات في ترجمته انظر" .هـ854 سنة توفي .وغيرها‬
‫."142 ،012ص أحمد مذهب إلى المدخل ،454ص للبعلي المطلع ،811-501 /2‬
‫.العمدة :ض د في 6‬
‫أئمة أحد الحنبلي، البغدادي الخطاب أبو الكلوذاني، الحسن بن أحمد بن محفوظ هو 7‬
‫في حسانا كتبا صنف .ثقة عد ال شاعرا أديبا فرضيا أصوليا فقيها كان .وأعيانه المذهب‬
‫المتقدمين، مسالك فيه سلك الفقه، أصول في "التمهيد" منها والخ الف، واأل صول الفقه‬
‫الخ الف"و "الكبير الخ الف" و الفقه، في "الهداية" و والتعليل، الدليل ذكر من وأكثر‬
‫طبقات ذيل في ترجمته انظر" .ـه015 سنة توفي .الفرائض في "التهذيب" و ،"الصغير‬
‫مذهب إلى المدخل ،354ص المطلع ،891 /2 األح مد المنهج ،611 /1 رجب الب ن الحنابلة‬
‫."931 ،112ص أحمد اإلم ام‬

‫)45/1(‬

‫الدليل يطلب والمسئول المسئول، من الدليل يطلب السائل أل ن وذلك ،"الواضح" في 1عقيل‬
‫.2األ صول من‬
‫:ذلك علمت إذا‬
‫هللا :الفالد"‬   ‫هذه العلم، أولو :والمستدل الرسول، :والمبين القرآن، :والدليل تعالى،‬
‫هللا رضي أحمد اإلم ام ذلك قال "اإل س الم قواعد‬ ‫.عنه‬
‫ـــــــ‬
‫الفقيه المقرئ الحنبلي، البغدادي عقيل بن محمد بن عقيل بن على الوفاء أبو هو 1‬
‫هللا رحمه كان" :رجب ابن الق .األع الم األئ مة أحد المتكلم، الواعظ األ صولي‬ ‫في بارعا‬
‫له وكانت مستحسنة، كثيرة وتحريرات حسنة، عظيمة استنباطات ذلك في وله وأصوله، الفقه‬
‫مئتي في ويقع "الفنون" كتابه أكبرها قيمة، مؤلفات وله ."والمعارف الوعظ في طولي يد‬
‫في الجليلة فوائدال وضمنه وواقعاته، لخواطره مناطا جعله -الجوري قال كما– مجلدة‬
‫ابن عنه قال .ضخم كبير كتاب وهو الفقه، أصول في "الواضح" كتاب وله .المختلفة العلوم‬
‫كتاب أعظم وهو يكابر، فضله في من يفحم وفضل الزاخر، كالبحر علم عن فيه أبان" :بدران‬
‫عمد" و "التذكرة" و "الفصول" كتاب وله ."المجتهدين حذو فيه حذا الفن، هذا في‬
‫طبقات ذيل في ترجمته انظر" .هـ315 سنة توفي .غيرها كثيرة كتب وله الفقه، في "دلةا أل‬
‫أحمد مذهب إلى المدخل ،444ص المطلع ،332-512 /1 األح مد المنهج ،661-241 /1 الحنابلة‬
‫."932 ،902ص‬
‫الدليل، في الناظر" :بأنه المستدل الباق الني وعرف ،"3ص اللمع" .الشيرازي قاله 2‬
‫:الباجي وقال "51ص اإلن صاف" ."عنه ماغاب علم به وطلبه الدليل، في نظره لهواستد ال‬
‫يستدل كما .إليه الوصول يريد ما على به يستدل ما يطلب الذي هو الحقيقة في المستدل"‬
‫أدلة جعلت التي األح كام على الشرعية باألدل ة ويستدل محدثها، على بالمحدثات المكلف‬
‫به محتج أنه بذلك أرادوا ولعلهم مستدال ؛ بالدليل حتجالم الفقهاء سمى وقد .عليها‬
‫على به األ ن ويحتج إليه، به توصل الذي الحكم على به استدالل ه تقدم وقد اآلن ،‬
‫."04ص الحدود" ."ثبوته‬

‫)55/1(‬

‫.اإلم ام بنص وتبركا ذكره، تقدم ما صحة على به ليستدل ،1المصنفين بعض ذلك أخر وإنما‬
‫قواعد أن :معناه أن يظهر الذي :"التحرير شرح" في قال "اإل س الم دقواع هذه" وقوله‬
‫هللا إلى ترجع اإل س الم‬ ‫هللا صلى رسوله وإلى ،2"القرآن وهو" قوله وإلى تعالى،‬  ‫عليه‬
‫.انتهى .3عنها واإل س الم المسلمين أحكام من شيء يخرج لم األم ة، علماء وإلى وسلم،‬
‫"الحكم" مستحبا أو واجبا، أو حراما، أو ا الحل بكونه الشيء على أي "عليه والمستدل"‬
‫.4بذلك‬
‫.الحكم توجب التي العلة أي "يوجبه ما به" المستدل "و"‬
‫:وقيل "الخصم" جداله وقطع لخ الفه أي "له والمستدل"‬
‫ـــــــ‬
‫.الناس :ش في 1‬
‫.ش من ساقطة 2‬
‫.ش من ساقطة 3‬
‫السائل عل يقع وقد الحكم، على يقع أنه الباجي وذكر "3ص اللمع" .الشيرازي حكاه 4‬
‫على باألدل ة يستدل إنما المستدل أل ن الحكم؛ هو عليه المستدل حقيقة" :قال ثم .أيضا‬
‫اإلن سان بأثر يستدل فقد .الفقهاء الخاطبين عرف إلى بإسناده هذا يصح وإنما األح كام،‬
‫ديدهاتح الفقهاء يريد التي األدل ة من ليس هذا أل ن بحكم؛ ذلك وليس مكانه، على‬
‫الحد هذا عليه اشتمل ما تخاطبهم عرف في عندهم األدل ة بل .بأدلة ليست مما وتمييزها‬
‫وصف من تقدم لما عليه، مستدل بأنه عليه المحتج يوصف وقد .عندهم أدلة بأنه يوصف مما‬
‫مستدل بأنه عليه المحتج يوصف أن صح .مستد ال المحتج كان فإذا .مستدل بأنه المحتج‬
‫."04ص الحدود" .عليه‬

‫)65/1(‬

‫.1الحكم‬
‫وإنما 2"ظن أو علم" بالفكر أي "به يطلب فكر" :الشرع أهل اصط الح في أي "هنا والنظر"‬
‫.ذلك غير مسميات له النظر أل ن "هنا" قلت‬
‫منها" النفس حركة أي "ورجوعها المبادئ، إلى المطالب من النفس حركة :هنا والفكر"‬
‫.بالمطال إلى المبادئ من أي "إليها‬
‫غير تحصيل إلى بها ليتوصل الذهن؛ في حاصلة أصول بترتيب" المعنى بهذا الفكر ويرسم‬
‫."الحاصل‬
‫بالدودة، المسمى الدماغ من األو سط 3البطن يليها التي النفس، حركة على يطلق وقد‬
‫.تخيي ال المحسوسات وفي ،4فكرا المعقوال ت في وتسمى‬
‫ـــــــ‬
‫– السائل على ويقع له يطلب الدليل أل ن الحكم؛ على قعي له المستدل أن الشيرازي حكى 1‬
‫."3ص اللمع" .له يطلب الدليل أل ن -الخصم من أعم هو الذي‬
‫وعرفه الباق الني بكر إبي القاضي عن اآلم دي حكاه "5ص الفحول إرشاد" الشوكاني قاله 2‬
‫أن ىإل اآلم دي وذهب "3ص اللمع" "فيه المنطور حال في الفكر هو" :بقوله الشيرازي‬
‫للمطلوب المناسبة والظن، بالعلم السابقة األم ور في بالعقل التصرف عن عبارة" النظر‬
‫القرافي وحكى "01 /1 اإلح كام" ."العقل في حاص ال ماليس لتحصيل قصدا، خاص بتأليف‬
‫وما 924ص "الفصول تنقيح شرح" كتابه في عليها الك الم في وأفاض أخرى تعريفات للناظر‬
‫.بعدها‬
‫كامل الناظر يكون أن "أحدها" :ث الثة شروطا له الشيرازي ذكر فقد النظر، شروط أما‬
‫الدليل يستوفي أن "والثالث" .شبهة فيه ال دليل في نظره يكون أن "والثاني" .اآلل ة‬
‫."3ص اللمع" .تأخيره يجب ما ويؤخر تقديمه، يجب ما فيقدم حقه، على ويرتبه‬
‫.البطين :ش في 3‬
‫انتقالها أي .المعقوال ت في النفس حركة" بأنه الفكر تعريف العبادي حكى هذا وعلى 4‬
‫."44ص الورقات شرح على العبادي انظر" .وشرحه "قصديا تدريجيا انتقا ال فيها‬

‫)75/1(‬

‫لم ألن ه "تصور" إثبات، أو بنفي عليها "حكم ب ال" الشيء ماهية إدراك أي "واإلدرا ك"‬
‫مع الشيء ماهية تصور أن يعني وبالحكم؛ أي "وبه" .الذهن في الشيء صورة سوى يحصل‬
‫.1تصديقا يسمى أي "تصديق" سلب أو بإيجاب عليها الحكم‬
‫"إدراك" التصديق وأن األح كام، عن مجردة الحقائق إدراك التصور أن هذا من ظهر وقد‬
‫.السلب أو باإلي جاب الحقائق بين حكمية نسبة‬
‫وسمي .الذهن في الشيء2" صورة صولح أل ن الصورة، من ألخ ذه تصورا؛ التصور سمي وإنما‬
‫في 3الحكم الزم ي بأشرف سمي .يكذب أو فيه يصدق حكما، فيه أل ن :تصديقا التصديق‬
‫.2"النسبة‬
‫من به والمحكوم عليه، المحكوم تصور :تصورات ث الث التصور 4"مطلق من متضمن تصديق فكل"‬
‫تلك تصور ألن ه عا؛راب تصورا يكون فالحكم ل آلخر، أحدهما نسبة تصور ثم ،5هما حيث‬
‫.6منفية تصورها أو موجبة، النسبة‬
‫ـــــــ‬
‫،34ص الرحمن فتح ،6ص المبهم إيضاح" في والتصديق التصور على الك الم تفصيل انظر 1‬
‫هللا عبد المبارك لمحمد المنطلق‬  ‫."بعدها وما 21ص‬
‫.ش من ساقطة 2‬
‫.الحكمة :ع في 3‬
‫.ش من ساقطة 4‬
‫.هو :ش في 5‬
‫على قولنا اشتمل فقد ،"قائم زيد" قلنا إذا أننا وذلك .الحكماء مذهب على وهذا 6‬
‫تصور -3 .قائم وهو :المحمول تصور -2 .زيد وهو :الموضوع تصور -1 :أربعة تصورات‬
‫= النسبة‬

‫)85/1(‬

‫هللا .1ونظري ضروري والتصديق التصور من وكل‬ ‫.أعلم و‬
‫ـــــــ‬
‫تصور أي :وقوعها تصور -4 .زيد قيام تصور أي ع،بالموضو المحمول تعليق وهو بينهما؛ =‬
‫مذهب وهذا .له شروط قبله والث الثة تصديقا، يسمى الرابع فالتصور .زيد من القيام وقوع‬
‫وعلى .األرب عة التصورات هو التصديق إن وقال ذلك في الرازي اإلم ام وخالف .الحكماء‬
‫على ومركبا .الماهية عن خارجة الشروط أل ن الحكماء؛ مذهب على بسيطا التصديق يكوة هذا‬
‫الرحمن فتح انظر" .له أجزاء باعتبارها ,الث الثة والتصورات الحكم من الرازي مذهب‬
‫وما 8ص للرازي المنطقية القواعد تحرير ،41ص للمبارك المنطق ،6ص المبهم إيضاح ،34ص‬
‫..."بعدها‬
‫وهو :عكسه الضروريو .والنظر للتأمل احتاج ما :والتصديق التصور من كل من النظري 1‬
‫.والصوت والحرارة البياض معنى إدراك :الضروري التصور ومثال .ذلك إلى يحتاج ما ال‬
‫ومثال .النقيض وعكس والجاذبية الفرد والجوهر العقل معنى إدراك النظري، التصور ومثال‬
‫النار" و "االث نين نصف الواحد" قولنا في النسبة وقوع إدراك :الضروري التصديق‬
‫االث ني سدس نصف الواحد" قولنا في النسبة وقوع إدراك :النظري التصديق ومثال ."محرقة‬
‫."51ص للمبارك المنطق ،6ص المبهم إيضاح انظر" ."حادث العالم" و "عشر‬

‫)95/1(‬

‫"فصل"‬
‫:6بعضهم وقال 5وتقسيم 4بتمثيل ويميز 3لعسره :2بعضهم قال "وجه في 1يحد ال العلم"‬
‫متعل وقد .7ضروري ألن ه‬
‫ـــــــ‬
‫."14 الرحمن فتح" .والفصل الحنس من المكون الحقيقي بالحد أي 1‬
‫/1 ل آلمدي اإلح كام انظر" ضروريا ال نظريا العلم واعتبرا والغزالي، الجويني وهو 2‬
‫."14ص الرحمن فتح ،52 /1 المستصفى ،11‬
‫جمع على حليالم" .لخفائه دقيق بنظر إ ال يحصل ال إذ بحقيقته، تصوره عسر بسبب أي 3‬
‫."951 /1 الجوامع‬
‫:يقال كأن بالتمثيل، والمراد .ذكرناه ما والصواب بصواب، وليس .ببحث :ب ض ع د ش في 4‬
‫نصف الواحد أن كاعتقادنا هو :أويقال الباصرة، إلدرا ك المشابه البصيرة إدراك العلم‬
‫بعدها، وما 52 /1 المستصفى ،74 /1 وحواشيه الحاجب ابن على العضد انظر" .االث نين‬
‫ببحث ويميز" وعبارة "14ص الرحمن فتح ،11 /1 ل آلمدي اإلح كام ،3ص الفحول إرشاد‬
‫.ز من ساقطة "وتقسيم‬
‫فإنه باالع تقاد، يلتبس العلم كان ولما ."به يلتبس عما نميزه أن هو" فالتقسيم 5‬
‫. ال أو ثابت إما والمطابق ال ، أو مطابق إما والجازم ال ، أو جازم إما االع تقاد :يقال‬
‫بالجزم وخرج .اليقين بمعنى العلم وهو "ثابت مطابق جازم اعتقاد" القسمة من فخرج‬
‫الجازم، المصيب تقليد وبالثابت الفاسد، االع تقاد وهو المركب، الجهل وبالمطابق الظن،‬
‫/1 المستصفى ،14ص الرحمن فتح انظر" .بالتشكيك يزول قد ألن ه الصحيح، االع تقاد وهو‬
‫."3ص ولالفح إرشاد ،52‬
‫،3ص الفحول إرشاد ،551 /1 الجوامع جمع على المحلي" .وجماعة المحصول في الرازي وهو 6‬
‫."14ص الرحمن فتح‬
‫واكتساب، نظر غير من إليه النفس التفات بمجرد يحصل أي :األن صاري زكريا الشيخ قال 7‬
‫/1 الجوامع جمع على المحلي وانظر ،14ص الرحمن فتح" .له كاشفا غيره يكون أن فيستحيل‬
‫."551‬

‫)06/1(‬

‫.غيره والمعتمد فالمقدم 2"وجه في"2 شيء عن قلت متى 1أني الكتاب خطبة من‬
‫:هذا تقرر إذا‬
‫أن منها المختار "و" .عبارات حده في ولهم .يحد أنه :واألك ثر أصحابنا عند فالصحيح‬
‫والممكن والواجب واألع راض، واألج سام الجواهر بين "بها المتصف يميز صفة هو" :يقال‬
‫.3النقيض يحتمل ال أي "مطابقا جازما تمييزا" والممتنع‬
‫عليه، هو ما على ال الشيء يدرك قد ألن ه الحس؛ غلط 4لجواز "الحواس إدراك يدخل ف ال"‬
‫.ونحوهما ساكنا والمتحرك مستويا، كالمستدير‬
‫هللا رضي 5إمامنا عن الروايتين من األ صح على العلم "ويتفاوت"‬  ‫في قال .عنه تعالى‬
‫.األك ثر وعليه .الصحيح وهو :"التحرير شرح"‬
‫نجد فإنا التفاوت؛ األ صح :"أصوله" في 6الجبل قاضي ابن قال‬
‫ـــــــ‬
‫.اين :ش في 1‬
‫.ش من ساقطة 2‬
‫المعتمد ،4ص الفحول إرشاد" في عليها الك الم وتفصيل للعلم األ صوليين تعريفات انظر 3‬
‫،575ص المسودة ،2ص للمع ،24ص الرحمن فتح ،43ص قاتالور شرح على العبادي ،01 /1‬
‫.بعدها وما 42 /1 المستصفى ،061ص التعريفات ،42ص الحدود ،11 /1 ل آلمدي اإلح كام‬
‫."بعدها وما 5ص للبغدادي الدين أصول بعدها، وما 843ص األ صبهاني الراغب مفردات‬
‫.بجواز :ش في 4‬
‫.أحمد إمامنا :ش في 5‬
‫هللا عبد بن الحسن بن أحمد هو 6‬   ‫اإل س الم شيخ ت المذة من الحنبلي، المقدسي عمر أبي بن‬
‫= ابن‬
‫)16/1(‬

‫كون مع التواتر، جهة من علمناه ما وبين االث نين، نصف الواحد كون بين الفرق بالضرورة‬
‫.1فيهما حاص ال اليقين‬
‫."اإلي مان" يتفاوت كما "و" المعلومات تتفاوت كما أي "كالمعلوم"‬
‫بعض قال :-الواجب على الك الم في - "أصوله"في مفلح ابن وقال" :"التحرير رحش" في قال‬
‫4بالحياة المشروطة الصفات جميع أن 3والصواب :-2الدين تقي الشيخ به يعني - أصحابنا‬
‫.التزايد تقبل‬
‫ـــــــ‬
‫عالما متقنا العلم، في والرياسة والفهم البراعة أهل من كان" :رجب ابن قال .تيمية =‬
‫"الفائق" كتاب صاحب وهو ."ذلك وغير والمنطق واأل صلين والفقه والنحو وعلله لحديثبا‬
‫لم لكنه كبير، مجلد في يقع "الفقه أصول" في كتابه منها كثيرة كتب وله الفقه، في‬
‫طبقات ذيل في ترجمته انظر" .هـ177 سنة توفي .القياس أوائل إلى فيه ووصل يتمه،‬
‫."502ص أحمد مذهب إلى المدخل ،862 /1 افيالص المنهل ،354 /2 الحنابلة‬
‫الجويني الحرمين إمام إليه ذهب ما فهي العلوم تفاوت بمنع الثانية الرواية وأما 1‬
‫من الجزم في أقوى ضروريا ولو العلوم بعض فليس وعليها الس الم، عبد وابن واألب ياري‬
‫."44ص الرحمن فتح" .نظريا ولو بعضها‬
‫تقي الحنبلي، الدمشقي الحراني تيمية بن الس الم عبد بن الحليم عبد بن أحمد هو 2‬
‫بالفنون محيطا العلم واسع كان العلوم، وبحر اإل س الم شيخ العباس، أبو الدين،‬
‫إذا كان" :الزملكاني ابن عنه قال .مجاهدا تقيا صالحا والعقلية، النقلية والمعارف‬
‫ال أحدا أن وحكم الفن، ذلك غير يعرف ال أنه والسامع الرائي ظن الفنون، فن عن سئل‬
‫المعقول بين الموافقة" و "اإلي مان" و "الفتاوى" منها قيمة كثرة تصانيفه ."مثله يعرف‬
‫"الشرعية السياسة" و "المستقيم الصراط اقتضاء" و "النبوية السنة منهاج" و "والمنقول‬
‫ذيل في هترجمت انظر" .هـ827 سنة توفي .وغيرها "األع الم األئ مة عن الم الم رفع" و‬
‫المفسيرين طبقات ،36 /1 الطالع البدر ،26 /1 الوفيات فوات .783 /2 الحنابلة طبقات‬
‫."633/1 الصافي المنهل ،54 /1 للدوادي‬
‫.والصحيح :ش في 3‬
‫.الحياة في :باب في 4‬

‫)26/1(‬

‫هللا رضي أحمد وعن‬  ‫تقبل هل :اإلي مان في القلب 1في الحاصلة المعرفة في عنه تعالى‬
‫4إمكان :السنة أهل 3جمهور ومذهب مذهبنا من والصحيح .2روايتان والنقص؟ لتزايدا‬
‫.انتهى "ذلك جميع في الزيادة‬
‫.أمور 5أربعة على وعرفا لغة يطلق العلم أن اعلم ثم‬
‫.وتقدم النقيض، يحتمل ال ما على حقيقة إط القه :أحدها‬
‫أو جازما،" اإلدرا ك كان سواء ييعن "اإلدرا ك مجرد به ويراد" يطلق 6أنه :الثاني األم ر‬
‫على "مساو أو مرجوح، أو راجح، احتمال مع‬
‫ـــــــ‬
‫.بالقلب :ش في 1‬
‫الرواية كانت وإن ،855ص "المسودة" في تيمية بن الذين تقي الشيخ ذلك إلى أشار 2‬
‫"السنة" كتابه في ذكرها وينقص، يزيد اإلي مان أن أحمد عنداإلم ام والراجحة المشهورة‬
‫عبد قال :ونصها .صفحة ث الثين من أكثر في واألدل ة والبراهين الحجج صحتها على وأقام‬
‫هللا‬  ‫وعمل، قول اإلي مان نقول نحن" :فقال اإلرج اء عن سئل أبي سمعت :حنبل ابن أحمد بن‬
‫مناقب" كتابه في الجوزي ابن ذكر وقد ."أيمانه نقص الخمر وشرب زنى إذا وينقص، يزيد‬
‫بأن واحدا قو ال إ ال عنه ينقل فلم اإلي مان، في أحمد اماإل م مذهب "أحمد اإلم ام‬
‫حنبل بن أحمد سمعت قال األ شعث، ين سليمان عن :الرواية ونص .وينقص يزيد اإلي مان‬
‫من تنقص والمعاصي اإلي مان، من كله والبر وينقص، ويزيد وعمل، قول اإلي مان" :يقول‬
‫س الم بن القاسم عبيد ألب ي يمانا إل ،061-27ص أحمد ل إلمام السنة كتاب انظر" ."اإلي مان‬
‫،351ص الجوزي الب ن أحمد اإلم ام مناقب ،891-681ص تيمية الب ن اإلي مان بعدها، وما 27ص‬
‫هللا عبد للدكتور حنبل بن أحمد مذهب أصول‬    ‫مذهب إلى المدخل بعدها، وما ،58ص التركي‬
‫."بعدها وما 9ص لبدران أحمد‬
‫.ض من ساقطة 3‬
‫.إمكان أن :ع في 4‬
‫.ث الثة :ش في 5‬
‫.أن :ش في 6‬

‫)36/1(‬

‫نفي :المراد إذ ،1 }سوء من عليه علمنا ما{ :تعالى قوله األرب عة فشمل .المجاز سبيل‬
‫.إدراك كل‬
‫."ظنيا أو" التصديق كان "قطعيا التصديق،" به يراد "و" يطلق أنه :الثالث األم ر‬
‫.كثيرة وأمثلته .حقيقة عليه فإط القه :القطعي التصديق أما‬
‫فإن{ :تعالى قوله أمثلته ومن .المجاز سبيل على 2عليه فإط القه :الظني التصديق وأما‬
‫.3 }مؤمنات علمتموهن‬
‫ال{ :تعالى قوله ذلك أمثلة ومن "المعرفة معنى" به يراد "و" يطلق أنه :الرابع األم ر‬
‫.4 }نعلمهم نحن تعلمهم‬
‫أي ،5 }الحق من عرفوا مما{ :تعالى قوله ومنه .العلم "بها ويراد" المعرفة وتطلق‬
‫.علموا‬
‫:تعالى قوله ومنه .العلم به ويراد يطلق الظن أن يعني "بظن" أيضا العلم يراد "و"‬
‫.يعلمون أي ،6 }ربهم م القو أنهم يظنون الذين{‬
‫ـــــــ‬
‫.يوسف من 15 اآلي ة 1‬
‫.ع من ساقطة 2‬
‫.الممتحنة من 01 اآلي ة 3‬
‫.التوبة من 101 اآلي ة 4‬
‫.المائدة من 38 اآلي ة 5‬
‫.البقرة من 64 اآلي ة 6‬

‫)46/1(‬

‫من أي "منه أخص لبس بعد انكشاف أو مستحدث، علم إنها حيث من" المعرفة أي "وهي"‬
‫هللا علم وهو .المستحدث غير يشمل ألن ه .العلم‬    ‫علم وهو المستحدث، ويشمل .تعالى‬
‫.1باليقيني قيقةح الخ تصاصه العلم من "أعم وظن يقين إنها حيث ومن" العباد‬
‫مرادهم يكون أن فإما" :"التحرير شرح" في قال .للعلم مرادفة المعرفة إن :جمع وقال‬
‫هللا علم غير‬    ‫تطلق و ال القديم، على تطلق 2أنها بالمعرفة مرادهم يكون أن وإما تعالى،‬
‫.انتهى ."أولى واألو ل .المستحدث على‬
‫وقد .العلم تقابل أي "فتقابله" معه محك ال الذي "التصور مجرد على" المعرفة "وتطلق"‬
‫المعرفة أطلقت وإذا .والظني لليقيني الشامل التصديق مجرد على يطلق العلم أن تقدم‬
‫.له 3مقابلة أي للعلم، قسيما كانت :التصديق عن المجرد التصور على‬
‫هللا وعلم"‬   ‫الو ضروريا ليس" قديمة وصفاته صفاته، من صفة ألن ه "قديم" وتعالى سبحانه "‬
‫.5عليه هو ما على ومعدوم موجود 4بكل أحاط األئ مة، بين نزاع ب ال "نظريا‬
‫ابن قال 6"عارف بأنه" وتعالى سبحانه "يوصف و ال"‬
‫ـــــــ‬
‫.باليقين :ز ع ب في 1‬
‫.بأنها :ض ز ش في 2‬
‫.مقاب ال :ش في 3‬
‫.شيء بكل :ب في 4‬
‫.2ص اللمع انظر 5‬
‫.632ص للجرجاني التعريفات .4ص الفحول إرشاد انظر 6‬

‫)56/1(‬

‫هللا علم" :"المبتدئين نهاية" في 1حمدان‬ ‫."إجماعا القاضي حكاه .معرفة يسمى ال تعالى‬
‫.انتهى‬
‫:قسمان "وهو محدث، المخلوق وعلم"‬
‫.حارة وأنها النار، معنى كتصورنا "نظر غير من يعلم" ما وهو :2 "ضروري" قسم -‬
‫.الضروري عكس أي "عكسه" وهو بنظر، إ ال لميع ال ما وهو :"نظري" قسم "و" -‬
‫ـــــــ‬
‫، عبد أبو الدين، نجم الحنبلي، الحراني حمدان بن شبيب بن حمدان بن أحمد هو 1‬     ‫هللا‬
‫نهاية" كنبه من النافعة، التصانيف وصاحب القاهرة، نزيل األدي ب، األ صولي الفقيه‬
‫الرعاية" و "الكبرى الرعاية" و الفقه أصول في "المقنع" و الدين أصول في "المبتدئين‬
‫."والمستفتي المفتي صفة" و محررة غير ولكنها كثيرة نقول وفيهما الفقه، في "الصغرى‬
‫،272 /1 الصافي المنهل ،133 /2 الحنابلة طبقات ذيل في ترجمته انظر" .هـ596 سنة توفي‬
‫."142 ،922 ،502ص أحمد مذهب إلى المدخل ،824 /5 الذهب شذرات‬
‫و ال اختياره دون بالعالم يوجد أنه معناه ضروري بأنه العلم هذا وصف" :اجيالب قال 2‬
‫.قصده دون به يوجد أن "أحدهما" :وجهين على الشيء إلى مضطر أنه اإلن سان ويوصف .قصده‬
‫بموقوفة وليست به الموجودة المعاني وسائر والمرض والصحة والخرس العمى به يوجد كما‬
‫:قولهم من .له مختارا يكن لم وإن بقصده، به مايوجد "والثاني" .وقصده اختياره على‬
‫.بقصده به يوجد إنما األك ل كان وإن .الناس تكفف وإلى الميتة أكل إلى ف الن اضطر‬
‫."قصده على بموقوف ليس بالعالم وجوده أل ن األول ، القسم من ضروري بأنه للعلم ووصفنا‬
‫."بعدها وما 52ص الحدود"‬

‫)66/1(‬

‫.بخ الفه والنظري عليه، يتوقف تصديق يتقدمه ال ما الضروري :األك ثر وقال‬
‫في وحده .إليه واإلل جاء الشيء، على الحمل :اللغة في الضروري 1العلم حد أن اعلم ثم‬
‫.2عنه الخروج يمكنه ال لزوما المكلف نفس لزم ما :الشرع‬
‫ـــــــ‬
‫.ش من ساقطة 1‬
‫عن الحاصل كالعلم وذلك" :الشيرازي الق .شيهة و ال بشك نفسه عن دفعه يمكنه ال أي 2‬
‫به تواترت بما والعلم واللمس، والذوق والشم والبصر السمع هي التي الخمس الحواس‬
‫بحال العلم من النفس في يحصل وما النائية، والب الد السالفة األم م ذكر من األخ بار‬
‫والغم فرحوال النشاط من غيره من يعلمه وما والفرج، والغم والسقم الصحة من نفسه‬
‫-النظري إي– والمكتسب .معرفته إلى يضطر مما أشبهه وما الوجل ووجل الخجل وخجل والترح‬
‫ووجوب الرسل وصدق الصانع وإثبات العالم بحدوث كالعلم واستدالل ، نظر عن يقع علم كل :‬
‫."واال ستدال ل بالنظر يعلم مما ذلك وغير ونصبها، الزكاة ووجوب وأعدادها الص الة‬
‫الحدود" في والنظري الضروري العلم على الك الم تفصيل وانظر "بعدها وما 2ص اللمع"‬
‫وما 24ص الرحمن فتح بعدها، وما 04ص الورقات شرح على العبادي بعدها، وما 52ص للباجي‬
‫."بعدها‬

‫)76/1(‬

‫"فصل"‬
‫أحوال 1"من طرفا" الفصل هذا في نذكر أن ناسب بمعلوم، يتعلق أن بد ال العلم كان لما‬
‫:هناك ذكره في المناسبة ووجه" .األم ر باب في إ ال 3األ صل في ذلك يذكر ولم .2لمعلوما‬
‫.5"خ الفا أو مث ال أو ضدا، لكان 4عينا يكن لم لو :قال النهي عين األم ر بأن القائل أن‬
‫:ذلك علمت إذا‬
‫إلى المضافين والعدم كالوجود "يرتفعان و ال يجتمعان ال نقيضان إما :المعلومان"فـ‬
‫.واحد 6نمعي‬
‫.الواحد 7الجسم في والبياض كالحركة "ويرتفعان يجتمعان :خ الفان أو"‬
‫يمكن ال والبياض، كالسواد "الحقيقة الخ ت الف ويرتفعان ،8يجتمعان ال :ضدان أو"‬
‫بقاء مع ارتفاعهما ويمكن واحد، زمن في أبيض 9أسود يكون ال الشيء أل ن اجتماعهما،‬
‫.حقيقتهما افالخ تل 01أبيض و ال أسود ال المحل‬
‫ـــــــ‬
‫.ش من ساقطة 1‬
‫.العلوم :ش في 2‬
‫.للمزداوي التحرير كتاب وهو المختصر، أصل في أي 3‬
‫.ب من ساقطة 4‬
‫.هناك ذكره في المناسبة وجه أعرف ولم :ز في 5‬
‫.حين :ش في 6‬
‫.الجسد :ش في 7‬
‫.ويختلفان يجتمعان ال :ش في 8‬
‫.اسودا :ب في 9‬
‫الزيادة وهذه .جسم كل في والسكون وكالحركة المثال، هذا في أبيض الو :ض ع ب ش في 01‬
‫.ز في موجودة غير كلها‬

‫)86/1(‬

‫وجود فرض يخرج و ال وبياض، كبياض "1"الحقيقة لتساوي" ويرتفعان يجتمعان ال :مث الن أو"‬
‫.2صور األرب ع هذه عن معلومين‬
‫فهما اجتماعهما أمكن فإن ال ، أو مااجتماعه يمكن أن إما :المعلومين 3أن :الحصر ودليل‬
‫. ال أو ارتفاعهما يمكن أن فإما اجتماعهما يمكن لم وإن والبياض، كالحركة الخ الفان‬
‫.4"السكون مع الحركة ووجود" .وعدمه زيد كوجود النقيضان، :الثاني ]فـ[‬
‫دكالسوا الضدان، :األو ل ]فـ[ . ال أو الحقيقة في يختلفا أن إما يخلو، ال :واألو ل‬
‫.وبياض كبياض المث الن :والثاني الحقيقة، الخ ت الف والبياض‬
‫الوجود واجب كذات خ الفين، كونهما غير حقيقة لخصوص ارتفاعهما، يتعذر قد الخ الفان لكن‬
‫ويستحيل خ الفان الزوجية مع كالعشرة افتراقهما، يتعذر وقد صفاته، مع سبحانه‬
‫.كثير وهو ألل وان،ا مع 6والجوهر الفردية، مع 5والخمسة افتراقهما،‬
‫ـــــــ‬
‫.ش من ساقطة 1‬
‫04ص الرحمن فتح بعدها، وما 79ص الفصول تنقيح شرح" في الموضوع هذا على الك الم انظر 2‬
‫."بعدها وما‬
‫.هذين أن :ش في 3‬
‫.ش من ساقطة 4‬
‫.والخمس :ش في 5‬
‫المتحيز ادثالح هو :المتكلمين عند ولجوهر" :"302 /1" الفنون اصط الحات كشاف في قال 6‬
‫.هناك أو هنا بأنه بالذات الحسية ل إلشارة القابل هو بالذات والمتحيز .بالذات‬
‫في يحتاج الذي الموجود هو" :-الجرجاني الشريف قال كما– والعرض ."العرض ويقابله‬
‫هو ويقوم يحله جسم إلى وجوده في المحتاج كاللون به، يقوم -محل إي– موضع إلى وجوده‬
‫."351ص التعريفات" ."به‬

‫)96/1(‬

‫االرت فاع وتعذر الذات، إلى بالنسبة واالرت فاع االف تراق إمكان بين تنافي و ال‬
‫.1عنهما خارجي أمر إلى بالنسبة ]واالف تراق[‬
‫هللا أما .الوجود ممكن في كله ذكر الذي وهذا‬    ‫يقال ال فإنه :وصفاته وتعالى سبحانه‬
‫.3وجوده بوجو بسبب رفعه لتعذر منها، شيء 2رفع بإمكان‬
‫"وعكسه األخ رى وجود" واحدة "كل وجود من يلزم متساويتان؛ إما 4حقيقتاهما شيئين وكل"‬
‫يلزم فإنه بالقوة؛ والضاحك كاإلن سان األخ رى عدم منهما واحدة كل عدم من ويلزم :يعني‬
‫بالقوة، ضاحك وهو إ ال إنسان ف ال عدمه، عدمه ومن اآلخ ر، وجود منهما واحد كل وجود من‬
‫.5إنسان وهو إ ال بالقوة احكض و ال‬
‫.للضحك المباشر وهو بالفعل، 6الضاحك ويقابله يقع، لم ولو قاب ال كونه بالقوة ونعني‬
‫ليس إنسان هو فما والفرس، كاإلن سان "واحد محل في تجتمعان ال ؛7متباينتان" إما "أو"‬
‫.اآلخ ر صدق عدم محل على أحدهما صدق من فيلزم بإنسان، 9فليس 8فرس هو وما بفرس،‬
‫ـــــــ‬
‫.عنها :ض في 1‬
‫.دفع :ش في 2‬
‫.89ص الفصول تنفيح شرح انظر 3‬
‫.حقيقتين :ش في 4‬
‫القواعد تحرير ،04ص الرحمن فتح انظر" .اآلخ ر عليه يصدق ما كل على منهما كل فيصدق 5‬
‫."36ص المنطقية‬
‫.الضحك :ز في 6‬
‫.متباينان :ض ع ب ش في 7‬
‫.بفرس :ص ب في 8‬
‫.ليس :ش في 9‬

‫)07/1(‬

‫أفراد 1كل وجود مع إحداهما توجد مطلقا، أخص واألخ رى مطلقا، أعم إحداهما" إما "أو"‬
‫ف ال اإلن سان، أفراد جميع على لصدقه مطلقا أعم فالحيوان واإلن سان، 2كالحيوان "األخ رى‬
‫وجود -3أخص هو الذي - اإلن سان وجود من فيلزم .ألبتة حيوانية بدون إنسان يوجد‬
‫عدم أخص هو الذي اإلن سان عدم من يلزم ف ال :يعني "عكس ب ال" أعم، هو الذي وان،الحي‬
‫.وغيره الفرس في موجودا يبقى قد الحيوان أل ن ؛4"أعم هو الذي الحيوان‬
‫آخر" وجه "من 5 "وأخص وجه من أعم" الحقيقتين من أي "منهما 6واحدة كل 5 " إما "أو"‬
‫.األخ رى وبدون أي "وبدونها رىاأل خ مع" الحقيقتين من واحدة "كل توجد‬
‫:بصورة األخ رى عن منهما واحدة كل وتنفرد صورة، في يجتمعان أنهما :ذلك ومعنى‬
‫بدون يوجد الحيوان فإن * واألب يض كالحيوان‬
‫ـــــــ‬
‫.ش من ساقطة 1‬
‫انظر" .باالراد ة المتحرك الحساس النامي الجسم :المقام هذا في بالحيوان المراد 2‬
‫على األ سرار كشف ،26ص المنطقية القواعد تحرير على الجرجاني حاشية ،001ص التعريفات‬
‫."12 /1 البزدوي أصول‬
‫.مطلقا أخص :ز في 3‬
‫.ش من ساقطة 4‬
‫واحد :ب ش في 5‬
‫.أخص واألخ رى وجه من أعم احدا :ز في .6‬

‫)17/1(‬

‫مما ،3وغيرهما نوالقط الثلج في الحيوان بدون األب يض ويوجد ،2السودان في 1 "األب يض‬
‫الحيوان، وجود األب يض وجود من يلزم ف ال .األب يض الحيوان في ويجتمعان .بحيوان ليس‬
‫.6"اآلخ ر عدم أحدهما" عدم من و ال األب يض، وجود الحيوان 5وجود من 4و ال‬
‫هللا .7بعض على الحقائق ببعض اال ستدال ل :القواعد هذه ففائدة‬ ‫.أعلم و‬
‫ـــــــ‬
‫.ش من ساقطة 1-*‬
‫.السواد :ع في 2‬
‫.غيرهما ونحو :ش في 3‬
‫.يلزم و ال :ز في 4‬
‫.ز من ساقطة 5‬
‫.االخ ر عدم احديهما :د وفي .االخ رى عدم احداهما :ش في 6‬
‫الرحمن فتح بعدها، وما 69ص الفصول تنقيح شرح" في الحقائق بين النسب موضوع انظر 7‬
‫."بعدها وما 36ص المنطقية القواعد تحرير ،04ص‬

‫)27/1(‬

‫"فصل"‬
‫نفي أو إثبات من الخبري، بالك الم عنه يعبر الذي المعنى أي "الحكمي الذكر عنه ما"‬
‫.1الخبري الك الم مفهوم هو :الحكمي الذكر عنه فما به، لفظ أو تخيله،‬
‫نفي، أو إثبات من نفسك في أمر 3 "عن ينبئ 3الحكمي الذكر" :2الدين عضد القاضي قال‬
‫."4يالحكم الذكر عنه ما وهو‬
‫عند القسمة، مورد عن والشك الوهم خروج يلزم لئ ال القسمة مورد الحكم يجعل لم وإنما‬
‫.للحكم مقارنتهما منع من‬
‫الحكم، أو االع تقاد دون ،"الحكمي الذكر عنه ما" المورد جعل إنما" :أيضا وقال‬
‫.5"فيه للذهن حكم و ال اعتقاد ال مما والوهم الشك ليتناول‬
‫طرفي بين الواقعة النسبة وهو الحكمي؛ الذكر عنه ما متعلق أي "علقهمت يحتمل أن إما"‬
‫إما الذاكر، عند أو الخارج، في كان سواء الوجوه، من "بوجه النقيض" الذهن في الخبر‬
‫.أص ال الوجوه من بوجه النقيض يحتمل " ال أو" إياه مشكك بتشكيك أو بنفسه، بتقديره‬
‫ـــــــ‬
‫.الحكمي الذكر هو المقول فهذا .حكما ذكرت فقد "بقائم ليس" أو "قائم زيد" قلت فإذا 1‬
‫."85 /1 عليه الجرجاني وحاشية العضد"‬
‫كان" :حجر ابن الحافظ قال .الشافعي األي جي الغفار عبد بن أحمد بن الرحمن عبد هو 2‬
‫كتبه أشهر ."الفنون في مشاركا والعربية، والمعاني باأل صول قائما المعقول، في إماما‬
‫الفوئد" و الك الم علم في "المواقف" و الفقه أصول في "الحاجب ابن مختصر شرح"‬
‫/2 الكامنة الدرر في ترجمته انظر" .هـ657 سنة توفي .والبيان المعاني في "الغياثية‬
‫."623 /1 الطالع البدر ،471 /6 الذهب شذرات ،57 /2 الوعاة بغية ،924‬
‫.على يبني :ش في 3‬
‫.85 /1 الحاجب بنا مختضر على العضد شرح 4‬
‫.16 /1 الحاجب ابن مختصر على العضد شرح 5‬

‫)37/1(‬

‫."العلم" هو بوجه النقيض يحتمل ال الذي وهو "والثاني"‬
‫عند" النقيض يحتمل أي "يحتمله أن إما" النقيض متعلقه يحتمل الذي وهو "واألو ل"‬
‫الذاكر عند النقيض يحتمل " ال أو" نفسه في النقيض الذاكر بتقدير :أي "قدره لو الذاكر‬
‫.قدره لو‬
‫هو نفسه في قدره لو الذاكر عند النقيض 1متعلقه يحتمل ال الذي وهو "والثاني"‬
‫.2"الع تقاد"‬
‫لم وإن أي "وإ ال صحيح،" اعتقاد ـهو "فـ" األم ر نفس في لما االع تقاد هذا "طابق فإن"‬
‫."سدفا" اعتقاد ـهو "فـ" األم ر نفس في لما مطابقا االع تقاد يكن‬
‫يكون الذي وهو "منه الراجح" قدره لو الذاكر عند النقيض يحتمل الذي وهو "واألو ل"‬
‫غلبة :يقال حتى الظن، ويتفاوت "ظن" النقيض احتمال على الذاكر عند راجحا متعلقه‬
‫.الظن‬
‫."وهم" للظن 3المقابل وهو "والمرجوح"‬
‫.4"شك" لذاكرا عند نقيضه واحتمال متعلقه يتساوى الذي وهو "والمساوي"‬
‫.والوهم الشك قسيمه والظن والفاسد، الصحيح االع تقاد قسيمه فالعلم :ذلك علم إذا‬
‫ـــــــ‬
‫.ع ز ش من ساقطة 1‬
‫.بعدها وما 82ص للباجي الحدود كتاب وأقسامه االع تقاد على الك الم في انظر 2‬
‫.القابل :ع في 3‬
‫.16 /1 الحاجب ابن على العضد انظر 4‬

‫)47/1(‬

‫القسمة، مورد هو الذي الحكمي، الذكر عنه ما أن إلى "حدودها علمت وقد" بقوله 1وأشار‬
‫من واحد لكل حدا ذلك كان :األق سام من غيره عن يميزه بما منه قسم كل قيد لما‬
‫كان سواء أغيارها، عن الماهية يميز مركب لفظ كل :األ صوليين عند الحد أل ن األق سام؛‬
‫.2منهما بالمركب أو بالعرضيات، أو بالذاتيات‬
‫بوجه؛ النقيض متعلقه يحتمل ال حكمي، ذكر عنه 3ما :العلم حد يكون أن ذلك على فيتفرع‬
‫.5بالتشكيك و ال الذاكر، 4عند و ال الواقع، في ال‬
‫الذاكر عند النقيض متعلقه يحتمل 6 ال حكمي، ذكر عنه ما :الصحيح االع تقاد حد ويكون‬
‫.7قدره لو الذاكر ندع يحتمله و ال إياه، مشكك بتشكيك‬
‫ـــــــ‬
‫.إليه وأشار :ض د في 1‬
‫إ ال يكون ال الحد أن من المنطقيون عليه عما "األ صوليين عند" بقوله احترز وقد 2‬
‫المناطقة اصط الح بين الفرق في انظر" .واللفظي الرسمي يقابل وأنه بالذاتيات،‬
‫جمع على المحلي ،86 /1 عضدال شرح على التفتازاني حاشية بالحد المراد في واأل صوليين‬
‫المنطقية القواعد تحرير على الجرجاني حاشية ،331 /1 عليه البناني وحاشية الجوامع‬
‫."08ص‬
‫.مما :ع في 3‬
‫.في :ش في 4‬
‫حد على الك الم سبق وقد ،26 /1 وحواشيه الحاجب ابن على العضد وانظر .بتشكيك :ض في 5‬
‫.الكتاب من 16ص في العلم‬
‫.ش من ساقطة 6‬
‫.فقط الذاكر بتقدير إ ال قدرة :ض د في 7‬

‫)57/1(‬

‫الذاكر عند النقيض متعلقه يحتمل 2 ال حكمي ذكر عنه ما :1الفاسد االع تقاد حد ويكون‬
‫.4األم ر نفس في لما مطابق غير كونه مع إياه، الذاكر 3بتقدير ال مشكك، بتشكيك‬
‫.6راجحا كونه مع ،5هبتقدير النقيض متعلقه يحتمل حكمي، ذكر عنه ما :والظن‬
‫.مرجوحا كونه مع بتقديره، النقيض متعلقه يحتمل حكمي، ذكر عنه ما :والوهم‬
‫.8الذاكر عند طرفيه تساوي مع ،7النقيض متعلقه يحتمل حكمي، ذكر عنه ما :والشك‬
‫ـــــــ‬
‫.الصحيح غير :ش في 1‬
‫.ش من ساقطة 2‬
‫.يتغير ال :ش في 3‬
‫شرح بعدها، وما 82ص للباجي الحدود" والفاسد الصحيح تقاداال ع على الك الم في انظر 4‬
‫."52ص السلم في األخ ضري‬
‫.عنده محتم ال لكان النقيض الذاكر قدر لو أي 5‬
‫،03ص الحدود ،3ص اللمع ،21 /1 ل آلمدي اإلح كام ،26 /1 الحاجب ابن على العضد انظر 6‬
‫.941ث التعريفات ،04ص الرحمن فتح‬
‫.ش من ساقطة 7‬
‫العضد ،92ص الحدود ،94ص الورقات شرح على العبادي ،431ص التعريفات ،3ص اللمع انظر 8‬
‫.16 /1 الحاجب ابن على‬

‫)67/1(‬

‫ما وذكر ذكره، إلى الك الم استطرد له، ضدا الجهل وكان العلم، على الك الم 1انتهى ولما‬
‫.هيئته غير ىعل الشيء تصور" :حقيقته حيث من "الفاسد واالع تقاد" :فقال إليه، يتنوع‬
‫االع تقاد ومن بالشيء، العلم عدم من مركب ألن ه "المركب الجهل هو" :تسميته حيث من "و‬
‫.الخارج في لما مطابق غير هو الذي‬
‫:نوعان والجهل2‬
‫.2تقدم ما وهو :مركب‬
‫الشيء إدراك انتفاء وهو "العلم عدم" وهو :"البسيط" هو الجهل نوعي من الثاني "و"‬
‫.بالكلية‬
‫من مركبا جه ال ذلك كان ال ، :فقال الماء؟ عدم عند بالتيمم الص الة تجوز هل :ئلس فمن‬
‫جه ال 4ذلك كان أعلم، ال :قال وإن .3الباطل بالحكم الفتيا ومن بالحكم، العلم عدم‬
‫.بسيطا‬
‫5كثير عند واحد "بمعنى" والجميع "ونسيان وغفلة، سهو،" البسيط الجهل ومن أي "ومنه"‬
‫.6"معلوم عن القلب ذهول هو" المعنى ذلك "و" العلماء من‬
‫ـــــــ‬
‫.أنهى :ش في 1‬
‫.ز من ساقطة 2‬
‫.جه ال الباطل :ض ع د في 3‬
‫.ز من ساقطة 4‬
‫.األك ثر :ض في 5‬
‫وحاشية الجوامع جمع على المحلي" في والمركب البسيط الجهل على الك الم تفصيل انظر 6‬
‫."بعدها وما 73ص الورقات رحش على العبادي بعدها، وما 161 /1 عليه البناني‬

‫)77/1(‬

‫وذهب عنه، وغفل نسيه :األم ر في سها :القاموس في وقال ،2الغفلة السهو :1الجوهري قال‬
‫.انتهى ،4عنه وسها تركه :غفو ال عنه غفل :وقال ،3وسهوان ساه فهو غيره، إلى قلبه‬
‫ـــــــ‬
‫أعاجيب من كان" :ياقوت قال غوي،الل الفارابي نصر أبو الجوهري، حماد بن اسماعيل هو 1‬
‫.أربعمائة سنة حدود في توفي .اللغة في "الصحاح" كتبه أشهر "وعلما وفطنة ذكاء الزمان‬
‫."241 /3 الذهب شذرات ،491 /1 الرواة إنباه ،644 /1 الوعاة بغية في ترجمته انظر"‬
‫.6832 /1 الصحاح 2‬
‫.843 /4 المحيط القاموس 3‬
‫.62 /4 المحيط القاموس 4‬

‫)87/1(‬

‫"فصل"‬
‫:فقال عليه، الك الم في أخذ العقل، بدون تدرك ال والنظرية الضرورية العلوم كانت لما‬
‫صاحب قاله :"التحرير شرح" في قال المعلومات، بين أي "الميز به يحصل ما :العقل"‬
‫.1اآلت ية األق وال ألك ثر شامل وهو .أصحابنا من "الفقه روضة"‬
‫ـــــــ‬
‫فيه قيل ما وأدق أجمع ولعل كثيرا، اخت الفا وحقيقته العقل تعريف في العلماء اختلف 1‬
‫على باال شتراك يطلق ألن ه به، يحيط واحد بحد حده إمكان بعدم وافقه ومن الغزالي قول‬
‫النظرية العلوم لدرك اإلن سان بها يتهيأ التي الغريزة على إط القه "أحدها" :معان خمسة‬
‫تخرج التي وهي .الضرورية األم ور بعض على إط القه "الثانيو" .الخفية األم ور وتدبير‬
‫"والثالث" .المستحي الت واستحالة الجائزات بجواز المميز الطفل ذات في الوجود إلى‬
‫.عاقل أنه عنه يقال التجارب حنكته من فإن .التجربة من المستفادة العلوم على إط القه‬
‫معرفة ثمرة إلى يوصل ما على ط القهإ "الرابع" .جاهل غبي عنه يقال بذلك يتصف ال من‬
‫فإذا .الندامة تعقبها التي العاجلة اللذات إلى الداعية الشهوات بقمع األم ور، عواقب‬
‫هيئة وهي .والوقار الهدوء على إط القه "والخامس" .عاق ال صاحبها سمي القوة هذه حصلت‬
‫انظر" .ورزانة هدوء عنده أي .عاقل ف الن :فيقال .وك المه حركاته في ل إلنسان محمودة‬
‫."855ص المسودة ،172 /3 القاري عمدة ،811 /1 الدين علوم إحياء ،32 /1 المستصفى‬
‫كما العلم، لقبول المتهيئة القوة على يطلق العقل أن وغيره األ صبهاني الراغب ذكر وقد‬
‫هللا ذم موضع فكل .القوة بتلك اإلن سان يستفيده الذي للعلم يقال‬   ‫العقل، بعدم الكفار‬
‫.األو ل إلى فأشار العقل، لعدم العبد عن التكليف رفع موضع وكل .الثاني إلى رفأشا‬
‫."942ص الكليات ،643ص القرآن غريب في المفردات"‬
‫711 /1 الدين علوم إحياء" انظر العقل موضوع في وتفصي التهم العلماء أقوال ولمعرفة‬
‫بعدها، وما 13ص للباجي الحدود بعدها، وما 7201 /4 الفنون اصط الحات كشاف بعدها، وما‬
‫عمدة بعدها، وما 655ص المسودة بعدها، وما 751ص للجرجاني التعريفات ،942ص الكليات‬
‫،643ص الراغب مفردات ،232 /4 ،493 /2 للبخاري األ سرار كشف بعدها، وما 072 /3 القارى‬
‫لالعق مائية ،5ص الجوزي الب ن الهوى ذم ،32 ،02ص عليه العليمي وحاشية الرحمن فتح‬
‫النبوة أع الم بعدها، وما 2ص للماوردي والدين الدنيا أدب بعدها، وما 102ص للمحاسبي‬
‫."7ص للماوردي‬

‫)97/1(‬

‫هللا رضي1الشافعي اإلم ام وعن‬    ‫.2واإلدرا ك التمييز آلة :قال أنه عنه، تعالى‬
‫هللا رضي أحمد اإلم ام قال :"التحرير شرح" في قال .نصا "غريزة وهو"‬    ‫لعقلا :عنه تعالى‬
‫هللا خلقه بل ،5مكتسبا ليس غريزة، العقل :فقال ،4المحاسبي الحارث وقاله .3غريزة‬
‫الفكرية، الصنائع وتدبير العلم، لقبول به ويستعد البهيمة، اإلن سان به يفارق تعالى‬
‫يقذف نور فكأنه‬
‫ـــــــ‬
‫، عبد هو 1‬    ‫الجليل، اإلم ام المطلبي، القرشي شافع بن العباس بن ادريس بن محمد هللا‬
‫"الرسالة" و الفقه في "األ م" مصنفاته أشهر الكثيرة، والمناقب المعروف المذهب صاحب‬
‫.هـ402 سنة توفي ."العلم جماع" و "الحديث اخت الف" و "القرآن أحكام" و الفقه أصول في‬
‫شذرات ،291 /1 للسبكي الشافعية طبقات ،44 /1 واللفات األ سماء تهذيب في ترجمته انظر"‬
‫/2 للداودي المفسرين طبقات ،503 /3 األع يان وفيات ،36 /1 األح مد المنهج ،9 /2 الذهب‬
‫."842 /2 الصفوة صفة ،651 /2 المذهب الديباج ،89‬
‫.ش من ساقطة 2‬
‫فطنة، والحكمة غريزة، العقل" :أحمد اإلم ام قول ونص الحربي، إبراهيم عنه رواه 3‬
‫ذم ،655ص المسودة انظر" ."عفاف فيها والزهد هوى، الدنيا في والرغبة سماع، والعلم‬
‫."5ص الهوى‬
‫، عبد أبو المحاسبي، أسد بن الحارث هو 4‬    ‫في المسلمين إمام كان" :الص الح ابن قال هللا‬
‫على والرد الدين وأصول الزهد في كثيرة مصنفات له ."والك الم والحديث والتصوف الفقه‬
‫هللا لحقوق الرعاية" كتبه وأشهر والرافضة، المعتزلة‬    ‫سنة توفي "العقل مائية" و "‬
‫صفة ،843 /1 األع يان وفيات ،572 /2 للسبكي الشافعية طبقات في ترجمته انظر" .هـ342‬
‫."301 /2 الذهب شذرات ،763 /2 الصفوة‬
‫.بمكتسب :ش في 5‬

‫)08/1(‬

‫.2له حجاب ونحوه 1والصبا الضروري، كالعلم القلب، في‬
‫من - 3البربهاري علي بن الحسن وقال كالضروري، ب،مكتس غير إنه :يعلى أبو القاضي قال‬
‫هللا من فضل هو وإنما اكتساب، و ال عرض و ال بجوهر ليس :-أصحابنا أئمة‬ ‫قال ،4تعالى‬
‫ال أحمد، ك الم عليه دل كما المدركة، القوة أنه يقتضي 5هذا" :الدين تقي الشيخ‬
‫."6اإلدرا ك‬
‫:"التحرير شرح" :في قال .7واألك ثر ،أصحابنا عند "الضرورية العلوم بعض" أيضا هو "و"‬
‫دقيق لفهم بها يستعد .الضرورية العلوم بعض" أنه إلى واألك ثر أصحابنا بعض ذهب وقد‬
‫."الفكرية الصنائع وتدبير العلوم،‬
‫ـــــــ‬
‫حتى يربي يزال ف ال العمر، مبتدأ في ضعيفا يكون العقل أن" له حجاب بالصبا المراد 1‬
‫يكون كما .له حجابا الصبا يكون اكتماله فقبل "الك تماله نماؤه فينتهي األرب عون، تتم‬
‫."955ص المسودة انظر" .ونحوها والعتة كالجنون العوارض بعض طروء له حجابا‬
‫واخت الف ومعناه العقل مائية" كتابه في بلفظه ال بمعناه موجود هذا المحاسبي قول 2‬
‫.832-102ص "فيه الناس‬
‫أبي ابن قال .زمانه في الحنابلة شيخ البربهاري، محمد أبو خلف، بن علي بن الحسن هو 3‬
‫أشهر ."المؤمنين والثقات المتقنين ل ألصول والحفاظ العارفين األئ مة أحد كان" يعلى‬
‫،81 /2 الحنابلة طبقات في ترجمته انظر" .هـ923 سنة توفي ."السنة كتاب شرح" مصنفاته‬
‫."323 /6 منتظمال ،913 /2 الذهب شذرات ،12 /2 األح مد المنهج‬
‫.655ص المسودة ،62 /2 الحنابلة طبقات انظر 4‬
‫."الخ ...يقتضي ك المه والبربهاري" :المسودة وعبارة 5‬
‫.855ص المسودة 6‬
‫اجتماع باستحالة كالعلم :الضرورية بالعلوم والمراد .بعدها وما 655ص المسودة انظر 7‬
‫.المستحي الت واستحالة الجائزات بجواز والعلم االث نين، عن الواحد ونقصان الضدين،‬
‫."811 /1 الدين علوم إحياء ،32 /1 المستصفى"‬

‫)18/1(‬

‫وسليم ،2الصباغ وابن ،1الباق الني بكر أبو القاضي :أصحابنا غير من بذلك قال وممن‬
‫العلوم انتفاء مع عاق ال، بكونه يتصف العاقل أل ن ،4الكسبية العلوم فخرجت .3الرازي‬
‫.النظرية‬
‫الفاقد يكون أن لوجب جميعها كان لو ألن ه ."الضرورية العلوم بعض" :قالوا وإنما‬
‫غير -عليها المعلق اإلدرا ك لعدم - بالمدركات، 5للعلم‬
‫ـــــــ‬
‫األ شعري، المالكي البصري الباق الني، بكر أبو القاضي محمد، بن الطيب بن محمد هو 1‬
‫وهو" :تيمية ابن قال .وغيره لك الما علم في الكثيرة المصنفات صاحب المتكلم، األ صولي‬
‫سنة توفي ."بعده و ال قبله ال مثله، فيهم ليس األ شعري، إلى المنتسبين المتكلمين أفضل‬
‫األع يان وفيات ،861 /3 الذهب شذرات ،822 /2 المذهب الديباج في ترجمته انظر" .هـ304‬
‫."585 /3 المدارك ترتيب 004 /3‬
‫فقيه الشافعي، الصباغ بابن المعروف ناصر أبو لوحيد،ا عبد بن محمد بن السيد عبد هو 2‬
‫اخت الف على العلماء من وحاضرت رأيت فيمن أدرك لم" :عقيل ابن قال عصره، في العراق‬
‫وأبا الفراء، بن يعلى أبا :ث الثة إ ال المطلق االج تهاد شرائط لها كملت من مذاهبهم‬
‫في "الكامل" و "الشامل" بتهك أشهر ."الصباغ بن نصر وأبا الفرضي، الهمذاني الفضل‬
‫الشافعية طبقات في ترجمته انظر" .هـ774 سنة توفي .الفقه أصول في "العدة" و الفقه‬
‫واللغات األ سماء تهذيب ،553 /3 الذهب شذرات ،583 /2 األع يان وفيات ،221 /5 للسبكي‬
‫."992 /2‬
‫اللغوي ألدي با األ صولي، الفقيه الرازي، الفتح أبو سليم، بن أيوب بن سليم هو 3‬
‫ال أوقاته على ومحافظا العلوم من ألن واع جامعا إماما كان" :النووي قال .المفسر‬
‫"اإل شارة" و "التقريب" و التفسير في "القلوب ضياء" مصنفاته من ."طاعة غير في يصرفها‬
‫الشافعية طبقات في ترجمته انظر" .هـ744 سنة توفي .الفقه في "الكافي" و "المجرد" و‬
‫للداودي المفسيرين طبقات ،331 /2 األع يان وفيات ,96 /2 الرواة إنباه ،883 /4 للسبكي‬
‫."572 /3 الذهب شذارت ،132 /1 واللغات األ سماء تهذيب ,691 /1‬
‫.السببية :ش في 4‬
‫.للعلوم :ز في 5‬

‫)28/1(‬

‫.1عاقل‬
‫لذلك دلواواست .واألط باء والشافعية 3أصحابنا عند "القلب" العقل محل أي 2"ومحله"‬
‫العقل، عن بالقلب فعبر .عقل أي 4 }قلب له كان لمن لذكرى ذلك في إن{ :تعالى بقوله‬
‫5 }بها يعقلون قلوب لهم فتكون األر ض في يسيروا أفلم{ :تعالى وبقوله محله، ألن ه‬
‫أنه تقدم وقد .7القلب في العقل فجعل 6 }بها يفقهون ال قلوب لهم{ :تعالى وبقوله‬
‫ـــــــ‬
‫ينتقض أنه فعندي "الضرورية العلوم بعض بأنه" العقل به ماحد وأما" :الباجي قال 1‬
‫ذلك ومع الضرورية، العلوم بعض فإنه العلوم، من بالحواس يدرك وما التواتر أخبار بخبر‬
‫تفسير به يراد إنما التحديد أل ن للتحديد، بطريق ليس هذا فإن :وأيضا .بعقل ليس فإنه‬
‫بعض" قولنا من بعقل ليس مما تمييزا وأكثر أبين "عقل" وقولنا .وتبيينه المحدود‬
‫أن يجوز ال ولذلك .غيره عن به يتميز و ال الحد لفظ من يفهم ال فإنه "الضرورية العلوم‬
‫العلم" أنه إلى تعريفه في الباجي اتجه ولهذا ."المحدثات بعض إنه الجوهر حد في يقال‬
‫"العق الء ويعم وإنما ابتداء يقع" بقيد ليخرج "العق الء ويعم إبتداء يقع الذي الضروري‬
‫يقع ال فإنه وحزنه، وفرحه وسقمه بصحته اإلن سان وعلم الحواس، ادراك عن الواقع العلم‬
‫وجد بمن يختص وإنما العق الء، يعم ال أنه كما به، ذلك يوجد أن بعد يقع وإنما ابتداء،‬
‫سمع لمن به العلم عيق وإنما العق الء، يعم ال فإنه التواتر، أخبار خبر وكذلك .به‬
‫."34-13ص الحدود انظر" .غيره دون الخبر بذلك‬
‫.وأصل :ب في 2‬
‫انظر" .وغيرهم البنا وابن عقيل وابن يعلى أبو والقاضي التميمي الحسن أبو قاله 3‬
‫."بعدها وما 955ص المسودة‬
‫.ق من 72 اآلي ة 4‬
‫.الحج من 64 اآلي ة 5‬
‫قلوب لم ام" :ز وفي "بها يعقلون قلوب لهم ام" :ض ع ب ش وفي .األع راف من 971 اآلي ة 6‬
‫.كذلك آية القرآن في وليس "بها يفقهون‬
‫قلوب لهم فتكون{ :تعالى قوله في حقيقة بذلك وصف لم القلب في موجود العقل أن فلو ال 7‬
‫إضافة األ صل أل ن بها؛ يشم أو بها يرى بأن األذ ن توصف أن يتصور ال إذ }بها يعقلون‬
‫، }بها يسمعون آذان أو بها يعقلون قلوب ..{ اآلي ة تتمة ترى إ ال ليه،إ عضو كل منفعة‬
‫أعين لهم أم بها يبطشون أيد لهم أم بها يمشون أرجل ألهم{ :تعالى قوله في وكذا‬
‫هللا أضاف فقد ؛"األع راف 591" ، }بها يسمعون آذان لهم أم بها يبصرون‬  ‫كل إلى سبحانه‬
‫أن إلى ذهب وممن .به ومختص القلب منفعة العقل نأ يثبت مما به، المخصوصة المنفعة عضو‬
‫."53ص للباجي الحدود انظر" .السنة أهل من والمتكلمون مالك اإلم ام القلب محله العقل‬

‫)38/1(‬

‫.القلب في إ ال تكون ال :الضرورية والعلوم الضرورية، العلوم بعض‬
‫.وغيرهم صحابناأ من وغيره 2التميمي قاله "بالدماغ 1اتصال له" هذا مع "و"‬
‫.والحنفية 5الطوفي وقاله .4الدماغ في أنه :أحمد عن والمشهور :"التحرير 3شرح" في قال‬
‫ـــــــ‬
‫.االت صال :ز في 1‬
‫أبا صحب" :يعلى أبي ابن قال التميمي، الحسن أبو أسد، بن الحارث بن العزيز عبد هو 2‬
‫سنة توفي ."والفرائض الفروعو األ صول في وصنف العزيز، عبد بكر وأبا الخرقي القاسم‬
‫."66 /2 األح مد المنهج ،931 /2 الحنابلة طبقات في ترجمته انظر" .هـ173‬
‫إلى نوره يعلو القلب، في العقل إن به نقول والذي" :التميمي الحسن أبي ك الم ونص‬
‫."955ص المسودة انظر" ."العقل في جرى ما الحواس إلى منه فيفيض الدماغ،‬
‫.ز ع من ساقطة 3‬
‫سأله وقد زياد، بن الفضل عن بإسناده شاهين بن حفص أبو ذكره فيما أحمد ذلك على نص 4‬
‫.الرأس في العقل :يقول حنبل بن أحمد سمعت :فقال البدن؟ من منتهاه أين العقل، عن رجل‬
‫الهوى ذم بعدها، وما 955ص المسودة انظر" ."والعقل الدماغ وافر" قولهم إلى سمعت أما‬
‫."بعدها وما 5ص‬
‫األ صولي الفقيه الحنبلي، الطوفي الدين نجم الكريم، عبد بن القوي عبد بن سليمان هو 5‬
‫كثيرة مصنفات له ."السنة عن االع تقاد في منحرفا شيعيا وكان" :رجب ابن قال .المتفنن‬
‫في المختصر هذا شرح وقد الفقه، أصول في "الناظر روضة مختصر" منها شتى، فنون في‬
‫أمهات في السائل بغية" و الفقه، أصول في "األ صول علم إلى الوصول معراج" و مجلدين‬
‫األ شياء في النواضر الرياض" و "التفسير قواعد في االك سير" و الدين أصول في "المسائل‬
‫.هـ617 سنة توفي .والسنة الكتاب في "التناقض يوهم عما التعارض دفع" و "والنظائر‬
‫/6 الذهب شذرات ،942 /2 الكامنة الدرر ،663 /2 الحنابلة طبقات ذيل في ترجمته انظر"‬
‫."995 /1 الوعاة بغية ،93‬

‫)48/1(‬

‫.2القلب في وإ ال جوهر، قلنا إن :1وقيل‬
‫اآلراء ، في العقول آثار قطعا نشاهد ألن ا بالعقل، أي "به 3"كالمدرك" العقل" "ويختلف"‬
‫وأجمع .نفسها في ولالعق تفاوت" على يدل وذلك ،4متفاوتة وغيرها والحيل والحكم‬
‫6"على يدل وذلك "عق ال أكمل 5أو ف الن من أعقل ف الن" :القائل قول صحة على العق الء‬
‫.7به يدرك ما اخت الف‬
‫ـــــــ‬
‫القلب أل ن القلب، في محله أثبت جوهرا العقل يكون أن نفى من وكل" :الماوردي قال 1‬
‫."4ص والدين الدنيا أدب" ."كلها العلوم محل‬
‫موضحة آخر رجل شج إذا ما وهي الفقه، من مسألة في العقل محل في الخ الف مرةث وتظهر 2‬
‫دية الجاني ألزم القلب محله بأن القائل مالك فاإلم ام !عقله فذهب "رأسه عظم كشفت"‬
‫تبعا الشجة تكون ف ال الشجة عضو في ليست منفعة عليه أتلف ألن ه الموضحة، وأرش العقل‬
‫ألن ه فقط، العقل دية عليه جعل الدماغ محله أن إلى بالذاه حنيفة أبو واإلم ام .لها‬
‫في الشجة أرش دخل المشجوج، العضو في منفعة هو الذي العقل عليه وأتلف رأسه شج لما‬
‫فتح ،052ص للكفوي الكليات" العقل محل على الك الم ونظر ."43ص للباجي الحدود" .الدية‬
‫."072 /3 القاري عمدة ،5ص الهوى ذم ،22ص الرحمن‬
‫.يدرك ما :ز في 3‬
‫.ز ش من ساقطة 4‬
‫.و :ش في 5‬
‫.ش من ساقطة 6‬
‫البربهاري محمد أبو إليه ذهب بعض من وأرجح أكمل بعضها وأن العقول بتفاوت القول 7‬
‫،065ص المسودة انظر" وغيرهم الحنابلة من التميمي الحسن وأبو يعلى أبو والقاضي‬
‫."62 /2 الحنابلة طبقات ،052ص الكليات‬

‫)58/1(‬

‫هللا صلى النبي أن 1سعيد أبي ولحديث‬  ‫مثل إحداكن شهادة أليس" :للنساء قال وسلم عليه‬
‫.3"عقلها نقصان من فذلك :قال .بلى :قلن الرجل؟ 2 شهادة نصف 2‬
‫إليها يرجع عامة حجة ألن ه يختلف، ال العقل :والمعتزلة واأل شاعرة عقيل ابن وقال‬
‫.4كذلك كان لما لعقول،ا تفاوتت ولو اخت الفهم، عند الناس‬
‫الغريزي العقل إن" :-الشافعي أصحاب من - 5الماوردي وقال‬
‫ـــــــ‬
‫الخزرجي، األن صاري الخدري سعيد أبو سنان، بن مالك بن سعد الجليل الصحابي هو 1‬
‫هللا صلى النبي مع ذلك بعد غزا ثم فرد، أحد، يوم استصغر‬  ‫.غزوة عشر اثنتي وسلم عليه‬
‫وعلمائهم األن صار نجباء بن كان" :البر عبد ابن قال .األح اديث من رالكثي عنه وروى‬
‫اال ستيعاب ،53 /2 اإل صابة في ترجمته انظر" .ذلك غير وقيل هـ47 سنة توفي "وفض الئهم‬
‫."732 /2 واللغات األ سماء تهذيب ،417 /1 الصفوة صفة ،74 /2‬
‫.نصف شهادة ب، ض ز ش في 2‬
‫هللا صلى النبي عن الحديث هذا روى 3‬     ‫وابن هريرة وأبو الخدري سعيد أبو وسلم عليه‬
‫في وأحمد ماجة وابن والنسائي والترمذي داود وأبو ومسلم البخاري أخرجه وقد عمر،‬
‫هللا رسول خرج :قال الخدري سعيد أبي عن :البخاري ولفظ .مسنده‬        ‫هللا صلى‬ ‫في وسلم عليه‬
‫رأيتكن فإني تصدقن، النساء رمعش يا :فقال النساء على فمر المصلى، إلى فطر أو أضحى‬
‫؟ رسول يا وبم :فقلن .النار أهل أكثر‬       ‫رأيت ما .العشير وتكفرن اللعن، تكثرن :قال هللا‬
‫وعقلنا ديننا نقصان وما :قلن .إحداكن من الحازم الرجل للب أذهب ودين عقل ناقصات من‬
‫؟ رسول يا‬    ‫من فذلك :قال .بلى :قلن الرجل؟ شهادة نصف مثل المرأة شهادة أليس :قال هللا‬
‫.دينها نقصان من فذلك :قال .بلى :قلن تصم؟ ولم تصل لم حاضت إذا أليست .عقلها نقصان‬
‫/7 األح وذي تحفة ،912 /4 داود أبي سنن ،072 /3 للعيني وشرحه البخاري صحيح انظر"‬
‫."473 ،76 /2 أحمد األم ام مسند ،853‬
‫.065ص المسودة انظر 4‬
‫األئ مة أحد الشافعي، البصري الماوردي الحسن أبو لقاضيا حبيب، بن محمد بن علي هو 5‬
‫في إماما كان" :العماد ابن قال .الفنون مختلف في القيمة المصنفات صاحب األع الم،‬
‫"النكت" و الفقه في "الحاوي" مصنفاته أهم ."بالعربية بصيرا والتفسير، واأل صول الفقه‬
‫توفي ."النبوة أع الم" و "والدين الدنيا أدب" و "السلطانية األح كام" و التفسير في‬
‫للسيوطي المفسرين طبقات ،324 /1 للداودي المفسرين طبقات في ترجمته انظر" .هـ054 سنة‬
‫."762 /5 للسبكي الشافعية طبقات ،444 /2 األع يان وفيات ،682 /3 الذهب شذرات ،52ص‬

‫)68/1(‬

‫.3ذلك لىع الخ الف الطوفي وحمل .2"يختلف 1التجربي وإن يختلف، ال‬
‫:يعلى أبو القاضي قال 4اإلح ساس" أيضا يختلف4 "و ال .بالحواس" يدرك ما يختلف " ال" و‬
‫بالحواس يدرك وما اإلح ساس"‬
‫ـــــــ‬
‫عق ال، يسمى فإنه التجارب، من يستفاد ما :بالتجربي والمراد .خطأ وهو التجزؤ، :ش في 1‬
‫على العقل يطلق :فقال زاليالغ وذكره ،955ص المسودة في تيمية بن الشهاب ذلك حكى‬
‫يسمى ال االع تبار بهذا التجارب تحنكه الم إن حتى التجربة، من المستفادة العلوم‬
‫."172 /3 القاري عمدة وانظر ،32 /1 المستصفى" .عاق ال‬
‫الحسنات بين ويفصل األم ور، حقائق تعرف بالعقل أنه واعلم" :الماوردي ك الم ونص 2‬
‫حد وله الحقيقي، العقل هو :فالغريزي .ومكتسب غريزي :قسمين ينقسم وقد .والسيئات‬
‫اإلن سان يمتاز وبه نقصان، إلى عنه يقصر و ال زيادة، إلى يجاوزه ال التكليف، به يتعلق‬
‫وأما ...الكمال حد إلى به وخرج عق ال، سمي اإلن سان في تم فإذا الحيوان، سائر عن‬
‫وإصابة السياسة وصحة المعرفة نهاية وهو الغريزي، العقل نتيجة فهو :المكتسب العقل‬
‫الدنيا أدب" "الخ ...أهمل إن وينقص استعمل، إن ينمو ألن ه حد، لهذا وليس الفكرة،‬
‫."5 ،3ص والدين‬
‫كثرة إلى نظرا نعم، "أحدهما" قوال ن العقول تفاوت وفي" :األن صاري زكريا الشيخ قال 3‬
‫ذاته في العقل أل ن ال ، :"الثاني" .المحققون وعليه .بها العلم لتفاوت التعليقات،‬
‫."إليها ينظر ال والثاني التعليقات، إلى ينظر األو ل أل ن خ الف، ال الحقيقة وفي .واحد‬
‫مستفيضا، بحثا العقول تفاوت موضوع "اإلح ياء" في الغزالي بحث وقد "22ص الرحمن فتح"‬
‫إلدرا ك اإلن سان بها يتهيأ التي الغريزة بالعقل أردنا إذا تتفاوت العقول أن وخ الصته‬
‫قمع على القوة استي الء به أردنا أو التجارب، علوم به أردنا أو النظرية، العلوم‬
‫الجائزات بجواز الضروري العلم به عنينا إذا أما .الندامة إلى المفضية الشهوات‬
‫علوم إحياة انظر" .المعنى بهذا التفاوت إليه يتطرق ال فإنه المستحي الت، واستحالة‬
‫."هابعد وما 121 /1 الدين‬
‫.باإلح ساس يدرك ما :ز في 4‬

‫)78/1(‬

‫.والفكر التمييز وهو .به يدرك ما يختلف فإنه .2بالعقل يدرك ما بخ الف يختلف، 1 ال‬
‫.انتهى 4"يختلف فلهذا 3]بعض حق في ويكثر بعضهم، حق في فيقل[‬
‫لناو" :قال ."العقل من ليس الحسي العلم أن منه يلزم 5]وهذا[ :الدين تقي الشيخ قال‬
‫.روايتان وتنقص؟ تزيد هل :القلب في اإلي مانية المعرفة في‬
‫.أولى فالضروري .يختلف ال النظري إن :قيل فإذا‬
‫وسائر 6اإلح ساس هي التي القوى أن :األ صوب وإن اإلي مان، مسألة جنس من المسألة وهذه‬
‫.انتهى 7"تختلف والقوى العلوم‬
‫ـــــــ‬
‫.يختلفان الدين تقي الشيخ وقال ال :ش في 1‬
‫.العقل :ز في2‬
‫.855ص "المسودة" في المذكورة يعلى إبي عن الرواية من زيادة 3‬
‫.بعدها وما 755ص المسودة انظر 4‬
‫.المسودة من زيادة 5‬
‫.اإلح ساسات :المسودة في 6‬
‫..ض ع ز من ساقط بكامله تيمية بن الدين تقي الشيخ ونص .885ص المسودة 7‬

‫)88/1(‬

‫"فصل"‬
‫الدار، يدخل من يمنع ألن ه حدادا؛ البواب سمي ومنه "المنع" اللغة في أي "لغة دالح"‬
‫1ألن ها عدتها، في المرأة وإحداد المعصية، إلى العود من تمنع ألن ها حدودا، والحدود‬
‫من والخارج الخروج، من الداخل لمنعه حدا التعريف وسمي والزينة، الطيب من 2تمنع‬
‫.3الدخول‬
‫:"التحرير" وفي ."بموصوفه المحيط الوصف" :اال صط الح في أي "ااصط الح" الحد "و"‬
‫بمعناه المحيط الوصف الشيء حد :قال فكأنه المحدود، بمعنى أي ،"بمعناه المحيط"‬
‫.أوضح قلناه ما لكن .واحد بمعنى اللفظين، وك ال .4"غيره عن" للمحدود أي "له المميز"‬
‫.6طوفيال شارح 5العسق الني عن حكاه "التحرير" في وما‬
‫ـــــــ‬
‫.ب من ساقطة 1‬
‫.تمتنع :ب ض د في 2‬
‫ص الراغب مفردات بعدها، وما 491 ص المنير المصباح ،692 /1 المحيط القاموس انظر 3‬
‫.801‬
‫."801ص المفردات انظر" األ صبهاني الراغب قول هو للتحرير عزاه الذي الحد تعريف 4‬
‫ابن قال .دمشق قاضي الحنبلي، العسق الني الكناني علي بن محمد بن علي الدين ع الء هو 5‬
‫على ذيله في السخاوي وذكر .هـ677 سنة توفي ."عفيفا دينا متواضعا فاض ال كان" :العماد‬
‫ابنته من حفيده وفاته بعد فبيضه مسودة، عنه ومات الطوفي، مختصر شرح أنه اإل صر رفع‬
‫هللا نصر بن إبراهيم بن أحمد البركات أبو الدين عز القاضي‬    ‫العسق الني لكنانيا‬
‫،92ص اإل صر رفع على الذيل ،342 /6 الذهب شذرات انظر" .هـ678 سنة المتوفي الحنبلي‬
‫."932ص أحمد مذهب إلى المدخل‬
‫في قدامة ابن لروضة مختصر هـ، 617 سنة المتوفي القوي عبد بن سليمان الطوفي للشيخ 6‬
‫أنه حتى الحاجب، ابن طريقة على اختصره إنه" :عنه حجر ابن الحافظ قال .الفقه أصول‬
‫ع الء القاضي أيضا شرحه كما ."حسنا شرحا مختصره وشرح المختصر، ألفاظ أكثر استعمل‬
‫وما 832ص أحمد مذهب إلى المدخل ،052/2 الكامنة الدرر انظر" .العسق الني الدين‬
‫."بعدها‬

‫)98/1(‬

‫وجه على لمعناه لمفسرا اللفظ هو :وقيل .وذاته 2نفسه الشيء حد قيل" :1الغزالي وقال‬
‫.انتهى .3"ويمنع يجمع‬
‫أنه :"المبتدئين نهاية" 6في 5وقدم .4اإلج مال بطريق اللفظ عليه دل ما شرح هو :وقيل‬
‫.7أقوال ثمانية فيه وذكر المحدود حقيقة يكشف قول‬
‫:-أصحابنا من - 8البغدادي محمد أبو إسماعيل الفخر قال "علم كل أصل" الحد أي "وهو"‬
‫ال فمن علم كل أصل الحقيقة 9ىعل الحد‬
‫ـــــــ‬
‫.اإل س الم بحجة الملقب حامد، أبو الشافعي، الطوسي الغزالي محمد بن محمد بن محمد هو 1‬
‫صاحب ."والمفهوم منها المنقول في والبرز العلوم، أشتات جامع" :السبكي ابن قال‬
‫و الفقه أصول يف "المنخول" و "المستصفى"كـ العديدة الفنون في المفيدة التصانيف‬
‫و "الدين علوم إحياء" و الفقه في "الخ الصة" و "الوجيز" و "البسيط" و "الوسيط"‬
‫انظر" .هـ505 سنة توفي ."الض الل من المنقذ" و "العلم معيار" و "الف السفة تهافت"‬
‫/4 الذهب شذرات ،353 /3 األع يان وفيات ،983-191 /6 للسبكي الشافعية طبقات في ترجمته‬
‫."01‬
‫.حقيقته :المستصفى في 2‬
‫.12 /1 المستصفى 3‬
‫."4ص الفصول تنقيح شرح" .القرافي قاله 4‬
‫.هـ596 سنة المتوفي الحنبلي شبيب بن حمدان بن أحمد حمدان، ابن أي 5‬
‫.طريق في :ش في 6‬
‫وشرحها الناظر روضة ،21 /1 المستضفى" وشروطه وأقسامه الحد على الك الم تفصيل انظر 7‬
‫شرح ،231 /1 الجوامع جمع على المحلي ،86 /1 الحاجب ابن على العضد ،62 /1 لبدران‬
‫،9ص المبهم إيضاح ،54ص الرحمن فتح ،87ص المنطقية القواعد تحرير ،4ص الفصول تنقيح‬
‫عليش ،32ص الحدود ،2ص اللمع ،78ص التعريفات ،801ص الراغب مفردات ،12 /1 األ سرار كشف‬
‫."06ص ايساغوجي شرح على‬
‫النظار األ صولي الفقيه الحنبلي، األزج ي البغدادي الحسين بن علي بن ماعيلاس هو 8‬
‫له وكانت" :المنذري قال .المني ابن بغ الم والمشهور الدين، بفخر الملقب المتكلم،‬
‫في تصانيف له ."الك الم حسن وكان .الك الم مسائل في وتكلم والجدل، بالفقه حسنة معرفة‬
‫"المناظر وجنة الناظر جنة" و "والمفردات" و المشهورة "التعليقة" منا والجدل، الخ الف‬
‫الذهب شذرات ،66 /2 الحنابلة طبقات ذيل في ترجمته انظر" .هـ016 سنة توفي .الجدل في‬
‫."95 /4 النقلة لوفيات التكملة ،14 /5‬
‫.في :ض في 9‬

‫)09/1(‬

‫وجه على لمعناه سرالمف اللفظ هو :وقيل .وذاته 2نفسه الشيء حد قيل" :1الغزالي وقال‬
‫.انتهى .3"ويمنع يجمع‬
‫أنه :"المبتدئين نهاية" 6في 5وقدم .4اإلج مال بطريق اللفظ عليه دل ما شرح هو :وقيل‬
‫.7أقوال ثمانية فيه وذكر المحدود حقيقة يكشف قول‬
‫:-أصحابنا من - 8البغدادي محمد أبو إسماعيل الفخر قال "علم كل أصل" الحد أي "وهو"‬
‫ال فمن علم كل أصل الحقيقة 9على الحد‬
‫ـــــــ‬
‫.اإل س الم بحجة الملقب حامد، أبو الشافعي، الطوسي الغزالي محمد بن محمد بن محمد هو 1‬
‫صاحب ."والمفهوم منها المنقول في والبرز العلوم، أشتات جامع" :السبكي ابن قال‬
‫و الفقه صولأ في "المنخول" و "المستصفى"كـ العديدة الفنون في المفيدة التصانيف‬
‫و "الدين علوم إحياء" و الفقه في "الخ الصة" و "الوجيز" و "البسيط" و "الوسيط"‬
‫انظر" .هـ505 سنة توفي ."الض الل من المنقذ" و "العلم معيار" و "الف السفة تهافت"‬
‫/4 الذهب شذرات ،353 /3 األع يان وفيات ،983-191 /6 للسبكي الشافعية طبقات في ترجمته‬
‫."01‬
‫.حقيقته :المستصفى في 2‬
‫.12 /1 المستصفى 3‬
‫."4ص الفصول تنقيح شرح" .القرافي قاله 4‬
‫.هـ596 سنة المتوفي الحنبلي شبيب بن حمدان بن أحمد حمدان، ابن أي 5‬
‫.طريق في :ش في 6‬
‫وشرحها الناظر روضة ،21 /1 المستضفى" وشروطه وأقسامه الحد على الك الم تفصيل انظر 7‬
‫شرح ،231 /1 الجوامع جمع على المحلي ،86 /1 الحاجب ابن على العضد ،62 /1 لبدران‬
‫،9ص المبهم إيضاح ،54ص الرحمن فتح ،87ص المنطقية القواعد تحرير ،4ص الفصول تنقيح‬
‫عليش ،32ص الحدود ،2ص اللمع ،78ص التعريفات ،801ص الراغب مفردات ،12 /1 األ سرار كشف‬
‫."06ص ايساغوجي شرح على‬
‫النظار األ صولي الفقيه الحنبلي، األزج ي البغدادي الحسين بن علي بن يلاسماع هو 8‬
‫له وكانت" :المنذري قال .المني ابن بغ الم والمشهور الدين، بفخر الملقب المتكلم،‬
‫في تصانيف له ."الك الم حسن وكان .الك الم مسائل في وتكلم والجدل، بالفقه حسنة معرفة‬
‫"المناظر وجنة الناظر جنة" و "والمفردات" و مشهورةال "التعليقة" منا والجدل، الخ الف‬
‫الذهب شذرات ،66 /2 الحنابلة طبقات ذيل في ترجمته انظر" .هـ016 سنة توفي .الجدل في‬
‫."95 /4 النقلة لوفيات التكملة ،14 /5‬
‫.في :ض في 9‬

‫)19/1(‬

‫هو منعكسا وكونه .الجامع هو مطردا كونه :فقالوا .1"شرحه" في والطوفي ،"الدين‬
‫.2المانع‬
‫يفيد و ال األخ ص على له دالل ة ف ال أعم كان إن ألن ه للمحدود، الحد مساواة ويجب‬
‫في يكون ال أن أيضا ويجب منه، وجودا أقل ألن ه .أخفى ف ألنه أخص كان وإن .التمييز‬
‫.4منهما واحد مع 3الميز يحصل و ال للمحدود، مميز الحد أل ن مشترك، و ال مجاز لفظه‬
‫:أقسام خمسة الحد :أي "وهو"‬
‫إن" تاما حقيقا يكون وإنما .األ صل وهو 5"تام حقيقي" : األو ل‬
‫ـــــــ‬
‫ابن الحافظ قال مجلدين، في هذا مختصره شرح قدامة، ابن روضة الطوفي اختصر أن بعد 1‬
‫باع عن فيه وأبان األ صول، فن فيه حقق إنه" :بدران ابن وقال حسن، شرح إنه :عنه حجر‬
‫وأجمعه الفن هذا في صنف ما أحسن فهو وبالجملة وافر، واط الع الفن اهذ في واسع‬
‫المدخل انظر" ."استئذان ب ال القلوب يدخل قالب في وسبكها العبارة سهولة مع .وأنفعه‬
‫."052 /2 الكامنة الدرر ،832ص أحمد مذهب إلى‬
‫.7ص للقرفي الفصول تنقيح شرح انظر 2‬
‫.المميز :ع د ش في 3‬
‫إلى الحقيقية المعاني تبادر الغالب أن كما المقصود، المعنى بفهم مخل اكاال شتر إذا 4‬
‫دخول جواز إلى ذهبوا والمتكلمين األ صوليين من المحققين أن بيد المجازية، دون الفهم‬
‫انظر" .المراد على تدل قرينة هناك كانت إذا الحدود في والمشتركة المجازية األل فاظ‬
‫المبهم إيضاح ،18ص المنطقية القواعد تحرير ،9ص فصولال تنقيح شرح ،61 /1 المستصفى‬
‫."12 /1 األ سرار كشف ،83 /1 الحاجب ابن على العضد ،74ص الرحمن فتح ،9ص‬
‫انظر" .فيه الذاتيات جميع لذكر تاما سمي وإنما .القريبين والفصل الجنس من ويتركب 5‬
‫الرحمن فتح ،36ص جيإيساغو على األن صاري زكريا شرح ،97ص المنطقية القواعد تحرير‬
‫."54ص‬

‫)29/1(‬

‫حيوان :فيقال ؟ اإلن سان ما :كقولك "3المركبة 2الكلية المحدود 1ذاتيات عن أنبأ‬
‫.حدان لها يكون ال الشيء ذات أل ن "واحد حد" القسم ولهذا أي "ولذا" .4ناطق‬
‫نفسه؟ يفسر ال والشيء الشيء، عين الشيء ذاتيات جميع :قيل فإن‬
‫حيث من :الحد ودالل ة اإلج مال، حيث من :المحدود دالل ة إن :فالجواب‬
‫ـــــــ‬
‫معناه فهم يتصور ال دخو ال وحقيقته الشيء ماهية في يدخل وصف كل :بالذاتي المراد 1‬
‫جسما فهم فقد الفرس، فهم من فإن .للسوداء واللونية للفرس، كالجسمية .فهمه بدون‬
‫لو بحيث والعقل، الوجود في قوامها به و الدخ الفرسية ذات في داخلة فالجسمية مخصوصا؛‬
‫احترز وقد .الفرس فهم لبطل الذهن عن خرجت ولو الفرس، وجود لبطل العقل، في عدمها قدر‬
‫ابن على العضد ،31 /1 المستصفى انظر" .عرضياته عن "المحدود ذاتيات" بقوله المصنف‬
‫."92 /1 لبدران وشرحها الناظر روضة ،27 /1 الحاجب‬
‫على حمله يصح بحيث فيه، الشركة وقوع من مفهومه تصور نفس يمنع ما ال :بالكلي المراد 2‬
‫بأن كثيرين، على صدقه من يمنع لم تصور إذا مفهومه فإن :كاإلن سان :أفراده من فرد كل‬
‫وحاشية إيساغوجي على األن صاري شرح" الخ ..إنسان وبكر إنسان، وعمرو إنسان، زيد :تقول‬
‫المشخصات عن بالكلية احترز وقد :الجراجاني قال ."35ص حمنالر فتح ،93ص عليه عليش‬
‫ال األ شخاص فإن منها، الحد يتركب ال إذ أشخاص، هي حيث من ل ألشخاص ذاتيات هي التي‬
‫في المرتسمة للكليات الحد وإنما الباطنة، أو الظاهرة الحواس إدراكها طريق بل تحد،‬
‫وما 96 /1 العضد شرح على الجرجاني ةحاشي" .اآلال ت في المنطبعة الجزئيات دون العقل‬
‫."بعدها‬
‫تفيد ال فرادى ألن ها ينبغي، ما على بعض مع بعضها ركب التي أي :بالمركبة المراد 3‬
‫الجرجاني وحاشية العضد شرح انظر" .التام الحقيقي الحد فينتفي الصورة، لفقد الحقيقة‬
‫."بعدها وما 96 /1 عليه‬
‫:المقام هذا في به فالمراد الناطق، أما ،17ص في بالحيوان المراد بينا أن سبق 4‬
‫والساكت األخ رس أل ن اللساني، النطق به المقصود وليس الفكر، بقوة للعلوم المحصل‬
‫."31ص الفصول تنقيح شرح" .إنسانا يعتبر‬

‫)39/1(‬

‫إ ال مترادفين اللفظان يجعل لم ولذلك به؛ تعريفه فصح .وجه كل من 1عينه فليس .التفصيل‬
‫:يأتي ما على لفظيا 2الحد كان اإذ‬
‫كان إن" بقوله منهما األول ى إلى أشير صورتان، وله 3"ناقص" حقيقي :الثاني القسم "و"‬
‫بقوله الثانية الصورة إلى وأشير الناطق :فيقال اإلن سان؟ ما :كقولنا "فقط قريب بفصل‬
‫اإلن سان؟ ام :كقولنا بعيد، جنس مع قريب بفصل الحد كان إن أي "بعيد جنس مع أو"‬
‫.4الناطق هو القريب والفصل .الجسم هو :البعيد فالجنس .ناطق جسم :فيقال‬
‫ـــــــ‬
‫.عليه :ش في 1‬
‫.المحدود :ش في 2‬
‫،66ص إيساغوجي على األن صاري شرح" .فيه الذاتيات جميع ذكر لعدم ناقصا سمي وإنما 3‬
‫."08ص المنطقية القواعد تحرير‬
‫جزءا يكون بحيث الذات، في داخ ال كان إن الكلي أن إلى امالمق هذا في اإل شارة تجدر 4‬
‫وإن .ل إلنسان بالنسبة الناطق كالحيوان ذاتي، كلي له فيقال للفظ، المدلول المعنى من‬
‫بالنسبة والضاحك كالماشي عرضيا، كليا فيسمى كذلك، يكن لم بأن الذات عن خارجا كان‬
‫مختصا يكون وإما غيرها وبين ماهيةال بين مشتركا يكون أن إما :الذاتي والكلي .له‬
‫كالناطق "فص ال" يسمى والثاني .ل إلنسان بالنسبة كالحيوان ،"جنسا" يسمى فاألو ل .بها‬
‫يكون أن وإما غيرها وبين الماهية بين مشتركا يكون أن إما العرضي والكلي .له بالنسبة‬
‫بالنسبة كالماشي "عاما عرضا" فيسمى وغيرها، الماهية بين مشتركا كان فإن .بها مختصا‬
‫عبارة هو الذي والكلي .له بالنسبة كالضحك ،"خاصة" فيسمى بها خاصا كان وإن .ل إلنسان‬
‫."نوعا" فيسمى الناطق، الحيوان مجموع عن عبارة فإنه كاإلن سان، الماهية، نفس عن‬
‫قريب :أقسام ث الثة الجنس إن ثم .التصورات مبادئ هي التي الخمس الكليات هي فهذه‬
‫النامي كالجسم :ومتوسط .له بالنسبة كالجسم :وبعيد .ل إلنسان بالنسبة انكالحيو‬
‫بالنسبة كالناطق فالقريب .وبعيد قريب :قسمين إلى فينقسم الفصل أما .له بالنسبة‬
‫القواعد تحرير في الموضوع تفصيل انظر" .له بالنسبة كالحساس والبعيد .ل إلنسان‬
‫وما 34ص عليه عليش وحاشية إيساغوجي لىع األن صاري شرح بعدها، وما 64ص المنطقية‬
‫،45ص الرحمن فتح بعدها، وما 67 /1 الحاجب ابن على العضد .7ص المبهم إيضاح .بعدها‬
‫هللا عبد المبارك لمحمد المنطق‬  ‫."بعدها وما 72ص‬

‫)49/1(‬

‫"قريب جنس مع بخاصة كان إن تام" وهو بحقيقي، ليس أي "رسمي" :الثالث القسم "و"‬
‫هو :والخاصة الحيوان، هو :القريب فالجنس .ضاحك حيوان :فيقال اإلن سان؟ ما :كقولنا‬
‫.الضاحك‬
‫كان إن" بقوله منهما األول ى إلى أشير صورتان، وله "ناقص" رسمي :الرابع القسم "و"‬
‫الرسمي من الثانية الصورة إلى وأشير ."2ضاحك 1اإلن سان"كـ "فقط" بالخاصة أي "بها‬
‫اإلن سان"كـ .بعيد 3جنس مع بالخاصة الحد كان إن أي :"بعيد نسج مع أو" بقوله الناقص‬
‫."ضاحك جسم‬
‫هو أي "أظهر مرادف" لفظ "بـ" الحد "كان إن :لفظي" :الحد أقسام من :الخامس القسم "و"‬
‫4هو :له فيقال الخندريس؟ ما :قائل قال لو كما .عنه المسئول من السائل عند أشهر‬
‫.ذلك ونحو الخمر،‬
‫عند :"التحرير شرح" في قال "والمعارضة النقض" الجدل فن في الحد على أي :"عليه ويرد"‬
‫.األك ثر‬
‫ونحن 5بالدليل الحد صحة على يطالب لم إذا :قلت فإن" :"التنقيح شرح" في القرافي قال‬
‫:أمران ذلك في الطريق :قلت ذلك؟ في الحيلة فكيف بط النه نعتقد‬
‫ـــــــ‬
‫.جسم كاإلن سان :ش في 1‬
‫.ع من طةساق 2‬
‫.الجنس :ب في 3‬
‫.ش من ساقطة 4‬
‫.بدليل :ش في 5‬

‫)59/1(‬

‫عليك ينتقض : 1]له[ :فيقال .الحيوان عن عبارة اإلن سان :قال لو كما النقض :أحدهما‬
‫.بإنسان ليس أنه مع حيوان فإنه .بالفرس‬
‫المغصوب لدو أو غاصب، ألن ه يضمن، الغاصب من الغاصب :قال لو كما :المعارضة :وثانيهما‬
‫حق، بغير يده وضع وهذا ."حق بغير يده وضع من" :الغاصب حد 2أل ن مغصوب، ألن ه مضمون،‬
‫اليد رفع من" :الغاصب حد أن وهو آخر، بحد الحد هذا أعارض :الخصم فيقول .غاصبا فيكون‬
‫.3"غاصبا يكون ف ال المحقة، اليد يرفع لم وهذا ."المبطلة اليد ووضع المحقة‬
‫قال ثم .األ صح في :"التحرير" في قال .الحد 4على المنع يرد ال أنه نييع "المنع ال"‬
‫النقل منع يجوز ال ولهذا .غالبا الفائدة لعدم فخطأ، بالجواز قيل وما :"الشرح" في‬
‫يطلب الحد فطالب .مقدمتان وهما بالبرهان، إ ال إثباته يمكن ال وألن ه الناقل، 5لتكذيب‬
‫األول ، 7مثل 6إلى إثباته في احتاج ومنع، بحده المسئول أتى فإذا .مفرد كل تصور‬
‫.وتسلسل‬
‫.أربابه إلى الرجوع يجب اصط الح للجدل ثم‬
‫ـــــــ‬
‫.التنقيح شرح من زيادة 1‬
‫.بيان أل ن :ض ع في 2‬
‫عليها الي قام أربعة :قاعدة" :النص لهذا السابقة والفقرة .8 ،7ص الفصول تنقيح شرح 3‬
‫الحدود :وهي واحد، نمط كله ذلك فإن لم؟ فيها يقال و ال دليل، عليها يطلب و ال برهان،‬
‫في كونها على دليل يطلب ف ال .النفوس في الكائنة واالع تقادات واإلج ماع والعوئد‬
‫."الخ ...:قلت فإن .األم ر نفس في وقوعها صحة على بل النفوس،‬
‫.في :ش في 4‬
‫.كتكذيب :ع ض ب في 5‬
‫.ش من ساقطة 6‬
‫.ب من ساقطة 7‬

‫)69/1(‬

‫اللغة في"فصل"‬
‫وتواطؤ اصط الح ال ووحي، توقيف وهي .تكلمت إذا :لغوت من .فعلة وزن على لغوة، :وأصلها‬
‫سبحانه قوله في 3عباس ابن إلى بسنده "تفسيره" في 2وكيع روى لما وذلك .1األ شهر على‬
‫القصعة علمه حتى .شيء كل اسم علمه" قال .4 }كلها األ سماء آدم وعلم{ :وتعالى‬
‫من "تفسيره" في 6جرير ابن روى ولما 5"والفسية والفسوة لقصيعة،وا‬
‫ـــــــ‬
‫بعدها، وما 61 /1 المزهر" في اصط الح أم توقيف هي هل اللغة مسألة تحقيق انظر 1‬
‫على المحلي ،265ص المسودة بعدها، وما 21ص الفحول إرشاد بعدها، وما 813 /1 المستصفى‬
‫491 /1 الحاجب ابن على العضد ،112 /1 السول هايةن بعدها، وما 962 /1 الجوامع جمع‬
‫13ص الصاحبي بعدها، وما 37 /1 ل آلمدي اإلح كام بعدها، وما 04 /1 الخصائص بعدها، وما‬
‫."13ص ل ألسنوي التمهيد ،381 /1 الرحموت فواتح بعدها، وما‬
‫محدث ت،الثب الحافظ اإلم ام الكوفي، سفيان أبو الرؤاسي، مليح بن الجراح بن وكيع هو 2‬
‫"التفسير" مصنفاته أشهر ."وكيع من أحفظ و ال للعلم أوعى رأيت ما" :أحمد قال .العراق‬
‫/1 الحنابلة طبقات ،753 /2 للداودي المفسرين طبقات في ترجمته انظر" .هـ791 سنة توفي‬
‫."943 /1 الذهب شذرات ،193‬
‫هللا عبد هو 3‬  ‫هللا صلى النبي عم ابن المطلب، عبد بن عباس بن‬  ‫األم ة، حبر وسلم، ليهع‬
‫هللا صلى النبي عن الرواية من المكثرين الستة وأحد القرآن، وترجمان‬   ‫دعا وسلم، عليه‬
‫توفي "التأويل وعلمه الدين في فقهه اللهم" بقوله والس الم الص الة عليه النبي له‬
‫الذهب شذرات ،053 /2 اال ستيعاب ،232 /2 اإل صابة في ترجمته انظر" .هـ86 سنة بالطائف‬
‫."472 /1 واللغات األ سماء تهذيب ،232 /1 للداودي المفسرين طبقات ،57 /1‬
‫.البقرة من 13 اآلي ة 4‬
‫.512 /1 الطبري تفسير 5‬
‫قال .المطلق والمجتهد الجليل اإلم ام الطبري، جعفر أبو يزيد، بن جرير بن محمد هو 6‬
‫وفضله، لمعرفته رأيه ىإل ويرجع بقوله يحكم العلماء، أئمة أحد كان" :البغدادي الخطيب‬
‫و "التفسير" كتاب له ."عصره أهل من أحد فيه يشاركه مالم العلوم من جمع قد وكان‬
‫.هـ013 سنة توفي .وغيرها "الدين أصول في التبصير" و "العلماء اخت الف" و "التاريخ"‬
‫الذهب شذرات ،021 /3 للسبكي الشافعية طبقات ،233 /3 األع يان وفيات في ترجمته نظر"‬
‫."071 /6 المنتظم ،87 /1 واللغات األ سماء تهذيب ،062 /2‬

‫)79/1(‬

‫هذه هي" :قال .}كلها األ سماء آدم وعلم{ :تعالى قوله في عباس ابن إلى 1الضحاك طريق‬
‫.حمار جبل، بحر، سهل، أرض، دابة، إنسان، :2نحو اآل ن الناس بها يتعارف التي األ سماء‬
‫.4"وغيرها 3األ سماء من ذلك وأشباه‬
‫.مترادفة وإلى متواردة، إلى تنقسم 5اللغة ألفاظ إن ثم‬
‫وأسدا ليثا، :والسبع وقهوة، صهباء 6تسمى .عقارا الخمر تسمى كما :فالمتواردة‬
‫.وضرغاما‬
‫كما واحد، معنى يجمعها متقاربة، لمعان لفظ، مقام لفظ يقام التي هي :والمترادفة‬
‫في البليغ إليه يحتاج وهذا .7الصدع وشعب ،الفتق ورتق الشعث، ولم .الفاسد أصلح :يقال‬
‫واخت الفها األل فاظ فبحسن .ب الغته‬
‫ـــــــ‬
‫عبيد تفسيره عنه روى المفسر، الخراساني القاسم أبو اله اللي، احم مز بن الضحاك هو 1‬
‫شذرات ،612 /1 للداودي المفسرين طبقات في ترجمته انظر" .هـ201 سنة توفي .سليمان بن‬
‫."421 /1 الذهب‬
‫.ع ز ش من ساقطة 2‬
‫.األم م :ش في 3‬
‫.512 /1 الطبري تفسير 4‬
‫."604 /1 المزهر" .واحد بمعنى التي أي 5‬
‫.تسميه :ش في 6‬
‫في الهراسي الكيا قاله ومترادفة متواردة إلى واحد بمعنى التي األل فاظ تقسيم 7‬
‫انظر" .غريب سيمتق إنه :عنه وقال المزهر في السيوطي عنه ونقله األ صول، في تعليقته‬
‫."604 /1 المزهر‬

‫)89/1(‬

‫وح الوته حسنه وتزيد بالصدور، وتلتصق القلوب، في المعاني ترصع الواحد المعنى على‬
‫.1المجازية والتشبيهات األم ثلة بضرب‬
‫هو ما وإلى -مستغرقة وتسمى - مطلقة، عامة وإلى مشتركة، إلى أيضا األل فاظ تنقسم ثم‬
‫.2ذلك بيان يأتيوس .مفرد بإزاء مفرد‬
‫أنه وذلك العلم، هذا منها المستمد األم ور من لكونها :هاهنا اللغة ذكر إلى والداعي‬
‫أفصح وكانا والقياس، اإلج ماع أصل هما اللذين والسنة، الكتاب من اال ستدال ل كان لما‬
‫.عليها منهما اال ستدال ل لتوقف العرب، لغة معرفة إلى احتيج :العربي الك الم‬
‫هللا صلى محمدا نبينا سبق من :قيل فإن‬   ‫كان إنما والمرسلين، األن بياء من وسلم عليه‬
‫هللا صلى محمد ونبينا بلسانهم، مبعوث فهو خاصة لقومه مبعوثا‬    ‫لجميع مبعوث 3وسلم عليه‬
‫العرب؟ وهم بعضهم، بلسان إ ال يبعث ولم األل سنة، بجميع يبعث لم فلم .الخلق‬
‫- يستحيل بل ويبعد المعهود، عن خارجا ك المه لكان جميعهم، بلسان بعث لو أنه :فالجواب‬
‫أحق، العرب لسان وكان .البعض فيتعين .األل سنة بكل مكررة القرآن من كلمة كل ترد أن‬
‫.غيرهم وعلى عليهم الحكم كان وإن المخاطبين، لسان وألن ه وأفصح، أوسع ألن ه‬
‫ـــــــ‬
‫.73 /1 المزهر انظر 1‬
‫.83 /1 المزهر انظر 2‬
‫.مثلهم :ش في 3‬

‫)99/1(‬
‫هللا خلق ولما‬  ‫يحتاج بل بها، يستقل ال ألم ور محتاجا وجعله اإلن ساني، النوع تعالى‬
‫يدل بشيء المحتاج نفس في ما على االط الع من للمعاون بد ال كان :المعاونة إلى فيها‬
‫.1نحوه أو مثال أو كتابة أو إشارة، أو لفظ، من :عليه‬
‫أل ن "غيرها من" فائدة أكثر أي "أفيد" ذلك على الدالل ة في "اللغة" ف هذا تقرر إذا‬
‫الحروف أل ن "لخفتها وأيسر" والمعنوي الحسي والحاضر والموجود، المعدوم على يقع اللفظ‬
‫.2لغيرها يتكلف ما لها يتكلف ف ال الضروري، للنفس تعرض كيفيات‬
‫لما اإلن سان إن" :4الهراسي إلكيا 3قال .إليها "الناس حاجة" وضعها سبب أي "وسببها"‬
‫5المعاونة يسترفد أن من بد له يكن لم :معاشه ومقيمات مهماته في بنفسه مكتفيا يكن لم‬
‫.انتهى .6"ويتعاونوا ليجتمعوا المدن الناس اتخذ المعنى ولهذا * غيره من‬
‫ـــــــ‬
‫.802 /1 السول نهاية ،41ص الفحول إرشاد انظر 1‬
‫.41ص الفحول إرشاد ،502 /1 السول نهاية ،162 /1 الجوامع جمع على المحلي انظر 2‬
‫.ز من ساقطة التالية الصفحة في الماوردي نص حتى هنا من 3‬
‫الهراسي، بالكيا المعروف الطبري الدين عماد الحسن، أبو علي، بن محمد بن على هو 4‬
‫تابك وله الفقه أصول في كتاب له .للحديث وحفضا وجد ال وأصو ال فقها العلماء فحول أحد‬
‫في ترجمته انظر" .هـ405 سنة توفي .غيرها كتب وله "المسترشدين شفاء" سماه الجدل في‬
‫/9 المنتظم ،8 /4 الذهب شذرات ،132 /7 للسبكي الشافعية طبقات ،844 /2 األع يان وفيات‬
‫."761‬
‫.المعاون :ع ش في 5‬
‫.63 /1 المزهر انظر 6‬

‫)001/1(‬

‫قصر واحد فكل .الخلق 2على الحرف وانقسمت الصنائع زعتتو المعنى ولهذا" :1 بعضهم :قال‬
‫.مقاصده بجملة يقوم أن يمكنه ال الخلق من واحد كل أل ن بها، 3يستقل حرفة على وقته‬
‫5 4 فإن .عنه بعيدة غائبة أو عنده 4 حاضرة حاجته محل يكون أن من يخلو ال فحينئذ‬
‫محل على 6بشيء يدل أن من له بد ف ال غائبة، كانت وإن إليها، أشار 5 حاضرة كانت‬
‫للترداد، وقبو ال حركة األع ضاء أسرع اللسان 7ووجدوا دالل ة، الك الم فوضعوا .حاجته‬
‫تقطع، قطع وإن وطال، امتد سدى، ترك إن الصوت وكان .بالصوت يدل إنما الك الم وكان‬
‫ئةالر أقصى من وهي - الصوت، منها يخرج التي اإلن سان أعضاء حركات على وجزءوه 8قطعوه‬
‫والشفة والصدر، الحلق على قسموها حرفا، وعشرين تسعة فوجدوه .-الفم منتهى إلى‬
‫.واللثة‬
‫ورباعيا وث الثيا ثنائيا منها ركبوا الحروف بهذه تقع ال 01الكفاية أن 9رأوا لما ثم‬
‫.21"ذلك على زاد ما 11واستثقلوا وخماسيا‬
‫ـــــــ‬
‫.ش من ساقطة *-1‬
‫.إلى :ش في 2‬
‫.غليشت :ب في 3‬
‫.ش من ساقطة 4‬
‫.ش من ساقطة 5‬
‫.شيئا :ض في 6‬
‫.وجعلوا :ش في 7‬
‫.قطعوه :ش في 8‬
‫.رئي :ش في 9‬
‫.الكناية :ش في 01‬
‫.لحاجة والزيادة اإلل حاق بطريق إ ال أحرف خمس على زائدة أصلية كلمة يضعوا فلم 11‬
‫."73 /1 المزهر"‬
‫.بعدها وما 63 /1 المزهر انظر 21‬

‫)101/1(‬

‫قد غيره أل ن الحيوانات، جميع من حاجة أكثر اإلن سان نوع كان وإنما" :الماوردي وقال‬
‫فهو اال ستعانة، في جنسه إلى االف تقار على فمطبوع :اإلن سان أما .جنسه عن بنفسه يستقل‬
‫."جوهره في قائمة وخلقه، لطبعه الزم ة صفة‬
‫1للتساعد بعض مراد مبعضه ليعرف الناس حاجة .وجودها سبب" :وغيره مفلح ابن وقال‬
‫هللا نعم من وهذا .محذور و ال فائدتها، وكثرة لخفتها، فيه مؤنة ال بما 2والتعاضد‬
‫.3"غيره دون بالنطق ذلك جعل أن :علينا نعمه تمام فمن .عباده على تعالى‬
‫يدخل ف ال أغراضهم، عن قوم كل بها يعبر "لمعان وضعت ألفاظ" اللغة وحقيقة أي "وهي"‬
‫.4لمعنى يوضع لم ألن ه المهمل؛‬
‫دائما، نفسه من عليه االط الع إلى اإلن سان يحتاج الذي فالمعنى أي "إليه الحاجة فما"‬
‫"كثرت أو :والظاهر" برد أو حر، أو عطش، أو جوع، ألم من نفسه عن به يدفع ما كطلب‬
‫."له لفظ" وضع "من تخل لم" كالمعام الت .إليه حاجته‬
‫.إليه الحاجة تقل أو ألبتة، إليه يحتاج ال ما :6هماو "5لعكسهما لفظ من خلوها ويجوز"‬
‫ـــــــ‬
‫.للمساعد :ز في 1‬
‫.والمعاضد :ز وفي .والتضاد :ش في 2‬
‫.162 /1 الجوالمع جمع على المحلي ،511 /1 الحاجب ابن على العضد انظر 3‬
‫.162 /1 الجوامع جمع على المحلي ،41ص الفحول إرشاد انظر 4‬
‫.لعكسها :ض ع وفي .كعكسهما :ب ش في 5‬
‫.وهي :ع في 6‬

‫)201/1(‬

‫لم وما يفيده، لفظ من 1اللغة تخل لم إليه الناس احتاج ما :"مقنعه" في حمدان ابن قال‬
‫عدم فالظاهر .غالبا إليه الحاجة دعت وما عليه، يدل عما خلوها يجوز إليه يحتاجوا‬
‫.انتهى "بعكسه وعكسه ،2عنه خلوها‬
‫:أقسام أربعة معنا أن 3وحاصله :"رالتحري شرح" في قال‬
‫.وضعه من لهم بد ف ال .إليه واضطروا الناس احتاجه ما :أحدها‬
‫هللا - وخلوها عنه، خلوها يجوز ألبتة، إليه يحتاج ال ما عكسه؛ :الثاني‬ ‫.أكثر -أعلم و‬
‫.به كالمقطوع هو بل خلوها، عدم الظاهر إليه، الحاجة كثرت ما :الثالث‬
‫.بممتنع وليس ،4عنه خلوها يجوز إليه، الحاجة قلت ام عكسه؛ :الرابع‬
‫الجرمين، بين الهواء انضغاط وسببه "مسموع عرض" األج رام اصطكاك عند الحاصل "والصوت"‬
‫.السمع قوة فتدركه األذن ، صماخ 5فيقرع فيخرج، شديدا، تموجا فيتموج‬
‫ـــــــ‬
‫.ش من ساقطة 1‬
‫.منه :ش في 2‬
‫.ب من ساقطة 3‬
‫.منه :ز ش في 4‬
‫.ليقرع :ز وفي .يقرع :ب في 5‬

‫)301/1(‬

‫النفس 3ودفع -الحروف مخارج وهي - الفم أجرام 2اصطكاك 1عند حاصل عرض :المتكلم فصوت‬
‫.السامع أذن إلى المتكلم ك الم بصورة 4متكيفا للهواء،‬
‫ام إ ال جميعها، 5أخرج "مسموع" وقولهم األع راض، جميع يتناول ،"عرض الصوت" وقولهم‬
‫.بالسمع يدرك‬
‫هللا .مسموعة صفة" الصوت :يقال أن العبارة في األخ لص "بل :قلت"‬ ‫."أعلم و‬
‫نحن الذي للك الم األع لى الجنس ألن ه بالصوت؛ 6بدأنا وإنما :"التحرير شرح" في قال‬
‫.عليه الك الم بصدد‬
‫ن أل "الحروف مخارج بعض على معتمد صوت" اال صط الح وفي الرمي، :اللغة في "واللفظ"‬
‫باب من عليه اللفظ فأطلق .ملفوظ فهو .منه المرمي كالجوهر صار الفم من لخروجه الصوت‬
‫.منسوجه أي :اليمين نسج :7كقولهم المصدر، باسم المفعول تسمية‬
‫ـــــــ‬
‫.عن :ع ز ش في 1‬
‫.انصكاك :ش في 2‬
‫.ورفع :ض ع في 3‬
‫.متكيف :ع وفي .مكيفا :ش في 4‬
‫.خرج :النسخ جميع في 5‬
‫.بدأ :ش في 6‬
‫.كقوله :ش في 7‬

‫)401/1(‬

‫حد في الصوت أخذ ولهذا .مخصوص صوت ألن ه للصوت، نوع :اال صط الحي فاللفظ هذا، تقرر إذا‬
‫.الشيء ذلك جنس الشيء حد في يؤخذ وإنما اللفظ،‬
‫اللفظ كان لما ."ذهني لمعنى وضع لفظ" :اال صط الح وفي النطق، مجرد :اللغة في "والقول"‬
‫."لمعنى وضع" بقوله المهمل 1أخرج والمستعمل المهمل، لشموله القول من أعم‬
‫.2أقوال ث الثة على "لمعنى وضع" قوله في العلماء واختلف‬
‫في ما طابق سواء العقل، يتصوره ما وهو الذهني؛ المعنى وهو المتن، في ما :أحدها‬
‫.3وعدما وجودا الذهنية المعاني مع األل فاظ لدوران ال ، أو الخارج‬
‫.أصحابنا من الجبل قاضي وابن حمدان، وابن وأتباعه، 5الرازي اختاره القول 4وهذا‬
‫ـــــــ‬
‫.خرج :ش في 1‬
‫إرشاد ،602 /1 السول نهاية ،34 /1 المزهر" في األق وال هذه على الك الم تفصيل انظر 2‬
‫."بعدها وما ،662 /1 عليه البناني وحاشية الجوامع جمع على المحلي ،41ص الفحول‬
‫وظنه منه، دنا فإذا .الحجر لفظ عليه أطلق حجرا، وظنه بعيد، من شبحا رأى من فإن 3‬
‫فإذا .الفرس اسم عليه أطلق فرسا، وظنه منه دنا فإذا .الشجر لفظ عليه أطلق شجرا،‬
‫المعاني مع دائر اللفظ إط الق أن بهذا فبان .اإلن سان لفظ عليه أطلق إنسان، أنه تحقق‬
‫هذا عن وأجيب .الخارجي ال الذهبي للمعنى الوضع أن على فدل .ةالخارجي دون الذهنية‬
‫اخت الفها لمجرد ال .كذلك الخارج في أنها الع تقاد الذهنية المعاني مع دار إنما بأنه‬
‫/1 الجوامع جمع على المحلي ،602 /1 السول نهاية ،24 /1 المزهر انظر" .الذهن في‬
‫."662‬
‫.ش من ساقطة 4‬
‫، عبد أبو الحسين، بن عمر بن محمد هو 5‬     ‫بابن المعروف الشافعي، الرازي الدين فخر هللا‬
‫وأحد العقلية، العلوم في وقته إمام المتكلم، المفسر" :عنه الداودي قال .الخطيب‬
‫"المذكروة الغزيرة والفضائل المشهورة، المصنفات صاحب الشرعية، العلوم في األئ مة‬
‫"العالية المطالب" و الفقه أصول في "عالمالم" و "المحصول" و "التفسير" مؤلفاته أشهر‬
‫الشافعية طبقات في ترجمته انظر" .هـ606 سنة توفي .الدين أصول في "العقول نهاية" و‬
‫/2 للداودي المفسرين طبقات ،12 /5 الذهب شذرات ،183 /3 األع يان وفيات ،18 /8 للسبكي‬
‫."412‬

‫)501/1(‬

‫إسحاق أبو قطع وبه .الخارج في الموجود أي جي،الخار 1للمعنى وضع أنه :الثاني والقول‬
‫.2الشيرازي‬
‫في أو الذهن، في 3كونه م الحظة غير من هو حيث من للمعنى وضع أنه :الثالث والقول‬
‫.4الكبير السبكي واختاره .الخارج‬
‫.5النكرة اال سم في الخ الف ومحل‬
‫ـــــــ‬
‫.لمعنى :ض في 1‬
‫:النووي قال .الشافعي ابادي الفيروز لدينا جمال يوسف، بن علي بن ابراهيم هو 2‬
‫النافعة والتصانيف المتكاثرات العلوم من الفنون ذو المدقق، المتقن المحقق اإلم ام"‬
‫و الخ الف في "النكت" و الفقه في "التنبيه" و "المهذب" مصنفاته أشهر ."المستجادات‬
‫طبقات في ترجمته نظرا" .هـ674 سنة توفي .الفقه أصول في "التبصرة" و وشرحه "اللمع"‬
‫،7 /9 المنتظم ،9 /1 األع يان وفيات ،943 /3 الذهب شذرات ،512 /4 للسبكي الشافعية‬
‫."271 /2 واللغات األ سماء تهذيب‬
‫.ش من ساقطة 3‬
‫فقيها كان .الشافعي السبكي الدين تقي الحسن، أبو علي، بن الكافي عبد بن على هو 4‬
‫وغيره الفقه في له العلوم، في بارعا لياجد نظارا مدققا محققا مفسرا أصوليا‬
‫أشهر .إليها يسبق لم التي المحررة والقواعد اللطيفة والدقائق الجليلة اال ستنباطات‬
‫خير زيادة في السقام شفاء" و الفقه في "المنهاج شرح في االب تهاج" و "التفسير" كتبه‬
‫/6 الذهب شذرات ،431 /3 الكامنة الدرر في ترجمته انظر" .هـ657 سنة توفي ."األن ام‬
‫."241 /1 للداودي المفسرين طبقات ،764 /1 الطالع البدر ،671 /2 الوعاة بغية ،081‬
‫جمع على المحلي" .للذهني وضع ما ومنه الخارجي للمعنى وضع ما منه المعرفة أل ن 5‬
‫."762 /1 الجوامع‬

‫)601/1(‬

‫.1نوعان "والوضع"‬
‫أل ن متهيئا اللفظ جعل أي له، الموضوع "المعنى ىعل دلي ال اللفظ جعل وهو :خاص" وضع‬
‫.مخصوص وجه على له المتكلم استعمال عند المعنى ذلك يفيد‬
‫هو وهذا :"التحرير شرح" في قال .3وعرفي شرعي من المنقول 2ليشمل "مجازا ولو" وقولنا‬
‫.الصحيح‬
‫على دالة اديرالمق كجعل أي "كالمقادير .عليه يدل بشيء شيء تخصيص وهو عام،" نوع "و"‬
‫.5وغيرها 4ومذروع ومعدود وموزون مكيل من مقدراتها‬
‫.بالواضع متعلق أمر :الوضع النوعين ك ال وفي‬
‫الحقيقة، وهو بالحكم، اللفظ مسمى إرادة أي "المعنى وإرادة اللفظ إط الق واال ستعمال"‬
‫.6المتكلم صفات من وهو المجاز، وهو بينهما، لع القة مسماه غير أو‬
‫ـــــــ‬
‫الفصول تنقيح شرح ،64 ,93 ،83 /1 المزهر" في وشروطه وأنواعه الوضع تعريفات انظر 1‬
‫التعريفات ،462 /1 عليه البناني وحاشية الجوامع جمع على المحلي بعدها، وما 02ص‬
‫."692 /1 السول نهاية ،372ص للجرجاني‬
‫.يشمل :ض ع في 2‬
‫نحو :عام عرفي :نوعان فهو العرفي وأما .والحج والصيام الص الة فنحو الشرعي أما 3‬
‫الخ تصاصه خاصا العرف سمي وقد .المتكلمين عند والعرض الجوهر نحو :خاص وعرفي .الدابة‬
‫.الجميع يعم فإنه العام، العرف بخ الف .ذلك إلى وما والنحاة كالمتكلمين الفرق ببعض‬
‫حتى إليه، قولالمن المعنى في اللفظ استعمال غلبة المنقوال ت هذه في بالوضع والمراد‬
‫حقائق المنقوال ت فتصير .بقرينة إ ال غيره على يحمل و ال الذهن، إلى المتبادر هو يصير‬
‫."بعدها وما 02ص الفصول تنقيح شرح انظر" .لغوية مجازات كونها مع وشرعية عرفية‬
‫.ومزروع :ش في 4‬
‫.وغيرهما :ش في 5‬
‫.692 /1 السول نهاية ،02ص الفصول تنقيح شرح انظر 6‬

‫)701/1(‬

‫:فالمراد .مراده على اشتمل ما أو "لفظه من المتكلم مراد السامع اعتقاد :والحمل"‬
‫هللا أن :والحنفي الحنبلي كاعتقاد‬     ‫والمالكي الحيض، :القرء بلفظ أراد تعالى‬
‫هللا أن :والشافعي‬  ‫.2السامع صفات من وهذا .1الطهر :به أراد تعالى‬
‫.متوسط تعمالواال س الح ق، والحمل سابق، فالوضع‬
‫:3نوعان اللغة أي "وهي"‬
‫هللا كعبد ومركب، كزيد، مفرد،"‬    ‫وأما له، العرب وضع في نزاع ف ال المفرد، أما "‬
‫لترادف للمؤلف، مرادف المركب وأن األك ثر، وعليه .اللغة من أنه :فالصحيح المركب،‬
‫.والتأليف التركيب‬
‫وعند المتن، في مثلنا كما واحدة،ال الكلمة هو :النحاة اصط الح في المفرد أن اعلم ثم‬
‫المعنى 4جزء على يدل اللفظ لذلك جزء و ال لمعنى، وضع لفظ :واأل صوليين المناطقة‬
‫:7أقسام أربعة 6ذلك فشمل .5له الموضوع‬
‫.الجر كباء ألبتة، له جزء ال ما :األو ل‬
‫ـــــــ‬
‫عند معانيه لةجم على المشترك اللفظ الشافعي حمل فنحو المراد على المشتمل وأما 1‬
‫."12ص الفصول تنقيح شرح" .احتياطيا المتكلم مراد على ال شتماله القرئن، عن تجرده‬
‫."692 /1 السول نهاية ،22-02ص الفصول تنقيح شرح" في الحمل على الك الم تفصيل انظر 2‬
‫.منها نوعان :ع وفي .منها :ز في 3‬
‫.ش من ساقطة 4‬
‫.ش من ساقطة 5‬
‫.ز ش من ساقطة 6‬
‫وحاشية المنطقية القواعد تحرير" في األرب عة األق سام هذه على الك الم تفصيل انظر 7‬
‫شرح بعدها، وما 94ص عليه العليمي وحاشية الرحمن فتح بعدها، وما 33ص عليه الجرجاني‬
‫."41 /1 ل آلمدي اإلح كام بعدها، وما 33ص عليه عليش وحاشية إيساغوجي على األن صاري‬

‫)801/1(‬

‫.زيد من كالزاي ،1مطلقا يدل ال ولكن جزء، له ما :الثاني‬
‫تدل ال فإنها إنسان؛ حروف من كإن .المعنى جزء على ال لكن يدل، جزء له ما :الثالث‬
‫.النفي أو الشرط على تدل 2بانفرادها كانت وإن اإلن سان، بعض على‬
‫"ناطق انحيو" :كقولنا الوضع ذلك غير في لكن المعنى، جزء على يدل جزء له ما :الرابع‬
‫.شخص على علما‬
‫المزجي، التركيب فشمل كلمة، من أكثر كان ما :النحاة عند المركب أن :أيضا واعلم‬
‫.المتن في مثلنا كما علما، ولو والمضاف، ونحوها، عشر، وخمسة وسيبويه، كبعلبك،‬
‫فشمل له، وضع الذي معناه جزء 3 على جزؤه 3 دل ما :واأل صوليين المناطقة وعند‬
‫.4العالم كزيد والتقييدي، زيد، كغ الم :واإل ضافي زيد، كقام ي،اإل سناد‬
‫أل ن واأل صوليين؛ المناطقة مذهب على ومركب النحاة، مذهب على فمفرد "يضرب" نحو وأما‬
‫.5المضارعة وهو معناه، جزء على تدل منه الياء‬
‫:قسمان 6 هو حيث من 6 "والمفرد"‬
‫ـــــــ‬
‫.معنى على أي 1‬
‫.ابايراده :ش في 2‬
‫.ز من ساقطة 3‬
‫.العلم :ش في 4‬
‫الحاجب ابن على العضد" في اال صط الحين في والمركب المفرد على الك الم تفصيل انظر 5‬
‫94ص الرحمن فتح بعدها، وما 33ص المنطقية القواعد تحرير بعدها، وما 711 /1 وحواشيه‬
‫."بعدها وما 322 /1 السول نهاية بعدها، وما‬
‫.ز من ساقطة 6‬

‫)901/1(‬

‫"أ" :األل ف مدلول فإن .عينها 2هي مدلوالت ها أل ن الهجاء؛ حروف كأسماء :"مهمل" 1قسم‬
‫.شيء بإزاء توضع لم المدلوال ت وهذه .آخرها إلى وهكذا ."ب" الباء ومدلول‬
‫له، معنى ال مهمل، وهو الحرف، لهذا موضوع الصاد أن ترى أ ال :وغيره 3العراقي ابن قال‬
‫!غيره معرفة إلى به للتوصل االب تداء في الصغار يتعلمه وإنما‬
‫. 4"مستعمل" قسم "و"‬
‫"زمن على 7بهيئته دل 6فإن .بمعناه 5استقل إن" المستعمل المفرد "فـ" :هذا تقرر إذا‬
‫9"الفعل" ـهو "فـ" 8واال ستقبال والحال الماضي وهي "الث الثة" األزم نة من‬
‫ـــــــ‬
‫.ش من ساقطة 1‬
‫.هو :ع في 2‬
‫الدين زين الحافظ بن زرعة أبو الدين، ولي الحسين، بن الرحيم عبد بن أحمد هو 3‬
‫من .وفنونها واللغة وأصوله والفقه وعلومه بالحديث بارعا عالما كام .الشافعي العراقي‬
‫مختصر" و "البهجة شرح" و الفقه أصول في "المنهاج شرح" و "الجوامع جمع شرح" كتبه‬
‫توفي .أحاديثه تخريج مع التفسير في "الكشاف تصرمخ" و الفقه في "النكت" و "المهذب‬
‫،94 /1 للداودي المفسرين طبقات ،213 /1 الصافي المنهال في ترجمته انظر" .هـ628 سنة‬
‫."27 /1 الطالع البدر ،371 /7 الذهب شذرات‬
‫على الك الم تفصيل انظر" .معنى على يدل ال فإنه المهمل، بخ الف معنى، على دل ما وهو 4‬
‫،342 /1 السول نهاية ،28ص الصاحبي ،13 /1 الهومع همع في والمستعمل المهمل المفرد‬
‫."4ص اللمع ،94ص الرحمن فتح ،362 /1 الجوامع جمع على المحلي‬
‫.استعمل :ز في 5‬
‫.ودل :ز في 6‬
‫.بهيئة :ع في 7‬
‫.والمستقبل :ض ز ع في 8‬
‫اإلح كام ،58ص الصاحبي ،6-3ص الفوائد تسهيل بعدها، وما 51 ،6 /1 الهوامع همع انظر 9‬
‫.571ص للجرجاني التعريفات ،06 /1 ل آلمدي‬

‫)011/1(‬

‫:أنواع ث الثة الفعل أي 1"هو"‬
‫فأصل ."قمت زيد قام إن" :نحو "بالشرط اال ستقبال له ويعرض" ونحوه كقام "ماض" :أحدها‬
‫.2له يعرض لما أصله عن يخرج وقد للماضي، وضعه‬
‫."زيد يقم لم" :نحو "بلم المضي له ويعرض" ونحوه كيقوم "مضارع" :الثاني النوع "و"‬
‫.له يعرض لما أصله عن يخرج وقد .واال ستقبال للحال وضعه فأصل‬
‫:3خمسة مذاهب المضارع له وضع فيما وللعلماء‬
‫يترجح الحال أن إ ال :4مالك ابن قال .واال ستقبال الحال بين مشترك أنه :منها المشهور‬
‫.5التجرد عند‬
‫.اال ستقبال في مجاز الحال، في حقيقة أنه :الثاني‬
‫.الحال في مجاز اال ستقبال، في حقيقة أنه :الثالث‬
‫.مجازا و ال حقيقة ال أص ال، اال ستقبال في يستعمل و ال الحال، في حقيقة أنه :الرابع‬
‫ـــــــ‬
‫.ش من ساقطة 1‬
‫.ش من ساقطة 2‬
‫التمهيد ،71 /1 للسيوطي امعالهو همع" في المذاهب هذه على الك الم تفصيل انظر 3‬
‫."33ص ل ألسنوي‬
‫هللا عبد بن محمد هو 4‬  ‫، عبد بن‬   ‫اإلم ام الشافعي، الجياني الطائي الدين جمال هللا‬
‫تسهيل" تصانيفه من .العرب وأشعار وعللها والقراءات والصرف والنحو اللغة في الحجة‬
‫سنة توفي .وغيرها "يالبخار مشكل إعراب" و "الشافعية الكافية" و النحو في "الفوائد‬
‫بغية ،254 /2 الوفيات فوات ،76 /8 للسبكي الشافعية طبقات في ترجمته انظر" .هـ276‬
‫."922ص البلغة ،933 /5 الذهب شذرات ،031 /1 الوعاة‬
‫.5ص الفوائد تسهيل 5‬

‫)111/1(‬

‫.زامجا و ال حقيقة ال أص ال، الحال في يستعمل و ال اال ستقبال، في حقيقة أنه :الخامس‬
‫.وفاقا فمجاز له، يعرض فيما استعماله وأما‬
‫.كقم 2األم ر 1فعل :األف عال من الثالث والنوع أي "وأمر"‬
‫كزوجت "ل إلنشاء" الث الثة األزم نة أحد عن أي "الزمان عن" الفعل تجرد أي "وتجرده"‬
‫.العرف بوضع "عارض" وقبلت‬
‫ولم للماضي، أو ال وضع إنهف "كعسى" الزمان 4عن 3التجرد الفعل يلزم أي "يلزمه وقد"‬
‫لها معنى ال فإنه "حبذا" وكذا :الدين عضد القاضي قال .اإلن شاء في بل قط، فيه يستعمل‬
‫.األزم نة في‬
‫تارة فإنهما وبئس، "كنعم" 5التجرد يلزمه " ال" و الزمان عن الفعل يتجرد "وقد"‬
‫إلى بنظر ال عم النيست وتارة ."أمس زيد وبئس" ،"أمس زيد نعم"كـ أصلهما، على يستعم الن‬
‫.زيد وبئس زيد، كنعم مطلقا الذم أو المدح 6لقصد بل زمان،‬
‫ـهو "فـ" األزم نة أحد على بهيئته 7بمعناه المستعمل المفرد يدل لم وإن أي "وإ ال"‬
‫.8"اال سم"‬
‫ـــــــ‬
‫.ب من ساقطة 1‬
‫.أمر :ش في 2‬
‫.تجرد :ب في 3‬
‫.من :ع في 4‬
‫.تجرد :ب في 5‬
‫.لمقصد :ب وفي .بقصد :ش في 6‬
‫.و بمعناه :ب ش في 7‬
‫الرحمن فتح ,28ص الصاحبي ,بعدها وما 7 /1 الهوامع همع" اال سم على الك الم في انظر 8‬
‫التعريفات ,021/1 عليه الجرجاني وحاشية العضد شرح ,3ص الفوئد تسهيل ,4ص اللمع ,05ص‬
‫.اسم :ض وفي ."42ص للجرجاني‬
‫)211/1(‬

‫على بنفسه يدل :ذلك ونحو اليوم، وضارب أمس، وضارب :وغد مس،وأ .2وغبوق ،1فصبوح‬
‫كالمكان، الز م فإنه .ومدلوله باال سم كاللفظ .3لعارض بل وضعا، يدل لم لكن الزمان،‬
‫.4باال ستقبال مقترن سكوت على وبواسطته "اسكت" على دل صه، :ونحو‬
‫.السامع عند واللبس ألح دهما، فوضعه واال ستقبال، الحال بين مشترك :قيل إن والمضارع‬
‫."الحرف" ـهو "فـ" ولن كعن بمعناه، المفرد اللفظ "يستقل لم وإن"‬
‫ال :وقيل .5والفعل اال سم ليخرج "غيره في معنى على دل ما :وهو" يحد أنه والصحيح‬
‫و ال المحدود، حقيقة لتعريف الحد بأن ورد ع المة، 6له الع المة ترك أل ن حد، إلى يحتاج‬
‫.تعريفها بترك حقيقة تعرف‬
‫:فقسمان 7 أيضا هو حيث من 7 "المركب" أما "و"‬
‫ـــــــ‬
‫."05ص الرحمن فتح" .بالغداة الشرب هو :الصبوح 1‬
‫."05ص الرحمن فتح" .بالعشي الشرب هو :الغبوق 2‬
‫."8 /1 الهوامع همع" .الوضع بأصل بالدالل ة والعبرة 3‬
‫فتح" أولية وضعية دالل ة ليست نمعي بزمان المقترنة المعنى على الدالل ة هذه لكن 4‬
‫."05ص الرحمن‬
‫/1 الحاجب ابن على العضد ،05ص الرحمن فتح ،4ص اللمع" الحرف على الك الم في انظر 5‬
‫اإلح كام ،68ص الصاحبي ،09ص للجرجاني التعريقات ،3ص الفوائد تسهيل بعدها، وما 581‬
‫."6 /1 الهوامع همع ،16 /1 ل آلمدي‬
‫.ش من ساقطة 6‬
‫.ز من ساقطة 7‬

‫)311/1(‬

‫.بالهذيان ومث اله .3السبكي والتاج 2البيضاوي اختيار في "موجود" 1وهو :"مهمل" قسم‬
‫.4مهمل مركب لفظ مدلوله لفظ فإنه‬
‫إنما وهذا .6اإلف ادة 5التركيب من الغرض أل ن موجود، غير أنه واأل شبه :الرازي وقال‬
‫على ال موضوع، غير المهمل أن على يدل‬
‫ـــــــ‬
‫.ز من ساقطة 1‬
‫هللا عبد هو 2‬  ‫قال .الشافعي البيضاوي الدين ناصر الخير، أبو محمد، بن عمر بن‬
‫نظارا والمنطق والعربية واأل صلين والتفسير بالفقه عارفا ع المة، إماما كان" :الداودي‬
‫و الفقه أصول في وشرحه "المنهاج" و الفسير، في "الكشاف مختصر" مصنفاته أشهر "صالحا‬
‫انظر" .هـ586 سنة توفي .الحاجب الب ن "الكافية شرح" و الدين أصول في "احاإلي ض"‬
‫،293 /5 الذهب شذرات ،05 /2 الوعاة بغية ،242 /1 للداودي المفسرين طبقات في ترجمته‬
‫."751 /8 للسبكي الشافعية طبقات‬
‫فقيهال الشافعي، السبكي الدين تاج نصر، أبو الكافي، عبد بن علي بن الوهاب عبد هو 3‬
‫عن الحاجب رفع" و "البيصاوي منهاج شرح"كـ النافعة التصانيف صاحب اللغوي، األ صولي‬
‫و "والنظائر األ شباه" و الفقه أصول في وشرحه "الجوامع جمع" و "الحاجب ابن مختصر‬
‫الدرر في ترجمته انظر" .هـ177 سنة توفي .والصغرى والوسطى الكبرى "الفقهاء طبقات"‬
‫."122 /6 الذهب شذرات ،014 /1 الطالع درالب ،93 /3 الكامنة‬
‫مستعملة، ولفظة مهملة لفظة من أو مهملتين لفظتين من مركبا المدلول هذا كان سواء 4‬
‫المحلي وانظر "94ص الرحمن فتح على العليمي حاشية" .المركب المعنى على دال غير وهو‬
‫/1 العقول مناهج ،342 /1 السول نهاية ،201 /2 عليه البناني وحاشية الجوامع جمع على‬
‫.142‬
‫.التراكيب :ض في 5‬
‫يكون ما" بالمركب عني إن حق الرازي الفخر وك الم .تركيب ف ال اإلف ادة انتفت فإذا 6‬
‫مهمل مركب وجود االع تبار بهذا يتصور ال إذ "له وضع الذي المعنى جزء على دا ال جزؤه‬
‫معناه، غير في ولو الجملة في دالل ة لجزئه يكون ما" به عني إذا أما .معنى على يدل ال‬
‫ف ال "دالل ة أجزائه من لشيء يكن لم ولو التأليف، كان كيف لفظين من مؤلفا يكون وما‬
‫بالمعنى المركب عرف 901ص في المصنف أن يخفى و ال .صحيحا لوجوده الرازي نفي يكون‬
‫في دهاعتم ما مع المنسجم القول ألن ه الرازي، قول يختار أن عليه ينبغي فكان األول ،‬
‫نهاية ،201 /2 البناني حاشية ،94ص الرحمن فتح على العليمي انظر" .المركب تعريف‬
‫."342 /1 السول‬

‫)411/1(‬

‫.1اسم له يوضع لم أنه‬
‫.2"قطعا العرب تضعه لم" المهمل أن على واتفقوا‬
‫.وجمع مالك وابن للرازي، خ الفا العرب، "وضعته مستعمل" :الثاني القسم "و"‬
‫عليها حكم غيرت ومتى تغييرها، يجوز ال العربية في قوانين له أن :وضعه صحة لىع ويدل‬
‫.العرب لغة غير في مقدما كان وإن المضاف، على إليه المضاف كتقديم عربية، ليست بأنها‬
‫.التركيب في 3فحجروا ينحصر ال مما ذلك وغير الموصول، على معمولها أو الصلة وكتقديم‬
‫.4المفردات في كما‬
‫.5الجمهور إلى غيره وعزاه الصحيح، وهو :القرافي لقا‬
‫عند يفتقر ال لفظين يعرف من أن بدليل المركب، تضع لم العرب أن :الثاني والقول‬
‫المركب كان لو ألن ه ]و[ ،6ضرورة يدركه بل اإل سناد، لمعنى معرف إلى إسناد مع سماعهما‬
‫.7كالمفردات العرب من سماع إلى مركب كل الف تقر موضوعا‬
‫ـــــــ‬
‫.342 /1 السول نهاية انظر 1‬
‫.201/2 الجوامع جمع علي المحلي انظر 2‬
‫.ش من ساقطه 3‬
‫من فهو "قائم زيدا إن" قال ومن ك المنا، من فليس "زيدا قائم إن" قال من :فقالوا4‬
‫من فليس "الدار في رجل" قال ومن ك المنا، من فهو "رجل الدار في" قال ومن ك المنا،‬
‫بالوضع تعرضها على يدل وذلك .الك الم تراكيب من له نهاية ما ال إلى ...ك المنا‬
‫."54 /1 المزهر" .للمركبات‬
‫.54-04 /1 المزهر انظر 5‬
‫فهم المخصوص بإعرابه "قائم زيد" وسمع "قائم" مسمى وعرف "زيد" مسمى عرف من فإن 6‬
‫."44 /1 المزهر" .زيد إلى القيام نسبة وهو الك الم، هذا معنى بالضرورة‬
‫.44-04 /1 المزهر انظر 7‬

‫)511/1(‬

‫أو موضوعة أنها فالحق المركبات أنواع أريد إن :يقال أن والتحقيق :1البرماوي قال‬
‫.2ذلك على المذهبان ينزل أن وينبغي المنع، فالحق النوع جزئيات‬
‫في يكون هل المجاز أن سيأتي ما الخ الف 3 على يتفرع ومما :"التحرير شرح" في قال‬
‫.ذلك ونحو آحاده؟ في تشترط هل الع القة وأن التركيب؟‬
‫:نوعان العرب 3 وضعته الذي المركب أي "وهو"‬
‫5لتركبه "4وجمع" التثنية ع المة ومن مفرده من مركب ألن ه "كمثنى :جملة غير" :أحدهما‬
‫.6الجمع وع المة المفرد من‬
‫ـــــــ‬
‫قال .الشافعي البرماوي ينالد شمس النعيمي، موسى بن الدايم عبد بن محمد هو 1‬
‫و "البخاري شرح" كتبه من ."ذلك وغير والعرية وأصوله الفقه في إماما كان" :الشوكاني‬
‫في ترجمته انظر" .هـ138 سنة توفي .الفقه أصول في وشرحها "ألفية" و "العمدة شرح"‬
‫."791 /7 الذهب شذرات ،181 /2 الطالع البدر‬
‫.ف ال األن واع جزئيات أما المركبات، أنواع وضعت إنما العرب أن والحق" :الزركشي قال 2‬
‫وكذلك .ف ال المخصوص الفاعل أما منه، صدر من إلى فعل كل إل سناد الفاعل، باب فوضعت‬
‫وأحالت التراكيب، أنواع سائر وكذلك .ف ال المخصوص اسمها أما ،"وأخواتها إن" باب‬
‫وإ ال فصحيح، المعنى هذا كباتالمر بوضع القائل أراد فإن المتكلم، اختيار على المعنى‬
‫."54 /1 المزهر" ."فممنوع‬
‫.ش من ساقطة 3‬
‫.وكجمع :ض ز في 4‬
‫.لتركيبه :ض ب ز ش في 5‬
‫.621 /1 الحاجب ابن على العضد انظر 6‬

‫)611/1(‬
‫.نسبة إلف ادة وضع" لفظ إلى أي "ما إلى" الجملة "وتنقسم جملة،" :الثاني النوع "و"‬
‫.غيره ال "الك الم" هو نسبة إلف ادة وضع ذيال واللفظ أي "وهو‬
‫قام" نحو "وفعل اسم" من "أو" "قائم زيد" نحو "اسمين من إ ال" الك الم "يتألف و ال"‬
‫.إليه ومسندا مسندا يقتضي وهو اإل سناد، يتضمن الك الم أل ن ؛"زيد‬
‫اسمال جنس من 3 الك الم تأليف صح 3 إليه، 2 يسند وأن 2 يسند أن 1يصح اال سم كان ولما‬
‫،4منه الك الم تأليف صح :إليه يسند أن يصلح و ال يسند، أن يصلح الفعل كان ولما .فقط‬
‫"واحد" متكلم "من" إليه والمسند المسند يكون أن بشرط ،5بدونه ال اسم مع كان إذا‬
‫.6وغيرهم مفلح وابن والغزالي الباق الني قاله‬
‫الفعل أحدهما يذكر أن 7لىع يتفقا بأن فأكثر، متكلمين من يكون أن يجوز :جمع وقال‬
‫.8الخبر واآلخ ر المبتدأ، أحدهما أو الفاعل، واآلخ ر‬
‫ـــــــ‬
‫.يصلح :ش في 1‬
‫.ويسند :ز ع وفي ش، من ساقطة 2‬
‫.ش من ساقطة 3‬
‫.معه :ض في 4‬
‫همع ، 27/1 ل آلمدي اإلح كام ،433 /1 المستصفى ،521 /1 الحاجب ابن على العضد انظر 5‬
‫.33/1 الهوامع‬
‫.ض من اقطةس 6‬
‫.ز من ساقطة 7‬
‫كون يشترط أنه "أحدهما" قولين الك الم في الناطق اتحاد إشتراط في السيوطي حكى 8‬
‫فع ال أحدهما يذكر أن على رج الن اصطلح فلو .واحد متكلم من إليه والمسند المسند‬
‫ف ال واحد، عمل الك الم أل ن ك الما؛ ذلك يسم لم خبرا، واآلخ ر مبتدأ أو فاع ال واألخ ر‬
‫على قياسا .حيان وأبو مالك ابن وصححه .الي شترط أنه "والثاني" .واحدا إ ال عامله يكون‬
‫صدور :المرادي قاسم أم ابن وقال .خطأ الخط كون في اتحاد يعتبر ال فإنه الكاتب؛‬
‫واحدة كلمة على اقتصر إنما المتكلمين من واحد كل أل ن يتصور، ال ناطقين من الك الم‬
‫وما 03 /1 الهوامع همع" .ك المه في مقدرة فكأنها باألخ رى اآلخ ر نطق على اتكا ال‬
‫."53 ص ل ألسنوي التمهيد وانظر بعدها،‬

‫)711/1(‬

‫واحد كل من وجد فإن .واحد من إ ال يكون ال وهو إسناد، من له بد ال الك الم بأن ورد‬
‫ةلدال ل بعضه حذف ولكن مركب، بك الم متكلم منهما واحد فكل باإلرادة ، إسناد منهما‬
‫.انتهى .اثنين من ك المان بل متكلمين، من ك الم يوجد فلم .عليه اآلخ ر‬
‫.ذلك على مترتبا فرعا أصحابنا وذكر :قال ثم ،1التحقيق وهو :"التحرير شرح" في قال‬
‫.ث الثا :الزوج فقال .طالق ف الن امرأة :رجل قال إذا ما وهو‬
‫.وجهان وفيها .صحاح :فقال ألف، عليك 2لي :قال لو ما تشبه هي :الدين تقي الشيخ قال‬
‫متمما يكون هل :ونحوها بالصفة الثاني أتى إن اثنين، من الك الم في أصل 3وهذا :قال‬
‫.انتهى ال ؟ أم ل ألول،‬
‫جواب هذا :"التحرير شرح" في قال "نسبة يفد لم ،"كاتب زيد" في وكاتب، ناطق، وحيوان"‬
‫المركب على صدقه ضرورة طردم غير للجملة المذكور الحد أن :تقديره مقدر، سؤال عن‬
‫."كاتب زيد" :4قوله في "كاتب" نحو وعلى التقييدي،‬
‫قيدا الثاني يكون بحيث وفعل، اسم من أو اسمين، من المركب :التقييدي بالمركب والمراد‬
‫حيوان" مثل مفرد، لفظ مقامهما ويقوم األول ، في‬
‫ـــــــ‬
‫.551ص األ صولية والفوائد القواعد انظر 1‬
‫.ش من طةساق 2‬
‫.فهذا :ع في 3‬
‫.قولك نحو :ش في 4‬

‫)811/1(‬

‫."الكاتب" :الثاني ومقام ،"اإلن سان" :األو ل مقام يقوم فإنه ."يكتب الذي" و ،"ناطق‬
‫:والثاني ،2تقييدية نسبة إلف ادة وضع لفظ األو ل أل ن عليهما؛ يصدق الحد :1قلنا وإنما‬
‫.فاعله هو لذيا الضمير إلى الفاعل اسم نسبة إلف ادة وضع‬
‫بإفادة المراد أل ن عليهما؛ يصدق الحد أن نسلم ال :يقال أن المقدر السؤال عن والجواب‬
‫.انتهى .4كذلك نسبة إلف ادة يوضعا لم وهما عليها، السكوت يحسن 3نسبة إفادة :النسبة‬
‫،6نسبة إلف ادة وضع ما غير وإلى ،5نسبة إلف ادة وضع ما إلى تنقسم الجملة أن تقدم ولما‬
‫:فقال * الثاني، على الك الم في شرع .األو ل على الك الم 7وانتهى‬
‫ـــــــ‬
‫.قلت :ض في 1‬
‫.مقيديه :ش في 2‬
‫.نسبته :ش في 3‬
‫هذين من واحد كل أل ن وارد؛ غير بأنه عليهما الحد صدق توهم على العضد وأجاب 4‬
‫تفهم إنما لنسبةا وهذه نسبة، باعتبار لذات وضع بل النسبة، إلف ادة يوضع لم المثالين‬
‫منه يفهم ما إلف ادة وضع إنما اللفظ أن شك و ال :الجرجاني الشريف وقال .بالغرض منهما‬
‫/1 عليه الجرجاني وحاشية الحاجب ابن على الضد انظر" .بالعرض منه يفهم ما ال بالذات‬
‫."37 /1 ل آلمدي اإلح كام بعدها، وما 521‬
‫.نسبته :ع في 5‬
‫.نسبته :ع في 6‬
‫.أنهىو :ز في 7‬

‫)911/1(‬

‫هللا رسول وقال‬   ‫هللا صلى‬ ‫كل أ ال :1لبيد كلمة :الشاعر قالها كلمة أصدق" :وسلم عليه‬
‫هللا خ ال ما شيء‬  ‫.كلمة كله ذلك فسمى "2باطل‬
‫لما :وقيل بعضه، باسم الشيء تسمية من هو :فقيل النحاة، عرف في مهمل مجاز، وهو‬
‫عليه فأطلق .5الكلمة 4به فشابه وحده، بذلك 3له حصل ببعض، بعضها الك الم أجزاء ارتبطت‬
‫.كلمة‬
‫ومرادهم بك الم، تكلم :فيقال قبله، ما عكس "الكلمة" بالك الم أي به، يراد "و"‬
‫.زيد ك المك أنت، من :معناه ،"زيد أنت من" :قولهم في 7سيبويه قال 6"بكلمة"‬
‫ـــــــ‬
‫المجودين، الشعراء فحول من عقيل، أبو العامري، ربيعة بن لبيد الجليل الصحابي هو 1‬
‫هللا صلى الرسول على وفد سخيا، شجاعا فارسا وكان واإل س الم، الجاهلية في شريفا كان‬
‫.هـ14 سنة توفي .إس المه بعد شعرا يقل لم أنه وروي إس المه، وحسن فأسلم وسلم، عليه‬
‫و "07 /2 واللغات األ سماء تهذيب ،423 /3 اال ستيعاب ،623 /3 اإل صابة في ترجمته انظر"‬
‫.ش من ساقطة النص في "لبيد كلمة"‬
‫هريرة أبي عن والترمذي أحمد ورواه اللفظ، بهذا هريرة أبي عن ومسلم البخاري رواه 2‬
‫محالة ال نعيم وكل ...:البيت وعجز "لبيد كلمة العرب بها تكلمت كلمة أشعر" بلفظ‬
‫."723 /3 اإل صابة ،131 /1 الخفا كشف انظر" .زائل‬
‫.لك :ش في 3‬
‫.ش من ساقط 4‬
‫.لكلمة :ش في 5‬
‫.27 /1 ل آلمدي اإلح كام ،92 /1 الهوامع همع انظر 6‬
‫سيبويه كان" :األزه ري قال .بشر أبو البصريين، إمام قنبر، بن عثمان بن عمرو هو 7‬
‫ما أجل من وهو النحو، في "الكتاب" صنف "عنه وأخذ الخليل جالس التصنيف، حسن ع المة‬
‫شذرات ،922 /2 الوعاة بغية في ترجمته انظر" .هـ081 سنة يتوف .الشأن هذا في ألف‬
‫."371ص البلغة ،66ص واللغويين النحويين طبقات ،643 /2 الرواة إنباه ،252 /1 الذهب‬

‫)121/1(‬

‫هللا رضي البراء" حديث ومنه ،1"يفد لم الذي الكلم" أيضا بالك الم يراد "و"‬   ‫تعالى‬
‫لم الذي والكلم الواحدة، الكلمة فيشمل. "3الك الم نع ونهينا بالسكوت، أمرنا" :2"عنه‬
‫.يفد‬
‫.اللفظ بمطلق يحنث يتكلم، ال أن والحالف‬
‫لفظ كتناول أي "كاإلن سان جميعا، والمعنى للفظ اإلط الق عند والقول الك الم وتناول"‬
‫.4واألك ثر والفقهاء، السلف عند :الدين تقي الشيخ قال ."والبدن للروح" اإلن سان‬
‫بل جزأه، فليس :المعنى وأما اللفظ، هو الك الم مسمى :الك الم أهل من يركث وقال‬
‫.5فقط باللفظ صناعتهم لتعلق :النحاة وقاله مدلوله،‬
‫ـــــــ‬
‫.13 /1 الهوامع همع انظر 1‬
‫.قبيح تصحيف وهو .البراز :ش في 2‬
‫كرام من ة،عمار أبو األن صاري، الحارث بن عازب بن البراء الجليل الصحابي هو والمذكور‬
‫هللا صلى النبي أتى وخيارهم، الصحابة‬   ‫فلم سنه، لصغر عنها فرده بدر، يوم وسلم عليه‬
‫هللا صلى النبي مع المشاهد من وغيرها أحدا شهد ثم يشهدها،‬    ‫عن روى وقد وسلم، عليه‬
‫في ترجمته انظر" .هـ27 سنة توفي .األح اديث من كثيرا والس الم الص الة عليه النبي‬
‫."931 /1 اال ستيعاب ،241 /1 اإل صابة‬
‫البخاري أخرجه وقد .أرقم بن زيد رواية من بل البراء، رواية من يعرف لم الحديث هذ 3‬
‫هللا رضي أرقم بن زيد عن والترميذي داود وأبو ومسلم‬    ‫الص الة، في نتكلم كنا :قال عنه‬
‫هلل وقوموا{ :تعالى قوله نزل حتى الص الة، في جنبه إلى وهو صاحبه الرجل يكلم‬   ‫}قانتين‬
‫عن ونهينا" البخاري رواية في وليس "الك الم عن ونهينا بالسكوت فأمرنا" ]832 البقرة[‬
‫أيضا النسائي أخرجه أنه إلى "األخ بار منتقى" في تيمية بن المجد أشار وقد ."الك الم‬
‫هللا عبد بن جابر عن الباب وفي" :الشوكاني قال .أرقم بن زيد عن‬    ‫وعن الشيخين، عند‬
‫وعن البزار، عند سعيد أبي وعن أيضا، الطبراني عند أمامة أبي وعن لطبراني،ا عند عمار‬
‫،383 /1 مسلم صحيح ،83 /6 ،97 /2 البخاري صحيح انظر" ."مسعود وابن الحكم بن معاوية‬
‫."453 /2 األوط ار نيل ،443 /1 داود أبي سنن ،033 /8 األح وذي تحفة‬
‫.53 /21 تيمية ابن فتاوى 4‬
‫.76 /31 تيمية بنا فتاوى انظر 5‬

‫)221/1(‬

‫هللا عبد وعكس‬  ‫.2فقط المعنى الك الم مسمى :فقالوا ذلك، وأتباعه 1ك الب بن‬
‫3ك الما اللفظ فيسمى والمعنى، اللفظ بين مشترك الك الم :ك الب ابن أصحاب بعض وقال‬
‫.4حقيقة ك الما المعنى ويسمى حقيقة،‬
‫حروف أل ن اآلدم يين، لفظ في يقةحق الك الم أن :الك البية وبعض 5األ شعري عن وروي‬
‫هللا ك الم في 6مجاز بهم، تقوم اآلدم يين‬  ‫ال عندهم العربي الك الم أل ن وتعالى، سبحانه‬
‫.7تعالى به يقوم‬
‫هللا ك الم القرآن أن على المسلمون اتفق" :الدين تقي الشيخ وقال‬     ‫8 كان فإن 8 تعالى،‬
‫يدل الذي العربي والنظم .فقط المعنى هو ك المه‬
‫ـــــــ‬
‫هللا عبد هو 1‬  ‫توفي .المتكلمين أئمة أحد البصري، القطان ك الب، بن محمد بن سعيد بن‬
‫الميزان لسان ،992 /1 للسبكي الشافعية طبقات في ترجمته انظر" .بقليل هـ042 سنة بعد‬
‫."092 /3‬
‫.76 /21 تيمية ابن فتاوى انظر 2‬
‫.الك الم :ع في 3‬
‫.03ص ل ألسنوي التمهيد ،451ص األ صولية والفوائد ادالقو ،17 /1 ل آلمدي اإلح كام انظر 4‬
‫.الشهير النظار المتكلم البصري، األ شعري الحسن أبو إسحاق، بن إسماعيل بن علي هو 5‬
‫و "المجسمة على الرد" و "والصفات األ سماء" و "اإل س الميين مقاال ت" و "اللمع" كتبه من‬
‫ترجمته انظر" .ذلك غير وقيل هـ423 سنة توفي .وغيرها "الملحدين على الرد في الفصول"‬
‫شذرات ،233 /6 المنتظم ،644 /2 األع يان وفيات ،444-743 /3 للسبكي الشافعية طبقات في‬
‫."49 /2 المذهب الذيباج ،093 /1 للداودي المفسرين طبقات ،303 /2 الذهب‬
‫.مجازا :ع في 6‬
‫.العلوم ومن غيره ك الم بل تعالى :ش وفي .625 /21 تيمية ابن فتاوى انظر 7‬
‫.أن ال :ش في 8‬

‫)321/1(‬

‫هللا ك الم ليس المعنى على‬  ‫هللا خلقه مخلوقا، كان تعالى،‬  ‫ك الما فيكون غيره، في تعالى‬
‫العربي الك الم فيكون المحل، لذلك ك الما كان محل في خلق إذا الك الم أل ن الغير، لذلك‬
‫هللا ك الم ليس‬ ‫.غيره ك الم بل تعالى،‬
‫هللا صلى محمد بلغه الذي العربي الك الم أن :اإل س الم دين من ضطراربا ال المعلوم ومن‬
‫هللا عن وسلم عليه‬  ‫هللا ك الم أنه أمته أعلم تعالى‬    ‫.انتهى .1غيره ك الم ال تعالى،‬
‫ـــــــ‬
‫ولهذا" :المقالم هذا في تيمية اين ويقول .704 ،792 ،47 /21 تيمية ابن فتاوى انظر 1‬
‫هللا ك الم يسمع حتى فأجره استجارك شركينالم من أحد وإن{ :تعالى قال‬      ‫}مأمنه أبلغه ثم‬
‫هللا ك الم هو المستجير يسمعه ما أن فأخبر ]6 :التوبة[‬    ‫بصوت يسمعه والمستجير .‬
‫المنطقيين على الرد" "الخ ...الباري ك الم والك الم القارىء، صوت فالصوت القارىء،‬
‫هللا ك الم أن ومذهبنا" :الس الم عبد بن العز ويقول "245ص‬    ‫قائم أزلي قديم سبحانه‬
‫صفاته من شيء في يتصور و ال الخلق، ذات ذاته تشبه ال كما الخلق، ك الم يشبه ال بذاته،‬
‫هللا تعالى ناقصا، لصار فارقته لو إذ ذاته، تفارق أن‬      ‫كبيرا، علوا الظالمون يقول عما‬
‫هللا وصفة باألل سنة، مقروء الصدور، في محفوظ المصاحف، في مكتوب ذلك مع وهو‬      ‫القديمة‬
‫طبقات ،332 /8 للسبكي الشافعية طبقات" ."ال الفظين ألفاظ وا ال الكاتبين، بمداد ليست‬
‫."023 /1 للداودي المفسرين‬

‫)421/1(‬

‫الدالل ة في فصل‬
‫...‬
‫.دالل ة يدل دل مصدر -األف صح على - الدال بفتح "الدالل ة " "فصل"‬
‫"فهم" كان شيء أي "شيء فهم من يلزم" تيال يعني "ما" هنا المرادة الدالل ة أي "وهي"‬
‫الدال، هو :األو ل فالشيء .آخر شيء فهم فهمه من يلزم الشيء كون يعني "آخر" شيء‬
‫.1المدلول هو :الثاني والشيء‬
‫:2أنواع ث الثة المطلقة الدالل ة أي "وهي"‬
‫لىع السبب دالل ة :ومنه مقدوراتها، على األق دار كدالل ة "وضعية" دالل ته ما :األو ل‬
‫على كالص الة الشرط، وجود على المشروط وكدالل ة الص الة، وجوب على 3كالدلوك المسبب،‬
‫.صحت لما وإ ال الطهارة،‬
‫العالم دالل ة :ومنه المؤثر، على األث ر كدالل ة "عقلية" دالل ته ما :الثاني النوع "و"‬
‫هللا وهو موجده، على‬   ‫.وتعالى سبحانه‬
‫ـــــــ‬
‫شرح ،901ص للجرجاني التعريفات ،32ص الفصول تنقيح رحش" في الدالل ة تعريف انظر 1‬
‫المنطقية القواعد تحرير بعدها، وما 72ص عليه عليش وحاشية إيساغوجي على األن صاري‬
‫هللا العبد المبارك لمحمد المنطق ،6ص المبهم إيضاح ،82ص‬     ‫."61ص‬
‫غير دالل ةو لفظية، دالل ة :قسمين إلى تقسيمها الدالل ة بحث في المناطقة عادة جرت 2‬
‫المصنف فات وقد .وطبيعية وعقلية، وضعية، :أقسام ث الثة إلى منهما كل وتقسيم .لفظية‬
‫والصفرة الخجل، على الحمرة كدالل ة اللفظية، غير الطبيعية الدالل ة :هذا تقسيمه في‬
‫المنطقية المراجع انظر" .ونحوها عليه، مرض بكل الخاصة األع راض ودالل ة الوجل، على‬
‫."السابقة‬
‫.كالمدلول :ش في 3‬

‫)521/1(‬

‫"اللفظية" هذه "و" .اللفظ وجود إلى 1مستندة أي "لفظية" دالل ته ما :الثالث النوع "و"‬
‫:أقسام ث الثة‬
‫.الصدر وجع على ..أح أح :كدالل ة :"طبيعية" -‬
‫.صاحبه حياة على الصوت كدالل ة :"عقلية" الثاني القسم "و" -‬
‫كون" اللفظية أقسام أحد هي التي الوضعية الدالل ة "وهذه وضعية،" الثالث القسم "و" -‬
‫.2 "له وضع ما" إط القه من "فهم أطلق إذا اللفظ‬
‫دالل ة :أي "مطابقة" اللفظ ذلك مسمى أي "مسماه على" الوضعية اللفظ ودالل ة أي "وهي"‬
‫.الناطق الحيوان على اإلن سان كدالل ة مطابقة،‬
‫طابق" :قولهم من له وضع ما لتمام موافق اللفظ أل ن .مطابقة الدالل ة هذه سميت وإنما‬
‫.بإزائه موضوعا لكونه للمعنى، موافق .فاللفظ .توافقتا إذا "النعل النعل‬
‫كدالل ة تضمن، دالل ة أي "تضمن" مسماه جزء على الوضعية اللفظ ودالل ة 4أي "3وجزئه"‬
‫ضمن في ما على لد اللفظ أل ن :بذلك سميت فقط، ناطق على أو ،6فقط حيوان على 5اإلن سان‬
‫.المسمى‬
‫ـــــــ‬
‫.مستند :ز وفي .مسنده :ب ض ع في 1‬
‫تحرير ،92ص عليه عليش وحاشية إيساغوجي على األن صاري ،011ص الجرجاني تعريفات انظر 2‬
‫.92ص المنطقية القواعد‬
‫.جزئية :ض ع في 3‬
‫.ب من ساقطة 4‬
‫.إنسان :ع في 5‬
‫.ناطق :ز في 6‬

‫)621/1(‬

‫كونه على 2اإلن سان كدالل ة "الخارج" مسماه الز م على اللفظ 1ودالل ة أي "والزم ه"‬
‫.3التزام دالل ة أي "التزام" الكتابة صنعة قاب ال أو ضاحكا،‬
‫.5"عقلية" دالل ة عنه الخارج مسماه الز م على اللفظ ودالل ة أي "4عليه وهي"‬
‫في قدمه 6الذي وه عقلية، االل تزام ودالل ة لفظيتين، والتضمن المطابقة دالل ة وكون‬
‫.8الجبل قاضي وابن مفلح وابن الحاجب وابن 7اآلم دي واختاره ،"التحرير"‬
‫ـــــــ‬
‫.ش من ساقطة 1‬
‫.انسان :ع في 2‬
‫الفصول تنقيح شرح" في واالل تزام والتضمن المطابقة دالل ة على الك الم تفصيل انظر 3‬
‫بعدها، وما 021 /1 حواشيهو العضد شرح ،51 /1 ل آلمدي اإلح كام ،03 /1 المستصفى ،42ص‬
‫الجوامع جمع على المحلي بعدها، وما 32ص عليه عليش وحاشية إيساغوجي على األن صاري‬
‫القواعد تحرير بعدها، وما 25ص الرحمن فتح بعدها، وما 732 /1 عليه البناني وحاشية‬
‫."6ص المبهم إيضاح ،92ص المنطقية‬
‫.عقلية :ز ع في 4‬
‫.35ص الرحمن فتح انظر 5‬
‫.ما :ش في 6‬
‫الفقيه اآلم دي، الدين سيف الحسن، أبو الثعلبي، سالم بن محمد بن علي أبي بن علي هو 7‬
‫وعلم األ صلين في يجاريه من زمانه في يكن لم" :الجوزي ابن سبط قال .المتكلم األ صولي‬
‫في "األح كام أصول في اإلح كام" و الك الم علم في "األف كار أبكار" كتبه من ."الك الم‬
‫،603 /8 للسبكي الشافعية طبقات في ترجمته انظر" .هـ136 سنة توفي وغيرها، الفقه أصول‬
‫."441 /5 الذهب شذرات ،554 /2 األع يان وفيات‬
‫.51 /1 ل آلمدي اإلح كام ، بعدها وما 121 /1 الحاجب ابن على العضد شرح انظر 8‬

‫)721/1(‬

‫لفظية، المطابقة :وقيل أكثر،ال عن "التحرير شرح" في وحكاه .1لفظية الث الث :وقيل‬
‫.2عقليتان :واالل تزام والتضمن‬
‫كون لجواز واالل تزام، التضمن دالل ة من "أعم" المطابقة ودالل ة أي "والمطابقة"‬
‫.خارجي 4الز م 3لها و ال فيها، تضمن ال بسيطة، المطابقة‬
‫له يكون اول مركب، لمعنى موضوعا اللفظ يكون بأن "التزام ب ال تضمن معها يوجد" قد "و"‬
‫يكون بأن "وعكسه" 5التزام دالل ة بدون تضمن دالل ة المطابقة مع" فيوجد خارجي، الز م‬
‫بدون التزام دالل ة المطابقة مع 8"فيوجد خارجي الز م 7وله 6"بسيط لمعنى" موضوعا اللفظ‬
‫.9التضمن دالل ة‬
‫ابن قال .االل تزام ودالل ة المطابقة دالل ة من "أخص" التضمن ودالل ة أي "والتضمن"‬
‫أعم وهما المطابقة، لدالل ة مساوية االل تزام دالل ة :مفلح‬
‫ـــــــ‬
‫.13ص إساغوجي على األن صاري ،35ص الرحمن فتح انظر 1‬
‫فتح ،83 /1ص الطراز ،13ص إيساغوجي على األن صاري ،832 /1 الجوامع جمع على المحلي 2‬
‫.35ص الرحمن‬
‫.دالل تها :ض في 3‬
‫.لزوم :ش في 4‬
‫.التزامال :ز ش في 5‬
‫.الك الم بسيط من :ش وفي ."23ص المنطقية القواعد تحرير" .له جزء ال البسيط والمعنى 6‬
‫.له و ال :ع د في 7‬
‫.ش من ساقطة 8‬
‫إيساغوجي على األن صاري ،23ص عليه الجرجاني وحاشية المنطقية القواعد تحرير انظر 9‬
‫.35ص الرحمن فتح ،03ص عليه عليش وحاشية‬

‫)821/1(‬

‫.انتهى ،2له جزء ال بسيطا وال الزم 1المدلول كون لجواز التضمن، نم‬
‫.باللفظ الدالل ة على 4اآل ن فلنشرع اللفظ، دالل ة على الك الم من فرغنا 3قد وإذ‬
‫بقوله المراد وهو .األو ل موضوعه في اللفظ استعمال أي "استعماله :باللفظ والدالل ة"‬
‫موضوعه وبين الغير بين لع القة األو ل موضوعه غير في استعماله 5أو "الحقيقة في"‬
‫.6"والمجاز" بقوله المراد وهو األول ،‬
‫على يدلنا اإلن سان أل ن والسببية؛ ل الستعانة "باللفظ" قوله في والباء‬
‫ـــــــ‬
‫.المضمون :ش في 1‬
‫أعم المطابقة دالل ة أن األو ل في ذكر حيث سبقتها، التي للفقرة مناقضة الفقرة هذه 2‬
‫دالل ة أن الثانية في وذكر التزام، ب ال المطابقة توجد قد إذ الل تزام،ا دالل ة من‬
‫.ل اللتزام المطابقة استلزام ومقتضاه االل تزام، لدالل ة مساوية المطابقة‬
‫من أعم المطابقة أن من المناطقة عموم رأي على األول ى في جرى أنه التناقض هذا ومنشأ‬
‫واالل تزام المطابقة بين بأن مفلح ابن رأي على الثانية في وجرى .واالل تزام التضمن‬
‫.المناطقة عامة فيه خالف الذي الرازي الفخر مذهب وهو .تساو‬
‫يسير أن األول ى الفقرة في المناطقة جمهور رأي على سار أن بعد بالمصنف األو ل كان وقد‬
‫الفقرة يبدأ أن أو المطابقة، من أخص واالل تزام التضمن إن :فيقول الثانية، في عليه‬
‫.واالل تباس للتناقض دفعا "قيل"بـ لثانيةا‬
‫األن صاري ،35ص الرحمن فتح ،23ص عليه الجرجاني وحاشية المنطقية القواعد تحرير انظر"‬
‫."03ص عليه عليش وحاشية إيساغوجي على‬
‫.ش من ساقطة 3‬
‫.الك الم في اآل ن :ش في 4‬
‫.و :ع ب ض في 5‬
‫.62ص الفصول شرح انظر 6‬

‫)921/1(‬

‫.للكتابة كالقلم للدالل ة، "آلة" 1اللفظ فإط الق لفظه، بإط الق نفسه في ما‬
‫:2وجوه من باللفظ والدالل ة اللفظ دالل ة بين فالفرق :ذلك علم إذا‬
‫.اللسان باللفظ الدالل ة ومحل القلب، اللفظ دالل ة محل فإن :المحل جهة من :أولها‬
‫.للمتكلم صفة باللفظ دالل ةوال للسامع، صفة ،3اللفظ فدالل ة :الوصف جهة من :الثاني‬
‫.عنها مسبب اللفظ ودالل ة سبب، باللفظ فالدالل ة :السبب جهة من :الثالث‬
‫.العكس بخ الف باللفظ، الدالل ة وجدت اللفظ دالل ة وجدت فكلما :الوجود جهة من :الرابع‬
‫.والتزام وتضمن، مطابقة، :أنواع ث الثة اللفظ فدالل ة :األن واع جهة من :الخامس‬
‫ومجاز حقيقة، :نوعان باللفظ لةوالد ال‬
‫:أنواع الخارج والزم ه اللفظ مدلول بين تكون التي "والم الزمة"‬
‫.ل الثنين ال الزمة كالزوجية :"عقلية" -‬
‫.للمكلف ال الزمين والتحريم كالوجوب :"وشرعية" -‬
‫.للسرير ال الزم كاالرت فاع وعادية -‬
‫ـــــــ‬
‫.لفظه :ش في 1‬
‫.62ص ولالفص تنقيح شرح انظر 2‬
‫.الوصف :ش في 3‬

‫)031/1(‬

‫الم الزمة تكون قد "و" للموجود ال الزم كالوجود "قطعية" الم الزمة "تكون" قد "و"‬
‫.2عمرو يحجبه كذا لمحل أتى إذا كونه من لزيد، ال الزمة كالعادة "جدا 1ضعيفة"‬
‫تكون قد "و" صحيح نصف له عدد لكل ال الزمة كالزوجية "كلية" الم الزمة تكون قد "و"‬
‫.حدوثه حال ل ألثر المؤثر كم الزمة "جزئية" الم الزمة‬
‫ـــــــ‬
‫.وضعية :ب في 1‬
‫.52ص الفصول تنقيح شرح انظر 2‬

‫)131/1(‬

‫والجزئي الكلي في فصل‬
‫...‬
‫"فصل"‬
‫لفظه مفهوم أي "مفهومه في واشترك" اللفظ مدلول هو الذي "ومعناه اللفظ اتحد إذا"‬
‫دون "بالقوة" اال شتراك كان "ولو" المعتبر ألن ه ؛2إيجابا 1ليهمع اللفظ يحمل "كثير"‬
‫باستغناء أفراده تتفاوت ولم .3فيه الشركة وقوع من تصوره يمنع لم بأن الحقيقة،‬
‫أنواع جميع على الصادق كالحيوان "كلي" ـهو "فـ" ذلك نحو أو وضعف، شدة أو وافتقار،‬
‫.4الحيوانات‬
‫:قسمان الكلي أي "وهو"‬
‫إلى بالنسبة الحيوان مثل الشيء، ذات حقيقة عن يخرج لم الذي وهو :"ذاتي" قسم -‬
‫.5اإلن سان‬
‫الضاحك مثل العرض، إلى منسوب :"عرضي" قسم "و" -‬
‫ـــــــ‬
‫.على ,ش في 1‬
‫نفس في ال ,كثيرون مفهومه في يشترك بأن ,عليهم حمله يمكن أي :الجرجاني الشريف قال 2‬
‫الجزئي أل ن ,باإلي جاب الحمل قيد وإنما .المفهوم لذلك عقلال م الحظة بمجرد بل األم ر،‬
‫."621/1 العضد شرح على الجرجاني حاشية" .سلبأ كثيرين على حمله يمكن‬
‫."54ص المنطقية القواعد تحرير" .عليهم وصدقه كثيرين بين اشتراكه من أي 3‬
‫عليه الجرجاني يةوحاش المنطقية القواع تحرير" في الكلي على على الك الم تفصيل انظر 4‬
‫تنقيح شرح ,61/1 ل آلمدي اإلح كام ,472/1الجوامع جمع على المحلي ,بعدها وما 44ص‬
‫وحاشية إيساغوجي على األن صاري بعدها، وما 35ص الرحمن فتح بعدها، وما 72ص الفصول‬
‫."بعدها وما 93ص عليه عليش‬
‫على عليش" .طقوالنا الحيوان من اإلن سان لتركب جزئياته، حقيقة في داخل فإنه 5‬
‫."44ص إيساغوجي‬

‫)231/1(‬

‫.1اإلن سان حقيقة عن خارج الضحك أل ن اإلن سان، إلى بالنسبة‬
‫،3والشمس السراج كنور وكثرة، بقلة الكلي أفراد تفاوتت أي "2تفاوت فإن" هذا تقرر إذا‬
‫ناءاال ستغ أو ،6والممكن الواجب إلى بالنسبة كالوجود ،5واستحالته 4التغير بإمكان أو‬
‫وبياض الثلج كبياض وضعف، بشدة أو ،8والعرض الجوهر إلى بالنسبة 7كالوجود واالف تقار،‬
‫هل :فيه الناظر 9يتشكك ألن ه "فمشكك" والمخلوق للخالق كالوجود وتأخر، تقدم أو العاج،‬
‫من فاعل اسم فهو أفراده؟ لتغاير مشترك أو أفراده، في 21الكلي 11لوجود 01متواطئ هو‬
‫"شكك"‬
‫ـــــــ‬
‫،08 ،17 /1 الحاجب ابن على العضد" في والعرضي الذاتي على الك الم تفصيل انظر 1‬
‫ل ألنصاري إيساغوجي شرحا ،06-64ص المنطقية القواعد تحرير ،71 /1 ل آلمدي اإلح كام‬
‫."بعدها وما 44ص وعليش‬
‫.تفاوتت :ع ش في 2‬
‫."03ص الفصول تنقيح شرح" .أقل السراج وفي أكثر الشمس في النور أفراد فإن 3‬
‫.التغيير :ز في 4‬
‫.واستحالة :ع في 5‬
‫والوجود الزوال، و ال العدم و ال الفناء و ال التغير يقبل ال الوجب الوجود فإن 6‬
‫."03ص الفصول نيقيح شرح" .ذلك بخ الف الممكن‬
‫.كالموجود :ش في 7‬
‫الفصول نقيحت شرح" .به يقوم محل إلى مفتقر والعرض به، يقوم محل عن مستغن فالجوهر 8‬
‫."13ص‬
‫.يشكك :ب ع ش في 9‬
‫.منوط :ش في 01‬
‫.بوجود :ش في 11‬
‫.الكل :ع ف 21‬

‫)331/1(‬

‫.2تردد إذا 1 شك من 1 المضاعف‬
‫أصحابنا بعض ذكره :للمشكك والمخلوق للخالق بالوجود وتمثيلنا :"التحرير شرح" في وقال‬
‫وذكره .وغيرهم أصحابنا عند فيهما ةحقيق لكونه ،4الحاجب وابن ،3ل آلمدي تبعا وغيرهم،‬
‫.إجماعا اآلم دي‬
‫أفراده 6تتساوى الذي ألن ه ،5"متواطئ" ـهو "فـ" الكلي أفراد تتفاوت لم وإن أي "وإ ال"‬
‫- فيها الكلي فإن .أفراده إلى بالنسبة كاإلن سان فيه، تشاركت الذي الكلي ذلك باعتبار‬
‫التواطؤ، من بذلك وسمي .نقص و ال دةبزيا فيها يتفاوت ال -والناطقية الحيوانية وهو‬
‫.7التوافق وهو‬
‫كان التسمية في دخل إن االخ ت الف؛ به حصل ما أل ن للمشكك؛ حقيقة ال إنه :يقال ال ]و[‬
‫يكون أن يلزم و ال التسمية، في داخل إنه :نقول ألن ا !متواطئا كان وإ ال مشتركا، اللفظ‬
‫بالباصرة الصادق العين كلفظ ك،مشتر قدر معنييه بين ليس ما المشترك أل ن مشتركا؛‬
‫والذهب،‬
‫ـــــــ‬
‫.ض من ساقطة 1‬
‫الفصول تنقيح شرح ،93ص المنطقية القواعد تحرير" في المشكك على الك الم تفصيل انظر 2‬
‫."25ص الرحمن فتح ،71ص الفحول إرشاد ،572 /1 الجوامع جمع على المحلي ،03ص‬
‫.71 /1 األح كام أصول في اإلح كام 3‬
‫.621 /1 للعضد وشرحه الحاجب ابن مختصر 4‬
‫.المتواطىء :ب في 5‬
‫.تساوي :ض في 6‬
‫على المحلي" في المتواطىء على الك الم تفصيل انظر .معناه في أفراده لتوافق وذلك 7‬
‫الفصول تنقيح شرح ،25ص الرحمن فتح ،93ص المنطقية القواعد تحرير ،472/ الجوامع جمع‬
‫."14ص جيإيساغو شرح على عليش حاشية ،02ص‬

‫)431/1(‬

‫أفراده تساوت مما أعم 2المتواطئ أل ن ؛1المتواطئ من خارجا يكون و ال اال سم، بذلك سمي‬
‫.3مشكك فهو :تفاوت فيه كان إذا أنه إ ال :تفاوتت أو‬
‫:لوجهين 5األك ثر عند األ صح في "كمضمر" 4كثير اللفظ مفهوم في "يشترك لم وإن"‬
‫.نكرة لكان كليا مسماه كان فلو .عارفالم أعرف أنه الصحيح إن :األو ل‬
‫.المعين الشخص من أعم هو ما على دا ال كان كليا كان لو المضمر مسمى أن :الثاني‬
‫على دال غير األع م على الدال أن" :العقلية والقاعدة‬
‫ـــــــ‬
‫.التواطؤ :ش في 1‬
‫.التواطؤ :ش في 2‬
‫دخل إن التفاوت به ما أل ن لمشككل حقيقة ال :التلمساني ابن قال" :عليش الشيخ قال 3‬
‫والمشكك المتواطىء من ك ال بأن القرفي عنه وأجاب !فمتواطىء وإ ال فمشترك، التسمية في‬
‫كان وإن فمشكك، المسمى جنس من بأمور كان إن التفاوت ولكن المشترك، للقدر موضوع‬
‫الناظر أل ن مشككا وسمى .فمتواطىء والجهل والعلم واألن وثة كالذكورة عنه خارجة بأمور‬
‫فيشكك مشترك، أنه ظن تفاوته إلى نظر وإن متواطىء، أنه عرف المعنى أل صل نظر إن فيه‬
‫البناني حاشية ،24ص إيساغوجي شرح على عليش حاشية انظر" ."مشتركا أو متواطئا كونه في‬
‫."25ص الرحمن فتح على العليمي حاشية ،572 /1 الجوامع جمع شرح على‬
‫.ع من ساقطة 4‬
‫جزئي أنه "احداها" :أقوال ث الثة على كليا أو جزئيا الضمير كون في المناطقة فاختل 5‬
‫.هو حيث من كثيرين على لصدقه كلي أنه "والثاني" .المناطقة أكثر قول وهو .كاألع الم‬
‫انظر" .حيان أبي قول وهو .استعما ال وجزئي وضعا كلي أنه "والثالث" .القرافي قول وهو‬
‫."بعدها وما 43ص الفصول تنقيح شرح ،45ص عليه ميالعلي وحاشية الرحمن فتح‬

‫)531/1(‬

‫.2كذلك وليس .1ألبتة خاص شخص على المضمر يدل ال أن فيلزم ،"األخ ص‬
‫.الكلي تحت الن دراجه 3"فجزئي" اإلن سان وهذا .وعمرو زيد ومثل‬
‫جزئيا" الحيوان 4جنس تحت المندرج اإلن سان نوع مثل الجنس تحت المندرج "النوع ويسمى"‬
‫.5"إضافيا‬
‫في بد ال لكن فوقه، لما جزئي تحته، لما كلي :-سافل أو وسط أو عال - ونوع جنس فكل‬
‫من تصوره يمنع لم أنه لصدق وإ ال التصور، في والتعيين الشخص قيد م الحظة من الجزئي‬
‫.7النفس صفات أخص في ولو ،6اشتراك من بد ال إذ الشركة، وقوع‬
‫المسمى والقمح كالبر معناه يتعدد أن دون أي "فقط اللفظ ددمتع" هو الذي المعنى "و"‬
‫.8واحد محل على بتواردهما اللفظين لترادف "مترادف" واأل سد وكالليث .المعروف الحب به‬
‫ـــــــ‬
‫.ش من ساقطة 1‬
‫.43ص الفصول تنقيح شرح انظر 2‬
‫."621 /1 الحاجب ابن على العضد شرح" .بالكلي مقابلته بقرينة حقيقي جزئي أي 3‬
‫.جزئي:ش في 4‬
‫على عليش ،621 /1 العضد شرح على الجرجاني" .منه أعم هو الذي جنسه إلى باإل ضافة أي 5‬
‫."24ص إيساغوجي شرح‬
‫.اشترك :ش في 6‬
‫وحاشية المنطقية القواعد تحرير في واإل ضافي الحقيقي الجزئي على الك الم تفصيل انظر 7‬
‫.بعدها وما 96ص عليه الجرجاني‬
‫/1 ل آلمدي اإلح كام بعدها، وما 204 /1 المزهر" في المترادف على الك الم تفصيل نظرا 8‬
‫."572 /1 الجوامع جمع على المحلي بعدها، وما 32‬

‫)631/1(‬

‫في يشتركان فإنهما .والباصرة كالذهب "مشترك" اللفظ دون أي "فقط المعنى" متعدد "و"‬
‫.1عليهما لصدقه "العين" لفظ‬
‫وإن أي "وإ ال" مثلنا كما "للمتعدد حقيقة" وضع اللفظ "كان إن" إ ال ركامشت يسمى و ال‬
‫"فـ" لمناسبة الثاني إلى نقل ثم ألح دهما، موضوعا كان بل للمتعدد، حقيقة وضع يكن لم‬
‫كلفظ إليه، المنقول إلى بالنسبة "ومجاز" 2له الموضوع إلى بالنسبة "حقيقة" ـهو‬
‫:3الشاعر قال .المطر في ومجاز هودة،المع السماء في حقيقة فإنه "السماء"‬
‫5غضابا كانوا وإن رعيناه ... قوم بأرض السماء 4نزل إذا‬
‫الشجاع الرجل إلى وبالنسبة حقيقة، المفترس الحيوان إلى بالنسبة فإنه وكاأل سد،‬
‫.6مجاز‬
‫متباينة، لمعان "متباينة" ألفاظ :والمعنى اللفظ ومتعدد أي "وهما"‬
‫ـــــــ‬
‫/1 لحاجب ابن على العضد ،92ص الفصول تنقيح شرح" في المشترك على الك الم يلتفص انظر 1‬
‫."بعدها وما 91 /1 ل آلمدي اإلح كام بعدها، وما 963 /1 المزهر بعدها، وما 721‬
‫.ع من ساقطة 2‬
‫993 /41 العرب لسان في كما ك الب بن جعفر بن مالك بن معاوية الحكماء، معود هو 3‬
‫الع المة تحقيق انظر" وغيرها 193ص الشعراء ومعجم 953ص ضلياتوالمف 023ص واالق تضاب‬
‫."531ص القرآن مشكل لتأويل صقر أحمد السيد‬
‫فأخصبت قوم بأرض المطر نزل إذا" المراد :"الكاتب أدب شرح" في البطليوسي ابن قال 4‬
‫بغضبهم تبال لم أهلها غضب وإن نباتها، فرعينا إليها سرنا ب الدنا وأجدبت ب الدهم‬
‫."023ص االق تضاب" ."ومنعتنا زنالع‬
‫.السحاب نزل إذا :بعضها وفي السماء، سقط إذا :الرويات بعض في جاء 5‬
‫.71ص الفحول إرشاد ،672 /1 عليه البناني وحاشية الجوامع جمع على المحلي انظر 6‬

‫)731/1(‬
‫بعض انك بأن "تواصلت أو" فرس ومسمى إنسان، كمسمى ،1المعاني تلك "تفاصلت" سواء‬
‫ولو المعروفة للحديدة اسم "السيف" فإن .الصارم 2و كالسيف .اآلخ ر للبعض صفة المعاني‬
‫.5والبليغ والفصيح 4والناطق ،3للقاطع اسم "والصارم" و كآلة، كونها مع‬
‫جزءا أحدهما كان 9لو ذلك، 8ونحو واحد شيء في 7اجتماعها يمكن أنه :6بتواصلها والمراد‬
‫.الحيوانو كاإلن سان اآلخ ر، من‬
‫:قسمان وعدمه اال شتقاق حيثية من األل فاظ وكل :أي "وكلها"‬
‫.ونحوهما" وعالم كضارب معينة، صفة ذي على دل ما وهو :"مشتق" قسم -‬
‫واإلن سان كالجسم معينة صفة ذي على يدل لم ما وهو :مشتق غير أي "غيره" قسم "و" -‬
‫.والفرس‬
‫:اأيض قسمان وصف غير أو وصف إنه حيث من "و"‬
‫ـــــــ‬
‫.و عمرا زيد كضرب باآلخ ر أحدهما يرتبط لم أي المعاني :ش في 1‬
‫.ش من ساقطة 2‬
‫.للقطع :ش في 3‬
‫.والناطق :ش في 4‬
‫.ع ز من ساقطة 5‬
‫.بتوصيلهما :ع ز ش في 6‬
‫.اجتماعهما :ع ز ش في 7‬
‫.ونحوه :ب ض في 8‬
‫.ولو :ش في 9‬

‫)831/1(‬

‫ما الصفة هنا" :العضد وقال والعلم كالحياة بذات قائم عنىم على دل إن :"صفة" قسم -‬
‫.1"كضارب معين معنى باعتبار معينة غير ذات على تدل‬
‫.ونحوهما 3"وزيد كاإلن سان كذلك يكن لم إن :2صفة غير أي "غيرها" قسم "و" -‬
‫التمر على "الخمر" لفظ كإط الق باعتبارين، "مشتركا متواطئا الواحد اللفظ ويكون"‬
‫عدم وباعتبار متواطئا، إليه والعنب التمر نسبة باعتبار "الخمر" لفظ فيكون .عنبوال‬
‫.مشتركا النسبة‬
‫فإنهما ،"مهند" و "صارم" كلفظي "باعتبارين مترادفين متباينين اللفظان" يكون "و"‬
‫المسماة الحديدة على صدقهما 4 إلى بالنسبة مترادفان الصفة 4 إلى بالنسبة متباينان‬
‫المعنى، في االخ ت الف إلى بالنسبة متباينان فإنهما ،"وفصيح" و "ناطق" وكذا .بالسيف‬
‫.لسان أو إنسان من موصوفهما على لصدقهما مترادفان‬
‫والحنفية والشافعية أصحابنا عند اللغة في أي "لغة واقع" فيه "المشترك" اللفظ "و"‬
‫في :والعين طهر،وال الحيض في كالقرء - .األ سماء في العلماء طوائف من واألك ثر‬
‫:كعسعس - األف عال وفي -ذلك وغير .الميزان وعين الشمس وعين والذهب والجارية الباصرة‬
‫خبرا الماضي ووقوع .واال ستقبال للحال والمضارع واإل شفاق، للترجي :وعسى وأدبر، ألق بل‬
‫هللا كغفر .ودعاء‬  ‫الجنس وبيان للتبعيض :كالباء الحروف وفي -لنا‬
‫ـــــــ‬
‫.821 /1 الحاجب ابن على عضدال شرح 1‬
‫.الصفة :ز ش في 2‬
‫.ش من ساقطة 3‬
‫.ش من ساقطة 4‬

‫)931/1(‬

‫.ونحوها والسببية واال ستعانة‬
‫أو واحد واضع من البدل على مختلفين لمعنيين 1واحد لفظ وضع يمتنع ال ألن ه "جوازا"‬
‫.الوضع ويشتهر أكثر‬
‫4أو التواطؤ 3إلى 2مشترك أنه األك ثر قال ما وردوا .اللغة في المشترك وقوع جمع ومنع‬
‫.والمجاز الحقيقة‬
‫وهو "تباينا" مفهوميه كون بين فرق ال :اللغة في واقعا المشترك كون وهو الصحيح وعلى‬
‫الموضوع كالقرء متضادان، فهما اجتماعهما يصح لم فإن .اآلخ ر على أحدهما يصدق ال أن‬
‫.الفانمتخ فهما اجتماعهما صح وإن .والحيض للطهر‬
‫.6بمثال لهما يظفر لم إنه :5اإل سنوي عن "التحرير شرح" في قال‬
‫اآلخ ر على أحدهما بصدق "تواص ال" مفهوميه كون بين "أو"‬
‫ـــــــ‬
‫.ش من ساقطة 1‬
‫.اشترك :ش في 2‬
‫.في :ش في 3‬
‫.و :ش في 4‬
‫الشافعي، المصري األ سنوي محمد، أبو الدين، جمال علي، بن الحسن بن الرحيم عبد هو 5‬
‫الفقه أصول في المنهاج شرح "السول نهاية" كبته أشهر النحوي، المفسر األ صولي الفقيه‬
‫تخريج في التمهيد" و "النحوية القواعد على الفقهية الفروع تخريج في الدري الكوكب" و‬
‫الدرر في ترجمته انظر" .هـ277 سنة توفي ."الشافعية طبقات" و "األ صول على الفروع‬
‫."29 /2 الوعاة بغية ،253 /1 الطالع البدر ،322 /6 الذهب شذرات ،364 /2 الكامنة‬
‫.782 /1 السول نهاية انظر 6‬

‫)041/1(‬

‫موضوع فإنه "الممكن" كلفظ "اآلخ ر" المفهوم "جزء" المفهومين أحد بكون أي "بكونه"‬
‫.1الخاص باإلم كان والممكن العام باإلم كان للممكن‬
‫المراد فإن الشمس في وجلسنا .الشمس طلعت :كقولهم .اآلخ ر الز م أي "الزم ه" بكونه "أو"‬
‫.لها ال الزم الشمس ضوء :"الشمس في جلسنا" :بقولهم‬
‫والصحيح .اللغة في المترادف وقوع في الخ الف 3وكذا يعني "وقوعا 2 مترادف وكذا 2"‬
‫األف عالو األ سماء، في اللغة في واقع أنه :والشافعية والحنفية، أصحابنا عليه الذي‬
‫للحيوان كلها فإنها .والغضنفر والليث والسبع األ سد :األ سماء في أمثلته فمن والحروف‬
‫.وحتى إلى، :الحروف وفي وذهب مضى :وكذا وجلس، قعد :األف عال وفي المعروف، المفترس‬
‫.الغاية الن تهاء‬
‫:نوعان واحد مسمى على الدالة األ سماء" :"المحبين روضة" في ،4القيم ابن قال‬
‫ـــــــ‬
‫.782 /1 السول نهاية انظر 1‬
‫.يترادف ولذا :ش في 2‬
‫.وقوع :ش في 3‬
‫، عبد أبو الدين، شمس الدمشقي، الزراعي أيوب بن بكر أبي بن محمد هو 4‬      ‫قيم ابن هللا‬
‫جميع في برع" :الشوكاني عنه قال .النحوي المفسر األ صولي الفقيه الحنبلي، الجوزية‬
‫كتبه من ."السلف مذاهب معرفة في وتبحر األف اق، في تهرواش األق ران، وفاق العلوم،‬
‫روضة" و "الحكيمة الطرق" و "الموقعين إع الم" و "المعاد زاد" و "السالكين مدارج"‬
‫/2 الحنابلة طبقات ذيل في ترجمته انظر" .هـ157 سنة توفي "المشتاقين ونزهة المحبين‬
‫طبقات ،12 /4 الكامنة دررال ،861 /6 الذهب شذرات ،341 /2 الطالع البدر ،744‬
‫."26 /1 الوعاة بغية ،09 /2 للداودي المفسرين‬

‫)141/1(‬

‫كالحنطة .محضا ترادفا المترادف هو فهذا .فقط الذات باعتبار عليه تدل أن :أحدهما‬
‫3أتى وإنما ذم، و ال مدح 2فيه يكن لم إذا واللقب 1]والكنية واال سم[ والقمح، والبر‬
‫.التعريف 4لمجرد‬
‫وأسماء الرب، كأسماء .صفاتها تباين باعتبار واحدة ذات على تدل أن :الثاني النوعو‬
‫الذات، إلى بالنسبة مترادف النوع فهذا اآلخ ر، اليوم وأسماء نبيه، 5]أسماء[ و ك المه‬
‫.الصفات إلى بالنسبة متباين‬
‫.ددةمتع صفات باعتبار واحدة ذات على تدل ونحوها والقدير والعزيز والرحمن فالرب‬
‫ويوم البعث ويوم القيامة يوم وكذلك ونحوها، والعاقب والحاشر والنذير، البشير :وكذلك‬
‫والهدى والكتاب والفرقان القرآن وكذلك .ونحوها اآلزف ة ويوم التغابن ويوم الجمع‬
‫كالمهند مختلفة، 6"وأوصافها أوصافها،" بحسب تعددها فإن .السيف أسماء وكذلك ونحوها،‬
‫.ونحوها موالصار 7والعضب‬
‫ما وأنه المعنى، هذا أرادوا وكأنهم اللغة، في الترادف الناس من كثير أنكر وقد :قال‬
‫لم أو لنا علمت سواء .إضافة أو نسبة أو صفة في فرق وبينهما إ ال واحد لمسمى اسمين من‬
‫.تعلم‬
‫ـــــــ‬
‫.المحبين روضة من زيادة 1‬
‫.به :ض في 2‬
‫.به أتى :المحبين روضة في 3‬
‫.بمجرد :ش في 4‬
‫.المحبين روضة من زيادة 5‬
‫.وإضافات أوصاف :المحبين روضة في 6‬
‫.المعضب :ش في 7‬

‫)241/1(‬

‫واضعين باعتبار الترادف يقع قد ولكن الواحد، الواضع باعتبار صحيح قالوه الذي وهذا‬
‫الوضعان ويشتهر غيره، باسم اآلخ ر الواضع ويسميه باسم، المسمى أحدهما يسمى مختلفين،‬
‫.كثير وهذا الواحدة، القبيلة 1عن‬
‫.انتهى 3"اللغة أكثر وهو التباين، هو :اللغة في فاأل صل أيضا اال شتراك يقع 2هذا ومن‬
‫تقدم فقد والقمح كالحنطة :اللفظي الحد أما "ومحدود لفظي غير حد في ترادف و ال"‬
‫أنه فالصحيح :الناطق والحيوان كاإلن سان :اللفظي غير وأما .المترادف من أنه الك الم‬
‫وأل ن مركب، والحد .الموضوعة ألن ها المفردات؛ عوارض من الترادف أل ن مترادف؛ غير‬
‫المحدود أجزاء على يدل الحد فإن .متحدة غير المعنى على والمحدود الحد دالل ة‬
‫الجملة حيث من عليها يدل المحدود وأل ن بالتضمن، عليها يدل والمحدود بالمطابقة،‬
‫غير من والصورة المادة، بذكر التفصيل حيث من عليها يدل والحد لمجتمعة،ا 4والوحدة‬
‫.وحدة‬
‫وعطشان بسن، حسن :مذر شذر ونحو الصحيح، على 5"مذر شذر" نحو في أيضا ترادف "و ال"‬
‫وشيطان ،6بغر وشغر نطشان،‬
‫ـــــــ‬
‫.عند :ز في 1‬
‫.ههنا :المحبين روضة في 2‬
‫.26 ،16ص المحبين روضة 3‬
‫.ولوحدة :ض وفي .الواحدة :ع في 4‬
‫."78ص للحلبي اإلت باع" .وجه كل في تفرق أي :مذر شذر ماله ذهب :يقال 5‬
‫."71ص للحلبي اإلت باع" .وجه كل في تفرقوا إذا :بغر شغر القوم تفرق :يقال 6‬

‫)341/1(‬

‫هللا وحياك لقف، وثقف نائع، وجائع ،2يار وحار ،1ليطان‬   ‫أي :3أتوان وأسوان وبياك،‬
‫وخراب ،6بض وغض عظيمة، أي :بدرة حدرة وعين نقير، وحقير بل، 5وحل ،4نافه وتافه .حزين‬
‫نفريت، وعفريت ،01حارا كان إذا :9أك عك ويوم ،8لكس وشكس لبع، وسبع ،7لمج وسمج يباب،‬
‫على ذلك وفعلت ،31للطويل :خنق أمق أشق وهو ،21نقة وثقة لقيح، 11وشقيح بثير، وكثير‬
‫الترادف وشرط التقوية، غير شيئا يفيد ال 41 تابع األو ل بعد 41 الذي أل ن ودغمه؛ رغمه‬
‫.61الرتبة في مرادفه 51مثل ألن ه انفرد، لو المترادفين أحد يفيد أن‬
‫ـــــــ‬
‫ما أي هذا، بي يليط ما :قولك من بالشر، يلزق الذي وهو :ليطان شيطان هو :يقال 1‬
‫."57ص للحلبي اإلت باع" .يلزق‬
‫.باز جاز :ب ض ع وفي بان، جان :ز وفي بان، حان :ش في 2‬
‫.أفوان :ض ع ز ش في 3‬
‫."39ص للحلبي االت باع" .حقيرا قلي ال كان إذا :نافه تافه للشيء يقال 4‬
‫.وكل :ض ع ز في 5‬
‫.مض خض :ب ض ع ز وفي ,مض حض :ش وفي ,22ص للحلبي اإلت باع في كذا 6‬
‫.لمح سمح :ع د ز ش في7‬
‫شكش:ض ب ع ز وفي "87ص للحلبي اإلت باع" .الخلق ضيق كان إذا :لكس سلشك إنه :يقال8‬
‫.لكش‬
‫.لك :ض ب ع ز ش في9‬
‫.حلوا :ش في 01‬
‫.فسيح :ض ب ع ز ش في 11‬
‫.لقة نقة :ع وفي .نفه تفه :ض وفي ,لقة :ش وفي ,بقة :ز في 21‬
‫.الطويل :ش في 31‬
‫.بعده :ز في 41‬
‫.ش من ساقطة 51‬
‫,524-414/1 المزهر" في الترادف وبين بينه والفرق اإلت باع على مالك ال تفصل انظر 61‬
‫الب ن والمزاوجة واالت باع الحلبي الطيب ألب ي االت باع وانظركتاب "172 /1 السول نهاية‬
‫.فارس‬

‫)441/1(‬

‫لعدم يرادفه ف ال للمؤكد، تابع به المؤكد اللفظ أل ن "تأكيد" في أيضا ترادف "و ال"‬
‫.1عبثا يوضع لم ألن ه "التقوية لتابعا وأفاد" .استق الله‬
‫هذا من بأنه يحكم لم زنته على ليس ما وجد لو حتى "متبوعه زنة على" التابع أي "وهو"‬
‫باللفظ التقوية هو التأكيد أل ن متبوعه، "يقوي" لمتبوعه "المؤكد" اللفظ "و" الباب‬
‫.2"المجاز احتمال ينفي" بكونه التقوية على يزيد "و"‬
‫هللا ك الم القرآن كون احدةالمل وأنكرت‬  ‫القصور لزعمهم فيه، التوكيد وقوع بسبب تعالى‬
‫هللا النفس، في ما 3تأدية عن‬  ‫هللا كون 4وجهلوا ذلك، عن منزه تعالى و‬  ‫وتقدس تعالى‬
‫.العرب لغة نهج على عباده خاطب‬
‫التركيب من المقصود أل ن "التركيب في اآلخ ر مقام" 5مترادفين من "مترادف كل ويقوم"‬
‫اآلخ ر؛ مع يصح أن وجب اللفظين أحد مع المعنى صح فإذا .اللفظ دون المعنى هو نماإ‬
‫هناك المنع أل ن ونحوه؛ كالتكبير بلفظه، 7تعبد ما ذلك على يرد و ال .6معناهما الت حاد‬
‫.اللغة حيث من هنا والبحث .8شرعي لعارض‬
‫ـــــــ‬
‫.بعدها وما 204 /1 المزهر انظر 1‬
‫.614 /1 المزهر ،172 /1 السول نهاية انظر 2‬
‫.تأكيده :ش في 3‬
‫.وحعلوا :ش في 4‬
‫.المترادفين :ش في 5‬
‫.اللغة حيث من معناهما :ش في 6‬
‫.تعدد :ش في 7‬
‫.شرع :ب ع في 8‬

‫)541/1(‬

‫"فائدة"‬
‫باب من "فائدة له فادت" قولك من فاعل اسم ل إلنسان، تحصل الزيادة :األ صل في الفائدة‬
‫.هذا من واألد ب العلم وفائدة .أخذته ما ال منه 1وأفدت أعطيته، فادةإ وأفدته باع،‬
‫."مسماه يعين اسم" وهو الكلي، ال الجزئي أقسام من "العلم"‬
‫مخرج فصل "مسماه يعين" وقولنا .والحروف األف عال من سواه لما مخرج جنس "اسم" فقولنا‬
‫:بقرينة إ ال يعينه ال فإنه .المعارف من العلم سوى لما مخرج "مطلقا" وقولنا .للنكرات‬
‫الب ن الحد وهذا .وهو 2"أنت في" والغيبة، كالحضور معنوية، أو "أل" مثل لفظية، إما‬
‫.3مالك‬
‫:قسمان وهو‬
‫كان فإن" بقوله المراد وهو الخارجي، الشخص بقيد للحقيقة الموضوع وهو :شخصي قسم -‬
‫.مرأةا علم :وخرنق رجل، علم :كجعفر "شخص فعلم خارجيا التعيين‬
‫يوضع لم بأن خارجيا، التعيين يكن لم وإن أي "وإ ال" بقوله الثاني القسم إلى 4وأشير -‬
‫وضع وإنما الخارج، في 5موجود شخص على‬
‫ـــــــ‬
‫.وأخذت :ع في 1‬
‫.كأنت :ش في 2‬
‫تعليقا أو غلبة مطلقا، المخصوص هو" :بقوله العلم اال سم "التسهيل" في مالك ابن عرف 3‬
‫المصنف ولعل "03ص الفوائد تسهيل" ."مجراه الجاري الشائع أو الشياع مقدر غير بمسمى‬
‫.األخ رى كتبه بعض عن تعريفه نقل‬
‫.وأشار :ش في 4‬
‫.موضوع :ش في 5‬

‫)641/1(‬

‫تشخص بقيد األ سد على علم فإنه كأسامة، "جنس" علم "فـ" الذهني 1الشخص بقيد للماهية‬
‫من واحد على يوضع لم منهما ك ال فإن الثعلب، على ةثعال وكذا .الواضع ذهن في ماهيته‬
‫من يؤلف ال بما ذلك يختص و ال الجنس، أفراد 3"كل الماهية فتشمل" .بعينه 2جنسه‬
‫.4الفرس لجنس المضاء كأبي .المألوفات لبعض أيضا يكون بل الوحوش،‬
‫عدم و ال الذهن، في 5تشخصها بقيد ال أي "هي حيث من للماهية الموضوع" اال سم "و"‬
‫.7"جنس اسم" فهو -كأسد - .6تشخصها‬
‫و ال يضاف، ال كونه من :اللفظية أحكامه في الشخص علم يساوي الجنس فعلم :هذا تقرر إذا‬
‫النكرة انتصاب و ال مبتدأ، مجيئه يقبح و ال بنكرة، ينعت و ال التعريف، حرف عليه يدخل‬
‫.العلمية على زائد سبب فيه ما منه يصرف و ال الحال، على بعده‬
‫باعتبار فخصوصه .واحدة 8حالة في شائع خاص هو إذ لعمومه، المعنى جهة من ويفارقه‬
‫تلك من قسطا نوعه أشخاص من شخص لكل أن باعتبار وشياعه الذهن، في الحقيقة تعيينه‬
‫.9الخارج في الحقيقة‬
‫ـــــــ‬
‫.التشخص :ش في 1‬
‫.جنس :ع في 2‬
‫.على الماهية فتشمل :ز في 3‬
‫البناني وحاشية الجوامع جمع على المحلي بعدها، وما 23ص الفصول قيحتن شرح انظر 4‬
‫.872 /1 عليه‬
‫.شخصا :ض في 5‬
‫.شخصا :ض في 6‬
‫.872 /1 عليه البناني وحاشية الجوامع جمع على المحلي انظر 7‬
‫.جهة :ش في 8‬
‫.33ص الفصول تنقيح شرح انظر 9‬

‫)741/1(‬

‫موضوع :أسد هو الذي الجنس اسم إن :بعضهم فقال :جنسال واسم الجنس علم بين الفرق وأما‬
‫هو الذي الجنس علم وإن الوضع، أصل من فيه فالتعدد بعينه، 1 ال النوع أفراد من لفرد‬
‫أصل على أطلقته واحد على أسدا أطلقت فإذا .الذهن في المتحدة للحقيقة موضوع أسامة‬
‫في التعدد ذلك من ويلزم يقة،الحق أردت فإنما 2الواحد على أسامة أطلقت وإذا وضعه،‬
‫.بالوضع قصدا ال ضمنا فيه 3فالتعدد .الخارج‬
‫خصوصها حيث من لها وضع الجنس علم أن إ ال األ سد، صورة على صدقهما في ويتساويان‬
‫.عمومها حيث من لها وضع الجنس واسم الذهن، في باستحضارها‬
‫ـــــــ‬
‫.ش من ساقطة 1‬
‫.واحد :ش في 2‬
‫.عددفالمت :ز ش في 3‬

‫)841/1(‬

‫والمجاز الحقيقة في فصل‬
‫...‬
‫كان وإن فاعل، اسم 1فهي الثابت، بمعنى كان إن ثم الحق، من فعيلة "الحقيقة" "فصل"‬
‫.مفعول اسم 2فهي المثبت، بمعنى‬
‫"قول" ،3 اللغة إلى نسبتها حيث من "وهي" اللغة إلى منسوبة أي "لغوية" :أقسام 3 وهي‬
‫مخرج "أول 4وضع في" مجاز و ال حقيقة ال اال ستعمال قبل ألن ه "تعملمس" مهمل غير لفظ أي‬
‫.5األج ناس أسماء فيه ودخل ثان، بوضع ألن ه للمجاز؛‬
‫:أقسام "وهي6"‬
‫إلى بالنسبة - إليها نسبتها حيث من "وهي" .اللغة إلى منسوبة أي "لغوية" :7األو ل‬
‫.8كأسامة وأع المها "كأسد" 6 األ سبق أي "األ صل" -والشرعية العرفية‬
‫ـــــــ‬
‫.فهو :ب في 1‬
‫.فهو :ب في 2‬
‫.اللغة إلى منسوبة أي "لغلوية" أقسام وهي :ب وفي ش، من ساقطة 3‬
‫.موضع :ش في 4‬
‫بعددها، وما 24ص الفصول تنقيح شرح" في وأقسامها الحقيقة على الك الم تفصيل انظر 5‬
‫بعدها، وما 831 /1 الحاجب ناب على العضد بعدها، وما 002 /1 الجوامع جمع على المحلي‬
‫روضة ،12ص الفحول إرشاد بعدها، وما 62 /1 ل آلمدي اإلح كام بعدها، وما 553 /1 المزهر‬
‫فواتح بعدها، وما 61 /1 للبصري المعتمد بعدها، وما 8 /2 لبدران وشرحها الناظر‬
‫انياأل صبه للراغب التفسير مقدمة ،691ص الصاحبي ،95-64 /1 الطراز ،302 /1 الرحموت‬
‫."985ص‬
‫.ز من ساقطة 6‬
‫.ب من ساقطة "األو ل" وكلمة .األو ل الفسم :ض في 7‬
‫.كأسد :ش في 8‬

‫)941/1(‬

‫ببعض" العرف في أي "عرفا خص" قول أي "ما" وهي "عرفية" حقيقة :الثاني القسم "و"‬
‫.حقيقة للجميع وضعها كان وإن "مسمياته‬
‫دون بطائفة تخصيصها يختص ال أن وهي عامة، تكون أن إما العرفية الحقيقة أن اعلم ثم‬
‫هجر ثم وغيره، حافر ذي من األر ض على يدب ما لكل اللغة بأصل وضعها فإن "كدابة" أخرى‬
‫.حافر ذات ولكل "للفرس" حقيقة العرف في وصارت األول ، الوضع‬
‫حقيقة فإن والراوية، والعذرة كالغائط اللغوي، موضوعه غير في استعماله شاع ما وكذا‬
‫عليه يستقى الذي الجمل :والراوية الدار، فناء :والعذرة األرض ، من المطمئن :1الغائط‬
‫.الماء‬
‫كمبتدإ مصطلحاتهم، من بشيء األ سماء 2من طائفة كل خصته ما وهي "خاصة" تكون "أو"‬
‫اصط الح في وقلب وكسر ونقض النحاة، اصط الح في وتوكيد ونعت .ومفعول وفاعل وخبر،‬
‫.فن كل أرباب عليه اصطلح مما ذلك وغير األ صوليين،‬
‫كص الة، الشرع 3استعمله ما" وهي "منقولة واقعة شرعية" حقيقة :الثالث القسم "و"‬
‫باألرك ان، وعمل باللسان ونطق بالجنان، لعقد إيمان" استعمال "و واألف عال، ل ألقوال‬
‫."الطاعات كل فدخل‬
‫أن يعني "غاب بما والتصديق ءالدعا" :اللغة في أي "لغة" واإلي مان الص الة أي "وهما"‬
‫.غاب بما التصديق :4"اللغة في" واإلي مان الدعاء، :اللغة في الص الة‬
‫ـــــــ‬
‫.العذرة :ش في 1‬
‫.ز من ساقطة 2‬
‫.يستعمله :ش في 3‬
‫.ض من ساقطة 4‬

‫)051/1(‬

‫هللا شاء إن مؤمن أنا" :تقول بأن -اإلي مان في أي - فيه، اال ستثناء ويجوز‬ ‫لىع نص ."‬
‫هللا رحمهما الشافعي واإلم ام أحمد اإلم ام ذلك‬ ‫هللا رضي 1مسعود ابن عن وحكي تعالى،‬
‫.2عنه تعالى‬
‫.لنفسه يقطع و ال يستحب :عقيل ابن وقال‬
‫عند فيه يتردد ال 4معلوم التصديق أل ن واألك ثر؛ وأصحابه 3حنيفة أبو اإلم ام ذلك ومنع‬
‫:يقول أن فاألول ى والتردد للشك يكن لم وإن .مؤمنا يكن لم تحققه في تردد ومن تحققه،‬
‫.ل إليهام دفعا ،"حقا مؤمن أنا"‬
‫:بوجوه األو ل للقول واستدل‬
‫ـــــــ‬
‫هللا عبد الجليل الصحابي هو 1‬   ‫اإل س الم، إلى السابقين أحد حبيب، بن غافل بن مسعود بن‬
‫هللا صلى النبي مع شهد والمدينة، الحبشة إلى والمهاجرين‬    ‫حداوأ بدرا وسلم عليه‬
‫.بالجنة والس الم الص الة عليه الرسول له وشهد المشاهد، وسائر الرضوان وبيعة والخندق‬
‫وما 623 /2 اال ستيعاب بعدها، وما 863 /2 اإل صابة في ترجمته انظر" .هـ23 سنة توفي‬
‫."بعدها وما 882 /1 واللغات األ سماء تهذيب بعدها،‬
‫عبيد ألب ي اإلي مان ،473ص تيمية الب ن اإلي مان ،58-27ص أحمد ل ألمام السنة كتاب انظر 2‬
‫عن تيمية ابن حكى وقد بعدها، وما 36 /1 السبكي فتاوى بعدها، وما 76ص س الم بن القاسم‬
‫عقب ثم المسلمون، نحن نقول :فقال المؤمنون؟ نحن :تقول هل سئل، أنه أحمد اإلم ام‬
‫قصد قصده يكن لم إذا اال ستثناء ترك من على ينكر فلم هذا ومع" :بقوله ذلك على التقي‬
‫ال كان وإن إيمانا، قلبه في أن يعلم لما تركه بل القول، مجرد اإلي مان أن المرجئة‬
‫."383ص تيمية الب ن اإلي مان انظر" ."إيمانه بكمال يجزم‬
‫هللا تيم مولى ماه من زوطى بن ثابت بن النعمان هو 3‬    ‫الفقيه اإلم ام ثعلبة، بن‬
‫مثل الفقه في رأيت ما" المبارك ابن قال .ثيرةالك الفضائل وصاحب الكبير، والمجتهد‬
‫انظر" .هـ051 سنة ببغداد وتوفي هـ،08 سنة ولد ."منه أروع رأيت وما ,حنيفة أبي‬
‫بعدها، وما 612 /2 واللغات األ سماء تهذيب ،591-68 /1 السنية الطبقات في ترجمته‬
‫."بعدها وما 722 /1 الذهب شذرات بعدها، وما 93 /5 األع يان وفيات‬
‫.ش من ساقطة 4‬

‫)151/1(‬

‫هللا بذكر للتبرك اال ستثناء أن :أحدها‬    ‫هللا مشيئة إلى األم ور بإحالة والتأدب تعالى،‬
‫.بحالها واإلع جاب النفس تزكية من والتبري تعالى،‬
‫خفية معارضات له خفي، قلبي أمر :النجاة به المنوط اإلي ماني التصديق أن :الثاني‬
‫يأمن ال 1لكنه -بحصوله جازما كان وإن - فالمرء .والخذال ن انوالشيط الهوى من كثيرة‬
‫الصعبة والنواهي األوام ر تفاصيل 2عند سيما و ال النجاة، منافيات من شيء يشوبه أن‬
‫هللا مشيئة إلى حصوله يفوض فلذلك .بذلك له علم غير من والمستلذات للهوى المخالفة‬
‫.تعالى‬
‫علم هو 4 الذي اإلي مان 3لكن فيه، شك غير من عاقط الحال في ثابت اإلي مان أن :الثالث‬
‫.5الموافاة إيمان :النجاة وآية الفوز 4‬
‫.6الناجز اإلي مان في الشك يقصدوا ولم بالمشيئة، وقرنوه به السلف فاعتنى‬
‫هللا شاء إن مسلم أنا" :يقول بأن فيه اال ستثناء يجوز ف ال :اإل س الم وأما‬ ‫يجزم بل ،"‬
‫.العمل فيه شرطنا إن يجوز :وقيل "المبتدئين نهاية" في 7 حمدان ابن 7 قاله .به‬
‫ـــــــ‬
‫.لكن :ز ب ض في 1‬
‫.ع من ساقطة 2‬
‫.أل ن :ش في 3‬
‫.على :ش في 4‬
‫في أظهره الذي اإلي مان بغير وافاه ومن مؤمن، فهو اإلي مان على ربه وافى من أن أي 5‬
‫أصول ،763ص تيمية الب ن ناإلي ما انظر" .مؤمنا قط يكن لم أنه عاقبته في علم الدنيا‬
‫."66 /1 السبكي فتاوى ،352ص للبغدادي الدين‬
‫أصول ،37-36 /1 السبكي فتاوى" في اإلي مان في اال ستثناء على الك الم تفصيل انظر 6‬
‫."393-663ص تيمية الب ن اإلي مان ،58-27ص أحمد ل إلمام السنة ،352ص للبغدادي الدين‬
‫.أحمد اإلم ام :ش في 7‬

‫)251/1(‬

‫أنا يعني .العرف في "مجازا" دب ما لكل الدابة وضع وهي اللغوية "الحقيقة تصير وقد"‬
‫يصير وقد أي "وبالعكس" فيه، مجازا ذلك كان دب ما لكل العرف في "الدابة" أطلقنا إذا‬
‫.1العرف في حقيقة اللغة في -األرب ع ذوات على "الدابة" إط الق وهو - المجاز،‬
‫الميم بفتح "مجوز" 2فأصله .واالن تقال العبور وهو :الجواز من مفعل وزنه "والمجاز"‬
‫.الجيم وهو قبلها، ما وانفتح ،3الواو فسكنت الجيم، إلى الواو حركة نقلت والواو،‬
‫.مجازا فصار .القاعدة على ألفا الواو فانقلبت‬
‫من مأخوذ إما :اال صط الحي بالمعنى فالمجاز .زمان واسم مكان واسم مصدرا يكون والمفعل‬
‫إن فإنه .بخ الفهما فيه الع القة لعدم الزمان، اسم من ال المكان، اسم من أو المصدر،‬
‫المكان من أو عادل، بمعنى كعدل للم البسة، الفاعل إلى 4به متجوز فهو المصدر من كان‬
‫.5الحال على المحل إط الق من فهو له،‬
‫يقبل ال عرض ألن ه للفظ، ال للجسم حقيقة "الجواز" أل ن آخر، تجوز ففيه ذلك ومع‬
‫.بمرتبتين فيكون آخر، مجاز من منقول مجاز 6ألن ه باعتبارين؛ مجاز فهو .االن تقال‬
‫آخر، إلى شيء من الجائز اللفظ هو فالمجاز‬
‫ـــــــ‬
‫.والمجاز وهو العرف :ز في 1‬
‫.وأصله :ز في 2‬
‫.الواو حركة :ش في 3‬
‫.ش من ساقطة 4‬
‫،24ص الفصول تنقيح شرح ،141 /1 عليه جرجانيال وحاشية الحاجب ابن على العضد انظر 5‬
‫.403 /1 الجوامع جمع شرح على البناني حاشية‬
‫.أنه ال :ش في 6‬

‫)351/1(‬

‫.1آخر إلى موضع من المنتقل بالجسم تشبيها‬
‫اال ستعمال، قبل اللفظ وعن المهمل، عن به 3احترز "مستعمل قول" 2اال صط الح في وحده‬
‫.مجاز و ال حقيقة ال فإنه‬
‫.أول بوضع فيها استعماله فإن .الحقيقة من احتراز "ثان بوضع" وقولنا‬
‫.4لع القة ليس نقلها أل ن المنقولة؛ األع الم من احتراز "لع القة" وقولنا‬
‫الذهن ينتقل بحيث الثاني، والمعنى األو ل المعنى بين الحاصلة المشابهة :هنا والع القة‬
‫.5الحقيقة إلى المجاز محل عن بواسطتها‬
‫ـــــــ‬
‫علوم إلى المشوق الفوائد ،86 /1 الطراز ،26 /1 البزدوي أصول على األ سرار كشف انظر 1‬
‫.11ص القيم الب ن القرآن‬
‫بعدها، وما 44ص الفصول تنقيح شرح" في اال ص الح في المجاز على الك الم تفصيل انظر 2‬
‫،51 /1 رانلبد الروضة شرح ،25ص للباجي الحدود بعدها، وما 82 /1 ل آلمدي اإلح كام‬
‫141 /1 الحاجب ابن على العضد بعدها، وما 71 /1 للبصري المعتمد ،863-553 /1 المزهر‬
‫إرشاد بعدها، وما 503 /1 عليه البناني وحاشية الجوامع جمع على المحلي بعدها، وما‬
‫وما 244 /2 الخصائص ،143 /1 المستصفى ،302 /1 الرحموت فواتح بعدها، وما 12ص الفحول‬
‫،64ص ل ألسنوي التمهيد ،82ص اإلي جاز إلى اإل شارة بعدها، وما 46/1 لطرزا بعدها،‬
‫."791ص الصاحبي‬
‫.احترازا :ش في 3‬
‫:المنهاج شرح في السبكي التاج قال .الصفة فيها تلمح التي األع الم ذلك من ويستثنى 4‬
‫عن وحكاه "والحارث كاأل سود الصفة فيها تلمح التي األع الم في يدخل المجاز إن"‬
‫التجوز من مانع ال أنه كما ."443 /1 المستصفى ،163 /1 المزهر انظر" .لغزاليا‬
‫به تريد حاتما، اليوم رأيت :كقولك العلمي، للمعنى مناسب معنى في العلم باستعمال‬
‫."223 /1 الجوامع جمع حلى البناني" .مجازا فيكون الجود، في له شبيها غيره شخصا‬
‫األ سد كإط الق له، الصفة ثبوت باعتبار المجازي المعنى فيفهم :الجرجاني الشريف قال 5‬
‫الذهن فينتقل اختصاص، ومزيد ظهور فيه لها إذا الشجاعة، صفة في ل الشتراك .الشجاع على‬
‫.المحل :ش وفي "241 /1 العضد شرح على الجرجاني حاشية" .الصفة هذه إلى منه‬

‫)451/1(‬

‫.1أول الثاني المعنى إلى بالنسبة لوضعا لكان المعنيين من ع القة تكن لم لو ألن ه‬
‫.النوع بحسب التخاطب اصط الح في وتعتبر ،2فيهما حقيقة فيكون‬
‫ع القة من باألج سام التشبيه على -وبكسرها - المعاني، في األ صل على -العين بفتح - وهي‬
‫.السوط‬
‫اللزوم عن عارية المعتبرة المجازات أكثر فإن "المعنيين بين ذهني 3لزوم يعتبر و ال"‬
‫.الذهني‬
‫والتجنيس للسجع كص الحيته .المجاز ب الغة أي "لب الغته" المجاز إلى أي "إليه وصير"‬
‫المعجمة، الخاء بفتح - 5الخنفقيق لفظ عن كالعدول اللسان، على "ثقلها" أو ،4ونحوهما‬
‫وكسر الفاء، وفتح النون وسكون‬
‫ـــــــ‬
‫.أولى :ع في 1‬
‫أسد، قلنا إذا ألن ا" :الطرز في وقال "92 /1 اآلم دي" .مجازا ال مشتركا اللفظ ويكون 2‬
‫الذي الوضع في عليه مصطلح غير معنى أفاد ألن ه مجاز، فإنه الشجاع، الرجل به ونريد‬
‫أوال ، له وضع لما مفيد غير وهو ..اللغة أهل خطاب هو إنما والخطاب التخاطب، فيه وقع‬
‫توهم لو ال ألن ه بينهما، لع القة لناوقو .المخصوص الحيوان حقيقة بإزاء أو ال وضع فإنه‬
‫وضعا كان بل مجازا، عليه اللفظ إط الق يكن لم الشجاعة، في األ سد بمنزلة الرجل كون‬
‫."46 /1 الطراز" ."مستق ال‬
‫.الز م :ش في 3‬
‫أن على مطبقون الصناعة أهل وجهابذة الب الغة أرباب أن اعلم" :"8/2" الطرز في قال 4‬
‫.رشاقة ويكسوه ح الوة ويكسبه الك الم يلطف وأنه الحقيقة، من أبلغ اال ستعمال في المجاز‬
‫هللا إلى وداعيا{ :وقوله }تؤمر بما فاصدع{ :تعالى قوله فيه والعلم‬    ‫وسراجا بإذنه‬
‫." ...الب الغة من المجاز أعطى ما تعط لم المواضع هذه في الحقائق استعمل فلو }منيرا‬
‫.دهابع وما 903 /1 الجوامع جمع على المحلي وانظر‬
‫.الخنفقين :ش في 5‬

‫)551/1(‬

‫2أو 1النائبة لفظ إلى للداهية، اسم :-قاف وآخره تحت من المثناة وإسكان القاف‬
‫كالتعبير ،4اللفظ بشاعة 3من الحقيقة وثقل المجاز ب الغة نحو أي "ونحوهما" الحادثة‬
‫.5الخارج عن بالغائط‬
‫عند معلوما كونه أو منها، هرأش المجاز كون أو الحقيقة، المخاطب جهل ذلك ومن‬
‫هللا كس الم" معناه، عظم أو غيرهما، عن إخفاءه ويقصدان ،6المتخاطبين‬   ‫المجلس على‬
‫هللا س الم" قوله من المعنى في أرفع فهو ."العالي‬  ‫في 8أدخل المجاز كون أو 7"عليك‬
‫.9يريده لمن التحقير‬
‫.الع القة واعأن من نوعا وعشرين خمسة في المجاز إلى ويصار أي "ويتجوز"‬
‫ـــــــ‬
‫.الداهية :ش في 1‬
‫.و :ع في 2‬
‫.ع ز ش من شاقطة 3‬
‫.به اللفظ :ش في 4‬
‫.903 /1 عليه البناني وحاشية الجوامع جمع على المحلي انظر 5‬
‫.المخاطبين :ع ب ض ش في 6‬
‫:أو ال أما" :-المجاز إلى العدول أسباب عن ك المه معرض في– "08 /1" الطراز في قاله 7‬
‫هللا س الم :يقال كما التعظيم، ف ألجل‬ ‫عن فيعدل الكريم، والمجلس العالية الحضرة على‬
‫يخاطب أن عن اسمه لذكر وتشريفا المخاطب، لحال تعظيما المجاز إلى الصريح اللقب‬
‫هللا س الم فيقال بلقبه،‬ ‫قضاه عن يعبر كما التحقير، ف ألجل :ثانيا وأما .ف الن على‬
‫له استحقارا الحقيقة لفظ ويترك بالغائط، اال ستطابة عنو بالوطء، النساء من الوطر‬
‫." ...والغلط البشاعة من فيه لما به التلفظ عن وتنزها‬
‫.داخ ال :ش في 8‬
‫وما 08 /1 الطراز ،744-344 /2 جني الب ن الخصائص" المجاز إلى العدول أسباب في انظر 9‬
‫على العضد بعدها، وما 903 /1 عليه البناني وحاشية الجوامع جمع على المحلي بعدها،‬
‫."بعدها وما 851 /1 وحواشيه الحاجب ابن‬

‫)651/1(‬

‫المجاز أنواع في فصل‬
‫...‬
‫المسبب على السبب إط الق األو ل ]النوع[‬
‫:1أقسام أربعة وهو‬
‫تسمية وهو مسبب، عن أي "قابلي بسبب" بقوله إليه المشار وهو القابلي، :األو ل القسم‬
‫لما لكن الوادي، في الماء سال :واأل صل ،"الوادي سال" :كقولهم ،2قابله باسم الشيء‬
‫.له 3كالمسبب القابلية حيث من الماء صار فيه، الماء لسي الن قاب ال سببا الوادي كان‬
‫.موضعه الوادي لفظ فوضع‬
‫صوري 5 وبسبب أي "وصوري" بقوله إليه المشار وهو 4الصوري، السبب :الثاني القسم‬
‫.7حقيقته أي ،"6والحال األم ر ةصور هذه" :مهلوقك،4‬
‫ـــــــ‬
‫،55-25ص اإلي جاز إلى اإل شارة" في المسبب على السبب إط الق في الك الم تفصيل انظر 1‬
‫شرح بعدها، وما 062 /2 البرهان بعدها، وما 61ص القرأن علوم إلى المشوق الفوائد‬
‫ل آلسنوي تمهيدال ،953 /1 المزهر بعدها، وما 96 /1 الطراز ،71 /2 لبدران الروضة‬
‫."74ص‬
‫.قائلة :ش في 2‬
‫.تصحيف وهو .السبب :ب ض ع ز ش في 3‬
‫.ش من ساقطة 4‬
‫.وسبب :د ض في 5‬
‫.ش من ساقطة 6‬
‫الرازي الفجر له مثل وقد .واضح غير المسبب على الصوري السبب إلط الق المثال هذا 7‬
‫خاصة صورة لها اليد نقإ :األ سنوي، قتل .القدرة على اليد بإط الق والشوكاني واأل سنوي‬
‫بعض عن بعضها وانفصال عضمها، وصغر .راحتها تجويف وهو الشيء، على االق تدار بها يتأتى‬
‫= ليتأتى‬

‫)751/1(‬

‫فاعلي، 1وبسبب أي "وفاعلي" :بقوله إليه المشار وهو الفاعلي، السبب :الثالث القسم‬
‫أحرقت" :تقول كما 2لعادةا باعتبار فاعليته لكن المطر، أي ،"السحاب نزل" :كقولهم‬
‫أمطرت" :قولهم بدليل للمطر، مجازي 3فاعل السماء أل ن سماء، :للمطر وكقولهم ،"النار‬
‫:الشاعر وقال ،"السماء‬
‫4غضابا كانوا وإن رعيناه ... قوم بأرض السماء نزل إذا‬
‫.المطر أي‬
‫عن" غائي بببس ويتجوز :أي "وغائي" بقوله إليه المشار وهو ،5الغائي :الرابع القسم‬
‫.غايته ألن ه نكاحا والعقد خاتما، والحديد خمرا، العصير كتسمية "مسبب‬
‫ـــــــ‬
‫في دخولها ويأتي المنفصلة، الدقاق العظام عليه وتنقبض الراحة، في الشيء وضع به =‬
‫"42ص الفحول إرشاد ،953 /1 المزهر ،74ص ل ألسنوي التمهيد انظر" .الضيقة المنافذ‬
‫في الكريم القرآن في جاء القيم ابن الع المة يقول كما القدرة عن باليد والتعبير‬
‫وقوله }األ سرى من أيديكم في لمن قل النبي أيها يا{ :تعالى كقوله كثيرة مواضيع‬
‫الب ن القرآن علوم إلى المشوق الفوائد انظر" . }الملك بيده الذي تبارك{ :سبحانه‬
‫."18ص الس الم عبد ابن للعز اإلي جاز إلى اإل شارة ،92ص القيم‬
‫.وسبب :ز ش في 1‬
‫."84ص التمهيدي" .سبحانه الرب هو حقيقة الفاعل فإن :األ سنوي قال 2‬
‫.ض من ساقطة 3‬
‫.731ص في وشرحه البيت تخريج سبق 4‬
‫.الغائي وهو :ش في 5‬

‫)851/1(‬

‫الثاني 1النوع‬
‫المعلول على العلة إط الق‬
‫هللا رأيت" :كقولهم المتن، في يأتي كما معلول عن أي "وبعلة" بقوله المراد وهو‬    ‫كل في‬
‫كل رأيت :ومعناه .عليه لفظه فأطلق وعلته، شيء كل موجد وتعالى سبحانه ألن ه ؛"شيء‬
‫هللا على به فاستدللت .شيء‬   ‫.تعالى‬
‫الثالث النوع‬
‫الملزوم على ال الزم إط الق‬
‫قول ومنه ،2جدارا سقفال كتسمية ملزوم، عن ب الزم ويتجوز أي "والز م" بقوله المراد وهو‬
‫:3الشاعر‬
‫بأطهار باتت ولو النساء دون ... مآزرهم شدوا حاربوا إذا قوم‬
‫قد ألن ه 4 غالبا، الجماع على المس إط الق ومنه .النساء عن االع تزال :اإلزا ر بشد يريد‬
‫.4 بحائل الجماع يكون‬
‫ـــــــ‬
‫.ز من ساقطة 1‬
‫."072 /2 البرهان ،152 /1 ألق رانا معترك" النوع هذا على الك الم في انظر 2‬
‫."48ص األخ طل ديوان انظر" .التغلبي األخ طل هو 3‬
‫.ش من ساقطة 4‬

‫)951/1(‬

‫الرابع النوع‬
‫المؤثر على األث ر 1إط الق‬
‫يصف الشاعر وكقول موتا، الموت ملك كتسمية مؤثر، عن أي "وأثر" بقوله المراد وهو‬
‫:2ظبية‬
‫وإدبار إقبال هي فإنما‬
‫الخامس نوعال‬
‫الحال على المحل إط الق‬
‫هللا صلى كقوله حال، عن أي "ومحل" بقوله المراد وهو‬   ‫يفضض ال" 3للعباس وسلم عليه‬
‫هللا‬  ‫المال وكتسمية .األ سنان محل الفم إذ أسنانك، :أي "4فاك‬
‫ـــــــ‬
‫.ش من ساقطة 1‬
‫:وصدره صخرا، أخاها ترثي طويلة قصيدة في للخنساء البيت 2‬
‫.ادكرت إذا حتى رتعت، ما ترتع‬
‫/1 للمبرد الكامل ،84ص الخنساء ديوان انظر" .وإدبار إقبال ذات هي أنها :والمعنى‬
‫."782‬
‫هللا صلى النبي عم الفضل، أبو هاشم، بن المطلب عبد بن العباس الجليل الصحابي هو 3‬
‫آذى من" :والس الم الص الة عليه قال وفيه رحما، وأوصلهم كفا، قريش أجود وسلم، عليه‬
‫الجاهلية، زمن قومه في رئيسا كان وقد . "أبيه صنو الرجل عم فإنما آذاني، فقد العباس‬
‫.هـ23 سنة المدينة في توفي .اإل س الم قبل ولساقية الحرام المسجد عمارة كانت وإليه‬
‫واللغات األ سماء تهذيب بعدها، وما 49 /3 اال ستيعاب ،172 /2 اإل صابة في ترجمته انظر"‬
‫."بعدها وما 605 /1 الصفوة صفة ،752 /1‬
‫هللا صلى النبي أن على للسان في منظور وابن النهاية في األث ير ابن أورده الحديث 4‬
‫في قتيبة ابن وحكى أخرى، رواية في الجعدي وللنابغة رواية في للعباس قاله وسلم عليه‬
‫عبد وابن أصبهان أخبار في نعيم وأبو والنهاية البداية في كثير وابن والشعراء الشعر‬
‫هللا صلى النبي أن اإل صابة في حجر وابن اال ستيعاب في البر‬ ‫للنابغة قاله وسلم عليه‬
‫من الجعدي النابغة عن كثيرة وجوه من الخبر هذا روينا :البر عبد ابن قال ثم الجعدي،‬
‫:حجر ابن الحافظ وقال .والبيهقي البزار أخرجه :كثير ابن وقال .األ شدق بن يعلى طريق‬
‫في والشيرازي أصبهان تاريخ في نعيم وأبو مسنديهما في سفيان بن والحسن البزار خرجهأ‬
‫وابن والمختلف المؤتلف في الدارقطني وأخرجه .األ شدق بن يعلى رواية من كلهم األل قاب‬
‫طرق من العلم كتاب في والمرحبي البلدانية األرب عين في والسلفي الصحابة في السكن‬
‫البداية ،37 /1 أصبهان أخبار ،485 /3 اال ستيعاب ،935 /3 صابةا إل انظر" .اهـ .أخرى‬
‫لسان ،321 /3 الفائق ،354 /3 النهاية ,982 /1 والشعراء الشعر ,861 /6 والنهاية‬
‫."702 /7 العرب‬

‫)061/1(‬

‫.2فيه الذي المال :والمراد ،"الكيس هات" :1كقولهم كيسا،‬
‫السادس النوع‬
‫البعض على الكل إط الق‬
‫4 }آذانهم في أصابعهم يجعلون{ :تعالى قوله ومنه .3بعض عن أي "وكل" بقوله المراد هوو‬
‫.5أناملهم أي‬
‫ـــــــ‬
‫.لقولهم :ب ض في 1‬
‫المشوق الفوائد ،18ص اإلي جاز إلى اإل شارة" في النوع هذا على الك الم تفصيل انظر 2‬
‫،05ص ل ألسنوي مهيديالت ،252 /1 األق ران معترك بعدها، وما 92ص القرآن علوم إلى‬
‫."182 /2 البرهان‬
‫،27 /1 الطراز ،942 /1 األق ران معترك" في النوع هذا على الك الم تفصيل انظر 3‬
‫،262 /2 البرهان ،32ص القرآن علوم إلى المشوق الفوائد ،86ص اإلي جاز إلى ال إلشارة‬
‫."913 /1 الجوامع جمع على المحلي‬
‫.البقرة من 91 اآلي ة 4‬
‫المعتاد غير على إدخالها إلى اإل شارة باأل صابع عنها التعبير ونكتة :طيالسيو قال 5‬
‫."942 /1 األق ران معترك" .األ صابع فيها جعلوا فكأنهم .الفرار في مبالغة‬

‫)161/1(‬

‫السابع النوع‬
‫- بفتحها – المتعلق على - ال الم بكسر - المتعلق إط الق‬
‫وهو 2أقسام ستة فشمل .المفعول واسم الفاعل واسم المصدر 1بين الحاصل التعلق والمراد‬
‫.بفتحها متعلق، عن أي ال الم، بكسر "ومتعلق" بقوله المراد‬
‫هذا{ :تعالى قوله ذلك ومن المفعول، اسم على المصدر إط الق :-الستة من - األو ل القسم‬
‫هللا خلق‬ ‫.مخلوقه أي 3 }‬
‫بأيكم{ :تعالى ولهق ومنه .المصدر على المفعول اسم إط الق وهو عكسه، :الثاني‬
‫.الفتنة أي 4}المفتون‬
‫.عادل أي "عدل رجل" :كقولهم .الفاعل 5اسم على المصدر إط الق :الثالث القسم‬
‫:وكقولهم ،6"قائما قم" :كقولهم .المصدر على الفاعل اسم إط الق وهو .عكسه :الرابع‬
‫.اللوم يعني "ال الئمة يخشى"‬
‫ـــــــ‬
‫.من :ش في 1‬
‫،61-11ص القرآن علوم إلى المشوق الفوائد" في النوع هذا على امالكل تفصيل انظر 2‬
‫على المحلي بعدها، وما 552 /1 األق ران معترك بعدها، وما 34ص اإلي جاز إلى اإل شارة‬
‫."582 /2 البرهان ،913 /1 الجوامع جمع‬
‫.لقمان من 11 اآلي ة 3‬
‫.القلم من 6 اآلي ة 4‬
‫.ب ض من ساقطة 5‬
‫."913 /1 الجوامع جمع على المحلي" .قياما أي 6‬

‫)261/1(‬

‫}دافق ماء من{ :تعالى قوله ومنه .المفعول ]اسم[ على الفاعل اسم إط الق :الخامس القسم‬
‫.مرضية أي .2 }راضية عيشة{ و مدفوق، أي 1‬
‫}مستورا حجابا{ تعالى قوله ومنه .الفاعل 4اسم على المفعول اسم 3إط الق عكسه، :السادس‬
‫.ساترا أي 5‬
‫ذلك من كل قدر فإذا .إليه وراجع "بعلة" لقوله متمم "معلول عن" فقوله :هذا تقرر ذاإ‬
‫"و ملزوم،" عن الز م "و" معلول عن بعلة ويتجوز :الك الم كان إليه راجع هو ما بإزاء‬
‫"متعلق" عن - ال الم بكسر - متعلق "و بعض،" عن كل "و حال،" عن محل "و مؤثر،" عن أثر‬
‫.بفتحها‬
‫منالثا النوع‬
‫6بالفعل ما على بالقوة ما إط الق‬
‫الدن في الخمر كتسمية "بالفعل ما عن بالقوة وبما" بقوله المراد وهو‬
‫ـــــــ‬
‫.الطارق من 6 اآلي ة 1‬
‫.القارعة من 7 و الحاقة من 12 اآلي ة 2‬
‫.إط الق وهو :ش في 3‬
‫.ب ز ض من ساقطة 4‬
‫.اإل سراء من 54 اآلي ة 5‬
‫هو النوع بهذا مراده إن حيث مقصوده، عكس يفيد وهو سليم، غير هذا المصنف تعبير 6‬
‫ما وهو "بالقوة الصفة بتلك المتصف الشيء على بالفعل بصفة المتصف الشيء لفظ إط الق"‬
‫انظر" .القوة على الفعل اسم بإط الق الرازي الفخر عنه عبر وقد .اال ستعداد بمجاز يسمى‬
‫."063 /1 المزهر ،913 /1 هعلي البناني وحاشية الجوامع جمع على المحلي‬
‫)361/1(‬

‫هللا رسول وقال .مسكرا‬   ‫هللا صلى‬ ‫.اإل سكار قوة فيه أل ن 1 "خمر مسكر كل" وسلم عليه‬
‫:"الكل في وبالعكس" قوله في ويدخل‬
‫التاسع النوع‬
‫السبب على المسبب إط الق وهو‬
‫.2الشديد المرض على الموت كإط الق‬
‫العاشر والنوع‬
‫3 العلة على علولالم إط الق وهو‬
‫معلول فالقضاء أمرا، يقضي أن أراد إذا أي 4 }أمرا قضى إذا{ :تعالى قوله ومنه‬
‫.تحكم أن أردت إذا أي 5 }فاحكم حكمت وإن{ :تعالى قوله أيضا ومنه .اإلراد ة‬
‫ـــــــ‬
‫انظر" .مرفوعا عمر ابن عن مسنده في وأحمد والنسائي والترمذي داود وأبو مسلم أخرجه 1‬
‫."521 /2 الخفا كشف ،591 /8 األوط ار لني‬
‫،02-81ص القرآن علوم إلى المشوق الفوائد" في النوع هذا على الك الم تفصيل انظر 2‬
‫معترك ،913 /1 الجوامع جمع على المحلي ،953 /1 المزهر ،95-65ص اإلي جاز إلى اإل شارة‬
‫."961ص المسودة ،952 /2 البرهان ،152 /1 األق ران‬
‫"اإلدار ة عن المراد بالتجوز" النوع لهذا القيم وابن الس الم عبد بن عزال عنون وقد 3‬
‫بعدها، وما 44ص اإلي جاز إلى اإل شارة انظر" .عليه الك الم في العز الع المة وأفاض‬
‫."21ص القرآن علوم إلى المشوق الفوائد‬
‫.عمران آل من 74 اآلي ة 4‬
‫.المائدة من 24 اآلي ة 5‬

‫)461/1(‬

‫عشر الحادي والنوع‬
‫ال الزم على الملزوم إط الق وهو‬
‫أي 2 }يتكلم فهو سلطانا عليهم أنزلنا أم{ :تعالى قوله ومنه .1حياة العلم كتسمية‬
‫كل" :الحكماء قول ومنه لوازمه من ألن ها ك الما، 3الدالل ة سميت .يدلهم فهو برهانا‬
‫.4ينطق فكأنه .محدثه على تدل فيه الصنعة أي ."بموجده ناطق صامت‬
‫عشر الثاني وعوالن‬
‫األث ر على المؤثر إط الق وهو‬
‫هللا رأيت" :القائل كقول‬  ‫هللا إ ال الوجود في أرى ما" و ،"‬ ‫.آثاره يريد ،"تعالى‬
‫هللا إرادة هذه" :المهمة األم ور في وكقولهم العالم، في عليه والدالل ة‬  ‫أي ،"تعالى‬
‫.إرادته عن الناشئ مراده‬
‫عشر الثالث والنوع‬
‫المحل على الحال إط الق وهو‬
‫هللا رحمة ففي وجوههم ابيضت الذين وأما{ ومنه .5خمرا والكأس ما ال الكيس كتسمية‬    ‫هم‬
‫.الرحمة محل ألن ها الجنة؛ في أي 6 }خالدون فيها‬
‫ـــــــ‬
‫.962 /2 للركشي البرهان انظر 1‬
‫.الروم من 53 اآلي ة 2‬
‫.برهانا الدالل ة :ش في 3‬
‫.نطق :ز في 4‬
‫."252 /1 األق ران معترك ،282 /2 البرهان" النوع هذا لىع الك الم في انظر 5‬
‫.عمران آل من 701 اآلي ة 6‬

‫)561/1(‬

‫عشر الرابع والنوع‬
‫1الكل على البعض إط الق وهو‬
‫هللا صلى قوله ومنه .للكل هو إنما والعتق 2 }رقبة فتحرير{ :تعالى قوله ومنه‬ ‫عليه‬
‫:تعالى قوله ومنه بكماله، اليد صاحب لمرادفا 3 "تؤديه حتى أخذت ما اليد على" :وسلم‬
‫.4 }وجهه إ ال هالك شيء كل{‬
‫عشر الخامس والنوع‬
‫-بكسرها - المتعلق على -ال الم بفتح - المتعلق إط الق وهو‬
‫هللا صلى كقوله‬  ‫هللا علم في تحيضي" :وسلم عليه‬  ‫تحيضي :التقدير فإن 5 "سبعا أو ستا‬
‫هللا معلوم وهو .سبعا أو ستا‬   ‫.6تعالى‬
‫ـــــــ‬
‫المشوق الفوائد ،86-66ص اإلي جاز إلى اإل شارة" في النوع هذا على الك الم تفصيل انظر 1‬
‫/2 البرهان ،842 /1 األف ران معترك ،84ص التمهيد بعدها، وما 22ص القرآن علوم إلى‬
‫."962-362‬
‫.النساء من 29 اآلي ة 2‬
‫عن الحسين حذيث من وأحمد والحاكم ماجة وابن والترمذي والنسائي داود أبو أخرجه 3‬
‫شرط على اإل سناد صحيح حديث هذا :الحاكم وقال .صحيح حسن حديث هذا :الترمذي قال .سمرة‬
‫داود أبي سنن ،284 /4 األح وذي تحفة ،35 /3 الحبير تلخيص انظر" .يخرجاه ولم البخاري‬
‫."208 /2 ماجة ابن سنن ،74 /2 المستدرك ،8 /5 أحمد اإلم ام مسند ،004 /3‬
‫.ذاته والمراد القصص، من 88 اآلي ة 4‬
‫في جحش بنت حمنة عن والحاكم والدارقطني وأحمد ماجة وابن والترمذي داود أبو أخرجه 5‬
‫.صحيح حسن حديث هو :حنبل بن أحمد وقال .صحيح حسن حديث هذا :الترمذي قال .طويل حديث‬
‫،502 /1 ماجة ابن سنن بعدها، وما 593 /1 األح وذي تحفة شرحه مع الترمذي سنن انظر"‬
‫."591 /1 الجوزي الب ن التحقيق ،271 /1 الحاكم مستدرك ،021 /1 داود أبي سنن‬
‫من األو ل القسم في ذكره سبق وقد المفعول، اسم على المصدر إط الق باب من المثال هذا 6‬
‫.!فتأمل 261ص السابق النوع‬

‫)661/1(‬

‫عشر السادس والنوع‬
‫1بالقوة ما على بالفعل ما إط الق وهو‬
‫."الكل في وبالعكس" قوله تحت دخل ما آخر وهذا .نطفة الحقيقي اإلن سان كتسمية‬
‫عشر السابع والنوع‬
‫"زائل وصف باعتبار" يتجوز أن‬
‫األك ثر، عند 3 }وأموالهم وديارهم أرضهم وأورثكم{ ومنه .2العتيق على العبد كإط الق‬
‫هللا صلى وقوله 4 }أزواجكم ترك ما نصف ولكم{ :تعالى قوله ومثله‬    ‫أيما" :وسلم عليه‬
‫.5 "بمتاعه أحق المتاع فصاحب أفلس قد رجل عند ماله وجد رجل‬
‫كانت 6والتي المتاع، صاحب كان الذي" :وغيره القاضي قال‬
‫ـــــــ‬
‫.361ص الثامن النوع وانظر ،"بالفعل ما على بالقوة ما إط الق" يقال أن العبارة صواب 1‬
‫المشوق الفوائد ،07ص اإلي جاز إلى اإل شارة" في النوع هذا لىع الك الم تفصيل انظر 2‬
‫/1 الحاجب ابن على العضد ،27 /1 الطراز ،152 /1 األق ران معترك ،52ص القرآن علوم إلى‬
‫."082 /2 البرهان ،241‬
‫.األح زاب من 72 اآلي ة 3‬
‫.النساء من 31 اآلي ة 4‬
‫في والطحاوي الموطأ في ومالك طنيوالدارق والنسائي داود وأبو ومسلم البخاري أخرجه 5‬
‫سنن ،122 /01 النووي بشرح مسلم صحيح انظر" .مرفوعا هريرة أبي عن اآلث ار معاني شرح‬
‫صلى الرسول أقضية ،461 /4 اآلث ار معاني شرح ،883 /3 داود أبي سنن ،92 /3 الدارقطني‬
‫هللا‬  ‫بشرح البخاري يحصح ،18 /5 الباجي بشرح الموطأ ،77ص القرطبي فرج الب ن وسلم عليه‬
‫."732 /21 العيني‬
‫.وال التي :ش في 6‬

‫)761/1(‬

‫درب :قولهم ومنه .الحقيقة مجرى يجري مستعمل مجاز وهو أزواجا، كن 1وال التي :أرضهم‬
‫.3"ف الن ونهر ف الن، 2وقطيعة ف الن،‬
‫الوصف بضد أي "بضده اإلط الق حال 4يلتبس لم" إذا زائل وصف باعتبار اإلط الق صحة ومحل‬
‫ما باعتبار أبيض المصبوغ للثوب و ال كان، ما باعتبار طفل، للشيخ يقال ف ال .الزائل‬
‫.كان‬
‫عشر الثامن النوع‬
‫ظنا أو قطعا، 5يؤول بوصف يتجوز أن‬
‫:تعالى قوله ومنه الحي على الميت كإط الق "قطعا" الوصف أي "آيل أو" بقوله المراد وهو‬
‫.6 }ميتون وإنهم ميت إنك{‬
‫بفعل، آيل بوصف أي بآيل، متعلق "بفعل" العصير على الخمر كإط الق "اظن" آيل "أو"‬
‫آيل وصف أو :يعني "قوة أو" .7العصار بعصر أيلولته باعتبار العنب على الخمر كإط الق‬
‫دون بالقوة‬
‫ـــــــ‬
‫.ش من ساقطة 1‬
‫.وقطعه :ز في 2‬
‫.965ص المسودة ،031ص للبعلي األ صوليه والفوائد القواعد انظر 3‬
‫.يتلبس :ع في 4‬
‫.يزول :ش في 5‬
‫.الزمر من 03 اآلي ة 6‬
‫أعصر أي :الس الم عبد بن العز قال . }خمرا أعصر أراني إني{ تعالى قوله في كما 7‬
‫اإل شارة" .إليها يؤول أمره أل ن العنب، عن بالخمر فتجوز يعصر، ال الخمر فإن عنبا،‬
‫."17ص اإلي جاز على‬

‫)861/1(‬

‫.2اإل سكار إلى الخمر 1أيلولية باعتبار الخمر، على سكرالم كإط الق الفعل،‬
‫احتمال مع حر عليه يطلق ال فإنه كالعبد، شكا، آيل بوصف يتجوز ال أنه :تقدم مما وعلم‬
‫.3وعدمه عتقه‬
‫عشر التاسع النوع "و"‬
‫4 "زيادة" باعتبار مجازا الك الم يكون أن‬
‫المعنى 6وأن زائدة، الكاف إن :الواق .5 }شيء كمثله ليس{ :تعالى قوله منه أن وذكروا‬
‫.شيء كهو ليس :7أي "مثل" الزائد :وقيل .مثله ليس‬
‫ـــــــ‬
‫.أيلولة :ش في 1‬
‫معترك بعدها، وما 07ص اإلي جاز إلى اإل شارة" في النوع هذا على الك الم تفصيل انظر 2‬
‫/1 جوامعال جمع على المحلي ،52ص القرآن علوم إلى المشوق الفوائد ،252 /1 األق ران‬
‫."872 /2 البرهان ،713‬
‫.713 /1 عليه البناني وحاشية الجوامع جمع على المحلي انظر 3‬
‫الجوامع جمع على المحلي ،872-472 /2 البرهان" في النوع هذا على الك الم تفصيل انظر 4‬
‫."بعدها وما 761 /1 وحواشيه الحاجب ابن على العضد ،5ص اللمع ،27 /1 الطراز ،713 /1‬
‫.الشورى من 11 آلي ةا 5‬
‫.ز من ساقطة 6‬
‫.والمعنى :ش في 7‬

‫)961/1(‬

‫هلل يكون أن يلزم لئ ال أحدهما بزيادة حكم وإنما :قالوا‬ ‫منزه وهو مثل، وتعالى سبحانه‬
‫1مثل أل ن الذات؛ نفي يلزم أو محال، وهو مثل، ثبوت يقتضي المثل مثل نفي أل ن ذلك، عن‬
‫الكاف، بزيادة إما ذلك نفي يراد ال أن فتعين واجب هوثبوت الشيء، ذلك هو الشيء مثل‬
‫."مثل" بزيادة أو‬
‫مرة الجملة إعادة مقام قائم فهو العربي، 3الك الم في زيد حرف كل" :2جني ابن قال‬
‫.للتأكيد -مرتين– شيء مثله ليس :اآلي ة معنى فيكون .4"أخرى‬
‫على سيما و ال ذلك، بغير المحذور من والتخلص الزيادة عدم العلماء من كثير ادعى وقد‬
‫:وجوه من وذلك .زائد السنة في و ال القرآن 5في يطلق ال بأنه القول‬
‫ابن عن الكتابة كسلب جائز 6المعدوم عن المعنى سلب أن :أحدها‬
‫ـــــــ‬
‫.مثل مثل نفي :ز وفي .ش من ساقطة 1‬
‫وأعلمهم ألد با أهل أحذق من اللغوي، النحوي الموصلي الفتح أبو جني، ين عثمان هو 2‬
‫تصريف شرح" و "الصناعة سر" و النحو في "الخصائص" كتبه أشهر .والتصريف بالنحو‬
‫،231 /2 الوعاة بغية في ترجمته انظر" .هـ293 سنة توفي .وغيرها "اللمع" و "المازني‬
‫،041 /3 الذهب شذرات ،022 /7 المنتظم ،014 /2 األع يان وفيات ،533 /2 الرواة إنباه‬
‫."18 /21 ءاألدب ا معجم‬
‫.المثال :ع في 3‬
‫أثناء– فيه جاء إذ ،"الخصائص" كتابه في بلفظه ال بمعناه ورد هذا جني ابن قول 4‬
‫أن سبق قد أنه وذلك بها، التوكيد ف إلرادة ريادتها وأما" :-الحروف زيادة على الك الم‬
‫ليتها،وفاع األف عال من واالك تفاء واالخ تصار، اإلي جاز هو إنما استعمالها في الغرض‬
‫."482 /2 الخصائص" "به التوكيد في تناه فهو .سبيله هذه ما زيد فإذا‬
‫.في ما على :ش في 5‬
‫.المعنى :ش في 6‬

‫)071/1(‬

‫.المثل ثبوت 1 المثل عن 1 المثل نفي من يلزم و ال معدوم، هو الذي ف الن‬
‫قوله في 3 كما - بفتحتين – كالمثل 2الصفة "المثل" بلفظ هنا المراد أن :الثاني‬
‫.شيء كصفته ليس :فالتقدير .4 }المتقون وعد التي الجنة مثل{ 3":تعالى‬
‫.6"صفة كصفته ليس :ومعناه ،2 الصفة بمعنى هنا المثل" :5الراغب قال‬
‫هذا على بعضهم وخرج والجمع والمؤنث المذكر به يوصف :مثل" :"المنير البدر" في قال‬
‫وصفهك ليس أي }شيء كمثله ليس{ :تعالى قوله‬
‫ـــــــ‬
‫.ب من ساقطة 1‬
‫ش من ساقطة .2‬
‫تعالى قال :ز ش في 3‬
‫.الرعد من 53 اآلي ة 4‬
‫المتوفى األ صبهاني، بالراغب المعروف القاسم، أبو المفضل، بن محمد بن الحسين هو 5‬
‫محمد بن المفضل اسمه أن والداودي السيوطي وذكر خليفة، حاجي قال كما هـ205 سنة‬
‫و "القرآن مفردات" مؤلفاته أهم .الخامسة المائة أوائل في كان وأنه األ صبهاني،‬
‫ترجمته انظر" ."الشريعة مكارم إلى الذريعة" و "الب الغة أفانين" و "األدب اء محاضرات"‬
‫."923 /2 للداودي المفسرين طبقات ،792 /2 الوعاة بغية ،771 /2 الظنون كشف في‬
‫مما بكثير وصف وإن أنه على تنبيها" :عبارةال وتتمة ،874ص القرآن غريب في المفردات 6‬
‫."البشر في يستعمل ما حسب على له الصفات تلك فليس البشر، به يوصف‬
‫ساقه قول مجرد هو بل قوله، الحقيقة في ليس الراغب إلى المصنف عزاه الذي القول وهذا‬
‫عنه عبر فقد الراغب إليه اتجه ما أما ."وقيل" بصيغة غيره عن الحكاية سبيل على‬
‫هللا أراد لما" :بقوله‬   ‫كمثله ليس" فقال بالذكر خصه وجه كل من التشبيه نفي تعالى‬
‫ال أنه على تنبيها النفي، لتأكيد ذلك قيل فقد والمثال، الكاف بين الجمع وأما ."شيء‬
‫هو وهذا "874ص المفردات" ."جميعا األم رين بليس فنفى الكاف، و ال المثل استعمال يصح‬
‫!فتأمل الخامس، الوجه في المصنف ساقه الذي ةهبير ابن قول نفس‬

‫)171/1(‬

‫.3"األ صل خ الف على ألن ها ؛2بزيادتها القول من أولى هو :وقال ،1شيء‬
‫.6تبخل ال أنت :أي يبخل، ال مثلك :كقولك ،5ذاته 4بمثله المراد أن :الثالث‬
‫:7الشاعر قال‬
‫مشبه ب ال 9فرد يا 8غيرك ... به أعني مثلك أقل ولم‬
‫:وقوله‬
‫مثلكا إلى يصغي ال مثلي ... عذلكا 11من 01دع العاذل أيها‬
‫ـــــــ‬
‫.ش من ساقطة 1‬
‫.بالزيادة :ش في 2‬
‫.867 /2 المنير المصباح 3‬
‫.بمثل :ز ش في 4‬
‫.ذات :ز ش في 5‬
‫الجوامع جمع شرح على البناني" .عنه نفيه مثله عن البخل نفي ال ستلزام :البناني قال 6‬
‫."713 /1‬
‫هذا سبق وقد فيها، وعزاه الدولة عضد عمه فيها رثى التي قصيدته في للمتنبي البيت 7‬
‫:قوله القصيدة في البيت‬
‫غربه عن الدمع ويسترد ... صوبه عن الحزن يثني مثلك‬
‫."955ص المتنبي ديوان انظر"‬
‫.سواك :الديوان في 8‬
‫.فردا يا :الديوان في 9‬
‫.دعني :ع ب ز ش في 01‬
‫.ض من طةساق 11‬

‫)271/1(‬

‫به؛ آمنتم 3بالذي أي 2 }اهتدوا فقد به آمنتم ما بمثل آمنوا فإن{ :تعالى قال 1وقد‬
‫كذاته ليس :اآلي ة في فالتقدير 4الس الم عبد ابن اختيار وهذا .له مثل ال إيمانهم أل ن‬
‫.بدليله الشيء إثبات لتضمنه ،5التصريح من أبلغ الكناية من النوع هذا بل شيء،‬
‫يعرف من مثلك :يقال كما .شيء كذاته ليس المعنى :وقيل" :6"المنير البدر" في قال‬
‫في مثله كمن{ :تعالى قوله وعليه .كذا تكون أنت أي كذا، يفعل ال ومثلك الجميل،‬
‫.]8"هو كمن أي[ 7 }الظلمات‬
‫من فيلزم ل ألصل، مث ال ك الهما كان مثل، المثل ولذلك مثل، لشيء فرض لو أنه :الرابع‬
‫مقدر منهما وكل الموضوع، ألن ه عنه؛ المسكوت ويبقى معا، نفيهما :المثل مثل نفي‬
‫.عنه نفيا وقد .مثليته‬
‫ـــــــ‬
‫.ش من ساقطة 1‬
‫.البقرة من 731 اآلي ة 2‬
‫.الذي :ش في 3‬
‫شيخ محمد، أبو الشافعي، السلمي القاسم أبي بن الس الم عبد بن العزيز عبد هو 4‬
‫و "الكبرى القواعد" كتبه أشهر .العلماء بسلطان الملقب ألع الم،ا األئ مة وأحد اإل س الم‬
‫و "المعارف شجرة" و "المجاز أنواع بعض في اإلي جاز إلى باإل شارة المسمى القرآن مجاز"‬
‫فوات ،902 /8 للسبكي الشافعية طبقات في ترجمته انظر" .هـ066 سنة توفي "التفسير"‬
‫."903 /1 للداودي المفسرين قاتطب ،103 /5 الذهب شذرات ،495 /1 الوفيات‬
‫بالذات المثل فسر العز إن حيث دقيق، غير فهو الس الم عبد بن العز عن المصنف نقل أما‬
‫من شيء في و ال ذاته في شيء مثله ليس معناه }شيء كمثله ليس{ قوله" :فقال والصفات،‬
‫."272ص اإلي جاز إلى اإل شارة انظر" ."صفاته‬
‫.الصريح :ب ز في 5‬
‫.868 /2 المنير باحالمص 6‬
‫.األن عام من 221 اآلي ة 7‬
‫.المنير المصباح من زيادة 8‬

‫)371/1(‬

‫نفي أل ن :قال .محذور يلزم و ال أصلية، الكاف اجعل :1الفضل أبي بن الدين شرف قال‬
‫الملزوم، نفي ال الزم نفي من ويلزم الزم ه، بنفي أو الشيء، بنفي إما :طريقان له المثل‬
‫المثل فينتفي المثل، الز م انتفى المثل، مثل نفينا فإذا مث ال له أن :ثلالم لوازم ومن‬
‫.الزم ه لنفي‬
‫:"األرب عة األئ مة منازل في العدل" كتابه في 2الس الماسي إبراهيم بن يحيى قال :الخامس‬
‫نفسه عن ك الهما الشبيهين 3فنفى .الذوات لتشبيه "مثل" و الصفات، لتشبيه الكاف إن‬
‫.انتهى .شيء كهو و ال مثل له ليس :أي }شيء كمثله ليس{ :4تعالى فقال .تعالى‬
‫:العرب ك الم في التشبيه 6آلتا :-أصحابنا من - 5هبيرة ابن وقال‬
‫ـــــــ‬
‫هللا عبد بن محمد هو 1‬   ‫، عبد أبو الدين، شرف المرسي، الفضل أبي بن محمد بن‬     ‫هللا‬
‫من هو" :النجار ابن لقا .األ صولي الفقيه المحدث المفسر األدي ب، النحوي الع المة‬
‫والنحو واأل صلين والخ الف والفقه والقراءات والحديث العلم فنون في الفض الء األئ مة‬
‫من ."ذكرنا ما جميع في ومصنفات المعاني في وتدقيق ثاقب وذهن حسنة قريحة وله واللغة،‬
‫الضوابط" و "مسلم صحيح مختصر" و "الصغير" و "األو سط" و "الكبير التفسير" كتبه‬
‫سنة توفي .والب الغة البديع في وكتاب الفقه أصول في وكتاب "العربية علم في لنحويةا‬
‫شذرات ،96 /8 للسبكي الشافعية طبقات ،441 /1 الوعاة بغية في ترجمته انظر" .هـ556‬
‫."861 /2 للداودي المفسرين طبقات ،902 /81 األدب اء معجم ،962 /5 الذهب‬
‫.الس الميسي :ش في 2‬
‫.المثلين يفنف :ش في 3‬
‫.ش من ساقطة 4‬
‫.العادل الوزير العالم المظفر، أبو الدين، عون سعد، بن هبيرة بن محمد بن يحيى هو 5‬
‫العلوم، تلك في وصنف والعروض، واللغة بالنحو حسنة معرفة له كانت" :الجوزي ابن قال‬
‫شرح "صحاحال معاني عن اإلف صاح" كتبه أشهر ."السلف وسير السنة اتباع في متشددا وكان‬
‫انظر" .هـ065 سنة توفي .وغيرهما النحو في "المقتصد" و ومسلم البخاري صحيحي فيه‬
‫،191 /4 الذهب شذرات ،682 /2 األح مد المنهج ،152 /1 الحنابلة طبقات ذيل في ترجمته‬
‫."472 /5 األع يان وفيات ،412 /01 المنتظم‬
‫.أداة :ش في 6‬

‫)471/1(‬

‫هللا فجمع كهذا، وهذا هذا، مثل هذا تقول ومثل، الكاف،‬   ‫التشبيه 1آلتي وتعالى سبحانه‬
‫.2الشبيه بهما عنه ونفى‬
‫العشرون النوع "و"3‬
‫المركب الك الم من لفظ "نقص" باعتبار مجازا الك الم يكون 4أن‬
‫أو جملة مركبا، أو مفردا الناقص كان سواء .إليه ل الفتقار كالموجود نقص ما ويكون‬
‫هللا يحاربون الذين جزاء إنما{ :تعالى قوله لكذ أمثلة ومن .5غيرها‬  ‫يحاربون أي 6 }‬
‫هللا عباد‬  ‫فرس حافر أثر من :أي 7 }الرسول أثر من قبضة فقبضت{ ومثله .دينه وأهل‬
‫أي 8 }أخر أيام من فعدة سفر على أو مريضا منكم كان فمن{ ومثله شاذا، قرئ وبه الرسول‬
‫وأشربوا{ .العير وأهل القرية، أهل أي ،01رالعي واسأل 9 }القرية واسأل{ ومثله .فأفطر‬
‫العجل 21حب أي 11 }العجل قلوبهم في‬
‫ـــــــ‬
‫.أداتي :ش في 1‬
‫.الشبهه :ز وفي .الشبه :ب ع في 2‬
‫.ش من ساقطة 3‬
‫. ال أن :ش في 4‬
‫،41ص اإلي جاز إلى اإل شارة ،472 /2 البرهان" في النوع هذا على الك الم تفصيل انظر 5‬
‫."37 /1 الطراز ،462 /1 ناألق را معترك‬
‫.المائدة من 33 اآلي ة 6‬
‫.طه من 69 اآلي ة 7‬
‫.البقرة من 481 اآلي ة 8‬
‫.يوسف من 28 اآلي ة 9‬
‫}فيها أقبلنا التي والعير فيها كنا التي القرية واسأل{ :تعالى قوله في جاء كما 01‬
‫.]يوسف 28[‬
‫.البقرة من 39 اآلي ة 11‬
‫.حب اأشربو :ض وفي .صاحب :ش في 21‬

‫)571/1(‬

‫والعشرون الحادي النوع "و"‬
‫"1شكل" مشابهة باعتبار مجازا الك الم يكون أن‬
‫ومنه الع القتان توجد وربما منقوش، أو مجسد من ،2بشكله هو ما على األ سد لفظ كإط الق‬
‫.3 }خوار له جسدا عج ال لهم فأخرج{ :تعالى قوله‬
‫والعشرون الثاني النوع "و"‬
‫"ظاهرة صفة" في المعنى في مشابهة باعتبار مجازا مالك ال يكون أن‬
‫ف ال كالبخر، الخفية، الصفة "ظاهرة" بقولنا وخرج .الشجاع الرجل على األ سد كإط الق‬
‫.4خفي األ سد في البخر أل ن األب خر، على أسد يطلق‬
‫والعشرون الثالث النوع "و"‬
‫5لالمبد على البدل "اسم" إط الق باعتبار مجازا الك الم يكون أن‬
‫هللا صلى 6لقوله دما، الدية كتسمية‬   ‫!8"صاحبكم دم وتستحقون 7أتحلفون" :وسلم عليه‬
‫ـــــــ‬
‫الفوائد ،78 ،03ص اإلي جاز إلى اإل شارة" في النوع هذا على الك الم تفصيل انظر 1‬
‫."713 /1 الجوامع جمع على المحلي ،13ص القرآن علوم إلى المشوق‬
‫.كشكله :ش في 2‬
‫.طه من 88 اآلي ة 3‬
‫،143 /1 المستصفى ،03ص اإلي جاز إلى اإل شارة" في النوع هذا على الك الم تفصيل انظر 4‬
‫/1 عليه البناني وحاشية الجوامع جمع على المحلي ،61 /2 لبدران وشرحها الناظر روضة‬
‫."713‬
‫هو النص في أثبتناه وما ."البدل على المبدل اسم إط الق" :يقال أن العبارة صواب 5‬
‫.كلها الخطية األ صول في المذكور‬
‫.كقوله :ش في 6‬
‫.أتحلفون :ز ش في 7‬
‫والبيهقي ماجة وابن والنسائي والترمذي داود وأبو ومسلم البخاري أخرجه الحديث 8‬
‫انظر" .القسامة موضوع في مرفوعا خثمة أبي بن سهل عن الموطأ في ومالك مسنده في وأحمد‬
‫سنن ،842 /4 داود أبي سنن ،251 ،641 /11 النووي بشرح مسلم ،21 /9 البخاري صحيح‬
‫ابن سنن ،711 /8 البيهقي سنن ،878 /2 الموطأ ،386 /4 األح وذي تحفة ،6/8 النسائي‬
‫العيد دقيق االب ن األح كام إحكام ،73 /7 األوط ار نيل ،3 /4 أحمد مسند ،398 /2 ماجة‬
‫هللا صلى النبي أقضية ،832 /2‬  ‫."01ص وسلم عليه‬

‫)671/1(‬

‫والعشرون الرابع النوع "و"‬
‫1 مطلق 1 على مقيد اسم إط الق باعتبار مجازا الك الم يكون أن‬
‫خصوص ال البعض مطلق :المراد "غضبان علي الناس ونصف أصبحت" :2شريح القاضي كقول‬
‫.3النصف‬
‫كإط الق المضادة ع القة هنا الع القة وتسمى ،4ضده على "ضد" اسم إط الق باعتبار أو‬
‫.المهلكة على والمفازة اللديغ، على والسليم مى،األ ع على البصير‬
‫ـــــــ‬
‫.ش من ساقطة 1‬
‫النبي أدراك .أمية أبو التابعي، المخضرم الكوفي، الكندي قيس بن الحارث بن شرح هو 2‬
‫هللا صلى‬  ‫وابن وعلي الخطاب بن عمر عن ورى المشهور، القول على يلقه ولم وسلم عليه‬
‫فبقي بعده، جاء من ذلك على وأقره الكوفة، قصاء عمر اهول .الصحابة من وغيرهم مسعود‬
‫واالح تجاج وفضله ودينه شريح توثيق على واتفقوا" :النووي يقول .سنة ستين قضائها على‬
‫في ترجمته انظر" .ذلك غير وقيل هـ87 سنة توفي "بالقضاء أعلمهم وأنه وذكائه برواياته‬
‫وفيات بعدها، وما 342 /1 اللغاتو األ سماء تهذيب بعدها، وما 83 /3 الصفوة صفة‬
‫."58 /1 الذهب شذرات بعدها، وما 761 /2 األع يان‬
‫.072 /2 للزركشي البرهان المطلق على المقيد بإط الق التجوز في انظر 3‬
‫،382 /2 البرهان ،352 /1 األق ران معترك" ضده على الضد اسم بإط الق التجوز في انظر 4‬
‫."713 /1 عليه البناني وحاشية الجوامع جمع على حليالم ،961ص المسودة ،17 /1 الطراز‬
‫.‬

‫)771/1(‬

‫والعشرون الخامس النوع "و"‬
‫"مجاورة" 1لع القة اسم نقل باعتبار مجازا الك الم يكون أن‬
‫.2عليه يستقى الذي البعير األ صل في هي وإنما الماء، ظرف على "الراوية" لفظ كإط الق‬
‫وذكروا ،3والتأخر التقدم باعتبار مجازا الك الم يكون أن مثل تقدم، ما نحو أي "ونحوه"‬
‫السيل احتمله ما :والغثاء 4 }أحوى غثاء فجعله المرعى أخرج والذي{ :تعالى قوله منه‬
‫.5الوجود في سابق وذلك .الخضرة الشديد :واألح وى الحشيش، من‬
‫الجنس تحت ولهبدخ بتأويله إنه :يقال وقد المنقطع وهو الجنس، غير من اال ستثناء وكذا‬
‫.المشابهة مجاز من يكون‬
‫وقوله 7 }أوالده ن يرضعن والوالدات{ نحو ،6وعكسه الخبر بصورة األم ر ورود :ومنها‬
‫:يقال وقد 8}وأبصر بهم أسمع{ :تعالى‬
‫ـــــــ‬
‫.ع القة :ش في 1‬
‫عليه البناني وحاشية الجوامع جمع على المحلي" في النوع هذا على الك الم تفصيل انظر 2‬
‫."بعدها وما 71 /2 لبدران وشرحها الناظر روضة ،063 /1 المزهر ،713 /1‬
‫،68-28ص القرآن علوم إلى المشوق الفوائد" في النوع هذا على الك الم تفصيل انظر 3‬
‫."5ص للشيرازي اللمع ،662 /1 األق ران معترك‬
‫.األع لى من 5 ،4 اآلي ة 4‬
‫"5ص اللمع" "وأخر فقدم غثاء، فجعله أحوى، المرعى أخراج والمراد" :الشيرازي قال 5‬
‫.041ص الراغب مفردات ،486 /2 األق ران معترك وانظر‬
‫اإلي جاز إلى اإل شارة ،952 /1 األق ران معترك" في النوع هذا على الك الم تفصيل انظر 6‬
‫."982 /2 البرهان ،43ص القرآن علوم إلى المشوق الفوائد ،93ص‬
‫حولين أوالده ن الوالدات لترضع أي :الس الم عبد بن العز وقال .البقرة من 332 اآلي ة 7‬
‫.كاملين‬
‫.مريم من 83 اآلي ة 8‬

‫)871/1(‬

‫بسبب حقيقة 1فيه استعمل الذي منزلة بتنزيله المضادة، أو المبالغة من ذلك إن‬
‫.اعتقاده‬
‫في " ال" المجاز أنواع من "نوع" كل "في" العرب عن "نقل" المجاز استعمال لصحة "وشرط"‬
‫من نوع ظهور صورة كل في اللفظ استعمال في يكفي بل المجاز، "آحاد" من صورة كل‬
‫.2المعتبرة الع القة‬
‫عن النقل إلى اآلح اد في يفتقر ال المجازي مسماه على اسم إط الق :الجبل قاضي ابن وقال‬
‫.وفاقا فمعتبر :األن واع في وأما األ صح، على الع القة ظهور المعتبر 3"بل العرب،"‬
‫.انتهى‬
‫.4أقسام ث الثة المجاز، أي "وهو"‬
‫باعتبارهم اللغة أهل فكأن ،5الجرأة هو الذي الوصف لع القة "لشجاع كأسد :لغوي" قسم -‬
‫.للمجاز ثانيا اال سم وضعوا المناسبة لهذه النقل‬
‫:نوعان وهو "عرفي" مجاز :الثاني القسم "و" -‬
‫فإن العرف، في مجاز لغة،ال في حقيقة ذلك على 6فإط القها "دب لما كدابة عام،" نوع‬
‫.فيه مجاز دب ما كل على فإط القها الحافر، لذات العرف في الدابة حقيقة‬
‫ـــــــ‬
‫.في :ش في 1‬
‫البناني وحاشية الجوامع جمع على المحلي بعدها، وما 302 /1 الثبوت مسلم شرح :انظر 2‬
‫،73 /1 المعتمد ،68 /1 الطراز بعدها، وما 341 /1 الحاجب ابن على العضد ،623 /1 عليه‬
‫.42ص الفحول إرشاد‬
‫.ش من ساقطة 3‬
‫المحلي ،44ص الفصول تنقيح شرح" في الث الثة المجاز أقسام على الك الم تفصيل انظر 4‬
‫/1 ل آلمدي األح كام إحكام بعدها، وما 723 /1 عليه البناني وحاشية الجوامع جمع على‬
‫."بعدها وما 361 /1 وحواشيه لحاجبا ابن على العضد بعدها، وما 12ص الفحول إرشاد ،92‬
‫.الجراءة :ع في 5‬
‫.فاط القه :ع في 6‬

‫)971/1(‬

‫كل "لـ" العرف في "جوهر" لفظ كإط الق خاص، مجاز :العرفي المجاز من الثاني النوع "و"‬
‫من الحافر لذات المتضمن للمعنى النفاسة ومن الحافر، ذات من العرف في انتقا ال "نفيس"‬
‫.الحقيقي 1الجوهر في التي القيمة غلو من النفيس وللشيء ض،األ ر في الدب‬
‫"دعاء" مطلق "لـ" الشرع في "ص الة" إط الق "كـ :شرعي" مجاز :الثالث القسم "و" -‬
‫القوة، أو بالفعل والسؤال الخضوع من لها 2المتضمن للمعنى األرك ان ذات من انتقا ال‬
‫هذه 3اللغوي وبين بينه كان لما ثانيا اال سم وضع االع تبار بهذا الشارع فكأن‬
‫ومجازا حقيقة فيكون آخر، وضع إلى بالنسبة مجاز 4هو وضع في حقيقي معنى فكل المناسبة،‬
‫.5باعتبارين‬
‫البليد" و ،"بأب ليس الجد" و ،"بأسد ليس الشجاع" 6كقولك "نفيه بصحة" المجاز "ويعرف"‬
‫األ ب وإن بحمار، ليس حمارال إن :يقال أن يصح ف ال .تنفى ال الحقيقة أل ن ؛"بحمار ليس‬
‫7بإنسان ليس البليد وإن بأب، ليس‬
‫ـــــــ‬
‫.الجوهري :ب ع في 1‬
‫.المضمن :ع ب ز في 2‬
‫.من اللغوي :ش في 3‬
‫.هو مجاز :ش في 4‬
‫.باعتباره :ش في 5‬
‫.في كقولك :ش في 6‬
‫،323 /1 عليه البناني وحاشية الجوامع جمع على المحلي ،502 /1 الرحموت فواح انظر 7‬
‫ةدوسملا،03 /1 ل آلمدي اإلح كام ،52ص الفحول إرشاد ،641 /1 الحاجب ابن على العضد‬
‫.721ص األ صولية والفوائد القواعد ،075ص‬

‫)081/1(‬

‫"القرينة لو ال" السامع ذهن إلى المجاز غير 1تبادر أي ."غيره بتبادر" أيضا يعرف "و"‬
‫.2الحاضرة‬
‫قوله في التي فالع القة ع القته، 5اطراد أي "4رادهاط 3وجوب عدم" بـ أيضا يعرف "و"‬
‫.7الحصير و ال البساط اسأل :يقال ف ال تطرد، ال 6 } القرية واسأل{ :تعالى‬
‫"والنار الجناح" فإن الحرب، ونار الذل، كجناح "تقييده التزام" بـ أيضا يعرف "و"‬
‫.9قيد غير من الحقيقي 8مدلولهما في يستعم الن‬
‫الصور، بعض في 01يقيد قد المشترك أل ن بتقييده، يقل ولم تقييده، بالتزام قيل وإنما‬
‫.فيه التقييد يلزم لم لكنه ،"جارية عين" :كقولك‬
‫ـــــــ‬
‫.يتبادر :ب ض في 1‬
‫،52ص الفحول إرشاد ،5ص اللمع ،363 /1 المزهر ،741 /1 الحاجب ابن على العضد انظر 2‬
‫الرحموت فواتح ،32 /1 لبدران وشرحها ضةالرو ،23 /1 المعتمد ،33 /1 ل آلمدي اإلح كام‬
‫.323 /1 عليه البناني وحاشية الجوامع جمع على المحلي ،602 /1‬
‫.وجود :ع في 3‬
‫.المراده :ش في 4‬
‫.المراد :ش في 5‬
‫.يوسف من 28 اآلي ة 6‬
‫وحاشية الجوامع جمع على المحلي ،243 /1 المستصفى ،602 /1 الرحموت فواتح انظر 7‬
‫،5ص اللمع ،463 ،263 /1 المزهر ،941 /1 الحاجب ابن على العضد ،323 /1 هعلي البناني‬
‫.23 /1 المعتمد ،13 /1 ل آلمدي اإلح كام ،52ص الفحول إرشاد‬
‫.مدلوله :ش في 8‬
‫،702 /1 الرحموت فواتح ،351 /1 الحاجب ابن على العضد ،52ص الفحول إرشاد انظر 9‬
‫.523 /1 عليه البناني وحاشية الجوامع جمع على المحلي‬
‫.قيد :ش في 01‬

‫)181/1(‬

‫اآلخ ر 2المسمى على أي "مقابله على" استعماله توقف أي "توقفه" بـ 1أيضا يعرف "و"‬
‫:كان سواء الحقيقي،‬
‫هللا ومكر ومكروا{ :تعالى كقوله .به ملفوظا-‬  ‫تواطئوا حيث مكرهم، على 4جازاهم أي 3 }‬
‫هللا صلى عيسى قتل على‬  ‫إلى ورفعه قتله، به 5وكلوا من على شبهه لقى،أ بأن وسلم عليه‬
‫ثم "صاحبكم أنا" لقوله يرجعوا ولم .عيسى أنه ظنا .الشبه عليه الملقى فقتلوا السماء‬
‫هللا مكر" :يقال ف ال اآلخ ر، يروا لم لما فيه شكوا‬ ‫.ابتداء "‬
‫هللا قل{ :تعالى كقوله مقدرا، كان أو -‬   ‫في ذكر لمكرهم يتقدم ولم ،6 }مكرا أسرع‬
‫.7الذكر في المصاحبة والع القة المعنى، تضمنه لكن اللفظ،‬
‫يعبر وبعضهم العير واسأل القرية كاسأل * "قابل غير إلى إضافته" بـ أيضا يعرف "و"‬
‫.8مجازا فيكون له موضوع غير أنه تقتضي اال ستحالة فإن المستحيل على باإلط الق عنه‬
‫ـــــــ‬
‫.ض من ساقطة 1‬
‫.مسمى :ع في 2‬
‫.عمران آل من 45 يةا آل 3‬
‫.جزاهم :ش في 4‬
‫.إليه وكل :ش في 5‬
‫.يونس من 12 اآلي ة 6‬
‫،702 /1 الرحموت فواتح ،523 /1 عليه البناني وحاشية الجوامع جمع على المحلي انظر 7‬
‫.52ص الفحول إرشاد ،351 ،541 /1 الحاجب ابن على العضد‬
‫/1 المعتمد ،39 /1 الطراز ،363 /1 المزهر ،5ص اللمع ،23 /1 ل آلمدي اإلح كام انظر 8‬
‫.623 /1 البناني حاشية ،43‬

‫)281/1(‬

‫احتمال ينفي التأكيد أل ن ؛2 بالمصدر أي 2 "يؤكد ال كونه" بـ 1 أيضا يعرف "و"‬
‫.3المجاز‬
‫قاضي وابن مفلح، وابن والطوفي، ،4والموفق والغزالي، الباق الني قول وهو "و قول، وفي"‬
‫.5 "منه يشتق ال" المجاز إن :الجبل‬
‫يشتق ف ال ،7مجاز الشأن بمعنى 6 }برشيد فرعون أمر وما{ :تعالى قوله في الغزالي قال‬
‫.8غيرها و ال مأمور، و ال آمر منه‬
‫بالتبعية، اال ستعارة صحة على البيانيين إجماع 9له ويدل األك ثر قول :الثاني والقول‬
‫.01منه يشتق ثم .المصدر في تكون اال ستعارة أل ن المجاز، من مشتقة وهي‬
‫ـــــــ‬
‫.ش من ساقطة 1-*‬
‫.ز من ساقطة 2‬
‫.363 /1 المزهر انظر 3‬
‫هللا عبد هو 4‬  ‫أبو الدين، موفق الحنبلي، الدمشقي المقدسي قدامة بن محمد بن أحمد بن‬
‫كامل الفضل، غزير نبي ال، حجة ثقة كان" :النجار ابن قال .األع الم األئ مة أحد محمد،‬
‫وجهه على السلف، قانون على عابدا ورعا السمت، حسن السكوت، دائم بت،التث شديد العقل،‬
‫"المغني" وأشهرها النافعة، التصانيف ألف وقد ."الخ ...والهيبة الوقار وعليه النور،‬
‫و الفقه أصول في "الناظر روضة" و الفقه في "العمدة" و "المقنع" و "الكافي" و‬
‫هللا في المتحابين" و "التوابين"‬  ‫ترجمته انظر" .هـ026 سنة توفي .والفضائل لزهدا في "‬
‫فوات بعدها، وما 88 /5 الذهب شذرات بعدها، وما 331 /2 الحنابلة طبقات ذيل في‬
‫."334 /1 الوفيات‬
‫وشرحها الناظر روضة ،263 /1 المزهر ،343 /1 المستصفى ،23 /1 ل آلمدي اإلح كام انظر 5‬
‫/1 وحواشيه الحاجب ابن على العضد ،33 /1 المعتمد ،52ص الفحول إرشاد ،42 /1 لبدران‬
‫.061‬
‫.هود من 79 اآلي ة 6‬
‫.مجازا :ع في 7‬
‫.343 /1 المستصفى 8‬
‫.عليه :ش في 9‬
‫.69 /1 الطراز انظر 01‬

‫)381/1(‬

‫أل ن دلت؛ أي ،"بكذا الحال نطقت" :بقولهم أيضا المجاز من اال شتقاق صحة على واستدل‬
‫في القاعدة هو ما على 1الفاعل اسم منه اشتق ثم ال ،أو الدالل ة في مستعمل النطق‬
‫.المشتقات في والتبعية اال ستعارة‬
‫يثنى للبليد الحمار لفظ بأن .اآلم دي وأبطله بعضهم ومنعهما "ويجمع" المجاز "ويثنى"‬
‫.2إجماعا ويجمع‬
‫روالبح البليد، على والحمار الشجاع، على األ سد لفظ كإط الق "مفرد في" المجاز "ويكون"‬
‫وإن فيه، فيجري .المعظم وعليه ،3الصحيح على "إسناد" في أيضا يكون "و" العالم، على‬
‫له هو من غير إلى الشيء يسند بأن وذلك تجوز، إليه والمسند المسند لفظي في يكن لم‬
‫:4الشاعر كقول .وضع واسطة ب ال التأويل من بضرب‬
‫العشي ومر الغداة كر ـير ... الكبـ وأفنى الصغير أشاب‬
‫الليل مرور هو الذي والزمان ،-الشعر تبييض وهو - مدلوله، في حقيقة "اإل شابة" فلفظ‬
‫الزمان إلى اإل شابة إسناد لكن أيضا، مدلوله في حقيقة والنهار‬
‫ـــــــ‬
‫.فاعل :ش في 1‬
‫/1 المزهر ،33 /1 المعتمد" أيضا وانظر ،23 /1 ل آلمدي األح كام أصول في اإلح كام 2‬
‫."263‬
‫فواتح" في فيه العلماء وآراء والتركيب اإلف راد في المجاز على الك الم تفصيل انظر 3‬
‫،023 /1 عليه البناني وحاشية الجوامع جمع على المحلي بعدها، وما 802 /1 الرحموت‬
‫وحواشيه الحاجب ابن على العضد بعدها، وما 54ص الفصول تنقيح شرح ،62ص الفحول إرشاد‬
‫التمهيد بعدها، وما 614ص الب الغة أسرار بعدها، وما 47 /1 الطراز بعدها، وما 451 /1‬
‫."742 /1 األق ران معترك بعدها، وما 652 /2 البرهان ،15ص ل ألسنوي‬
‫/1" "والشعراء الشعر" في قتيبة ابن له نسبه خبيئة، بن قثم العبدي، للصلتان البيت 4‬
‫له ونسبه قتيبة، ابن عن نق ال "803 /1" "األد ب خزانة" في البغدادي له نسبه كما ."874‬
‫للصلتان "774 /3" "الحيوان" في الجاحظ نسبه وقد ،15ص "التمهيد" في األ سنوي أيضا‬
‫.العبدي الصلتان غير هو :وقال السعدي،‬

‫)481/1(‬

‫هللا هو الحقيقة في للناس 1المشيب إذ مجاز،‬   ‫.تعالى‬
‫تليت وإذا{ :تعالى قوله ومنه .األل فاظ مدلوال ت نفس في ال اإل سناد، في مجاز فهذا‬
‫اإل سناد طرفي من فكل ،3 }الناس من كثيرا أضللن إنهن{ 2 }إيمانا زادتهم آياته عليهم‬
‫وكذا ،4األ صنام إلى واإل ض الل اآلي ات، إلى الزيادة إسناد في المجاز وإنما حقيقة،‬
‫هللا هو 6 الكل في لذلك 6 والفاعل 5 }لباسهما عنهما ينزع{‬    ‫.وتعالى سبحانه‬
‫كقول .واحدة حالة في أي "معا" اإل سناد وفي المفرد في أي "فيهما" المجاز يكون "و"‬
‫"اإلح ياء" لفظ أطلق 8لكن رؤيتك، سرتني :حقيقته 7إذ "بطلعتك اكتحالي أحياني" :بعضهم‬
‫.آثارها من وهو السرور صحة شرط الحياة أل ن .9"إفراديا مجازا" "السرور" على‬
‫مشتملة العين جعل :01 االك تحال أل ن إفرادي؛ مجاز الرؤية على 01 "االك تحال" لفظ وكذا‬
‫.المرئي صورة على مشتملة العين جعل :الرؤية أن كما الكحل، على‬
‫ـــــــ‬
‫.المسبب :ش في 1‬
‫.األن فال من 2 األي ة 2‬
‫.إبراهيم من 63 اآلي ة 3‬
‫هللا فعل وهي الزيادة، أسندت فقد 4‬   ‫عادة، لها سببا لكونها المتلوة اآلي ات إلى تعالى‬
‫انظر" .كذلك ل ألظ الل سببا باعتبارها األ صنام إلى سبحانه فعله وهو اإل ض الل، أسند كما‬
‫."023 /1 الجوامع جمع على المحلي‬
‫.األع راف من 72 اآلي ة 5‬
‫.كذلك :ش في 6‬
‫.أن :ش في 7‬
‫.ش من ساقطة 8‬
‫.إفرادي مجاز :ش في 9‬
‫.ز من ساقطة 01‬

‫)581/1(‬

‫الكحل ووضع الجسد، في الروح سلوك وهو مدلولهما، في حقيقة "اكتحالوال اإلح ياء" فلفظ‬
‫،1إفرادي مجاز والرؤية السرور في "واالك تحال اإلح ياء" لفظ واستعمال العين، في‬
‫إلى ليسند يوضع لم "اإلح ياء" لفظ أل ن .تركيبي مجاز االك تحال إلى اإلح ياء وإسناد‬
‫هللا إلى بل االك تحال،‬    ‫قدرته خواص من 2الحقيقيتين واإلم اتة اإلح ياء أل ن تعالى؛‬
‫.وتعالى سبحانه‬
‫مجازا الص الة إلط الق تبعا دعا، بمعنى كصلى .بالتبعية تارة "فعل" في المجاز يكون "و"‬
‫ونفخ{ نحو 3اال ستقبال بمعنى الماضي الفعل كإط الق التبعية، بدون وتارة الدعاء، على‬
‫هللا أمر أتى{ و 4 }الصور في‬    ‫.وينادي ويأتي، وينفخ، :أي 6 }الجنة أصحاب ونادى{ و 5 }‬
‫تقتلون فلم{ و ،9 }الشياطين تتلوا ما واتبعوا{ نحو ،8الماضي بمعنى 7المضارع وإط الق‬
‫؟ أنبياء‬    ‫قتلتموهم؟ ولم تلته، ما أي 01 }هللا‬
‫ـــــــ‬
‫.ومجازي إفرادي :ش في 1‬
‫.الحقيقتين :ب ض في 2‬
‫،23ص القرآن علوم إلى المشوق الفوائد ،بعدها وما 73ص اإلي جاز إلى اإل شارة انظر 3‬
‫.123 /1 الجوامع جمع على المحلي ،852 /1 األق ران معترك‬
‫.الزمر من 86 اآلي ة 4‬
‫.النحل من األول ى اآلي ة 5‬
‫.األع راف من 44 اآلي ة 6‬
‫.المضارع الفعل :ع في 7‬
‫اإلي جاز لىإ اإل شارة ،123/1 الجوامع جمع على المحلي ،852 /1 األق ران معترك انظر 8‬
‫.33ص القرآن علوم إلى المشوق الفوائد ،83ص‬
‫.البقرة من 201 اآلي ة 9‬
‫.البقرة من 19 اآلي ة 01‬

‫)681/1(‬

‫الرحمن له فليمدد{ ]نحو[ وعكسه ،2 }يرضعن والوالدات{ نحو 1األم ر عن بالخبر والتعبير‬
‫هللا صلى وقوله[ 3 }مدا‬  ‫.4 "النار من مقعده فليتبوأ" :]وسلم عليه‬
‫.6 }المطهرون إ ال يمسه ال{ نحو 5النهي عن بالخبر والتعبير‬
‫نزل طلبه تأكد لشدة المتكلم أل ن والنهي؛ األم ر صريح من أبلغ هو :البيان علماء قال‬
‫.7محالة ال الواقع منزلة المطلوب‬
‫مما ونحوها المشبهة والصفة المفعول، واسم الفاعل كاسم "مشتق" في المجاز يكون "و"‬
‫.8الداعي على الشرع في "مصل" كإط الق المصدر، نم يشتق‬
‫ـــــــ‬
‫الفوائد ،93ص اإلي جاز إلى اإل شارة ،952 /1 األق ران معترك ،982 /2 البرهان انظر 1‬
‫.43ص القرآن علوم إلى المشوق‬
‫.البقرة من 332 اآلي ة 2‬
‫.مريم من 57 اآلي ة 3‬
‫صلى قوله وأشهرها أصحها ولعل ،الموضوعات مختلفة كثيرة آحاديث في ورد الوعيد هذا 4‬
‫هللا‬ ‫ومسلم البخاري أخرجه "النار من مقعده فليتبوأ متعمدا علي كذب من" :وسلم عليه‬
‫صلى النبي عن ورواه وغيرهم، مسنده في وأحمد ماجة وابن والنسائي والترميذي داود وأبو‬
‫هللا‬ ‫مسعود وابن وجابر وعلي هريرة وأبو أنس منهم الصحابة من كبير جمع وسلم عليه‬
‫مسلم صحيح ،3 /1 البخاري صحيح بعدها، وما 412 /6 القدير فيض انظر" .ومعاوية والزبير‬
‫."31 /1 ماجة ابن سنن ،914 /7 األح وذي تحفة ،782 /2 داود أبي سنن ،01 /1‬
‫الفوائد ،04ص اإلي جاز إلى اإل شارة ،192 /2 البرهان ،952 /1 األق ران معترك انظر 5‬
‫.43ص القرآن علوم إلى المشوق‬
‫.الواقعة من 97 اآلي ة 6‬
‫القرآن علوم إلى المشوق الفوائد ،092 /2 البرهان ،04ص اإلي جاز إلى اإل شارة انظر 7‬
‫.062 /1 األق ران معترك بعدها، وما 23ص‬
‫.بعدها وما 123 /1 الجوامع جمع على المحلي انظر 8‬

‫)781/1(‬

‫سبحانه قوله في األم ر عن "هل" بـ جوزت قد فإنه "حرف" في أيضا المجاز يكون "و"‬
‫النفي، وعن وانتهوا، فأسلموا أي 2 }منتهون أنتم فهل{ 1 }مسلمون أنتم فهل{ :وتعالى‬
‫كقوله التقرير وعن باقية، من لهم ترى ما أي 3 }باقية من لهم ترى فهل{ :تعالى كقوله‬
‫.4 }رزقناكم فيما شركاء من أيمانكم ملكت مما لكم هل{ :تعالى‬
‫.5متعلقه في المجاز كوقوع بالتبعية، إ ال الحروف في المجاز يجري ال :يلوق‬
‫الوضع، طريق من المعنى يفيد ألن ه .6إجماعا بعضهم حكاه بالمجاز، أي "به ويحتج"‬
‫المعنى يفيد فإنه 7 }الغائط من منكم أحد جاء أو{ :تعالى قوله إلى ترى أ ال كالحقيقة،‬
‫المعلوم ومن 8 }ناظرة ربها إلى ناضرة يومئذ وجوه{ :تعالى قوله وكذا مجازا، كان وإن‬
‫هللا رضي أحمد اإلم ام احتج وقد الوجوه في التي األع ين :المراد أن‬ ‫بهذه عنه تعالى‬
‫.01القيامة يوم النظر 9وجوب على اآلي ة‬
‫ـــــــ‬
‫.األن بياء من 801و هود من 41 اآلي ة 1‬
‫.ش من ساقطة وهي المائدة، من 19 اآلي ة 2‬
‫.الحاقة من 8 يةا آل 3‬
‫.الروم من 82 اآلي ة 4‬
‫بعدها، وما 03ص اإلي جاز إلى اإل شارة" في الحروف في التجوز على الك الم تفصيل انظر 5‬
‫بعدها، وما 63ص القرآن علوم إلى المشوق الفؤاد ،15ص ل ألسنوي التمهيد ،88 /1 الطراز‬
‫."123 /1 الجوامع جمع على المحلي‬
‫.371ص المسودة 6‬
‫.المائدة من 6 اآلي ة 7‬
‫.القيامة من 32 ،22 اآلي ة 8‬
‫.وجود :ش في 9‬
‫في المجد عنه حكاه وقد ،342 ،412ص أحمد ل ألمام والزنادقة الجهمية على الرد 01‬
‫.921ص األ صوليه والفوائد القواعد في والبعلي 071ص المسودة‬

‫)881/1(‬

‫فإنه ،"درهم علي لزيد" :اناإلن س كقول القلب، إلى أسبق يكون قد المجاز فإن :وأيضا‬
‫.2"درهم لزيد 1يلزمني" :قوله من الفهم إلى أسبق وهو مجاز‬
‫.3مطردة ليست ع القته أل ن .المجاز على أي "عليه يقاس و ال"‬
‫.4األ صل وجد الفرع وجد ومتى أصل، والحقيقة فرع ألن ه "الحقيقة" المجاز "ويستلزم"‬
‫.5الفائدة عن الوضع لعري يستلزمها لم لو فإنه :وأيضا‬
‫مجازات ال بحقائق طافحة اللغة أل ن المجاز، الحقيقة تستلزم و ال أي "تستلزمه و ال"‬
‫.6لها‬
‫أل ن العرف؛ أهل اصط الح في أي "عرفا حقيقتان" مجاز ولفظ حقيقة، لفظ أي 7"ولفظاهما"‬
‫أهل فيه استعملهما فيما يستعملهما لم اللغة واضع‬
‫ـــــــ‬
‫.يلزمه :ش في 1‬
‫.بعدها وما 821ص للبعلي األ صولية والفوائد القواعد بعدها، وما 071ص مسودةال انظر 2‬
‫.471 ،371ص المسودة ،463 /1 للسيوطي المزهر انظر 3‬
‫،802 /1 الرحموت فواتح" في الحقيقة المجاز استلزام في األ صوليين اخت الف انظر 4‬
‫،99 /1 الطراز ا،بعده وما 503 /1 عليه البناني وحاشية الجوامع جمع على المحلي‬
‫."43 /1 ل آلمدي اإلح كام ،351 /1 الحاجب ابن على العضد ،53 /1 المعتمد‬
‫أن إلى الذاهبين األ صوليين استدال ل على جواب هذا المصنف وك الم .األو ل الوضع أي 5‬
‫يوصف ال أوال ، له وضع فيما استعماله قبل اللفظ بأن الحقيقة، يستلزم ال المجاز‬
‫رد وقد ...أو ال له وضع فيما استعماله قبل اللفظ في يتجوز أن من مانع و ال بالحقيقة،‬
‫باستعماله حاصلة الفائدة بأن :جوابه على المصنف إليه ذهب لما المخالفون األ صوليين‬
‫جمع على المحلي انظر" .الثاني وجد لما األو ل الوضع لو ال إذ ثانيا، له وضع فيما‬
‫."43 /1 ل آلمدي اإلح كام عبدها، وما 603 /1 عليه البناني وحاشية الجوامع‬
‫.ش من ساقطة 6‬
‫.ولفظا :ش في 7‬

‫)981/1(‬

‫.3نقلهما كيفية تقدم وقد .2منها 1منقوال ن ألن هما اللغة، في أي "لغة مجازان" و العرف‬
‫:الدين تقي الشيخ قال .4"األل فاظ عوارض من" مجازا أو حقيقة اللفظ وكون أي "وهما"‬
‫.ومجاز حقيقة إلى اللفظ تقسيم يعني الث الثة، القرون بعد حادث التقسيم وهذا‬
‫،5تعريفهما ركن لعدم "استعماله قبل لفظ" المجاز من و ال الحقيقة، من أي "منهما وليس"‬
‫.6منهما كل مفهوم من جزء اال ستعمال أل ن اال ستعمال؛ وهو‬
‫أل ن ألك ثر،ا اختاره :"التحرير شرح" في قال .7"متجدد علم" والمجاز الحقيقة من "و ال"‬
‫فنقلها وأيضا، .الغرض هذا لبطل فيها، تجوز فلو .وذات ذات بين للفرق وضعت األع الم‬
‫.لع القة ال مستقل بوضع هو إنما آخر مسمى إلى‬
‫ـــــــ‬
‫.منقولتان :ش ز ب ض في 1‬
‫.عنها :ش في 2‬
‫انيالث إلى األو ل الوضع في استعماله من مجازك لفظ نقل على إ ال الك الم يتقيد لم 3‬
‫.351ص في وذلك‬
‫وأن الحقيقة، فهو أو ال له وضع فيما استعمال فإن استعماله، بعد للفظ يعرض مما أي 4‬
‫.المجاز فهو .لع القة ثانيا له وضع فيما استعمل‬
‫.تصريفهما :ش في 5‬
‫الحاجب ابن على العضد ،823 /1 عليه البناني وحاشية الجوامع جمع على المحلي انظر 6‬
‫/1 المزهر ،762 /1 األق ران معترك ،802 /1 الرحموت فواتح ،62ص الفحول إرشاد ،351 /1‬
‫.101 /1 الطراز ،763‬
‫يستعملها لم مستعملها أل ن بحقيقة، لست مسمياتها إلى بالنسبة المتجدد فاألع الم 7‬
‫-المرتجلة األع الم في كما– وضع سبق غير من اخترعها أنه إما بل أوال ، له وضعت فيما‬
‫ألن ها بمجاز، وهي -المنقولة األع الم في كما– له وضعت عما نقلها أو لك،ذ في مجاز و ال‬
‫:ش في وردت متجدد وكلمة "001 ،98 /1 الطراز وانظر ،763 /1 المزهر" .لع القة تنقل لم‬
‫.متجرد‬

‫)091/1(‬

‫الحقيقة مع وتعارضة المجاز وقوع في فصل‬
‫...‬
‫والحمار للشجاع، باأل سد ذلك على احتجو .الجمهور عند اللغة في "واقع المجاز" "فصل"‬
‫.1يحصر ال مما ذلك وغير الليل لمة وشابت ساق، على الحرب وقامت للبليد،‬
‫.تبعه ومن 4جني الب ن خ الفا ،3الحقيقة من 2"بأغلب" المجاز "وليس"‬
‫هللا صلى النبي حديث أي "الحديث في" المجاز أي "وهو"‬     ‫"القرآن" في "و" وسلم عليه‬
‫جناح لهما واخفض{ ، 6}معلومات أشهر الحج{ و 5 }األن هار تحتها من تجري{ :تعالى لقوله‬
‫هللا{ ،9 }مثلها سيئة سيئة وجزاء{ 8 }شيبا الرأس واشتعل{ ،7 }الذل‬     ‫01 }بهم يستهزئ‬
‫هللا رضي أحمد اإلم ام عند الصحيح وهذا .11كثير ذلك وغير‬    ‫.أصحابه وأكثر .عنه تعالى‬
‫ـــــــ‬
‫الجوامع علىجمع المحلي بعدها، وما 463 /1 المزهر ،54 /1 مديل آل اإلح كام انظر 1‬
‫/1 الحاجب ابن على العضد بعدها، وما 22ص الفحول إرشاد ،803 /1 عليه البناني وحاشية‬
‫.465ص المسودة ،92 /1 المعتمد ،112 /1 الرحموت فواتح ،761‬
‫.بالقلب :ش في 2‬
‫.163 /1 المزهر ،013 /1 عليه البناني وحاشية الجوامع جمع على المحلي انظر 3‬
‫.744 /2 الخصائص 4‬
‫.المائدة من 911 اآلي ة 5‬
‫.البقرة من 791 اآلي ة 6‬
‫.اإل سراء من 42 اآلي ة 7‬
‫.مريم من 4 اآلي ة 8‬
‫.الشورى من 04 اآلي ة 9‬
‫.البقرة من 51 اآلي ة 01‬
‫بعدها، وما 74 /1 ل آلمدي اإلح كام بعدها، وما 38 /1 الطراز ،552 /2 البرهان انظر 11‬
‫وما 761 /1 الحاجب ابن على العضد ،32ص الفحول إرشاد ،803 /1 الجومع جمع على المحلي‬
‫وانظر ،5ص اللمع بعدها، وما 112 /1 الرحموت فواتح بعدها، وما 03 /1 المعتمد بعدها،‬
‫والفوائد الس الم عبد بن للعز اإلي جاز إلى واإل شارة المثنى بن لمعمر القرآن مجاز‬
‫للشريف النبوية والمجازات الجوزية القيم الب ن البينان وعلم القرآن علوم إلى المشوق‬
‫...الرضي‬

‫)191/1(‬

‫نحن إنا{ :تعالى قوله في فقال .القرآن في المجاز أن على أحمد اإلم ام نص :القاضي قال‬
‫سنجري إنا :الرجل يقول اللغة مجاز من هذا :"منتقمون" و "نعلم" و 1 }ونميت نحيي‬
‫.3رزقك 2يكعل‬
‫.4حامد ابن واختاره .إسماعيل الفخر حكاه .شيء منه القرآن في ليس :أخرى رواية وعنه‬
‫عبد بكر أبو أصحابنا من اختاره "عربي إ ال علم غير" لفظ القرآن في أي "فيه وليس"‬
‫عقيل، وابن الخطاب، وأبو والقاضي، ،5العزيز‬
‫ـــــــ‬
‫.ق من 34 اآلي ة 1‬
‫.ش من ساقطة 2‬
‫.461ص المسودة انظر 3‬
‫هللا عبد أبو مروان، بن علي بن حامد بن الحسن هو :حامد وابن ،561ص المسودة انظر 4‬
‫المختلفة، العلوم في مصنفات له ومفتيهم، ومدرسهم زمانه في الحنابلة إمام البغدادي،‬
‫"نالدي أصول شرح" و "الخرقي شرح" و مجلد أربعمائة نحو في الفقه في "الجامع" أشهرها‬
‫وما 171 /2 الحنابلة طبقات في ترجمته انظر" .هـ304 سنة توفي وغيرها، "الفقه أصول" و‬
‫المطلع ،661 /3 الذهب شذرات ،362 /7 المنتظم بعدها، وما 28 /2 األح مد المنهج بعدها،‬
‫."602ص لبدران أحمد مذهب إلى المدخل ،234ص المقنع أبواب على‬
‫الفقيه الخ الل، بغ الم المعروف بكر، أبو الحنبلي، أحمد بن جعفر بن العزيز عبد هو 5‬
‫متسع العلم، في به موثوقا الفهم، أهل أحد كان" :يعلى أبي ابن قال .المفسر األ صولي‬
‫"الشافي" كتبه أشهر ."بالعبادة مذكورا باألم انة، موصوفا بالديانية، مشهورا الرواية،‬
‫سنة توفي ،"القرآن تفسير" و الفقه في "المسافر زاد" و "التنبيه" و "المقنع" و‬
‫وما 911 /2 الحنابلة طبقات بعدها، وما 65 /2 األح مد المنهج في ترجمته انظر" .هـ363‬
‫."802ص أحمد مذهب إلى المدخل ،54 /3 الذهب شذرات ،734ص المطلع بعدها،‬

‫)291/1(‬

‫جرير، وابن ،3عبيدة وأبو ،2الشافعي اإلم ام منهم العلماء، وأكثر ،1والمجد‬
‫في الواردة الكثيرة اآلي ات من ذلك على يدل لما وغيرهم، ،4فارس وابن والباق الني،‬
‫.5القرآن‬
‫ـــــــ‬
‫هللا عبد بن الس الم عبد هو 1‬ ‫مجد البركات، أبو الحنبلي، الحراني تيمية بن الخضر بن‬
‫"الكبرى األح كام" صاحب النحوي، األ صولي الفقيه المفسر المحدث المقرئ اإلم ام الدين،‬
‫التي الفقه أصول في "المسودة" و "األح كام أحاديث من المنتقي" و الفقه في "المحرر" و‬
‫ترجمته انظر" .هـ256 سنة توفي أحمد، الدين تقي حفيده ثم الحليم عبد ولده فيها زاد‬
‫بعدها، وما 942 /2 رجب الب ن الحنابلة طبقات ذيل ،792 /1 للداودي المفسرين طبقات في‬
‫."86 /2 المبين الفتح ،075 /1 الوفيات فوات ،752 /5 الذهب شذرات‬
‫.04ص للشافعي الرسالة 2‬
‫واإلت قان 591 /1 األق ران ومعترك 782 /1 والبرهان 4ص والمعرب 95ص الصاحبي في كذا 3‬
‫بصواب، وليس عبيد، أبو :والمطبوعة كلها الخطية األ صول وفي ،662 /1 والمزهر 501 /2‬
‫توفيق فيه إذ ذلك، غير عنه والمشهور المنقول ورأيه لمنع،ا إلى يذهب ال عبيد أبا أل ن‬
‫المنع عنه نقل الذي فهو عبيدة، أبي بخ الف القولين، لك ال وتصويب المذهبين بين‬
‫.واشتهر‬
‫:الزيدي قال الع المة، النحوي اللغوي البصري، التيمي المثني بن معمر هو :عبيدة وأبو‬
‫أشهر "رواية الناس وأكثر ,وأخبارها العرب مبأيا وأعلمهم للعلم، الناس أجمع من كان"‬
‫"والفرزدق جرير نقائض" و "الحديث غريب" و "القرآن غريب" و "القرآن مجاز" مصنفاته‬
‫/3 الرواة إنباه ،492 /2 الوعاة بغية في ترجمته انظر" .ذلك غير قيل هـ902 سنة توفي‬
‫،062 /2 واللغات ماءاأل س تهذيب ،42 /2 الذهب شذرات ،323 /4 األع يان وفيات ،672‬
‫طبقات ،571ص للزبيدي واللغويين النحويين طبقات ،345ص المعارف ،314 ،304 /2 المزهر‬
‫."451 /91 األدب اء معجم ،623 /2 للداودي المفسرين‬
‫جامع" مصنفاته أشهر .المفسر اللغوي اإلم ام الحسين، أبو زكريا، بن فارس بن أحمد هو 4‬
‫و اللغة في "المجل" و "وسلم عليه صلي النبي سيرة" و "القرآن تفسير في التأويل‬
‫توفي ."الفقهاء حليلة" و "األل فاظ متخير" و "القرآن إعراب غريب" و "للغة مقاييس"‬
‫إنباه ،95 /1 للداودي المفسرين طبقات في ترجمته انظر" .ذلك غير وقيل هـ593 سنة‬
‫فيات ،08 /4 األدب اء معجم ،231 /3 الذهب شذرات ،253 /1 الوعاة بغية ،29 /1 الرواة‬
‫."016 /4 المدارك ترتيب ،001 /1 اإلع يان‬
‫فصلت من 2و الزمر من 82و طه من 311و يوسف من 2 اآلي ة[ }عربيا قرآنا{ :تعالى كقوله 5‬
‫]الشعراء من 591 اآلي ة[ }مبين عربي بلسان{ :تعالى وقوله ]الزخرف من 2و الشورى من 7و‬
‫}وعربي أأعجمي آياته فصلت لو ال لقالوا أعجميا اقرآن جعلناه ولو{ :تعالى وقوله‬
‫.]فصلت من 44 اآلي ة[‬

‫)391/1(‬
‫هللا رضي عباس ابن وذهب‬     ‫،4وعطاء ،3جبير بن وسعيد ،2ومجاهد 1وعكرمة عنهما، تعالى‬
‫.5العربية بغير ألفاظا فيه أن إلى :وغيرهم‬
‫فيه مذهب عندي الصواب :قال أنه 7عبيد أبي عن 6ونقل‬
‫ـــــــ‬
‫، عبد بن عكرمة هو 1‬    ‫، عبد أبو عباس، ابن مولى هللا‬   ‫التابعين من مكة فقهاء أحد هللا‬
‫في ترجمته انظر" .ذلك غير وقيل هـ401 سنة توفي المغرب، أهل من بربري أصله األع الم،‬
‫/2 اإلع يان وفيات ،554ص المعارف ،031 /1 الذهب شذرات ،043/1 واللغات األ سماء تهذيب‬
‫."181 /31 األدب اء معجم ،083 /1 للداودي سرينالمف طبقات ،724‬
‫قال الشهير، التابعي اإلم ام الحجاج، أبو مواله م، المخزومي المكي جبر بن مجاهد هو 2‬
‫والتفسير الفقه في إمام وهو وتوثيقه، وج اللته إمامته على العلماء اتفق" :النووي‬
‫/2 واللغات األ سماء تهذيب في ترجمته انظر" .ذلك غير وقيل هـ301 سنة توفي والحديث،‬
‫."444ص المعارف ،521 /1 الذهب شذرات ،38‬
‫، عبد أبو مواله م، األ سدي الكوفي هشام بن جبير بن سعيد هو 3‬        ‫أئمة كبار من هللا‬
‫ظلما الحجاج قتله والورع، والعبادة والفقه والحديث التفسير في ومتقدميهم التابعين‬
‫،801 /1 الذهب شذرات ،612 /1 واللغات اءاأل سم تهذيب في ترجمته انظر" .هـ59 سنة‬
‫."544ص المعارف‬
‫وأجلة التابعين أئمة من محمد، أبو المكي، صفوان بن أسلم رباح أبي بن عطاء هو 4‬
‫الذهب شذرات في ترجمته انظر" .ذلك غير وقيل هـ511 سنة توفي .الزهاد وكبار الفقهاء‬
‫."444ص المعارف ،333 /1 للغاتوا األ سماء تهذيب ،224 /2 األع يان وفيات ،841 /1‬
‫/1 ل آلمدي اإلح كام" في عربية غير ألفاظ على القرآن اشتمال في العلماء اخت الف انظر 5‬
‫،071 /1 الحاجب ابن على العضد ،212 /1 الرحموت فواتح ،471ص المسودة بعدها، وما 05‬
‫/1 المزهر ،623 /1 عليه البناني وحاشية الجوامع جمع على المحلي ،23ص الفحول إرشاد‬
‫وما 501 /1 القرآن علوم في اإلت قان بعدها، وما 591 /1 األق ران معترك بعدها، وما 662‬
‫الب ن الصاحبي بعدها، وما 782 /1 البرهان بعدها، وما 8 /1 الطبري تفسير مقدمة بعدها،‬
‫."بعدها وما 4ص للجواليقي المعرب بعدها، وما 75ص فارس‬
‫/2 واالت قان 891 /1 األق ران معترك في والسيوطي ،092 /1 البرهان في الزركشي نقله 6‬
‫.5ص المعرب في والجواليقي ،16ص الصاحبي في فارس وابن ،962 /1 والمزهر 801‬
‫والقراءات والتفسير والنحو اللغة في البارع اإلم ام البغدادي، س الم بن القاسم هو 7‬
‫معاني" و "الحديث غريب" و "القرآن غريب" و "اآلم وال" كتبه أشهر والفقه، والحديث‬
‫تهذيب في ترجمته انظر" .ذلك غير وقيل هـ422 سنة توفي "القاضي أدب" و "القرآن‬
‫المنهج ،351 /2 للسبكي الشافعية طبقات ،352 /2 الوعاة بغية ،752 /2 واللغات األ سماء‬
‫لةالحناب طبقات ،452 /61 األدب اء معجم ،23 /2 للداودي المفسرين طبقات ،08 /1 األح مد‬
‫."21 /3 الرواة إنباه ،522 /3 اإلع يان وفيات ،952 /1‬

‫)491/1(‬

‫،-الفقهاء قال كما - أعجمية أصولها 2]األح رف[ هذه أن :وذلك .جميعا القولين 1تصديق‬
‫فصارت ألفاظها إلى العجم ألفاظ عن وحولتها بألسنتها، 3فعربت .للعرب وقعت لكنها‬
‫عربية إنها :4قال فمن -العرب بك الم الحروف هذه اختلطت وقد - القرآن نزل ثم عربية،‬
‫.5]فصادق أعجمية قال ومن[ صادق، فهو‬
‫هي :وقيل " 6مرجوحة حقيقة 6 من" بالحكم "أولى" راجح بمجاز والعمل أي "راجح ومجاز"‬
‫:8أقسام أربعة إلى والمجاز الحقيقة تعارض مسألة وتنقسم .7تهجر لم ما‬
‫هذا في فيقدم - للشجاع كاأل سد - .9بقرينة إ ال يفهم ال مرجوحا المجاز يكون أن :األو ل‬
‫.لرجحانها الحقيقة القسم‬
‫ـــــــ‬
‫.ش من ساقطة 1‬
‫.عبيد أبي ك الم من والصاحبي والبرهان األق ران ومعترك والمزهر اإلت قان من زيادة 2‬
‫.افأعربته :والمزهر الصاحبي وفي فعربتها، :والبرهان اإلق ران ومعترك اإلت قان في 3‬
‫.قالها :ع في 4‬
‫.عبيد أبي ك الم م والصاحبي والبرهان األق ران ومعترك والمزهر اإلت قان من زيادة 5‬
‫.بالمرجوحية حقيقته :ش في 6‬
‫كشف بعدها، وما 022 /1 الرحموت فواتح .221ص اإل صولية والفوائد القواعد انظر 7‬
‫.بعدها وما 77 /1 البزدوي أصول على األ سرار‬
‫321ص اإل صولية والفوائد القواعد" في األرب عة األق سام هذا على الك الم تفصيل انظر 8‬
‫."بعدها وما 911ص الفصول تنقيح شرح بعدها، وما‬
‫.بقرينته :ع في 9‬

‫)591/1(‬

‫عدم 1 أيضا الحقيقة فتقدم .الحقيقة يساوي حتى استعماله، يغلب أن :الثاني القسم‬
‫. 1المجاز رجحان‬
‫فيقدم العرف في تراد ال مماتة، والحقيقة راجحا، المجاز ونيك أن :الثالث القسم‬
‫على 2تقديمه في خ الف ف ال .كالدابة عرفية أو كالص الة، شرعية حقيقة إما ألن ه المجاز؛‬
‫.اللغوية الحقيقة‬
‫لم خشبها من أكل وإن حنث، ثمرها من فأكل .النخلة هذه من يأكل ال حلف لو :مثاله‬
‫.قيقةالح هو الخشب كان وإن يحنث،‬
‫3محل فهذه .األوق ات بعض في تتعاهد والحقيقة راجحا، المجاز يكون أن :الرابع القسم‬
‫بفيه، منه الكرع في حقيقة فهو .النهر هذا من ليشربن حلف لو كما .األك ثر عند الخ الف‬
‫راجح مجاز لكنه النهر، من ال الكوز، من شرب ألن ه ؛ مجاز فهو وشرب بكوز اغترف ولو‬
‫من 5كثيرا أل ن ؛ تراد قد كانت وإن الحقيقة، من أولى 4فيكون .فهمال إلى يتبادر‬
‫.بفيه 5 يكرع وغيرهم 6الرعاء‬
‫مجاز بارتكاب "أو زيادة مجاز بارتكاب إ ال" الك الم يصح لم لو أي "ك الم ينتظم لم ولو"‬
‫.الزيادة من أكثر العرب ك الم في الحذف أل ن "أولى" نقص مجاز فارتكاب أي "فنقص نقص،"‬
‫.7العلماء من كثير قاله‬
‫ـــــــ‬
‫.ش من ساقطة 1‬
‫.تقديمها :ش في 2‬
‫.على :ب ض في 3‬
‫.فهو :ض في 4‬
‫الكرع يكون ما :ش في 5‬
‫"523 /41 العرب لسان" .ويحفظها فيحوطها الماشية يرعى الذي وهو راعي، جمع :الرغاء 6‬
‫.الرعاة :ب ض وفي‬
‫.بعدها وما 421ص األ صوليه دوالفوائ والقواعد 35ص ل ألسنوي التمهيد انظر 7‬

‫)691/1(‬

‫فأنتما حيضة حضتما إن" :لزوجتيه قال إذا ما وهي .فقهية مسألة 1ذلك على ويتفرع‬
‫بدعوى إما هنا الك الم وتصحيح حيضة، في اشتراكهما استحالة في شك ال إذ ،"طالقتان‬
‫إن" :وتقديره .اراإل ضم بدعوى وإما ،"حضتما 3إن" على اقتصر فكأنه "حيضة" 2لفظ زيادة‬
‫."حيضة منكما واحدة كل حاضت‬
‫:أوجه أربعة أل صحابنا المسألة وفي‬
‫في 4طعنتا فإذا ،"طالقتان فأنتما حضتما إن" :التقدير ويصير الزيادة، سلوك :أحدها‬
‫.المذهب في المشهور وهو وغيره، يعلى أبي القاضي قول وهو .طلقتا الحيض‬
‫كل تحيض حتى منهما واحدة تطلق ف ال ،-اإل ضمار ووه - النقص، سلوك :الثاني والوجه‬
‫فأنتما حيضة منكما واحدة كل حاضت إن" :تقدم كما التقدير ويكون حيضة، واحدة‬
‫7منهما واحد كل اجلدوا أي 6 5 }جلدة ثمانين فاجلدوهم{ :تعالى قوله نظيره ."طالقتان‬
‫موافق وهو رهم،وغي حمدان وابن والشارح والمجد الموفق، قول وهو 6 جلدة ثمانين‬
‫.للقاعدة‬
‫وجب منهما الفعل وجود تعذر لما ألن ه إحداهما، من بحيضة يطلقان :الثالث والوجه‬
‫اللؤلؤ منهما يخرج{ :تعالى كقوله إحداهما، إلى إضافته‬
‫ـــــــ‬
‫.هذا :ش في 1‬
‫.لفظة :ش ف 2‬
‫.ش من ساقطة 3‬
‫.أخذتا :ش في 4‬
‫.النور من 4 اآلي ة 5‬
‫.ش من ساقطة 6‬
‫.منهم :ض ز في 7‬

‫)791/1(‬

‫.أحدهما من يخرج وإنما 1 }والمرجان‬
‫ال أنه على بناء بحال، يطلقان ال :الرابع والوجه‬   ‫.2"المحال على" المعلق الط الق يقع‬
‫ـــــــ‬
‫.الرحمن من 22 اآلي ة 1‬
‫.الحال في :ش في 2‬

‫)891/1(‬

‫والتعريض الكناية في :"فصل"‬
‫هي هل الكناية، في اختلف لما لكن والبيان، المعاني علماء ظيفةو من فيهما والبحث‬
‫التعريض معها وذكر ذلك، 1ليعرف ذكرت :مجاز ومنها حقيقة منها أو .مجاز؟ أو حقيقة‬
‫.استطرادا‬
‫الز م 3وأريد" ال أو له الموضوع "معناه في اللفظ استعمل إن 2حقيقة الكناية" ثم‬
‫مستعمل الرماد فكثرة .كرمه عن به يكنون "الرماد كثير" كقولهم له، الموضوع "المعنى‬
‫آخر، الز م بواسطة كان وإن ، - الكرم وهو - الزم ه، به أريد ولكن الحقيقي، معناه في‬
‫كثرة والز م الضيفان، كثرة الطبخ كثرة والز م الطبخ، كثرة الرماد كثرة الز م أل ن‬
‫.عادة ذلك وكل الكرم، الضيفان‬
‫إلى الملزوم من الذهن 4بانتقال ال الزم وعلى بالوضع، األ صلي المعنى على فالدالل ة‬
‫.ال الزم‬
‫نجاد أل ن القامة، طول عن كناية "النجاد طويل" :قولهم 5ومثله‬
‫ـــــــ‬
‫،662 /1 األق ران معترك" في فيها العلماء ومذاهب الكناية على الك الم تفصيل انظر 1‬
‫الفوائد .بعدها وما 062ص بيالصاح ،973-463 /1 الطراز بعدها، وما 003 /2 البرهان‬
‫على المحلي ،58ص اإلي جاز إلى اإل شارة ،231-621ص البيان وعلم القرآن علوم إلى المشوق‬
‫وما 66 /1 البزدوي أصول على األ سرار كشف ،333 /1 عليه البناني وحاشية الجوامع جمع‬
‫."بعدها وما 622 /1 الرحموت فواح بعدها،‬
‫.حقيقية :ش في 2‬
‫.باللفظ "يدوأر" :ش في 3‬
‫.بالقصد :ش في 4‬
‫.ومثل :ش في 5‬

‫)991/1(‬

‫وإن معناه، في استعمل ألن ه حقيقة، فهو هذا وعلى العادة، بحسب طوي ال يكون الطويل‬
‫.بينهما تنافي ف ال ال الزم به أريد‬
‫عن بالملزوم وعبر الحقيقي "المعنى يرد لم إن" مجازا الكناية وتكون يعني "ومجاز"‬
‫على النجاد وطول- الكرم وهو - ال الزم، على الرماد كثرة المتكلم يطلق نبأ ال الزم،‬
‫ألن ه مجازا، يكون فهذا أص ال الحقيقة م الحظة غير من ،-القامة طول وهو - ال الزم،‬
‫أحد هو :ذكرناه وما ال الزم، على الملزوم إط الق :فيه والع القة .معناه غير في استعمل‬
‫."التحرير" في هقدم الذي وهو الكناية، في األق وال‬
‫.األ صح وهو :بعضهم قال .مطلقا حقيقة الكناية لفظ أن :الثاني والقول‬
‫.2"المجاز" كتاب في الس الم عبد ابن وتبعهم الحقيقة، من أنها الجمهور :1الكوراني قال‬
‫وضع فيما 4]اللفظ[ استعملت وإن 3ألن ها المجاز؛ من ليست الكناية أن والظاهر" :فقال‬
‫على الدالل ة به أريد لكن له،‬
‫ـــــــ‬
‫األ صولي الفقيه الدين، شهاب الحنفي، الرومي الكوراني عثمان بن اسماعيل بن أحمد هو 1‬
‫و "المثاني السبع تفسير في األم اني غية" مصنفاته أشهر .المقرىء المحدث المفسر‬
‫و النحو في "الكافية شرح" و الفقه أصول في "الجوامع جمع شرح في اللوامع الدرر"‬
‫الشقائق في ترجمته انظر" .هـ398 سنة توفي "البخاري رياض على الجاري الكوثر"‬
‫."531 /1 العارفين هدية ،142 /1 ال المع الضوء ،15ص النعمانية‬
‫.58ص اإلي جاز إلى اإل شارة 2‬
‫.أنها إ ال :ش في 3‬
‫.اإلي جاز إلى اإل شارة من زيادة 4‬

‫)002/1(‬

‫هللا صلى نهيه وكذا 3 }أف لهما تقل ف ال{ :تعالى قوله في 2الخطاب 1كدليل .غيره‬   ‫عليه‬
‫."4والعرجاء بالعوراء التضحية عن وسلم‬
‫"الكشاف" صاحب قول مقتضى وهو منه، المراد إلى نظرا مطلقا، مجاز أنه :الثالث والقول‬
‫في أكننتم أو النساء خطبة من به عرضتم فيما عليكم جناح و ال{ :تعالى قوله عند‬
‫.6"له الموضوع لفظه بغير الشيء يذكر بأن" الكناية فسر حيث 5 }أنفسكم‬
‫قول وهو .مجاز و ال بحقيقة ليست أنها :الرابع والقول‬
‫ـــــــ‬
‫.لدليل :ز في 1‬
‫كفحوى" وصوابه خطأ، وهو كلها، الخطية األ صول وفي "اإلي جاز إلى اإل شارة" في كذا 2‬
‫ما على به المنطوق حكم قصر" هو ناأل صوليي سائر اصط الح في الخطاب دليل أل ن ،"الخطاب‬
‫ابن مراد هذا وليس .المخالفة مفهوم ويسمونه "خالفه بما عنه للمسكوت والحكم تناوله،‬
‫الموافقة مفهوم قصد إنه بل .فاسدا المعنى لكان أراده ولو تعبيره، في الس الم عبد‬
‫عنه للمسكوت به المنطوق حكم إثبات" وهو "الخطاب فحوى" بـ األ صوليون عنه يعبر الذي‬
‫انظر" .األول ى بطريق }أف لهما تقل ف ال{ :تعالى قوله من الضرب كتحريم "األول ى بطريق‬
‫وما 35ص الفصول تنقيح شرح في الخطاب وفحوى الخاطب دليل لموضوع األو صوليين تحقيق‬
‫اللمع ,بعدها وما 271 /2 الحاجب ابن على العضد ,بعدها وما 05ص للباجي الحدود ,بعدها‬
‫عليه البناني وحاشياة الجوامع جمع على المحلي ,414 /1 الرحموت فواتح ,42ص زيللشيرا‬
‫."352 /2 البزدوي أصول على األ سرار كشف ,542 ,042 /1‬
‫.اإل سراء من 23 اآلي ة 3‬
‫عن المطأ في ومالك مسنده في وأحمد ماجة وابن والنسائي والترمذي داود أبو أخرجه 4‬
‫تحفة ،821 /3 داود أبي سنن انظر" .صحيح حسن حديث هذا :الترمذي قال .عازب بن البراء‬
‫مسند ،284 /2 الموطأ ،0501 /2 ماجة ابن سنن ،412 /7 النسائي سنن ،18 /5 األح وذي‬
‫."982 /4 أحمد‬
‫.البقرة من 532 اآلي ة 5‬
‫.282 /1 للزمخشري الكشاف 6‬

‫)102/1(‬

‫.2"التخليص" في وتبعه 1السكاكي‬
‫المعنى ذلك بغير أي "بغيره التلويح مع معناه في مستعمل لفظ وهو حقيقة، والتعريض"‬
‫عن 3جانب في واقع اللفظ فكأن .الجانب وهو ، - بالضم – العرض من مأخوذ فيه، المستعمل‬
‫.4به لوح الذي المعنى‬
‫هللا صلى إبراهيم سيدنا قول ذلك ومن‬  ‫كبيرهم فعله بل{ :محمد سيدنا وعلى وسلم عليه‬
‫هللا أن التلويح قصده وإنما فكسرها، معه األ صنام هذه عبدت أن بغض ]أي[ 5 }هذا‬
‫.األول ى طريق من بإله ليس ممن غيره يعبد أن يغضب وتعالى سبحانه‬
‫إذا كذبا يكون ال - الخارج في الحقيقي معناه يطابق لم وإن - اللفظ أن يعلم وبذلك‬
‫وتعريض سبق، كما بكناية غيره إلى التوصل به المراد كان‬
‫ـــــــ‬
‫.الكسائي :ع وفي .591ص للسكاكي العلوم مفتاح 1‬
‫أبو الحنفي، الخوارزمي السكاكي علي، بن محمد بن بكر أبي بن يوسف هو :والسكاكي‬
‫المعاني خصوصا شتى، فنون في بارعا ع المة كان" :السيوطي قال .الدين سراج يعقوب،‬
‫سنة توفي ."العربية علوم من علما عشر اثنا فيه "العلوم مفتاح" كتاب وله والبيان،‬
‫."221 /5 الذهب شذرات ،463 /2 الوعاة بغية في ترجمته انظر" .هـ626‬
‫.643 ،733ص للقزويني التلخيص 2‬
‫.جنب :ش في 3‬
‫وما 331ص القرآن علوم إلى المشوق الفوائد" في التعريض على الك الم تفصيل انظر 4‬
‫/1 الطراز بعدها، وما 333 /1 عليه يالبنان وحاشية الجوامع جمع على المحلي بعدها،‬
‫."بعدها وما 113 /2 البرهان ،993-083‬
‫.األن بياء من 36 اآلي ة 5‬

‫)202/1(‬

‫يكذب لم" ]الشريف الحديث في[ جاء كما الصورة، باعتبار فمجاز كذبا سمي وإن هنا، كما‬
‫.وصدق حق نفسه في وهو ذلك، صورة :المراد . 1"كذبات ث الث إ ال إبراهيم‬
‫ـــــــ‬
‫"553 /2" داود وأبو "0481 /4" ومسلم "642 /6 الباري فتح" البخاري أخرجه الحديث 1‬
‫وهذه .مرفوعا هريرة أبي عن "304 /2" مسنده في وأحمد "6 /9 األح وذي تحفة" والترمذي‬
‫:وقوله }هذا كبيرهم فعله بل{ :قوله :وهي رواياته سائر في ذكرها جاء الث الثة الكذبات‬
‫أختي، إنها :سارة عن وسأله اعترضة الذي للجبار وقوله سقيما، يكن ولم }مسقي إني{‬
‫.اإلي مان في أخته ويقصد‬
‫قطع العقل أن وذلك إبراهيم، على الكذب إط الق ظاهر تصرف العقل دالل ة :عقيل ابن قال‬
‫، عن به جاء ما صدق ليعلم به، موثوقا يكون أن ينبغي الرسول بأن‬     ‫مع ثقة و ال هللا‬
‫الكذب بصورة لكونه ذلك عليه أطلق وإنما !!منه الكذب وجود مع فكيف عليه، كذبال تجويز‬
‫."642 /6 الباري فتح انظر" .تقديره وعلى السامع عند‬

‫)302/1(‬

‫األ شتقاق في فصل‬
‫...‬
‫أبوابها، إلى ردا وأكثرها وأنفعها، وأدقها العربية علوم أشرف من :اال شتقاق:"فصل"‬
‫لو :بعضهم قال حتى عليه، األ صلي من الزائد معرفة في التصريف علم مدار أن ترى أ ال‬
‫.1لفاعل فعل و ال لموصوف، صفة توجد لم :ك الم كل من اال شتقاق وارتفع المصادر، حذفت‬
‫.اال شتقاق في نظروا الك الم، في األ صلي من الزائد يعلموا أن أرادوا إذا النحاة وجميع‬
‫:3الفرزدق قول ومنه .منه اقتطعته أي ،2 كذا نم 2 كذا "اشتققت" :قولك من افتعال وهو‬
‫هللا رسول من مشتقة‬  ‫4نبعته‬
‫ـــــــ‬
‫.لها تركيب وهيئة أصلية، ومادة معنى اتفاقهما مع أخرى، من صيغة أخذ هو :واال شتقاق 1‬
‫من كضارب هيئة، أو حروفا اختلفا ألج لها مفيدة بزيادة األ صل، معنى على بالثانية ليدل‬
‫."643 /1 المزهر" .-فعل والثانية اسم األول ى– حذر من وحذر ضرب،‬
‫.ش من ساقطة 2‬
‫المشهور، الشاعر .فراس أبو البصري، التميمي المجاشعي صعصعة بن غالب بن همام هو 3‬
‫/1 قتيبة الب ن والشعراء الشعر في ترجمته انظر" .هـ011 سنة توفي المعروف، والتابعي‬
‫،792 /91 األدب اء معجم ،531 /5 األع يان وفيات ،082 /2 واللغات اال سماء تهاذيب ،244‬
‫."041 /1 الذهب شدرات‬
‫.العماد وابن خلكان وابن الديوان رواية تؤيده أثبتناه وما .بضعته :ض د ز في 4‬
‫هللا رضي الحسين بن على العابدين زين بها يمدح طويلة قصيدة في للفرزدق والبيت‬    ‫عنه،‬
‫:البيت وعجز إليه، ونسباها الشذرات في عمادال وابن الوفيات في خلكان ابن ذكرها‬
‫.......................‬
‫والشيم والخيم مغارسه طابت‬
‫هللا صلى النبي شجرة أصل من شجرته إن :البيت ومعنى‬   ‫مغارسه، طابت وقد وسلم، عليه‬
‫الذهب شذرات ،641 /5 اإلع يان وفيات ،081 /2 الفرزدق ديوان" .وأخ القه سجاياه وطابت‬
‫."341 /1‬

‫)402/1(‬

‫.1أقوال ث الثة اللغة في اال شتقاق في وحكي‬
‫وسيبويه، 2الخليل قول وهو وجامد، مشتق إلى ينقسم اللفظ أن - الصحيح وهو - :أحدها‬
‫.العمل وعليه ،4وقطرب عبيد، وأبي 3واأل صمعي‬
‫سمهوا .الظاهرية من 5نفطويه قال وبه موضوعة، جامدة كلها األل فاظ أن :الثاني والقول‬
‫.6إبراهيم بن محمد‬
‫ـــــــ‬
‫.843 /1 المزهر انظر 1‬
‫العربية، إمام الرحمن، عبد أبو البصري، الفراهيدي األزد ي أحمد بن الخليل هو 2‬
‫وقيل هـ071 سنة توفي "الشواهد" و "العروض" و "العين" كتاب صاحب العروض، علم ومستنبط‬
‫طبقات ،65ص القبس نور ،771 /1 تواللغا األ سماء تهذيب في ترجمته انظر" .ذلك غير‬
‫األدب اء معجم ،572 /1 الذهب شذرات ،143 /1 الرواة إنباه ،74ص واللغويين النحويين‬
‫."145ص المعارف ،51 /2 اإلع يان وفيات ،27 /11‬
‫والحديث، اللغة إما سعيد، أبو البصري، أصمع بن الملك عبد بن قريب بن الملك عبد هو 3‬
‫سنة توفي .وغيرها "االم ثال" و "اال شتقاق" و "الحديث غريب" و "القرآن غريب" مصنف‬
‫القبس نور ،372 /2 واللغات األ سماء تهذيب في ترجمته انظر" .ذلك غير وقيل هـ612‬
‫الوعاة بغية ،761ص واللغويين النحويين طبقات ،453 /1 للداودي المفسرين طبقات ،521ص‬
‫/2 الذهب شذرات ،345ص المعارف ،443 /2 األع يان وفيات ،791 /2 الرواة إنباه ،211 /2‬
‫."63‬
‫أشهر سيبويه، تلميذ البصري، اللغوي النحوي علي أبو أحمد، بن المستنير بن محمد هو 4‬
‫سنة توفي ."النحو في العلل" و "الحديث غريب" و "القرآن إعراب" و "القرآن معان" كتبه‬
‫وفيات ،25 /91 اإلدب اء معجم ،452 /2 للداودي المفسرين طبقات في ترجمته انظر" .هـ602‬
‫القبس نور ،99ص واللغويين النحويين طبقات ،912 /3 الرواة إنباه ،934 /3 اإلع يان‬
‫."51 /2 الذهب شذرات ،242 /1 الوعاة بغية ،471ص‬
‫هللا عبد أبو الواسطي، األزد ي عرفة بن محمد بن إبراهيم هو 5‬ ‫قال .الشهير النحوي ,‬
‫للقرآن، حافظا يرويه، فيما صادقا والحديث، واللغة بالعربية عالما كان" :ياقوت‬
‫غريب" و "القرآن إعراب" مصنفاته أشهر ."فيه رأسا الظاهري، داود مذهب فقيهاعلى‬
‫في ترجمته انظر" .هـ323 سنة توفي "القرآن أمثال" و "النحو في المقنع" و "القرآن‬
‫طبقات ،451ص لغويينوال النحويين طبقات ،443ص القبس نور ،03 /1 اإلع يان وفيات‬
‫/1 الوعاة بغية ،671 /1 الرواة إنباه ،892 /2 الذهب شذرات ،91 /1 للداودي المفسرين‬
‫."772 /6 المنتظم ،452 /1 األدب اء معجم ،824‬
‫.محمد بن إبراهيم اسمه وصواب خطأ، هذا 6‬

‫)502/1(‬

‫وغيرهما، .2درستويه وابن ،1الزجاج قول وهو مشتقة، كلها األل فاظ أن :الثالث والقول‬
‫والنعيم والنعم جواب، حرف "نعم" فإن الحروف في يقع اال شتقاق" :جني ابن قال حتى‬
‫.3"منه مشتقة ونحوها والنعماء‬
‫.وأوسط وأكبر أصغر إلى انقسامه المتن في وسيأتي‬
‫أي "لموافقته" والفعل اال سم فدخل "آخر إلى لفظ رد" األ صغر فحد :ذلك علمت إذا‬
‫مقدرة، أو موجودة كانت سواء "األ صلية الحروف في" إليه للمردود أي "هل" المردود‬
‫المشتق مناسبة أي "مناسبته" 4لوجود "و" والوقاية والخوف األك ل :نحو من األم ر ليدخل‬
‫يوافق 5منها ك ال فإن والحلم، والملح اللحم مثل من احترازا "المعنى في" منه للمشتق‬
‫المعنى في المناسبة الن تفاء بينها، اشتقاق ف ال ذلك ومع .األ صلية حروفه في 6اآلخ رين‬
‫ـــــــ‬
‫كان" :الخطيب قال .اللغوي النحوي إسحاق، أبو الزجاج، سهل بن السري بن إبراهيم هو 1‬
‫معاني" كتبه أشهر ."األد ب في حسان مصنفات له االع تقاد، حسن والدين، الفضل أهل من‬
‫طبقات في ترجمته انظر" .هـ113 سنة توفي "هسيبوي أبيات شرح" و "اال شتقاق" و "القرآن‬
‫/2 واللغات اإل سماء تهذيب ،7 /1 للداودي المفسرين طبقات ،111ص واللغويين النحويين‬
‫/6 المنتظم ،952 /2 الذهب شذرات ،114 /1 الوعاة بغية ،951 /1 الرواة إنباه ،071‬
‫.جيالزجا :ض وفي "13 /1 األع يان وفيات ،031 /1 األدب اء معجم ،671‬
‫هللا عبد هو 2‬   ‫:الفقطي قال .محمد أبو النحوي، الفسوي الفارسي درستويه بن جعفر بن‬
‫و النحو في "اإلر شاد" كتبه أشهر ."التصانيف جيد الذكر، مشهور القدر، جليل نحوي هو"‬
‫في ترجمته انظر" .هـ743 سنة توفي ."الشعر معاني" و "الفصيح شرح" و "الحديث غريب"‬
‫إنباه ،63 /2 الوعاة بغية ،742 /2 اإلع يان وفيات ،611ص واللغويين النحويين طبقات‬
‫."322 /1 للداودي المفسرين طبقات ،573 /2 الذهب شذرات ،311 /2 الوراة‬
‫.73 ،53 ،43 /2 الخصائص 3‬
‫.الوجود :ع في 4‬
‫.منهما :ع ض في 5‬
‫.اآلخ ر :ش في 6‬

‫)602/1(‬
‫.1مدلوالت ها الخ ت الف‬
‫والثالث .منه المشتق : والثاني .المشتق : األو ل .2أركان أربعة شتقاقل ال أن اعلم ثم‬
‫لم لو ألن ه التغيير، مع المعنى في المناسبة :والرابع .األ صلية الحروف في الموافقة :‬
‫من بد و ال" بقوله 4المراد هو وهذا .منه المشتق غير المشتق كون 3يصدق لم تغيير يحصل‬
‫."تغيير‬
‫أو حرف، نقصان أو معا، هما أو .حركة أو حرف، بزيادة إما ألن ه ؛5نوعا عشر خمسة وهو‬
‫حرف زيادة أو ونقصانها، حركة زيادة أو ونقصانه، حرف زيادة أو معا، هما أو حركة،‬
‫زيادة مع حرف زيادة أو ،- قبله الذي عكس - حرف، ونقصان حركة زيادة أو .حركة ونقصان‬
‫نقصان أو ،- قبله الذي عكس - ونقصانه، فحر زيادة مع حركة زيادة أو ونقصانها، حركة‬
‫حرف زيادة أو[ .ونقصانه حرف زيادة مع حركة 6نقصان أو ونقصانها، حركة زيادة مع حرف‬
‫أو واحد، تغيير إما :التغيير أل ن :وذلك ،7]معا وحركة حرف نقصان مع معا وحركة‬
‫.أربعة أو ث الثة، أو ،8تغييران‬
‫ـــــــ‬
‫.بعدها وما 082 /1 عليه البناني وحاشية جوامعال جمع على المحلي انظر 1‬
‫/1 الجوامع جمع على المحلي بعدها، وما 171 /1 وحواشيه الحاجب ابن على العضد انظر 2‬
‫.بعدها وما 082‬
‫.يصلح :ش في 3‬
‫.منه المراد :ش في 4‬
‫.843 /1 المزهر ،371 /1 العضد على الهروي حاشية ،382/1 البناني حاشية انظر 5‬
‫.زيادة :ش في 6‬
‫371 /1 العضد على الهروي وحاشية 382 /1 الجوامع جمع شرح على البناني حاشية في كذا 7‬
‫فقط" :ز وفي "ونقصانها حركة زيادة أو ونقصانه حرف زيادة أو" :ش وفي ،943 /1 والمزهر‬
‫حركة زيادة أو فقط ونقصانه حرف زيادة أو" :ض ب ع د وفي "فقط ونقصانها حركة زيادة أو‬
‫.902ص األرب عة التغيرات انظر .تصحيف وكله ."فقط نقصانهاو‬
‫.تغيران :ش في 8‬

‫)702/1(‬

‫:أماكن أربعة في :الواحد فالتغيير‬
‫.الكاف بعد األل ف زيدت - الكذب من - 1كاذب :نحو .حرف زيادة :األو ل‬
‫.النصر من 2مأخذه .- ماض – نصر :نحو .حركة زيادة :والثاني‬
‫.الياء نقصت - الصهيل من - كصهل .حرف نقصان :والثالث‬
‫.سفر من مسافر، جمع - الفاء بسكون - كسفر الحركة، نقصان :والرابع‬
‫:أنواع فستة :التغييران وأما‬
‫.الياء ونقص األل ف زيدت ، - الصهيل من - كصاهل .ونقصانه حرف زيادة :األو ل‬
‫.الراء وحركت األل ف تزيد . - الضرب من - كضارب والحرف، الحركة زيادة : الثاني‬
‫فتحة ونقصت والنون األل ف نقص . - الغليان من - 3كغلي والحرف، الحركة نقصان :الثالث‬
‫.الياء‬
‫المعجمة الذال بفتح - الحذر من فاعل اسم ،4حذر :نحو ونقصانها، الحركة زيادة :الرابع‬
‫.كسرتها وزيدت الذال فتحة حذفت -‬
‫ـــــــ‬
‫.كاذبا :ش في 1‬
‫.ز من ساقطة 2‬
‫.كمغلى :ش في 3‬
‫.حذار :ع في 4‬

‫)802/1(‬

‫،1العدد من فاعل اسم - الدال بتشديد - كعاد الحركة، ونقصان الحرف زيادة :الخامس‬
‫.الدال حركة ونقصت األل ف زيدت‬
‫.الرجعى من كرجع حرف، ونقصان حركة زيادة :السادس‬
‫:2أنواع أربعة ففي :الث الثة التغييرات وأما‬
‫الميم زيدت . - الوعد من - كموعد .ونقصانها الحركة زيادة مع الحرف زيادة :األو ل‬
‫.الواو 3فتحة منه ونقص العين، وكسرت‬
‫من - مفعول أو فاعل اسم - 4كمكمل ونقصانه، الحرف زيادة مع الحركة زيادة :الثاني‬
‫.األل ف ونقصت ،5وضمتها الميم فيه زيدت الكمال،‬
‫.القنوط من - فاعل اسم - كقنط .ونقصانها حركة زيادة مع حرف نقصان :الثالث‬
‫من فاعل اسم - ال الم بتشديد - ككال .ونقصانه الحرف زيادة مع الحركة نقصان :الرابع‬
‫األل ف وزيدت ال المين بين التي األل ف ونقصت .ل إلدغام األول ى ال الم حركة نقصت الك الل،‬
‫.ال المين قبل‬
‫ونقصانهما معا، والحركة الحرف زيادة :وهو ،واحد موضع ففي األرب عة التغييرات وأما‬
‫هللا .7"الرمي من - أمر" - "ارم" بـ أيضا ومثلوه الكمال، من ،6ككامل معا،‬      ‫.أعلم و‬
‫ـــــــ‬
‫.العد :ش في 1‬
‫.مواضع :ش في 2‬
‫.فتح :ش في 3‬
‫.ككمل :ض د في 4‬
‫.وضمها :ز ش في 5‬
‫.ض من ساقطة 6‬
‫.نصب ثم األرم ى، من :ش في 7‬

‫)902/1(‬

‫إليه المشار وهو مقدرا، يكون 1 وتارة – تقدم كما - ظاهرا يكون 1 تارة التغيير ثم‬
‫، - وجمعا مفردا - وجنب، كفلك :وذلك "تقديرا" التغيير كان 2"ولو أي" "ولو" بقوله‬
‫.يذكر 3الواحد أريد وإذا يؤنث، الفلك في الجمع أريد فإذا‬
‫:تعالى 6كقوله والجمع ،5 }المشحون الفلك إلى أبق إذ{ :تعالى 4كقوله منه، فالواحد‬
‫.7 }بهم وجرين الفلك في كنتم إذا حتى{‬
‫قدر سيبويه فإن مقدر، ولكنه حاصل، فالتغيير .ونحوها جلبا وجلب هربا وهرب طلبا، وطلب‬
‫اإلت يان وقدر ،"جنب رجل" :قولك في المفرد على إط القه حال "جنب" في التي النون زوال‬
‫ضمة وأن ،8 }فاطهروا جنبا كنتم وإن{ :تعالى قوله في الجمع على الق هإط حال بغيرها‬
‫.تقديرا الجمع في التي النون ضمة غير المفرد في النون‬
‫وكانت ،"الفرع منه المشتق اللفظ هو" هنا واأل صل "أص ال وافق فرع المشتق" اللفظ "و"‬
‫."ومعناه األ صول بحروفه" الموافقة‬
‫كالحبس حروفه دون بمعناه، أص ال توافق التي 9الكلمات خرجلت "األ صول بحروفه" فقولنا‬
‫مثل عن به ليحترز "ومعناه" وقولنا .والمنع‬
‫ـــــــ‬
‫.ش من ساقطة 1‬
‫.ش من ساقطة 2‬
‫.منه الواحدة :ش في 3‬
‫.قوله :ز ع ب ض في 4‬
‫.الصافات من 041 اآلي ة 5‬
‫.قوله :ب ع ض ش في 6‬
‫.يونس من 22 اآلي ة 7‬
‫.المائدة نم 6 اآلي ة 8‬
‫.المكم الت :ش في 9‬

‫)012/1(‬

‫في 1له موافق غير ولكن األ صول، حروفه في - الذهاب وهو - .أص ال يوافق فإنه الذهب،‬
‫.معناه‬
‫منه والمشتق المشتق كون يشترط "المحدود وهو األ صغر،" اال شتقاق "ففي" :ذلك علمت إذا‬
‫إط الق إليه ينصرف الذي 3ذاوه "النصر من كنصر والترتيب، 2الحروف في يتفقان"‬
‫.قيد غير من اال شتقاق،‬
‫دون "الحروف في" يتفقان منه والمشتق المشتق كون "األو سط" اال شتقاق "في" يشترط "و"‬
‫في الذال عن مؤخرة جبذ، في الذال على مقدمة الباء فإن الجذب، من كجبذ الترتيب،‬
‫.الجذب‬
‫الحلق 4حروف مخرج في" منه والمشتق تقالمش يتفق أن "األك بر" اال شتقاق "في" يكفي "و"‬
‫."والثلب النهيق من وثلم كنعق الشفة، أو‬
‫حروف من والعين الهاء فإن ."النهيق من نعق" .الحلق حروف 5مخرج في اتفاقهما فصورة‬
‫من والباء الميم فإن ،"الثلب من ثلم" 6"الشفة حروف" مخرج في اتفاقهما وصورة الحلق،‬
‫.7الشفة حروف‬
‫يقل ولم" :8حيان أبو قال .األك بر اال شتقاق يثبتوا لم واألك ثر‬
‫ـــــــ‬
‫.ش من ساقطة 1‬
‫.والتركيب الحروف :ش في 2‬
‫.وهو :ش في 3‬
‫.حرف :ش في 4‬
‫.المخرج :ش في 5‬
‫.ش من ساقطة 6‬
‫المحلي ،471 /1 وحواشيه الحاجب ابن على العضد" الث الثة اال شتقاق أنواع في انظر 7‬
‫/2 الخصائص بعدها، وما 643 /1 المزهر ،282 /1 عليه البناني وحاشية الجوامع جمع على‬
‫."بعدها وما 231‬
‫هللا عبد أبو الدين، أثير األن دلسي، حيان بن علي بن يوسف بن محمد هو 8‬ ‫النحو إمام .‬
‫"البحر من الماد النهر" و الفسير في "المحيط البحر" مصنفاته أشهر والحديث، والتفسير‬
‫و "االرت شاف" و "التسهيل شرح" و "الغريب من القرآن في بما باألر ي إتحاف" و‬
‫/9 للسبكي الشافعية طبقات في ترجمته انظر" .هـ547 سنة توفي .اللغة في "التذكرة"‬
‫/2 الطالع البدر ،221 /2 الحجال درة ،541 /6 الذهب شذرات ،082 /1 الوعاة بغية ،972‬
‫."555 /2 الوفيات فوات ،682 /2 للداودي المفسرين طبقات ،07 /5 الكامنة الدرر ،882‬

‫)112/1(‬

‫.اطراده لعدم عليه معول غير أنه :والصحيح ."2الفتح أبو إ ال النحاة من 1به‬
‫.3 كمضروب المفعول 3 كاسم "ونحوه" كضارب "الفاعل كاسم" هو فيما اال شتقاق "ويطرد"‬
‫واسم ،4كملعب :المكان سموا كأكبر، :التفضيل وأفعل الوجه، كالحسن المشبهة، والصفة‬
‫.كالميزان :اآلل ة واسم كالموسم، :الزمان‬
‫القر من 5مأخوذة كانت وإن بالزجاجة، مختصة فإنها "كالقارورة" يطرد ف ال "يختص وقد"‬
‫.ذلك غير أو خزف أو خشب من الشيء فيه يقر ما 6كل إلى ذلك يطردوا ولم الشيء، في‬
‫موصوف هو ما كل على يطلق ف ال ،7 الدبور من نكا 7 وإن ، - للقمر منزلة - وكالدبران‬
‫القمر منازل من الرابع المنزل وهو الثور، من كواكب خمسة بمجموع يختص بل بالدبور،‬
‫.للثريا 8المعاقب‬
‫ـــــــ‬
‫.أحد به :ز في 1‬
‫وما 331 /2 الخصائص انظر" .هـ293 سنة المتوفي النحوي الموصلي جني بن عثمان هو 2‬
‫."743 /1 المزهر بعدها،‬
‫.كمضروب مفعول :ز ب ض وفي .كمفعول مضروب :ش في 3‬
‫.كمكعب :ش في 4‬
‫.ش من ساقطة 5‬
‫.ض من ساقطة 6‬
‫.للديور منزلة كانت :ش في 7‬
‫.المقابل :ش وفي المعاتب :ز في 8‬

‫)212/1(‬

‫.3العضد قاله .2والسماك 1العيوق وكذلك‬
‫بين وفرق له، 4لمصاحبته بل فقط، لمعنىا لهذا ال التسمية لكون االط راد، عدم وكأن‬
‫ال ما وهو .فيه لوجوده أو ، - االط رادي وهو - فيه، منه المشتق لوجود 5العين تسمية‬
‫.6يطرد‬
‫الوصف قيام قبل أي "الصفة وجود قبل" شيء على المشتق الوصف إط الق :أي "وإط القه"‬
‫زيد" :مث ال كقولنا 7"علالف أريد إن" إجماعا وحكي "مجاز" الشيء بذلك "منها المشتق"‬
‫.منه البيع وجود قبل ،"بائع‬
‫قطوع كسيف" الفاعل باسم المشبهة "الصفة 8أريدت إن حقيقة" وهو‬
‫ـــــــ‬
‫ال الثريا، يتلو األي من، المجرة طرف في مضيء أحمر نجم :العيوق" :الجوهري قال 1‬
‫."4351 /4 الصحاح" ."يتقدمه‬
‫."2951 /4 الصحاح" ."القمر زلمنا من هو السماك" :الجوهري قال 2‬
‫على المحلي ،191 /1 الرحموت فواتح وانظر" .571 /1 الحاجب ابن مختصر على العضد شرح 3‬
‫."382 /1 عليه البناني وحاشية الجوامع جمع‬
‫.بمصاحبته :ز وفي .لمصاحبة :ض ع في 4‬
‫.المعنى :ض ع د في 5‬
‫البناني أوضحها وقد .واضحة غير اقاال شتق في وعدمه االط راد تعليل في الفقرة هذه 6‬
‫بحيث فيه، داخ ال يكون أن على منه المشتق معنى مسماه في اعتبر إن المشتق" :بقوله‬
‫ومضروب، كضارب لغة، مطرد فهو المعنى، ذلك إليها انتسب مبهمة لذات اسما المشتق يكون‬
‫لتعيين رجعم للتسمية، مصحح أنه على بل فيه، داخل أنه على ال ذلك، فيه اعتبر وإن‬
‫المعنى، ذلك فيها يوجد مخصوصة لذات اسما اال سم ذلك يكون بحيث األ سماء بين من اال سم‬
‫غير على تطلق ال كالقارورة المعنى، ذلك في وجد مما غيرها في يطرد ال مختص فهو‬
‫غير دبور فيه مما شيء على يطلق ال وكالدبران للمائع، مقر هو مما المخصوصة الزجاجة‬
‫شرح على البناني حاشية" ."القمر منازل من منزلة وهي الثور، في التي مسالخ الكواكب‬
‫."381 /1 الجوامع جمع‬
‫."075ص المسودة انظر" .المستقبل في وجوده يتحقق الذي الفعل أي 7‬
‫.أريد :ز في 8‬

‫)312/1(‬

‫.2مرو وماء مسكر وخمر مشبع، كخبز ،"1ونحوه‬
‫هللا صفات فأما"‬   ‫.3السنة أهل وأكثر .وأصحابه أحمد عند "قةوحقي فقديمة تعالى‬
‫أو قديمة الفعل صفة هل اختلفوا" :"البخاري شرح" في 4حجر بن الفضل أبو الحافظ قال‬
‫ابن منهم - آخرون، وقال .قديمة هي :-حنيفة أبو منهم - السلف، من جماعة فقال حادثة؟‬
‫.يماقد المخلوق يكون 5]أن يلزم[ لئ ال حادثة، هي :-واأل شعري ك الب‬
‫ال بأنه :األ شعري فأجاب .مخلوق و ال الخلق، صفة األز ل في يوجد بأنه :6األول ون وأجاب‬
‫حلول فيلزم صفاته، بحدوث فألزموه .مضروب و ال ضارب يكون ال كما مخلوق، و ال خلق يكون‬
‫.جديدا شيئا الذات في تحدث ال الصفات هذه بأن :فأجاب .تعالى با هلل الحوادث‬
‫هللا وك الم .رازقا و ال خالقا األز ل في يسمى ال أن يلزم بأنه 7فتعقب‬ ‫وتعالى سبحانه‬
‫.الرازق الخالق أنه فيه ثبت وقد قديم‬
‫ـــــــ‬
‫.ونحوها :ش في 1‬
‫.721ص األ صولية القواعد ،075ص المسودة انظر 2‬
‫والفوائد القواعد في والبعلي 075ص المسودة في تيمية بن الدين تقي الشيخ حكاه 3‬
‫.721ص األ صولية‬
‫الكبير، الحافظ الدين، شهاب الشافعي، العسق الني الكناني محمد بن علي بن أحمد هو 4‬
‫الباري فتح" كتبه أشهر القيمة، المصنفات صاحب ورجاله، وعلله الحديث بمعرفة اإلم ام‬
‫و "الصحابة تمييز في اإل صابة" و "الميزان لسان" و "التهذيب تهذيب" و "البخاري شرح‬
‫الطالع البدر في ترجمته انظر" .هـ258 سنة توفي ."الحبير التلخيص" و "ةالكامن الدرر"‬
‫."46 /1 الحجال درة ،072 /7 الذهب شذرات ،78 /1‬
‫.الباري فتح من زيادة 5‬
‫.األو ل :ز ض ع في 6‬
‫.فتعقبوه :الباري فتح في 7‬

‫)412/1(‬

‫التسمية بعدم المراد ليسو المجاز، بطريق هو إنما ذلك إط الق بأن األ شعرية بعض فانفصل‬
‫إن :-نفسه األ شعري عن المنقول وهو - قال بل بعضهم، يرتضه ولم .الحقيقة بطريق عدمها‬
‫:الشرع في وأما اللغة، في مجاز و ال بحقيقة ليس والعلم األع الم، مجرى جارية األ سامي‬
‫في ال ا،فيه هو إنما والبحث الشرعية، بالحقيقة تعالى عليه صادق والرازق الخالق فلفظ‬
‫.اللغوية الحقيقة‬
‫هنا اإلط الق بأن :فأجاب الفعل به يقم لم من على الفاعل اسم إط الق بتجويز :1فألزموه‬
‫.الحافظ ك الم انتهى .2"لغوي ال شرعي‬
‫إليه والصائر .األو ل 5 القول موافقة 5 يقتضي 4الموضع هذا في 3البخاري تصرف" :وقال‬
‫.7"لها أول ال حوادث مسألة في الوقوع من 6يسلم‬
‫ـــــــ‬
‫.معه قالوا :ش في 1‬
‫.143 /31 الباري فتح 2‬
‫، عبد أبو البخاري، الجعفي إبراهيم بن إسماعيل بن محمد هو 3‬      ‫الحافظ اإلم ام هللا‬
‫و "الضعفاء" و "العباد أفعال خلق" و "التاريخ" و "الصحيح الجامع" صاحب الشهير،‬
‫تهذيب في ترجمته انظر" .هـ652 سنة توفي .ةالنافع المصنفات من وغيرها "المفرد األد ب"‬
‫المفسرين طبقات بعدها، وما 331 /1 األح مد النهج بعدها، وما 76 /1 واللغات األ سماء‬
‫923 /3 اإلع يان وفيات بعدها، وما 172 /1 الحنابلة طبقات بعدها، وما 001 /2 للداودي‬
‫وما 431 /2 الذهب شذرات بعدها، وما 212 /2 للسبكي الشافعية طبقات بعدها، وما‬
‫."بعدها‬
‫من وغيرها واألر ض السموات تخليق في ماجاء باب" بعنوان بابا بإيراده وذلك 4‬
‫وأمره، وفعله بصفته فالرب وأمره، وتعالى تبارك الرب فعل وهو" :قوله ثم ،"الخ الئق‬
‫مفعول فهو وتكوينه، وتخليقه وأمره بفعله كان وما مخلوق، غير المكون الخالق وهو‬
‫."043 /31 الباري فتح شرحه من البخاري صحيح انظر" البخاري ك الم اهـ "ومكون لوقومخ‬
‫.للقول موافقته :ش في 5‬
‫.يسلم ال :ش في 6‬
‫.143 /31 الباري فتح 7‬

‫)512/1(‬

‫بذاته الحوادث قيام فيلزم .حادثة تكون أن إما :وقالوا الصفات جميع المعتزلة 1ونفت‬
‫.2كفر وهو .القدماء تعدد فيلزم يمةقد تكون أن وإما تعالى،‬
‫البعض، مع بعضها الصفات و ال الصفات، مع الذات تغاير نسلم ال بأنا ذلك عن وأجيب"‬
‫،3زمان أو بمكان اآلخ ر عن أحدهما انفكاك يمكن اللذان هما الغيرين فإن .التعدد ليثبت‬
‫5 أو شيئين،بال وتفسيرهما 5 األخ رى إحداهما ليست ذاتان أوهما وعدم، 4بوجود أو‬
‫هذا في إشعار و ال اإل ضافية، األ سماء من "الغير" أل ن فاسد، االث نين أو الموجودين،‬
‫.6"المقاصد شرح" في قاله ."بذلك التفسير‬
‫وجود حال يضرب لمن كقولنا .بالموصوف قيامها أي "الصفة وجود حال المشتق" اللفظ "و"‬
‫.إجماعا "حقيقة" ضارب :منه الضرب‬
‫القاضي، عند "مجاز" الضرب من الفراغ وهو الصفة، وجود انقضاء أي "انقضائها وبعد"‬
‫.كان ما باعتبار وأتباعه، والرازي والحنفية، عقيل، وابن‬
‫عقب حقيقة أنه -8الطيب أبو واختاره - ،7الحنفية أكثر عن وحكي وغيره حمدان ابن وعند‬
‫.الفعل‬
‫ـــــــ‬
‫.ومنعت :ش في 1‬
‫.67 /2 المقاصد شرح انظر 2‬
‫.بزمان :المقاصد شرح في 3‬
‫.وجود :ش في 4‬
‫.و بالشيئين أحدهما وتفسير :ش في 5‬
‫.67 /2 المقاصد شرح 6‬
‫.الحنفيين :ش في 7‬
‫هللا عبد بن طاهر هو 8‬  ‫الفقيه الجليل، اإلم ام الشافعي، الطبري الطيب أبو طاهر، بن‬
‫واأل صول والمذهب الخ الف في وصنف المزني شرح" :السبكي ابن قال .القاضي األ صولي‬
‫طبقات في ترجمته انظر" .هـ 054 سنة توفي "مثلها ألح د ليس كثيرة كتبا والجدل‬
‫وفيات ،482 /3 الذهب شذرات ،742 /2 واللغات األ سماء تهذيب ،21 /5 للسبكي الشافعية‬
‫."832 /1 المبين الفتح ،891 /8 المنتظم ،591 /2 األع يان‬
‫)612/1(‬

‫- السيالة، كالمصادر المعنى، بقاء يمكن لم إن :وجمع الخطاب، بووأ أيضا القاضي وقال‬
‫.1ونحوه كالقيام فمجاز، وإ ال فحقيقة، ،-ونحوهما والتحرك كالك الم‬
‫في بضارب ليس 3أنه :انقضائها بعد فيصدق نفيه، يصح 2بأنه المتن، في لما واحتج‬
‫.5المقيد جزء المطلق والسلب ،4الحال‬
‫تقي الشيخ قال .بالموت يفارقه ال اإلي مان أل ن فحقيقة؛ الميت على المؤمن إط الق وأما‬
‫هللا رحمه الدين‬  ‫جرت وبسببها .بالموت تزول و ال ،6النبوة مسألة هي وهذه" :تعالى‬
‫أهل وسائر والقاضي[ 8سبكتكين بن 7محمود خراسان ملك زمن في األ شعرية على المحنة‬
‫عليهم أنكروا السنة‬
‫ـــــــ‬
‫721ص األ صولية والفوائد القواعد بعدها، وما 765ص المسودة" في ضوعالمو تفصيل انظر 1‬
‫العضد بعدها، وما 682 /1 عليه البناني وحاشية الجوامع جمع على المحلي بعدها، وما‬
‫وما 45 /1 ل آلمدي اإلح كام ،391 /1 الرحموت فواتح بعدها، وما 671 /1 الحاجب ابن على‬
‫."63ص ل ألسنوي التمهيد ها،بعد وما 84ص الفصول تنقيح شرح بعدها،‬
‫.وأنه :ش في 2‬
‫.يصح أنه :ش في 3‬
‫.مجازا يكون أن بد ف ال نفيه، صح لما حقيقة انقضائها بعد المشتق كان فلو 4‬
‫.من جزء :ش في 5‬
‫.البنويه :ش في 6‬
‫.محمد :ش في 7‬
‫ةالكثير المناقب صاحب الملة، وأمين الدولة بيمين الملقب القاسم، بأبي المكنى 8‬
‫،262 /4 اإلع يان وفيات في ترجمته انظر" .هـ124 سنة المتوفي .الحميدة والسيرة‬
‫."022 /3 الذهب شذرات ،52 /8 المنتظم‬

‫)712/1(‬

‫."3.. "قبورهم في األن بياء حياة" 2البيهقي صنف حتى ،1]هذا‬
‫:4مسائل ث الث الخ الف محل من ويستثنى‬
‫5باعتبار - نائما اليقظان كتسمية األول ، اقضين وجودي وصف المحل على طرأ لو :األول ى‬
‫.إجماعا فمجاز ،-سابق نوم‬
‫من على الكافر كإط الق مجاز، و ال حقيقة ف ال إط القه، من خارج من مانع منع لو :الثانية‬
‫.بتعظيمه واإلخ الل المسلم إهانة من فيه لما ذلك، من والمنع سابق، كفر باعتبار أسلم‬
‫أو ،8مشرك كزيد به محكوما المشتق كان إذا :الخ الف محل" :7القرافي قال :6الثالثة‬
‫والزاني الزانية{ كـ - عليه المحكوم وهو - الحكم، 9 تعلق كان 9 إذا أما سارق،‬
‫والسارقة والسارق{ 01 }فاجلدوا‬
‫ـــــــ‬
‫.المسودة من زيادة 1‬
‫السبكي بنا قال الشافعي البيهقي بكر أبو النيسابوري، علي بن الحسين بن أحمد هو 2‬
‫"الكبير السنن" مصنفاته أشهر ."ورع زاهد نحرير، أصولي كبير، حافظ جليل، فقيه" :عنه‬
‫توفي ."الخ الفيات" و "والصفات األ سماء" و "النبوة دالئ ل" و "واآلث ار السنن معرفة" و‬
‫وفيات ،242 /8 المنتظم ،8 /4 للسبكي الشافعية طبقات في ترجمته انظر" .هـ854 سنة‬
‫."403 /3 الذهب شذرات ،75 /1 اإلع يان‬
‫.965 ،865ص المسودة 3‬
‫.982 /1 الجوامع جمع على المحلي ،821ص األ صولية والفوائد القواعد انظر 4‬
‫.باعتباره :ش في 5‬
‫.ش من ساقطة 6‬
‫.في القرافي :ش في 7‬
‫.مشترك :ش في 8‬
‫.تعلق :ش في 9‬
‫.النور من 2 اآلي ة 01‬

‫)812/1(‬
‫لو إذا واال ستقبال، والحال الماضي في به 4اتصف فيمن 3مطلقا حقيقة 2وفه 1 }فاقطعوا‬
‫ال والخطاب ،5"مجازا زانيا" اآلي ة نزول زمان بعد سرق أو زنى، من لكان :مجازا كان‬
‫."7بذلك قائل و ال المجاز، 6عدم األ صل أل ن فيها؛ يدخل ف ال مجازا يكون‬
‫]عليه[ منه المشتق وهو "أصله صدق" فع ال أو اسما كان سواء المشتق، شرط :أي "وشرطه"‬
‫هللا على العالم إلط القهم للجبائية، خ الفا‬  ‫.له العلم حصول وإنكار تعالى،‬
‫خالفت مسألة إلى 8ذهبوا فإنهم المعتزلة، على ليردوا األ صوليون ذكرها المسألة وهذه‬
‫عنه العلم نفي إلى 11ذهبوا 01هاشم أبا وابنه 9الجبائي علي أبا فإن .القاعدة هذه‬
‫.اإل س الم أئمة أثبتها التي الصفات وكذلك .تعالى‬
‫ـــــــ‬
‫.المائدة من 83 اآلي ة 1‬
‫.هو :ض وفي .فهم :ش في 2‬
‫.مطلقة :ش في 3‬
‫.وصف :ض في 4‬
‫.ض ب ع ش من ساقطة 5‬
‫.محو عدم :ش في 6‬
‫.05 ،94ص الفصول تنقيح شرح 7‬
‫.يردن :ش في 8‬
‫المعتزلة رأس المتكلم، الفيلسوف البصري، لجبائيا س الم بن الوهاب عبد بن محمد هو 9‬
‫انظر" .هـ303 سنة توفي "القرآن متشابه" و "القرآن تفسير" مصنفاته أشهر .وشيخهم‬
‫/2 الذهب شذرات ،893 /3 اإلع يان وفيات ،981 /2 للداودي المفسرين طبقات في ترجمته‬
‫."58ص المعتزلة وطبقات فرق ،381ص الفرق بين الفرق ،142‬
‫ألف .المعتزلة رؤوس من المتكلم، الجبائي الوهاب عبد بن محمد بن الس الم عبد هو 01‬
‫سنة توفي "الكبير اإلب واب" و "الكبير الجامع" و "القرآن تفسير" منها كثيرة كتبا‬
‫،001ص المعتزلة وطبقات فرق ،103 /1 للداودي المفسرين طبقات في ترجمته انظر" .هـ123‬
‫/1 المبين الفتح ،982 /2 الذهب شذرات ،553 /2 اإلع يان فياتو ،481ص الفرق بين الفرق‬
‫."162 /6 المنتظم ،271‬
‫.ذهبا :ش في 11‬

‫)912/1(‬

‫-األ صولية كتبهما في به صرحا كما - وابنه علي أبي عن النقل تحرير :البرماوي قال لكن‬
‫هللا علم لكن بعلم، العالمية إن :يقوال ن أنهما‬  ‫بدون عالم هأن ال ذاته، عين تعالى‬
‫فيعللون السنة أهل وأما .الصفات بقية في القول وكذا عنهما النقل في اشتهر كما علم،‬
‫.1الباقي في وكذا بذاته، قائم قديم علم بوجود العالم‬
‫.2"فاعل اسم" المعنى ذلك من أي "منه لمحله يشتق أن يجب بمحل قائم معنى اسم وكل"‬
‫الصفة أن :الخلق 3فطر في المعلوم من فإنه .أئمةوال السلف حجج أصول من المسألة وهذه‬
‫ال به العالم هو كان بمحل العلم قام فإذا غيره ال المحل ذلك بها اتصف بمحل قامت إذا‬
‫بين ذلك في خ الف و ال الصفات، من ذلك غير أو الحياة أو القدرة قامت إذا وكذلك غيره،‬
‫.السنة أهل‬
‫هللا فسموا المعتزلة، ذلك في وخالف‬   ‫ذلك يسموا ولم .جسم في خلقه بك الم متكلما لىتعا‬
‫.متكلما الجسم‬
‫على مطلق فاعل اسم فيها يوجد فلم استقرئت العرب لغة فإن اال ستقراء، :السنة أهل دليل‬
‫.بذلك القطع يفيد وهو به، قائم منه المشتق والمعنى إ ال شيء‬
‫على يدل" ومضروب وضارب كأسود "ونحوه أبيض" مثل المشتق "و"‬
‫ـــــــ‬
‫البناني وحاشية الجوامع جمع على المحلي" في المسألة هذه على الك الم تفصيل انظر 1‬
‫/1 الرحموت فواتح بعدها، وما 181 /1 الحاجب ابن على العضد بعدها، وما 382 /1 عليه‬
‫وما 181 /1 الحاجب ابن على العضد ،84ص الفصول تنقيح شرح ،45 /1 ل آلمدي اإلح كام ،291‬
‫."84ص الفصول تنقيح شرح ،54 /1 ل آلمدي اإلح كام ،291 /1 الرحموت فواح بعدها،‬
‫جمع على المحلي ،181 /1 وحواشيه الحاجب ابن على العضد ،84ص الفصول تنقيح شرح انظر 2‬
‫.391 /1 الرحموت فواتح ،45 /1 ل آلمدي اإلح كام ،682 /1 عليه البناني وحاشية الجوامع‬
‫.نظر :ش في 3‬

‫)022/1(‬
‫أنها على ال أي 1 به خصوصيتها 1 على " ال" ضرب وجود أو سواد أو "ببياض متصفة ذات‬
‫.2الوصف بذلك مختصة‬
‫والذي .مسماه من جزءا كونه باعتبار ال االل تزام، طريق على فهو شيء منه علم إن ثم‬
‫لكان اال سم، خصوص على األ سود دل ولو مستقيم، "جسم األب يض إن" قولنا أن :ذلك على يدل‬
‫للزوم مستقيم، غير وهو جسم، "السواد ذو الجسم" :معناه يكون حينئذ ألن ه مستقيم؛ غير‬
‫.فائدة ب ال التكرار‬
‫- فاأل سود ."الذات بخصوصية له إشعار ال المشتق" :بقوله بعضهم قرره ما أحسن وما‬
‫خصوص ال حياة، لها ذات :والحيوان .غيره و ال حيوان، على يدل و ال سواد، لها ذات -مث ال‬
‫.غيره و ال انإنس‬
‫"القدرة لصفة مغاير به، قائم تعالى الرب فعل" الخلق أي "وهو المخلوق، غير والخلق"‬
‫.األث ر وأهل الشافعية وأئمة أخيرا، والقاضي أصحابنا أكثر عند الصحيح وهذا‬
‫هللا فعل الخلق" :الدين تقي الشيخ قال‬   ‫عنه، المنفصلة والمخلوقات به، القائم تعالى‬
‫علماء قال :فقال مطلقا، العلماء عن البخاري ونقله السنة، أهل عن 3البغوي وحكاه‬
‫هو ليس للعالم تعالى الرب خلق إن :السلف‬
‫ـــــــ‬
‫.خصوصيته :ع في 1‬
‫بعدها، وما 982 /1 الجوامع جمع على المحلي" في المسألة هذه على الك الم تفصيل انظر 2‬
‫."بعدها وما 691 /1 الرحموت فواتح بعدها، وما 281 /1 الحاجب ابن على العضد‬
‫والملقب بالفراء، المعروف محمد، أبو الشافعي، البغوي محمد بن مسعود بن الحسين هو 3‬
‫الفقه، في إماما الحديث، في إماما التفسير، في إماما كان" :الداودي قال .السنة محيي‬
‫و "السنة شرح" و "التفسير في التنزيل معالم" مصنفاته أشهر ."زاهدا ورعا جلي ال‬
‫في ترجمته انظر" .هـ615 سنة توفي .الشافعي الفقه في "التهذيب" و "السنة مصابيح"‬
‫/7 للسبكي الشافعية طبقات ،304 /1 األع يان وفيات ،751 /1 للداودي المفسرين طبقات‬
‫."84 /4 الهذب شذرات ،57‬

‫)122/1(‬

‫،1"العباد أفعال خلق" تابك في ذكره .انتهى .مخلوق غير به القائم فعله بل المخلوق،‬
‫.2"المعتزلة من وكثير الكرامية، قول وهو‬
‫الخلق أن :المعتزلة وأكثر واأل شعرية، ،4الزاغوني وابن عقيل، وابن 3أو ال القاضي وعند‬
‫.المخلوق‬
‫هللا أن إلى هؤال ء ذهب" :الدين تقي الشيخ قال‬  ‫أفعاله من ذاتية صفة له ليس تعالى‬
‫تخلق التي الذات حال :هؤال ء وعند إضافة، أو نسبة، مجرد أو المخلوق، هو الخلق وإنما‬
‫.انتهى ."5سواء ترزق و ال تخلق و ال وترزق‬
‫.به قائم هو بما يوصف وإنما له، مخلوق هو بما يوصف ال والرب‬
‫ـــــــ‬
‫.47ص العباد أفعال خلق 1‬
‫.بعدها وما 922ص المنطقيين على الرد 2‬
‫.ش من ساقطة 3‬
‫هللا بيدع بن على هو 4‬   ‫الفقيه البغدادي، الحسن أبو الحنبلي، الزاغواني بن نصر بن‬
‫الخ الف" و "الواضح" و "اإلق ناع" مصنفاته أشهر .اللغوي النحوي المحدث، األ صولي‬
‫أصول في "اإلي ضاح" و الفقه أصول في "البيان غرر" و الفقه في "المفردات" و "الكبير‬
‫الحنابلة طبقات ذيل ،832 /2 األح مد المنهج يف ترجمته انظر" .هـ725 سنة توفي .الدين‬
‫."32 /2 المبين الفتح ،23 /01 المنتظم ،08 /4 الذهب شذرات ،081 /1 رجب الب ن‬
‫.634 /21 تيمية ابن فتاوى 5‬

‫)222/1(‬

‫"فائدة"‬
‫،"وعدما وجودا" اللفظ مع أي "معه دار لمعنى وضع" لفظ في أي "فيما قياسا اللغة تثبت"‬
‫للوطء ل الئط، وزان خفية، 1ألخ ذ لنباش، كسارق "ونحوه" العقل لتخمير "بيذلن كخمر"‬
‫الرازي، والفخر الشيرازي إسحاق وأبو ،2سريج وابن أصحابنا، أكثر هذا وعلى المحرم،‬
‫.وغيرهم‬
‫قياسا جار الشريك إن :الشفعة في قال فإنه الشافعي، نص عن 3منصور أبو األ ستاذ ونقله‬
‫الشافعي، مذهب من الظاهر إنه :5فورك ابن قال وكذا .4جاره لالرج امرأة تسمية على‬
‫.جار الشريك :قال 6أنه‬
‫ـــــــ‬
‫.يأخذ :ش في 1‬
‫المتكلم، األ صولي الفقيه العباس، أبو القاضي، البغدادي سريج بن عمر بن أحمد هو 2‬
‫يف ترجمته انظر" .هـ603 سنة توفي .الحسان المؤلفات صاحب عصره، في الشافعية شيخ‬
‫،94 /1 األع يان وفيات ،12 /3 للسبكي الشافعية طبقات ،152 /2 واللغات األ سماء تهذيب‬
‫."561 /1 المبين الفتح ،941 /6 المنتظم ،742 /2 الذهب شذرات‬
‫الشافعي، البغدادي منصور أبو اال ستاذ التميمي، محمد بن طاهر بن القاهر عبد هو 3‬
‫و "المعتزلة فضائح" و "القرآن تفسير" نفاتهمص أشهر .المتكلم النحوي األ صولي الفقيه‬
‫.هـ924 سنة توفي ."والنحل الملل" و الفقه أصول في "التحصيل" و "الفرق بين الفرق"‬
‫الوعاة بغية ،581 /2 الرواة إنباه ،631 /5 للسبكي الشافعية طبقات في ترجمته انظر"‬
‫/1 للداودي المفسرين طبقات ،316 /1 الوفيات فوات ،273 /2 األع يان وفيات ،501 /2‬
‫."723‬
‫.6 /4 "األ م مع مطبوع" للشافعي الحديث اخت الف 4‬
‫األ صولي الفقيه الشافعي، األ صبهاني األن صاري بكر أبو فورك، بن الحسن بن محمد هو 5‬
‫طبقات في ترجمته انظر" .هـ604 سنة توفي .النافعة التصانيف صاحب المتكلم، النحوي‬
‫األع يان وفيات ،181 /3 الذهب شذرات ،011 /3 الرواة باهإن ،721 /4 للسبكي الشافعية‬
‫."921 /2 للداودي المفسرين طبقات ،204 /3‬
‫.ألن ه :ش في 6‬

‫)322/1(‬

‫في الباق الني بكر وأبو ،1والصيرفي الخطاب، أبو اختاره .مطلقا قياسا تثبت ال :وقيل‬
‫."التقريب"‬
‫إيجاب فيكون .الشرعي القياس 2عن تغنييس اللغة في للقياس المثبت أن :الخ الف وفائدة‬
‫ثبوت جعل اللغة في القياس أنكر ومن بالنص، النباش على والقطع النبيذ، شارب على الحد‬
‫.3بالشرع ذلك‬
‫ورفع ،4ورجل إنسان مثل وكذا .وصفة ولقب علم في" القياس منع :أي "منعه على واإلج ماع"‬
‫.5 "فاعل‬
‫جماعة، وذكره واألل قاب، األع الم في منعه على اإلج ماع" :"أصوله" في مفلح ابن قال‬
‫.فرعه والقياس جامع معنى لغير لوضعهما عقيل ابن :منهم‬
‫ـــــــ‬
‫هللا عبد بن محمد هو 1‬  ‫األ صولي، الفقيه اإلم ام الشافعي، الصيرفي بكر أبو البغدادي،‬
‫سالةالر شرح" مصنفاته أشهر ."الشافعي بعد باأل صول الناس أعلم كان" :القفال قال‬
‫وكتاب الفقه أصول في "األح كام أصول على األع الم دالئ ل في البيان" و "للشافعي‬
‫/3 للسبكي الشافعية طبقات في ترجمته انظر" .هـ033 سنة توفي ."الشروط" و "اإلج ماع"‬
‫،733 /3 األع يان وفيات ،523 /2 الذهب شذرات ،391 /2 واللغات األ سماء تهذيب ،681‬
‫."081 /1 المبين الفتح‬
‫.ش من ساقطة 2‬
‫المسودة ،6ص اللمع ،61ص الفحول إرشاد" في اللغة في القياس على الك الم تفصيل انظر 3‬
‫على العضد ،581 /1 الرحموت فوتح بعدها، وما 75 /1 ل آلمدي اإلح كام بعدها، وما 371ص‬
‫172 /1 عليه البناني وحاشية الجوامع جمع على المحلي بعدها، وما 381 /1 الحاجب ابن‬
‫."بعدها ماو‬
‫."381 /1 الحاجب ابن على العضد" .بالنقل تعميمه ثبت فقد 4‬
‫وهي كلية، قاعدة مث ال الفاعل جزئيات باستقراء لنا حصل إذ" :الجرجاني الشريف قال 5‬
‫قياسا يكن لم منهم، رفعه يسمع لم فاع ال رفعنا فإذا فيها، شك ال مرفوع، فاعل كل أن‬
‫جمع شرح على البناني ،381 /1 العضد شرح على الجرجاني حاشية انظر" ."تحتها الن دراجه‬
‫."372 /1 الجوامع‬

‫)422/1(‬

‫.2كتابه حافظ عن مجاز ،"زمانه سيبويه" هذا 1ومثل‬
‫بوضع فإط القه طرده، فيجب العلم به قام من العالم أل ن الصفات، في منعه على واإلج ماع‬
‫.انتهى ."دلي ال لجعله وجه ف ال ،4الفاعل ورفع ورجل إنسان :مثل وكذا ،3اللغة‬
‫ـــــــ‬
‫.ومثله :ب ز ش في 1‬
‫."75 /1 ل آلمدي اإلح كام" .التسمية في القياس باب من وليس 2‬
‫واجبة فإنها والقادر، كالعالم الصفات، بين للفرق الموضوعة الصفات أسماء إن أي 3‬
‫متحقق وهو لم،الع به قام من العالم مسمى فإن اال سم، معنى تحقيق إلى نظرا االط راد،‬
‫إذ بالقياس، ال بالوضع ثابتا عليه العالم اسم إط الق فكان العلم، به قام من كل حق في‬
‫اإلح كام" .العكس من بأولى اآلخ ر على المسمى في المتماثلين المسميين أحد قياس ليس‬
‫."75 /1 ل آلمدي‬
‫.ش من ساقطة 4‬

‫)522/1(‬

‫الحروف معنى بيان في فصل‬
‫...‬
‫.الحروف معنى بيان فصل هذا أي "الحروف"‬
‫.إشكال وعليه .1بالمعنى يستقل ال الحرف إن :النحاة قال قد" :الدين عضد القاضي قال‬
‫.ثالثا وحله ثانيا، اإل شكال إلى واإل شارة أوال ، المراد فتقرر‬
‫اإلف رادي، معناها على 2دالة وضعها في مشروط "إلى" و "من" نحو أن فهو :تقريره أما‬
‫عليه يدخل مما غيرهما، أو سوق أو دار من متعلقها وذكر .واالن تهاء داءاالب ت وهو‬
‫والفعل ،"االن تهاء" و "االب تداء" نحو واال سم .االن تهاء وإليه االب تداء، ومنه الحرف،‬
‫.ذلك فيه مشروط غير "انتهى" و "ابتدأ" نحو‬
‫وبعض، وأي، وقاب، ،5وقيس وقيد، ،4وأوال ت ،3وأولو ذو، :نحو أن فهو :اإل شكال وأما‬
‫يجوز لم إذ كذلك، يحصى ال مما ...ووراء وخلف، وقدام، وأمام، وتحت، وفوق، وكل،‬
‫.أسماء وإنها .حروفا كونها يجب فكان .بمتعلقاتها إ ال استعمالها الواضع‬
‫مشروط 6فغير .-عرض ما ألم ر كذلك، إ ال استعمالها يتفق لم وإن - أنها فهو :الحل وأما‬
‫بمعنى "ذو" أن علم لما ذلك 7]دالة[ وضعها في‬
‫ـــــــ‬
‫.بالمفهومية :العضد شرح في 1‬
‫.الدالل ة :ش في 2‬
‫.والواو :ش في 3‬
‫.وال ت :ب ض ش في 4‬
‫.قيس أو :ب ض ش في 5‬
‫.غير فهو :ش في 6‬
‫.العضد شرح من زيادة 7‬

‫)622/1(‬

‫الوصف إلى به التوصل وهو ما، لغرض له وضعه ولكن ذلك، اإلف راد عند منه ويفهم صاحب،‬
‫الذي هو ذلك إلى به ليتوصل فوضعه فرس، وذو مال، ذو زيد :نحو في األج ناس، بأسماء‬
‫من الغرض يحصل لم نعم معناه على يدل لم دونه ذكر لو 1أنه ال .إليه المضاف ذكر اقتضى‬
‫.ظاهر المعنى فهم مع الوضع 2فائدة عدم وبين المعنى، فهم عدم بين والفرق !وضعه‬
‫ليتوصل له وضعه ولكن ذلك، 3االن فراد عند منه ويفهم .علو له لمكان وضع "قفو" وكذلك‬
‫.6"األل فاظ 5باقي وكذلك إليه المضاف ذكر اقتضى خاص، علو إلى 4]به[‬
‫النسبة من نوع وهو عام، معنى باعتبار وضع 7ما الحرف :فنقول ذلك تحقق قد وإذ"‬
‫.بخصوصه معين انتهاء أو ابتداء لكل واالن تهاء، 8كاالب تداء‬
‫.بالبصرة 9يتعين للبصرة الذي فاالب تداء .إليه بالمنسوب إ ال تتعين ال والنسبة‬
‫يذكر لم 11فما بالكوفة، 01يتعين للكوفة الذي واالن تهاء‬
‫ـــــــ‬
‫.ألن ه :كلها الخطية األ صول وفي العضد، شرح في كذا 1‬
‫.المعنى فائدة :ش في 2‬
‫.اإلف راد :العضد شرح في 3‬
‫.العضد شرح نم زيادة 4‬
‫.بواقي :العضد شرح في 5‬
‫.681 /1 الحاجب ابن مختصر على العضد شرح 6‬
‫.العضد شرح من ساقطة 7‬
‫.ل البتداء :ب ض ع ز د وفي .االن تهاء :ش وفي .العضد شرح في كذا 8‬
‫.متعين :ض ب ش في 9‬
‫.متعين :ض ب ش في 01‬
‫.فلما :ش في 11‬

‫)722/1(‬

‫في و ال العقل في ال الحرف، مدلول هو 1الذي النوع ذلك من فرد يتحصل ال متعلقه،‬
‫3بعينه للنوع وضع ما بخ الف ،2بتعقله فيتعقل إليه، بالمنسوب يتحصل وإنما الخارج،‬
‫.واالن تهاء كاالب تداء‬
‫و ،"عن" و ،"على" و "فوق" و "ذو" نحو .نسبة باعتبار ما لذات وضع ما بخ الف 4]و[‬
‫."8 ...7]واالن تهاء[ كاالب تداء فهو .مطلقا 6وشبه وتجاوز علو 5بها أريد إذا "الكاف"‬
‫.اهـ‬
‫ال ،"المفردة األل فاظ معاني من معرفته إلى الفقيه يحتاج ما" :هنا بالحروف والمراد‬
‫وأطلق ،"إذ" و "إذا" كـ .أسماء معها ذكر قد ألن ه والفعل، اال سم قسيم هو الذي الحرف‬
‫.راألك ث باعتبار تغليبا الحروف لفظ عليها‬
‫ـــــــ‬
‫.العضد شرح من ساقطة 1‬
‫.متعلقه :د في 2‬
‫.نفسه :العضد شرح في 3‬
‫.العضد شرح من زيادة 4‬
‫.به :العضد شرح في 5‬
‫.وتشبيه :ع وفي .ونسبة :ش في 6‬
‫.العضد شرح من زيادة 7‬
‫.981 /1 الحاجب ابن مختصر على العضد شرح 8‬

‫)822/1(‬

‫"الواو"‬
‫عند .والمعية الترتيب بين المشترك القدر :أي "الجمع لمطلق" ونتك "العاطفة الواو"‬
‫.1النحاة وأكثر األرب عة األئ مة‬
‫وعلى 3 }السفينة وأصحاب فأنجيناه{ :تعالى كقوله ،2صاحبه على الشيء تعطف تارة وهي‬
‫كذلك 6{ :تعالى كقوله الح قه 5وعلى 4 }وإبراهيم نوحا أرسلنا ولقد{ تعالى كقوله سابقه‬
‫.7 }قبلك من الذين وإلى إليك 6 يوحي‬
‫:معان 9ث الثة احتمل "وعمرو زيد 8قام" قيل إذا هذا فعلى‬
‫ـــــــ‬
‫/1 اللبيب مغني ،471-851ص الداني الجنى" في "الواو" معاني على الك الم تفصيل انظر 1‬
‫وما 711ص الصاحبي بعدها، وما 552 /2 اإلت قان بعدها، وما 534 /4 البرهان ،804-193‬
‫وما 644 /3 اإلق ران معترك ،403ص المفصل بعدها، وما 99ص الفصول تنقيح شرح ،بعدها‬
‫بعدها، وما 45ص ل ألسنوي التمهيد ،731-031ص األ صولية والفوائد القواعد بعدها،‬
‫ابن على العضد بعدها، وما 83 /1 للبصري المعتمد بعدها، وما 36 /1 ل آلمدي اإلح كام‬
‫،563 /1 عليه البناني وحاشية الجوامع جمع على المحلي بعدها، وما 981 /1 الحاجب‬
‫األزه ية ،824-014ص المباني رصف ،721-901 /2 األ سرار كشف ،922 /1 الرحموت فواتح‬
‫."553ص المسودة ،942-042ص‬
‫.صاحبه :ش في 2‬
‫.العنكبوت من 51 اآلي ة 3‬
‫.الحديد من 62 اآلي ة 4‬
‫.والى :ش في 5‬
‫.أرسلنا ولقد :ش في 6‬
‫.الشورى من 3 اآلي ة 7‬
‫.ش من ساقطة 8‬
‫.ث الث :ش في 9‬

‫)922/1(‬

‫.وعدمه والترتيب، - 1 النحاة وأكثر األرب عة األئ مة عند 1 – المعية‬
‫.2"قليل ولعكسه كثير، وللترتيب راجح، للمعية وكونها" :مالك ابن قال‬
‫من وجاعلوه إليك رادوه إنا{ نحو تراخ أو تفاوت متعاطفيها بين يكون أن ويجوز‬
‫.3 }المرسلين‬
‫بكونها عبر من وأما .الصحيح هو :-المتن في كما - الجمع، لمطلق بكونها والتعبير‬
‫فيه فيدخل بشيء، يقيد لم الذي هو المطلق أل ن بالمراد؛ بواف فليس ،4المطلق للجمع‬
‫و ال بالمعية، القيد فيه يدخل ف ال "وعمرو زيد قام" :مث ال قولنا وهو واحدة، صورة‬
‫أي :فمعناه :الجمع مطلق وأما .اإلط الق عن بالتقييد لخروجها بالتأخير و ال بالتقديم،‬
‫.كلها الصور فيه تدخل فحينئذ .كان جمع‬
‫أدخلت فقد "المطلق األم ر" قلت فإذا المطلق، واألم ر األم ر، مطلق :ذلك يشبه ومما‬
‫أنه معنىب ،5باإلط الق ذلك بعد وصفته ثم والشمول، العموم تفيد وهي األم ر، على ال الم‬
‫األف راد من فرد كل في عام فهو .غيرهما أو صفة أو شرط من تخصيصه يوجب بقيد يقيد لم‬
‫قدر فهو .للتمييز بل للعموم، ليست فيه فاإل ضافة :األم ر مطلق وأما .شأنها هذا التي‬
‫.أفراده من بفرد فيصدق عام، ال مطلق بين مشترك‬
‫ـــــــ‬
‫.ز ش من ساقطة 1‬
‫.471ص المقاصد تكميلو الفوائد تسهيل 2‬
‫.القصص من 7 اآلي ة 3‬
‫/1 اإلح كام في واآلم دي 402ص المفصل في والزمخشري 851ص الداني الجنى في كالمرادي 4‬
‫.981 /1 مختصره في الحاجب وابن 36‬
‫.باط الق :ض في 5‬

‫)032/1(‬

‫األم رو فقط، للجائز المطلق والبيع .وغيره جائز إلى ينقسم البيع فمطلق :هذا وعلى‬
‫ومطلق طهور، المطلق والماء ومندوب، واجب إلى ينقسم األم ر ومطلق للوجوب، المطلق‬
‫يثبت الملك ومطلق للحر، يثبت الذي هو المطلق والملك .وغيره طهور إلى ينقسم الماء‬
‫.والعبد للحر‬
‫.المطلق الملك دون له الملك مطلق إثبات الصواب كان ال ؟ أو يملك هل العبد :قيل فإذا‬
‫.التفصيل هذا على فهو مؤمن؟ غير أو مؤمن الفاسق :قيل إذاو‬
‫مسألة وفي ال ؟ أم به مأمور هو هل .المندوب مسألة في اإل شكال يزول التحقيق وبهذا‬
‫ال ؟ أم مؤمن هو هل 1المسلم :الفاسق‬
‫.2معه المفعول من ونحوه ،"والطيالسة البرد جاء" :كقولهم "مع بمعنى" الواو "وتأتي"‬
‫}ورباع وث الث مثنى النساء من لكم طاب ما فانكحوا{ :تعالى كقوله "أو" بمعنى تأتي "و"‬
‫.4 }ورباع وث الث مثنى أجنحة أولي{ :وقوله 3‬
‫:5كقوله "رب" بمعنى تأتي "و"‬
‫أنيس بها ليس وبلدة‬
‫ـــــــ‬
‫.ش من ساقطة 1‬
‫مغني ظران" .منصوبا بعدها ما ويكون معه، المفعول واو وتسمى "والليل سرت" كـ 2‬
‫."644 /3 األق ران معترك ،36 /1 ل آلمدي اإلح كام ،893 /1 اللبيب‬
‫.النساء من 3 اآلي ة 3‬
‫.ع من ساقطة بكاملها وهي .فاطر من األول ى اآلي ة 4‬
‫إليه نسبة "العود جرات" بـ المعروف الحارث بن لعامر أرجوزة من بيت صدر هذا 5‬
‫"701 /3" األل فية شروح شواهد شرح يف والعيني "791 /4" األد ب خزانة في البغدادي‬
‫:وعجزه‬
‫العيس وإ ال اليعافير إ ال‬

‫)132/1(‬
‫:اآلخ ر وقول‬
‫رماد في تنفخ أنت ولكن ... أضاءت بها نفخت لو ونار‬
‫إذا والليل والوتر والشفع عشر وليال والفجر{ :تعالى كقوله "لقسم" الواو تأتي "و"‬
‫.1 }يسر‬
‫.2يركث وهو "ال ستئناف" تأتي "و"‬
‫وهو زيد جاء" ،"طالعة والشمس 3زيد جاء" نحو .الحال بمعنى :أي "حال" ل تأتي "و"‬
‫."يضحك‬
‫ـــــــ‬
‫.الفجر من 4-1 اآلي ة 1‬
‫هل{ :تعالى وقوله ]2 األن عام[ }عنده مسمى وأجل أج ال، قضى ثم{ :تعالى كقوله وذلك 2‬
‫اللبيب مغني ،361ص الداني الجنى انظر" .]66-56 مريم[ }األن سان ويقول سميا، له تعلم‬
‫."744 /3 اإلق ران معترك ،752 /2 اإلت قان ،734 /4 البرهان ،793 /2‬
‫.ش من ساقطة 3‬

‫)232/1(‬

‫"الفاء"‬
‫:قسمان وهو "لترتيب" تكون 1"العاطفة الفاء"‬
‫."فعمرو زيد قام" كـ معنوي -‬
‫الشيطان فأزلهما{ :تعالى كقوله المعنى في هو هو مجمل على مفصل عطف وهو :وذكري -‬
‫منهم فانتقمنا{ 3 }أنفسكم فاقتلوا بارئكم إلى فتوبوا{ 2}فيه كانا مما فأخرجهما عنها‬
‫هللا أرنا فقالوا ذلك من أكبر موسى سألوا فقد{ 4 }اليم في فأغرقناهم‬    ‫ونادى{ 5 }جهرة‬
‫،"سنفأح قال" :وتقول ."وجهه فغسل توضأ" :وتقول 6 }أهلي من ابني إن رب فقال ربه نوح‬
‫."فأجزل وأعطى" ،"فأوجز وخطب"‬
‫الثاني فكأن .مهلة 7بغير األو ل بعد الثاني كون وهو "تعقيب" لـ أيضا الفاء تأتي "و"‬
‫.بحسبه شيء كل في يكون التعقيب أن يعني "عرفا بحسبه كل" الجملة في األو ل بعقب أخذ‬
‫"له فولد ف الن تزوج" :تقول‬
‫ـــــــ‬
‫الداني الجنى ،281-371 /1 اللبيب مغني" في الفاء انيمع على الك الم تفصيل انظر 1‬
‫بعدها، وما 901ص الصاحبي بعدها، وما 902 /2 اإلت قان ،103-492 /4 البرهان ،87-16ص‬
‫القواعد ،65ص ل آلسنوي التمهيد ،86 /1 ل آلمدي اإلح كام ،101ص الفصول تنقيح شرح‬
‫721 /2 للبخاري األ سرار شفك ،93 /1 المعتمد ،403ص المفصل ،731ص األ صولية والفوائد‬
‫/1 عليه البناني وحاشية الجوامع جمع على المحلي ،432 /1 الرحموت فواتح بعدها، وما‬
‫."783-673ص المباني رصف ،752-052ص األزه ية ،843‬
‫.البقرة من 63 اآلي ة 2‬
‫.البقرة من 45 اآلي ة 3‬
‫.األع راف من 631 اآلي ة 4‬
‫.النساء من 351 اآلي ة 5‬
‫.هود من 54 اآلي ة 6‬
‫.ب ال :ز في 7‬

‫)332/1(‬

‫.2"اللبيب مغني" في 1هشام ابن به وقطع .طالت وإن الحمل مدة إ ال بينهما يكن لم إذا‬
‫تدل ال إنها :الفراء قال لكن والتعقيب، للترتيب أنها :اإلج ماع .وأتباعه الرازي ونقل‬
‫فجاءها أهلكناها ريةق من وكم{ :تعالى كقوله .انتفائه في تستعمل بل الترتيب، على‬
‫.5اإله الك على مقدم البأس مجيء أن مع 4 3 }بياتا بأسنا‬
‫.4 "بأسنا فجاءها إه الكها أردنا" :تقديره حذف فيه أو الذكري، للترتيب بأنها وأجيب‬
‫.6 }با هلل فاستعذ القرآن قرأت فإذا{ :ومثله‬
‫موسى فوكزه{ :تعالى كقوله ،7 الجمل عطف في 7 كثير وهو "سببية" أيضا الفاء "وتأتي"‬
‫كقوله .الصفات عطف في وكذا ،9 }عليه فتاب كلمات ربه من آدم فتلقى{ 8 }عليه فقضى‬
‫.01 }الحميم من عليه فشاربون البطون منها فمالئون زقوم من شجر من آلك لون{ :تعالى‬
‫ـــــــ‬
‫هللا عبد هو 1‬  ‫,لعربيةا وإمام النحو ع المة ,محمد ابو ,الدين جمال ,هشام بن يوسف بن‬
‫له يقال بالعربية عالم بمصر ظهر قد أنه نسمع بالمغرب ونحن مازلنا" :خلدون ابن قال‬
‫و "الندى قطر" و "الذهب شذور" و "اللبيب مغني" كتبه أشهر ."سيبويه من أنحى هشام ابن‬
‫/2 الكامنة الدرر ,004/1 الطالع البدر في ترجمته انظر" هـ 167 سنة توفي "التذكرة"‬
‫."191 /6 الذهب شذرات ,86 /2 الوعاة بغية ,514‬
‫.471 /1 اللبيب مغني 2‬
‫.األع راف من 4 اآلي ة 3‬
‫.ز من ساقطة 4‬
‫.173 /1 للفراء القرآن معاني5‬
‫.النحل من 89 اآلي ة 6‬
‫.ش من ساقطة 7‬
‫.القصص من 51 اآلي ه 8‬
‫.البقرة من 73 اآلي ة 9‬
‫.الواقعة من 45 -25 اآلي ات 01‬

‫)432/1(‬

‫:مسائل ست في وذلك .للجواب "رابطة" أيضا تأتي "و"‬
‫شيء كل على فهو بخير يمسسك وإن{ :تعالى كقوله .اسمية جملة الجواب يكون أن :1األول ى‬
‫.3 }الحكيم العزيز أنت فإنك لهم تغفر وإن عبادك فإنهم تعذبهم إن{ :وقوله 2 }قدير‬
‫وولدا ما ال منك أقل أنا ترن نإ{ :نحو جامد فعلها التي وهي فعلية، تكون أن :الثانية‬
‫قرينا له الشيطان يكن ومن{ 5 }هي فنعما الصدقات تبدوا إن{ 4 }يؤتين أن ربي فعسى‬
‫هللا من فليس ذلك يفعل ومن{ 6 }قرينا فساء‬  ‫.7 }شيء في‬
‫هللا تحبون كنتم إن{ :نحو إنشاء فعلها يكون أن :الثالثة‬  ‫ف ال شهدوا فإن{ 8 }فاتبعوني‬
‫:أمران فيه 01 }معين بماء يأتيكم فمن غورا ماؤكم أصبح إن أرأيتم قل{ 9 }معهم تشهد‬
‫.واإلن شاء اال سمية،‬
‫له أخ سرق فقد يسرق إن{ :نحو حقيقة إما .ومعنى لفظا ماضيا فعلها يكون أن :الرابعة‬
‫فصدقت قبل من قد قميصه كان إن{ ،11 }قبل من‬
‫ـــــــ‬
‫.ش من ساقطة 1‬
‫.األن عام من 71 اآلي ة 2‬
‫.المائدة من 811 آلي ةا 3‬
‫.الكهف من 04-93 اآلي تان 4‬
‫.البقرة من 172 اآلي ة 5‬
‫.النساء من 83 اآلي ة 6‬
‫.عمران آل من 82 اآلي ة 7‬
‫.عمران آل من 13 اآلي ة 8‬
‫.اآلن عام من 051 اآلي ة 9‬
‫.الملك من 03 اآلي ة 01‬
‫.يوسف من 77 اآلي ة 11‬

‫)532/1(‬

‫،2 }النار في وجوههم فكبت بالسيئة جاء ومن{ :نحو ازامج وإما ،1 }الكاذبين من وهو‬
‫.وقع قد ما منزلة وقوعه لتحقق الفعل هذا نزل‬
‫هللا يأتي فسوف دينه عن منكم يرتد من{ :نحو استقبال بحرف تقترن أن :الخامسة‬ ‫3 }بقوم‬
‫.4 }يكفروه فلن خير من يفعلوا وما{‬
‫:كقوله الصدر، له بحرف تقترن أن :السادسة‬
‫5التهابا يلتهب يكاد علي ... لظاه لهب فذي أهلك فإن‬
‫.الصدر لها وأن مقدرة "رب" أن من عرف لما‬
‫.زائدة تكون ال أنها 7تبعه ومن سيبويه فذهب :6فيه فاختلفوا زائدة إتيانها وأما‬
‫."فوجد أخوك" :وحكي .مطلقا الخبر في 8األخ فش وأجازه‬
‫ـــــــ‬
‫.يوسف من 62 اآلي ة 1‬
‫.النمل من 09 اآلي ة 2‬
‫.المائدة من 45 اآلي ة 3‬
‫.عمران آل من 511 اآلي ة 4‬
‫وشرح "102 /4" األد ب خزانة في البغدادي له نسبه الضبي، مقروم بن لربيعة البيت 5‬
‫:بلفظ "53 /4" اللبيب مغني شواهد‬
‫لظاه حنق فذي أهلك فإن‬
‫التهابا تلتهب تكاد علي‬
‫."لهب فذي" :"671 /1" اللبيب مغني وفي‬
‫يقول ثأره، وإدراك مأربه قضاء بعد نفسه عن بها يسلي قصيدة في للشاعر البيت وهذا‬
‫فعلت وما مني لقى لما توقدا تتوقد عداوته نار تكاد وغضب، غيظ ذي رجل فرب مت إن :فيه‬
‫...به‬
‫.ع ب ض ز من ساقطة 6‬
‫.إلى تبعه :ش في 7‬
‫عن النحو أخذ األو سط، األخ فش نالحس أبو النحوي، البلخي المجاشعي مسعدة بن سعيد هو 8‬
‫نحويا عشر أحد باألخ فش سمي وقد .الكسائي لولد معلما وكان الخليل، وصحب سيبويه،‬
‫،"األو سط فهو األخ فش، النحو كتب في أطلق حيث" :قال ثم "المزهر" في السيوطي ذكرهم‬
‫توفي وغيرها "اال شتقاق" و "النحو في المقاييس" و "القرآن معاني تفسير" كتبه أشهر‬
‫/2 المزهر ،581 /1 للداودي المفسرين طبقات في ترجمته انظر" .ذلك غير وقيل هـ012 سنة‬
‫للزبيدي النحويين طبقات ،63 /2 الرواة إنباه ،095 /1 الوعاة بغية ،654 ،354 ،504‬
‫."422 /11 اإلدب اء معجم ،63 /2 الذهب شذرات ،221 /2 اإلع يان وفيات ،27ص‬

‫)632/1(‬

‫"ثم"‬
‫تكون "و" الحكم في بعدها وما قبلها ما بين األ صح في "لتشريك" تكون 1عطف حرف "مث"‬
‫وفي معنوي المفردات في لكنه وغيرهم، األرب عة عند بتراخ أي "بمهلة ترتيب" لـ أيضا‬
‫:نحو 3"ذكري" 2الجمل‬
‫4جده ذلك قبل ساد ثم ... أبوه ساد ثم ساد من إن‬
‫.5الموجود في ال اإلخ بار في ترتيب فهو‬
‫ـــــــ‬
‫اإلت فاق بعدها، وما 371ص المباني رصف ،234-624ص الداني الجنى" في "ثم" معاني انظر1‬
‫شرح ،96 /1 ل آلمدي اإلح كام ،072-662 /4 البرهان ،721-421 /1 اللبيب مغني ،981 /2‬
‫بعدها، وما 831ص األ صولية والفوائد القواعد ،841ص الصاحبي ،101ص الفصول تنقيح‬
‫وما 443 /1 عليه البناني وحاشية الجوامع جمع على المحلي ،75ص أسنويلل التمهيد‬
‫معترك بعدها، وما 131 /2 اإل سرار كشف بعدها، وما 432 /1 الرحموت فواتح بعدها،‬
‫وما 04ص القرآن علوم إلى المشوق الفوائد ،53ص اإلي جاز إلى اإل شارة ،25 /2 األق ران‬
‫."653ص المسودة ،403ص المفصل بعدها،‬
‫.الجملة :ض في 2‬
‫.ذاتي :ش في 3‬
‫شرح "214 /4" األد ب خزانة في البغدادي له نسبه هانىء، بن الحسن نواس ألب ي البيت 4‬
‫العباس بها يمدح قصيدة في "394ص" ديوانه في مروي وهو ، "04 /3" اللبيب مغني أبيات‬
‫هللا عبيد بن‬  ‫:انوالديو المغني أبيات وشرح الخزانة في ولفظه جعفر، أبي بن‬
‫جده ذلك قبل ثم قبله، ... أبوه ساد ثم ساد لمن قل‬
‫.الموجود :ش في 5‬

‫)732/1(‬

‫"حتى"‬
‫بها المعطوف يكون ف ال ،2 }الفجر مطلع حتى{ :تعالى قوله نحو 1"للغاية العاطفة حتى،"‬
‫قدم" و "األن بياء حتى الناس مات" :نحو -3نقص أو زيادة من - قبلها لما غاية إ ال‬
‫."المشاة حتى 4الحجاج‬
‫كانت وإن ،"البقرة سورة حتى القرآن حفظت" :تقول فإنك كالواو، فهي "فيها ترتيب و ال"‬
‫."ثم" كـ :وقيل .كالفاء هي :وقيل متوسطا أو حفظت ما أول‬
‫نحو "كجزئه أو" "6المشاة حتى 5الحجاج قدم" نحو "متبوعه من جزءا معطوفها كون ويشترط"‬
‫ألن ه كالبعض، ولكنه منها، بعضا ليس حديثها فإن ."هاحديث حتى الجارية 7أعجبتني"‬
‫.معانيها من معنى،‬
‫ـــــــ‬
‫اللبيب مغني ،291 /2 االت قان ،855-245ص الداني الجنى" "حتى" على الك الم في انظر 1‬
‫،201ص الفصول تنقيح شرح ،581-081ص المباني رصف بعدها، وما 322ص األزه ية ،931-131 /1‬
‫بعدها، وما 87 /2 األق ران معترك بعدها، وما 272 /4 البرهان ،96 /1 ل آلمدي اإلح كام‬
‫،571-641ص الفوائد تسهيل بعدها، وما 051ص الصاحبي ،341ص اإل صولية والفوائد القواعد‬
‫جمع على المحلي بعدها، وما 042 /1 الرحموت فواتح بعدها، وما 061 /2 األ سرار كشف‬
‫."403ص المفصل بعدها، وما 543 /1 عليه البناني وحاشية الجوامع‬
‫.القدر من 5 اآلي ة 2‬
‫الجنى" .والتحقير الضعف يشمل والنقص والتعظيم، القوة تشمل والزيادة :المرادي قال 3‬
‫حقيرا أو حقيرا، األو ل كان إن عظيما الثاني يكون أن بد ف ال ذلك وعلى "845ص الداني‬
‫معناها أل ن قويا، كان إن يفاضع أو ضعيفا، األو ل كان إن قويا أو عظيما، األو ل كان إن‬
‫."403ص المفصل ،571ص الفوائد تسهيل ،322ص األزه ية ،181ص المباني رصف انظر" الغاية،‬
‫.الحاج :ب ض ز ش في 4‬
‫.الحاج :ض وفي .الناس :ش في 5‬
‫.الحجاج :ش في 6‬
‫.حجبتني :ش في 7‬

‫)832/1(‬

‫1بعضيته فتقدر المعنى في له افقامو الجنس في لمتبوعه مباينا بحتى المعطوف يكون وقد‬
‫:كقوله‬
‫2ألقاها نعله حتى والزاد، ... رحله يخفف كي الصحيفة ألقى‬
‫.نعله حتى 3يثقله ما ألقى :المعنى أل ن‬
‫موضعها يصلح أن :وع المتها ،"بشيء لي يأمر حتى كلمته" :كقوله "لتعليل" حتى "وتأتي"‬
‫."الجنة تدخل حتى أسلم" :ومنه ،"كي"‬
‫:كقوله "منقطع ال ستثناء" تأتي نأ "وقل"‬
‫4قليل لديك وما تجود حتى ... سماحة الفضول من العطاء ليس‬
‫وهو ،"الغاية انتهاء" :معان ث الثة ألح د تأتي حتى" :"المغني" في هشام ابن قال‬
‫.أقلها وهو ،"اال ستثناء في "إ ال" بمعنى" و ،"التعليل" و الغالب،‬
‫ـــــــ‬
‫.بعضيه :ض ع ب في 1‬
‫في والبغدادي "05 /1" الكتاب في سيبويه إليه نسبه النحوي، مروان ألب ي البيت هذا 2‬
‫عن إليه نسبته "89 /3" المغني أبيات شرح في البغدادي وحكى ،"644 /1" األد ب خزانة‬
‫مروان إلى "641 /91" األدب اء معجم في ياقوت ونسبه الملتمس، إلى البعض ونسبه األخ فش،‬
‫.مروان أبي ال النحوي‬
‫من خائفا كان أو به، تنقطع إن فخاف راحلته، جهدت راكبا الشاعر وصف البيت هذا وفي‬
‫.ونعل وزاد كتاب من معه كان ما بإلقاء رحله فخفف يطلبه، عدو‬
‫.يستثقله ما :ش في 3‬
‫للمرزوقي الحماسة شرح" الحماسة في تمام أبو إليه نسبه الكندي، للمقنع البيت 4‬
‫اللبيب مغني أبيات شرح في والبغدادي "273 /1" المغني شواهد حشر في والسيوطي "4371ص‬
‫."201 /3"‬
‫.المال قلة حالة في تعطي أن إ ال سماحة، يعد ال مالك زيادات من إعطاءك إن :والمعنى‬

‫)932/1(‬

‫:أوجه ث الثة على وتستعمل‬
‫.1]والعمل[ المعنى في "إلى" بمنزله جر حرف تكون أن :أحدها‬
‫.وذكرها .أوجه ث الثة من فرقا بينهما أن إ ال الواو، بمنزلة عاطفة تكون أن :الثاني‬
‫.2"تستأنف أي الجمل، بعده تبتدأ حرفا أي ابتداء، حرف تكون أن :الثالث‬
‫ـــــــ‬
‫.اللبيب مغني من زيادة 1‬
‫.بعدها وما 131 /1 اللبيب مغني 2‬

‫)042/1(‬

‫"من"‬
‫أسرى الذي سبحان{ :تعالى قوله نحو .اتفاقا لمكانا في "الغاية الب تداء" 1الجارة "من"‬
‫.درستويه وابن ،3والمبرد الكوفيين عند الزمان وفي ،2 }الحرام المسجد من لي ال بعبده‬
‫هلل{ 5 }فتهجد الليل ومن{ 4 }يوم أول من التقوى على أسس لمسجد{ :تعالى قوله نحو‬
‫.شواهده كثرةل حيان وأبو ،7مالك ابن وصححه 6 }بعد ومن قبل من األم ر‬
‫هذا مجازا، المعاني من غيره في وتكون .حقيقة الغاية ابتداء في فتكون‬
‫ـــــــ‬
‫وما 12 /3 المسالك أوضح ،123-803ص الداني الجنى" في من على الك الم تفصيل انظر 1‬
‫،16 /1 ل آلمدي اإلح كام بعدها، وما 392ص األزه ية ،623-223ص المباني رصف بعدها،‬
‫جمع على المحلي ،04ص القرآن علوم إلى المشوق الفوائد ،53ص إيجازال إلى اإل شارة‬
‫،363-353 /1 اللبيب مغني ،624-514 /4 البرهان ،263 /1 عليه البناني وحاشية الجوامع‬
‫األ صولية والفوائد القواعد ،271ص الصاحبي ،85ص التمهيد بعدها، وما 742 /2 االت قان‬
‫."382ص المفصل ،442 /1 الرحموت فواتح بعدها، وما 051ص‬
‫.اإل سراء سورة من األول ى اآلي ة 2‬
‫النحو إمام المبرد، العباس أبو البصري، األزد ي األك بر عبد بن يزيد بن محمد هو 3‬
‫إعراب" و "القرآن معاني" و "المقتضب" و "الروضة" و "الكامل" مصنفاته أشهر .واللغة‬
‫طبقات في ترجمته انظر" .ذلك غير وقيل هـ852 سنة توفي ."اال شتقاق" و "القرآن‬
‫/91 األدب اء معجم ،423ص القبس نور ،144 /3 اإلع يان وفيات ،101ص واللغويين النحويين‬
‫،142 /3 الرواة إنباه ،091 /2 الذهب شذرات ،762 /2 للداودي المفسرين طبقات ،111‬
‫."9 /6 المنتظم ،962 /1 الوغاة بغية‬
‫.التوبة من 801 اآلي ة 4‬
‫.إل سراءا من 97 اآلي ة 5‬
‫.الروم من 4 اآلي ة 6‬
‫.441ص الفوائد تسهيل انظر 7‬

‫)142/1(‬

‫مجاز ،2التبين في حقيقة :وقيل .غيره في مجاز ،1التبعيض في حقيقة :وقيل .األك ثر قول‬
‫.غيره في‬
‫:ذلك غير "معان" ولمن أي "ولها"‬
‫.الصواعق ألج ل أي 3 }الصواعق من آذانهم في أصابعهم يجعلون{ نحو التعليل، :منها -‬
‫منكم لجعلنا نشاء ولو{ 4 }اآلخ رة من الدنيا بالحياة أرضيتم{ :]نحو[ البدل، :ومنها -‬
‫.بدلكم أي 5 }يخلفون األر ض في م الئكة‬
‫7والن تهاء ،6الفاعل من الغاية الب تداء فتكون -"إلى" مثل - الغاية، انتهاء :ومنها -‬
‫إلى مكاني من أي 8 "السحاب خلل من داري من اله الل رأيت" نحو المفعول، من الفعل غاية‬
‫.السحاب خلل في 01وانتهاؤها الدار، 9من وقع الرؤية فابتداء .8 السحاب خلل‬
‫ـــــــ‬
‫رصف" "الخ ..الدراهم هذه من وخذ الثياب، هذه من والبس الطعام، هذا من كل" نحو 1‬
‫."323ص المباني‬
‫مي ال ومشيت حديد، من وخاتما سمن، من ناون شعير، من وكرا القمح، من رط ال قبضت" نحو 2‬
‫."323ص المباني رصف" ."الخ ..األر ض من‬
‫.البقرة من 91 اآلي ة 3‬
‫.التوبة من 83 اآلي ة 4‬
‫.الزخرف من 06 اآلي ة 5‬
‫.الفعل :ش في 6‬
‫.واالن تهاء :ض ع في 7‬
‫.ش من ساقطة 8‬
‫.في :ش في 9‬
‫.وقع وانتهاؤها :ش في 01‬
‫)242/1(‬

‫الب تداء هي :وقالوا جماعة وأنكره .المعنى هذا إلى أشار سيبويه أن :مالك ابن ذكر‬
‫حق في الغاية الب تداء المثال هذا في جعلها من ومنهم المفعول، 1حق في لكن الغاية،‬
‫."السحاب خلل من ظاهرا داري من اله الل رأيت" :بتقدير الفاعل،‬
‫"رجل من جاءني ما" نحو بالنفي، تصتخ ال نكرة على الداخلة وهي العموم، تنصيص ومنها -‬
‫بل :3يقول أن، يصح ولهذا .2الوحدة ولنفي الجنس لنفي محتم ال دخولها قبل كان فإنه‬
‫.4]"من" دخول بعد ذلك ويمتنع[ .رج الن‬
‫هللا{ :تعالى قوله نحو الفصل، :ومنها -‬ ‫بدخولها وتعرف 5 }المصلح من المفسد يعلم و‬
‫.المتضادين ثاني على‬
‫:7يونس قال .6 }خفي طرف من ينظرون{ :تعالى قوله نحو ."الباء" بمعنى جيئهام :ومنها -‬
‫.بطرف أي‬
‫من خلقوا ماذا أروني{ :تعالى قوله نحو "في" بمعنى مجيئها ومنها -‬
‫ـــــــ‬
‫.ابتداء :ش في 1‬
‫."713ص الداني الجنى" .الواحد فوق ما دون الجنس، هذا من واحد نفي أي 2‬
‫.يقال :ض في 3‬
‫.853 /1 اللبيب مغني من زيادة 4‬
‫.البقرة من 022 اآلي ة 5‬
‫.الشورى من 54 اآلي ة 6‬
‫النحو في البارع اإلم ام ,الرحمن عبد أبو ,البصري النحوي الضبي حبيب بن يونس هو 7‬
‫سنة توفي .وغيرها "األم ثال" و "اللغات" و "القرآن معاني" كتاب مصنفاته أشهر ,واألد ب‬
‫/1 الذهب شذرات ,563 /2 الوعاة بغية ,86/4 الرواة إنباه في ترجمته انظر" هـ 281‬
‫/2 المزهر ,145ص المعارف ،242 /6 اإلع يان وفيات ،15ص واللغويين النحويين طبقات ،103‬
‫."46 /02 األدب اء معجم ,164 ,324 ,993‬

‫)342/1(‬

‫:تعالى قوله يلبدل 2 }لكم عدو قوم من كان فإن{ :تعالى وقوله .األر ض في أي .1 }األر ض‬
‫.3" }مؤمن وهو{"‬
‫أوالده م و ال أموالهم عنهم تغني لن{ 4":تعالى قوله نحو "عند" بمعنى مجيئها :ومنها" -‬
‫هللا من‬  ‫هللا صلى قوله[ ومثله 5 }شيئا‬  ‫.6 "الجد منك الجد ذا ينفع و ال" ]وسلم عليه‬
‫كذبوا الذين القوم من ونصرناه{ :تعالى قوله نحو ،"على" بمعنى مجيئها :ومنها -‬
‫.القوم على أي 7 }بآياتنا‬
‫هللا ذكر من قلوبهم للقاسية فويل{ :تعالى قوله نحو "عن" بمعنى مجيئها :ومنها -‬   ‫.8 }‬
‫ـــــــ‬
‫.فاطر من 04 اآلي ة 1‬
‫.النساء من 29 اآلي ة 2‬
‫.ش من ساقطة 3‬
‫.ش من ساقطة 4‬
‫.عمران آل من 01 اآلي ة 5‬
‫تحفة" والترمذي "011 /2" داود وأبو "514 /1" ومسلم "412 /1" البخاري أخرجه الحديث 6‬
‫/2" الموطأ في مالك وأخرجه مرفوعا، المغيرة عن "07 /3" والنسائي "491 /2 األح وذي‬
‫هللا رسول أن :ونصه .مرفوعا سفيان أبي بن معاوية عن "79 /4" مسنده في وأحمد "009‬
‫هللا صلى‬  ‫هللا إ ال إله الا" :قال الص الة من فرغ إذا كان وسلم عليه‬ ‫له، شريك ال وحده‬
‫لما معطي و ال أعطيت، لما مانع ال اللهم قدير، شيء كل على وهو الحمد، وله الملك له‬
‫. "الجد منك الجد ذا ينفع و ال منعت،‬
‫"الجد منك الجد ذا ينفع و ال" ومعنى .الخظ هو :وقيل .الغنى هو :-الجيم بفتح– والجد‬
‫وقال .الصالح العمل ينفعه وإنما حظه العذاب نزول من االدني في الحظ صاحب ينفع ال أي‬
‫.طاعته تنفعه إنما غناه، منه الغنى ذا ينفع ال معناه :عبيد أبو‬
‫.األن بياء من 77 اآلي ة 7‬
‫.الزمر من 22 اآلي ة 8‬

‫)442/1(‬
‫"إلى"‬
‫.2 الجمهور عند 2 الغاية انتهاء أي "الن تهائها :1إلى"‬
‫هللا إلى أنصاري من{ :تعالى قوله حون "مع" بمعنى" تأتي "و"‬   ‫هللا مع أي 3 }‬ ‫ونحو ،4‬
‫الذود" العرب وقول .6أموالكم مع أي 5 }أموالكم إلى أموالهم تأكلوا و ال{ :تعالى قوله‬
‫.الذود مع أي 7"إبل الذود إلى‬
‫ـــــــ‬
‫,093-583ص الداني الجنى ,بعدها وما 87/1 اللبيب مغني" في "إلى" معاني انظر 1‬
‫,941-441ص األ صولية والفوائد القواعد ,38-08ص المباني رصف ,بعدها وما 282ص ةاالزه ي‬
‫.74/3 المسالك أوضح ,432-232 /4 البرهان ,26 /1 ل آلمدي اإلح كام ,04 /1 المعتمد‬
‫التمهيد ,بعدها وما 161 /2 اإلت قان ,بعدها وما 442/1الرحموت فواتح ,231ص الصاحبي‬
‫وما 771 /2 األ سرار كشف ,بعدها وما 201ص الفصول نقيحت شرح ,بعدها وما 95ص ل ألسنوي‬
‫."بعدها وما 653ص المسودة ,382ص المفصل ,بعدها‬
‫.ش من ساقطة 2‬
‫.عمران آل من 25 اآلي ة 3‬
‫يقال أن حسن وأنما" :وقال واعتمده جريج وابن السدي عن تفسيره في الطبري ذلك روى 4‬
‫هللا إلى"‬ ‫هللا مع" بمعنى "‬ ‫أرادوا ثم ,غيره إلى الشيء ضموا إذا عربال شأن من أل ن "‬
‫."أحيانا "إلى" "مع" مكان جعلوا ,إليه ضم إذا اآلخ ر مع أحدهما بضم عنهما الخبر‬
‫."175ص قتيبة الب ن القرآن مشكل تأويل ,482 /3 الطبري تفسير انظر"‬
‫.النساء من 2 اآلي ة 5‬
‫,231ص الصاحبي ,175ص القرآن مشكل تأويل ,38ص المباني رصف ,282ص األزه ية انظر 6‬
‫.382ص المفصل‬
‫العرب ولسان "175ص" القرآن مشكل وتأويل "812/1" للفراء القرآن معاني في ورد المثل 7‬
‫"87 /1" اللبيب ومغني "683ص" الداني والجنى "482 /3" الطبري وتفسير "761 /3"‬
‫هو :والذود الكثير، إلى يؤدي حتى القليل إلى القيليل اجتماع في يضرب وهو .وغيرها‬
‫.العشرة إلى الث الثة من اإلب ل، من القطيع‬

‫)542/1(‬

‫هللا إلى أنصاري من{ :تعالى قوله في "إلى" :عبيدة وأبو 1الحسن وقال‬   ‫،"في" بمعنى }‬
‫هللا ذات في أعواني من :أي‬   ‫.2وسبيله‬
‫"إلى" بعد ما وهو "انتهاؤها ال" 3المغيا في "داخل" الغاية ابتداء أي "وابتداؤها"‬
‫دخول وعدم األو ل لدخول الصحيح، على تسعة 4لزمه ."عشرة إلى درهم من له" :قال فلو‬
‫.العاشر‬
‫5"كالمرافق" المحدود، جنس من الغاية كانت إن :وقيل .ثمانية فيلزمه يدخ الن ال :وقيل‬
‫.6 }الليل إلى الصيام أتموا{ كـ تدخل ف ال وإ ال دخلت،‬
‫ـــــــ‬
‫فن، كل في ج اللته على المجمع البصرة أهل إمام سعيد، أبو البصري، يسار بن الحسن هو 1‬
‫كتبه أشهر والعبادة، والورع والزهد العلم جمع وفض الئهم، التابعين سادات من وهو‬
‫،741 /1 للداودي المفسرين طبقات في ترجمته انظر" .هـ011 سنة توفي ."القرآن تفسير"‬
‫/1 واللغات األ سماء تهذيب ،044ص رفالمعا ،631 /1 الذهب شذرات ،453 /1 األع يان وفيات‬
‫."332 /3 الصفوة صفة ،161‬
‫قوله في عبيدة أبي قول أل ن معا، للقولين دمج فيه عبيدة وأبي الحسن عن المصنف نقل 2‬
‫هللا إلى أنصاري من{ :سبحانه‬  ‫هللا ذات في أعواني من أي }‬ ‫مجاز" كتابه في ذكره .‬
‫نقل فقد الحسن أما ."174 /2" "المحيط بحرال" في حيان أبو عنه وحكاه "49 /1" "القرآن‬
‫هللا إلى السبيل في أنصاري من أي :اآلي ة في قال أنه عنه حيان إبو‬  ‫/2 المحيط البحر" .‬
‫."174‬
‫.المعنى :ش في 3‬
‫.ض من ساقطة 4‬
‫.]6 المائدة[ }المرافق إلى وأيديكم{ :تعالى قوله في أي 5‬
‫.البقرة من 781 اآلي ة 6‬

‫)642/1(‬
‫"ىعل"‬
‫على واستوت{ :نحو .2ذاتيا كان سواء "ال ستع الء" تكون أن معانيها أشهر 1"على"‬
‫.4 }فيها عليهم وكتبنا{ :نحو معنويا أو 3}الجودي‬
‫باب في - "فروعه" في مفلح ابن قال .وغيرهم أصحابنا عند "ل إليجاب هي" أيضا تكون "و"‬
‫.5"الوجوب في ظاهرة "على" و" : - الزكاة إخراج‬
‫.ذلك غير "معان ولها"‬
‫على فتوكل عزمت فإذا{ :تعالى قوله في "النهر" في حيان أبو قال .التفويض :أحدها -‬
‫هللا‬ ‫هللا إلى فيه تفويضك فاجعل اال ستشارة، بعد أمر على قلبك عقدت إذا" :6 }‬  ‫.7"‬
‫.9 }حبه على المال وآتى{ :تعالى قوله نحو :8المصاحبة :الثاني -‬
‫ـــــــ‬
‫األزه ية ،751-251 /1 اللبيب مغني ،084-074ص الداني الجنى" في "على" معاني انظر 1‬
‫،43ص اإلي جاز إلى اإل شارة ،651ص الصاحبي بعدها، وما 173ص المباني رصف ،882-582ص‬
‫اإلق ران معترك ،785 ،375ص القرآن مشاكل تأويل ،93ص القرآن علوم إلى المشوق الفوائد‬
‫بعدها، وما 04 /3 المسالك أوضح بعدها، ماو 482 /4 البرهان بعدها، وما 102 /2‬
‫بعدها، وما 371 /2 األ سرار كشف ،36 /1 ل آلمدي اإلح كام بعدها، وما 102 /2 اإلت قان‬
‫المفصل ،743 /1 عليه البناني وحاشية الجوامع جمع على المحلي ،342 /1 الرحموت فواتح‬
‫."782ص‬
‫.حسيا أي 2‬
‫.هود من 44 اآلي ة 3‬
‫.ئدةالما من 54 اآلي ة 4‬
‫.455 /2 الفروع 5‬
‫.عمران آل من 951 اآلي ة 6‬
‫.99 /3 النهر تفسير 7‬
‫."076 /2 األق ران معترك ،351 /1 اللبيب مغني انظر" ."مع" كـ إي 8‬
‫.البقرة من 771 اآلي ة 9‬

‫)742/1(‬

‫:الشاعر قول نحو 1المجاوزة :الثالث‬
‫هللا لعمر ... قشير بنو علي رضيت إذا‬    ‫2رضاها أعجبني‬
‫.عني رضيت إذا :أي‬
‫هللا ولتكبروا{ :تعالى قوله نحو التعليل، :الرابع‬    ‫.لهدايتكم :أي 3 }هداكم ما على‬
‫6 5 }سليمان ملك على الشياطين تتلوا ما واتبعوا{ :تعالى قوله نحو ،4الظرفية :الخامس‬
‫.6 سليمان ملك في أي‬
‫من ييأس ال أنه على نعه،ص لسوء الجنة يدخل ال ف الن" :7كقولك اال ستدراك، :السادس‬
‫هللا رحمة‬ ‫.ييأس ال لكن أي "‬
‫هللا صلى قوله نحو الزيادة، :السابع‬    ‫."8يمين على حلف من" :وسلم عليه‬
‫ـــــــ‬
‫:ع وفي ."743 /1 الجوامع جمع على المحلي ،351 /1 اللبيب مغني" ."عن" كـ أي 1‬
‫.للمجاوزة‬
‫المغني أبيات شرح" الكاتب أدب شرح يف الجواليقي له نسبه العقيلي، للقحيف البيب 2‬
‫األد ب خزانة في والبغدادي "614 /1" المغني شواهد شرح في والسيوطي "232 /3 للبغدادي‬
‫.وغيرهم "782ص" األزه ية في والهروي "942 /4"‬
‫.البقرة من 581 اآلي ة 3‬
‫."076 /2 األق ران معترك" ."في" كـ أي 4‬
‫.البقرة من 201 اآلي ة 5‬
‫.ش من ساقطة 6‬
‫.كقوله :ض ش في 7‬
‫هللا صلى النبي عن سمرة بن الرحمن وعبد هريرة وأبو حاتم بن عدي رواه 8‬    ‫وسلم، عليه‬
‫عن وليكفر خير، هو الذي فليأت منها، خيرا غيرها فرأى يمين على حلف من" :ولفظه‬
‫والدارمي ماجة وابن والنسائي والترمذي داود وأبو ومسلم البخاري إخرجه . "يمينه‬
‫ابن سنن ،2721 /3 مسلم صحيح ،951 /8 البخاري صحيح انظر" .وغيرهم مسنده في مدوأح‬
‫بعدها، وما 762 /8 األوط ار نيل ،681 /2 الدارمي سنن ،652 /4 أحمد مسند ،186 /1 ماجة‬
‫."742 /2 الخفا كشف‬
‫)842/1(‬

‫.يمينا 1أي‬
‫.2مذاهب أربعة "على" ففي :ذلك علمت إذا‬
‫فتكون .جر حرف عليها دخل إذا إ ال حرف، أنها : - البصريين عند ورالمشه وهو - أحدها‬
‫:الشاعر كقول اسما‬
‫3ظمؤها تم ما بعد عليه من غدت‬
‫مجرورها يكون أن وهو .آخر موضع في اسما تكون 4أنها : - األخ فش قال وبه - الثاني‬
‫.5 }زوجك عليك أمسك{ :تعالى قوله نحو .واحد لمسمى ضميرين متعلقها وفاعل‬
‫وابن 7خروف وابن 6طاهر ابن عند دائما اسم أنها : الثالث‬
‫ـــــــ‬
‫.حلف من أي :ض في 1‬
‫.بعدها وما 662 /3 للبغدادي المغني أبيات شرح انظر 2‬
‫/11" اللسان في منظور ابن له نسبه القطا، فيه يصف العقيلي لمزاحم بيت صدر هذا 3‬
‫األل فية شروح شواهد شرح في والعيني "824ص" االق تضاب في البطليوسي السيد وابن "383‬
‫وحكى ،"552 /4" األد ب وجزانة "762 /3" المغني أبيات شرح في والبغدادي "103 /3"‬
‫:وعجزه ،"624 /1" المغني شواهد شرح في السيوطي إليه نسبته‬
‫مجهل ببيداء قيض وعن تصل‬
‫.أن :ش في 4‬
‫.اآلح زاب من 73 اآلي ة 5‬
‫هو :والخدب .بالخدب المعروف بكر، أبو اإل شبيلي، األن صاري هرطا بن أحمد بن محمد هو 6‬
‫في توفي .خروف ابن تتلمذ وعليه وأئمتهم، النحويين حذاق من كان وقد .الطويل الرجل‬
‫."881 /4 الرواة إنباه ،82 /1 الوعاة بغية في ترجمته انظر" .هـ085 حدود‬
‫كان النحوي، األن دلسي خروف بن الحسن أبو الدين، نظام علي، بن محمد بن علي هو 7‬
‫"الجمل شرح" و "سيبويه كتاب شرح" مصنفاته أشهر األ صول، في ماهرا العربية، في إماما‬
‫/4 الرواة إنباه ،302 /2 الوعاة بغية في ترجمته انظر" .ذلك غير وقيل هـ906 سنة وفي‬
‫."22 /3 األع يان تايفو،681‬

‫)942/1(‬

‫.3سيبويه عن كيوح واآلم دي 2والشلوبين 1الطراوة‬
‫مجرور عليها يدخل جر بحرف 5وتقدر :4السيرافي قال وبه .دائما حرف أنها :والرابع‬
‫.محذوف‬
‫ـــــــ‬
‫هللا عبد بن محمد بن سليمان هو 1‬  ‫النحوي الطراوة، بن الحسين أبو المالقي، السبائي‬
‫بها تفرد حوالن في آراء له" :السيوطي قال .المجيد والشاعر البارع، واألدي ب الماهر،‬
‫،206 /1 الوعاة بغية في ترجمته انظر" .هـ825 سنة توفي "النحاة جمهور فيها وخالف‬
‫."701 /4 الرواة إنباه‬
‫العربية إمام النحوي، اإل شبيلي األزد ي علي أبو األن دلسي، عبم بن محمد بن عمر هو 2‬
‫كتاب على يقتعل" كتبه من .األ شقر األب يض :األن دلس بلغة تعني والشلوبين .عصره في‬
‫انظر" .هـ546 سنة توفي .النحو في "التوطئة" و "الجزولية على شرحان" و "سيبويه‬
‫وفيات ،232 /5 الذهب شذرات ،422 /2 الوعاة بغية ،233/2 الرواة إنباه في ترجمته‬
‫."321 /3 األع يان‬
‫.013 /2 لسيبويه الكتاب انظر 3‬
‫هللا عبد بن الحسن هو 4‬  ‫الفقيه النحوي القاضي، السيرافي سعيد أبو المرزبان، بن‬
‫الوقف" و "البصريين النحويين أخبار" و "سيبويه كتاب شرح" مصنفاته أشهر الع المة،‬
‫األدب اء معجم في ترجمته انظر" .هـ836 سنة توفي ."دريد ابن مقصورة شرح" و "واالب تداء‬
‫طبقات ،063 /1 األع يان وفيات ،705 /1 الوعاة بغية ،59 /7 المنتظم ،332-541 /8‬
‫."56 /3 الذهب شذرات ،313 /1 الرواة إنباه ،911ص واللغويين النحويين‬
‫.ش من ساقطة 5‬

‫)052/1(‬
‫"في"‬
‫األر ض أدنى في الروم غلبت الم{ :تعالى قوله مثالهما ومكانا زمانا "لظرف" تكون 1"في"‬
‫.للزمان :ةوالثاني للمكان، :فاألول ى ،2 }سنين بضع في سيغلبون غلبهم بعد من وهم‬
‫:كقولك معنيين، يكونان وقد ."الدار في زيد" كقولك جسمين، ومظروفه الظرف يكون وقد‬
‫في اإلي مان" :كقولك معنى والمظروف جسما، الظرف يكون وقد ."القناعة في البركة"‬
‫.3 }تكذيب في كفروا الذين بل{ :تعالى قوله نحو وعكسه ،"القلب‬
‫قوله "في" 6البصريين وأكثر .5البقاء 4أبي "قول ىعل" للظرفية وهي أي "بمعناه وهي"‬
‫.7 }النخل جذوع في وأل صلبنكم{ :تعالى‬
‫ـــــــ‬
‫رصف ،352-052ص الداني الجنى بعدها، وما 673 /1 السول نهاية" في "في" معاني انظر 1‬
‫المسالك أوضح بعدها، وما 281 /1 اللبيب مغني ،282-772ص األزه ية ،193-883ص المباني‬
‫إلى اإل شارة ،765ص القرآن مشكل تأويل بعدها، وما 203 /4 البرهان بعدها، وما 83 /3‬
‫الصاحبي بعدها، وما 73ص القرآن علوم إلى المشوق الفوائد بعدها، وما 13ص اإلي جاز‬
‫والفوائد القواعد ،06ص التمهيد ،26 /1 ل آلمدي اإلح كام ،301ص الفصول تنقيح شرح ،751ص‬
‫بعدها، وما 181 /2 األ سرار كشف بعدها، وما 112 /2 اإلت قان بعدها، وما 941ص األ صولية‬
‫/1 الرحموت فواتح بعدها، وما 843 /1 عليه البناني وحاشية الجوامع جمع على المحلي‬
‫."بعدها وما 071 /3 األق ران معترك ،482ص المفصل بعدها، وما 742‬
‫.الروم من 4-1 اآلي ة 2‬
‫.البروج من 91 اآلي ة 3‬
‫.ألب ي :ش في 4‬
‫.421 /2 الرحمن به من ما إم الء 5‬
‫.النحويين :ش في 6‬
‫.طه من 17 اآلي ة 7‬

‫)152/1(‬

‫تمكن لما .للمصلوب ظرفا صار الجذع كأن .2مجازا للظرف :والبيضاوي 1الزمخشري وجعلها‬
‫.4الظرف من المظروف 3تمكن عليه‬
‫لهم أم{ :تعالى كقوله مالك؛ وابن الكوفيين كقول ،"على" بمعنى هي :األ صحاب أكثر وقال‬
‫.عليها :أي 6 }األر ض في سيروا قل{ :تعالى وكقوله عليه، أي 5 }فيه يستمعون سلم‬
‫.السماء على أي 7 }السماء في من أأمنتم{ :تعالى وكقوله‬
‫.8تمثيله وتقدم "ال ستع الء" "في" تأتي "و"‬
‫.ألج له أي 9 }فيه لمتنني الذي فذلكن{ :تعالى قوله نحو "وتعليل"‬
‫ـــــــ‬
‫، جار الزمخشري، الخوارزمي محمد بن عمر بن محمود هو 1‬    ‫ع المة القاسم، أبو هللا‬
‫.المختلفة الفنون في الحسان المصنفات صاحب والبيان، واللغة والنحو والحديث التفسير‬
‫في "الب الغة أساس" و الحديث غريب في "الفائق" و التفسير في "الكشاف" كتبه أشهر‬
‫معجم" و األ صول في "المنهاج" و األم ثال في "المستقصى" و النحو في "المفصل" و اللغة‬
‫بعدها، وما 452 /4 األع يان وفيات في ترجمته انظر" .هـ835 سنة توفي .وغيرها "الحدود‬
‫/3 الرواة إنباه ،972 /2 الوعاة بغية بعدها، وما 413 /2 للداودي المفسرين طبقات‬
‫."بعدها وما 621 /91 األدب اء معجم ،811 /4 الذهب شذرات ،211 /01 المنتظم ،562‬
‫.مجاز :ش في 2‬
‫.ش من ساقطة 3‬
‫.573 /1 السول نهاية شرحه مع للبيضاوي الوصول ومنهاج 482ص للزمخشري المفصل انظر 4‬
‫.الطور من 83 اآلي ة 5‬
‫.األن عام من 11 اآلي ة 6‬
‫.الملك من 61 اآلي ة 7‬
‫مغني انظر" .ذلك إلى وما ]17 طه[ }لالنخ جذوع في وأل صلبنكم{ :تعالى قوله نحو 8‬
‫."381 /1 اللبيب‬
‫.يوسف من 23 اآلي ة 9‬

‫)252/1(‬

‫.2والبيضاوي الرازي وأنكره .1 }عظيم عذاب فيه أفضتم فيما لمسكم{ :ومنه‬
‫هللا صلى[ كقوله "سببية" أيضا "في" تأتي "و"‬   ‫"مائة 3المؤمنة النفس في" :]وسلم عليه‬
‫.6هرة بسبب أي 5 "هرة في النار امرأة دخلت" و 4‬
‫في ادخلوا{ 7 }زينته في قومه على فخرج{ :تعالى قوله نحو "مصاحبة" لـ أيضا تأتي "و"‬
‫.مصاحبين معهم أي 8 }خلت قد أمم‬
‫يستعمل الركوب إذ 9 }فيها اركبوا وقال{ :تعالى قوله نحو "توكيد" لـ أيضا تأتي "و"‬
‫.توكيدا مزيدة فهي "في" بدون‬
‫ـــــــ‬
‫.النور من 41 اآلي ة 1‬
‫.773 ،573 /1 ل ألسنوي وشرحه للبيضاوي النهاج انظر 2‬
‫.نحر المؤمنة :ش في 3‬
‫هللا صلى النبي كتاب من قطعه الحديث 4‬   ‫أهل إلى حزم بن عمرو مع بعثه الذي وسلم عليه‬
‫من مائة الدية النفس في وأن" ولفظه والديات، والسنن الفرائض فيه وبين اليمن،‬
‫وعبد حبان وابن والنسائي المراسيل في داود وأبو الموطأ في مالك أخرجه وقد ."اإلب ل‬
‫:الحاكم قال .الجارود وابن خزيمة وابن وأحمد والدارقطني والبيهقي والحاكم الرزاق‬
‫في حزم بن عمرو كتاب :حنبل بن أحمد وقال .اإل س الم قواعد من وهو صحيح، إسناده‬
‫،948 /2 مالك موطأ ،37 /8 البيهقي سنن ،243-933 /2 الراية نصب انظر" .صحيح الصدقات‬
‫."542 /3 الس الم سبيل ،56 /7 األوط ار نيل‬
‫مرفوعا، هريرة أبي عن مسنده في وأحمد ماجة وابن ومسلم البخاري أخرجه الحديث 5‬
‫صحيح ،751 /4 البخاري صحيح انظر" .مرفوعا عمر ابن عن أيضا والبخاري الدارمي وأخرجه‬
‫كشف ،133 /2 الدارمي سنن ،962 /2 أحمد مسند ،1241 /2 ماجة ابن سنن ،0112 /4 مسلم‬
‫."304 /1 الخفا‬
‫.مصاحبة :ش في 6‬
‫.القصص من 97 اآلي ة 7‬
‫.األع راف من 82 اآلي ة 8‬
‫.هود من 14 اآلي ة 9‬

‫)352/1(‬

‫فيمن رغبت" :كقوله .محذوفة أخرى عن عوضا الزائدة وهي "تعويض" لـ أيضا تأتي "و"‬
‫.فيه أي ،"ترغب‬
‫.به 2يلزمكم أي 1 }فيه يذرؤكم{ :تعالى قوله نحو "الباء بمعنى" "في" تأتي "و"‬
‫إليها أي 3 }أفواههم في أيديهم فردوا{ :تعالى قوله نحو "إلى" بمعنى أيضا تأتي "و"‬
‫.غيظا‬
‫:4القيس امرئ كقول الجارة، "من" بمعنى "و"‬
‫6أحوال ث الثة في 5اشهر ث الثين ... عهده أحدث كان من يعمن وهل‬
‫.أحوال ث الثة من أي‬
‫ـــــــ‬
‫.الشورى من 11 اآلي ة 1‬
‫"المغني" في هشام ابن قول والصواب .بصواب وليس كلها، الخطية األ صول في كذا 2‬
‫معناها إن :قالوا حيث "الجوامع جمع شرح" في والحلي "الداني الجنى" في والمرادي‬
‫أزواجا أنفسكم من لكم جعل واألر ض السماوات طرفا{ اآلي ة سياق أن حيث ،"به يكثركم"‬
‫مغني ،943 /1 الجوامع جمع على المحلي انظر" . }فيه يذرأكم أزواجا األن عام ومن‬
‫."152ص الداني الجنى ،381 /1 اللبيب‬
‫.إبراهيم من 9 اآلي ة 3‬
‫بذي الملقب المشهور، الجاهلي الشاعر الكندي، عمرو بن حجر بن القيس أمرؤ هو 4‬
‫السم أسرع لبسها فلما مسمومة، حلة إليه أرسل قيصر أل ن :خالوية ابن قال .وحالقر‬
‫هللا صلى النبي عن روي وقد القروح، ذا فسمي لحمه، فتثقب إليه،‬    ‫قال أنه وسلم عليه‬
‫تهذيب ،68-25 /1 والشعراء الشعر في ترجمته انظر" ."النار إلى الشعراء قائد هو" :فيه‬
‫."344 /2 مزهرال ،521 /1 واللغات األ ساء‬
‫.حو ال :ش في 5‬
‫"المغني شواهد شرح" في البغدادي له ونسبه ،72ص ديوانه في مروي القيس الم رئ البيت 6‬
‫عهده أقرب كان من ينعم كيف :ومعناه .252ص "الداني الجنى" في والمرادي "97 /4"‬
‫.السكيت وابن األ صمعي قاله !أحوال ث الثة في شهرا ث الثين والنعيم بالرفاهية‬
‫)452/1(‬

‫"ال الم"‬
‫قاله .بدليل إ ال الملك عن أي "عنه يعدل ال حقيقة، للملك" 1الجارة "ال الم" تأتي "و"‬
‫."التمهيد" في أصحابنا من الخطاب 2أبو‬
‫:"3كثيرة معان ولها"‬
‫:وقوله ،5 }الناس بين لتحكم{ :تعالى قوله ومنه ،"لشرفك زرتك" نحو .4التعليل :أحدها‬
‫.تعليق ال تعليل ألن ه يرض، لم أو زيد رضي الحال، في فتطلق ،"زيد ىلرض طالق أنت"‬
‫."للكافرين النار" :نحو ،6اال ستحقاق :الثاني‬
‫."للمؤمنين الجنة" نحو ،7االخ تصاص :الثالث‬
‫فإن .أخص 8اال ستحقاق بأن واالخ تصاص، اال ستحقاق بين القرافي وفرق‬
‫ـــــــ‬
‫األزه ية ،342-932 /2 األق ران معترك ،931-59ص نيالدا الجنى" في ال الم معاني انظر 1‬
‫-812ص المباني رصف ،62-51ص فارس الب ن ال المات ،541ص الفوائد تسهيل بعدها، وما 892ص‬
‫وما 623-682ص المفصل ،162-822 /1 اللبيب مغني ،275-965ص القرآن مشكل تأويل ،652‬
‫على المحلي ،53-92 /3 سالكالم أوضح ،053-933/4 البرهان ،722-422 /2 اإلت قان بعدها،‬
‫تنقيح شرح ،611-211ص الصاحبي بعدها، وما 053 /1 عليه البناني وحاشية الجوامع جمع‬
‫."26/1 ل آلمدي اإلح كام بعدها، وما 301ص الفصول‬
‫.ابن :ش في 2‬
‫.ش من ساقطة 3‬
‫."043 /4 البرهان" ."أجل من" موضعها يصلح التي وهي 4‬
‫.النساء من 501 اآلي ة 5‬
‫."822 /1 اللبيب مغني" ."وذات معنى بين الواقعة وهي" :هاشم ابن قال 6‬
‫.متعلقه عليه دل ما باعتبار نسبة والثاني األو ل بين أن على تدل أنها ومعناه 7‬
‫."933 /4 البرهان"‬
‫.االخ تصاص :كلها الخطية األ صول وفي .الفصول تنقيح شرح في كذا 8‬

‫)552/1(‬

‫الشيء يختص وقد .للدار 1وبالباب بالسرج، للفرس شهدت كما ادة،الع به شهدت ما ضابطه‬
‫يكون أن اإلن سان لوازم من ليس فإنه ."لزيد ابن هذا" :نحو عادة، شهادة غير من بالشيء‬
‫.2ولد له‬
‫آل فالتقطه{ :نحو المآل وب الم الصيرورة، فال الم عنها ويعبر العاقبة، ال م :الرابع‬
‫.3 }وحزنا عدوا لهم ليكون فرعون‬
‫.4 }للفقراء الصدقات إنما{ :ومنه ."دينارا لزيد وهبت" :نحو .التمليك :الخامس‬
‫هللا{ :نحو .الملك شبه :السادس‬ ‫.5 }أزواجا أنفسكم من لكم جعل و‬
‫هللا كان وما{ :نحو كان، نفي أي النفي، توكيد :السابع‬    ‫ويعبر ،6 }فيهم وأنت ليعذبهم‬
‫.7ذكره سبق ما نفي هو الجحد أل ن نفي؛ بعد لمجيئها الجحود، فال الم عنها‬
‫كنتم إن{ :نحو .بالتأخير ضعيف عامل لتقوية الداخلة وهي .التوكيد لمطلق :الثامن‬
‫لما فعال{ :نحو العمل في فرعا لكونه أو الرؤيا، تعبرون :األ صل 8 }تعبرون للرؤيا‬
‫.مقيسان وهذان 9 }يريد‬
‫ـــــــ‬
‫.الباب :كلها الخطية األ صول وفي .الفصول تنقيح شرح في كذا 1‬
‫.401ص الفصول تنقيح شرح 2‬
‫.القصص من 8 اآلي ة 3‬
‫.التوبة من 06 اآلي ة 4‬
‫.النحل من 27 اآلي ة 5‬
‫.األن فال من 33 اآلي ة 6‬
‫لنفي توكيدا ذكرت وإنما بدونها، الك الم تم سقطت لو أنها وضابطها" :الزركشي قال 7‬
‫"443 /4 البرهان" ."الكون‬
‫.وسفي من 34 اآلي ة 8‬
‫.البروج من 61 اآلي ة 9‬

‫)652/1(‬
‫زيادة سيبويه يذكر ولم .2 "}لكم ردف{ نحو" المفعول على بدخولها 1بها أكد وربما‬
‫.3الفارسي وتابعه ال الم،‬
‫.5 }لها أوحى ربك بأن{ 4 }ميت لبلد سقناه{ :نحو "إلى" بمعنى تكون أن :التاسع‬
‫لدنك من لي فهب{ :مالك ابن منه وجعل ."رولعم زيدا أضرب ما" نحو التعدية، :العاشر‬
‫.الملك تشبه إنها :وقيل .6 }وليا‬
‫عن 8حرملة عن البيهقي وحكى ،7 }ل ألذقان يخرون{ :نحو "على" بمعنى :عشر الحادي‬
‫هللا صلى قوله في الشافعي‬  ‫.عليهم :المراد أن 9 "الوال ء لهم واشترطي " :وسلم عليه‬
‫ـــــــ‬
‫.بهما :ض في 1‬
‫.ش من ساقطة وهي النمل، من 27 ةاآل ي 2‬
‫علوم في عصره إمام النحوي، الفارسي علي أبو الغفار، عبد بن احمد بن الحسن هو 3‬
‫و "والممدود المقصور" و "التذكرة" و النحو في "اإلي ضاح" مصنفاته أشهر .العربية‬
‫وما 163 /1 األع يان وفيات في ترجمته انظر" .هـ773 سنة توفي "القراءات في الحجة"‬
‫الذهب شذرات بعدها، وما 372 /1 الرواة إنباه بعدها، وما 232 /7 االدب اء معجم بعدها،‬
‫."694 /1 الوعاة بغية ،831 /7 المنتظم ،88 /3‬
‫.األع راف من 75 اآلي ة 4‬
‫.الزلزلة من 5 اآلي ة 5‬
‫.مريم من 5 اآلي ة 6‬
‫.اإل سراء من 701 اآلي ة 7‬
‫هللا عبد بن يحيى بن حرملة هو 8‬  ‫، عبد أبو المصري، تجيبيال‬    ‫صاحب حفص، أبو وقيل هللا‬
‫المبسوط صنف والفقه، للحديث حافظا إماما كان كتبه، رواة وأحد الشافعي اإلم ام‬
‫.وغيرهم الرازيان حاتم وأبو زرعة وأبو ماجة وابن صحيحه في مسلم عنه وروى والمختصر،‬
‫/2 الذهب شذرات ،551 /1 واللغات األ سماء تهذيب في ترجمته انظر" .هـ342 سنة توفي‬
‫."بعدها وما 721 /2 للسبكي الشافعية طبقات ،353 /1 األع يان وفيات ،301‬
‫أن أهلها اشترط إذا فتعتقها، تشتريها أن عائشة أرادت لما بريرة قصة في ورد الحديث 9‬
‫= يكون‬

‫)752/1(‬

‫ليوم لقسطا الموازين ونضع{ :وتعالى سبحانه قوله نحو "في" بمعنى :عشر الثاني‬
‫.1 }القيامة‬
‫هللا صلى كقوله مجراها، يجري وما الوقتية، أي "عند" بمعنى :عشر الثالث‬       ‫:وسلم عليه‬
‫عند أي "كذا من ليال لخمس كتبته" :3قوله ومنه .2 "لرؤيته وأفطروا لرؤيته، صوموا"‬
‫.انقضائها‬
‫قدمت يتنيل يا{ ،5 }الشمس لدلوك الص الة أقم{ :تعالى قوله ومنه :4الزمخشري قال‬
‫.6 }لحياتي‬
‫.منه أي "صراخا له سمعت" نحو "من" بمعنى :عشر الرابع‬
‫ـــــــ‬
‫:لعائشة والس الم الص الة عليه فقال الشرط، هذا على شراءها عائشة فرفضت لهم، الوال ء =‬
‫النبي قام ثم ذلك، عائشة ففعلت "إعتق لمن الوال ء فإن الوالء ، لهم واشترطي خذيها"‬
‫هللا صلى‬    ‫ليست شروطا يشترطون رجال بال فما بعد، أما" :فقال الناس في فخطب وسلم عليه‬
‫، كتاب في‬      ‫هللا كتاب في ليس شرط من كان ما هللا‬ ‫قضاء شرط، مائة كان وإن باطل، فهو‬
‫هللا‬    ‫والبيهقي والترمذي البخاري أخرجه . "أعتق لمن الوال ء وإنما أوثق، وشرطه أحق،‬
‫،052 /3 البخاري صحيح انظر" .والشافعي للبيهقي ظواللف عائشة، عن األ م في والشافعي‬
‫هللا صلى النبي أقضية ،621 /4 األ م ،592 /01 البيهقي سنن ،864 /4 األح وذي تحفة‬     ‫عليه‬
‫."201ص للقرطبي وسلم‬
‫.األن بياء من 74 اآلي ة 1‬
‫مسلم البخاري وأخرجه مرفوعا، عازب بن والبراء عباس وابن عمر وابن هريرة أبو رواه 2‬
‫،53 /3 البخاري صحيح انظر" .مسنده في وأحمد والبيهقي ماجة وابن والنسائي لترمذيوا‬
‫،035 /1 ماجة ابن سنن ،231 /4 النسائي سنن ،963 /3 األح وذي تحفة ،957 /2 مسلم صحيح‬
‫."734 /2 الراية نصب ،33 /2 الخفا كشف‬
‫.قولك :ش في 3‬
‫.006 /4 ،686 /1 الكشاف انظر 4‬
‫.إل سراءا من 87 اآلي ة 5‬
‫.الفجر من 42 اآلي ة 6‬

‫)852/1(‬

‫ما خيرا كان لو آمنوا للذين كفروا الذين وقال{ :تعالى كقوله "عن" بمعنى :عشر الخامس‬
‫.ذلك عنهم قالوا أي 1 }إليه سبقونا‬
‫بعضهم يخصه ولم به، يتعلق قائل قول عن حكما أو حقيقة غاب من اسم تجر أن :وضابطها‬
‫.القول بعد بما‬
‫عندهم فهو :البصريون وأما .الكوفيين طريق هو :حرف معنى على حرف دالل ة أن اعلم ثم‬
‫على 3 الحرف ذلك معنى معه يصلح ما 3 الحرف ذلك به المتعلق الفعل 2تضمين على‬
‫.الحرف في التجوز من أسهل الفعل في التجوز ويرون الحقيقة،‬
‫ـــــــ‬
‫.األح قاف من 11 اآلي ة 1‬
‫.تضمن :ش في 2‬
‫.ش من ساقطة 3‬

‫)952/1(‬

‫"بل"‬
‫أكرم" و ،"عمرو بل زيد جاء" :نحو "إثبات في مفرد وليها إن وإضراب، لعطف" تأتي 1"بل"‬
‫في زيد وإكرام األول ، المثال في زيد مجيء وهي "قبلها ما حكم فتعطى" "عمرا بل زيدا‬
‫.عمرو وهو المثالين، في "بل" بعد 2أي "بعدها لما" الثاني المثال‬
‫"عمرا بل زيدا تضرب ال" و ،"عمرو بل زيد قام ما" نحو "نفي في" مفرد وليها إن "و"‬
‫ضرب عن والنهي األول ، المثال في زيد قيام نفي وهو "قبلها ما" حكم "تقرر" إنها "فـ"‬
‫."بعدها لما" قبلها ما حكم ضد أي "ضده" تقرر "و" الثاني المثال في زيد‬
‫4وتلميذه ،3الوارث عبد ]وابن[ المبرد وأجاز .الجمهور قول هذا‬
‫ـــــــ‬
‫مغني بعدها، وما 736 /1 األق ران معترك ،062-852 /4 البرهان" في "بل" معاني انظر 1‬
‫بعدها، وما 532ص الداني الجنى بعدها، وما 581 /2 اإلت قان بعدها، وما 911 /1 اللبيب‬
‫،503ص المفصل ،635ص القرآن مشكل تأويل ،132-822ص األزه ية ،751-351ص المباني رصف‬
‫541ص الصاحبي بعدها، وما 901ص الفصول تنقيح شرح بعدها، وما 632 /1 الرحموت فواتح‬
‫وما 531/2 األ سرار كشف بعدها، وما 343 /1 الجوامع جمع على المحلي بعدها، وما‬
‫."بعدها‬
‫.لما أي :ش في 2‬
‫النحوي، الفارسي حسينال أبو الوارث، عبد بن الحسين بن محمد بن الحسين بن محمد هو 3‬
‫"الهجاء كتاب" تصانيفه أشهر بعده، من النحو وإمام وتلميذه، الفارسي علي أبي اخت ابن‬
‫الوعاة بغية ،611 /3 الرواة إنباه في ترجمته انظر" .هـ124 سنة توفي ."الشعر كتاب" و‬
‫."681 /81 االدب اء معجم ،49 /1‬
‫.وتلميذ :ش في 4‬

‫)062/1(‬

‫في وما اإلث بات في كما بعدها، لما األو ل 2الحكم ناقلة تكون أن -ذلك مع - 1الجرجاني‬
‫"عمرا بل زيدا، تضرب ال" :وفي ،"زيد بل عمرو، قام ما" :نحو في عندهم فيحتمل .حكمه‬
‫.أيضا "عمرا تضرب ال" التقدير يكون أن‬
‫:ضربان هوو "وإضراب الب تداء" تكون وإنما "جملة قبل" وقعت إن عاطفة "بل" تكون ال "و"‬
‫}بالحق جاءهم بل جنة به يقولون أم{ :تعالى قوله نحو في السابق الحكم "إلب طال" ضرب -‬
‫.4 }مكرمون عباد بل سبحانه ولدا الرحمن اتخذ وقالوا{ :تعالى قوله ونحو .3‬
‫إلى حكم من الن تقال إضراب أي "انتقال أو" بقوله إليه المشار وهو :الثاني والضرب -‬
‫يظلمون، ال وهم بالحق ينطق كتاب ولدينا{ :تعالى قوله نحو األول ، طالإب غير من حكم‬
‫بل منها شك في هم بل اآلخ رة في علمهم ادارك بل{ :تعالى 6وقوله 5 }غمرة في قلوبهم بل‬
‫منها هم‬
‫ـــــــ‬
‫المشهور، اإلم ام النحوي، الشافعي الجرجاني بكر أبو الرحمن، عبد بن القاهر عبد هو 1‬
‫وكان غيره، عن يأخذ ولم الفارسي علي أبي اخت ابن الوارث عبد بن الحسين أبي عن أخذ‬
‫شرح في المقتصد" و "القرآن إعجاز" كتبه أشهر والبيان، العربية أئمة كبار من‬
‫،601 /2 الوعاة بغية في ترجمته انظر" .هـ174 سنة توفي .وغيرها "الجمل" و "اإلي ضاح‬
‫الوافي ،941 /5 للسبكي الشافعية طبقات ،043 /3 الذهب شذرات ،881/2 الرواة إنباه‬
‫."023 /1 للداودي المفسرين طبقات ،216 /1 بالوفيات‬
‫.حكم :ش في 2‬
‫.المؤمنون من 07 اآلي ة 3‬
‫.األن بياء من 62 اآلي ة 4‬
‫.المؤمنون من 36 ،26 اآلي تان 5‬
‫.وقال :ش في 6‬

‫)162/1(‬

‫2 عنهم خبر من 2 انتقال فيه وإنما سبق، مما شيئا تبطل لم األم ثلة هذه ففي .1 }عمون‬
‫.آخر خبر إلى‬
‫أن :مالك ابن ك الم وظاهر .عنه للمخبر ال للخبر قطع االن تقالي اإل ضراب أن :والحاصل‬
‫."األل فية شرح" في 4ولده به وصرح 3جملة على جملة لكن أيضا، عاطفة هذه‬
‫ـــــــ‬
‫.النمل من 66 اآلي ة 1‬
‫.خبر من عنهم :ش في 2‬
‫.771ص الفوائد تسهيل ظران 3‬
‫، عبد بن محمد بن محمد هو :هذا مالك ابن وولد 4‬     ‫:الصفدي قال .مالك بن الدين بدر هللا‬
‫والعروض والبديع والبيان والمعاني النحو في إماما الخاطر حاد ذكيا فهما إماما كان"‬
‫شرح" و "والده ألفية شرح" مصنفاته أشهر ."واأل صول الفقه في المشاركة جيد والمنطق،‬
‫شذرات ،522 /1 الوعاة بغية في ترجمته انظر" .هـ686 سنة توفي .الحاجبية وشرح "كافيته‬
‫.ش من ساقطة "ولده" كلمة و ."89 /8 للسبكي الشافعية طبقات ،893 /5 الذهب‬

‫)262/1(‬

‫"أو"‬
‫والفرق 2 }يوم بعض أو يوما لبثنا{ :تعالى قوله نحو "لشك" وتأتي عطف، حرف 1"أو"‬
‫بخ الف الشك، على مبنيا إ ال يكون ال "إما" مع الك الم أن :للشك التي "إما" وبين ينهاب‬
‫.الشك يدركه ثم اليقين، على ك المه المتكلم يبني فقد "أو"‬
‫علمت إذا ."عمرو أو زيد قام" نحو بالتشكيك، أيضا 3عنه ويعبر "إبهام" لـ تأتي "و"‬
‫وإبهام المتكلم، جهة من تشكيك فهذا .بالمخاط على اإلي هام قصدت ولكن .منهما القائم‬
‫.السامع جهة من‬
‫."سيرين ابن أو الحسن، جالس" نحو "إباحة" لـ 5أيضا 4"أو" تأتي "و"‬
‫."أختها أو هندا تزوج" ومنه ."درهما أو دينارا خذ" 6نحو "تخيير" لـ أيضا تأتي "و"‬
‫مساكين عشرة إطعام فكفارته{ :تعالى قوله ومنه‬
‫ـــــــ‬
‫رصف ،232-722ص الداني الجنى ،516-216 /1 األق ران معترك" في "أو" معاني رانظ 1‬
‫وما 345ص القرآن مشكل تأويل بعدها، وما 341 /2 األ سرار كشف ،431-131ص المباني‬
‫على المحلي ،871-571 /2 اإلت قان ،17-46 /1 اللبيب مغني ،031-511ص األزه ية بعدها،‬
‫شرح بعدها، وما 721ص الصاحبي ،412-902 /4 رهانالب بعدها، وما 633 /1 الجوامع جمع‬
‫."بعدها وما 402ص المفصل بعدها، وما 832 /1 الرحموت فواتح ،501ص الفصول تنقيح‬
‫.المؤمنون من 311 اآلي ة 2‬
‫.عنها :ز في 3‬
‫.ع ش من ساقطة 4‬
‫.ع من ساقطة 5‬
‫.ز من ساقطة 6‬

‫)362/1(‬
‫الماشية في" :الجبران وحديث 1 }رقبة تحرير أو كسوتهم أو أهليكم تطعمون ما أوسط من‬
‫.2"درهما عشرون أو شاتان‬
‫.اإلب احة في وجوازه التخيير، في الجمع امتناع :بينهما والفرق‬
‫مائة إلى وأرسلناه{ :تعالى قوله 5نحو كالواو 4"جمع مطلق" لـ أيضا 3"أو" تأتي "و"‬
‫.الكوفيين رأي على 6 }يزيدون أو ألف‬
‫مالك ابن عنه وعبر ."حرف أو فعل أو اسم الكلمة" نحو "تقسيم" لـ اأيض تأتي "و"‬
‫."التقسيم لفظ من أولى إنه" :وقال .7بالتفريق‬
‫."حقي تقضيني أو ألل زمنك" نحو "إلى بمعنى" أيضا "أو" تأتي "و"‬
‫إ ال أي ،"يسلم أو الكافر ألق تلن" نحو "إ ال" بمعنى أيضا تأتي "و"‬
‫ـــــــ‬
‫.لمائدةا من 98 اآلي ة 1‬
‫هللا رضي الصديق بكر أبي عن أنس رواه طويل حديث من جزء هذا 2‬    ‫بيان في مرفوعا عنه‬
‫والبيهقي والحاكم وأحمد والنسائي داود وأبو البخاري أخرجه وقد .المواشي زكاة‬
‫نهاية في كتاب هذا :حزم ابن قال .وغيرهما والدارقطني حبان ابن وصححه والشافعي،‬
‫،041 /4 األوط ار نيل انظر" .أحد يخالفه ولم العلماء، بحضرة قالصدي به عمل الصحة،‬
‫،063 /1 الحاكم مستدرك ،152 /1 السندي بحاشية البخاري صحيح ،953 /1 داود أبي سنن‬
‫."31 /5 النسائي سنن ،001 /4 البيهقي سنن‬
‫.ش من ساقطة 3‬
‫.الجمع :ع ش في 4‬
‫.في :ش في 5‬
‫.الصافات من 741 اآلي ة 6‬
‫.671ص الفوائد تسهيل انظر 7‬

‫)462/1(‬

‫:2الشاعر قول ومنه .يسلم 1أن‬
‫تستقيما أو كعوبها كسرت ... قوم قناة غمزت إذا وكنت‬
‫.تستقيم أن إ ال أي‬
‫3 }يزيدون أو{ :تعالى بقوله أيضا ومثلوه "بل كـ إضراب" بمعنى "أو" أيضا تأتي "و"‬
‫.الجمع لمطلق اآلي ة في يجعلها 4لم من رأي على‬
‫ـــــــ‬
‫.ش من ساقطة 1‬
‫األغ اني في واأل صبهاني "824/1" سيبويه إليه نسبه ,األع جم زياد أمامة ألب ي البيت 2‬
‫والعيني "261/2" سيبويه أبيات شرح في والسيرافي "821ص" األزه ية في والهروي "09 /31"‬
‫حكىو "502/1" المغني شواهد شرح في والسيوطي "583/4" األل فية شروح شواهد شرح في‬
‫قوما هجا إذا أنه :البيت ومعنى ."07/2" المغني أبيات شرح في البغدادي إليه نسبته‬
‫.وهجاءه سبه يتركوا أن إ ال ,وأهلكهم بالهجاء أبادهم‬
‫.الصافات من 741 اآلي ة 3‬
‫.ش من ساقطة 4‬

‫)562/1(‬

‫"لكن"‬
‫لحكم مخالفا حكما بعدها لما تنسب أن :اال ستدراك ومعنى "واستدراك لعطف" تكون 1"لكن"‬
‫.بعدها لما مناقض ك الم يتقدمها أن بد ال 2ولذلك قبلها، ما‬
‫.بشرطين واستدراك عطف حرف تكون فإنما ذلك، علمت إذا‬
‫.نهي أو نفي يتقدمها أن :أحدهما‬
‫أشير ذلك وإلى مفرد، 3لها والتالي -النحاة أكثر عند - بالواو تقترن ال أن :والثاني‬
‫لكن زيد يقم ال" و "عمرو لكن زيد قام ما" نحو "نهي أو نفي في ردمف وليها إن" :بقوله‬
‫."عمرو‬
‫وأمر ونهي ونفي إيجاب بعد هنا وتقع عطف، حرف ال "الب تداء جملة قبل" لكن تكون "و"‬
‫.استفهام 4 ال‬
‫ـــــــ‬
‫رصف ،295-685ص الداني الجنى بعدها، وما 323 /1 اللبيب مغني" في "لكن" معاني انظر 1‬
‫/2 األق ران معترك ،232 /2 اإلت قان بعدها، وما 931 /2 األ سرار كشف ،872-472ص نيالمبا‬
‫983/4 البرهان ،071ص الصاحبي بعدها، وما 732 /1 الرحموت فواتح ،503ص المفصل ،842‬
‫."بعدها وما‬
‫.وكذلك :ش في 2‬
‫.ش من ساقطة 3‬
‫.و :ش في 4‬

‫)662/1(‬

‫"الباء"‬
‫"بزيد مررت" نحو "ومجازا" "2 بيدي الحبل 2 أمسكت" نحو "يقةحق إلل صاق" تكون 1"الباء"‬
‫.زيد من يقرب بمكان ألصق وإنما به، يلصق لم المرور فإن‬
‫لو ال إليه يضاف ال كان ما بعد به فيلصق اال سم، إلى الفعل يضاف أن :اإلل صاق ومعنى‬
‫."برأسي مسحت" و ،"برجلي الماء خضت" نحو دخولها،‬
‫آخر، معنى ذلك مع يدخلها وقد له، 3تتجرد قد أنها إ ال إلل صاق،ا عن تنفك ال والباء‬
‫.غيره معنى 4سيبويه لها يذكر لم ولهذا‬
‫:أخر "معان ولها"‬
‫مفعو ال الفاعل تصيير في الهمزة مقام القائمة وهي النقل باء وتسمى التعدية، :أحدها‬
‫هللا ذهب{ :تعالى قوله 5نحو‬
‫ـــــــ‬
‫-241ص المباني رصف ،792-492ص األزه ية ،65 -63ص الداني جنىال" في الباء معاني انظر 1‬
‫-252 /4 البرهان ،875 ،575 ،865ص القرآن مشكل تأويل ،811-601 /1 اللبيب مغني ،251‬
‫اإل شارة ،701-501ص الصاحبي ،83-53 /3 المسالك أوضح ،736-436 /1 األق ران معترك ،752‬
‫شرح بعدها، وما 14ص القرآن علوم لىإ المشوق الفوائد بعدها، وما 63ص اإلي جاز إلى‬
‫األ صولية والفوائد القواعد ،26 /1 ل آلمدي اإلح كام بعدها، وما 401ص الفصول تنقيح‬
‫جمع على المحلي ،582ص المفصل ،581-281 /2 االت قان ،242 /1 الرحموت فواتح ،341 ،041ص‬
‫."653ص المسودة بعدها، وما 761 /2 األ سرار كشف بعدها، وما 243 /1 الجوامع‬
‫.بالحبل :ش في 2‬
‫.تجرد :ش في 3‬
‫.403 /2 لسيبويه الكتاب انظر 4‬
‫.في :ش في 5‬

‫)762/1(‬

‫.2 نورهم ذهب 2 :وأصله 1 }بنورهم‬
‫قطعت" و ،"بالقلم كتبت" :نحو ونحوها، الفعل آلة على الداخلة وهي :اال ستعانة :الثاني‬
‫.3 }والص الة بالصبر واستعينوا{ ومنه ،"بالسكين‬
‫باء "التسهيل" في وأدرج 4 }بذنبه أخذنا فك ال{ :تعالى قوله نحو السببية :الثالث‬
‫.5السببية باء في اال ستعانة‬
‫.6 }هادوا الذين من فبظلم{ :تعالى قوله نحو التعليلية، :الرابع‬
‫.7كاألم ارة فهو لمسببه، السبب بخ الف لمعلولها، موجبة العلة أن :بينهما والفرق‬
‫مصحوبها وعن عنها يغني أو "مع" 9موضعها في يصلح 8"التي وهي" حبة،المصا :الخامس‬
‫.11محقا أو الحق، مع أي 01 }بالحق الرسول جاءكم قد{ :تعالى قوله نحو الحال‬
‫:تعالى قوله نحو ،21 للزمان "في" بمعنى 21 الظرفية :السادس‬
‫ـــــــ‬
‫.البقرة من 71 اآلي ة 1‬
‫هللا أذهب :ش في 2‬  ‫.نورهم‬
‫.البقرة من 54 آيةال 3‬
‫.العنكبوت من 04 اآلي ة 4‬
‫.541ص مالك الب ن الفوائد تسهيل انظر 5‬
‫.النساء من 061 اآلي ة 6‬
‫.كاإل شارة :ش في 7‬
‫.الذي وهو :ب ز ض ع في 8‬
‫.موضوعها :ض في 9‬
‫.النساء من 071 اآلي ة 01‬
‫.حقا :ش في 11‬
‫.الزمان في معنى :ش في 21‬

‫)862/1(‬

‫هللا نصركم ولقد{ :تعالى قوله نحو وللمكان 1 }وبالليل مصبحين عليهم مرونلت وإنكم{‬
‫."بهجة بك المك" نحو مجازية، الظرفية كانت وربما ،2 }ببدر‬
‫هللا صلى[ قوله نحو ،"بدل" موضعها يجيء بأن البدلية :السابع‬   ‫:الحديث في ]وسلم عليه‬
‫.بدلها أي 3 "النعم حمر بها يسرني ما"‬
‫،"بألف الفرس اشتريت" نحو .4واألع واض األث مان على الداخلة وهي ابلة،المق :الثامن‬
‫بآياتي تشتروا و ال{ :تعالى قال .المثمن على دخلت وربما .الثمن على غالبا ودخولها‬
‫.قليل بثمن آياتي تشتروا و ال :يقل ولم 5 }قلي ال ثمنا‬
‫بعد وتقل 6 }خبيرا به فاسأل{ :نحو السؤال بعد وتكثر "عن" بمعنى المجاوزة :التاسع‬
‫أنها على الشلوبين وتأوله كوفي، مذهب وهو 7 }بالغمام السماء تشقق ويوم{ :نحو غيره‬
‫.السببية باء‬
‫ـــــــ‬
‫.الصافات من 831 ،731 اآلي تان 1‬
‫.عمران آل من 321 اآلي ة 2‬
‫هللا عبد بن طلحة عن المهاجر بن زيد بن محمد عن إسحاق بن محمد رواة الحديث 3‬    ‫أن‬
‫هللا سولر‬  ‫هللا صلى‬ ‫هللا عبد دار في شهد لقد" :الفضول حلف عن قال وسلم عليه‬   ‫بن‬
‫من روي كما ."األج بت اإل س الم في به أدعى ولو النعم، حمر به لي أن أحب ما حلفا جدعان‬
‫.المؤمنين أم عائشة عن أبيه عن عروة بن هشام طريق‬
‫النعم حمر لي دفع وإن نقضه حبأ ال أنني "النعم حمر به لي أن أحب ما" بقوله والمراد‬
‫على وتعاهدوا قريش من قبائل فيه وتعاقدت الجاهلية في كان الحلف وهذ ذلك، مقابلة في‬
‫إليه ترد حتى ظلمه من على معه قاموا إ ال غيرهم أو أهلها من مظلوما بمكة يجدوا ال أن‬
‫99 /2 الغرام شفاء ،392 /2 والنهاية البداية ،541 /1 هشام ابن سيرة انظر" .مظلمته‬
‫."98 /1 للك العي االك تفاء بعدها، وما‬
‫.األع راض :ع في 4‬
‫.البقرة من 14 اآلي ة 5‬
‫.الفرقان من 95 اآلي ة 6‬
‫.الفرقان من 52 اآلي ة 7‬

‫)962/1(‬

‫.دينار على أي 1 }بدينار تأمنه إن من ومنهم{ :تعالى قوله نحو اال ستع الء، :العاشر‬
‫هللا رضي الشافعي عن "رهانالب" في 2المعالي أبو وحكاه‬   ‫.عنه تعالى‬
‫."ألف علن با هلل" نحو حروفه، أصل وهو القسم، :عشر الحادي‬
‫.إلي أي 4 }بي أحسن وقد{ نحو .الغاية :عشر 3الثاني‬
‫قول على ،6"بزيد أحسن" نحو ،5الفاعل مع إما الزائدة وهي التوكيد :عشر 3 الثالث‬
‫مع أو ،9 }النخلة بجذع إليك وهزي{ :8ونح المفعول، 7مع أو فاعل، أنه البصريين‬
‫هللا أليس{ :نحو الخبر أو ،"درهم بحسبك" نحو .المبتدأ‬   ‫.01 }عبده بكاف‬
‫ـــــــ‬
‫.عمران آل من 57 اآلي ة 1‬
‫هللا عبد بن الملك عبد هو 2‬   ‫بضياء الملقب المعالي، أبو الشافعي، الجويني يوسف بن‬
‫اإلم ام أصحاب من المتأخرين إعلم" :لكانخ ابن قال .الحرمين بإمام المعروف الدين،‬
‫العلوم، في وتفننه مادته غزارة على المتفق إمامته، على المجمع اإلط الق، على الشافعي‬
‫و "اإلر شاد" و الفقه أصول في "البرهان" و الفقه في "المطلب نهاية" مصنفاته أشهر‬
‫.هـ874 سنة توفي .السلطانية األح كام في "األم م غياث" و الدين أصول في "الشامل"‬
‫وما 561 /5 للسبكي الشافعية طبقات بعدها، وما 143 /2 األع يان وفيات في ترجمته انظر"‬
‫."853 /3 الذهب شذرات ،81 /9 المنتظم بعدها،‬
‫.ش من ساقطة 3‬
‫.يوسف من 001 اآلي ة 4‬
‫.بصواب ليس .الفعل :كلها الخطية األ صول في 5‬
‫إلى الخبر صيعة غيرت ثم حسن، ذا صار بمعنى "زيد أحسن" األ صل إن :هاشم ابن قال 6‬
‫."211 /1 اللبيب مغني" للفظ، إص الحا الباء وزيدت الطلب،‬
‫.بصواب وليس .معنى :كلها الخطية األ صول في 7‬
‫.ونحو :ش في 8‬
‫.مريم من 52 اآلي ة 9‬
‫.الزمر من 63 اآلي ة 01‬

‫)072/1(‬

‫عينا{ :نحو 2مالك وابن والفارسي صمعيوا أل الكوفيون به قال .التبعيض :عشر 1الرابع‬
‫هللا عباد بها يشرب‬    ‫.منها أي 3 }‬
‫.6وغيره 5جني ابن وأنكره 4 }برءوسكم وامسحوا{ :تعالى قوله ذلك على بعضهم وخرج‬
‫.به 8ممسوح على الدالل ة وهو التبعيض، غير فائدة تفيد هنا إنها" :7العربي ابن وقال‬
‫رءوسكم :واأل صل .القلب باب من فتكون ."الماء برءوسكم امسحوا" :فيه واأل صل :قال‬
‫.9"بالماء‬
‫ـــــــ‬
‫.الثالث :ش في 1‬
‫.541ص الفوائد تسهيل انظر 2‬
‫.اإلن سان من 6 اآلي ة 3‬
‫.المائدة من 6 اآلي ة 4‬
‫هللا رحمه الشافعي أصحاب يحكيه ما فأما" :فقال 5‬      ‫ال فشيء للتبعيض، الباء أن من عنه‬
‫."931 /1 اإلع راب صناعة سر" ."ثبت به ورد و ال أصحابنا، يعرفه‬
‫وما 041ص األ صولية والفوئد القواعد انظر" .وغيرهم برهان وابن عرفة وابن دريد كابن 6‬
‫."بعدها‬
‫هللا عبد بن محمد هو 7‬     ‫بن بكر بأبي المعروف شبيلي، ا ال األن دلسي المعافري محمد بن‬
‫التقليد، إلى منه االج تهاد لىإ أقرب المالكية، أئمة من إماما كان القاضي، العربي‬
‫في اإلن صاف" و "القرآن أحكام" كتبه أشهر متكلما، أديبا .مفسرا أصوليا فقيها محدثا‬
‫"الترمذي سنن شرح األح وذي عارضة" و "األ صول علم في المحصول" و "الخ الف مسائل‬
‫/2 هبالمذ الديباج ,324 /3 األع يان وفيات في ترجمته انظر" .هـ345 سنة توفي ,وغيرها‬
‫."82/2 المبين الفتح ,261 /2 للداودي المفسرين طبقات ,141 /4 الذهب شذرات ,252‬
‫.الممسوح :ش في 8‬
‫وحشوية الشافعية بعض ظن" :"القرآن أحكام" كتابه في جاء كما العربي ابن ك الم ونص 9‬
‫صار حتى ,ذلك في أفاض وقد إ ال رطب لسان ذو يبق ولم ,للتبعيض الباء أن النحوية‬
‫الباء في يعتقد أن العربية من طرفا شدا لمن والي جوز لمتكلم با إخ ال ال فيها لك الما‬
‫هو األو ل والممسوح ,به ممسوحا يقتضي "وامسحوا" قوله أن وذلك :يقول أن إلى ...ذلك‬
‫للمقصود والمحصل كاليد، والممسوح الماسح بين التي اآلل ة هو الثاني والممسوح ,المكان‬
‫امسحوا" قال فلو هذا، ثبت فإذا .به خفاء ال ظاهرة وهذه ل،المندي وهو المسح من‬
‫فجاء سواه، و ال ماء ال ، الرأس على شيء غير من إمرار باليد المسح ألج را "رءوسكم‬
‫باب من "الماء برءوسكم فاسمحوا" قال فكأنه الماء، وهو به ممسوحا ليفيد بالباء‬
‫."965 /2 القرآن أحكام" ."الح ...تستعمله والعرب المقلوب،‬

‫)172/1(‬

‫"إذا"‬
‫.الشرطية وبين بينها فرقا المبتدأ، بعدها يقع التي وهي "حرفا لمفاجأة" تأتي 1"إذا"‬
‫األر ض من دعوة دعاكم إذا ثم{ :تعالى قوله في اجتمعا وقد .الفعل بعدها الواقع فإن‬
‫.2 }تخرجون أنتم إذا‬
‫إلى المفاجأة "إذا" تحتاج و ال ،3 }تسعى حية هي فإذا فألقاها{ :المفاجأة أمثلة ومن‬
‫.الحال ومعناها .جواب‬
‫الفعلية، أوصافك من وصف في معك الشيء حضور :المفاجأة ومعنى" :الحاجب ابن قال‬
‫وصفك زمن في معك األ سد حضور ،5]فمعناه[ "األ سد فإذا خرجت" :4قولك في وتصويره‬
‫من بك ألصق خروجك مكان في 8معك 7وحضوره ،6خروجك مكان في أو بالخروج،‬
‫ـــــــ‬
‫األزه ية بعدها، وما 16ص المباني رصف ،501-29 /1 اللبيب مغني" في "إذا" معاني انظر 1‬
‫391 /2 األ سرار كشف ،602-091 /4 البرهان ،083-763ص الداني الجنى بعدها، وما 112ص‬
‫-741 /2 اإلت قان ،143 /1 عليه البناني وحاشية الجوامع جمع على المحلي بعدها، وما‬
‫."585-085 /1 األق ران معترك بعدها، وما 842 /1 الرحموت فواتح ،251‬
‫.الروم من 52 اآلي ة 2‬
‫.طه من 02 اآلي ة 3‬
‫.قوله :ش في 4‬
‫ومعترك 841 /2 االت قان في السيوطي عنه نقله الذي الحاجب ابن ك الم نص من زيادة 5‬
‫."معناه" المعترك في أنها بيد ،085 /1 األق ران‬
‫.خروجك جيخر :ش في 6‬
‫/1 األق ران ومعترك 841 /2 االت قان في السيوطي عنه نقله كما الحاجب ابن نص في كذا 7‬
‫.إذ :ض ب ع د وفي .أو :ز ش وفي ،085‬
‫.معه :ش في 8‬

‫)272/1(‬

‫دون 3يخصك ال الزمان وذلك .أشبهك من دون 2يحصك المكان ذلك أل ن ؛1خروجك زمن في حضوره‬
‫."أقوى فيه المفاجأة كانت صقأل كان وكلما .أشبهك من‬
‫ولذلك "غالبا الشرط معنى متضمنة وحال، ماض ال مستقبل" زمن "لـ ظرفا" "إذا" تأتي "و"‬
‫على باقية فهي ،"إليه فقم زيد جاء إذا" نحو الشرط أدوات به تجاب بما هي تجاب‬
‫يجزم لمف :الشرط أحكام سائر لها يثبت لم ولذلك .الشرط معنى ضمنت أنها إ ال ظرفيتها،‬
‫مس أل ن 4 }البحر في الضر مسكم وإذا{ :ومنه .المحقق في إ ال تكون و ال المضارع، بها‬
‫.محقق البحر في الضر‬
‫الشر مسه وإذا{ :نحو فيه المشكوك في تستعمل التي "إن" بـ 5أتى بالبحر يقيد لم ولما‬
‫.6 }عريض دعاء فذو‬
‫.المعنى 7الفعلية الجملة على بالدخول وتختص‬
‫.الجمهور عليه الذي هو لحال و ال لماض تجيء ال "إذا" كون من المتن في اهقلن وما‬
‫.ذلك خ الف أوهم ما وتأولوا‬
‫ـــــــ‬
‫.خروجه :ش في 1‬
‫.يحصل :ش في 2‬
‫.يحصل ال :ش في 3‬
‫.اإل سراء من 76 اآلي ة 4‬
‫.أي :ش في 5‬
‫"عريض دعاء ذوف الشر مسه وإن" كلها الخطية األ صول في جاء وقد .فصلت من 15 اآلي ة 6‬
‫له يشهد الذي وإنما لك المه، شاهدا تصلح ال اآلي ة الصواب، فذكرنا .اآلي ة في خطأ وهو‬
‫.فصلت من 94 اآلي ة }قنوط فيؤوس الشر مسه وإن{ :تعالى قوله‬
‫.الفعليه اال سمية :ش في 7‬

‫)372/1(‬

‫2 }لتحملهم توكأ ما إذا الذين على و ال{ :تعالى قوله نحو :للماضي مجيئها أوهم 1 ومما‬
‫والليل{ :تعالى قوله نحو 4للحال مجيئها أوهم 1 ومما 3 }لهوا أو تجارة رأوا وإذا{‬
‫.6 }هوى إذا والنجم{ ،5 }يغشى إذا‬
‫غير من الوقت لمجرد هنا فتكون .الظرف عن جردت الشرط عن هنا جردت لما إنها :وقالوا‬
‫.الث الثة األزم نة بأحد مختصة ظرفا تكون أن‬
‫ـــــــ‬
‫.ش من ساقطة 1‬
‫.التوبة من 29 اآلي ة 2‬
‫.الجمعة من 11 اآلي ة 3‬
‫.لحال :ز في 4‬
‫.الليل من األول ى اآلي ة 5‬
‫.النجم من األول ى اآلي ة 6‬
‫)472/1(‬

‫"إذ"‬
‫3ولتنوينها 2 }هديتنا إذ بعد{ :نحو في إل ضافتها "اسم" المعجمة الذال بإسكان 1"إذ"‬
‫.فقط "ماض" زمن "لـ" 4"يومئذ" نحو في‬
‫:تعالى قوله نحو في وطائفة 5مالك ابن وصححه "إذا" مثل "مستقبل" لزمن "قول وفي"‬
‫.6 }أعناقهم في األغ الل إذ يعلمون فسوف{‬
‫أمر أتى{ :مثل .وقوعه لتحقق الماضي منزلة نزل ذلك بأن ونحوها اآلي ة عن األك ثر وأجاب‬
‫هللا‬ ‫.7 }‬
‫هللا نصره فقد{ :تعالى ولهق نحو ماض لزمن "ظرفا" فتأتي :ذلك تقرر إذا‬   ‫أخرجه إذ‬
‫.8 }كفروا الذين‬
‫.9 }فكثركم قلي ال كنتم إذ واذكروا{ :نحو "به مفعو ال" تأتي "و"‬
‫ـــــــ‬
‫الداني الجنى ،741-441 /2 اإلت قان ،085-675 /1 األق ران معترك" في "إذ" معاني انظر 1‬
‫/1 اللبيب مغني بعدها، ماو 95ص المباني رصف بعدها، وما 702 /4 البرهان ،291-581ص‬
‫الصاحبي بعدها، وما 933 /1 عليه البناني وحاشية الجوامع جمع على المحلي ،29-48‬
‫."041ص‬
‫.عمران آل من 8 اآلي ة 2‬
‫.وتنوينها :ض ش في 3‬
‫.حينئذ :ش في 4‬
‫.39ص الفوائد تسهيل انظر 5‬
‫.غافر من 17 ،07 اآلي تان 6‬
‫.النحل من األول ى اآلي ة 7‬
‫.التوبة من 04 ةاآل ي 8‬
‫.األع راف من 68 اآلي ة 9‬

‫)572/1(‬

‫فإذ 1 }انتبذت إذ مريم الكتاب في واذكر{ :نحو .المفعول من أي "منه بد ال" تأتي "و"‬
‫.مريم من اشتمال بدل‬
‫لم وإذ{ :وقوله .2 }ظلمتم إذ اليوم ينفعكم ولن{ :تعالى قوله نحو "لتعليل" تأتي "و"‬
‫.3 }فسيقولون به يهتدوا‬
‫كذا 5أنا بينا" :قولك نحو ،"بينما" و 4"بينا" بعد الواقعة وهي "مفاجأة" ل تأتي "و"‬
‫:و "زيد جاء إذ‬
‫7مياسير دارت إذ العسر 6فبينما‬
‫.8سيبويه عليه نص‬
‫.والمفاجأة للتعليل مجيئها في "حرفا" وتكون‬
‫ـــــــ‬
‫.مريم من 61 اآلي ة 1‬
‫.الزخرف من 93 اآلي ة 2‬
‫.األح قاف من 11 اآلي ة 3‬
‫الخطية األ صول وفي .الجوامع جمع على والمحلي اللبيب ومغني الداني الجنى في كذا 4‬
‫.بين :كلها‬
‫.ش من ساقطة 5‬
‫:كلها الخطية األ صول وفي ,وغيرها والشذور اللبيب ومغني لسيبويه الكتاب في كذا 6‬
‫.بنما‬
‫:وصدره ,البيت عجز هذا 7‬
‫هللا استقدر‬  ‫به وارضين خيرا‬
‫بن حريث على "المعمرين" كتابه في السجستاني حاتم أبو فنسبه ,قائله في 5اختلف وقد‬
‫بن عثمان إلى البعض ونسبه ,العذري لبيد بن لعثير أنه األن باري ابن وحكى العذري جبلة‬
‫به استشهد وقد...في ذلك غير وقيل .العذري الحويرث بن جبلة إلى غيرهم ونسبه ,لبيد‬
‫شرح انظر" .ينسباه ولم اللبيب ومغني الذهب شذور في هشام وابن الكتاب في سيبويه‬
‫هذا في الميمني العزيز عبد الع المة تحقيق ,بعدها وما 861 /2 للبغدادي المغني شواهد‬
‫."008 /2 ال آللي سمط هامش في البيت‬
‫."851 /2 لسيبويه الكتاب 8‬

‫)672/1(‬

‫"لو"‬
‫الم تناع الثاني امتناع على يدل أي لماء،الع أكثر قول في "الم تناع امتناع حرف 1"لو"‬
‫.المجيء الن تفاء اإلك رام، انتفاء على دال ."ألك رمتك جئتني لو" :فقولك األول ،‬
‫أن :"الحلية" في 2نعيم أبو رواه بما ممتنعا يكون ال قد جوابها بأن عليه واعترض‬
‫هللا صلى النبي‬   ‫هلل الحب 4 شديد إنه" :3حذيفة أبي مولى سالم في قال وسلم عليه‬     ‫لو 4‬
‫هللا يخاف ال كان‬   ‫.5 "عصاه ما‬
‫ـــــــ‬
‫/2 اإلت قان ،752-352 /2 األق ران معترك ،292-982ص المباني رضف" في "لو" معاني انظر 1‬
‫،573-363 /4 البرهان ،092-272ص الداني الجنى ،103-382 /1 اللبيب مغني ،932-632‬
‫701ص الفصول تنقيح شرح بعدها، ماو 023ص المفصل ،361ص الصاحبي ،512-112 /2 الطراز‬
‫/1 عليه البناني وحاشية الجوامع جمع على المحلي ،942 /1 الرحموت فواتح بعدها، وما‬
‫."063-253‬
‫هللا عبد بن أحمد هو 2‬   ‫جمعوا الذين األف ذاذ أحد الحافظ، الشافعي األ صبهاني أحمد بن‬
‫أشهر ."الدين أع الم وأحد المحدثين تاج هو" :النجار ابن قال .والدراية الرواية بن‬
‫و "الصحابة معرفة" و "النبوة دالئ ل" و "أصبهان تاريخ" و "األول ياء حلية" مصنفاته‬
‫الشافعية طبقات في ترجمته انظر" .هـ034 سنة توفي "البخاري صحيح على المستخرج"‬
‫/3 الذهب شذرات ،001 /8 المنتظم ،57 /1 األع يان وفيات بعدها، وما 81 /4 للسبكي‬
‫."542‬
‫، عبد أبو ربيعة، بن عتبة بن حذيفة أبي مولى معقل، بن سالم هو 3‬      ‫فارس، من أصله هللا‬
‫."كثيرة فضله في الصحيحة واألح اديث" :النووي قال .والمهاجرين الصحابة فض الء من وهو‬
‫شهد وتبناه، حذيفة أبو فتوال ه األن صاري، حذيفة أبي امرأة بثينة موالت ه أعتقته وقد‬
‫هللا صلى النبي مع المشاهد وسائر لخندقوا وأحدا بدرا‬    ‫يوم شهيدا وقتل وسلم، عليه‬
‫،6 /2 اإل صابة في ترجمته انظر" .هـ21 سنة في وذلك المسلمين لواء يحمل وهو اليمامة‬
‫."671 /1 األول ياء حلية ،602 /1 واللغات األ سماء تهذيب ،07 /2 اال ستيعات‬
‫.المحبة :ش في 4‬
‫وأنه ضعيف، نعيم أبى رواية في سنده أن العجلوني قال قدو ،771 /1 األول ياء حلية 5‬
‫."323 /2 الخفا كشف" .أيضا الديلمي رواه‬

‫)772/1(‬

‫توجد لم الخوف انتفى فلو .والخوف المحبة :سببين المعصية الن تفاء بأن :عنه وأجيب‬
‫.المحبة وهو اآلخ ر، لوجود المعصية‬
‫كان ماضيا فع ال تقتضي أنها يعني ،1"غيره وعلوق سيقع كان لما حرف إنها" :سيبويه وقال‬
‫امتنع فع ال يقتضي حرف :قال فكأنه .واقع غير والمتوقع .غيره لثبوت ثبوته يتوقع‬
‫.لثبوته ثبت كان ما الم تناع‬
‫على "إن" تدل كما الماضي في التعليق على تدل إنما أي الربط، لمجرد إنها :وقيل‬
‫.جواب و ال شرط ناعامت على تدل و ال المستقبل، في التعليق‬
‫:أمرين تقتضي أي لتاليه، واستلزامه يليه، ما امتناع الماضي في يقتضي حرف إنها :وقيل‬
‫.شرطه وهو يليه، ما امتناع :أحدهما -‬
‫امتناع على يدل و ال جوابه، وهو لتاليه، مستلزما يليه ما كون :الثاني واألم ر -‬
‫زيد فقيام ."عمرو 2لقام زيد قام ول" :قلت فإذا .ثبوته و ال األم ر نفس في الجواب‬
‫قيام لعمرو وهل عمرو، قيام لثبوت مستلزما ثبوته ويكون ،4مضى ما في بانتفائه 3محكوم‬
‫.له تعرض الك الم في ليس ؟5 ال أو‬
‫."التسهيل" نسخ بعض في وهي .6التاج وولده السبكي العبارة هذه وصحح‬
‫ـــــــ‬
‫.703 /2 لسيبويه الكتاب انظر 1‬
‫.لكان :ش في 2‬
‫.المحكوم :ش في 3‬
‫.ماض :ش في 4‬
‫.ع من ساقطة 5‬
‫.بعدها وما 453 /1 للمحلي وشرحه السبكي للتاج الجوامع جمع انظر 6‬

‫)872/1(‬

‫"لو" في 3الجيدة العبارة :2"الكافية شرح" في قال" :"األل فية شرح" في 1المرادي قال‬
‫."تاليه ثبوت تهلثبو يلزم :4تال امتناع على يدل حرف" :يقال أن‬
‫وكونه .مضى فيما 6بانتفائه محكوم ،"عمرو لقام زيد قام لو" :قولك من زيد 5فقيام‬
‫أو زيد، 8قيام عن ال الزم غير آخر قيام لعمرو وهل .عمرو قيام 7لثبوت ثبوته مستلزما‬
‫.11"واقعين غير والثاني .األو ل 01كون األك ثر بل لذلك، 9تعرض ال له؟ ليس‬
‫"إن" عكس ،31المضي إلى أي "إليه المضارع 21فيصرف ماض،" فعل "لـ شرطا" "لو" تأتي "و"‬
‫.اال ستقبال إلى الماضي تصرف فإنها .الشرطية‬
‫ـــــــ‬
‫هللا عبد بن قاسم بن الحسن هو 1‬  ‫قاسم، أم بابن المعروف الدين، بدر المالكي، المرادي‬
‫و "القرآن تفسير" اتهمصنف أشهر .األ صولي الفقيه المقرىء، المفسر اللغوي، النحوي‬
‫في الداني الجنى" و "األل فية شرح" و "المفصل شرح" و "التسهيل شرح" و "القرآن إعراب"‬
‫المفسرين طبقات ،715 /1 الوعاة بغية في ترجمته انظر" .هـ947 سنة توفي "المعاني حروف‬
‫."061 /6 الذهب شذرات ،611 /2 الكامنة الدرر ،931 /1 للداودي‬
‫.يالكاف :ع في 2‬
‫.المجيدة :ش في 3‬
‫.قال :ز ش في 4‬
‫.فقام :ش في 5‬
‫.بامتناعه :ش في 6‬
‫.ش من ساقطة 7‬
‫.قياس :ش في 8‬
‫.يتعرض ال :المرادي شرح في 9‬
‫.ش من ساقطة 01‬
‫.272 /4 األل فية على المرادي شرح 11‬
‫.فينصرف :ز ش في 21‬
‫.المعنى :ش في 31‬

‫)972/1(‬

‫الماضي، في للتعليق "لو" و .اال ستقبال في الشرط أل ن 1 ط؛شر حرف كونها قوم وأنكر‬
‫وإن ،1 شرط فهو الحكمي المعنوي الربط بالشرط أريد فإن لفظي، النزاع أن بعضهم وذكر‬
‫.ف ال الجزأين في يعمل ما به أريد‬
‫قوله نحو .اال ستقبال إلى أي "إليه الماضي فيصرف قلي ال، لمستقبل" شرطا تأتي "و"‬
‫.جماعة قال 2 }صادقين كنا ولو لنا بمؤمن نتأ وما{ :تعالى‬
‫يقم 4 ال إن" :تقول كما "منطلق فعمرو زيد يقوم لو" :تقول ال بأنك 3الحاج ابن وخطأهم‬
‫."منطلق فعمرو زيد‬
‫فيما حجة و ال الماضي في الشرط لغير تكون ال أنها عندي :مالك بن الدين بدر قال 5وكذا‬
‫.6المضي على حمله لصحة به تمسكوا‬
‫نصب ولهذا ."كرة لنا فليت" أي 8 }كرة لنا أن فلو{ :نحو "لتمن" 7"لو" أيضا تأتي "و"‬
‫."فنكون"‬
‫ـــــــ‬
‫.ش من ساقطة 1‬
‫.يوسف من 71 اآلي ة 2‬
‫فرأ الحاج، بابن المعروف اإل شبيلي، العباس أبو األزدي ، أحمد بن محمد بن أحمد هو 3‬
‫في قال .واأل صول الفقه في مشاركا واألد ب النحو في بارعا وكان .وأمثاله الشلوبين على‬
‫كتبه أشهر ."يدانيه أو يفوقه من فيه يبق لم حتى العرب لسان في برع" :السافر البدر‬
‫.هـ746 سنة توفي "المستصفى مختصر" و "جني ابن خصائص مختصر" و "سيبويه كتاب شرح"‬
‫."262 /1 لكامنةا الدرر ،34 /1 الحجال درة ،953 /1 الوعاة بغية في ترجمته انظر"‬
‫.يقوم ال أن :ع وفي .ساقطة "إن" :ز وفي .ض ب ش في كذا 4‬
‫.ولذا :ض ب في 5‬
‫.المعنى :ش في 6‬
‫.ع من ساقطة 7‬
‫.الشعراء من 201 اآلي ة 8‬

‫)082/1(‬

‫التمني؟ عن أغنت المصدرية هي أو برأسه، قسم أو التمني، معنى أشربت امتناعية هي وهل‬
‫.أقوال ث الثة فيه‬
‫."خيرا فتصيب ،2عندنا تنزل لو" :نحو "عرض" لـ أيضا 1"لو" تأتي "و"‬
‫.كذا افعل :أي ،"كذا فعلت لو" نحو "تحضيض" ل أيضا تأتي "و"‬
‫.بحث طلب :والتحضيض ورفق، بلين طلب العرض أن :بينهما والفرق‬
‫هللا صلى قوله نحو "تقليل" ل أيضا تأتي "و"‬  ‫لفبظ ولو السائل، ردوا" :وسلم عليه‬
‫.5 "تمرة بشق ولو النار اتقوا" و 4 "حديد من خاتما ولو التمس" و 3 "محرق‬
‫ـــــــ‬
‫.ش من ساقطة 1‬
‫.علينا :ش في 2‬
‫بجيد ابن عن تاريخه في والبخاري مسنده في وأحمد الموطأ في ومالك النسائي أخرجه 3‬
‫أي :محرق ومعنى .للفرس كالحافر والغنم للبقر هو :والظلف .مرفوعا جدته عن األن صاري‬
‫/2 الكبير الفتح ،07 /4 أحمد مسند ،81 /5 النسائي سنن ،329 /2 الموطأ انظر" .مشوي‬
‫."431‬
‫عن مسنده في وأحمد ماجة وابن والنسائي والترمذي داود وأبو ومسلم البخاري أخرجه 4‬
‫بيأ سنن ،1401 /2 مسلم صحيح ،8 /7 البخاري صحيح انظر" .مرفوعا الساعدي سعد ابن سهل‬
‫مسند ،806 /1 ماجة ابن سنن ،321 /6 النسائي سنن ،452 /4 األح وذي تحفة ،813 /2 داود‬
‫هللا صلى النبي أقضية ،633 /5 أحمد‬  ‫."85ص وسلم عليه‬
‫.مرفوعا حاتم بن عدي عن مسنده في وأحمد ماجة وابن والترمذي ومسلم البخاري أخرجه 5‬
‫البخاري صحيح انظر" .ورفعاه الصديق ربك أبي عن والبزار عباس ابن عن الحاكم وأخرجه‬
‫/4 أحمد مسند ،89 /7 األح وذي تحفة ،66 /1 ماجة ابن سنن ،307 /2 مسلم صحيح ،41 /8‬
‫."24 /1 الحفا كشف ،852‬

‫)182/1(‬

‫جمع" شارح - ،3الزركشي قال "القواطع" في 2السمعاني وابن 1الخضراوي هشام ابن أثبته‬
‫.الصيغة من ال .بعدها مما فادمست أنه والحق : - "الجوامع‬
‫البقاء وأبو 4والتبريزي والفارسي الفراء أثبته "مصدري" لمعنى "لو" أيضا تأتي "و"‬
‫موضعها في يصلح أن :5وع المتها .وغيرهم مالك وابن‬
‫ـــــــ‬
‫هللا عبد أبو الخضراوي، هاشم بن يحيى بن محمد هو 1‬     ‫األن دلسي، الخزرجي األن صاري‬
‫والتعلم، التعليم على عاكفا والقراءات، العربية في أماما كان ذعي،البر بابن ويعرف‬
‫الممتع نقض" و "اإلي ضاح بفوائد اإلف صاح" و "األف عال أبنية في المقال فصل" كتبه أشهر‬
‫."762 /1 الوعاة بغية في ترجمته انظر" .هـ646 سنة توفي "عصفورة الب ن‬
‫أبو السمعاني، بابن الشهير افعي،الش التميمي الجبار عبد بن محمد بن منصور هو 2‬
‫اإلم ام" :عنه السبكي ابن قال .الثبت األ صولي الفقيه منصور، أبي اإلم ام ابن المظفر،‬
‫الفقه أصول في وصنف" :قال ثم ،"الدنيا أئمة أحد الورع، الزاهد العلم الجليل،‬
‫من أحسن الفقه أصول في أعرف و ال ...الفن ذلك في صنف ما كل عن يغني وهو "القواطع"‬
‫و "األو ساط" و الخ الف في "البرهان" أشهرها أخرى مصنفات وله ."اجمع و ال القواطع كتاب‬
‫،643-533 /5 للسبكي الشافعية طبقات في ترجمته انظر" .هـ984 سنة توفي ."المختصر"‬
‫."393 /3 الذهب شذرات ،061 /5 الزاهرة النجوم‬
‫، عبد بن بهادر بن محمد هو 3‬    ‫هللا عبد وأب الدين، بدر هللا‬  ‫الفقيه الشافعي، الزركشي‬
‫تخريج" و الفقه أصول في "البحر" و "الجوامع جمع شرح" كتبه أشهر المحدث، األ صولي‬
‫الفتح ،71 /4 الكامنة الدرر في ترجمته انظر" .هـ497 سنة توفي ."الرافعي أحاديث‬
‫."533 /6 الذهب شذرات ،902 /2 المبين‬
‫والنحو اللغة أئمة أحد التبريزي، زكريا أبو ني،الشيبا محمد بن علي بن يحيى هو 4‬
‫شرح" و "المفضليات شرح" و "الحماسة شرح" كـ النافعة القيمة التصانيف وصاحب واألدب ،‬
‫و "القرآن إعراب" و "جني الب ن اللمع شرح" و "الزند سقط شرح" و "المتنبي ديوان‬
‫وما 832 /5 األع يان وفيات في ترجمته انظر" .هـ205 سنة توفي .وغيرها "القرآن تفسير"‬
‫طبقات بعدها، وما 52 /02 األدب اء معجم ،161 /9 المنتظم ،5 /4 الذهب شذرات بعدها،‬
‫."بعدها وما 22 /4 الرواة إنباه ،833 /2 الوعاة بغية ،273 /2 للداودي المفسرين‬
‫.وع القتها :ع في 5‬

‫)282/1(‬

‫ألف يعمر لو أحدهم يود{ :تعالى ولهق نحو تمن، على يدل ما بعد وقوعها وأكثر ،"أن"‬
‫. 1}سنة‬
‫يود :أي "لو" وجواب ."يود" مفعول حذف 2على ونحوها اآلي ة :وقالوا .األك ثر ذلك وأنكر‬
‫.بذلك لسر سنة ألف يعمر لو ،3العمر طول أحدهم‬
‫ـــــــ‬
‫.البقرة من 69 اآلي ة 1‬
‫.تحمل أي 2‬
‫.التعمير :ع في 3‬

‫)382/1(‬

‫"لو ال"‬
‫،"ألك رمتك زيد لو ال" :نحو "شرط لوجود جوابه امتناع اسمية جملة في يقتضي حرف 1"لو ال"‬
‫.زيد لوجود اإلك رام فامتناع .موجود زيد لو ال أي‬
‫تستغفرون لو ال{ :نحو "تحضيضا" مضارع بفعل مصدرة أي "مضارعة" جملة "في" تقتضي "و"‬
‫هللا‬ ‫.بحث طلب وهو للتحضيض، فهو .2 }‬
‫عليه جاءوا لو ال{ :نحو "توبيخا" ماض بفعل مصدرة أي "ماضية" جملة في وتقتضي "و"‬
‫.3 }شهداء بأربعة‬
‫أجل إلى أخرتني لو ال{ :تعالى قوله نحو "عرضا" الماضية الجملة في أيضا تقتضي "و"‬
‫.4 }فأصدق قريب‬
‫ـــــــ‬
‫الجوامع جمع على المحلي بعدها، وما 752 /2 األق ران معترك" في "لو ال" معاني انظر 1‬
‫-673 /4 البرهان بعدها، وما 361ص الصاحبي ،901ص الفصول تنقيح شرح بعدها، وما 153 /1‬
‫،942 /1 الرحموت فواتح بعدها، وما 932 /2 اإلت قان ،603-203 /1 اللبيب مغني ،973‬
‫األزه ية ،806-795ص الداني الجنى ،045ص القرآن مشكل تأويل بعدها، وما 513ص المفضل‬
‫."792-292ص المباني رصف ،181-571ص‬
‫.النمل من 64 اآلي ة 2‬
‫.النور من 31 اآلي ة 3‬
‫.المنافقون من 01 اآلي ة 4‬

‫)482/1(‬

‫معرفتها وطريق اللغة مبدأ في فصل‬
‫...‬
‫هللا من توقيف اللغات مبدأ" "فصل"‬   ‫2الفرج أبي عند 1"ك الم أو وحي أو بإلهام، تعالى‬
‫.واأل شعرية والظاهرية، الجبل قاضي وابن والطوفي، والموفق‬
‫أن 4 أي 3 }كلها األ سماء آدم وعلم{ "تعالى لقوله عندنا الظاهر وهو :"المقنع" في قال‬
‫هللا‬  ‫.5الوضع إلدرا ك بالتوقيف وضعه عن فعبروا .وضعها وتعالى سبحانه 4‬
‫:تعالى لقوله .وصفته الشيء حقيقة علمه أو سابقا اصط الحا أو بعضها، علمه أو :وقيل‬
‫.6 }م الئكةال على عرضهم ثم{‬
‫بأن وصفته الشيء حقيقة علمه أو سابقا، اصط الحا أو بعضها، علمه :قال من قول ورد‬
‫علمه وأنه .سابق اصط الح وعدم العلم اتحاد األ صل‬
‫ـــــــ‬
‫وما 813 /1 المستصفى بعدها، وما 61 /1 المزهر" في اللغات مبدأ مسألة تحقيق انظر 1‬
‫وحاشية الجوامع جمع على المحلي ،265ص المسودة ،بعدها وما 21ص الفحول إرشاد بعدها،‬
‫491 /1 الحاجب ابن على العضد ،112 /1 السول نهاية بعدها، وما 962 /1 عليه البناني‬
‫بعدها، وما 37 /1 ل آلمدي اإلح كام بعدها، وما 04 /1 جني الب ن الخصائص بعدها، وما‬
‫."13ص آل سنويل التمهيد ،381 /1 الرحموت فواتح بعدها، وما 13ص الصاحبي‬
‫الزاهد، الفقيه الحنبلي، الدمشقي المقدسي الشيرازي علي بن محمد بن الواحد عبد هو 2‬
‫السنة، في شديدا واأل صول، بالفقه عالما أماما كان" :العليمي قال .وقته في الشام شيخ‬
‫"الدين أصول في التبصرة" و "اإلي ضاح" و "المبهج" كتبه أشهر ."عابدا عارفا زاهدا‬
‫الحنابلة طبقات بعدها، وما 061 /2 األح مد المنهج في ترجمته انظر" .هـ684 سنة توفي‬
‫."873 /3 الذهب شذرات بعدها، وما 86 /1 الحنابلة طبقات ذيل ،842 /2‬
‫.البقرة من 13 اآلي ة 3‬
‫.ألهمه أنه :ض د في 4‬
‫هللا أن أي بالتوقيف، الوضع :ش في 5‬ ‫.الهمه تعالى‬
‫.البقرة من 13 اآلي ة 6‬

‫)582/1(‬

‫كل أسماء وعلمك" الشفاعة حديث في الصحيحين وفي ."كلها" بـ أكده وقد اللفظ، حقيقة‬
‫فالتعليم 2 }هؤال ء بأسماء{ :قوله في نفسه إلى الشيء إضافة يلزم وبأنه ،1"شيء‬
‫4ولقوله 3}شيء من الكتاب في فرطنا ما{ :قوله ولظاهر للمسميات، عرضهم وضمير .ل ألسماء‬
‫على وحمله ،6 }ألسنتكم واخت الف{ :تعالى وقوله 5 }يعلم لم ما اإلن سان علم{ :تعالى‬
‫عليها اإلق دار على حمله من أولى اللغات اخت الف على وحمله 7الجارحة من أبلغ اللغة‬
‫.اإل ضمار لعلة‬
‫.وتكرار بإشارة الباقون وعرف جماعة، أو واحد وضعها اصط الحية اللغة إن :جمع وقال‬
‫.اصط الح أو محتمل وغيره توقيف، إليه يحتاج ما :وقيل‬
‫.عكسه :وقيل‬
‫.ممكن الكل :قوم وقال‬
‫.االح تماال ت هذه من بواحد القطع عن 8جمع ووقف‬
‫ال ؟ أو فائدة، الخ الف لهذا هل :اختلفوا ثم‬
‫ـــــــ‬
‫هللا رضي أنس عن التفسير كتاب في البخاري أخرجه 1‬  ‫انظر" الشفاعة حديث في مرفوعا عنه‬
‫بروايات الشفاعة حديث أخرج فقد مسلم أما ."311 /8 الباري فتح ،12 /6 خاريالب صحيح‬
‫."بعدها وما 081 /1 مسلم صحيح انظر" .النص هذا فيها ليس ولكن متعددة،‬
‫.البقرة من 13 اآلي ة 2‬
‫.األن عام من 83 اآلي ة 3‬
‫.ولقوله إضافة يلزم وبأنه :ش في 4‬
‫.العلق من 5 اآلي ة 5‬
‫.لروما من 22 اآلي ة 6‬
‫.الحاجة :ش في 7‬
‫.جماعة :ز في 8‬

‫)682/1(‬

‫.له فائدة ال أنه إلى جمع فذهب‬
‫ال ما 2قلب جواز أو الصناعة، بهذه العلم لتكميل المسألة 1هذه ذكرت إنما :بعضهم وقال‬
‫.وعكسه ثورا الفرس كتسمية بالشرع، له 3يطلق‬
‫.والمقابلة الجبر كمسائل ،4الرياضيات مجرى األ صول في جرت إنها :بعضهم وقال‬
‫العقل لكمال مقارنا التكليف جعل بالتوقيف قال من 5أن الخ الف فائدة :الماوردي وقال‬
‫.اال صط الح مدة متأخرا جعله اصط الحا جعله ومن‬
‫وفائدة :قال ثم للشافعية، اال صط الح وعزى بالتوقيف، يقولون أنهم :الحنفية بعض وزعم‬
‫إلى رجوع غير من الشرع حكم إلث بات الحنفية عند لغةبال 6التعليق يجوز أنه :الخ الف‬
‫.الشرع‬
‫هللا يحرمه لم ما توقيف بغير الشيء تسمية ويجوز"‬  ‫اسم "اسمان له فيبقى تعالى،‬
‫الباق الني الب ن تبعا الدين تقي والشيخ يعلى، أبو القاضي ذكره .اصط الحي واسم توقيفي،‬
‫.7الظاهرية ذلك في وخالف وجمع،‬
‫رضي أحمد اإلم ام عن 8المروذي نقل "بقياس تثبت ال توقيفية" سبحانه "ىتعال وأسماؤه"‬
‫هللا‬  ‫هللا يوصف ال :قال أنه عنه تعالى‬  ‫تعالى‬
‫ـــــــ‬
‫.ش من ساقطة 1‬
‫.طلب :ش في 2‬
‫.تعلق :ش في 3‬
‫.مضاف أي :ش في 4‬
‫.ب ز ض ع من ساقطة 5‬
‫.التعليق :ش في 6‬
‫.365ص المسودة انظر 7‬
‫مروذية أمه كانت المروذي، بكر أبو العزيز، عبد بن الحجاج بن حمدم بن أحمد هو 8‬
‫:العماد ابن قال .وفضله لورعه أحمد اإلم ام أصحاب من المقدم وهو خوارزميا، وأبوه‬
‫سنة توفي "التصانيف كثير والحديث، الفقه في إماما أحمد، اإلم ام أصحاب أجل كان"‬
‫وما 271 /1 األح مد المنهج بعدها، وما 65 /1 الحنابلة طبقات في ترجمته انظر" .هـ572‬
‫."661 /2 الذهب شذرات بعدها،‬

‫)782/1(‬

‫والمعتزلة وغيره القاضي وقاله وعنه .رسوله 1سماه أو نفسه، به وصف مما بأكثر‬
‫.األ سماء 2 ال الصفات في والرازي والغزالي والباق الني بل والكرامية،‬
‫:الحسنى األ سماء في الناس اختلف" :"البخاري شرح" في حجر بن الدين شهاب الحافظ قال‬
‫هلل الثابتة األف عال من يشتق أن ألح د يجوز ال أنه بمعنى ،3توقيفية هي هل‬  ‫تعالى‬
‫؟5"والسنة الكتاب في" نص ورد إذا إ ال 4اسما‬
‫.توقيفية أنها أصحابنا عن المشهور :الرازي الفخر فقال‬
‫هللا حق في ثابت اللفظ معنى أن ىعل العقل دل إذا :والكرامية المعتزلة وقالت‬    ‫تعالى‬
‫هللا على إط القه جاز‬ ‫.تعالى‬
‫7]هو[ وهذا :قال .الصفات دون توقيفية األ سماء :والغزالي 6]بكر أبو[ القاضي وقال‬
‫.المختار‬
‫هللا رسول يسمى أن يجوز ال أنه على باالت فاق الغزالي واحتج‬  ‫هللا صلى‬ ‫باسم وسلم عليه‬
‫من كبير كل وكذا نفسه، به 8مىس و ال أبوه، به يسمه لم‬
‫ـــــــ‬
‫.به سماه :ش في 1‬
‫.في ال :ش في 2‬
‫.توقيفة :ش في 3‬
‫.أسماء :الباري فتح في 4‬
‫.السنة أو الكتاب في إما :الباري فتح في 5‬
‫.الباري فتح من زيادة 6‬
‫.الباري فتح من زيادة 7‬
‫.يسمي :ز ع في 8‬

‫)882/1(‬

‫هللا حق في فامتناعه المخلوقين حق في 1]ذلك[ امتنع فإذا :قال الخلق‬     ‫.أولى تعالى‬
‫ذلك ورد ولو .نقصا توهم صفة و ال اسم تعالى عليه يطلق أن يجوز ال أنه 2على واتفقوا‬
‫:تعالى قوله في ثبت وإن .ذلك نحو و ال ،"فالق" و ال "زارع" و ال "ماهد" :يقال ف ال نصا،‬
‫:له يقال و ال .ونحوها 5 }والنوى الحب فالق{ 4 }الزارعون نحن أم{ 3 }الماهدون فنعم{‬
‫هللا ومكر{ ورد وإن ."بناء" و ال ،"ماكر"‬  ‫.7 }بنيناها والسماء{ 6 }‬
‫اسم فكل واإلج ماع والسنة الكتاب من توقيفا تؤخذ 9األ سماء :8القشيري القاسم أبو وقال‬
‫.معناه صح ولو .يجوز ال يرد لم وما وصفه، في إط القه وجب فيها ورد‬
‫ـــــــ‬
‫.الباري فتح من زيادة 1‬
‫.ش من ساقطة 2‬
‫.الذاريات من 84 اآلي ة 3‬
‫.الواقعة من 46 اآلي ة 4‬
‫.األن عام من 59 اآلي ة 5‬
‫.عمران آل من 45 اآلي ة 6‬
‫.الذاريات من 74 اآلي ة 7‬
‫زين" بـ الملقب الشافعي، النيسابوري الملك عبد بن هوازن بن الكريم عبد هو 8‬
‫محدثا سنيا، متكلما محققا، أصوليا بارعا، فقيها كان" :لسبكيا ابن قال "اإل س الم‬
‫و "الرسالة" و "الكبير التفسير" كتبه أشهر ."أديبا لغويا نحويا متقنا، مفسرا حافظا،‬
‫في ترجمته انظر" .هـ564 سنة توفي .وغيرها "اإل شارات لطائف" و "التذكير في التحبير"‬
‫،391 /2 الرواة إنباه ،082 /8 المنتظم ا،بعده وما 351 /5 للسبكي الشافعية طبقات‬
‫/1 للداودي المفسرين طبقات ،913 /3 الذهب شذرات بعدها، وما 573 /2 األع يان وفيات‬
‫."بعدها وما 833‬
‫.ش من ساقطة 9‬

‫)982/1(‬

‫هللا يدعو أن ألح د يجوز ال :1الزجاج إسحاق أبو وقال‬ ‫.نفسه به يصف لم بما تعالى‬
‫من فهو ،-مشتق غير أو مشتقا كان سواء - به، يدعى أن 2الشارع أذن ام كل أن :والضابط‬
‫من فهو ،- ال أو التأويل يدخله مما كان سواء - إليه، ينسب أن جاز ما وكل .أسمائه‬
‫.انتهى .3"أيضا اسم عليه ويطلق .صفاته‬
‫:4قسمان "اللغة معرفة وطريق"‬
‫.والجبال واألر ض كالسماء "تشكيكا يقبل ال فيما 5تواترا" فقط "النقل" :أحدهما‬
‫.اللغة أكثر وهو .تشكيكا يقبل ال ما غير أي "غيره في وآحادا" القرآن ولغات 6ونحوها‬
‫.8القطعية دون الظنية المسائل في به 7فيتمسك‬
‫من العقل استنباط وهو "العقل ومن" النقل من :أي "منه المركب" :الثاني القسم "و"‬
‫.النقل‬
‫مقدمتين من مستفاد فإنه للعموم، بأل رفالمع الجمع كون :مثاله‬
‫ـــــــ‬
‫.الزجاجي :ش في 1‬
‫.الشرع :الباري فتح في 2‬
‫.571 /11 الباري فتح 3‬
‫المسودة ،87 /1 ل آلمدي اإلح كام بعدها، وما 791 /1 الحاجب ابن على العضد" انظر 4‬
‫."021-311 ،75 /1 المزهر ،465ص‬
‫.ش من ساقطة 5‬
‫."891 /1 الحاجب ابن على العضد" .قطعا فيه يستعمل لما وضعه يعلم مما 6‬
‫.فيتمسكوا :ش في 7‬
‫.العقلية :ش في 8‬

‫)092/1(‬

‫اال ستثناء أن :والثانية .اال ستثناء يدخله أن :إحداهما .بواسطتهما العقل حكم نقليتين‬
‫.للعموم بأنه المقدمتين هاتين وجود عند العقل فحكم .اللفظ تناوله ما بعض إخراج‬
‫أيضا النتيجة كانت نقليتين المقدمتان كانت إذا :يقول ممن ذلك يخالف 1بما اعتبار و ال‬
‫نقليتين، من مركبا الدليل هذا ليس :نقول ألن ا لنتيجتها؛ تفطن العقل وإنما .نقلية‬
‫- اال ستثناء، 3وهي .نقلية مقدمة من مركب هو وإنما .فيهما األو سط الحد 2تكرر لعدم‬
‫كل أن وهي .نقلية أخرى لمقدمة الزم ة عقلية ومقدمة ،-اللفظ تناوله ما بعض إخراج وهو‬
‫هذه 4 جعلت ثم فيه، اال ستثناء يدخل لم عاما يكن لم لو ألن ه عام؛ اال ستثناء دخله ما‬
‫بأل المحلى الجمع :هكذا الدليل صورة فصار النقلية األخ رى للمقدمة كبرى 4 القضية‬
‫.5عام بأل المحلى أن :ينتج عام ناءاال ستث يدخله ما وكل اال ستثناء، يدخله‬
‫."القرائن" هو "و" :اللغة لمعرفة ثالث طريق "وزيد"‬
‫فإنها أخطأ، فقد .نق ال إ ال تعرف ال اللغة إن :قال من" :"الخصائص" في جني ابن قال‬
‫:الشاعر قول 6سمع إذا الرجل فإن .أيضا بالقرائن تعرف‬
‫7ووحدانا زرافات يهإل طاروا ... لهم ناجذيه أبدى الشر إذا قوم‬
‫ـــــــ‬
‫.بمن :ش في 1‬
‫.تكرر :ش في 2‬
‫.وهو :ش في 3‬
‫.العقلية :ض في 4‬
‫.علم :ش في 5‬
‫.وسمع دخل :ش في 6‬
‫ومعنى ."5 /1" الحماسة ديوان شرح في التبريزي له نسبه أنيف، بن لقريط البيت 7‬
‫اإلج ابة أن يعتقد منهم ك ال أل ن بعضا، بعضهم ينتظر ال القتال على لحرصهم أنهم :البيت‬
‫/1 الحماسة شرح" .ومتفرقين مجتمعين إليها أسرعوا الحرب بذكر سمعوا فاذا عليه، تعينت‬
‫."9‬

‫)192/1(‬

‫.انتهى .1"جماعات بمعنى "زرافات" أن علم‬
‫وهذا :"التحرير شرح" في قال بالمراد القطع فتفيد "اليقين تفيد قد النقلية واألدل ة"‬
‫.وغيرهم السلف أئمة يهعل الذي الصحيح‬
‫:أقوال ث الثة المسألة هذه في العلماء حكى وقد‬
‫.مطلقا تفيده أنها :أحدها‬
‫.بها القطع إلى طريق ال أمور على اليقين لتوقف :قالوا .مطلقا تفيده ال :والثاني‬
‫عبرة و ال الحالية، القرائن من غيره أو تواتر إليها انضم إذا تفيد 2قد أنها :والثالث‬
‫الشيخ قاله .بمحسوس يوثق لم وإ ال يعتبر، لم دليل عن ينشأ لم إذا فإنه .احتمالبال‬
‫.3الدين تقي‬
‫تخالف عقلية قطعية أمور قيل ما وحدث .بحال غيره القرآن يعارض ال" السلف عند "و"‬
‫."القرآن‬
‫مع الظواهر 5 هو هل 5 !اللفظي بالدليل المعنى ما :يقال :الجبل قاضي ابن قال :4فائدة‬
‫بمفردها؟ الظواهر أو النصوص،‬
‫ـــــــ‬
‫المزهر في السيوطي ذكره وقد ."الخصائص" كتابه في عليه نعثر لم هذا جني ابن قول 1‬
‫إلى يرجع أن دون السيوطي عن نقله المصنف ولعل ."الخصائص" في جني الب ن وعزاه "95 /1"‬
‫!نقص فيها الخصائص طبعه أن أو !األ صل‬
‫.ز ش من ساقطة 2‬
‫.042ص المسودة رانظ 3‬
‫.انتهى :ش في 4‬
‫.ش من ساقطة 5‬

‫)292/1(‬

‫هللا صلى الرسول :أيضا ويقال‬  ‫نقطع ألفاظ ولنا به، جاء فيما مراده بين وسلم عليه‬
‫الدليل معارضة نمنع ثم العادات، 1شهادة أو قرائن بانضمام وتارة .بمفردها بمدلولها‬
‫.الشرعي للدليل القطعي العقلي‬
‫قد الظنية المقدمات على الموقوف أل ن باطل، "مظنون المظنون على الموقوف" :وقولهم‬
‫:بوجوه ويعرف .الظن عن فض ال قطعيا، يكون قد الشك على الموقوف بل قطعيا، يكون‬
‫.قطعية الشرعية األح كام :أحدها‬
‫وكذا الشك، عند بالوجوب فيقطع .أخرى بركعة اإلت يان يوجب الركعات في الشك أن :الثاني‬
‫.بأخته وأجنبية بمذكاة، ميتة كاشتباه الح الل، عين في شككنا ول‬
‫جحد لو حتى الحكم، 2بوجوب يقطع الريب وانتفاء الحاكم عند البينة إقامة :الثالث‬
‫.انتهى .قطعي غير على متوقف القطع :الصورة هذه ففي كفر 3وجوبه‬
‫لفظ بين" طبيعية أي "ذاتية" مناسبة وجود اعتبار 4إلى يلتفت ال أي "مناسبة و ال"‬
‫المشترك 6من تقدم 5لما اللفظ، ذلك مدلول أي "ومدلوله‬
‫ـــــــ‬
‫.شهادات :ش في 1‬
‫.ش من ساقطة 2‬
‫.بوجوبه :ش في 3‬
‫.ش من ساقطة 4‬
‫.كما :ش في 5‬
‫.في :ش في 6‬

‫)392/1(‬
‫مع 3 األم م الخ ت الف 3 اال سم والخ ت الف ونحوهما 2والجون 1كالقرء وضده، للشيء الموضوع‬
‫.4المختار الفاعل بإرادة بمعنى اسم كل اختص وإنما المسمى، اتحاد‬
‫.-والميم الصاد بفتح - 6الصيمري المعتزلي 5سليمان بن عباد ذلك في وخالف‬
‫"حقيقته على" 8 االح تمال 7مع مجازا، أو حقيقة كونه بين دار إذا "اللفظ حمل ويجب"‬
‫قرينة و ال أطلق فإذا مجازا الشجاع وللرجل حقيقة المفترس للحيوان فإنه مث ال كاأل سد‬
‫.9األ صل خ الف 8 والمجاز الحقيقة، األ صل أل ن المفترس؛ للحيوان كان‬
‫ـــــــ‬
‫كان لما ذاتية لمناسبة الدالل ة كانت فلو .نقيضان وهما والطهر، للحيض موضوع فهو 1‬
‫."291 /1 العضد شرح انظر" .ذلك‬
‫كان لما ذاتية لمناسبة الدالل ة كانت فلو .دانض وهما واألب يض، األ سود موضوع فهو 2‬
‫."391 /1 العضد شرح انظر" .ذلك‬
‫.اال سم الخ ت الف :ع وفي .ش من ساقطة 3‬
‫وما 291 /1 الحاجب ابن على العضد ،37 /1 ل آلمدي اإلح كام ،365ص المسودة انظر 4‬
‫وما 74 /1 المزهر ،562 /1 عليه البناني وحاشية الجوامع جمع على المحلي بعدها،‬
‫.بعدها‬
‫.سلمان :ب ش في 5‬
‫بن هشام أصحاب من البصرة، أهل من معتزلي سهل، أبو علي، بن سليمان بن عباد هو 6‬
‫القرن في عاش ."لنفسه اخترعها بأشياء المعتزلة يخالف كان" :النديم ابن قال عمرو،‬
‫النديم الب ن الفهرست في ترجمته انظر" .وفاته تاريخ على نعثر ولم الهجري، الثالث‬
‫جمع شرح على البناني حاشية ،38ص الجبار عبد للقاضي المعتزلة وطبقات فرق ،512ص‬
‫."562 /1 الجوامع‬
‫.نعم :ش في 7‬
‫.ش من ساقطة 8‬
‫.12 /2 لبدران وشرحها الناظر روضة ،211ص الفصول تنقيح شرح انظر 9‬

‫)492/1(‬

‫يحمل فإنه تخصيصه، أو عمومه على جريانه 1 بين اللفظ 1 في األم ر دار إذا كذلك "و"‬
‫2 }األخ تين بين تجمعوا وأن{ :تعالى قوله نحو العموم بقاء األ صل أل ن ؛"عمومه" على‬
‫3يخصص و ال حرة، واألخ رى أمة إحداهما كانت وإذا .واألم تين الحرتين عمومه في يدخل‬
‫.4بالحرتين‬
‫"إفراده" على يحمل فإنه .مفردا أو مشتركا يكون أن بين اللفظ دار إذا كذا "و"‬
‫أو العقد، دون الوطء على فيحمل العقد، هو الذي وسببه الوطء بين مشترك فإنه .كالنكاح‬
‫.5اال شتراك على ال الوطء، دون العقد على‬
‫وهو "استق الله" على يحمل فإنه .مستق ال أو مضمرا يكون أن بين اللفظ دار إذا كذا "و"‬
‫هللا يحاربون ذينال جزاء إنما{ :تعالى قوله نحو .التقدير عدم‬   ‫في ويسعون ورسوله‬
‫من ينفوا أو خ الف من وأرجلهم أيديهم تقطع أو يصلبوا أو يقتلوا أن فسادا األر ض‬
‫،"سرقوا إن" أيديهم تقطع أو ؛"قتلوا إن" :ليقتلوا يقدر العلماء فبعض 6 }األر ض‬
‫.7التقدير عدم وهو .اال ستق الل األ صل :يقول وبعضهم‬
‫ـــــــ‬
‫.ناللفظي :ش في 1‬
‫.النساء من 32 اآلي ة 2‬
‫.يختص و ال :ز في 3‬
‫.211ص الفصول تنقيح شرح انظر 4‬
‫.211ص الفصول تنقيح شرح انظر 5‬
‫.المائدة من 33 اآلي ة 6‬
‫الفصول تنقيح شرح وانظر ،695 /2 العربي الب ن القرآن أحكام في الموضوع تفصيل انظر 7‬
‫.211ص‬

‫)592/1(‬

‫نحو "إط القه" على يحمل فإنه .مطلقا أو مقيدا يكون أن ينب اللفظ دار 1إذا كذا "و"‬
‫الشرك، على بالموت يقيده العلماء فبعض 2 }عملك ليحبطن أشركت لئن{ :تعالى قوله‬
‫من سبقه لما محبطا الشرك مجرد فيكون .األ صل ألن ه إط القه؛ على يحمله وبعضهم‬
‫.3األع مال‬
‫نحو "تأصيله" على يحمل فإنه تأص الم أو زائدا يكون أن بين اللفظ دار إذا كذا "و"‬
‫بهذا أقسم" :الك الم وأصل زائدة، " ال" :5قيل .4 }البلد بهذا أقسم ال{ :تعالى قوله‬
‫أقسم ال :المعنى ويكون التأصيل، الك الم في األ صل أل ن بزائدة؛ ليست :وقيل ."البلد‬
‫.6فيه كنت إذا إ ال للقسم يصلح و ال يعظم ال بل فيه، لست وأنت البلد بهذا‬
‫"تقديمه" على يحمل فإنه .مقدما أو مؤخرا اللفظ يكون أن بين األم ر دار إذا كذا "و"‬
‫قبل من رقبة فتحرير قالوا لما يعودون ثم نسائهم من يظاهرون والذين{ :تعالى قوله نحو‬
‫والذين" :تقديره وتأخيرا تقديما اآلي ة في إن :يقول العلماء فبعض .7 }يتماسا أن‬
‫اإلث م من سالمين الظهار قبل 8كانوا لما يعودون ثم رقبة، فتحرير نسائهم من يظاهرون‬
‫وبعضهم .الكفارة وجوب في شرطا العود يكون ف ال :هذا وعلى ."الكفارة بسبب‬
‫ـــــــ‬
‫.ش من ساقطة 1‬
‫.الزمر من 56 اآلي ة 2‬
‫.211ص الفصول تنقيح شرح انظر 3‬
‫.البلد من األول ي اآلي ة 4‬
‫.ش من ساقطة 5‬
‫.311 ،211ص الفصول تنقيح شرح انظر 6‬
‫.المجادلة من 3 اآلي ة 7‬
‫.قالوا :ب ع في 8‬

‫)692/1(‬

‫.1والعود بالظهار إ ال الكفارة تجب ف ال :هذا وعلى .الترتيب وهو األ صل، على يحملها‬
‫نحو "تأسيسه" على يحمل فإنه .مؤسسا أو مؤكدا يكون أن بين اللفظ دار إذا كذا "و"‬
‫تأكيدا جعل فإن آخرها إلى الرحمن سورة أول من }تكذبان ربكما آال ء أيفب{ :تعالى قوله‬
‫فيحمل ث الث، على التأكيد في تزيد ال والعرب .مرات ث الث من أكثر التأكيد تكرار لزم‬
‫.2التكذيب ذلك تقدم ما على محل كل في‬
‫ال تأسيسا 3الجمع فيكون .المرس الت سورة في }للمكذبين يومئذ ويل{ في القول وكذلك‬
‫.4تأكيدا‬
‫هللا صلى قوله نحو .متباينا أو مترادفا يكون أن بين اللفظ دار إذا كذا "و"‬    ‫عليه‬
‫العقل، وهي -بالضم - نهية جمع :فالنهى .5 "والنهى األح الم أولو منكم ليلني" :وسلم‬
‫فسر وبعضهم .مترادفين اللفظان فيكون .بالعق الء "األح الم أولو" فسر العلماء فبعض‬
‫."تباينه" على يحمل فإنه .متباينين اللفظان فيكون .بالبالغين "ال ماأل ح أولو"‬
‫ـــــــ‬
‫.311 ،211ص الفصول تنقيح شرح انظر 1‬
‫اللفظ ذلك قبل ما باعتبار ذكر التكذيب ويكون التكذيب، ذلك لفظ قبل تقدم ما على أي 2‬
‫:تعالى ولهفق .كلها السورة في البتة تأكيد يكون و ال لفظ، منها يتكرر ف ال خاصة،‬
‫اللؤلؤ خروج آال ء المراد }تكذبان ربكما آال ء فبأي والمرجان اللؤلؤ منهما يخرج{‬
‫."111ص الفصول تنقيح شرح" .السورة جميع في األم ر وكذلك خاصة والمرجان‬
‫.اللفظ :ش في 3‬
‫.311 ،211ص الفصول تنقيح شرح انظر 4‬
‫.عازب بن البراء حديث ومن مسعود أبي حديث ومن مسعود ابن حديث من روى :الزيلعي قال 5‬
‫وأما مرفوعا، عنه والنسائي والترمذي داود وأبو مسلم فأخرجه مسعود ابن حديث فأما‬
‫حديث وأما مرفوعا، عنه ماجة وابن والنسائي داود وأبو مسلم فأخرجه مسعود أبي حديث‬
‫مسلم صحيح ،73 /2 الراية نصب انظر" .مرفوعا عنه المستدرك في الحاكم فأخرجه البراء‬
‫األح وذي تحفة ،313 /1 ماجة ابن سنن ،78 /2 النسائي سنن ،452 /1 داود أبي سنن ،323/1‬
‫."91 /2‬

‫)792/1(‬

‫على "و تخصيصه،" دون عمومه على "و مجازه، دون" عليها حقيقته 1احتمال مع اللفظ فيحمل‬
‫"و تقييده،" دون هإط الق على "و إضماره،" دون استق الله على "و اشتراكه،" دون إفراده‬
‫كون بين األم ر دار إذا كذا "و تأخيره،" دون تقديمه على "و زيادته،" دون تأصيله على‬
‫دون تباينه على "و .توكيده" دون تأسيسه على يحمل فإنه .مؤسسا أو مؤكدا اللفظ‬
‫."ترادفه"‬
‫يماف أجد ال قل{ :تعالى قوله نحو .وبقائه الحكم 2نسخ بين األم ر دار إذا كذا "و"‬
‫فإنه خنزير لحم أو مسفوحا دما أو ميتة يكون أن إ ال يطعمه طاعم على محرما إلي أوحي‬
‫هللا لغير أهل فسقا أو رجس‬  ‫عداها ما إباحة يقتضي األرب عة هذه في المحرم فحصر .3 }به‬
‫هللا صلى نهيه ورد وقد .السباع 4جملته ومن‬  ‫السباع، من ناب 5ذي كل أكل عن" وسلم عليه‬
‫:يقول وبعضهم ل إلباحة، ناسخ ذلك إن :يقول العلماء فبعض .6 "الطير من خلبم ذي كل وعن‬
‫في األ صل وهو الفاعل، إلى مضاف مصدر واألك ل بناسخ، ليس‬
‫ـــــــ‬
‫.محل احتمال :ش في 1‬
‫.فسخ :ش في 2‬
‫.األن عام من 541 اآلي ة 3‬
‫.جملة :ع في 4‬
‫.ش من ساقطة 5‬
‫مسلم صحيح انظر" .عباس ابن عن مسنده في ماجة ابنو والنسائي داود وأبو مسلم اخرجه 6‬
‫فيض ،741 ،442 /1 أحمد مسند ،7701 /2 ماجة ابن سنن ،584 /3 داود أبي سنن ،4351 /3‬
‫."403 /6 القدير‬

‫)892/1(‬

‫1 }ذكيتم ما إ ال السبع أكل وما{ :تعالى قوله مثل فيكون .النحاة بنص المصدر إضافة‬
‫.2واحدا حكمهما فيكون‬
‫ما خ الف على يدل "راجح لدليل إ ال نسخه، دون بقائه على" فيحمل كذلك األم ر كان وإذا‬
‫.ذكرناه ما ويترك به فيعمل عليه، يحمل اللفظ أن قلنا،‬
‫إلى يرجع فإنه .مث ال كالفقيه "متكلم عرف على" عرف له متكلم من الصادر اللفظ "ويحمل"‬
‫أرباب من ونحوهم واللغوي، والمفسر محدثوال األ صولي وكذا ومصطلحاته ك المه 3 في عرفه3‬
‫.العلوم‬
‫مدلوله على يحمل فإنه .لغوي ومدلول 4شرعي مدلول له شيء الشارع من سمع إذا وكذلك‬
‫هللا صلى كقوله .الشرعي‬  ‫هللا يقبل ال" :وسلم عليه‬  ‫حمل لو فإنه .5 "طهور بغير ص الة‬
‫هللا يقبل ال أن لزم ،-الدعاء وهو - اللغوي، المعنى على‬    ‫ولم طهور، بغير دعاء تعالى‬
‫هللا ،6المخصوصة العبادة وهي .الشرع في المعهودة الص الة على حمله فيجب .أحد به يقل‬  ‫و‬
‫.أعلم تعالى‬
‫ـــــــ‬
‫.المائدة من 3 اآلي ة 1‬
‫.411-211ص الفصول تنقيح شرح انظر 2‬
‫.عرف :ش في 3‬
‫.لفظي :ش في 4‬
‫والمراد .مرفوعا عمر ابن عن ماجة وابن يوالنسائ والترمذي داود وأبو مسلم أخرجه 5‬
‫سنن ،402 /1 مسلم صحيح انظر" .والغسل الوضوء من األع م التطهير وهو المصدر بالطهور‬
‫فيض ،001 /1 ماجة ابن سنن ،32 /1 األح وذي تحفة ،57 /1 النسائي سنن ،41 /1 داود أبي‬
‫."514 /6 القدير‬
‫شرح بعدها، وما 931ص للزنجاني األ صول على الفروع تخريج ،16ص ل ألسنوي التمهيد انظر 6‬
‫.6ص للشيرازي اللمع ،411 ،211ص الفصول تنقيح‬

‫)992/1(‬

‫األح كام في فصل‬
‫...‬
‫"األح كام": فصل‬
‫يستمد ما على الك الم انتهى وحيث .األح كام معاني من نبذة هنا فيه 1نذكر فصل هذا :أي‬
‫حكم، من بد ال إذ األح كام، من منه تمديس ما ذكر في شرعنا اللغة، من العلم هذا منه‬
‫.عليه ومحكوم فيه، ومحكوم وحاكم،‬
‫:فنقول 2الحكم في اآل ن والك الم‬
‫:اعتبارات 3بث الثة يطلق "والقبح الحسن"‬
‫البريء واتهام حسن، الغريق إنقاذ :كقولنا ."4ومنافرته الطبع م الءمة بمعنى" :أحدها‬
‫.قبيح‬
‫والجهل حسن، العلم :كقولنا "ونقص كمال صفة" بمعنى "وأ" :بقوله إليه أشير ما :الثاني‬
‫.قبيح‬
‫ـــــــ‬
‫.يذكر :ش في 1‬
‫هللا رحمه المؤلف بدأ 2‬  ‫الحكم أل ن الحاكم، عن الحديث وضمنه الحكم، على الك الم‬
‫هللا خطاب بأنه الحكم عرف الذي السبكي ابن ذلك في تبع وقد مت الزمان، والحاكم‬   ‫ثم .‬
‫هللا إ ال حاكم ال :قال‬ ‫علم اختصاص من الحاكم عن والك الم "35 ،74 /1 الجوامع جمع"‬
‫يقول .بالحكم تتصل التي بحوثه لبعض يتعرضون الفقه أصول علماء ولكن .الدين أصول‬
‫هللا سوى حاكم ال أنه اعلم :اآلم دي‬  ‫أن :عليه ويتفرع به، حكم ما إ ال حكم و ال تعالى،‬
‫اإلح كام" الشرع ورود قبل حكم ال وأنه ،المنعم شكر يوجب و ال .يقبح و ال يحسن ال العقل‬
‫."97 /1 له‬
‫.لث الث :ض ب ز في 3‬
‫جلب إلى المائلة اإلن سانية الطبيعة بل المزاج، بالطبع المراد ليس" :البناني قال 4‬
‫إن" :الغزالي وقال ."75 /1 الجوامع جمع على البناني حاشية" .المضار ودفع المنافع‬
‫"65 /1 المستصفى" ."يخالفه أو الفاعل غرض يوافق ما هو المراد‬

‫)003/1(‬

‫.2الشرع على توقف غير من بإدراكهما يستقل العقل إن أي "عقلي" 1منهما وكل‬
‫:والعقاب الذم" بمعنى "و والثواب، المدح بمعنى" والقبح الحسن إط الق :الثالث "و"‬
‫هللا إ ال حاكم ف ال شرعي،‬    ‫عند "3يحرم و ال يوجب و ال يقبح و ال يحسن ال والعقل تعالى،‬
‫هللا رضي أحمد اإلم ام‬     ‫وأهل عقيل ابن 6قاله 5.4واأل شعرية أصحابه وأكثر عنه تعالى‬
‫.7والفقهاء السنة‬
‫بالعقل، تدرك و ال األم ثال، لها يضرب و ال قياس، السنة في ليس : 5أحمد اإلم ام قال‬
‫.االت باع هو وإنما‬
‫ـــــــ‬
‫.والقبيح للحسن السابقين المعنيين من أي 1‬
‫التوضيح ،52 /1 الرحموت فواتح ،98ص الفصول تنقيح شرح ،541 /1 السول نهاية :انظر 2‬
‫.642ص األرب عين كتاب ،301 /3 التنقيح على‬
‫.97 /1 ل آلمدي اإلح كام :انظر 3‬
‫له حظ و ال شيئا، يحرم و ال شيئا، يوجب ال العقل إن" :قوله السمعاني عن حجر ابن نقل 4‬
‫فتح" .األدل ة ذكر ثم "...شيء أحد على وجب ما بحكم الشرع ردي لم ولو ذلك، من شيء في‬
‫."472 /31 الباري‬
‫هللا رحمه أحمد واإلم ام السنة وأهل عقيل ابن قال :ب ز في 5‬       ‫.تعالى‬
‫.قال :ض ع في 6‬
‫التعريفات ،775 ،374ص المسودة" قي فيه العلماء وك الم والقبيح الحسن معنى انظر 7‬
‫إرشاد ،301 /2 التنقيح على التوضيح ،75 /1 الجوامع جمع على البناني حاشية ،871 ،19ص‬
‫نهاية ،002 /1 وحواشيه وشرحه الحاجب ابن مختصر ،97 /1 اآلم دي اإلح كام، ،7ص الفحول‬
‫،15 /1 حزم ابن اإلح كام، ،441 /1 البدخشي شرح ،251 /2 التحرير تيسير ،541 /1 السول‬
‫."642ص األرب عين ،073ص األق دام نهاية ،432ص المرام غاية 852ص للجويني اإلر شاد‬

‫)103/1(‬

‫الخطاب، وأبو القيم، وابن الدين، تقي والشيخ أصحابنا، من ،1التميمي الحسن أبو وقال‬
‫.2ويحرم ويوجب ويقبح، يحسن العقل :والكرامية والمعتزلة،‬
‫.3قوال ن والشافعية والمالكية الحنفية عن ونقل‬
‫والقبح الحسن :وغيره -الدين تقي 5الشيخ 4يعني - خناشي قال :الجبل قاضي ابن قال‬
‫والقبح الحسن ورد اإلر سال على متوقف والتعذيب بالخطاب والتحريم واإلي جاب ثابتان،‬
‫والثواب المدح يتضمن :الشرعي الحسن أل ن والمنافرة؛ الم الءمة إلى الشرعيين‬
‫.المنافرين والعقاب الذم يتضمن :الشرعي والقبح .الم الئمين‬
‫.العباد أفعال في ثابتان العقليين والقبح الحسن أن :كتبه آخر في 6الخطيب ابن واختار‬
‫.انتهى‬
‫ـــــــ‬
‫في وصنف .هـ713 سنة ولد .التميمي الحسن أبو أسد، بن الحارث بن العزيز عبد هو 1‬
‫المنهج ،931 /2 الحنابلة طبقات :انظر" .هـ173 سنة توفي .والفرائض والفروع األ صول‬
‫."66 /2 مداأل ح‬
‫شرح ،7ص الفحول إرشاد ،08 /1 اآلم دي اإلح كام، ،868 /2 ،563 /1 المعتمد :انظر 2‬
‫/2 التحرير تيسير ،221 /1 وحواشيه العضد شرح ،084 ،374ص المسودة ،641 /1 البدخشي‬
‫على الرد ،132 /1 السالكين مدارج ،88ص الفصول تنقيح شرح ،032 /4 األ سرار كشف ،251‬
‫.852ص للجويني اإلر شاد ،024ص المنطقيين‬
‫المنخول ،52 /1 الرحموت فواتح ،132 /4 األ سرار كشف ،051 /2 التحرير تيسير :انظر 3‬
‫.401 /2 النتقيح على التوضيح ،532ص الك الم علم في المرام غاية ،51ص‬
‫.به يعني :ض ع ب في 4‬
‫.ز من ساقطة 5‬
‫/3 األع يان وفيات ،81 /8 للسبكي اىالكبر الشافعية طبقات :انظر" .الرازي الفخر هو 6‬
‫.سابقا ترجمته مرت وقد "183‬

‫)203/1(‬

‫1 األو صاف أن 1 :عقلية األح كام بأن المعتزلة مراد ليس :أيضا الجبل قاضي ابن وقال‬
‫أن :عندهم معناه بل ،3المحرم أو الموجب، هو العقل 2" أن و ال 2 باألح كام، مستقلة‬
‫هللا أن أدرك العقل‬  ‫.المصالح 6وتحصيل 5المفاسد بترك 4كلف البالغة حكمتهب تعالى‬
‫أن 9 في :معهم 9 فالنزاع وحرم أوجب 8 أنه ال 8 ،7والتحريم اإلي جاب أدرك فالعقل‬
‫ال ؟ أم ذلك أدرك العقل‬
‫هللا على جائز ذلك :01يقولون فخصومهم‬   ‫.الوقوع الجواز من يلزم و ال تعالى،‬
‫يكون أن يجب أنه العقل يوجب 11فكما .الواجبات قبل من العقل عند هذا بل :يقولون وهم‬
‫هللا‬ ‫هللا مراعاة وجوب أدرك كذلك الكمال، بصفات متصفا قديرا 21عليما‬    ‫للمصالح تعالى‬
‫.انتهى .31النزاع محل فهذا .وللمفاسد‬
‫ـــــــ‬
‫.األو صاف إذ :ض ب ع ز وفي .أصبحت إذا إ ال :ش في1‬
‫.وأن :ز وفي .و ال :ع ش في 2‬
‫.محرامال :ش في 3‬
‫.كان :ش في 4‬
‫.الفاسد :ش في 5‬
‫.تحصيل زمن :ش في 6‬
‫.09ص الفصول تنقيح شرح ،541 /1 السول نهاية :انظر 7‬
‫.ألن ه :ش في 8‬
‫.منهم :ش في 9‬
‫.تقول :ض ع ز في 01‬
‫.ما فكل :ش في 11‬
‫.عليا :ش في 21‬
‫.09ص الفصول تنقيح شرح ،75 /1 المستصفى ،65 /1 البناني حاشية :انظر 31‬

‫)303/1(‬

‫هللا إ ال حاكم ال" 1بأنه القائلين قواعد ومن‬   ‫لذات ليسا وقبحه الفعل حسن أن :"تعالى‬
‫الفعل، بحسن العقل يحكم حتى لذاته، الز م 3خارج و ال ،2ذاته في داخل ألم ر و ال الفعل،‬
‫.6والقبح الحسن 5من به ما 4تحقق على بناء قبحه أو‬
‫ال وقبحها األ شياء بعض حسن :قالوا فقد صريحا حاكما لالعق يجعلوا لم وإن والحنفية‬
‫والعقاب للثواب مناط بأنها األ شياء بعض في يحكم العقل أن بمعنى الشرع، على يتوقف‬
‫.7كتاب و ال نبي يأت لم وإن‬
‫الشرع يرد و ال" ،9كسبي وبعضها ،8بديهي األح كام تلك وبعض‬
‫ـــــــ‬
‫.ز ش من ساقطة 1‬
‫"13 /1 الرحموت فواتح" ل ألربعة كالزوجية 2‬
‫.لخارج :ض ع ب في 3‬
‫.تحقيق :ش في 4‬
‫.ض ب ع ز من ساقطة 5‬
‫،441 /1 البدخشي شرح ،202 /1 وشرحه الحاجب ابن مختصر ،97 /1 ل آلمدي اإلح كام :انظر 6‬
‫.852ص اإلر شاد ،642ص األرب عين كتاب ،8ص المنخول‬
‫اإلل هية، األح كام لبعض معرف عقلال أن :الحنفي األن صاري الدين نظام بن محمد يقول 7‬
‫الحنفية من :أيضا وقال .أيضا مشايخنا أكابر عن مأثور وهذا ال ، أم الشرع به ورد سواء‬
‫"52 /1 :له الرحموت، فواتح" .تعالى أحكامه بعض إدراك في يستقل قد العقل إن :قال من‬
‫/2 التحرير تيسير" حكما يوجبان ال ولكن عقليان، والقبيح الحسن إن :الحنفية بعض وقال‬
‫ابن رجحه ما وهذا ،102 /1 الحاجب ابن على العضد ،132 /4 األ سرار كشف :وانظر "351‬
‫."132 /1 السالكين مدارج" .بينهما ت الزم ال :وقال القيم‬
‫.بديعي :ش في 8‬
‫منه :بالعقل يدرك فما :العقليين والقبيح بالحسن القائلين عن نق ال اآلم دي، يقول 9‬
‫المضر، الصدق كحسن نظري، ومنه والكفران، الجهل وقبح واإلي مان، العلم كحسن بديهي،‬
‫."432ص الك الم علم في المرام غاية" .النافع الكذب وقبح‬

‫)403/1(‬

‫."2وضرورياتها العقول 1ببداهة يعرف ما يخالف بما‬
‫دكالتوحي - 5وضرورياتها العقول 4ببداهة يعرف ما :وغيرهما 3والحلواني القاضي قال‬
‫العقل بتوليد يعرف وما .بخ الفه الشرع يرد أن يجوز ال -الظلم وقبح المنعم وشكر‬
‫.6بخ الفه يرد أن يمتنع ف ال استدالال ، أو استنباطا‬
‫:7قسمين ينقسم بالعقل ثبت ما :قال فإنه .الخطاب ألب ي ومعناه‬
‫يرد أن يصح ف ال -الظلم وقبح واإلن صاف المنعم كشكر - لعينه واجبا منه كان فما -‬
‫.ذلك بخ الف الشرع‬
‫فيصح .الخ الف فيها التي بها المنتفع األع يان :مثل دليل، أو لعلة 8واجبا كان وما -‬
‫غير وهذا .الحكم ذلك 9فيرتفع والعلة، الدليل يرتفع أن‬
‫ـــــــ‬
‫."كذا" .ببدائه :ض ش ز في 1‬
‫.وضروراتها :ض ب ع ز في 2‬
‫فقهاء من كان الزاهد، الفقيه الفتح، أبو عثمان، بن محمد بن علي بن محمد هو 3‬
‫كفاية" كتاب له العبادة، وكثرة المتين والدين بالورع مشهورا وكان ببغداد، الحنابلة‬
‫سنة ولد "العبادات مختصر" و مجلدين، في الفقه أصول في ومصنف الفقه، في "المبتدي‬
‫.هـ505 سنة وتوفي هـ934‬
‫أحمد مذهب إلى المدخل ،752 /2 الحنابلة طبقات ،601 /1 الحنابلة طبقات ذيل :انظر"‬
‫."012ص‬
‫."كذا" .ببدائة :ض ب ش ز في 4‬
‫.وضروراتها :ض ب ع ز في 5‬
‫.بعدها وما 932 /1 الساكين مدارج ،774-674ص المسودة :انظر 6‬
‫.قسمان :ز ش في 7‬
‫.وجب :ع ز ش في 8‬
‫.ويرتفع :ش في 9‬

‫)503/1(‬

‫.1الحكم فيرتفع األدل ة تنسخ ثم بأدلة تتثب .كلها الدين كفروع .ممتنع‬
‫ما كتكليف يحيله ال العقل كان إذا العقل يقتضيه ال بما يرد الشرع إن :قيل وقد :وقال‬
‫هللا وإن ،2يطاق ال‬  ‫ويعاقبهم وقبيحها حسنها العباد أفعال جميع يريد وتعالى سبحانه‬
‫.ذلك وغير القبيح على‬
‫هللا "به أمر ما :شرعا والقبح" شرعا "والحسن"‬   ‫وما" للحسن راجع وهذا وتعالى، سبحانه‬
‫هللا "عنه نهى‬  ‫.4للقبيح راجع 3وهذا وتعالى، سبحانه‬
‫هللا أمر إذا :الجبل قاضي ابن قال‬   ‫نهى وإذا .باالت فاق حسن فهو بفعل، وتعالى سبحانه‬
‫الفعل نفس عن ينشأ 7 أن إما 7 وقبحه حسنه 6ولكن باالت فاق، 5 قبيح فهو 5 فعل عن‬
‫ينشأ 8أو يقال، كما والنهي، رواأل م‬
‫ـــــــ‬
‫.484-384ص المسودة :انظر 1‬
‫بالمحال، التكليف يجوز وأنه .للتكليف القدرة اشتراط عدم إلى األ صوليين جمهور ذهب 2‬
‫ال وأنه التكليف، في القدرة بشرط بعضهم وقال لغيره، محا ال أو لذاته محا ال كان سواء‬
‫التوضيح ،731 /2 التحرير تيسير ،602 /1 البناني يةحاش :انظر" .يطاق بما إ ال تكليف‬
‫المسألة هذه عن الك الم وسيأتي ."484ص المسودة ،22ص المنخول ،771 /2 التنقيح على‬
‫.فيه المحكوم مبحث في تفصي ال‬
‫.هذا :ز في 3‬
‫،432ص المرام غاية ،401 /2 التنقيح على التوضيح ،97 /1 اآلم دي اإلح كام، :انظر 4‬
‫.952ص اإلر شاد‬
‫.فقبيح :ض ع ز في 5‬
‫.لكن :ب ز في 6‬
‫.إنما :ش في 7‬
‫.و :ش في 8‬

‫)603/1(‬

‫.المجموع من أو ،1والنهي األم ر تعلق عن‬
‫.2وقتها دخول قبل العبادة نسخ يجوز ال ولهذا المعتزلة، قول :فاألو ل‬
‫.3الطوائف من وافقه ومن األ شعري قول :والثاني‬
‫األم ر، نفس من تنشأ لحكمة بالفعل يأمر فتارة .األم رين نع ينشأ قد ذلك أن :والثالث‬
‫ليلة الص الة كنسخ ،5الفعل من التمكن قبل نسخه يجوز الذي 4وهو .به المأمور دون‬
‫هللا صلى إبراهيم أمر نسخ وكما .6خمس إلى المعراج‬      ‫وتارة ولده، بذبح 7وسلم عليه‬
‫.9باألم ر تحصل الفعل من لحكمة وتارة نفسه، الفعل 8من تنشأ لحكمة‬
‫:أي "وعكسه" يفعله، أن أي "فعله لفاعله ما" الشرع عرف في أي "عرفا" الحسن "و"‬
‫.11يفعله أن 01لفاعله ليس ما الشرع عرف في والقبيح‬
‫ـــــــ‬
‫.عنه نهى الشارع أل ن قبيح والقبيح به، أمر الشارع أل ن حسن فالحسن 1‬
‫ما أل ن بذاته، الحسن بط الن عندهم حيص ف ال لذاته، حسن -مث ال– بالص الة األم ر أل ن 2‬
‫."72 /1 الرحموت فواتح" .لوقت وقت من يختلف و ال يبطل و ال يتغير ال بالذات‬
‫ولو الشرائع، بنسخ القول صح ولهذا :-وتقبيحه الشرع تحسين على بناء– اآلم دي يقول 3‬
‫تصور لما الخطاب، لنفس ال ونفسه، لذاته ما شيء على القبح أو بالحسن فيه الفضاء كان‬
‫."632ص الك الم علم في المرام غاية" .واألع صار األم م باخت الف ذلك يختلف أن‬
‫.وهذا :ض ب ع في 4‬
‫.853ص المرام غاية :انظر 5‬
‫.حسن :ش في 6‬
‫.والس الم الص الة عليه :ض ب في 7‬
‫.عن :ز ش في 8‬
‫.األم ر من :ز في 9‬
‫.لفاعل :ض ع د ش في 01‬
‫.563 /1 المعتمد ،08 /1 اآلم دي حكام،ا إل ،775ص المسودة :انظر 11‬

‫)703/1(‬

‫و ال بواجب ليس ألن ه ؛"قبح و ال بحسن" ومجنون صغير من "مكلف غير فعل يوصف 1و ال"‬
‫.2محظور‬
‫هللا أنعم ما جميع 3استعمال عن عبارة وهو وتعالى، سبحانه "المنعم وشكر"‬    ‫به تعالى‬
‫هللا خلقه فيما والمحركة المدركة والباطنة الظاهرة واألع ضاء القوى من العبد على‬
‫صانعها، على ليستدل رحمته، وآثار مصنوعاته مشاهدة في النظر كاستعمال ،4ألج له تعالى‬
‫.وغيره السمع وكذا‬
‫يزال و ال يزل فيما 6الكمال بصفات ذاته وجود معرفة عن عبارة 5وهي "تعالى ومعرفته"‬
‫.األك ثرين عند عق ال ذلك ال ستحالة وصفاته، ذاته حقيقة معرفة دون‬
‫.7والموجود الوجود في بالنظر المكلف على "لنفسه واجب أول" وع ال جل معرفته أي "وهي"‬
‫ـــــــ‬
‫.ولم :ز ش في 1‬
‫هللا أمر ما الحسن أن بمعنى قبيحا و ال حسنا ليس المكلف غير فعل إن 2‬       ‫ما والقبيح به،‬
‫هللا نهى‬  ‫قبح و ال بحسن يوصف ال هفعل أن كما مكلف، غير المجنون أو والصغير عنه،‬
‫غير أل ن عكسه، والقبيح بحالة، عالما منه، متمكنا كونه مع فعله لفاعله ما أن بمعنى‬
‫ال كما قبح، و ال بحسن فعله يوصف ف ال فعله، من متمكنا و ال بحاله، عالما ليس الكلف‬
‫ال هؤال ء أل ن والعقاب، الثوات بمعنى والقبيح بالحسن المجنون أو الصغير فعل يوصف‬
‫المعتمد ،002 /1 الجرجاني وحاشية العضد شرح :انظر" .عقاب به ينزل و ال ثوت، لهم يكتب‬
‫في "224ص" ذلك في المصنف ك الم وسيأتي ."501 /82 التنقيح على التوضيح ،663-563 /1‬
‫.المباح فصل‬
‫.استعماله :ش في 3‬
‫.331ص التعريفات :انظر 4‬
‫.هو :ز في 5‬
‫.الكماال ت :ز في 6‬
‫ال ألن ه المعرفة، واجب أو :قوم فقال اإلن سان، على واجب أول في العلماء اختلف 7‬
‫النهيات من شيء عن واالن كفاف األم تثال، قصد على المأمورات من بشيء اإلت يان يتأتى‬
‫هللا رضي معاذ بحديث واستدلوا والناهي، األم ر معرفة بعد إ ال االن زجار قصد على‬     ‫عنه‬
‫هللا رسول أرسله عندما‬     ‫هللا صلى‬ ‫تدعوهم ما أول فليكن :له وقال اليمن إلى وسلم عليه‬
‫هللا يوحدوا أن إلى‬    ‫تتأتى ال المعرفة أل ن واال ستدال ل النظر واجب أول :آخرون وقال ...‬
‫بعضهم وجمع النظر، واجب أول فيكون فيجب، الواجب مقدمة واال ستدال ل والنظر بهما، إ ال‬
‫أو النظر قال ومن وتكليفا، طلبا أراد المعرفة واجب أول قال من بأن القولين بين‬
‫بالفطرة حصلت المعرفة إن وقالوا األق وال هذه آخرون وخالف امتثاال ، أراد القصد‬
‫ومناقشتها اآلرا ء هذه انظر . "الفطرة على يولد مولود كل" فيها، واألح اديث ل آليات‬
‫،93ص ةالخمس األ صول شرح ،021ص الدين أصول في الشامل ،572-072 /31 الباري فتح" :في‬
‫."8ص لنجويني اإلر شاد ،44 /1 الرحموت فواتح‬

‫)803/1(‬

‫أن من تقدم لما العقل، دون بالشرع :أي "شرعا" ومعرفته 1المنعم شكر أي "واجبان"‬
‫.2السنة أهل مذهب وهذا .يحرم و ال يوجب ال العقل‬
‫.3الشرع دون بالعقل :المعتزلة وقالت‬
‫ـــــــ‬
‫هذه السنة أهل من األ صوليون ويبحث والقبح، الحسن مسألة عن فرع المنعم شكر مسألة 1‬
‫يجب لم األ صل هذا بطل إذا أنه مع العقليين، والقبح بالحسن جد ال التسليم على المسألة‬
‫شرح ،78 /1 اآلم دي اإلح كام، ،741 /1 للبدخشي العقول مناهج :انظر" .عق ال المنعم شكر‬
‫."374ص ةالمسود ،06 /1 البناني حاشية ،612 /1 العضد‬
‫:تعالى لقوله الشرع قبل تعذيب ال إذ عق ال، بواجب ليس المنعم شكر :اإل سنوي قال 2‬
‫للمشكور لفائدة إما وجب لو وألن ه ،]51 / اال سراء[ }رسو ال نبعث حتى معذبين كنا وما{‬
‫للعقل استق الل و ال اآلخ رة، في أو حظ، ب ال مشقة وأنه الدينا في للشاكر أو .منزه وهو‬
‫هللا معرفة أن" :بعلى أبي عن مفلح ابن ونقل "بعدها وما 741 /1 السول يةنها" .بها‬     ‫ال‬
‫اإلح كام، :وانظر ،"581 /6 الفروع" "الرسل بعثة وهو بالشرع، تجب وإنما عق ال، تجب‬
‫شرح ،741 /1 العقول مناهج ،8ص الفحول إرشاد ،3511 /2 حزم ابن اإلح كام ،78/1 اآلم دي‬
‫،16 /1 المستصفى ،26 /1 الجوامع جمع ،561 /2 التحرير تيسير ،712 /1 وحواشيه العضد‬
‫.911 ،511 الشامل ،374ص المسودة‬
‫هللا أوجب ما أول ما :فقال سائل سأل إن :الجبار عبد القاضي يقول 3‬    ‫النظر فقل عليك؟‬
‫هللا معرفة إلى المؤدي‬   ‫بالتفكير يعرف أن فيجب بالضرورة، يعرف ال تعالى ألن ه تعالى،‬
‫.44 /1 الرحموت فواتح :وانظر ،"93ص الخمسة األ صول شرح" والنظر‬

‫)903/1(‬

‫هللا معرفة وجوب أن األ شعرية وعن‬ ‫جامع" كتاب في الشيرازي نقله .والشرع بالعقل تعالى‬
‫."الجبار الملك لتوحيد ،1األن وار‬
‫هو وهذا :"التحرير شرح" في قال .2ضرورة يقعان ال والمعرفة النظر أن تقدم مما وعلم‬
‫"المبتدئين نهاية" في حمدان وابن 4"المرتد باب" في مفلح ابن 3وقدمه .لصحيحا‬
‫.وغيرهما‬
‫.انتهى .كسبيان هما بل :وغيره القاضي 5وقال‬
‫.العقل 8بأدلة إليهما يتوصل ف ال ،7ضرورة يقعان إنهما :6وغيرهم أصحابنا من جمع وقال‬
‫المعرفة ال .إبليس عرفةكم .الفطرية 01المعرفة على الدين تقي الشيخ ذلك 9وحمل‬
‫.اإلي مانية‬
‫ألن ه نظره، في مطيع أنه يتأتى ال :الحق أهل قال :عقيل ابن قال‬
‫ـــــــ‬
‫.األل غاز :ش في 1‬
‫عنه االن فكاك معه يمكنه ال لزوما المخلوق نفس يلزم الذي العلم هو الضروري العلم 2‬
‫للجويني الشامل بعدها، ماو 15 الخمسة األ صول شرح :وانظر "07 /31 تيمية ابن فتاوي"‬
‫.911 ،511ص‬
‫.وقيده :ش في 3‬
‫هللا معرفة أن أصحابنا عن الدين أصول في والمشهور" :مفلح ابن قال 4‬  ‫وجبت تعالى‬
‫عليه، لتوقفها النظر قبلها ويجب لنفسه، واجب أول وهي عق ال، :وقيل عليه، نص شرعا،‬
‫."681 /6 لفروعا" بلى :وقيل ضرورة، يقعان و ال لغيره، واجب أول فهو‬
‫.وقاله :ض ع ز د وفي .فقال :ش في 5‬
‫."75 ،25ص الخمسة األ صول شرح :انظر" البلخي القاسم أبو منهم 6‬
‫."75ص الخمسة األ صول شرح" في مناقشته القول هذا بيان انظر 7‬
‫.بأداة :ش في 8‬
‫حمل :ش ز في 9‬
‫.والمعرفة العقل على :ش ز في 01‬

‫)013/1(‬

‫.2ينظر لم 1من معرفة و ال يعرف، ال من عةطا تصح ال‬
‫ال ؟ أم العقل، جهة من فرق تعالى ومعرفته المنعم شكر بين هل :اختلف "و"‬
‫هللا ومعرفة الشكر بين فرق ال :الرازي قال "عق ال بينهما فرق ال :قول في" 3فـ‬    ‫تعالى‬
‫من عندهم هو :الجويني قال ف ال، ال ومن المعرفة، أوجب عق ال الشكر أوجب فمن .عق ال‬
‫.5مت الزمان هما :"الحاصل" في 4األرم وي قال .الضروريات من ال النظريات،‬
‫الشكر أل ن ؛6وافقهم ومن المعتزلة قول وهو المعرفة، فرع الشكر أن :الثاني والقول‬
‫إلى والسمع مصنوعاته إلى كالنظر ،7العقليات المستحبات بفعل النفس إتعاب عندهم‬
‫9الكلي للبرهان عقلي الشكر وجوب مدرك فعندهم .8انيهامع فهم إلى والذهن اآلي ات،‬
‫ومخالفوهم العقلي،‬
‫ـــــــ‬
‫.لمن :ض ب ع في 1‬
‫.78ص الخمسة األ صول شرح :انظر 2‬
‫.و :ز ش في 3‬
‫هللا عبد بن حسين بن محمد هو 4‬   ‫ت المذة أكبر من كان القاضي، األ صولي الفقيه األزم وي،‬
‫وثروة شهرة له وكانت "الحاصل" وسماه ،"المحصول" واختصر الرازي، الدين فخر اإلم ام‬
‫سنة بغداد في توفي األ شرفية، بالمدرسة ودرس بغداد، استوطن متواضعا، وكان ووجاهة،‬
‫،5161 /2 الظنون كشف ،154 /1 اإل سنوي الشافعية، طبقات :انظر" .هـ356 وقيل هـ656‬
‫."442 /9 المؤلفين معجم‬
‫.021ص الدين أصول في الشامل بعدها، وما 251 /1 العقول مناهج :انظر 5‬
‫.78ص الخمسة األ صول شرح ،251 /1 العقول مناهج ،78 /1 اآلم دي اإلح كام، :انظر 6‬
‫.العقلية بالمستحبات واإلت يان العقلية، المستخبثات اجتناب :عندهم الشكر معنى 7‬
‫."051 /1 السول نهاية"‬
‫.معناها :ض في 8‬
‫.ض ب ع ز من ساقطة 9‬

‫)113/1(‬

‫.1العقل ال السمع مدركه :يقولون‬
‫أصحابنا من الكثير اختاره " قول في 2لحكمة و ال لعلة ال وأمره" وتقدس "تعالى وفعله"‬
‫.5والجهمية واأل شعرية ،4الظاهرية وقاله .3والشافعية المالكية، وبعض‬
‫،7القيم وابن ،6الدين تقي والشيخ الطوفي، اختاره .وحكمة لعلة أنهما :الثاني والقول‬
‫المعتزلة لكن والمعتزلة، الشيعة مذهب وهو السلف، إجماع عن وحكاه .الجبل قاضي وابن‬
‫في ولهم .الص الح بوجوب 8تقول‬
‫ـــــــ‬
‫.841 /1 العقول مناهج :انظر 1‬
‫رد على المعتزلة الع تراض جواب وهي والقبيح، الحسن في االخ ت الف عن فرع المسألة هذه 2‬
‫للمشكور لفائدة إما لوجب وجب لو ألن ه عق ال، يجب ال المنعم شكر بأن عليهم، السنة أهل‬
‫للعقل استق الل ال اآلخ رة في أو حظ، ب ال مشقة وأنه الدنيا في للشاكر أو .منزه وهو‬
‫أهل فأجاب الشرعية، األح كام على ينطبق بأنه الدليل هذا على المعتزلة فاعترض بها،‬
‫هللا أفعال بأن السنة‬   ‫هللا أحكام لكن والفائدة، ألغ راضبا معللة غير تعالى‬ ‫تعالى‬
‫:انظر" .المعتزلة يقول كما إيجابا ال واحسانا، تفض ال العباد مصالح لرعاية جاءت‬
‫مقاال ت ،85 /1 المستصفى بعدها، وما 051 /1 العقول مناهج ،051 ،741 /1 السول نهاية‬
‫.حكمة :ض ع ز وفي ."292 /1 اإل س الميين‬
‫هللا أحكام تعليل يجب ال أنه مذهبنا إن :فقال بهمذه الشافعي اإل سنوي نقل 3‬    ‫تعالى،‬
‫ومنفعة فائدة غير من شاء من على ماشاء يوجب أن المالكية بحكم فله باألع راض، وأفعاله‬
‫األرب عين ،793ص االق دام نهاية ،422ص المرام غاية :وانظر "251 /1 السول نهاية" أص ال‬
‫.942ص‬
‫/2 حزم الب ن اإلح كام، ،74ص حزم الب ن اال ستحسان،و والرأي القياس إبطال ملخص :انظر 4‬
‫.8411 ،1311 ،6211 ،0111‬
‫/5 والمسائل الرسائل مجموعة ،19 /1 السالكين مدارج ،251 /1 السول نهاية :انظر 5‬
‫.56ص المسودة ،422ص المرام غاية ،511‬
‫.43 /1 السنة منهاج ،36ص المسودة ،911 /5 والمسائل الرسائل مجموعة 6‬
‫.25 /2 الموقعين إع الم ،242 ،79 /1 السالكين ارجمد 7‬
‫.تقول ال :ش ب ع ز في 8‬

‫)213/1(‬

‫.1قوال ن األ صلح‬
‫.المعتزلة منهج على ال بالتعليل، يقولون لهم والمخالفون‬
‫هللا أفعال 4تعليل في السنة أله ل :الدين تقي الشيخ 3قال .األم رين 2طائفة وجوزت‬
‫.5التعليل على أكثرونوال قوالن ، وأحكامه تعالى‬
‫الحكم ثبوت مع ،6]به[ قائمة أو به، تقوم ال تعالى، الرب عن منفصلة هي هل :والحكمة‬
‫في تتسلسل أو ؟8تتسلسل ال أو الحكم، 7تتسلسل وهل .قوال ن فيه لهم أيضا؟ المنفصل‬
‫.9أقوال فيه الماضي؟ دون المستقبل‬
‫،01 }إسرائيل بني على كتبنا ذلك أجل من{ :تعالى بقوله والعلة للحكمة المثبتون احتج‬
‫جعلنا وما{ :تعالى وقوله ،11 }منكم األغ نياء بين دولة يكون ال كي{ :تعالى وقوله‬
‫إ ال عليها كنت التي القبلة‬
‫ـــــــ‬
‫من والبصريين البغداديين مذاهب اختلف :واأل صلح الص الح في القول :الجويني قال 1‬
‫الفكرة عرض وانظر "872ص اإلر شاد" آراؤهم ربتواضط الباب، هذا عقود في المعتزلة‬
‫."بعدها وما 404ص االق دام نهاية ،822 ،422ص المرام غاية" في ومناقشتها‬
‫.منهم طائفة :ع في 2‬
‫.فقال :ش في 3‬
‫.ش من ساقطة 4‬
‫شرح صبيح، ط3 /2 الموافقات ،55ص اللمع :وانظر المدني، مطبعة 932 /2 السنة منهاج 5‬
‫إ ال سيأتي ما جميع في وكذلك بوالق ، طبعة هذه" 53 /1 السنة منهاج ،604ص الفصول تنقيح‬
‫."التحقيق عند وزيادات إضافات فيها التي المدني بطبعة قيدناها إذا‬
‫.السنة منهاج من 6‬
‫.يتسلسل :ض ش في 7‬
‫.يتسلسل :ض ش في 8‬
‫.المدني مطبعة 932 /2 السنة منهاج 9‬
‫.المائدة من 23 اآلي ة 01‬
‫.الحشر من 7 يةا آل 11‬
‫)313/1(‬

‫.ونظائرها ،1 }لنعلم‬
‫أرسلناك وما{ :تعالى لقوله ومصلحة، لحكمة األح كام شرع حكيم، وتعالى سبحانه وألن ه‬
‫إما والمصالح، الحكم على األف عال اشتمال على واقع 3واإلج ماع ،2 }للعالمين رحمة إ ال‬
‫.7بحكمته يريد ما فيفعل ،6السنة أهل كقول جوازا 5وإما ،4المعتزلة كقول وجوبا‬
‫:بوجوه النافون واحتج‬
‫ـــــــ‬
‫.البقرة من 341 اآلي ة 1‬
‫.األن بياء من 701 اآلي ة 2‬
‫والعلة، الحكمة بإثبات القائلين والمعتزلة السنة أهل إجماع هنا المقصود االج ماع 3‬
‫.لسابقةا الصفحة في الموضوع هذا في االخ ت الف ذكر سبق ألن ه الشرعي، اإلج ماع وليس‬
‫اإلر شاد ،822ص المرام غاية" في ومناقشته المعتزلة عند األ صلح رعاية بحث انظر 4‬
‫."بعدها وما 404ص االق دام نهاية ،782ص‬
‫.أو :ش في 5‬
‫ابن فتاوى ،132 ،422ص المرام غاية ،221 ،121 /5 والمسائل الرسائل مجموعة :انظر 6‬
‫.69 /31 تيمية‬
‫:أن على القياس في نص لكن ،...فائدة يستدعي ال الشرع إيجاب :البيضاوي قال 7‬
‫هللا أن على دال اال ستقراء‬   ‫وإحسانا، تفض ال العباد لمصالح أحكامه شرح وتعالى سبحانه‬
‫هللا أن يقتضي وهذا‬   ‫نهاية" التفضيل سبيل على كان وإن لحكمة، إ ال يفعل ال تعالى‬
‫العباد ومصالح الحكم على هاوأساس مبناها الشريعة إن" :القيم ابن وقال "051 /1 السول‬
‫العدل عن خرجب مسألة فكل كلها، وحكمة كلها، ورحمة كلها، عدل وهي والمعاد، المعاش في‬
‫العبث، إلى الحكنة وعن المفسدة، إلى المصلحة وعن ضدها، إلى الرحمة وعن الجور، إلى‬
‫هللا عدل فالشريعة بالتأويل، فيها أدخلت وإن الشريعة، من فليست‬     ‫ورحمته ه،عباد بين‬
‫هللا صلى رسوله صدق وعلى عليه الدالة وحكمته أرضه، في وظله خلقه، بين‬     ‫أتم وسلم عليه‬
‫بتحصيل جاءت الشريعة إن :تيمية ابن وقال "41 /3 الموقعين إع الم" وأصدقها، دالل ة‬
‫تنقيح شرح :وانظر "84 /02 الفتاوى" وتقليلها المفاسد وتعطيل وتكميلها، المصالح‬
‫ضوابط ،242 ،89 /1 السالكين مدارج ،788 /2 المعتمد ،3 /2 الموافقات ،19ص الفصول‬
‫ابن فتاوى ،53 /1 السنة منهاج ،46ص المسودة ،37ص اإل س المية الشريعة في المصلحة‬
‫.69 /31 تيمية‬

‫)413/1(‬

‫محال، وهو الفعل، قدم قدمها من لزم قديمة كانت إن العلة إن :الرازي قال 1ما :أحدها‬
‫كل :بقولهم 3المشايخ مراد وهو .2التسلسل ولزم أخرى علة إلى افتقرت محدثة تكان وإن‬
‫.4لصنعه علة و ال صنعه، شيء‬
‫قدم قدمها من يلزم ال إذ مسلم، غير :"الفعل قدم لزم قديمة كانت لو" :قوله بأن وأجيب‬
‫أخرى علة إلى تفتقر لم حادثة كانت ولو .حادث ومتعلقها قديمة كاإلراد ة .المعلول‬
‫يفعل :قالوا بل .ذلك يقولوا لم وهم .علة إلى مفتقر حادث كل :قيل لو يلزم وإنما‬
‫الثاني كان وإن ،5كذلك الثاني كون لغيره مرادا األو ل كون من يلزم ال فإنه لحكمة‬
‫.7يتسلسل ف ال كذلك األو ل يكون أن يجب لم 6]محدثا[‬
‫01دفع أو ،9مصلحة حصيلت ألج ل 8فع ال فعل من كل أن :النفاة أوجه من الثاني الوجه‬
‫عدم من له أولى المصلحة تلك تحصيل كان فإن .مفسدة‬
‫ـــــــ‬
‫.ش من ساقطة 1‬
‫.53 /1 السنة منهاج :انظر 2‬
‫.األ صول مشايخ :األرب عين كتاب في 3‬
‫/5 والمسائل الرسائل مجموعة ،8411 /2 حزم ابن اإلح كام، :وانظر ،052ص األرب عين 4‬
‫.876ص لدينا أصول في الشامل ،611‬
‫.ش من ساقطة 5‬
‫.خطأ وهو محبوبا، النسخ جميع في 6‬
‫ال المستقبلة، الحوادث في تسلسل هذا يقال أن التسلسل عن والجواب :تيمية ابن قال 7‬
‫فإذا الفعل، بعد حاصلة الحكمة كانت لحكمة فع ال فعل إذا فإنه الماضية، الحوادث في‬
‫في والتسلسل ...المستقبل في تسلس ال كان دهابع أخرى حكمة منها يطلب الحكمة تلك كانت‬
‫."53 /1 السنة منهاج" ...الملل أهل من وغيرهم المسلمين الجماهير عند جائز المستقبل‬
‫.ز ش من ساقطة 8‬
‫.مسألة :ز ش في 9‬
‫.942ص األرب عين من حرفيا منقول والنص لدفع، :األرب عين في 01‬

‫)513/1(‬

‫كان من وكل .األول وية 1تلك تحصيل الفعل بذلك استفاد قد الفاعل ذلك كان تحصيلها‬
‫هللا حق في وهو بغيره، مستكم ال بذاته، ناقصا كان كذلك،‬   ‫كان وإن محال، وتعالى سبحانه‬
‫.2الترجيح فامتنع .الرجحان يحصل ال اال ستواء فمع إليه، بالنسبة سواء وعدمه تحصيلها‬
‫.3العلم كإيجاد .المتعدية باألف عال وبالنقص الحصر، بمنع وأجيب‬
‫.4النقص عن بخلوه قالوا فإن‬
‫صفات 5 أو ذاته في بغيره ومستكم ال ذاته، في ناقصا كونه نمنع التعليل، في كذا :قيل‬
‫كونه فإن .6فيه امتناع و ال الفعل، جهة من، ناشئة كماال ت حصول ال الزم بل ،5 ذاته‬
‫على ورازقا خالقا كونه يف الكمال وكذا .8الكمال صفات 7جملة من الممكنات إلى محسنا‬
‫.األ شعري مذهب‬
‫تحصيله على قادرا كان فإن .لغرض فع ال فعل لو 9أنه :النفاة أوجه من الثالث الوجه‬
‫.ممتنع وهو العجز، لزم وإ ال .عبثا توسطه كان .الفعل ذلك بدون‬
‫ـــــــ‬
‫.ز ش من ساقطة 1‬
‫/5 والمسائل الرسائل جموعةم ،622ص المرام غاية :وانظر ،052-942ص األرب عين في كذا 2‬
‫.53 /1 السنة منهاج ،511‬
‫.العلم :ب ع ز ش وفي ض، د في كذا 3‬
‫.نقض :ع وفي نقص، :ض ب ز في 4‬
‫.صفاته :ض ب في 5‬
‫.261 /5 والمسائل الرسائل مجموعة :انظر 6‬
‫.جهات :ز ش في 7‬
‫.261 /5 والمسائل الرسائل مجموعة :انظر 8‬
‫.ش من ساقطة 9‬

‫)613/1(‬

‫تحصل إنما األغ راض أكثر أل ن ،-2باطل 1لكنه - الوسيلة، بتلك مشروط الغرض ذلك وأل ن‬
‫.اشتراطه فيمتنع الوسائل، تلك انقضاء بعد‬
‫.العلة لفظ إلى عنه وليعدل عرفا، 4يوهمه لما يجوز، ال الغرض إط الق بأن 3وأجيب‬
‫بدون الفعل على والقدرة الفائدة عن 6الخالي العبث أل ن العبث، 5لزوم نسلم ال :فيقال‬
‫هللا أل ن عبثا؛ الشرعيات تكون أن لزم وإ ال الفعل عبث يقتضي ال 7السبب توسط‬  ‫تعالى‬
‫.توسطها بدون الثواب إيصال من ألج له 8حصلت ما إيصال على قادر‬
‫أمكن لو يلزم إنما ألن ه ممنوع؛ ،"العجز لزم 01تحصيله 9على يقدر لم إن" :وقولهم‬
‫.دور العجز بدون تحصيله إمكان 21وبأن الفعل، بدون أجلهل 11]شرع[ ما تحصيل‬
‫"مرجح" تعالى "مشيئته مجرد" العلة بنفي القول على أي :"وعليه"‬
‫ـــــــ‬
‫.لكونه :ز ش في 1‬
‫.باط ال :د ش ز وفي 052ص األرب عين انظر 2‬
‫.أجيب :ض ب ز ع في 3‬
‫.توهمه :ض ب ع في 4‬
‫.ش من ساقطة 5‬
‫.الخالي هو :أي 6‬
‫.النسب :ش في 7‬
‫.شرعت ما :لعلها 8‬
‫.عن :ب في 9‬
‫.تسليمه :ش في 01‬
‫.السياق يقتضيها إضافة 11‬
‫.وأل ن :ض ع في 21‬

‫)713/1(‬

‫تلك بمجرد ترجح األ شياء من شيئا وتعالى سبحانه 2 شاء فإذا 2 .شاءه ما 1فعل إلي جاد‬
‫.3اإل شاءة‬
‫.4محضة أمارات الشرع علل :ويقولون‬
‫.5بها ال عندها الحكم ثبت بالمناسبة، :وليق وبعضهم‬
‫الوصف جعل :الشارع بقول :7والغزالي الموفق والشيخ 6المنى وابن الخطاب أبو وقال‬
‫.المثبتون يقول كما قبله، وقبيحا حسنا كان أنه 8 ال وقبحه، الفعل لحسن موجبا المناسب‬
‫هللا مشيئة 9 أي "وهي"‬  ‫محبته، ىبمعن ليستا وإرادته" وتعالى سبحانه 9‬
‫ـــــــ‬
‫.الفعل :ش في 1‬
‫.شاء فإن :ز ش وفي .ب من ساقطة 2‬
‫.43 /1 الرحموت فواتح انظر 3‬
‫القائم بالقياس يقولون ثم األح كام، تعليل ينكرون الذين التعليل لنفاة القول هذا 4‬
‫وبين التعليل، ينفي مذهبهم بين للتوفيق أع اله، سبق بما العلة فعرفوا العلة، على‬
‫هللا وأن وعلته، بالقياس ارهمإقر‬  ‫:انظر" .عباده مصالح لتحقيق أحكامه شرع تعالى‬
‫."763 /3 األ سرار كشف ،09ص المصلحة ضوابط‬
‫.القياس فصل في الكتاب آخر في وأنواعها العلة عن الك الم تفصيل سيأتي 5‬
‫،الزاهد الفقيه البغدادي، ثم النهرواني الفتح، أبو مطر، بن فتيان بن نصر هو 6‬
‫ولد اإلط الق، على الحنابلة وشيخ العراق، وفقيه األع الم، أحد المنى، بابن المعروف‬
‫قال .سنة سبعين نحو وأفتى ودرس وفروعا، أصو ال للفقه عمره طول همته وصرف .هـ105 سنة‬
‫في بركة له وكانت والتعليم، النية حسن صالحا رج ال كان الفتح أبو شيخنا" :الموفق‬
‫ترجمته انظر .هـ385 سنة توفي ."السلف منهاج على متعبدا زاهدا روعا وكان التعليم،‬
‫."672 /4 الذهب شذرات ،853 /1 الحنابلة طبقات ذيل" في مطولة‬
‫.032 /2 المستصفى 7‬
‫.إ ال :ش في 8‬
‫.ومشيئته :ض ب ع ز في 9‬

‫)813/1(‬

‫فيكون "2عالىت بمشيئته شيء كل وخلق فقط، به أمر ما ويرضى فيحب ،1وبغضه وسخطه ورضاه‬
‫6 الفقهاء من السلف أئمة 6 مذهب وهذا ،5يحبه ال 4قد كان وإن لمشيئته، 3يشاء ما‬
‫.7ك الب وابن والنظار والصوفية والمحدثين‬
‫والشافعية، المالكية من وافقهم ومن أصحابه، وأكثر واأل شعري والقدرية المعتزلة وذهبت‬
‫.8واحد بمعنى الكل أن إلى -"المبتدئين نهاية" في حمدان كابن - أصحابنا ومن‬
‫ب ال يكون 9وإنه يشاؤه، ف ال والعصيان والفسوق الكفر يحب ال هو :المعتزلة قالت ثم‬
‫.01مشيئته‬
‫.11ويرضاه يحبه فهو .ذلك يشاء هو بل :الجهمية وقالت‬
‫ـــــــ‬
‫وأن المشيئة، بمحض يقولون الذين والحكمة التعليل نفاة على للرد المسألة هذه 1‬
‫.والحكمة العلة اشتراط دون والنهي، واألم ر واإلراد ة المشيئة متعلق هي ماإلح كا‬
‫."242 /1 السالكين مدارج :انظر"‬
‫.ض ب ع ز من سساقطة 2‬
‫.شاء :ع في 3‬
‫.ض ب ع من ساقطة 4‬
‫.]7 / الزمر[ }الكفر لعباده يرضى و ال{ :تعالى قال 5‬
‫.السلف من الفقهاء :ش في 6‬
‫نهاية ،241 /3 والنحل الملل في الفضل ،36ص المسودة ،28 /1 السرخسي أصول :انظر 7‬
‫.43 /2 السنة منهاج ،442ص األرب عين ،652ص االق دام‬
‫.73 /31 تيمية ابن فتاوي ،543 /31 الباري فتح :انظر 8‬
‫.والكفر :ش في 9‬
‫هللا أمر ما وكل األم ر، توافق اإلراد ة إن :المعتزلة قالت 01‬  ‫ما وكل أراده، فقد به‬
‫.852 ،452ص االق دام نهاية :وانظر "442ص األرب عين" كرهه فقد عنه نهى‬
‫لمعلومه، األزل ي العلم مطابقة إلى عندهم ترجع الحكمة إن :القيم ابن يقول 11‬
‫المشيئة إلى بالنسبة األف عال فإذا لمقدورها، والقدرة لمرادها، األزل ية واإلراد ة‬
‫فقد شاءه ما فكل .ورضاه محبته عين هي بالر إرادة أن :عنهم ينقل ثم مستوية، واالراد ة‬
‫جواب ،721 /5 والمسائل الرسائل مجموعة :وانظر ."822 /1 السالكين مدارج" ورضيه أحبه‬
‫.442ص األرب عين ،001ص واإلي مان العلم أهل‬

‫)913/1(‬

‫.1هؤال ء وافقوا أصحابه وأكثر الحسن وأبو‬
‫وأما .المسألة هذه في السلف خالف نم أول الحسن أبا أن :الجويني المعالي أبو وذكر‬
‫كالك البية النظار طوائف من وكثير والتصوف، والحديث الفقه وأكابر وأئمتها، األم ة سلف‬
‫هللا إن :ويقولون وهذا، هذا بين فيفرقون :وغيرهم والكرامية‬   ‫اإلي مان يحب تعالى‬
‫يحبه، و ال يانوالعص والفسوق بالكفر يرضى و ال .به يأمر كما به، ويرضى الصالح والعمل‬
‫.2يشاؤه قد كان وإن به، يأمر ال كما‬
‫أو واجبا ليفعلن حلف لو أنه على متفقين والخلف السلف من الشرع حملة كان ولهذا‬
‫هللا شاء إن :وقال .3"وقتها تضيق عبادة أو 3 وقته تضيق دين كقضاء .مستحبا‬   ‫لم ثم‬
‫.القدرية قول يبطل وهذا .يحنث لم 4يفعله‬
‫هللا نكا إن :قال ولو‬  ‫ذلك إلى يندب كان إن :قال لو كما .يحنث فإنه ويرضاه ذلك يحب‬
‫.استحباب أو إيجاب أمر به يأمر أو فيه، ويرغب‬
‫الذين 5سيقول{ :وتعالى سبحانه قوله عند ،"تفسيره" في البغوي قال‬
‫ـــــــ‬
‫كفرال يريد سبحانه وهو واال صطفاء، الرضا وكذلك نفسها، اإلراد ة هي المحبة :قالو 1‬
‫."101ص واإلي مان العلم أهل جواب" ويرضاه‬
‫/1 السرخي أصول ،721 /5 والمسائل الرسائل مجموعة ،342 /1 السالكين مدارج :انظر 2‬
‫.شاءه :ض ب ع ز وفي ،852ص االق دام نهاية ،53 /1 السنة منهاج ،28‬
‫.ش من ساقطة 3‬
‫.يفعل :ش في 4‬
‫. سيقول{ ،]241 / البقرة[ }السفهاء سيقول{ :ش في 5‬

‫)023/1(‬

‫هللا شاء لو أشركوا‬    ‫في عليهم والرد" :1 }شيء من حرمنا و ال آباؤنا، و ال أشركنا، ما‬
‫هللا أمر أن ذلك‬    ‫آمر غير الكائنات، لجميع مريد فإنه .وإرادته مشيئته عن بمعزل تعالى‬
‫يئتهمش فإن .بمشيئة يتعلق أن له وليس أمره يتبع 2"أن العبد وعلى يريد، ما 2 بجميع‬
‫.3"ألح د عذرا تكون ال‬
‫:4 }مؤمن ومنكم كافر، فمنكم خلقكم، الذي هو{ :تعالى قوله عند التغابن، سورة في وقال‬
‫هللا أن :فيه القول 5وجملة"‬    ‫المؤمن، وخلق ،6وكسب له فعل وكفره الكافر، خلق سبحانه‬
‫7بتقدير هواختيار وكسبه .واختيار كسب الفريقين من واحد فلكل .وكسب له فعل وإيمانه‬
‫هللا‬   ‫.انتهى .8"ومشيئته تعالى‬
‫هللا إرادة أن اعلم ثم‬    ‫:نوعان كتابه في وتعالى سبحانه‬
‫هللا يرد فمن{ :تعالى قوله نحو .خلق لما المشيئة بمعنى نوع‬      ‫صدره يشرح يهديه أن‬
‫.9 }السماء في يصعد كأنما حرجا ضيقا صدره يجعل يضله أن يرد ومن ل إلس الم‬
‫هللا يريد{ :تعالى قوله نحو .يخلقه لم وإن به، أمر لما ورضاه محبته بمعنى ونوع‬      ‫بكم‬
‫:تعالى وقوله ،01 }العسر بكم يريد و ال اليسر‬
‫ـــــــ‬
‫.األن عام من 481 اآلي ة 1‬
‫.أن على يريده ما :ش في 2‬
‫.371ص للبيهقي والصفات األ سماء ،752ص االق دام نهاية :وانظر ،791 /2 التنزيل معالم 3‬
‫.التغابن سورة من 2 اآلي ة 4‬
‫.جملة من :ض ب ع وفي جملة، ومن :ز ش وفي البغوي، تفسير في كذا 5‬
‫.كسب :ز ش في 6‬
‫.تقرير :ش في 7‬
‫.301 /7 :البغوي تفسير 8‬
‫.األن عام من521 اآلي ة 9‬
‫.البقرة من 581 اآلي ة 01‬

‫)123/1(‬

‫هللا يريد ما{‬  ‫لعلكم عليكم نعمته ليتمو ليطهركم يريد ولكن حرج من 1عليكم ليجعل‬
‫.كثيرة آي في ،2 }تشكرون‬
‫.ال ؟ 3أم ل إلرادة مستلزم هو هل :األم ر مسألة في النزاع يفصل وبهذا‬
‫.5يكن لم ]لو[ و ،4به المأمور شاء قد فيكون .للمشيئة مستلزم أنه تزعم القدرية فإن‬
‫إ ال به رضاه الو له 6محبته و ال .اإلراد ة من لشيء مستلزم غير إنه :قالوا والجهمية‬
‫.7يكن لم يشأ لم وما كان، شاء ما فإنه .وقع إذا‬
‫:"فائدة"‬
‫"الشرع" ورود "قبل بها المنتفع والعقود" ،9بها المنتفع 8"األع يان"‬
‫ـــــــ‬
‫.الدين في عليكم :ض ش في 1‬
‫.المائدة من 6 اآلي ة 2‬
‫.أو :ش في 3‬
‫.ش من ساقطة 4‬
‫فهو بالطاعة عباده آمر تعالى والرب له، مريد هوف بالشيء آمر كل :المعتزلة قالت 5‬
‫."452ص االق دام نهاية" .لها مريد‬
‫.محبة و ال :ز ش في 6‬
‫فإرادة األم ر، وإرادة الخلق إرادة نوعان اإلراد ة إن :تيمية ابن اإل س الم شيخ يقول 7‬
‫من يحدثه ما خلق هو يريد أن الخلق وإرادة به، أمر ما فعل المأمور من يريد أن األم ر‬
‫هللا الثانية، دون األول ى ال إلرادة مستلزم واألم ر وغيرها، العباد أفعال‬ ‫أمر تعالى و‬
‫لم التي المعصية عن ونهاه ويرضاه، يحبه ما وهو االع تبار، بهذا منه أراده بما الكافر‬
‫و ال الكفر، لعباده يرضى ال فإنه االع تبار، بهذا يرضها ولم يحبها لم أي منه، يردها‬
‫ال اإلراد ة فهذه المراد، لوقوع المستلزمة المشيئة هي الخلق وإرادة الفساد، يحب‬
‫وانظر ،"43 /2 السنة منهاج" ...يكن لم يشأ لم وما كان شاء فما بالموجود، إ ال تتعلق‬
‫األ سماء بعدها، وما 832ص األق دام نهاية بعدها، وما 541ص اإلرب عين" في اإلراد ة مبحث‬
‫."بعدها وما 061ص والصفات‬
‫.والمعام الت األع يان :ض ب ع ش في 8‬
‫.بهما :ع ب ش في 9‬

‫)223/1(‬

‫من وقت يخل لم أنه :الصحيح أن مع الشرع، عن أي "عنه وقت خ ال" أنه فرض "إن" ،1بحكمها‬
‫أنت اسكن{ :له قال آدم خلق ما أول ألن ه أحمد، ك الم ظاهر وهو القاضي، 2قاله .شرع‬
‫عقب ونهاهما أمرهما .3 }الشجرة هذه تقربا و ال شئتما حيث رغدا منها وك ال الجنة وزوجك‬
‫.4زمان كل فكذلك .خلقهما‬
‫يترك أن اإلن سان أيحسب{ :تعالى بقوله واحتج ،6 حجة من 6 األم م تخل لم :5الجزري قال‬
‫و ال يؤمر ال الذي :والسدى ،7 }سدى‬
‫ـــــــ‬
‫التنزل سبيل على والقبيح الحسن عن فرعا العلماء يبحثه الذي الثاني الفراغ هو هذا 1‬
‫لزوم العقليين، والتقبيح التحسين قاعدة األ صحاب أبطل لما :اإل سنوي قال المعتزلة، مع‬
‫.البعثة قبل االخ تيارية األف عال حكم وإبطال عق ال، المتعم شكر وجوب إبطال إبطالها من‬
‫.612 /1 الحاجب ابن على العضد شرح :وانظر "051 /1 السول نهاية"‬
‫.قال :ض ع ز في 2‬
‫حيث من وك ال :ض ب ع وفي حيثما، :ش وفي ،"رعدا" سقطت ش وفي البقرة، من 53 اآلي ة 3‬
‫.شئتما‬
‫فواتح بعدها، وما 684ص المسودة ،011-901ص األ صولية والفوائد القواعد :انظر 4‬
‫.36 /1 الجوامع جمع على البناني حاشية ،271 /2 التحرير تيسير ،94 /1 الرحموت‬
‫الحنابلة، قدماء من البغدادي، الزهري، الجزري، الحسن أبو محمد، بن نصر بن أحمد هو 5‬
‫في مجاز ال أنه :اختياراته ومن والفروع، األ صول في ومعرفة المناظرة، في قدم له وكان‬
‫القدر، ليلة من أفضل الجمعة ليلة وأن بالقياس، والسنة الكتاب تخصيص ويجوز القرآن،‬
‫أشياخنا من الجماعة صحب" :"الحنابلة طبقات" في ىيعل أبي ابن عنه قال نجس، المني وأن‬
‫.هـ083 سنة توفي ،"القصر جامع في حلقة له وكانت النجاد، علي أبي بصحبة وتخصص‬
‫/1 األن ساب تهذيب في اللباب ،481 /5 بغداد تاريخ ،761 /2 الحنابلة طبقات :انظر"‬
‫.لخزريا :ض د ز وفي الخوري، :ش وفي ."78 /5 للسمعاني األن ساب ،453‬
‫.474ص المسودة ،011ص األ صولية والفوائد القواعد ،22ص الروضة :وانظر .ش من ساقطة 6‬
‫.القيامة من 63 اآلي ة 7‬

‫)323/1(‬

‫أمة من وإن{ :تعالى وبقوله ،2 }رسو ال أمة كل في بعثنا ولقد{ :تعالى وبقوله ،1ينهى‬
‫.3 }نذير فيها خ ال إ ال‬
‫هللا دعب رواية ظاهر هذا :القاضي قال‬   ‫هلل الحمد" :6مجلسه في 5خرجه فيما 4‬ ‫جعل الذي‬
‫."العلم أهل من بقايا الرسل من 8فترة زمان 7كل في‬
‫.9العلم أهل من قوم فيه زمان كل أن فأخبر‬
‫ـــــــ‬
‫.881 /7 البغوي تفسير ،881 /7 الخازن تفسير ،471 /7 كثير ابن تفسير انظر 1‬
‫.النحل من 63 اآلي ة 2‬
‫.فاطر نم 42 اآلي ة 3‬
‫هللا عبد هو 4‬   ‫وعلله، بالحديث إماما كان الرحمن، عبد أبو حنبل، بن أحمد اإلم ام بن‬
‫اللهجة، صادق صالحا ثبتا فهما ثقة وكان والده، مسند ورتب أبيه، عن الناس أروى ومن‬
‫شذرات ،081 /1 الحنابلة طبقات" في ترجمته انظر .ببغداد هـ092 سنة مات الحياء، كثير‬
‫تذكرة ،091ص الخ الصة ،882ص الحفاظ طبقات ،602 /1 األح مد المنهد ،302 /2 الذهب‬
‫."961ص الشيرازي الفقهاء، طبقات ،573 /9 بغداد تاريخ ،565 /2 الحفاظ‬
‫هللا رحمه حنبل بن أحمد اإلم ام أبيه عن أي 5‬   ‫.تعالى‬
‫القواعد" في البعلي نقله كما محنته، في الصواب ولعل ض، ب ع د ز ش في هكذا 6‬
‫"9ص" "أحمد مذهب إلى المدخل" كتاب في الكامل النص وانظر ،"011ص" "األ صولية والفوائد‬
‫هلل الحمد" :وأوله‬   ‫كتاب في وجاء ،" ....العلم أهل من بقايا زمان كل في جعل الذي‬
‫هلل الحمد" :مايلي "502ص" "والزنادقة الجهمية على الرد" أحمد اإلم ام‬   ‫كل في جعل الذي‬
‫.684ص المسودة :وانظر ،"العلم أهل من بقايا سلالر من فترة زمان‬
‫.ع ز من ساقطة 7‬
‫.ب ع ز من ساقطة 8‬
‫هللا صلى ولقوله األن بياء، ورثة العلماء أل ن الخاتمة، الرسالة في هذا ويتأكد 9‬  ‫عليه‬
‫"...الحق على قائمة" :رواية وفي ، "الحق على ظاهرين أمتي من طائفة تزال ال" :وسلم‬
‫،"معاوية عن وأحمد ومسلم البخاري ورواه ثوبان، عن ماجة وابن داود وأبو مسلم رواه‬
‫/3 داود أبي سنن ،4 /1 ماجة ابن سنن ،3251 /3 مسلم صحيح ،42 /1 البخاري صحيح :انظر"‬
‫."46 /2 الخفا كشف ،39 /4 أحمد مسند ،8‬

‫)423/1(‬

‫."حكمها عن وخ ال" 2الشرع 1ورود بعد أي "بعده أو"‬
‫حكمها؟ ما حكم، عن شرع خلو قدرنا لو :طابالخ أبو قال‬
‫المسألة فائدة ويتصور :القاضي قال "وجهل" حكمها عن الشرع يخل لم أو أي :" ال أو"‬
‫.الخطاب أبو قال وكذا .وأطعمة فواكه وعنده .شرعا يعرف ولم ببرية نشأ فيمن‬
‫."األع يان" :لقوله 4خبر 3"مباحة"‬
‫6وأبو ،5"المجرد" مقدمة في يعلى أبو والقاضي التميمي، الحسن أبو قال وباإلب احة‬
‫8المروزي حامد وأبو .سريج وابن والظاهرية والحنفية الخطاب، 7وأبو الشيرازي، الفرج‬
‫ال - خلقها أل ن وغيرهم؛‬
‫ـــــــ‬
‫.ض ب ع ز من ساقطة 1‬
‫يعرف ولم الشرع، ورود بعد وحالة الشرع ورود قبل حالة بين العلماء من كثير يفرق 2‬
‫قول وهو الحالتين بين المصنف سوى بينما .اآلخ ر عن منفصل حكم عندهم حالة ولكل حكم،ال‬
‫.البعض‬
‫/1 التحرير تيسير ،851 /1 العقول مناهج ،451 /1 السول نهاية ،22ص الروضة :انظر 3‬
‫،46ص أحمد مذهب إلى المدخل ،474ص المسودة ،92ص الطوفي مختصر ،42ص التمهيد ،271‬
‫اإلح كام،" في الشرع قبل باإلب احة القول مناقشة وانظر ،178 /2 محز الب ن اإلح كام‬
‫."03ص الطوفي مختصر ،36 /1 المستصفى ،261 /1 السول نهاية ،39 /1 اآلم دي‬
‫.خير :ش في 4‬
‫."502 /2 الحنابلة طبقات :انظر" .يعلى أبي للقاضي الحنبلي، الفقه في المجرد 5‬
‫.وأبي :ش في 6‬
‫.وأبي :ش في 7‬
‫مختصر" شرح الشافعية، أئمة أحد القاضي، العامري، عامر، بن بشير بن أحمد هو 8‬
‫معتمد وكان والفروع، باأل صول فيه أحاط "الجامع" كتاب وله األ صول، في وصنف "المزني‬
‫.هـ263 سنة مات "حامد أبي بالقاضي ويعرف" :النووي قال والعقد، المشك الت في الشافعية‬
‫."الكبير الجامع" الفقه وفي ،"األ صول على اإل شراف" :األ صول في ألف‬
‫/1 األع يان وفيات ،04 /3 الذهب شذرات ،21 /3 للسبكي الكبرى الشافعية طبقات :انظر"‬
‫للعبادي الشافعية، الفقهاء طبقات ،541 /1 للنووي المجموع ،211 /2 األ سماء تهذيب ،25‬
‫حامد أبو :ز ش فيو ."991 /1 المبين الفتح ،411 ص للشيرازي الفقهاء طبقات ،67ص‬
‫.والمروزي‬

‫)523/1(‬

‫قال وقد .3كالشاهد .2المفسدة عن خال هو إذ بها، انتفاعنا إ ال حكمة و ال عبث، -1لحكمة‬
‫هللا‬ ‫.4 }جميعا األر ض في ما لكم خلق الذي هو{ :تعالى‬
‫قطعه في نسمع لم بأس، ال :قال النخل؟ قطع عن سئل حيث أحمد، إليه وأومأ :القاضي قال‬
‫.5ئاشي‬
‫.6قبله إباحتها بالسمع عرف أنه :يقتضي ما "الروضة" وفي‬
‫.واألخ بار اآلي ات في كما :بعضهم 7وقاله‬
‫لكم خلق{ :تعالى 8لقوله اإلب احة على دلت الشرعية األدل ة :وغيره الجبل قاضي ابن قال‬
‫هللا زينة حرم من قل{ :تعالى وقوله ،9 }جميعا األر ض في ما‬  ‫لعباده أخرج التي‬
‫،01 }الرزق من يباتوالط‬
‫ـــــــ‬
‫.بحكمة :ز ش في 1‬
‫،86 /1 الجوامع جمع ،051 /2 التحرير تسير بعدها، وما 061 /1 السول نهاية :انظر 2‬
‫.مفسدة :ض ب وفي ،701ص األ صولية والفوائد القواعد ،474ص المسودة ،92ص الطوفي مختصر‬
‫أو المغيب هو والغائب الحواس، هتدرك أو العين تراه الذي المرئي المشاهد أي الشاهد 3‬
‫الغائب قياس العلماء ويستعمل الدنيا، في الحواس أو العين تدركه ال الذي الغيب هو‬
‫هللا وهو وصفاته،‬  ‫.وأحواله وصفاته اإلن سان وهو الشاهد على وتعالى، سبحانه‬
‫.البقرة من 92 اآلي ة 4‬
‫.874-484ص المسودة ،701ص األ صولية والفوائد القواعد أنظر 5‬
‫.29ص الفصول تنقيح شرح :وانظر ،22ص الروضة 6‬
‫.قال :ش في 7‬
‫.كقوله :ب ع في 8‬
‫.خطأ وهو الحج، من 9 اآلي ة :ش وفي .البقرة من 92 اآلي ة 9‬
‫.ض ب ع ز في موجودة غير }الرزق من الطيبات{ و األع راف، من 23 اآلي ة 01‬

‫)623/1(‬

‫هللا صلى 1وقوله‬  ‫فحرم يحرم، لم شيء عن 2سأل من :جرما المسلمين أعظم من" :وسلم عليه‬
‫هللا صلى وقوله ،3 "مسألته ألج ل‬ ‫.5" 4 عفو فهو 4 :عنه سكت ما" :وسلم عليه‬
‫من 8واألب هري ،7الشافعية وبعض والحلواني، ،6"العدة" في والقاضي حامد، ابن وعند‬
‫.9كالشاهد فحرم إذنه بغير الغير ملك في تصرف ألن ه .محرمة :المالكية‬
‫ـــــــ‬
‫.وقال :ش في 1‬
‫.سئل :ش في 2‬
‫."أعظم إن" أو "أعظم" بلفظ مرفوعا سعد عن وأحمد داود وأبو ومسلم البخاري رواه 3‬
‫/4 داود أبي سنن ،1381 /4 مسلم صحيح ،852 /4 السندي بحاشية البخاري صحيح :انظر"‬
‫."971 /1 أحمد مسند ،292 /1 الكبير الفتح ،282‬
‫.عنه كاعفاء وفه :ض ب ع ز في 4‬
‫هللا رسول أن وهو ماجة، وابن والترمذي داود أبو رواه 5‬   ‫هللا صلى‬ ‫عن سئل وسلم عليه‬
‫هللا أحل ما الح الل" :فقال والفراء، والجبن السمن‬  ‫هللا حرم ما والحرام كتابه، في‬ ‫في‬
‫سنن :انظر" . "عفو فهو عنه سكت وما" رواية وفي "عنه عفي مما فهو عنه سكت وما كتابه،‬
‫."7111 /2 ماجة ابن سنن ،693 /5 الترمذي بشرح األح وذي تحفة ،584 /3 داود أبي‬
‫."العمدة" :ش في 6‬
‫،86 /1 الجوامع جمع ،551 /1 السول نهاية :انظر" هريرة، أبي بن علي أبي قول وهو 7‬
‫."474ص المسودة‬
‫هللا عبد بن محمد هو 8‬  ‫انتهت كر،ب أبو األب هري، التميمي عمر، بن صالح بن محمد بن‬
‫ثقة زاهدا ورعا وكان القراء، أئمة من وكان عصره، في بغداد في المالكية رئاسة إليه‬
‫الرد" و "المدينة أهل إجماع" و "األ صول في كتاب" :مؤلفاته ومن العلم، مجالس يتصدر‬
‫ببغداد، هـ573 سنة توفي "مكة على المدينة فضل" و "القافة حكم إثبات" و "المزني على‬
‫تهذيب ،802 /1 المبين الفتح ،58 /3 الذهب شذرات ،602 /2 المذهب لديباجا :انظر"‬
‫."19ص النور شجرة ،372 /2 واللغات األ سماء‬
‫هللا هو والغائب المخلوق، العبد أي الشاهد 9‬  ‫في التصرف يجوز ال فكما وتعالى، سبحانه‬
‫يخلقه فيما تفاعواال ن التصرف يجوز ال إذنه، بغير بالشاهد عنه يعبر الذي اإلن سان ملك‬
‫هللا‬ ‫/1 السول نهاية ،22ص الروضة" في األدل ة مع الك الم تفصيل انظر إذنه، بغير تعالى‬
‫تنقيح شرح ،86 /1 الجوامع جمع ،812 /1 وحواشيه العضد شرح ،061 /1 العقول مناهج ،461‬
‫."474 ص المسودة ،56 /1 المستصفى ،46ص أحمد مذهب إلى المدخل ،88ص الفصول‬

‫)723/1(‬

‫إجماعا وحكى - العلماء عند الصحيح 2على الخ الف 1محل من يخرج :بالتحريم القول على ثم‬
‫.4ونحوه رمق وسد كتنفس ،3إليه يحتاج ما -‬
‫.5به يعتد ال ساقط ذلك بحرمة قال من وقول‬
‫التحسين في المعتزلة يوافق لم من :قال أنه العلماء بعض عن نقل فقد :هذا تقرر إذا‬
‫بأحد قال من فاحتاج .7ناقض فقد :الحظر 6أو باإلب احة وقال العقليين، والتقبيح‬
‫إليه 8استندت ما غير سبب إلى استناد إلى القولين‬
‫ـــــــ‬
‫.ش من ساقطة 1‬
‫.في :ب في 2‬
‫.ش من ساقطة 3‬
‫تركها على ويترتب إليها، الحاجة تدعو التي األ ضطرارية األف عال من ذلك ونحو أي 4‬
‫شرح على التفتازاني حاشية ،551 /1 السول نهاية :انظر" الشديد، ىاأل ذ أو اله الك‬
‫القواعد ،05 /1 الرحموت فواتح ،56 /1 البناني حاشية ،42ص التمهيد ،812 /1 العضد‬
‫."46ص أحمد مذهب إلى المدخل ،974 ،674 ،474ص المسودة ،901ص األ صولية والفوائد‬
‫وهو ثالث، قول وهناك الشرع، ورود قبل بادالع أفعال في قولين ذكر على المصنف اقتصر 5‬
‫أبي قول وهو الشرع، ورود قبل خطاب و ال الخطاب، الحكم معنى إذ لها، حكم ال أنه‬
‫اآلم دي، سماهم كما الحق، أهل وأكثر الظاهري حزم وابن واأل شاعرة الحنابلة من الخطاب‬
‫الجزري الحسن وأبي الصيرفي بكر وأبي األ شعري الحسن أبي قول وهو بالوقف، رابع وقول‬
‫على فهي الشرع ورود بعد أما العلم، بعدم والبيضاوي الرازي وقال الحنابلة، من‬
‫،551 ،451 /1 السول نهاية ،22ص الروضة ،49 ،19 /1 اآلم دي اإلح كام، :انظر" اإلب احة،‬
‫التمهيد ،861 ،051 /2 التحرير تيسير ،812 /1 العضد شرح ،451 /1 البدخشي شرح ،351 /3‬
‫الطوفي مختصر ،94 /1 الرحموت فوتح ،56 /1 المستصفى ،46 ،36 /1 الجوامع جمع ،42ص‬
‫."574-474ص المسودة ،74 /1 حزم ابن اإلح كام، ،92ص‬
‫.و :ش في 6‬
‫.نافق :ش وفي نفسه، ناقض أي 7‬
‫.استند :ش في 8‬

‫)823/1(‬
‫.1"بإلهام" :بقوله إليه أشير ما وهو المعتزلة،‬
‫رضي 3وعمر 2بكر أبو ألهم كما باإلل هام، واإلب احة الحظر عرفنا :رهوغي الحلواني قال‬
‫هللا‬    ‫.4بموافقتهما الشرع ورد أشياء عنهما تعالى‬
‫العلم بذلك أي "به" القلب "5يطمئن بعلم القلب يحرك ما وهو"‬
‫ـــــــ‬
‫القاضي جواب اختلف :وهو تيمية، بن الدين تقي الشيخ ك الم إلى يشير المصنف لعل 1‬
‫وفقال يقبح، و ال يحظر ال العقل بأن قولهم مع األع يان، مسألة في أصحابنا من رهوغي‬
‫بالشرع، يبيح و ال يحظر ال العقل أن علمنا إنما :والحلوني الخطاب وأبو القاضي‬
‫إن :الشرع ورود قبل نقول أن يمتنع و ال الشرع، ورود قبل المسألة هذه في وخ الفنا‬
‫ذلك، يمنع ما الشرع ورود قبل ليس إذ ذلك، فيمنع رعالش ورد أن إلى ويبيح يحظر العقل‬
‫من اإلل هام وهو شرعي، طريق عن ذلك علمنا بأنا ذلك عن الناس بعض وأجاب :الحلواني قال‬
‫هللا قبل‬    ‫.29ص الفصول تنقيح شرح :وانظر ."774ص المسودة" ...لعباده‬
‫هللا عبد الصحابي هو 2‬    ‫الصديق، بكر أبو التميمي، القرشي كعب بن عامر بن عثمان بن‬
‫هللا صلى النبي صحب أشهر، وستة بسنتين الفيل بعد ولد قحافة، أبي ابن‬     ‫قبل وسلم عليه‬
‫وفي الهجرة في ورافقه بمكة، إقامته طوال معه واستمر اإل س الم، إلى وسبق البعثة،‬
‫هللا رسول استخلفه كلها، والمشاهد الغار‬    ‫هللا صلى‬ ‫ورضيه الص الة، إمامة في وسلم عليه‬
‫هللا صلى وفاته بعد خليفة مسلمونال‬    ‫في اإل س الم ومكن المرتدين، حارب وسلم، عليه‬
‫هللا رضي كثيرة مناقبه بالجنة، المبشرين من وهو العربية، الجزيرة‬     ‫سنة توفي عنه،‬
‫الخلفاء تاريخ ،532 /1 الصفوة صفة ،71 /4 اال ستيعاب ،143 /2 اإل صابة :انظر" .هـ31‬
‫."602 /5 الثمين العقد ،181 /2 واللغات األ سماء تهذيب ،72ص‬
‫الراشدين، الخلفاء ثاني حفص، أبو العدوي، نفيل، بن الخطاب بن عمر الفاروق، هو 3‬
‫دون من وأول المؤمنين، بأمير سمي من أول بالجنة، المبشرين وأحد الصحابة، فقهاء وأحد‬
‫هللا وأعز البعثة، من ست سنة أسلم التاريخ، اتخذ من وأول الدواوين،‬     ‫اإل س الم، هب‬
‫تولى سنة، بث الثين البعثة قبل ولد الحق، في شديدا وكان حديثا، 935 روى جهارا، وهاجر‬
‫هللا وفتح بكر، أبي بعد الخ الفة‬   ‫هـ،32 سنة آخر في واستشهد أمصار، عدة أيامه في‬
‫العقد ،86 /1 الصفوة صفة ،854 /2 اال ستيعات ،815 /2 اإل صابة :انظر" كثيرة مناقبه‬
‫."3 /2 واللغات األ سماء تهذيب ،801ص الخلفاء تاريخ ،192 /6 الثمين‬
‫.37 /31 تيمية ابن فتاوى ،774 ص المسودة :انظر 4‬
‫.ويطمئن :ع د ز في 5‬

‫)923/1(‬

‫.به اطمأن الذي بالعلم أي "1به العمل إلى يدعو" حتى‬
‫."شرعي طريق :قول في" اإلل هام أي "وهو"‬
‫.2قولين على -شرعي؟ طريق هو هل - :ماإلل ها في يعلى أبو القاضي حكى‬
‫.4"به قال الصوفية بعض أن" :"الجوامع 3جمع" في وحكي‬
‫حرك ما بأنه" :7 زيد أبو 7 وحده :6الدبوسي زيد أبي عن نق ال السمعاني ابن 5وقال‬
‫.8"حجة في نظر و ال استدال ل غير من به العمل إلى يدعوك بعلم القلب‬
‫هللا رسول من المسموع الوحي لةبمنز حجة هو :الحنفية بعض وقال‬   ‫هللا صلى‬ ‫.وسلم عليه‬
‫فجورها فألهمها سواها وما ونفس{ :تعالى بقوله له واحتج‬
‫ـــــــ‬
‫.53ص التعريفات ،653 /2 الجوامع جمع على البناني حاشية في اإلل هام تعريف انظر 1‬
‫ابن فتاوي ،784ص المسودة ،05-44 /1 السالكين مدارج" في البحث هذا تفصيل انظر 2‬
‫."07-86 /31 ،66-56 /11 ،874 ،774 ،667 /01 تيمية‬
‫.ش من ساقطة 3‬
‫.653 /2 عليه البناني وحاشية الجوامع جمع 4‬
‫."53ص التعريفات" الصوفية عند إ ال العلماء عند بحجة ليس وهو :الجرجاني الشريف قال‬
‫.وقاله :ع ز في 5‬
‫هللا عبد القاضي هو 6‬  ‫هللا عبيد أو‬ ‫أكابر من الدبوسي، زيد أبو عيسى، بن عمر بن‬
‫"النظر تأسيس" مؤلفاته من الحجج، واستخراج النظر في المثل به ويضرب الحنفية، فقهاء‬
‫األ صول في "األ سرار" وكتاب "الشرع أدلة تحديد" و الفقه، أصول في "األدل ة تقويم" و‬
‫.هـ034 سنة ببخارى توفي والفروع،‬
‫تاج ،152 /2 األع يان وفيات ،632 /1 المبين لفتحا ،542 /3 الذهب شذرات :انظر"‬
‫."901ص البهية الفوائد ،63ص التراجم‬
‫.ش من ساقطة 7‬
‫.حجته :ب ع في 8‬

‫)033/1(‬

‫هللا يرد فمن{ :تعالى وبقوله القلب، في باإلي قاع عرفها أي ،1 }وتقواها‬      ‫يهديه أن‬
‫هللا صلى وبقوله 2 }ل إلس الم صدره يشرح‬    ‫وإن الصدر، في حاك ما ثما إل" :وسلم عليه‬
‫هللا صلى النبي جعل فقد ،3 "وأفتوك الناس أفتاك‬      ‫أولى حجة ب ال قلبه شهادة وسلم عليه‬
‫.4الفتوى من‬
‫شيء في حجة و ال كلها، الحجج فقد عند إ ال به العمل يجوز ال خيال 5أنه :الثاني والقول‬
‫الحق إلى هدايةال بل دليل، ب ال القلب في اإلي قاع المراد ليس ألن ه تقدم؛ مما‬
‫هللا رضي 6علي قال كما بالدليل،‬     ‫:عنه تعالى‬
‫ـــــــ‬
‫.الشمس من 8-7 اآلي تان 1‬
‫.األن عام من 521 اآلي ة 2‬
‫وأبو نعيم وأبو والطبراني والدارمي والترمذي كثيرة، بروايات أحمد اإلم ام رواه 3‬
‫اطمأنت ما البر" :وأوله ثقات، رجاله :الهيثمي قال مختلفة، بألفاظ وابصة، عن يعلى،‬
‫،421/1 الخفا كشف ،061ص البزدوي أصول أحاديث تخريج :انظر" "...واإلث م النفس، إليه‬
‫سنن بعدها، وما 632ص والحكم العلوم جامع ،822 ،281 /4 أحمد مسند ،812 /3 القدير فيض‬
‫."642 /2 الدارمي سنن ،46 /7 األح وذي تحفة مع الترمذي‬
‫هو التقى الحق عليه ورد فإذا يتقيد، نورا المؤمن قلب ىعل أل ن وذلك :المناوي قال 4‬
‫القلب نور نفر الباطل عليه ورد وإذا وهش، القلب فاطمأن وائتلفا، فامتزجا القلب ونور‬
‫،974 /01 تيمية ابن فتاوي :وانظر "812 /3 القدير فيض" .القلب فاضطرب يمازجه، ولم‬
‫.86 /31‬
‫.هو :ز في 5‬
‫رسول عم ابن الهاشمي، القرشي الحسن أبو المطلب، عبد بن طالب أبي بن علي اإلم ام هو 6‬
‫هللا‬ ‫هللا صلى‬     ‫في وربي سنوات، بعشر البعثة قبل ولد إس الما، الناس وأول :وسلم عليه‬
‫، رسول حجر‬    ‫هللا صلى الرسول استخلفه تبوك، إ ال المشاهد جميع شهد هللا‬  ‫وقال وسلم عيله‬
‫بيده اللواء وكان ، "النبوة إ ال موسى من ونهار بمنزلة مني تكون أن ترضى وأما" :له‬
‫والفرائض بالقرآن عالما وكان والقضاء، والشجاعة بالفروسية اشتهر الغزوات، معظم في‬
‫رضي عثمان وبايع الشورى، أهل من وكان .الزهراء فاطمة تزوج والشعر، واللغة واألح كام‬
‫هللا‬ ‫.هـ04 سنة رمضان في دواستشه هـ،53 سنة الناس بايعه عثمان قتل فلما عنهما،‬
‫أسد ،803 /1 الصفوة صفة ،62 /3 اال ستعاب ،705 /2 اإل صابة :انظر" .كثيرة مناقبه‬
‫."443 /1 واللغات األ سماء تهذيب ،661 ص الخلفاء تاريخ ،19 /4 الغابة‬

‫)133/1(‬

‫هللا يؤتي 1أن إ ال"‬ ‫.2"كتابه في فهما عبدا‬
‫ـــــــ‬
‫.من :ب في 1‬
‫هللا رضي يعل اإلم ام سئل 2‬ ‫هللا رسول خصكم هل :عنه‬  ‫هللا صلى‬ ‫دون بشيء وسلم عليه‬
‫هللا يؤتيه فهما إ ال النسمة، وبرا الحبة، فلق والذي ال ، :فقال الناس؟‬ ‫في عبدا‬
‫ال وأن األ سير، وفكاك الديات، وهو العقل، فيها وكان الصحيفة، هذه في وما كتابه،‬
‫أبي عن والدارمي وأحمد والترمذي داود بووأ والنسائي البخاري رواه ."بكافر مسلم يقتل‬
‫النسائي سنن ،491 /4 السندي بحاشية البخاري صحيح ،01 /7 األوط ار نيل :انظر" جحيفة،‬
‫/2الدارمي سنن ،97 /1 أحمد مسند ،252 /4 داود أبي سنن ،886 /4 األح وذي تحفة ،12 /8‬
‫.14 /1 السالكين مدارج :وانظر ."091‬

‫)233/1(‬

‫الشرعي مالحك فصل‬
‫...‬
‫."الشرع خطاب مدلول" :الفقهاء اصط الح في "الشرعي 1الحكم" "فصل"‬
‫هللا رضي أحمد اإلم ام قال‬ ‫.2وقوله الشرع خطاب الشرعي الحكم :عنه‬
‫خطاب على "وقوله" :بزيادة أراد أحمد اإلم ام أن والظاهر :"التحرير شرح" في قال‬
‫.خطابا قول كل وليس قول، خطاب كل أل ن ص؛الخا على العام عطف باب من التأكيد، :الشرع‬
‫.انتهى‬
‫صفة الحكم أن على ودل .4الخطاب حين والمعدوم الخمسة، 3األح كام "الخطاب مدلول" وشمل‬
‫صفة هي التي نفسه إلى النظر باعتبار يسمى 5 }الص الة أقم{ :تعالى قوله فنحو الحاكم،‬
‫هلل‬ ‫متحدان فهما .وجوبا :مكلف فعل ووه به، تعلق ما إلى بالنظر ويسمى إيجابا، تعالى‬
‫وتارة اإلي جاب، يعرفون تارة العلماء فترى .باالع تبار مختلفان بالذات‬
‫ـــــــ‬
‫بين وحكمت خ الفه، من منعته أي بكذا عليه حكمت يقال والقضاء، المنع :لغة الحكم 1‬
‫الفساد،و األراذ ل أخ الق عن صاحبها تمنع ألن ها الحكمة ومنه وفصلت، بينهم قضيت الناس‬
‫."99 /4 المحيط القاموس ،622 /1 المنير المصباح :انظر"‬
‫اخت الف في والسبب الفقهاء، عند تعريفه واألو ل األ صول، علماء عند تعريفه هذا 2‬
‫هللا وهو مصدره، ناحية من إليه نظروا األ صول علماء أن التعريفين‬  ‫صفة فالحكم تعالى،‬
‫المكلف، فعل وهو متعلق، ناحية من إليه وانظر والفقهاء خطاب، الحكم إن :فقالوا له،‬
‫الرحموت فوتح ،95 /1 اآلم دي اإلح كام، :انظر" .وأثره الخطاب مدلول الحكم إن :فقالوا‬
‫."45 /1‬
‫.األ سماء :ش في 3‬
‫مأمررا، يكون التكليف بشروط وجد إذا بحيث معنوي، تعلق هو بالمعدوم الخطاب تعلق إن 4‬
‫،77 /1 الجوامع جمع على المحلي :انظر" .مأمورا عدمه ةحال يكون بأن تنجيزي تعليق ال‬
‫."131 /2 التحرير تيسير ،06 /1 الرحموت فواتح‬
‫.اإل سراء من 87 اآلي ة 5‬

‫)333/1(‬

‫.1االع تبارين إلى نظرا الوجوب يعرفون‬
‫من قريب وهو ،2المكلف بفعل المتعلق خطابه الشرعي الحكم إن :العلماء من كثير وقال‬
‫.وأخص أصرح هذا أن إ ال األول ،‬
‫هو الذي المصدر معنى ال به، المخاطب هنا 3المراد لكن خاطب، مصدر وهو جنس، "خطاب" فـ‬
‫.5المفعول اسم على المصدر إط الق من فهو .4لمخاطب الك الم توجيه‬
‫ـــــــ‬
‫أو الحرام وكذا فعله، الشارع طلب الذي المكلف لفعل وصف وهو الواجب، يعرفون وتارة 1‬
‫،55 ،25 /1 السول نهاية :انظر" .تركه الشارع طلب الذي المكلف لفعل وصف فهو محرم،ال‬
‫،522 /1 الحاجب ابن على العضد شرح ،431 /2 التحرير تيسير ،95 /1 الرحموت فواتح‬
‫."822‬
‫ألن ه :مانع غير بأنه العلماء عليه واعترض "55 /1 المستصفى" الغزالي تعريف هذا 2‬
‫هللا{ :تعالى قوله مثل فيه يدخل‬  ‫في دخل فإنه ]69 / الصافات[ }تعملون وما خلقكم و‬
‫وهو فيه، دخل ما عنه ويخرج يخصصه، قيدا التعريف على العلماء فزاد بحكم، وليس الحد‬
‫هللا{ :تعالى قوله فإن النقض، ليندفع الوضع، أو التخيير أو باالق تضاء :قولهم‬   ‫خلقكم و‬
‫دافع العضد ولكن بحال، إخبار هو وإنما وضع، وأ تخيير أو اقتضاء فيه ليس }تعملون وما‬
‫بها، يصرح لم وإن الحيثية، فيها تعتبر الحدود في المستعملة األل فاظ بأن التعريف عن‬
‫هللا{ :تعالى وقوله مكلفون، هم حيث من المكلفين بأفعال المتعلق :المعنى فيصير‬    ‫و‬
‫.وغيره المكلف عم كولذل المكلف، فعل هو حيث من به يتعلق لم }تعملون وما خلقكم‬
‫،83 /1 السول نهاية ،45 /1 الرحموت فواتح ،5ص التمهيد ،76ص الفصول تنقيح شرح :انظر"‬
‫."79ص التعريفات ،222 /1 الحاجب ابن على العضد شرح ،6ص الفحول إرشاد‬
‫.به المراد :ض ب ع في 3‬
‫.مخاطب إلى :ش في 4‬
‫هللا ك الم هو به المخاطب 5‬  ‫النفسي الك الم المراد كون في علماءال اخت الف مع تعالى،‬
‫المجلد في بعد فيما المصنف سيذكرها أقوال فيه غيرها، أم والحروف األل فاظ أم األزل ي‬
‫كشاف ،131 /2 التحرير تيسير ،93 /1 السول نهاية ،74 /1 الجوامع جمع :وانظر" الثاني‬
‫."304 /2 الفنون اصط الحات‬

‫)433/1(‬

‫ال ذإ الشارع؛ غير خطاب وخرج‬   ‫.1للشارع إ ال حكم‬
‫هللا بذات المتعلق الخطاب :أشياء خمسة "المكلف بفعل المتعلق" :بقوله وخرج‬      ‫وصفته‬
‫.2والجماد المكلفين وبذات .وفعله‬
‫هللا شهد{ :تعالى قوله نحو بذاته، تعلق ما :فاألو ل‬    ‫.3 }هو إ ال إله ال أنه‬
‫هللا{ :تعالى قوله نحو بصفته، تعلق ما :والثاني‬     ‫.4 }القيوم الحي هو إ ال هإل ال‬
‫هللا{ :تعالى قوله نحو بفعله، تعلق ما :الثالث‬     ‫.5 }شيء كل خالق‬
‫،6 }صورناكم ثم خلقناكم ولقد{ :تعالى قوله نحو المكلفين، بذات تعلق ما :الرابع‬
‫.7 }واحدة نفس من خلقكم{ :تعالى وقوله‬
‫نسير ويوم{ :تعالى قوله نحو .بالجماد تعلق ما :الخامس‬
‫ـــــــ‬
‫مباشر غير يكون أن وأما الكريم، بالقرآن ومباشرا صريحا يكون أن إما الشرع خطاب 1‬
‫الخطاب عن تكشف األ صول وهذه وغيرها، والقياس واإلج ماع كالسنة آخر دليل عليه يدل بأن‬
‫الحاجب ابن على العضد ،93 /1 السول نهاية ،65 /1 الرحموت فواتح :انظر" فقط اإلل هي‬
‫."122 /1‬
‫تيسير ،04 /1 السول نهاية ،05 /1 عليه والبناني الجوامع جمع على المحلي :انظر 2‬
‫.921 /2 التحرير‬
‫.عمران آل من 81 اآلي ة 3‬
‫.عمران آل من 2 اآلي ة 4‬
‫هللا{ :ش وفي الزمر، من 26 اآلي ة 5‬ ‫من 201 اآلي ة }شيء كل خالق هو، إ ال إله ال ربكم،‬
‫.األن عام‬
‫.األع راف من 11 اآلي ة 6‬
‫.ألع راف من 981 اآلي ة 7‬

‫)533/1(‬

‫.ونحوها ،1 }الجبال‬
‫وإ ال ،2إليه يئول بما الشيء تسمية باب من يتعلق أن شأنه من الذي "بالتعلق" والمراد‬
‫فيكون .4وأتباعه الرازي عند حادث التعلق إذ حكما؛ يكون ال التعلق قبل أنه 3فيلزم‬
‫.6والقرافي ،5الغزالي عند القرائن عليه دلت إذا التعريف في وقوعه يضر و ال .مجازا‬
‫له :قلنا 8أو ،7والسبكي القياس في الرازي واختاره قديم، التعلق إن :قيل وإن‬
‫.التعريف في مجاز ف ال ،01منهم جمع قاله كما .وبعده التكليف وجوب قبل 9اعتباران‬
‫ـــــــ‬
‫.الكهف من 74 اآلي ة 1‬
‫نهاية ،84 /1 البناني حاشية" به متعلقا كان التكليف لشروط مستجمعا وجد إذا أي 2‬
‫."04 /1 السول‬
‫.يلزم ف ال :ع في 3‬
‫.131 /2 التحرير تيسير ،04 /1 السول نهاية ،55 /1 الرحموت فواتح :انظر 4‬
‫.55 ،61 /1 المستصفى 5‬
‫.86 ،9ص الفصول تنقيح شرح 6‬
‫.77 /1 الجوامع جمع 7‬
‫.و :ز في 8‬
‫.اعتبارات :ش في 9‬
‫المكلف، وجود قبل األو ل االع تبار اعتباران، له المكلف بفعل الخطاب تعلق إن 01‬
‫التعلق وهذا به، متعلقا كان التكليف لشروط مستجمعا الكلف وجد إذا أي معنوي، فالتعلق‬
‫بعد بالفعل بالمكلف تعلق أي تنجيزي فالتعلق المكلف وجود بعد الثاني واالع تبار قديم،‬
‫صلوحي تعلقان المكلف بفعل المتعلق فللك الم :البناني قال حادث، التعلق وهذا وجوده،‬
‫هللا بذات المتعلق بخ الف حادث، والثاني قديم، واألو ل وتنجيزي،‬ ‫إ ال له فليس وصفاته‬
‫."84 /1 البناني حاشية" قديم تنجيزي تعليق‬

‫)633/1(‬

‫في والنيات الدين عقائد 3لتدخل ،2واالع تقاد القول من 1األع م المكلف بفعل والمراد‬
‫.ذلك ونحو اعتبارها عند 4والقصود العبادات،‬
‫هللا صلى النبي كخصائص ،5الواحد بفعل يتعلق ما ليشمل باإلف راد "المكلف" :وقلنا‬     ‫عليه‬
‫ذلك ثبت وقد 8بردة ألب ي األ ضحية في 7العناق وإجزاء ،6خزيمة بشهادة وكالحكم وسلم،‬
‫بن وعقبة ،9الجهني خالد بن لزيد‬
‫ـــــــ‬
‫وتتعلق المكلف عن يصدر ما كل :وعرفا والنية، واالع تقاد القول يقال ما لغة الفعل 1‬
‫السول نهاية ،94/1 البناني حاشية :انظر" نية أو اعتقاد أو فعل أو قول من قدرته به‬
‫."921 /2 التحرير تيسير ،04 /1‬
‫.د ومن بالهامش صححت ولكنها ع، أصل في وكذلك االع تبار، :ض ب ز ش في 2‬
‫.ليدخل :ع ض ب ز ش في 3‬
‫.المقصود :ب ع ز د في 4‬
‫.14 /1 السول نهاية انظر 5‬
‫األول ين السابقين من عمارة، أبو األو سي، األن صاري ثابت بن خزيمة الصحابي هو 6‬
‫هلل رضي عمارة بعد بصفين استشهد بعدها، وما بدرا شهد ل إلس الم،‬   ‫وقد هـ،73 سنة عنهما‬
‫هللا صلى النبي أن الدارقطني روى‬    ‫:قال البخاري وفي رجلين، شهادته جعل وسلم عليه‬
‫هللا صلى النبي جعل الذي ثابت بن خزيمة مع وجدتها‬     ‫وروى بشهادتين، شهادته وسلم عليه‬
‫هللا صلى النبي أن داود أبو‬    ‫صلى النبي فقال وفيه ...أعرابي من فرسا ابتاع وسلم عيله‬
‫هللا‬    ‫األ سماء تهذيب ،524 /1 اإل صابة :نظرا" . حسبه فهو خزيمة له شهد من :وسلم عليه‬
‫سنن ،662 /7 النسائي سنن ،714 /3 داود أبي سنن ،84 /1 الذهب شذرات ،571 /1 واللغات‬
‫."641 /01 البيهقي‬
‫تهذيب ،266 /2 المنير المصباح" الحول استكمالها قبل المعز ولد من األن ثى :العناق 7‬
‫."64 /2 اللغات‬
‫وما بدرا بردة أبو شهد عازب، بن البراء خال األن صاري، نيار بن هانيء الصحابي هو 8‬
‫هللا صلى النبي عن روى بعدها،‬    ‫مع شهد أن بعد معاوية خ الفة أول في مات وسلم، عليه‬
‫هللا رسول أن وخصوصيته بكنيته، مشهور وهو هـ،54 ،24 ،14 سنة قيل كلها، حروبه على‬
‫هللا صلى‬    ‫/4 اإل صابة :انظر" عليه، متفق رك،لغي تصلح و ال اذبحها، :له قال وسلم عليه‬
‫،664 /3 أحمد مسند ،721 /5 األوط ار نيل ،871 /2 :واللغات األ سماء تهذيب ،695 /3 ،81‬
‫."2551 /3 مسلم صحيح ،713 /3 البخاري صحيح‬
‫هللا صلى النبي عن روى كنيته، في مختلف الجهني، خالد بن زيد الصحابي هو 9‬     ‫وسلم عليه‬
‫الصحيحين في وحديثه الفتح، يوم جهينة لواء معه وكان حديبية،ال شهد الصحابة، وعن‬
‫،565 /1 اإل صابة :انظر" .ذلك غير وقيل سنة، 58 وله بالمدينة، هـ87 سنة مات وغيرهما،‬
‫علماء مشاهير ،48 /1 الذهب شذرات ،972ص المعارف ،302 /1 واللغات األ سماء تهذيب‬
‫."45ص األم طار‬

‫)733/1(‬

‫.والبرماوي ،2"الحيوان حياة" في ذكره .1الجهني عامر‬
‫وإ ال التكليف، به تعلق من ال ،4الملجأ غير ،3الذاكر العاقل البالغ :بالمكلف والمراد‬
‫.6بمكلف إ ال التكليف يتعلق و ال التكليف، 5به يتعلق حتى مكلفا يكون ال إذ .الدور لزم‬
‫ـــــــ‬
‫غير كتيته في وقيل المشهور، نصاريا أل حماد أبو الجهني، عامر بن عقبة الصحابي هو 1‬
‫هللا صلى النبي عن روى ذلك،‬    ‫عالما كان الصحابة، من كثير عنه وروى وسلم، عليه‬
‫شهد كاتبا، شاعرا اللسان، فصيح وكان بالقرآن، صوتا الناس أحسن ومن والفقه، بالفرائض‬
‫هللا رسول مع الفتوح‬  ‫هللا صلى‬   ‫وسكن الشام، بفتح عمر إلى البريد هو وكان وسلم، عليه‬
‫والص الة، الخراج فيها له وكان مصر، على ذلك بعد وأمره معاوية، مع صفين وشهد دمشق،‬
‫/2 اال ستيعاب ،984 /2 اإل صابة انظر" .بمصر هـ85 سنة الصحيح على معاوية خ الفة في مات‬
‫."55ص األم صار علماء مشاهير ،46 /1 الذهب شذرات ،633 /1 األ سماء تهذيب ،551‬
‫الشافعي البقاء أبو عيسى، بن موسى بن محمد للدميري، ،551 /2 الكبرى يوانالح حياة 2‬
‫أن خالد بن لزيد وقيل عامر بن لعقبة ثبتت التي والخصوصية هـ،808 سنة المتوفى المصري‬
‫هللا رسول‬  ‫هللا صلى‬ ‫ما" عتود فبقي ضحايا أصحابه على يقسمها عنما أعطاه وسلم عليه‬
‫هللا وللرس فذكره "المعز من سنة بلغ‬       ‫هللا صلى‬ ‫رواه ، "أنت به ضح" :فقال وسلم عليه‬
‫هللا رسول قسم :قال لهما رواية وفي ومسلم، البخاري‬       ‫هللا صلى‬ ‫ضحايا فينا وسلم عليه‬
‫، يارسول فقلت جذع، فأصابني‬      ‫الباري فتح :انظر" .به ضح :فقال جذع؟ أصابني إنه هللا‬
‫."6551 /3 مسلم صحيح ،7 ،3 /01‬
‫.الذكر :ش في 3‬
‫مكلف غير كاآلل ة المحمول المكره :البعلي قال المختار، الطائع وهو المكره، غير أي 4‬
‫."93ص األ صولية والفوائد القواعد"‬
‫.ش من ساقطة 5‬
‫."84 /1 الجوامع جمع على المحلي ،131 /2 التحرير تيسير ،24 /1 السول نهاية :انظر 6‬

‫)833/1(‬

‫.2"مطلقا 1مفيدا ئاشي سمعه من منه يفهم قول :والخطاب"‬
‫.المفهمة والحركات اإل شارات عن به احترز :فالقول‬
‫من" وقوله .خطاب إليه يتوجه ال إذ والمجنون؛ كالصغير يفهم، ال من "الفهم" بقيد وخرج‬
‫.ونحوهما عليه والمغمى النائم وليخرج وغيره، بالخطاب المواجهة ليعم "سمعه‬
‫المهمل، 3"مفيدا" بقوله وخرج‬
‫.وعدمها السامع إفهام قصد حالة ليعم "مطلقا" :وقوله‬
‫.4خطابا يسمى ال إفهامه يقصد لم حيث فعليه .إفهامه قصد من بد ال :وقيل‬
‫.6والقشيري األ شعري إليه ذهب "قول في األز ل في الك الم" 5الخطاب أي "به ويسمى"‬
‫لعدم ا،خطاب يسمى ال أنه :7واآلم دي الباق الني بكر أبو القاضي إليه ذهب والذي‬
‫؛9ونحوهما ونهيا أمرا األز ل في تسميته بخ الف حينئذ، 8المخاطب‬
‫ـــــــ‬
‫.مقيدا :ش قي 1‬
‫،59 /1 العضد على الجرجاني حاشية ،59 /1 اآلم دي اإلح كام،" الخطاب تعريف في انظر 2‬
‫."122 /1 العضد على الجرجاني حاشية‬
‫.مقيدا :ز ش في 3‬
‫.59 /1 اآلم دي اإلح كام، :انظر 4‬
‫.بالخطاب :ب ع في 5‬
‫.96ص الفصول تنقيح شرح :انظر 6‬
‫.59ص 1له :اإلح كام 7‬
‫.األز ل في المخاطب :ش في 8‬
‫فمن الخطاب، تفيسر على مبني تسمية وعدم خطابا األز ل في الك الم تسمية في الخ الف 9‬
‫م،أفه الذي الك الم إنه :قال ومن خطابا، فيسميه يفهم، الذي الك الم هو الخطاب إن :قال‬
‫فواتح" لفظي الخ الف :الشكور عبد ابن ويقول "94 /1 البناني حاشية" خطابا، يكن لم‬
‫التسمية من المانع بأن الهمام بن الكمال ذلك ويوضح "65 /1 الثبوت مسلم شرح الرحموت‬
‫طلب إرادة أما األزل ، في موجها ليس فهذا الشفاهي، التنجيزي الخطاب من المراد كون هو‬
‫إلى ويوجه األزل ، من الحيثية هذه من األز ل في فيصح لفهمه ويتهيأ سيوجد ممن الفعل‬
‫.07ص الفصول تنقيح شرح ،93 /1 السول نهاية :وانظر "131 /2 التحرير تيسير" المعدوم‬

‫)933/1(‬

‫:2الموصي في يقال كما به، يتعلق 1من بدون المتكلم بذات يقوم ثله م أل ن‬
‫.ونهى وصيته في أمر‬
‫"فإيجاب" الترك على للوعيد مقتض قطع أي "جزم مع فعل بطلب" الشرع خطاب "ورد إن ثم"‬
‫.3 }الزكاة وآتوا الص الة أقيموا{ :تعالى قوله :نحو .المكلف على‬
‫إذا وأشهدوا{ :تعالى قوله نحو "فندب" جزم معه ليس أي "معه ال" فعل بطلب ورد "أو"‬
‫دفعتم فإذا-أموالهم إليهم دفعوافا رشدا منهم آنستم فإن{ :تعالى وقوله ،4 }تبايعتم‬
‫هللا صلى 6"النبي وقول" ،5 }عليهم فأشهدوا أموالهم إليهم‬  ‫.7 "استاكوا" :وسلم عليه‬
‫ـــــــ‬
‫.ما :ز في 1‬
‫.الوصي :ض ب د ش في 2‬
‫.البقرة من 34 اآلي ة 3‬
‫.البقرة من 282 اآلي ة 4‬
‫.النساء من 6 اآلي ة 5‬
‫.وقوله :ز في 6‬
‫مرفوعا صرد بن سليمان عن األو سط في والطبراني شيبة أبي ابن رواه ثحدي من طرف هذا 7‬
‫هللا فإن وأوتروا وتنظفوا، استاكوا،" بلفظ‬  ‫لغيره، حسن والحديث . "الوتر يحب وجل عز‬
‫ابن ووثقه والدارقطني، حاتم أبو ضعفه البجلي، عمرو بن اسماعيل فيه :الهيثمي قال‬
‫،121 /1 الخفا كشف ،584 /1 القدير فيض :انظر" أخرى، بألفاظ الحديث ورد وقد حبان،‬
‫."بعدها وما 79 /2 ،122 /1 الزوائد مجمع‬

‫)043/1(‬

‫الفعل على للوعيد مقتض 2قطع أي جزم، مع أي "معه ترك بطلب" 1بالشرع خطاب ورد "أو"‬
‫.4 }الزنا تقربوا و ال{ :تعالى وقوله ،3 }الربا تأكلوا ال{ :تعالى قوله نحو "فتحريم"‬
‫هللا صلى كقوله ،"فكراهة" جزم معه ليس أي "معه ال" ترك بطلب ورد "أو"‬   ‫:وسلم عليه‬
‫فإنه ؛5أصابعه بين يشبك ف ال :المسجد إلى عامدا خرج ثم وضوءه، فأحسن أحدكم توضأ إذا"‬
‫.7ماجه وابن 6الترمذي رواه ، "ص الة في‬
‫ـــــــ‬
‫.بالشرع :ز ش في 1‬
‫.بقطع :ز في 2‬
‫.عمران لآ من 031 اآلي ة 3‬
‫.اإل سراء من 23 اآلي ة 4‬
‫لكونه أو ذلك، على لدالل ته أو بالشيطان، التشبه من فيه لما ندبا، أي :المناوي قال 5‬
‫."223 /1 القدير فيض" واالم ور األح وال تشبيك على دا ال‬
‫.493 /2 الترمذي بشرح األح وذي تحفة 6‬
‫الع المة الضرير الحافظ عيسى، أبو السلمي، سورة بن عيسى بن محمد هو والترمذي‬
‫وصنف جمع ممن كان" :وقال الثقات في حبان ابن ذكره الحديث، في األئ مة أحد المشهور،‬
‫يضرب وكان متقن، رجل تصنيف "التواريخ" و "العلل" و "الجامع" كتابه صنف ،"وذاكر وحفظ‬
‫ذراتش ،704 /3 األع يان وفيات" ترجمته في انظر .هـ972 سنة توفي الحفظ، في المثل به‬
‫الخ الصة ،336 /2 الحفاظ تذكرة ،872ص الحفاظ طبقات ،462ص الهميان نكت ،471 /2 الذهب‬
‫."876 /3 االع تدال ميزان ،553ص‬
‫."أصابعه بين يشبك ف ال" :ماجة ابن رواية في وليس ،452 /1 ماجة ابن سنن 7‬
‫الربعي ه،الل عبد أبو اإلم ام الحافظ القزويني، ماجة بن يزيد بن محمد هو ماجة وابن‬
‫و "السنن" منها مصنفات له "به محتج عليه، متفق كبير ثقة" :الخليلي قال مواله م،‬
‫شذرات ،872ص الحفاظ طبقات" في ترجمته انظر .هـ372 سنة توفي "التاريخ" و "التفسير"‬
‫تذكرة ،563ص الخ الصة ،704 /3 األع يان وفيات ،272 /2 المفسرين طبقات ،461 /2 الذهب‬
‫."636 /2 الحفاظ‬

‫)143/1(‬

‫هللا صلى كقوله ،3"فإباحة" والترك الفعل بين "بتخيير" 2الشرع 1خطاب ورد "أو"‬    ‫عليه‬
‫.4 "تتوضأ ف ال شئت وإن فتوضأ، شئت إن" :الغنم لحوم من الوضوء عن سئل حين وسلم،‬
‫بنحو وورد المتقدمة، الخمسة الصيغ هذه من بشيء الشرع خطاب يرد 6لم 5وإن أي "وإ ال"‬
‫قضاء، أو أداء الفعل كون أو شرطا، أو مانعا أو سببا، الشيء نصب أو فساد، أو ،7صحة‬
‫.01التكليف خطاب األو ل ويسمى ،9الوضع خطاب فيسمى أي 8"فوضعي" عزيمة أو رخصة أو‬
‫ـــــــ‬
‫.خطابا :ش في 1‬
‫.للشرع :ش في 2‬
‫،16 /1 الرحموت اتحفو ،56 /1 المستصفى ،61ص الروضة" في التكليفي الحكم تقسيم انظر 3‬
‫وشرح الحاجب ابن مختصر ،06ص الفحول إرشاد ،921 /2 التحرير تيسير ،15 /1 السول نهاية‬
‫."522 /1 وحواشيه العضد‬
‫،68 /5 أحمد مسند :انظر" ...سأل رج ال أن مرفوعا سمرة بن جابر عن ومسلم أحمد رواه 4‬
‫."732 /1 األوط ار نيل ،572 /1 مسلم صحيح‬
‫.إن :ش في 5‬
‫.ش من ساقطة 6‬
‫.صالحة :ش في 7‬
‫تنقيح شرح ،5 ص التمهيد ،69 /1 اآلم دي اإلح كام،" الوضعي الحكم عن الك الم في انظر 8‬
‫الفحول إرشاد ،821 /2 التحرير تيسير ،75 /1 الرحموت فوتح ،03ص الروضة ،07ص الفصول‬
‫."522 /1 الحاجب ابن مختصر ،6ص‬
‫والقضاء واألدا ء والفساد والصحة والعلة مانعوال والشرط السبب الوضع خطاب يشمل 9‬
‫األ صوليين، باتفاق فيه تدخل األو ل والث الثة الوضعي، الحكم ويسمى والعزيمة، والرخصة‬
‫.سيأتي كما أقوال، على فيه دخولها وعدم دخولها في فاختلفوا الباقي أما‬
‫الحكم ويسمى والكراهية، والتحريم والتخيير والندب اإلي جات التكليف خطاب يشمل 01‬
‫."6ص الفحول إرشاد انظر" .التكليفي‬

‫)243/1(‬

‫.قياس أو إجماع أو بنص تكون بل والنهي، األم ر صريح من األح كام استفادة تتقيد و ال‬
‫نحو بالحكم، إخبارا أو بمعناها، خبرا أو إذنا، أو نهيا، أو أمرا، يكون أن إما والنص‬
‫هللا إن{ :تعالى ولهوق 1 }الصيام عليكم كتب{ :تعالى قوله‬    ‫األم انات تؤدوا أن يأمركم‬
‫هللا صلى وقوله[ ،2 }أهلها إلى‬    ‫هللا إن" :]وسلم عليه‬ ‫3 "بآبائكم تحلفوا أن ينهاكم‬
‫فعل على 5كوعيد األح كام، ألح د خاصة بذكر أو ،4 }البحر صيد لكم أحل{ :تعالى وقوله‬
‫.ذلك نحو أو 6 تركه أو شيء فعل على 7وعد أو6" تركه أو شيء‬
‫كالزنا، واحد، شيء في الوضع وخطاب 8التكليف خطاب يجتمع وقد‬
‫ـــــــ‬
‫.البقرة من 381 اآلي ة 1‬
‫.النساء من 85 اآلي ة 2‬
‫والدارمي واحمد ومالك ماجة وابن والنسائي والترمذي داود وأبو ومسلم البخاري رواه 3‬
‫والعظمة تعظيمه، ضييقت بالشيء الحلف أل ن باآلب اء الحلف ويحرم مرفوعا، عمر ابن عن‬
‫هلل هي إنما الحقيقية‬   ‫النهي فحقيقة وإ ال العادة، مقتضى على خرج اآلب اء وتخصيص وحده،‬
‫هللا لغير تعظيم كل في عامة‬   ‫النووي بشرح مسلم صحيح ،201 /4 البخاري صحيح :انظر" .‬
‫/5 الترمذي بشرح األح وذي تحفة ،5 /7 النسائي سنن ،303 /3 داود أبي سنن ،501 /11‬
‫سنن ،913 /2 القدير فيض ،7 /2 أحمد مسند ،084 /2 الموطأ ،776 /1 ماجة ابن سنن ،231‬
‫."581 /2 الدارمي‬
‫.المائدة من 69 اآلي ة 4‬
‫.كوعيده :ز في 5‬
‫.ش من ساقطة 6‬
‫.وعده :ز في 7‬
‫مقابلة في التكليف خطاب ذكر ألن ه خطأ، وهو الشرع، :ض ب ع د ز ش النسخ جميع في 8‬
‫عندما التالية، الصفحة في المصنف ذكر وقد الشرع، خطاب في يدخل وك الهما الوضع، خطاب‬
‫يدل مما ،"التكليف خطاب انفراد وأما" :قال ثم "الوضع خطاب ينفرد وقد" :التفصيل أراد‬
‫.التكليف خطاب األع لى، في هنا المراد أن على‬
‫واحد كل ينفرد وقد التكليف، خطاب مع يجتمع قد الوضع خطاب أن اعلم" :القرافي قال‬
‫."361 /1 الفروق" "بنفسه منها‬

‫)343/1(‬

‫.1للحد وسبب حرام، فإنه‬
‫.ونحوهما والصوم الص الة من مانعا الحيض وكون العبادات كأوقات الوضع، خطاب ينفرد وقد‬
‫.3الزكاة لوجوب شرطا الحول وحوال ن للتكليف، 2شرطا البلوغ وكون‬
‫له إ ال تكليف ال إذ يتصور، ال :"التنقيح شرح" يف فقال :التكليف خطاب انفراد وأما‬
‫.4مانع أو شرط أو سبب،‬
‫.بالصواب أشبه هو :"شرحه" 5في الطوفي قال‬
‫.قال كما وهو :"التحرير شرح" في قال‬
‫.عقيل ابن قاله .7الصحيح وهو "بحكم ليس المشكوك" 6الشيء "و"‬
‫.إليه ويدعو به يفتي ألن ه ؛8"مذهب له والواقف 8 له مذهب ال والشاك‬
‫.العلماء عند به المعمول وهذا :"التحرير شرح" في قال‬
‫. ال :وقيل‬
‫ـــــــ‬
‫.361 /1 الفروق :انظر 1‬
‫.شرعا :ش في 2‬
‫.361 /1 الفروق ،18-08ص الفصول تنقيح شرح :انظر 3‬
‫."361 /1 الفروق" في نفسه القرافي قاله ما وقارن ،18ص الفصول تنقيح شرح 4‬
‫.ع من ساقطة 5‬
‫.و والشيء :ع وفي ,ض ب ز من ساقطة 6‬
‫وليس بالعقاب، تاركه على يخاف وجوبه في المشكوك أن الرازي عن تيمية بن المجد نقل 7‬
‫."575 ص المسودة" بواجب‬
‫.مذهب والوقف :ض ب ع ز في 8‬

‫)443/1(‬

‫الواجب فصل‬
‫...‬
‫"فصل"‬
‫منها، واحد كل تعريف يبين أخذ ،2سةخم إلى وتقسيمه الحكم تعريف في الك الم 1أنهى لما‬
‫:فقال واألح كام، المسائل من به يتعلق وما‬
‫."والثابت الساقط" اللغة في أي ":لغة الواجب"‬
‫السقطة :والوجبة .غابت :ووجوبا وجبا والشمس .سقط :وجبة يجب وجب :"القاموس" في قال‬
‫.3الساقط صوت أو الهدة، مع‬
‫.4وثبت لزم :ووجبة وجوبا يجب البيعو الحق، وجب :"المصباح" في وقال‬
‫هللا صلى قوله[:الثبوت أمثلة ومن‬   ‫.5 "رحمتك موجبات أسألك" :]وسلم عليه‬
‫في منها اقتصر كثيرة، حدود فيه فلهم الشرع عرف في :أي ":شرعا" الواجب أما ."و"‬
‫. 6أوجه ستة على األ صل‬
‫شرعا ذم ما" :أواله ا أنه :"التحرير شرح" في قال ما وهو :أحدها -‬
‫ـــــــ‬
‫.انتهى :ب ع، نسخة في 1‬
‫خمسة إلى ينقسم التكليفي والحكم ووضعي، تكليفي :قسمين إلى الشرعي الحكم ينقسم 2‬
‫إلى التكليفي الحكم يقسمون الذين للحنفية خ الفا العلماء، الجمهور رأي وهذا أقسام،‬
‫وعبارة ."85 /1 لرحموتا فواتح :انظر" .تحريما والمكروه الفرض فيزيدون أقسام، سبعة‬
‫.ب من ساقطة "خمسة إلى"‬
‫.141 /1 المحيط القاموس 3‬
‫.232-132 /1 للجوهري الصحاح، وانظر ،3001 /2 المنير المصباح 4‬
‫هللا صلى الرسول دعاء من جزء هذا 5‬   ‫مرفوعا، مسعود ابن عن الحاكم رواه :وسلم عليه‬
‫هللا من الرحمة ائلهالق أوجبت التي الكلمة وهي موجب، جمع :والموجبات‬   ‫.وتعالى سبحانه‬
‫."12ص األذك ار ،121 /2 القدير فيض :انظر"‬
‫.ض ب ع ز من ساقطة 6‬

‫)543/1(‬

‫في وقال .الباق الني ابن عن "المحصول" في ونقله .1للبيضاوي وهو "مطلقا قصدا تاركه‬
‫،"مختصره" في الطوفي وتبعه .3وتغيير نقص فيه لكن الرسوم، من الصحيح إنه :2"المنتخب"‬
‫.4"قصدا" يقل ولم‬
‫.5تاركه عن العفو لجواز "يعاقب ما" بلفظ التعبير من خير "ذم ما" بلفظ فالتعبير‬
‫هللا كتاب في ذمه ورد ما أي :"شرعا" وقولنا‬    ‫هللا صلى رسوله سنة أو وتعالى سبحانه‬
‫قالته 7"لما خ الفا 7 ،6بالشرع إ ال يثبت ال الذم وأل ن األم ة، إجماع في أو وسلم، عليه‬
‫.المعتزلة‬
‫.9فيها ذم ال 8ألن ه والمباح، والمكروه المندوب عن به واحترز‬
‫.01فاعله إ ال يذم ال فإنه .الحرام عن به احترز :"تاركه" :وقوله‬
‫ـــــــ‬
‫.25 /1 ل ألسنوي شرحه مع للبيضاوي، الوصول، منهاج 1‬
‫الرازي عمر بن محمد دينال فخر للرازي، المنسوب األ صول في "المحصول منتخب" هو 2‬
‫:انظر" له، وليس الرازي اإلم ام ت المذة لبعض أنه واألك ثر هـ،606 سنة المتوفي الشافعي‬
‫."965 /2 المكنون إيضاح ،39 /8 للسبكي الكبرى، الشافعية طبقات‬
‫:بقوله "المنتخب" و "المحصول" في عبر الرازي اإلم ام أن هو التعريف في التغيير 3‬
‫صاحب لكن ،6ص الفحول إرشاد في والشوكاني التحصيل صاحب وتبعه "هالوجو بعض على"‬
‫،75 ،55 /1 السول نهاية :انظر" .البيضاوي فتبعه "مطلقا" :بقوله أبدله الحاصل‬
‫.تعبير :ض ب ع ز د وفي ،"675ص المسودة‬
‫.91ص الطوفي مختصر 4‬
‫.32ص الورقات شرح :انظر 5‬
‫.65 /1 السول نهاية :انظر 6‬
‫.ما خ الف :د ز ش في 7‬
‫.ش من ساقطة 8‬
‫.55 /1 السول نهاية :انظر 9‬
‫.65 /1 السول نهاية :انظر 01‬

‫)643/1(‬

‫بالحيثية، هو إنما التعريف أن وهو مقدمة، على موقوفان 1تقديران فيه "قصدا" :وقوله‬
‫نم بد ال واجب كل أن الق تضى بالحيثية يكن لم لو إذ تاركه؛ لذم ترك لو بحيث الذي أي‬
‫.2باطل وهو تركه، على الذم حصول‬
‫إذ الحيثية؛ هذه لصحة شرط ألن ه بالقصد؛ أتى إنما أنه :التقديرين فأحد ذلك علم إذا‬
‫.3يذم ال القصد سبيل على ال التارك‬
‫نسيان، أو بنوم تركها ثم الص الة فعل قدر الوقت من مضى إذا عما به احترز أنه :الثاني‬
‫القيد بهذا فأتى .قصدا تركها ما ألن ه تاركها، رعاش يذم لم ذلك ومع .4تمكن وقد‬
‫.6جامعا به ويصير الحد، في الواجب هذا 5إلدخ ال‬
‫الفاعل باعتبار اإلي جاب أن وهي مقدمة، على موقوفان أيضا تقديران فيه "مطلقا" وقوله‬
‫الكفارة، كخصال مخيرا يكون قد 7المفعول وباعتبار العين، وعلى الكفاية على يكون قد‬
‫موسعا يكون قد فيه المفعول الوقت وباعتبار أيضا كالص الة محتما، يكون دوق[‬
‫وقد ،8]كالص الة‬
‫ـــــــ‬
‫.التالية الحاال ت في وكذلك تقريران، :د ض ع ب ش في 1‬
‫.65 /1 السول نهاية :انظر 2‬
‫.65 /1 السول نهاية :انظر 3‬
‫وقد اإلم كان، بشرط وسعام وجوبا الوقت بأول عندنا تجب الص الة أل ن :األ سنوي يقول 4‬
‫."65 /1 السول نهاية" .تمكن‬
‫.الدخ اله :ش في 5‬
‫.032 /1 الحاجب ابن مختصر على العضد شرح ،35 /1 البدخشي ،65 /1 السول نهاية :انظر 6‬
‫.المعقول :ش في 7‬
‫.75 /1 السول نهاية من ضرورية زيادة 8‬

‫)743/1(‬

‫تجب الص الة إذ واجبا، ترك أنه صدق وقتها أول يف الص الة ترك فإذا .كالصوم مضيقا يكون‬
‫عن أخرجها إذا ويذم .الوقت أثناء في بها أتى إذا عليها يذم ال ذلك ومع .الوقت بأول‬
‫أتى إذا فيه 2ذم ال أنه عليه يصدق ما ترك فقد الكفارة، خصال 1إحدى ترك وإذا جميعه،‬
‫إذا عليه يذم و ال عليه، واجب أنه عليه صدق ما ترك فقد جنازة ص الة ترك وإذا .بغيره‬
‫.3غيره فعله‬
‫أن تلخص قد 5أنه وذلك .الذم إلى عائد "مطلقا" :4قوله أن التقديرين فأحد ذلك علم إذا‬
‫الواجب على والذم .وجه دون وجه من الكفاية وعلى المخير على الموسع الواجب على الذم‬
‫كله ذلك ليشمل "مطلقا" :قال فلذلك .وجه كل من العين على والواجب والمحتم المضيق‬
‫.6ذلك من شيئا ترك من عليه لورد ذلك يذكر لم ولو بشرطه،‬
‫المخير ليدخل ،7مطلقا تركا والتقدير الترك، إلى عائد "مطلقا" أن :الثاني والتقدير‬
‫واجبا، ترك أنه صدق وإن يأثم، ال الكفاية فرض ترك إذا فإنه .الكفاية وفرض والموسع‬
‫الترك حصل إذا يأثم وإنما .يأثم لم تركه لو أنه مع لواجب،با آت به اآلت ي وكذلك‬
‫المحتم الواجب أيضا فيه ودخل .والموسع المخير الواجب في وهكذا .غيره ومن منه المطلق‬
‫وفرض والمضيق‬
‫ـــــــ‬
‫.أحد :ض ب ع ز في 1‬
‫.الز م :ش في 2‬
‫الحدود، ،032 /1 بالحاج ابن على العضد ،45 /1 البدخشي ،75 /1 السول نهاية :انظر 3‬
‫.45ص للباجي‬
‫.قولنا :ز في 4‬
‫.ألن ه :ض ب ع في 5‬
‫.75 /1 السول نهاية :انظر 6‬
‫.ذلك من شيئا ترك من عليه لورد ذلك يذكر لم ولو بشرطه، كله ذلك ليشمل :زيادة ش في 7‬
‫.قبله الذي السطر مع مكرر وهو .اهـ‬

‫)843/1(‬

‫هو تركه إذا أيضا 1"عليه ذم وحده تركه إذا 1 عليه الشخص ذم ما كل أل ن العين،‬
‫.2وغيره‬
‫:الستة الحدود بقية وأما‬
‫.تاركه يعاقب ما الواجب أن :الثاني فالحد‬
‫.بالعقاب تركه على توعد ما الواجب أن :الثالث‬
‫.شرعا تاركه يذم ما :الرابع‬
‫.بتركه العقاب يخاف ما :الخامس‬
‫أحكامه والعقاب الثواب :وقال .الشرع امإلز بأنه حده فإنه عقيل، الب ن :السادس‬
‫.3حسن وهو المحققون، يأباه به فحده :"التحرير شرح" في قال .ومتعلقاته‬
‫"ونحوه وغصب وديعة ورد ،4واجبة كنفقة فعله، على يثاب ال ما" :الواجب من أي "ومنه"‬
‫.8الثواب عليها 7المترتب النية لعدم "6غفلة مع" ذلك "فعل 5إذ" ودين كعارية،‬
‫ـــــــ‬
‫.85 /1 السول نهاية :وانظر وتأخير، تقديم مع د في وكذا ش، من ساقطة 1‬
‫.85 /1 السول نهاية :انظر 2‬
‫شرح ،56 /1 المستصفى ،35ص للباجي الحدود ،913ص التعريفات" :الواجب تعريف في انظر 3‬
‫إرشاد ،575ص المسودة ،16 /1 الرحموت فواتح ،323 /1 حزم الب ن اإلح كام ،22ص الورقات‬
‫."922 ،522 /1 عليه العضد وشرح الحاجب ابن مختصر ،6ص الفحول‬
‫.ش من ساقطة 4‬
‫.إن :د ش في 5‬
‫.غفلته :ز في 6‬
‫.المرتب :ض ب في 7‬
‫للمؤمن، األج ر تثبت التي الشرعية النصوص يخالف ألن ه دقيق، غير الك الم هذا أن نرى 8‬
‫يقول المصنف، ذكرها التي كاألم ثلة لغيره، عليه مفروضا أي شرعيا، واجبا فعله كان ولو‬
‫هللا رسول‬  ‫هللا صلى‬ ‫، سبيل في أنفقته دينار" :وسلم عليه‬    ‫رقبة، في أنفقته ودينار هللا‬
‫= على به تصدقت ودينار‬

‫)943/1(‬

‫عن "غاف ال" المحرم المكلف يترك كأن أي "1كتركه تركه، على يثاب ال ما المحرم ومن"‬
‫التقرب 2نية تركه، على الثواب ترتيب شرط أل ن .بالترك األم ر بامتثال طاعة تركه كون‬
‫الثواب شرط وجود إلى راجع المحرم وترك الواجب فعل في وعدمه الثواب 3فترتب به،‬
‫.4النية وهو وعدمه،‬
‫:اللغة في أي "لغة والفرض"‬
‫هقول 6ومنه .قدرتم أي ،5 }فرضتم ما فنصف{ :وتعالى سبحانه قوله ومنه ،"التقدير" -‬
‫.معلوما أي 7 }مفروضا نصيبا عبادك من ألت خذن{ :وتعالى سبحانه‬
‫ـــــــ‬
‫مسلم، رواه "أهلك على أنفقته الذي أجرا أعظمها أهلك، على أنفقته ودينار مساكين، =‬
‫هللا رسول أن مسلم وروى‬    ‫هللا صلى‬ ‫دينار :الرجل ينفقه دينار أفضل" :قال وسلم عليه‬
‫تكفرها ال ذنوبا الذنوب من إن" :والس الم الص الة عليه وقال . "عياله على ينفقه‬
‫:أيضا وقال . "العيال كسب على الهم يكفرها ولكنها الصدقة، و ال الصيام و ال الص الة‬
‫هللا سبيل في جهاد العيال نفقة على السعي"‬   ‫في في تضعها اللقمة حتى" :أيضا وقال "‬
‫."296-196 /2 مسلم صحيح ،371 ،271 /1 :أحمد مسند :انظر" . "صدقة زوجتك‬
‫األم انة حفظ فإن وكذلك النفقة، في الثواب وتؤكد تثبت كثيرة، وغيرها النصوص، هذه كل‬
‫فهو والعدوان، الظلم عن وعدول توبة لصاحبه المغصوب ورد حسنة، وردها صدقة، والوديقة‬
‫.وثواب أجر وله حسن عمل‬
‫العبادات، وخاصة بات،الواج كل يشمل فهذا نية، وبدون غفلة، مع بأنها تقييدها وأما‬
‫إ ال تصح ال فالعبادة النهار، طوال وشراب طعام بدون والبقاء جبرا، الزكاة أدى لو كما‬
‫.نية بدون ولو :فقال ،793 ،583ص ذلك يؤيد ما المصنف ذكر وقد بالنية،‬
‫.ز د ش من ساقطة 1‬
‫.ش من ساقطة 2‬
‫.فترتيب :ض ع ز في 3‬
‫.17ص الفصول تنقيح شرح :انظر 4‬
‫.البقرة من 732 اآلي ة 5‬
‫.ض ب ع ز من ساقطة 6‬
‫.النساء من 811 اآلي ة 7‬

‫)053/1(‬

‫به يقع الذي الحز :القوس وفرض الشيء، في الحز :الفرض :الجوهري قال "والتأثير" -‬
‫.1الوتر‬
‫أوجبنا أي ،2 }وفرضناها أنزلناها سورة{ :وتعالى سبحانه قوله ومنه ،"واإلل زام" -‬
‫.3بها العمل‬
‫في 5قاله .الديوان في له وفرضت أعطيته، أي وافترضته كذا 4له فرضت يقال، "والعطية" -‬
‫.6"الصحاح"‬
‫}معاد إلى لرادك القرآن عليك فرض الذي إن{ :وتعالى سبحانه قوله ومنه "واإلن زال" -‬
‫.8المفسرين أكثر قول هو :البغوي قال .القرآن عليك أنزل أي ،7‬
‫هللا فرض فيما حرج من النبي على كان ما{ :تعالى قوله ومنه "واإلب احة" -‬ ‫01 ،9 }له‬
‫هللا أباح :أي‬  ‫.01"له‬
‫على الشرع عرف 21في أي "شرعا الواجب" الفرض "11ويرادف" -‬
‫ـــــــ‬
‫.253 /2 المحيط القاموس :وانظر ،7901 /3 له الصحاح، 1‬
‫.النور من 1 اآلي ة 2‬
‫.253 /2 :المحيط القاموس :انظر 3‬
‫.لك :ش في 4‬
‫.قال :ش في 5‬
‫.253 /2 المحيط القاموس :وانظر ،7901 /3 للجوهري الصحاح، 6‬
‫.القصص من 58 اآلي ة 7‬
‫.681 /5 البغوي تفسير 8‬
‫.األح زاب من 83 اآلي ة 9‬
‫.99 /1 اآلم دي اإلح كام، :وانظر .ش من ساقطة 01‬
‫.به ويراد :ش في 11‬
‫.من :ش في 21‬

‫)153/1(‬

‫أي ،3 }الحج فيهن فرض فمن{ :تعالى لقوله 2واألك ثر 1والشافعية ابناأصح عند الصحيح‬
‫أن :5الصحيح وفي .4واال شتراك للمجاز نفيا غيره، وعدم حقيقة تناوله واأل صل .أوجبه‬
‫هللا صلى النبي‬    ‫هللا يقول" :قال وسلم عليه‬ ‫ما أداء بمثل عبدي إلي تقرب ما :تعالى‬
‫.التزايد يقبل ال واال ستدعاء شرعا، تاركه يذم منهما ك ال وأل ن ،6 "عليه افترضته‬
‫وهو واحد، حد انتظمه 7ألن ه ألزم؛ و ال أجوز :يقال ف ال .وكاذب وصادق والزم ، كجائز‬
‫.واحدة حقيقة‬
‫هللا رحمه أحمد وعن‬    ‫واختارها .8آكد الفرض أن :أخرى رواية تعالى‬
‫ـــــــ‬
‫.ش من ساقطة 1‬
‫/1 المستصفي ،55ص للباجي الحدود ،7ص لتمهيدا ،61ص الروضة ،91ص الطوفي مختصر :انظر 2‬
‫مختصر ،85 /1 البدخشي شرح ،85 /1 السول نهاية ،36ص األ صولية والفوائد القواعد ،66‬
‫،79 /1 اآلم دي اإلح كام، ،6ص الفحول إرشاد ،232 ،822 /1 عليه العضد وشرح الحاجب ابن‬
‫.323 /1 حزم الب ن‬
‫.البقرة من 791 اآلي ة 3‬
‫.99 /1 اآلم دي ام،اإلح ك :انظر 4‬
‫الصحيح أطلق إذا المصنف ولكن كثيرة، الصحيحة األح اديث وكتب البخاري، صحيح أي 5‬
‫رحمه مؤلفه فيه بذل لما الكريم، القرآن بعد كتاب أصح ألن ه البخاري، صحيح به فيريد‬
‫هللا‬ ‫خطأ، وهو الصحيحين، :ب ع ز ض وفي ومتونه، أسانيده في والتمحيص والدقة الجهد من‬
‫.البخاري إ ال يروه لم الحديث هذا أنل‬
‫هللا إن" :وأوله مرفوعا، هريرة أبي عن البخاري رواه حديث من جزء هذا 6‬    ‫:قال تعالى‬
‫افترضته مما إلي أحب بشيء عبدي إلي تقرب وما بالحرب، أذنته فقد وليا لي عادى من‬
‫من أي :عليه تهافترض مما طاعة، بفعل أي بشيء، عبدي إلي تقرب وما الحديث، "...عليه‬
‫جازم، بها واألم ر الفروع، جميع إليه ترجع الذي األ صل ألن ها كفاية، أو عينا أدائه‬
‫،921 /4 البخاري صحيح :انظر" .تركها على والعقاب فعلها، على الثواب :أمرين ويتضمن‬
‫."142 /2 القدير فيض‬
‫.األ ن :ز في 7‬
‫.05ص المسودة ،36ص األ صولية والفوائد القواعد ،61ص الروضة :انظر 8‬

‫)253/1(‬

‫،1الحنفية مذهب وهو .أصحابنا عن عقيل ابن وحكاه والحلواني، شاق ال ابن :أصحابنا من‬
‫.الباق الني وابن‬
‫.القوال ن أصحابنا من 2وللقاضي‬
‫فليسموا .4وظني قطعي إلى الواجب انقسام في نزاع ال إذ لفظي، والنزاع :الطوفي 3قال‬
‫،5شاءوا ما القطعي هم‬
‫آكد الواجب بعض :الثاني القول على يقال أن يصح بلفظي، ليس الخ الف أن القول على ثم‬
‫.7أكثر أحدهما على يثاب أنه فائدته وأن ،6وغيرهما والحلواني القاضي ذكره .بعض من‬
‫ـــــــ‬
‫ما والواجب فيه، شبهة ال قطعي بدليل ثبت ما الفرض أن الحنفية عند بينهما الفرق 1‬
‫األ سرار كشف ،913 ،371ص للجرجاني التعريفات :انظر" .العدم شبهة فيه ظني بدليل ثبت‬
‫القواعد ،85 /1 الرحموت فواتح ،011 /1 السرخسي أصول ،99 /1 ل آلمدي اإلح كام ،303 /2‬
‫."57 /3 التنقيح على التوضيح ،55 /1 البدخشي ،36ص األ صولية والفوائد‬
‫.والقاضي :ش في 2‬
‫.وقال :ز في 3‬
‫.وقطعي ظني :دع ش في 4‬
‫في والغزالي ،"61 ص" "الروضة" في قدامة ابن إليه ذهب ما وهذا ،91ص الطوفي مختصر 5‬
‫مختصر شرح" في والعضد "85 /1 السول نهاية" الحاصل في واألرم وي ،"66 /1" "المستصفي"‬
‫به مقطوع إلى ينقسم به المأمور أن أريد إن :اللحام ابن قال ،"232 /1" "الحاجب ابن‬
‫القواعد" نظر محل فهذا أحكامها تختلف ال أنه أريد وإن ذلك، في نزاع ف ال ظنونوم‬
‫.99 /1 ل آلمدي اإلح كام :وانظر "46ص األ صولية والفوائد‬
‫.85 ،05ص المسودة ،46ص األ صولية والفوئد القواعد :انظر 6‬
‫صديقاوت علما الز م الفرض حكم أن منها كثيرة آثارا بينهما الفرق على الحنفية رتب 7‬
‫عذر، ب ال تاركه ويفسق جاحده، ويكفر الشرائع، أركان من وأنه بالبدن، وعم ال بالقلب،‬
‫إن تاركه ويفسق جاحده، يكفر و ال تصديقا، ال بالبدن عم ال الز م فهو الواجب حكم أما‬
‫ص الته، بطلت السجود أو كالركوع فرضا المكلف ترك وإذا ف ال، تأول إذا أما به، استخف‬
‫فإن واجبا ترك إذا أما باإلع ادة، إ ال الذمة تبرأ و ال سهو، في و ال دعم في يسقط و ال‬
‫كشف :انظر" .اإلث م مع ذمته برئت يعد لم فإن اإلع ادة، وعليه ناقص، ولكنه صحيح، عمله‬
‫والفوائد القواعد ،85 /1 الرحموت فواتح ،111 /1 السرخسي أصول ،303 /2 األ سرار‬
‫التوضيح ،85 ،05ص المسودة ،531 /2 التحرير يرتيس ،55 /1 البدخشي شرح ،46ص األ صولية‬
‫."57 /3 التنقيح على‬

‫)353/1(‬

‫.بعض من آكد 2بعضها وليس "سواء 1ثوابهما" األو ل القول على "و"‬
‫فائدته وأن .بعض من آكد بعضها يكون أن األو ل على أيضا يقال أن ويصح :عقيل ابن وقال‬
‫.مظنون اآلخ ر وطريق به، مقطوع أحدهما طريق نوأ اآلخ ر، من أكثر أحدهما على يثاب أنه‬
‫.5متباينان 4أنهما :الثاني القول 3على .قلنا كما‬
‫أو بالتباين قلنا سواء - هذا إلى تميل والنفس :6قلت :"التحرير شرح" في قال‬
‫من أكثر عليه يثاب 8وأنه اآلخ ر، من آكد أحدهما يكون أن يمتنع ال إنه :-7الترادف‬
‫.انتهى .9اآلخ ر‬
‫.وفرض واجب وكذا .وفرض 01كوجب .والفرض الوجوب صيغة أي "وصيغتهما"‬
‫ـــــــ‬
‫.ثواباهما :د ش في 1‬
‫.بعضهما :د ش في 2‬
‫.د ش من ساقطة 3‬
‫.وأنهما :ض ب ز ع في 4‬
‫.05ص المسودة بعدها، وما 65 /1 البدخشي :انظر 5‬
‫.وقلت :ض ع وفي ز، من ساقطة 6‬
‫.بالترادف :ز في 7‬
‫.أنه :ز في 8‬
‫.85 ،05ص المسودة انظر 9‬
‫.كموجب :ش في 01‬

‫)453/1(‬

‫بوعده الوقوع واجب أي 1 }مقضيا حتما ربك على كان{ :وتعالى سبحانه قوله ومنه "وحتم"‬
‫ومحتوم حتم :الواجب في فيقال .شيء عليه يجب ال وتعالى سبحانه فهو وإ ال الصادق،‬
‫.ذلك ونحو ومحتم،‬
‫وجوبا وجب :وتحتم جزما، أوجبه -ضرب باب من - حتما األم ر عليه محت :"المصباح" في قال‬
‫.انتهى .2سقوطه يمكن ال‬
‫:"التحرير شرح" في قال 5كواجب والز م حتم :وغيره 4"الحاوي" 3في قال "الز م" كذا "و"‬
‫.6الشيء عن االن فكاك عدم :لغة وهو اللزوم من وهو األك ثر، عند التأويل يقبل و ال‬
‫مخاض بنت لزمته ومن" :الصدقة حديث في كما ذلك، ونحو ،7به وملزوم مال ز للواجب فيقال‬
‫.8 "لبون ابن منه أخذ عنده وليست‬
‫ـــــــ‬
‫.مريم من 71 اآلي ة 1‬
‫.2981 /5 الصحاح :وانظر ،881 /1 المنير المصباح 2‬
‫.ش من ساقطة 3‬
‫المتوفى صري،الب الضرير علي، بن القاسم أبي بن عمر بن الرحمن عبد الفقيه تصنيف 4‬
‫."802ص أحمد مذهب إلى المدخل :انظر" .هـ486 سنة‬
‫.66 /1 المستصفى :انظر 5‬
‫.571 /4 المحيط القاموس ،145 /21 العرب لسان ،058 /2 المنير المصباح :انظر 6‬
‫.132 /1 الصحاح :انظر 7‬
‫عشرة في وقطعه والبخاري، داود وأبو والنسائي احمد رواه طويل، حديث من جزء هذا 8‬
‫بكر أبي عن أنس عن والدارمي والحاكم والبيهقي الشافعي وأخرجه والدارقطني، مواضع،‬
‫هللا رضي‬  ‫هذا :الدارقطني وقال الصحة، غاية في كتاب هذا :حزم ابن قال مرفوعا، عنهما‬
‫.ثقات كلهم ورواته صحيح، إسناده‬
‫/1 السندي حاشية مع البخاري صحيح ،921 /2 داود أبي سنن ،041 /4 األوط ار نيل :انظر"‬
‫،11 /1 أحمد مسند ،31 /5 النسائي سنن ،001 /4 الكبرى السنن ،093 /1 المستدرك ،152‬
‫."283 /1 الدارمي سنن‬

‫)553/1(‬

‫وجود ويمتنع .تركه على بالعقاب توعد ما الواجب خاصة أل ن "الوعيد إط الق" كذا "و"‬
‫.مجاز ك الم في إ ال ثبوته بدون الشيء خاصة‬
‫الصلوات وتسمى به، وألزم حتمه إذا الشيء كتب من مأخوذ "عليكم كتب" كذاو "و"‬
‫هللا كتبهن صلوات خمس" :حديث ومنه .لذلك المكتوبات‬   ‫،"1والليلة اليوم في العبد على‬
‫ذلك كل ،3 }القتال عليكم كتب{ :تعالى وقوله ،2 }الصيام عليكم كتب{ :تعالى قوله ومنه‬
‫.4"الوجوب في نص"‬
‫،5 }اآلي ة-الوصية خيرا ترك إن الموت أحدكم حضر إذا عليكم كتب{ :تعالى قوله وأما‬
‫من عليه ما بالوصية 6المراد :وقيل .ونسخت فرضا الوصية وكانت .وجب المراد :فقيل‬
‫.7فيه نحن مما يكون ف ال .المحفوظ اللوح في المراد :وقيل .ونحوهما الوديعة الدين‬
‫قرآنا الص الة تسمية 9نحو "8"فيها ما 8 ببعض عبادة عن الشارع كنى وإن"‬
‫ـــــــ‬
‫الصامت بن عبادة عن والحاكم ماجة وابن والنسائي داود وأبو ومالك أحمد رواه 1‬
‫سنن ،48 /2 داود أبي سنن :انظر" .البر عبد ابن وصححه العراقي، الزين قال مرفوعا،‬
‫."913 /5 حمدأ مسند ،354 /3 القدير فيض ،681 /1 النسائي سنن ،844 /1 ماجة ابن‬
‫.البقرة من 381 اآلي ة 2‬
‫.البقرة من 612 اآلي ة 3‬
‫.الوجود :ش في 4‬
‫.البقرة من 081 اآلي ة 5‬
‫.والمراد :ز في 6‬
‫القرطبي تفسير ،07 ،16 /1 العربي الب ن القرآن أحكام ،273 /1 كثير ابن تفسير :انظر 7‬
‫تفسير ،07 ،16 /1 عربيال الب ن القرآن أحكام ،273 /1 كثير ابن تفسير :1 ،442 /2‬
‫/1 الخازن تفسير بعدها، وما 511 /2 الطبري تفسير بعدها، وما 852 ،442 /2 القرطبي‬
‫."841 /1 البغوي تفسير ،841‬
‫.ش من ساقطة 8‬
‫.وبعدها ز ش في والقوس د، من ساقطة 9‬

‫)653/1(‬

‫الشعر بأخذ 3"سكبالن اإلح رام عن التعبير 3 ونحو ،2 }الفجر وقرآن{ :تعالى 1قوله في‬
‫5 عن به المكنى فرض أي "فرضيته على دل" ،4 }ومقصرين رءوسكم محلقين{ :تعالى قوله في‬
‫ويدل الص الة في 6القراءة فرضية على }الفجر وقرآن{ :تعالى قوله فيدل .5"العبادة تلك‬
‫الشيء عن تكني ال العرب أل ن الحج، في الحلق فرضية على }رءوسكم محلقين{ :تعالى قوله‬
‫.به باألخ ص إ ال‬
‫وجوب على يدل 8 }الغروب وقبل الشمس طلوع قبل ربك بحمد 7وسبح{ :تعالى قوله وكذا‬
‫.عقيل وابن القاضي 9ذكره .الص الة في التسبيح‬
‫والكفارات للحج المال كاكتساب .المكلف عليه قدر سواء "به إ ال 01الوجوب يتم ال وما"‬
‫إلم اما كحضور المكلف، عليه يقدر لم أو ونحوهما،‬
‫ـــــــ‬
‫.بقوله :ب ع ز في 1‬
‫.اإل سراء من 87 اآلي ة 2‬
‫التعبير :ب وفي والنسك، اإلح رام في التعبير :ع د وفي النسك، في التعبير :ش في 3‬
‫.والنسك اإلح رام عن التعبير :ض وفي اإلح رام، عن بالنسك‬
‫.الفتح من 72 اآلي ة 4‬
‫.العبارة ذلك :ش في 5‬
‫.القرآن :ش في 6‬
‫.خطأ وهو ؟!فسبح :ب ز ع ش في 7‬
‫.ق السورة من 93 اآلي ة 8‬
‫.وذكره :ش في 9‬
‫والبعلي تيمية بن المجد عنه عبر ما وهو المتن، في ما والصواب الواجب، :ش في 01‬
‫وما ال والكفارات، الحج في كالمال بواجب فليس به إ ال الوجوب يتم ما ال إن :بقولهما‬
‫"49ص األ صولية والفوئد القواعد ،16ص المسودة" مطلقا واجب فهو به إ ال الواجب يتم‬
‫أي الوجوب، يتم ما ال أن والمقصود ،01ص اللمع ،16ص أحمد مذهب إلى المدخل :وانظر‬
‫."51ص التمهيد ،021 /1 السول نهاية :انظر" التكليف‬

‫)753/1(‬

‫وحكي 1"مطلقا بواجب ليس" فإنه غيره، صنع من ألن ه فيها، المشترط العدد وحضور الجمعة‬
‫.إجماعا‬
‫المطلق الواجب يتم ال والذي أي "3وهو به إ ال" 2إيجابه "المطلق الواجب يتم ال وما"‬
‫.5األ صلي كالواجب "بفعله 4ويثاب بتركه،" المكلف "يعاقب فواجب، لمكلف مقدور" به إ ال‬
‫ـــــــ‬
‫. ال أم المكلف مقدور في كان وسواء سببا، أم شرطا كان سواء أي مطلقا 1‬
‫الوقوع مشروط بل الغير، بذلك الوجوب مشروط غير وجوبه يكون الذي هو المطلق واجبال 2‬
‫يكون ال ما بالمطلق المراد :البناني قال ،"5هـ في" سيأتي كما الوجود، مقدمة وهو به،‬
‫:تعالى كقوله وجوبه، عليه يتوقف بما مقيدا كان وإن وجوده، عليه يتوقف بما مقيدا‬
‫وهو الوجوب، ذلك عليه يتوقف بما مقيد الص الة وجوب فإن }سالشم لدلوك الص الة أقم{‬
‫ونحوهما واال ستقبال الوضوء وهو الواجب، وجود عليه يتوقف بما مقيدا وليس الدلوك،‬
‫فواتح ،291 /1 الشربيني تقرير :وانظر ."391 /1 الجوامع جمع على البناني حاشية"‬
‫."111 /1 ل آلمدي اإلح كام ،16ص دأحم مذهب إلى المدخل ،16 ص المسودة ،59 /1 الرحموت‬
‫.ش من ساقطة 3‬
‫.ثياب :ش في 4‬
‫بها يتعلق التي وهي الوجوب، مدمة :األو ل القسم :قسمين إلى الواجب مقدمة تنقسم 5‬
‫مقدمة فهو للص الة، بالنسبة الوقت كدخول عليها الذمة شغل يتوقف أو بالواجب، التكليف‬
‫الزكاة، لوجوب الحول وحوال ن الحج، لوجوب عةوكاال ستطا المكلف، ذمة في الواجب لوجوب‬
‫.باتفاق المكلف على واجبة ليست المقدمة فهذه‬
‫صحيح، شرعي بشكل الواجب وجود عليها يتوقف التي وهي الوجود، مقدمة :الثاني والقسم‬
‫بوجود إ ال الصحيحة الص الة توجد ف ال للص الة، بالنسبة كالوضوء الذمة، منه لتبرأ‬
‫مقدور في تكون قد الوجود ومقدمة بالوضوء، إ ال بالص الة المكلف ذمة تبرأ و ال الوضوء،‬
‫.فقط الثاني القسم في العلماء واخت الف تجب، ف ال مقدوره في تكون ال وقد فتجب، المكلف‬
‫البناني حاشية ،17 /1 المستصفى ،32ص الطوفي مختصر ،011 /1 ل آلمدي اإلح كام، :انظر"‬
‫نهاية ،06ص المسودة ،442/1 الحاجب ابن على عضدال ،391 /1 الشربيني تقرير ،391 /1‬
‫تيسير ،061ص الفصول تنقيح شرح ،01ص اللمع ،221 /1 البدخشي شرح ،071 /1 السول‬
‫."512 /2 التحرير‬

‫)853/1(‬

‫.يخلو ف ال ذلك، علمت إذا‬
‫.الص الة في كالسجود المطلق، الواجب من جزءا به إ ال الواجب يتم ال ما يكون أن إما‬
‫.أجزائها من جزء بكل 1أمر المركبة بالماهية األم ر أل ن فيه، خ الف ال افهذ‬
‫3وكالشرط .العادي والسبب العقلي، والسبب الشرعي، 2كالسبب .عنه خارجا يكون أن وإما‬
‫وعند عندنا والصحيح الخ الف محل الستة فهذه .العادي 5والشرط العقلي 4والشرط الشرعي،‬
‫.6وجوبها األك ثر‬
‫.ونحوها كفارة من الواجب 7في العتق صيغة :الشرعي السبب فمثال‬
‫.ونحوها للص الة الطهارة :الشرعي الشرط ومثال‬
‫.منه الشيء إلقاء وجب إذا فيما .عال موضع إلى الصعود :العقلي السبب ومثال‬
‫ـــــــ‬
‫.كلي أمر :ز في 1‬
‫والفوائد عدالقوا :انظر" .العدم عدمه ومن الوجود، وجوده من يلزم ما هو :السبب 2‬
‫."321 /1 السول نهاية ،49ص األ صولية‬
‫القواعد" .عدم و ال وجود وجوده من يلزم و ال العدم، عدمه من يلزم ما هو :الشرط 3‬
‫."321 /1 السول نهاية ،49ص األ صولية والفوائد‬
‫.وكالشرط :ز في 4‬
‫.وكالشرط :ز في 5‬
‫خ الفا والحنابلة، فعيةالشا وأكثر واآلم دي وأتباعه الرازي اإلم ام مذهب وهو 6‬
‫أمرا يكون بالشيء األم ر أن منها أخرى، أقوال وهناك ذلك، منعوا الذين للمعتزلة‬
‫أن ومنها بالشرط، و ال بالسب ال أمرا ليس أنه ومنها شرطا، ال سببا كانت إذا بالمقدمة‬
‫ذاوه بأنواعه، السبب ودون والعادي العقلي دون الشرعي بالشرط أمرا يكون بالشيء األم ر‬
‫،42ض الطوفي مختصر ،61-51ص التمهيد :انظر" .الحاجب وابن الحرمين وإمام الطوفي رأي‬
‫/2 التحرير تيسير ،391 /1 البناني وحاشية الجوامع جمع ،17 /1 المستصفى ،91ص الروضة‬
‫إلى المدخل ،59 /1 الرحموت فواتح ،16-06ص المسودة ،442 /1 الحاجب ابن مختصر ،512‬
‫."16ص أحمد مذهب‬
‫.من :ش في 7‬

‫)953/1(‬
‫.به المأمور أضداد ترك :العقلي الشرط ومثال‬
‫.شخص إحراق وجب إذا فيما النار وجود :1العادي السبب ومثال‬
‫.جميعه غسل ليتحقق الوجه غسل في الوجه حد على الزائد غسل :العادي الشرط ومثال‬
‫:العقلي والشرط 2 بدونه علالف وجود أمكن وإن شرطا، الشارع جعله ما :الشرعي فالشرط‬
‫الفعل وجود 3 يمكن ال ما :العادي والشرط عق ال، 2"بدونه الفعل وجود يمكن ال ما‬
‫.4عادة 3"بدونه‬
‫،5واجب فهو به إ ال الواجب يتم ال بما المسألة هذه عن يعبر فتارة هذا، تقرر إذا‬
‫.أشهر ولىا أل العبارة لكن ،7به مأمورا يكون به إ ال 6األم ر يتم ال بما وتارة‬
‫كانت وربما مندوبة، مقدمته فتكون .للندب يكون قد األم ر إن حيث من أشمل والثانية‬
‫إرادة عند الص الة فاسد عن الكف وجب لما أنه إ ال التطوع، ص الة في 8كالشرط .واجبة‬
‫يتم ال عما يخرج فلم به، إ ال التلبس مع الكف يتم ال ما وجب مث ال بالص الة التلبس‬
‫هوف به إ ال الواجب‬
‫ـــــــ‬
‫.ش من ساقطة 1‬
‫.ع هامش وعلى ب د ز في وموجودة ش، من ساقطة 2‬
‫.ز من ساقطة 3‬
‫.591 /1 الجوامع جمع على البناني حاشية :انظر 4‬
‫،17 /1 المستصفى ،51ص ل إلسنوي التمهيد :انظر" ذلك وغير الواجب، مقدمة أيضا وتسمى 5‬
‫."291 /1 الجوامع جمع على الشربيني تقرير‬
‫.المأمور :ض ب ع في 6‬
‫ويقول به، إ ال يتم ال ما وجوب يوجب مطلقا الشيء وجوب :بقوله عنها البيضاوي يعبر 7‬
‫والوجوب التكليف، بمعنى واألخ ير األو ل فالواجب :البيضاوي منهاج على شرحه في اإل سنوي‬
‫."51ص التمهيد :وانظر ،321 ،021 /1 السول نهاية" .االق تضاء بمعنى الثاني‬
‫.كالشروط :ض ب ع يف 8‬

‫)063/1(‬

‫.1واجب‬
‫بأمر أمرتكم إذا" :لحديث ،2للمكلف مقدورا كان إذا إ ال يجب ال أنه :المتن من علم وقد‬
‫الباقي وجوب 4يبقى هل عنه، المعجوز البعض وجوب سقط لو لكن ،3 "استطعتم ما منه فأتوا‬
‫؟5 ال أم .عليه المقدور‬
‫هللا فاتقوا{ :تعالى لقوله الموافق، للحديث الوجوب بقاء تقتضي المذهب قاعدة‬  ‫ما‬
‫تحريك يلزمه لم لعذر، الص الة في النطق عنه سقط من أن أصحابنا ذكر وقد ،6 }استطعتم‬
‫في الليل من كجزء ضرورة لوجوبه ،7الشافعية وأكثر .أصحابنا من للقاضي خ الفا .لسانه‬
‫.8الص الة وشروط الصوم،‬
‫موضع غسل استحب من قول في يستحب :أصحابنا بعض قالو .الخ الف ويتوجه :مفلح ابن قال‬
‫فيمن الموسى إمرار وكذا .9الطهارة في القطع‬
‫ـــــــ‬
‫على معلق غير أي مطلقا، الواجب يكون أن :شرطان الجمهور عند المقدمة لوجوب يشترط 1‬
‫.فالمصن إليه أشار ما وهذا المكلف، مقدور في المقدمة تكون وإن عليه، يتوقف ما حصول‬
‫."421 ،321 /1 السول نهاية :انظر"‬
‫وتقرير البناني حاشية ،17 /1 المستصفى ،91ص الروضة ،42ص الطوفي مختصر :انظر 2‬
‫.421 /1 السول نهاية ،542 /1 الحاجب ابن على العضد ،291 /1 الشربيني‬
‫ومعنى هريرة، أبي عن ماجة وابن والنسائي ومسلم أحمد رواه صحيح حديث من جزء هذا 3‬
‫:استطعتم ما المندوب، في وندبا الواجب، في وجوبا أي "منه فأئتوا بأمر أمرتكم إذا"‬
‫شرائط على يتوقف وذلك الوجود، إلى العدم من إخراجه هو فعله أل ن أطلقتم، ما أي‬
‫فيض ،3 /1 ماجة ابن سنن ،579 /2 مسلم صحيح :انظر" .الفعل على كالقدرة وأسباب‬
‫."742 /2 أحمد مسند ،38 /5 السنائي سنن ،365 /3 :القدير‬
‫.بقي :ز في 4‬
‫.ش من ساقطة 5‬
‫.التغابن من 61 اآلي ة 6‬
‫.053 /1 قدامة الب ن المغني :انظر 7‬
‫.111 /1 ل آلمدي اإلح كام :انظر 8‬
‫.91 /1 المغني :انظر 9‬

‫)163/1(‬

‫أصحابنا ذكره يجب و ال .الموسى يمر :"األدل ة عمدة" في عقيل ابن قال .ورد ،1له شعر ال‬
‫ك الم انتهى .الندب على شيخنا حمله لكنه األم ر، مخرج فخارج :أحمد ك الم وأما .2وشيخنا‬
‫.3مفلح ابن‬
‫في لعلة والسجود الركوع عن عجز من على القيام كوجوب .بذلك شبيهة كثيرة فروع ولنا‬
‫.6الفطرة 5في صاع وبعض ،4الماء من لطهارته يكفيه ما بعض وواجد ظهره‬
‫.7الفقه محلها فقهية، لمدارك ذلك، خ الف فيها الراجح فروع، القاعدة عن خرج وربما‬
‫ـــــــ‬
‫."883 /3 المغني :انظر" .والعمرة الحج في بالحلق اإلح رام من للتحلل وذلك 1‬
‫والقاضي المفلح، ابن ك الم تتمة من كان إن الدين تقي الشيخ به يعني :ب هامش في جاء 2‬
‫.شيخه يعلى أبا القاضي أل ن عقيل، ابن ك الم من كان إن‬
‫عن اللسان وتحريك القراءة لزوم عدم وانظر المخطوط، "أصوله" في مفلح ابن ك الم لعل 3‬
‫."714 /1 الفروع" في المعذور‬
‫.571 /1 المغني :انظر 4‬
‫.من :ش في 5‬
‫باألدا ء يكون أن إما "واجب فهو به إ ال الواجب يتم ال ما" وضابطه :اللحام ابن يقول 6‬
‫والفوائد القواعد" .واجب تركه إذ الحرام، ترك ليحصل باالج تناب أو الذمة، برألت‬
‫."621 /1 البدخشي ،721 /1 السول نهاية ،02ص الروضة" :وانظر ،"401ص األ صولية‬
‫وما 49ص البعلي اللحام الب ن األ صولية، والفوائد القواعد" كتاب في عنها أمثلة انظر 7‬
‫."56ص المسودة ،42ص لطوفيا مختصر ،61ص التمهيد بعدها،‬

‫)263/1(‬

‫والوقت العبادة فصل‬
‫...‬
‫لم"،2الشارع قبل من معين وقت 1لها يكن لم إن أي "وقتها يعين لم إن العبادة" "فصل"‬
‫و ال ونحوها، وصدقة وصوم ص الة من المطلقة، كالنوافل "إعادة و ال قضاء و ال بأداء توصف‬
‫.3لها سبب ال أو الت الوة، وسجود المسجد كتحية سبب، لها ما بين ذلك في فرق‬
‫،5مختلة مث ال السبب بذات أتى كمن .باإلع ادة سبب لها ما توصف 4قد :البرماوي وقال‬
‫.6التدارك يمكن حيث فتداركها‬
‫أي "فقط بأداء توصف" فطرة ال مال، وزكاة "وكفارة كحج يحد، ولم" 7وقتها "عين وإن"‬
‫.8لطرفينا محدود غير ذلك وقت أل ن قضاء، دون‬
‫كل 9وأل ن .شرعا له المقدر الوقت خارج الواجب فعل "القضاء" و‬
‫ـــــــ‬
‫.د ز ش من ساقطة 1‬
‫عن مطلق وواجب مؤقت واجب :قسمين إلى الوقت باعتبار الواجب األ صول علماء قسم 2‬
‫.بالبيان المصنف تناوله ما وهذا أنواع، إلى المؤقت الواجب قسموا ثم التوقيت،‬
‫جمع وشرح البناني ،48 /1 السول نهاية :انظر" .المطلقة واألذك ار المطلقة كالص الة 3‬
‫."593ص السيوطي والنظائر، األ شباه ،332 /1 الحاجب ابن على العضد ،901 /1 الجوامع‬
‫.وقد :ع في 4‬
‫.مختلفة :ش في 5‬
‫ء،والقضا باألدا ء يوصف ما وانظر ،58 /1 الرحموت فواتح ،48 /1 السول نهاية :انظر 6‬
‫."بعدها وما 593ص للسيوطي والنظائر، األ شباه" في به يوصف ال وما‬
‫."901 /1 الجوامع جمع شرح" موسعا أي مطلقا، شرعا المقدر الزمن هو الوقت 7‬
‫حاشية ،18 /1 للبدخشي العقول مناهج ،59 /1 المستصفى ،641 /1 األ سرار كشف :انظر 8‬
‫.572ص الفصول تنقيح شرح ،332 /1 العضد شرح على الجرجاني‬
‫.أل ن :األ صح ولعل النسخ، جميع في هكذا 9‬

‫)363/1(‬
‫فلو .عليه واجب وذلك .فيه بالفعل مخاطب هو إليه فعلها يؤخر التي األوق ات من وقت‬
‫والرابع الثالث في ذلك مثل لزم قضاء، تأخيرها بعد الثاني الوقت في أداءها إن :قلنا‬
‫.1بعدهما وما‬
‫وتلبس فيه شرع لما أنه وذلك .استدراكه في "بمقضي 2لشبهه فاسد حج في القضاء وإط الق"‬
‫واجب الص الة أن مع الص الة، بأفعال تلبس لو كما وذلك .3عليه الوقت تضيق بأفعاله‬
‫.4موسع‬
‫وصفتموه 6وقد بالقضاء، يوصف ال الحج 5إن :قلتم أنتم :تقديره مقدر سؤال عن جواب وهذا‬
‫هنا؟‬
‫.7ممتنع وهو لتسلسله "القضاء قضاء يسمى ال ضائهاق تأخير بعد ص الة وفعل"‬
‫ـــــــ‬
‫.بعده :ض ب ع ز وفي ،741 /1 األ سرار كشف انظر 1‬
‫.يشبه :ش في 2‬
‫تيسير :انظر" بالشروع، وقته تضيق لكنه كله، العمر هو الحج وقت أن األ صل األ ن 3‬
‫تنقيح شرح ،58 /1 :السول نهاية ،9ص التمهيد ،58 /1 الرحموت فواتح ،002 /2 التحرير‬
‫."693ص للسيوطي والنظائر، األ شباه ،37ص الفصول‬
‫قضاء، يكون فإنه الوقت في بها أتى ثم وأفسدها، بالص الة أحرم إذا" :اإل سنوي قال 4‬
‫على نص الخروج، امتناع ألج ل بها، اإلح رام وقت لفوات القضاء، أحكام جميع عليه يترتب‬
‫باب في "البحر" في الروياني و "التتمة" في ليوالمتو "تعليقه" في حسين القاضي ذلك‬
‫فات، قد بها اإلح رام وقت أن وسببه" :أيضا وقال "58 /1 السول نهاية" "الص الة صفة‬
‫أبو الشيخ وخالفهم المعروف، على يجز لم منها الخروج أراد لو أنه :عليه والدليل‬
‫تيسير ،9ص اللمع" :وانظر "01-9ص التمهيد" "أداء تكون بأنها فجزم الشيرازي، إسحاق‬
‫."931 /3 مفلح ابن الفروع، ،693ص للسيوطي والنظائر، األ شباه ،002 /1 التحرير‬
‫.ش من ساقطة 5‬
‫.فقد :ع د ش في 6‬
‫.891 /2 التحرير تيسير ،69 /1 المستصفى ،23ص الروضة ،43ص الطوفي مختصر :انظر 7‬

‫)463/1(‬

‫األداء ، هي التي "بالث الثة وصفت" لظهرا كص الة الطرفين من العبادة وقت "حد وإن"‬
‫قضاء كانت بعده فعلت وإن أداء، كانت وقتها في فعلت إن ألن ها ؛1واإلع ادة والقضاء،‬
‫فيها حصل 3إذا واإلع ادة باألدا ء توصف فإنها "جمعة سوى" ،2معادة كانت فعلها تكرر وإن‬
‫.ظهرا صليت فاتت إذا ألن ها بالقضاء، توصف و ال وقتها، في تداركها وأمكن خلل‬
‫.4 "شرعا أو ال له المقدر وقته في فعل ما :فاألدا ء" .هذا تقرر إذا‬
‫.وغيره ل ألداء جنس "فعل ما" فقولنا‬
‫.ظهر إذا المنكر كإنكار وقت له يقدر لم وما القضاء يخرج "5المقدر وقته في" وقولنا‬
‫المسجد تحيةو المطلقة، والنوافل العدو تحرك إذا والجهاد .وجد إذا الغريق وإنقاذ‬
‫.الت الوة وسجود‬
‫ـــــــ‬
‫فيها الشارع أجاز التي الحاال ت في وذلك التعجيل، وهو رابعا قسما الشافعية زاد 1‬
‫قبل الزكاه ودفع رمضان، انتهاء قبل الفطر زكاة إخراج مثل وقته، قبل الواجب أداء‬
‫/1 الس الم دعب بن للعز الكبرى، القواعد ،48 /1 السول نهاية :انظر" .الحول حوال ن‬
‫والنظائر، األ شباه ،432 /1 الجرجاني حاشية ،191 /2 التوضيح على التلويح ،142‬
‫."بعدها وما 691 /1 الفروق ،204-593ص للسيوطي‬
‫بعد فيما اإلع ادة تعريف المصنف وسيذكر لعذر، الوقت في العبادة تكرار هي :اإلع ادة 2‬
‫.863ص‬
‫.إن :ض ب ع ز في 3‬
‫،13ص الروضة ،33ص الطوفي مختصر ،31ص التعريفات ،9ص التمهيد" في األدا ء تعريف انظر 4‬
‫نهاية ،18 /1 البدخشي ،58 /1 الرحموت فواتح ،59 /1 المستصفى ،431 /1 األ سرار كشف‬
‫."27ص الفصول تنقيح شرح ،232 /1 الحاجب ابن مختصر ،48 /1 السول‬
‫الحنفية عند اإلح رام ةتكبير مثل الوقت، في الواجب أول بوقوع الص الة في يكتفي 5‬
‫من" :الصحيحين لحديث الجمهور، عند الص الة من األول ى والركعة الحنابلة، عند والراجح‬
‫البناني حاشية ،58 /1 الرحموت فواتح :انظر" ."الص الة أدرك فقد الص الة من ركعة أدرك‬
‫/6 ديرالق فيض ،432 /1 العضد شرح على الجرجاني حاشية ،891 /2 التحرير تيسير ،801 /1‬
‫،772 /1 الدارمي سنن ،503 /1 مفلح الب ن الفروع، ،381 /1 للنووي الطالبين، روضة ،44‬
‫."501 /1 الموطأ ،324 /1 مسلم صحيح ،83 /2 الباري فتح‬

‫)563/1(‬

‫له قدر الذي الوقت غير في لكنه شرعا، له المقدر وقته في فعل ما ليخرج "أو ال" وقولنا‬
‫1لقوله الوقت، خروج بعد استيقظ أو وقتها، خروج بعد ذكرها إذا كالص الة شرعا، أو ال‬
‫هللا صلى‬  ‫"وقتها ذلك فإن .ذكرها إذا فليصلها نسيها أو ص الة عن نام من" :وسلم عليه‬
‫.أداء يكن فلم .3أول ال ثان، وقت فهو الوقت ذلك في فعلها فإذا ،2‬
‫وهو .عنه تأخيره يجوز ال مقدرا، وقتا له جعل الشارع فإن الصوم، قضاء :أيضا به ويخرج‬
‫وقته في فعله ألن ه قضاء، كان فعله فإذا اآلت ية، السنة رمضان إلى الفوات حين من‬
‫.5أو ال ال ثانيا، له 4المقدر‬
‫-6لعارض– الموت عليه ضيق كمن الشرع، بأصل ال وقت له قدر ما ليخرج "شرعا" وقولنا‬
‫.9يبادر لم إن ،8الموسع 7]الوقت[‬
‫ـــــــ‬
‫.كقوله :ض ع في 1‬
‫بن وأنس الخدري سعيد أبي عن وأحمد السنن وأصحاب ومسلم البخاري رواه الحديث هذا 2‬
‫مسلم صحيح ،221 /1 السندي شرح مع البخاري صحيح :انظر" .مختلفة بألفاظ مرفوعا مالك‬
‫/2 الصغير الجامع بشرح التيسير ،722 /1 ماجة ابن سنن ،571 /1 داود، أبي سنن ،774 /1‬
‫/1 الدارمي سنن ،13 /3 أحمد مسند ،632 /1 النسائي سنن ،132 ،032 /6 القدير فيض ،544‬
‫."082‬
‫"فعل" من حا ال تكون أن ويصح ،"المقدر وقته" من حا ال "أو ال" اعتبار على الشرح هذا 3‬
‫ثم وقته، في الظهر صلى لو كما اإلع ادة، لتخريج المقدر، الوقت في أو ال فعل ما أي‬
‫،48 /1 السول نهاية :انظر" .إعادة والثاني أداء، األو ل فعلفال ثانية، مرة ص اله‬
‫قيدها وأنه -بعد فيما– ل إلعادة المصنف تعريف وانظر ،232 /1 الحاجب ابن على العضد‬
‫."863ص ثانيا بالفعل‬
‫.المقدور :ز في 4‬
‫.332 /1 الحاجب ابن على العضد ،48 /1 السول نهاية ،9ص التمهيد :انظر 5‬
‫.ظنه :ض ب ع ز وفي هبة، لعارض :ش في 6‬
‫الفوات :النسخ جميح في 7‬
‫.ب ز ع ش من ساقطة 8‬
‫الوقت هذا فإن الزكاة، لدفع رمضان شهر حدد لو كما الحاكم، من الوقت قدر لو وكذا 9‬
‫أم الوقت في الزكاة دفع سواء أداء، المكلف فعل ويسمى الشارع، قبل من ليس المقدر‬
‫.خارجه‬
‫."332 /1 الحاجب ابن على العضد شرح ،18 /1 البدخشي ،891 /2 التحرير تيسير :انظر"‬

‫)663/1(‬

‫سواء "لعذر" التأخير كان "ولو" الجمهور قول 2على 1"األدا ء وقت بعد فعل ما :والقضاء"‬
‫في الفعل من يتمكن لم أو 3أي " ال أو" يفطر "كمسافر" وقته في فعله من أي "منه تمكن"‬
‫لمانع "أو" ذلك، من شيء وجود مع شرعا الفعل صحة لعدم ونفاس "كحيض شرعي لمانع" وقته،‬
‫وهو العذر، وجود حالة الصوم وهو "عليهم" العبادة فعل وجوب أي "لوجوبه كنوم عقلي،"‬
‫.وغيرهم وأصحابه أحمد اإلم ام عند والنفاس والحيض السفر‬
‫األداء ، وقت لخروج قضاء زواله بعد فعله كان العذر، وجود مع عليهم واجبا كان وحيث‬
‫.4العذر حال عليهم وجوبه على مبني قضاء وكونه‬
‫ـــــــ‬
‫الروضة ،581ص التعريفات ،33ص الطوفي مختصر ،09ص التمهيد" في القضاء تعريف انظر 1‬
‫/1 الرحموت فواتح ،59 /1 المستصفى ،37ص الفصول تنقيح شرح ،531 /1 األ سرار كشف ،13ص‬
‫جمع على البناني حاشية ،58 /1 السول نهاية ،28 /1 للبدخشي العقول، مناهج ،58‬
‫."9ص للمع ،111 /1 الجوامع‬
‫.وعلى :ب ع ز في 2‬
‫.يعني :ض ب ع في 3‬
‫حال عليهم وجوبه لعدم قضاء، يسمى ال لعذر فات إذا الواجب فعل أن العلماء بعض يرى 4‬
‫وأن ،واجبة القضاء نية أن عليهم ويرد فيه، ماتوا لو عصيانهم عدم بدليل العذر،‬
‫الذمة في تثبت العباداة وأن "الصوم بقضاء فنؤمر نحيض كنا" :قالت عائشة السيدة‬
‫ال :القرافي وقال علىقولين، مجازي أو حقيقي قضاء وهو قضاؤها، يجب ثم ومن كالدين،‬
‫الروضة ،33ص الطوفي مختصر :انظر" .سببه تقديم بل الوجوب، تقديم القضاء في يشترط‬
‫تنقيح شرح ،011 ،901 /1 اآلم دي اإلح كام، ،103 ،382 ،603 /1 محز الب ن اإلح كام ،23ص‬
‫،58 /1 الرحموت فواتح ،69 /1 المستصفى ،13ص األ صولية والفوائد القواعد ،47ص الفصول‬
‫،211 /1 البناني حاشية ،991 /2 التحرير تيسير ،68 /1 السول نهاية ،38 /1 البدخشي‬
‫."332 /1 الحاجب ابن على العضد شرح‬

‫)763/1(‬

‫اسم على المصدر إط الق من والمقضي، المؤدى على والقضاء األدا ء هو الذي المصدر وإط الق‬
‫.عرفية حقيقة صار حتى استعمالهم، في ذلك اشتهر وقد .المفعول‬
‫أل ن الصحيح، على "أداء و ال" ،1إجماعا "قضاء تسمى ال" الحلم يبلغ لم "صغير وعبادة"‬
‫.2تقضى ىحت عبادة، عليه تجب لم الصغير‬
‫.كذا ص الة 3 :فعله لما :ويقال نف ال، مميز من الص الة تصح :"فروعه" في مفلح ابن قال‬
‫. اهـ .4مجازا "التعليق" 3"وفي‬
‫المحدود أي "المقدر وقته في" العبادة من فعل ما 5فعل أي "فعل ما :واإلع ادة"‬
‫الفعل في لخلل اإلع ادة كانت سواء أي 6"مطلقا" أو ال فعله بعد أي "ثانيا" الطرفين،‬
‫وهو الص الة أقيمت ثم صحيحة، وقتها في الص الة صلى لو :ذلك في فيدخل ذلك غير أو األو ل‬
‫و ال خلل 7حصول غير من األ صحاب عند معادة تسمى الص الة هذه فإن .وصلى المسجد، في‬
‫.8عذر‬
‫:المقدر "والوقت"‬
‫ـــــــ‬
‫.وجوبا :ش في 1‬
‫.يقضي :د ز ش في 2‬
‫.في وكذا ةص ال كذا :ش في 3‬
‫.الفروع في وكذا مجاز، :ز ش في ،81 /2 :أيضا الفروع وانظر ،192-092 /1 :الفروع 4‬
‫.نقل :ش وفي .د من ساقطة 5‬
‫الرحموت فواتح ،59 /1 المستصفى ،13ص الروضة ،33ص الطوفي مختصر ،9ص التمهيد :انظر 6‬
‫.68ص الفصول يحتنق شرح ،711 /1 البناني حاشية ،991 /1 التحرير تيسير ،58 /1‬
‫.ش من ساقطة 7‬
‫دون األو ل الفعل في الخلل بحالة اإلع ادة وقيدوا القول، هذا في الحنفية خالف 8‬
‫فواتح :انظر" .مث ال الجماعة ص الة في الفضيلة طلب العذر من الجمهور ذكر بينما العذر،‬
‫البناني ةحاشي ،991 /2 التحرير تيسير ،38 /1 للبدخشي العقول مناهج ،58 /1 الرحموت‬
‫."332 /1 العضد شرح ،811 /1 الجوامع جمع على‬

‫)863/1(‬

‫."المضيق" الوقت ـهو "فـ" رمضان "كصوم 1"الفعل بقدر 1 يكون أن "إما" -‬
‫ص الة إيجاب نحو المحال، من به فالتكليف أي "محال" ـهو "2فـ أقل،" يكون أن "أو" -‬
‫.3ونحوه عين، طرفة في ركعات أربع‬
‫كالصلوات "الموسع" ـهو "فـ" فعلها وقت من "أكثر" للعبادة المقدر يكون أن "أو" -‬
‫أصحابنا عند "أداء موسعا" الوقت جميع أي "5بجميعه" الوجوب "فيتعلق" ،4المؤقتة‬
‫.7المتكلمين 6وأكثر والشافعية والمالكية‬
‫أي "هآخر" الفعل "ويتعين" .9 "أخر إذا" الوقت أول الفعل 8"بدل على 8 "العزم ويجب"‬
‫.الوقت آخر‬
‫ـــــــ‬
‫.فعل بتقدير ش في 1‬
‫.و :ش في 2‬
‫بالمحال التكليف منعوا الذين أما سبق، كما العلماء بعض عند جائز بالمحال التكليف 3‬
‫كوجوب الوقت، خارج التكميل لغرض كان إذا أع اله، المذكورة الحالة في يجوز فقالوا‬
‫تكبيرة، مقدار بقي وقد والصبا، والحيض نونكالج الوقت، آخر في عذره زال من عند الظهر‬
‫كشف ،801 /1 العقول مناهج ،211 /1 السول نهاية :انظر" .الحنفية من لزفر خ الفا‬
‫."512 /1 األ سرار‬
‫إلى المدخل ،81ص الروضة ،12ص الطوفي مختصر ،13ص األ صول على الفروع تخريج :انظر 4‬
‫.781 /1 الجوامع جمع شرح ،96ص األ صولية والفوائد القواعد ،06ص أحمد مذهب‬
‫.جميعه :ز في 5‬
‫.من واألك ثر :ض ب ع ز في 6‬
‫أحمد مذهب إلى المدخل ،501 /1 اآلم دي اإلح كام، ،142 /1 الحاجب ابن مختصر :انظر 7‬
‫األ صولية والفوائد القواعد ،9ص اللمع ،211 /1 السول نهاية ،12ص الطوفي مختصر ،06ص‬
‫.13ص األ صول على الفروع تخريج ،82 ،62ص مسودةال ،781 /1 البناني حاشية ،07ص‬
‫على :ب هامش وعلى الفعل، يدل :ض ب ز وفي قبل، به :مكانها ويوجد :ش من ساقطة 8‬
‫.الفعل‬
‫العزم وجوب المعتزلة من وابنه والجبائي والشافعية والمالكية الحنابلة أكثر اشترط 9‬
‫= بدل على‬

‫)963/1(‬

‫سبب الوقت دخول أل ن ،1المقدر وقتها أول أي "بأوله" ةالعباد فعل "وجوب ويستقر"‬
‫على مانع طرأ فلو ،2فيه أدائها من يتمكن لم ولو وجوده، عند حكمه عليه فترتب للوجوب،‬
‫.المانع زوال عند القضاء لزم تكبيرة بقدر الوقت دخول بعد المكلف‬
‫.3قضاء صارت :عنه أخرت فإن .الوقت بأول الوجوب يتعلق :قوم وقال‬
‫أو :الكرخي زاد .4الوقت بآخر الوجوب يتعلق :الحنفية أكثر وقال‬
‫ـــــــ‬
‫تركه يجوز ف ال الموسع الواجب أما مطلقا، تركه يجوز الذي المندوب عن لتمييزه الفعل =‬
‫بندب فليس بشرط تركه جاز وما الفعل، على العزم أو بعده الفعل بشرط إ ال الوقت أول في‬
‫/1 اآلم دي اإلح كام، ،12ص الطوفي مختصر ،81ص الروضة :نظرا" .أيضا المخير كالواجب‬
‫."022 /1 األ سرار كشف ،07ص األ صولية والفوئد القواعد ،601‬
‫وأبو الحنابلة، من تيمية بن الدين ومجد الخطاب أبو الفعل على العزم يشترط ولم‬
‫وابن عية،الشاف من السبكي وابن وأتباعه الرازي واإلم ام المعتزلة، من البصري الحسين‬
‫،501 /1 اآلم دي اإلح كام، ،06ص أحمد مذهب إلى المدخل :انظر" المالكية، من الحاجب‬
‫/1 عليه العضد وشرح الحاجب ابن مختصر ،901 /1 العقول مناهج ،211 /1 السول نهاية‬
‫/3 للنووي المجموع، ،82 المسودة ،74 /1 الرحموت فواتح ،881 /1 :البناني حاشية ،142‬
‫."94‬
‫لذلك الفقهية الفروع من أمثلة ذكر ثم القضاء، وجوب باال ستقرار ونعني :البعلي قال 1‬
‫/3 للنووي المجموع، ،92ص المسودة :وانظر بعدها، وما 17ص األ صولية الفوائد القواعد"‬
‫."74‬
‫/2 التحرير تيسير ،81ص الروضة ،17ص األ صولية والفوئد القواعد :انظر" الوقت أول في 2‬
‫."13 /1 السرخسي أصول ،391 ،191 ،981‬
‫،501 /1 ل آلمدي اإلح كام، :انظر" .العراقيين الحنفية وبعض الشافعية بعض قول وهو 3‬
‫،17ص األ صولية والفوائد القواعد ،881 /1 الجوامع جمع شرح ،47 /1 الرحموت فواتح‬
‫."142 /1 الحاجب ابن مختصر ،411 /1 السول نهاية 191 /2 التحرير تيسير‬
‫:يقولون مشايخنا من العراقيين وأكثر :فقال العراقيين عن السرخسي لهنق ما وهذا 4‬
‫/1 السرخسي أصول" الوقت، بآخر الوجوب يتعلق وإنما والوقت، أول في يثبت ال الوجوب‬
‫.13ص األ صول على الفروع تخريج :وانظر."13‬

‫)073/1(‬

‫.1فيها بالدخول‬
‫.بالدخول :الكرخي وزيادة .بآخره علقيت إنه :-الحنفية عن نقله بعد - مفلح ابن قال‬
‫إن وعندهم .واجب قدمه فما مكلفا، بقي إن :2قال وأكثرهم الفرض، يسقط فنفل قدمه فإن‬
‫.انتهى .3وجوب ف ال الوجوب يمنع ما طرأ‬
‫أم جبريل أل ن .وقتها بجميع :5قيد ،4 }اآلي ة-الص الة أقم{ :تعالى قوله األو ل على ولنا‬
‫هللا صلى النبي‬  ‫:7له وقال .وآخره 6"الوقت أول 6 موسل عليه‬
‫ـــــــ‬
‫للواجب وقتا الوقت كل ليس :العراقيين الحنفية بعض فقال رأيين، للحنفية أن الواقع 1‬
‫األن صاري وقال أع اله، المصنف ذكره ما وهذا المرض، به يسقط فنفل قدمه فإن آخره، بل‬
‫:الحنفية أكثر وقال غلط، ةالنسب وهذه للحنفية، القول هذا ونسب :الثبوت مسلم شرح في‬
‫الوقت من األو ل الجزء هو الوجوب سبب وأن ألدائ ه، الوقت فجميع موسعا الواجب كان إذا‬
‫فواتح :انظر" .األخ ير الجزء تعين وإ ال يليه، ما إلى انتقل وإ ال األداء ، به اتصل إن‬
‫صولأ ،502 /2 التنقيح على التوضيح ،981 /2 التحرير تيسير ،47 ،37 /1 الرحموت‬
‫،501 /1 ل آلمدي اإلح كام، :وانظر ،912 ،512 /1 األ سرار كشف ،33 ،23 ،03 /1 السرخسي‬
‫تنقيح شرح ،051ص الفصول تنقيح شرح ،411 /1 السول نهاية ،06ص إحمد مذهب إلى المدخل‬
‫."051ص الفصول‬
‫.ض ب ع ز ش من ساقطة 2‬
‫قضاء ال اخره حاضت حتى تصل فلم الوقت أول طاهرة كانت فلو :الهمام بن الكمال قال 3‬
‫نهاية ،17ص األ صولية والفوائد القواعد :وانظر ،491 ،291 /2 التحرير تيسير" عليها‬
‫/1 األ سرار كشف وبعدها، 111 /1 العقول مناهج ،47 /1 الرحموت فواتح ،411 /1 السول‬
‫."981 /1 الجوامع جمع ،13 /1 السرخسي أصول ،612‬
‫إن الفجر وقرآن الليل غسق إلى الشمس لدلوك الص الة مأق{ وهي األ سراء، من 87 اآلي ة 4‬
‫.}مشهودا كان الفجر قرآن‬
‫.قيل :ع د ش في 5‬
‫.أوله :ب ع ز في 6‬
‫الص الة عليه أيضا جبريل له وقاله بينهما، ما الوقت :وقال :ب ع وفي :ز من ساقطة 7‬
‫.والس الم‬

‫)173/1(‬

‫2ويكون قبله، الفعل يصح لم الوقت من جزء للفعل تعين لو وألن ه .1"بينهما ما الوقت"‬
‫.3اإلج ماع خ الف وهو عنه، بتأخيره فيعصي .قضاء بعده الفعل‬
‫يموت أنه ظن بأن "4البقاء كعدم" منه "مانع ظن مع" الموسع الوقت في الفعل "أخر ومن"‬
‫.5بظنه عليه لتضييقه إجماعا، "أثم" فيه للفعل يتسع زمن الوقت من يبقى أن قبل‬
‫وقتها في" العبادة فعل أي "ففعلها" البقاء عدم ظن من "يبق إن ثم"‬
‫ـــــــ‬
‫عباس ابن عن والحاكم والنسائي والترمذي داود وأبو البخاري رواه الحديث هذا 1‬
‫أبي سنن ،101 /1 البخاري صحيح :انظر" .مرفوعا جابر عن أحمد اإلم ام ورواه مرفوعا،‬
‫،902 ،791 /1 النسائي سنن ،464 /1 األح وذي تحفة مع الترمذي سنن ،161 /1 داود‬
‫فتخصيص الوقت، بجميع قيد النص :الطوفي قال ،"153 /1 األوط ار نيل ،391 /1 المستدرك‬
‫.الس الم عليه أيضا جبريل وقاله :ز وفي ،"12ص الطوفي مختصر" تحكم باإلي جاب بعضه‬
‫.ويكره :ش في 2‬
‫قيل كأن الوقت، إلى نسبةبال المخير إلى ترجع الموسع حقيقة ثم :البدخشي قال 3‬
‫جزء أول في به اإلت يان في مخير فهو آخره، أو وسطه أو الوقت أول في إما افعل :للمكلف‬
‫،022 /1 األ سرار كشف" والسرخسي البزدوي به صرح ما وهو "901 /1 العقول منهاج" منها‬
‫ايةنه ،801 /1 اآلم دي اإلح كام، ،81ص الروضة" :وانظر ،"33 /1 السرخسي أصول ،922‬
‫تنقيح شرح ،13ص األ صول على الفروع تخريج ،242 /1 الحاجب ابن مختصر ،511 /1 السول‬
‫."051ص الفصول‬
‫.البناء :ش في 4‬
‫كانت لو وكما معينة، ساعة في سيتم التنفيذ وأن بالقتل، عليه محكوما كان لو كما 5‬
‫:انظر" عليهما، تالوق فيتضيق الوقت، من معينة ساعة في تأتيها عادتها أن تعرف المرأة‬
‫/1 الرحموت فواتح ،78 /1 السول نهاية ،342 /1 الحاجب ابن مختصر ،091 /1 الجوامع جمع‬
‫،59 /1 المستصفى ،28ص األ صولية والفوائد القواعد ،901 /1 اآلم دي اإلح كام، ،68‬
‫ابن الفروع، ،01ص التمهيد ،32ص الطوفي مختصر ،002 /2 التحرير تيسير ،13صي الروضة‬
‫."392 /1 حالمفل‬

‫)273/1(‬

‫.خطؤه بان الذي ظنه إلى يلتفت و ال .الوقت لبقاء العلماء جماهير عند "أداء" ـهي "فـ‬
‫ألن ها األرب عة، األئ مة عند "بموته تسقط" فإنها يفعلها أن قبل 1فمات "تأخير له ومن"‬
‫"يعص ولم" ،3والحج الزكاة بخ الف الذمة، في بقائها في فائدة ف ال النيابة 2تدخلها ال‬
‫س المة واعتبار .فعله له ما فعل ألن ه إجماعا، بعضهم وحكاه .4الجمهور عند بالتأخير‬
‫.5غيب ألن ه ممنوع العاقبة‬
‫"كالخصائص معين من أو بالذات، واحد كل من" العبادة فعل طلب أي "6طلب ومتى"‬
‫هللا رضي :أحمد 8اإلم ام قال .7النبوية‬  ‫خص :عنه‬
‫ـــــــ‬
‫والفوائد القواعد" في أخرى أمثلة وانظر ومستحاضة، مث ال بول سلس به نكم :ب هامش في 1‬
‫."67ص األ صولية‬
‫.تسقطها :ش في 2‬
‫،11ص التمهيد" في النيابة تدخلها التي األح كام بيان مع المسألة، هذه حكم انظر 3‬
‫،381 /1 للنووي الطالبين روضة ،191 /1 الجوامع جمع شرح ،941 /1 اآلم دي اإلح كام،‬
‫."06ص األ صول على الفروع تخريج ،392 /1 مفلح الب ن روع،الف‬
‫مات إذا التراخي، به أريد الذي األم ر" وهي األ صولية القاعدة في المسألة هذه تدخل 4‬
‫يموت قوم وقال الجمهور، عند عاصيا يمت لم "الفعل وقبل منه تمكنه بعد به المأمور‬
‫المسودة ،67ص األ صلية والفوائد قواعدال :انظر" الخطاب، وأبو الجويني واختاره عاصيا،‬
‫.العلماء جماهير :ز وفي ،"392 /1 الفروع ،14ص‬
‫،191 /1 ل آلمدي اإلح كام، ،91ص الروضة ،32ص الطوفي مختصر" في الجمهور رأي انظر 5‬
‫جمع شرح ،07 /1 المستصفى ،342 /1 الحاجب ابن مختصر ،06ص أحمد مذهب إلى المدخل‬
‫.السابقة عوالمراج "191 /1 الجوامع‬
‫.طلب :د ش في 6‬
‫هللا صلى النبي خصائص أي :ز في 7‬   ‫.وسلم عليه‬
‫.إمامنا :د ش في 8‬

‫)373/1(‬

‫هللا صلى النبي‬  ‫الطلب كان إن "فـ" ،2وكرامات ومباحات ومحظورات 1بواجبات وسلم عليه‬
‫الطلب كان إن "و .4عين فرض" فالمطلوب .رمضان 3وصيام الخمس كالصلوات "جزم مع"‬
‫.5"عين سنة" فالمطلوب يوم، وإفطار يوم وصوم الرواتب، كالسنن جزم، بدون أي "بدونه"‬
‫"و ،6كفاية فرض" ونحوه كالجهاد "جزم مع" طلبه "فـ فقط،" حصوله أي "الفعل طلب وإن"‬
‫.7"كفاية سنة" فهو جمع من الس الم كابتداء .جزم بدون أي "بدونه" حصوله طلب‬
‫بتكرره، مصلحته تكررت ما 8"العين فرض 8 أن :الكفاية ضوفر العين فرض بين والفرق‬
‫9والمثول والتذلل ومناجاته وتعظيمه هلل ، الخضوع مصلحتها فإن .وغيرها الخمس كالصلوات‬
‫.11الص الة كررت كلما 01تكرر اآلدا ب وهذه .يديه بين‬
‫ـــــــ‬
‫.بموجبات :ش في 1‬
‫.وغيره للترمذي والشامل أجزاء، الث ةث في مطبوع للسيوطي، الكبرى الخصائص كتاب انظر 2‬
‫.صوم :ض ب ع ز في 3‬
‫منه المكلف ذمة تبرأ و ال بعينه، مكلف كل إلى يتوجه الشارع خطاب أل ن عين فرض سمي 4‬
‫.بنفسه بأدائه إ ال‬
‫.711 /1 الفروق :انظر 5‬
‫وجود في الشارع مقصد إلى للوصول يكفي به المكلفين بعض قيام أل ن كفاية فرض سمي 6‬
‫.سيأتي كما الجميع على واجبا كونه مع الباقين، عن اإلث م سقوط في ويكفي لفعل،ا‬
‫."811 /1 السول نهاية ،31ص التمهيد :انظر"‬
‫والفوائد القواعد ،281 /1 البناني حاشية ،711 /1 السول نهاية ،31ص التمهيد :انظر 7‬
‫.711 /1 الفروق ،681ص األ صولية‬
‫.األو ل :ش في 8‬
‫.رعوالتض :ش في 9‬
‫.تكثر :ز ش في 01‬
‫.الصلوات :ز في 11‬

‫)473/1(‬

‫:الكفاية وفرض‬   ‫ونحوها، ودفنه الميت وغسل الغريق، كإنجاء .بتكرره مصلحته تتكرر ال ما‬
‫متباينان فهما‬   ‫.1النوعين تباين‬
‫فرض أي "وهما"‬   ‫الشرع قبل من "يقصد" به، يهتم أمر .أي "مهم" الكفاية وسنة الكفاية،‬
‫غير من حصوله"‬   ‫.والصناعات الحرف نحو ذلك في فدخل "2فاعله إلى بالذات نظر‬
‫به يتعلق فعل من ما أل ن العين، وسنة العين لفرض 4مخرج "3إلخ - نظر غير من" :وقوله‬
‫- الواجب ترك على ويعاقب ومندوبه، واجبه على يثاب حتى الفاعل، فيه وينظر 5إ ال الحكم‬
‫ليثاب ويمتحن، الفاعل به يختبر عينا المطلوب نكو في يفترقان وإنما .-عنه يعف لم إن‬
‫ال 6تبع فيه الفاعل وقصد ذاتيا، قصدا حصوله يقصد الكفاية على والمطلوب .يعاقب أو‬
‫.7ذاتي‬
‫اإلم ام قال .8الجمهور عند "الجميع على" واجب "الكفاية وفرض"‬
‫ـــــــ‬
‫.751ص الفصول تنقيح حشر ،611 /1 الفروق ،681ص األ صولية والفوائد القواعد :انظر 1‬
‫القواعد :انظر" .الفاعل عن النظر قطع مع الفعل إيقاع الكفاية فرض في المقصود 2‬
‫،312 /2 التحرير تيسير ،381 /1 الجوامع جمع على المحلي ،681ص األ صولية والفوائد‬
‫."711 /1 الفروق‬
‫.فاعله إلى بالذات :ض ب ع ز في 3‬
‫.جامع :ش في 4‬
‫.ش من ساقطة 5‬
‫.يقع :ش في 6‬
‫هو وبالذات أو ال إليه المنظور وإنما الفاعل، إلى واألول ية باأل صالة نظر غير من أي 7‬
‫حاشية انظر" .فاعل على الفعل توقف لضرورة تبعا إليه ينظر إنما والفاعل الفعل‬
‫."381 /1 الجوامع جمع على البناني‬
‫به، بنفسه يقوم عليه قادرفال الجمهور، عند المكلفين بجميع يتعلق الكفائي الواجب 8‬
‫يتعلق التأثيم وأن مكلف، لكل موجه الخطاب أل ن به، القيام على غيره يحث القادر وغير‬
‫الرازي اإلم ام وقال المقصود، لحصول البعض بفعل يسقط لكنه الترك، عند بالكل‬
‫تعلق لو ألن ه معينة، غير بطائفة يتعلق الكفاية فرض إن :السبكي والتاج والبيضاوي‬
‫= بفعل إ ال سقط لم لكلبا‬

‫)573/1(‬

‫هللا رضي أحمد‬   ‫.1عنهم أجزأ بعضهم غزا فإذا كلهم، الناس على واجب الغزو :عنه‬
‫هللا رضي الشافعي اإلم ام وقال‬  ‫عليه والص الة الميت، غسل الناس على حق :"األ م" في عنه‬
‫هللا شاء إن عنهم، أجزأ كفاية فيه من به قام وإذا .تركه عامتهم يسع ال ودفنه،‬
‫.2تعالى‬
‫لحصول ،3وتخفيفا رخصة "يكفي من بفعل" الكفاية فرض في "واإلث م الجازم الطلب ويسقط"‬
‫.4المقصود‬
‫مناط الظن أل ن ،5الكفاية بفرض أي "به يقوم ال غيره أن ظن من على" عينا "ويجب"‬
‫.6التعبد‬
‫ـــــــ‬
‫فرقة كل من نفر فلو ال{ :ىتعال كفوله اتفاقا، مبهم لواحد األم ر يجوز وأنه الكل، =‬
‫األ صولية والفوائد القواعد :انظر" .أخرى أقوال وهناك ،]221 / التوبة[ }طائفة منهم‬
‫،46 ،36 /1 الرحموت فواتح ،811 /1 العقول مناهج ،811 /1 السول نهاية ،781 ،21ص‬
‫/2 التحرير تيسير ،481 /1 عليه المحلي وشرح الجوامع جمع ،432 /1 الحاجب ابن مختصر‬
‫:ض وفي ،"551ص الفصول تنقيح شرح ،03ص المسودة ،51 /2 المستصفى ،801ص الروضة ،312‬
‫.األم ر وفاق على‬
‫.03ص المسودة ،781ص األ صولية والفوائد القواعد :انظر 1‬
‫.472 /1 األ م 2‬
‫.تحقيقا :ش في 3‬
‫/1 العضد شرح على الجرجاني حاشية ،66 /1 الرحموت فواتح ،911 /1 السول نهاية :انظر 4‬
‫.611 /1 الفروق ،432‬
‫عليه ويجب عينيا، واجبا عليه فيصير واحد بشخص الكفائي الواجب انحصر إذا كما 5‬
‫وطبيب القضية، في واحد وشاهد للقضاء، أو للفتوى يصلح واحد عالم وجود مثل به، القيام‬
‫إلى أخرى هةج من الكفائي الواجب ينقلب كما الغريق، أمام واحد وسباح البلدة، في واحد‬
‫، سبيل في كالجهاد الحاالت ، بعض في مسلم كل على عيني واجب‬      ‫ولكن كفائي، واجب فهو هللا‬
‫على عينيا واجبا يصبح فإنه االح ت الل، أو االع تداء أو للغزو المسلمين ب الد تعرضت إذا‬
‫العقول منهاج :انظر" .حياضه عن والذود الوطن وحماية الس الح حمل يستطيع قادر مكلف كل‬
‫."711 /1‬
‫بفرض فالتكليف عنهم، سقط بذلك يقوم غيرهم أن جماعة ظن على غلب فإن العكس، وكذلك 6‬
‫/1 السول نهاية ،981 ،21ص األ صولية والفوائد القواعد :انظر" .الظن مع دائر الكفاية‬
‫،412 /2 التحرير تيسير ،36 /1 الرحموت فواتح ،811 ،711 /1 العقول مناهج ،811‬
‫."711 /1 الفروق ،651ص الفصول تنقيح رحش ،03ص المسودة‬

‫)673/1(‬

‫الجميع حق في "فرضا كان" مرتب غير أي "معا الجميع" حصوله المطلوب فعل أي "فعله وإن"‬
‫.1بعضهم تمييز يقتضي ما لعدم‬
‫.األع يان على وجب ذلك وألج ل أهم، العين فرض أل ن الكفاية، فرض من "أفضل العين وفرض"‬
‫.2عكسه وقيل .راألك ث قول وهذا‬
‫،4وغيره الموفق قاله 3"ابتداء" الكفاية وفرض العين فرض بين أي "بينهما فرق و ال"‬
‫.6حكمي فرق وهو ،5الحال ثاني في يفترقان وإنما‬
‫ـــــــ‬
‫فواتح ،31ص التمهيد :انظر" .فيه الناس ولترغيب بالجميع، يتعلق الكفاية فرض وأل ن 1‬
‫،801ص الروضة ،51 /2 المستصفى ،981ص األ صولية ئدوالفوا القواعد ،46 /1 الرحموت‬
‫."13ص المسودة‬
‫القيام إن :الحرمين إمام قال قولين، شرحه في الطويق ونقل الشافعية، أكثر قول وهو 2‬
‫و ال المأثم، عن كلها األم ة صيانة في ساع فاعله أل ن العين، فرض من أفضل الكفاية بفرض‬
‫للتاج خ الفا الدين، مهمات من بمهم القيام في معينأح المسلمين محل حل من رجحان في شك‬
‫به الشارع اعتناء لشدة أفضل العين فرض إن :قالوا الذين وغيرهما والمحلي السبكي‬
‫،481 ،381 /1 الجوامع جمع على المحلي ،31ص التمهيد :انظر" .مكلف كل من حصوله لقصده‬
‫."981 ،881ص األ صولية والفوائد القواعد‬
‫."001 /1 اآلم دي اإلح كم،" لهما الواجب حد لشمول لوجوب،ا جهة من أي 3‬
‫."03ص المسودة ،801ص الروضة ،001 /1 اآلم دي اإلح كام، :انظر" .الجمهور قول وهو 4‬
‫لفرض خ الفا الباقين، عن سقط البعض به قام إذا الكفاية فرض فإن اإل سقاط، جهة من أي 5‬
‫اإلح سكام، :انظر" .بعينه مكلف كل به ميقو أن بد ال بل البعض، بفعل يسقط ف ال العين،‬
‫."781ص األ صولية والفوائد القواعد ،001 /1 اآلم دي‬
‫األ صولية والفوائد القواعد :انظر" .والذات الحقيقة حيث من ال األث ر، حيث من أي 6‬
‫.حكمي فرض :ض وفي ،"781ص‬

‫)773/1(‬

‫الكفاية فرض كان سواء أي "1مطلقا بشروع" الكفاية وفرض العين فرض أي "ويلزمان"‬
‫.األظ هر في :"التحرير 3شرح" في قال .2غيرهما أو جنازة، على ص الة أو جهادا،‬
‫حفظه فإذا إجماعا، كفاية فرض فإنه .القرآن حفظ مسألة 6من 5بالشروع لزومه 4ويؤخذ‬
‫.المذهب من الصحيح على يحرم فإنه نسيه، حتى عذر غير من ت الوته وأخر 7إنسان‬
‫هللا رضي حمدأ اإلم ام قال‬ ‫وجه وفيه .8نسيه ثم حفظه فيمن جاء ما أشد ما :عنه تعالى‬
‫.9يكره‬
‫ـــــــ‬
‫اإل صح على اإلت مام وجوب في العين كفرض الكفاية فرض يصير بأن الشافعية قول وهو 1‬
‫الجملة، في حصوله الكفاية فرض من القصد أل ن إتمامه، يجب ال :وقيل .الفرضية بجامع‬
‫وص الة الجهاد في بالشروع الكفاية فرض يتعين :وقيل فيه، شرع منم حصوله يتعين ف ال‬
‫اإل صولية والفوائد القواعد ،681-581 /1 الجوامع جمع شرح :انظر" .غيرهما دون الجنازة‬
‫."881ص‬
‫.غيرهما :ب في 2‬
‫.ش من ساقطة 3‬
‫.من يؤخذ :ش في 4‬
‫.بالشرع :ب ع في 5‬
‫.ش من ساقطة 6‬
‫.ش من ساقطة 7‬
‫كان وما{ :تعالى لقوله كفاية فرض فهو الجهاد، من أيضا بالشرع اللزوم ويؤخذ 8‬
‫التراجع عليه فيحرم إنسان به دخل إذا ولكن ]221 / التوبة[ }كافة لينفروا المؤمنون‬
‫ف ال زحفا كفروا الذين لقيتم إذا آمنوا الذين أيها يا{ :تعالى لقوله والتوالي،‬
‫متحرفا إ ال دبره يومئذ يولهم ومن األدب ار تولوهم‬   ‫باء فقد فئة إلى متحيزا أو لقتال‬
‫هللا من بغضب‬  ‫األن فال[ }المصير وبئس جهنم ومأواه‬   ‫صف في اال ستمرار فيجب ،]61-51 /‬
‫.الجند قلوب كسر من عنه االن صراف في لما القتال،‬    ‫/1 الجوامع جمع على المحلي :انظر"‬
‫."681‬
‫بعضهم وقدمه :أحمد اإلم ام ك الم بعد البعلي قال 9‬   ‫-811ص اإل صولية والفوائد القواعد"‬
‫."981‬

‫)873/1(‬

‫قوله في الصيد كجزاء 3 "ونحوها" يمين "كفارة كخصال ،2أشياء من واحد" 1شيء "طلب وإن"‬
‫أو الكعبة بالغ هديا منكم عدل ذوا به يحكم النعم من قتل ما مثل فجزاء{ :3 تعالى‬
‫قوله في األذ ى وكفدية ،4 }مرهأ وبال ليذوق صياما ذلك عدل أو مساكين طعام كفارة‬
‫،5 }نسك أو صدقة أو صيام من ففدية رأسه من أذى به أو مريضا منكم كان فمن{ :تعالى‬
‫هللا صلى قوله في الزكاة في وكالجبران‬  ‫."درهما 6 عشرون أو شاتان" 6 :وسلم عليه‬
‫خييروكالت .01لبون بنات خمس أو ،9حقاق أربع اإلب ل من المائتين في 8الواجب 7ومثله‬
‫ل البس الوضوء في الرجلين غسل 11بين‬
‫ـــــــ‬
‫.مفتي :ش في 1‬
‫كالص الة معين واجب :قسمين إلى به القيام المطلوب الفعل نوع حيث من الواجب ينقسم 2‬
‫والفوائد القواعد :انظر" .وغيرها الكفارة كخصال مبهم، أو مخير وواجب والحج،‬
‫/1 السول نهاية ،41ص التمهيد ،95ص أحمد بمذه إلى المدخل ،71ص الروضة ،56ص األ صولية‬
‫."112 /2 :التحرير تيسير ،69‬
‫.اية :د ش في 3‬
‫هللا عفا{ وهي اآلي ة، تتمة د وفي المائدة، من 59 اآلي ة 4‬ ‫فينتقم عاد ومن سلف عما‬
‫هللا‬ ‫هللا منه‬   ‫. }انتقام ذو عزيز و‬
‫تمتع فمن أمنتم إذاف{ :تعالى قوله وهي اآلي ة، تتمة ش وفي البقرة، من 691 اآلي ة 5‬
‫وسبعة الحج في أيام ث الثة فصيام يجد لم فمن الهدي من استيسر فما الحج إلى بالعمرة‬
‫هللا واتقوا الحرام المسجد حاضري أهله يكن لم لمن ذلك كاملة عشرة تلك رجعتم إذا‬
‫هللا أن واعلموا‬    ‫.}العقاب شديد‬
‫.553ص تخريجه سبق وقد الحديث، روايات لبعض موافق وهذا عشرين، أو شاتين :ض ب ز في 6‬
‫.ومثل :ض ب ز في 7‬
‫.كواجب :ش في 8‬
‫أن استحقت ألن ها الرابعة، السنة في طبعنت التي وهي اإلب ل، من حقة جمع الحقائق 9‬
‫."422 /1 المنير المصباح" .عليها يحمل‬
‫ولدت أمها أل ن بذلك سميت الثالثة، السنة في دخلت التي الناقة بنت هي اللبون بنيت 01‬
‫."548 /1 المنير المصباح" .لبن لها فصار غيرها‬
‫.من :ش في 11‬

‫)973/1(‬

‫.1العلماء أكثر عند "بعينه ال واحد فالواجب"ذلك، عليه،ونحو المسح أو الخف‬
‫.الفقه وأئمة السلف إجماع إنه :الباق الني قال‬
‫3يجوز ألن ه عرية،واأل ش الفقهاء عن عقيل ابن ذكره "2بالفعل" الواحد ذلك "ويتعين"‬
‫على يثيبه أن على ،4ذاك أو الشيء هذا بفعل عبده السيد كتكليف عق ال، بذلك التكليف‬
‫لم ألن ه عليه، دل والنص .وجوبهما يفهم لم أطلق ولو .الجميع بترك ويعاقبه .فعل أيهما‬
‫الجميع، عتق لوجب 5الجميع التخيير أوجب ولو .خيره ألن ه بعينه؛ واحدا و ال الجميع يرد‬
‫التزويج في 7وكلته إذا بالخاطبين، 6موليته وتزويج عبديه، أحد إعتاق في وكله إذا‬
‫.8بأحدهما‬
‫يجوز و ال واحد، ألن ه فيه، تخيير و ال الخصال، بين المشترك القدر هو :الوجوب ومتعلق‬
‫ابن قاله .فيها وجوب و ال ،9التعدد فيها التي الخصال خصوصيات التخيير ومتعلق .تركه‬
‫.01الحاجب‬
‫ـــــــ‬
‫،06ص أحمد مذهب إلى المدخل ،001 /1 ل آلمدي اإلح كام، ،571 /1 الجوامع جمع :انظر 1‬
‫اللمع ،76 /1 المستصفى ،79 /1 السول نهاية ،41ص التمهيد ،72ص المسودة ،71ص الروضة‬
‫.48 /1 المعتمد ،9ص‬
‫."312 /2 التحرير تيسير ،001 /1 اآلم دي اإلح كام، :انظر" .المكلف بفعل أي 2‬
‫.يجوز ال :ع في 3‬
‫.ذاك أو :ض ب وفي وذلك، :ز في 4‬
‫.الجميع في :ش في 5‬
‫.وليتيه :ش ز في 6‬
‫.وكله إذا :ش في 7‬
‫،632 /1 الحاجب ابن على العضد ،71ص الروضة ،401 /1 ل آلمدي اإلح كام، :انظر 8‬
‫.76 /1 المستصفى‬
‫األ صولية والفوائد القواعد :انظر" .الطعام أو الكسوة، أو مث ال، اإلع تاق خصوص وهي 9‬
‫."251ص الفصول تنقيح شرح ،671 /1 الجوامع جمع على المحلي ،41ص التمهيد ،76ص‬
‫.41ص التمهيد :وانظر ،532 /1 عليه العضد وشرح الحاجب ابن مختصر 01‬

‫)083/1(‬

‫على يقال المشترك القدر أن 2وهي ،1التخيير في أخرى زيادة وعندي :الكبير السبكي وقال‬
‫،4الحقائق من غيرها عن متميزة معلومة حقيقته فإن .فيه إبهام و ال كالرجل، ،3المتواطئ‬
‫.الرجلين كأحد .أشياء أو شيئين من المبهم على ويقال‬
‫أحد مع ذلك فيه قصد :والثاني .الحقيقة إ ال فيه تقصد لم األو ل أن :بينهما والفرق‬
‫سمي ولذلك .يعين لم وإن بينهما، مشترك معنى 5 باعتبار ال 5 أي بعينه، الشخصين‬
‫.أمره علينا أبهم ألن ه مبهما؛‬
‫بتعلق فيه أحد يقل لم ألن ه مخير، واجب إنه رقبة، أعتق نحو الذي األو ل في يقال ف ال‬
‫أكثر :األو ل ومن .مخيرا تسميته على أجمعوا فإنهم .الثاني بخ الف بخصوصياته، الحكم‬
‫أمور من" :قولهم يرشد وإليه األول ، في شتركالم القدر أنه 7فيتعين ،6الشريعة أوامر‬
‫9عن 8احترازا اإلب هام مع وتميزها تعينها حيث من إليها النظر أن :والمعنى ،"معينة‬
‫.انتهى .األو ل القسم‬
‫ـــــــ‬
‫.التحير :ض ب ع ز ش في 1‬
‫.وهو :ع ش في 2‬
‫فإن أفراده، إلى بالنسبة كاإلن سان أفراده، تتفاوت لم الذي الكلي هو المتواطىء 3‬
‫من بذلك وسمي نقص، و ال بزيادة فيها يتفاوت ال والناطقة، الحيوانية وهو فيها، الكلي‬
‫.التوافق وهو التواطؤ،‬
‫وهو منها، واحد كل على لصدقه كلها الخصال بين مشترك قدر األ شباه أحد :اإل سنوي قال 4‬
‫على صادق واحد لمعنى موضوع المتواطىء أل ن محاله، في التعدد وإنما فيه، تعدد ال واحد‬
‫التخيير، فيه استحال واحد كان وإذا متعددة، لمعان موضوعا وليس كاإلن سان، أفراد،‬
‫التمهيد" .اإلط عام أو الكسوة أو مث ال اإلع تاق خصوص وهو الخصوصيات، في التخيير وإنما‬
‫."41ص‬
‫.الع تبار :ع ش في 5‬
‫.بعينه الشيء :ش في 6‬
‫.فتبين :د وفي فتعين، :ش في 7‬
‫.احتراز :ض ب في 8‬
‫.من :ض ع ز في 9‬

‫)183/1(‬

‫.منها واحد 3بفعل 2ويسقط ،1الخصال جميع يجب :وقيل‬
‫هللا عند معين 4الواجب :وقيل‬  ‫.5سقط منها غيره فعل وإن تعالى،‬
‫.6المكلف يختاره ما الواجب :وقيل‬
‫تخيير نحو اوأم .8معناه في ما 7أو التخيير بها يراد وردت صيغة في الخ الف ومحل‬
‫.ذلك ونحو والقران والتمتع اإلف راد بين 9الحج ومريد والحجر، الماء بين المستنجي‬
‫.11بمعناه و ال 01"بلفظ فيه تخيير يرد 01 لم ألن ه فيه، نحن مما فليس‬
‫ـــــــ‬
‫:المعتزلي البصري الحسن أبو وقال المعتزلة، من هاشم أبي وابنه الحبائي قول وهو 1‬
‫األ صولية والفوائد القواعد ،001 /1 اآلم دي اإلح كام، :انظر" .البدل على الجميع يجب‬
‫."78 ،48 /1 المعتمد ،56ص‬
‫.الواجب أي 2‬
‫.فعل :ش في 3‬
‫.الواحد :ش في 4‬
‫سمي ولذلك األ شاعرة، إلى المعتزلة ينسبه المعتزلة، إلى األ شاعرة ينسبه القول هذا 5‬
‫/1 السول نهاية ،82ص المسودة ،56ص وليةاأل ص والفوئد القواعد :انظر" .التراجم قول‬
‫/1 الرحموت فواتح ،971 /1 البناني حاشية ،212 /2 التحرير تيسير ،41ص التمهيد ،89‬
‫.يسقط :ب ز وفي ."78 /1 المعتمد ،66‬
‫بعدها، وما 532 /1 التفتازاني وحاشية العضد شرح" في األق وال هذه مناقشة انظر 6‬
‫وما 771 /1 عليه البناني وحاشية الجوامع جمع على ليالمح ،201 ،79 /1 السول نهاية‬
‫."19 /1 المعتمد ،86 /1 المستصفى بعدها،‬
‫.و :ض ب في 7‬
‫.9ص اللمع ،66 /1 فواتح ،72ص المسودة :انظر 8‬
‫.النسك :ض ب ع ز في 9‬
‫.بلفظه فيه يخير :ش في 01‬
‫.معناه :ض ب في 11‬

‫)283/1(‬

‫كفر 2إن" ،1فيها المكلف المخير األ شياء من واحد من رأكث يجب لم أنه علمت إذا "و"‬
‫المخرج أي "األو ل فالواجب" شيء بعد شيئا أي "3مترتبة" واحد من بأكثر أو كلها، "بها‬
‫.الذمة في وجوبا يصادف لم بعده والذي .الفرض أسقط الذي ألن ه إجماعا، أو ال‬
‫إسحاق أبو وصورها :"لتحريرا شرح" في 4قال .واحد وقت في أي "معا" الكل أخرج إن "و"‬
‫اإلط عام في ووكل يوم الصوم من عليه بقي قد يكون بأن :5"اللمع شرح" في الشيرازي‬
‫يكسو وشخصا يطعم، شخصا يوكل بأن اليمين كفارة في 6منها وأولى :قلت قال ثم .والعتق‬
‫اجبو ثواب أثيب" واحد، وقت في وتفعل الكل، في يوكل أن 8أو واحد، آن في 7هو ويعتق،‬
‫الزيادة لكون األع لى، ترجيح 11و إليه 01انضم ما ينقصه ال ألن ه ؛"9فقط أع الها على‬
‫هللا بكرم يليق ال فيه‬   ‫على تضييعها تعالى‬
‫ـــــــ‬
‫.بها :ز في 1‬
‫.إن" و :ش في 2‬
‫.مترتبة :ش في 3‬
‫.قاله :ش في 4‬
‫فقد فعل فأيها ين،مع غير واحد منها فالحواجب :9ص "اللمع" في إسحاق أبو الشيخ قال 5‬
‫.تطوع والباقي منها، بواحد عنه الفرض سقط الجميع فعل وإن الواجب، فعل‬
‫.فيها :ش في 6‬
‫.وهو :ش في 7‬
‫.و :ش في 8‬
‫/1 الجوامع جمع على المحلي ،82ص المسودة ،76ص األ صولية والفوئد القواعد :انظر 9‬
‫.201 /1 اآلم دي اإلح كام، ،971‬
‫.فانضم :ش في 01‬
‫.ش من قطةسا 11‬

‫)383/1(‬

‫.2آخر 1به اقترن وإن .بالوجوب وقصدها اإلم كان مع الفاعل‬
‫ال" أدناها عقاب "بقدر سوى" كلها "تركها لو يأثم ال" أنه "كما"‬   ‫في أدناها عقاب نفس‬
‫.3الطيب أبي والقاضي يعلى، أبي القاضي "قول‬
‫.4به يسقط الوجوب أل ن األدن ى، نفس على يعاقب :بعضهم وقال‬
‫.5به ويأثم واحد على يثاب :عقيل وابن الخطاب أبو وقال‬
‫.6عليه واجب هو كما بعينه، ال واحد على يأثم :وقيل‬
‫:"7تنبيه"‬
‫."8الطاعة" هي "العبادة"‬
‫عند عبادة فهو به، ومأمورا طاعة كان ما كل" :"المسودة" آخر في الدين تقي الشيخ قال‬
‫:العبادة :لحنفيةا وعند .والشافعية والمالكية أصحابنا‬
‫ـــــــ‬
‫.باألع لى أي به ومعنى بها، :ز وفي ش، من ساقطة 1‬
‫القواعد :انظر" .تنقصه ال إليه غيره فإضافة بذلك، له لحصل عليه اقتصر لو وألن ه 2‬
‫."971 /1 الجوامع جمع على المحلي ،76ص األ صولية والفوائد‬
‫.82ص المسودة ،76ص األ صولية والفوائد القواعد :انظر 3‬
‫.081 /1 الجوامع جمع على المحلي :انظر 4‬
‫.201 /1 اآلم دي اإلح كام، ،76ص األ صولية والفوائد القواعد :انظر 5‬
‫.76ص األ صولية والفوائد القواعد :انظر 6‬
‫.تكفيه :ش في 7‬
‫هلل والتذلل الطاعة هي العبادة :الباجي قال 8‬   ‫هي :قولنا شرع، ما باتباع تعالى‬
‫في أنه إ ال اللغة، في مقتضاه وهو األم ر، امتثال :أحداهما نيين،مع يحتمل الطاعة‬
‫المعصية من احترزنا قد لكننا معصية، أو طاعة في ألم ر امتثال كل على واقع اللغة‬
‫هلل والتذلل :بقولنا‬  ‫:والثاني معصية، تكون أن يصح ال تعالى الباري طاعة أل ن تعالى،‬
‫هللا وطاعة القربة، يتقتض فإنها الشرع في أطلقت إذا الطاعة أن‬    ‫.غيره طاعة دون تعالى‬
‫."85ص الحدود"‬

‫)483/1(‬

‫."2النية 1شرطها من كان ما‬
‫والزنا والنجاسة المعاصي كترك والتروك، األف عال :وافقهم ومن أصحابنا ك الم في فدخل‬
‫ورد الدين، وقضاء النية مع والزكاة والغسل كالوضوء واألف عال محرم، وكل والربا‬
‫.3نية ب ال ولو الواجبة والنفقة والودائع والعواري وبالمغص‬
‫وقالت .به األم ر وفاق على به المأمور فعل أي "األم ر موافقة" فهي "الطاعة" أما "و"‬
‫.اإلراد ة موافقة الطاعة :المعتزلة‬
‫المعصية :المعتزلة وقالت .به كلف ما ضد بارتكاب األم ر مخالفة أي "مخالفته والمعصية"‬
‫.4رادةا إل مخالفة‬
‫هللا إلى التقرب به قصد ما وهي "قربة وكل"‬   ‫و ال طاعة،" نهيه أو أمره وفق على تعالى‬
‫القربة فتكون ،7الطاعة دون 6القربة في القصد ال شتراط قربة، طاعة كل وليس أي "5عكس‬
‫هللا .8الطاعة من أخص‬ ‫.أعلم و‬
‫ـــــــ‬
‫.شرطه :ض ب ع د ش وفي ز، و المسودة في كذا 1‬
‫.79 /1 السرخسي أصول ،26ص أحمد مذهب إلى المدخل :وانظر ،675ص ةالمسود 2‬
‫هلل بالترك الثواب وحكمه :المحرم عن الجرجاني وقال ،34ص المسودة :انظر 3‬   ‫تعالى،‬
‫."181ص التعريفات" .بالفعل والعقاب‬
‫،519 /4 الفنون اصط الحات كشاف ،541ص للجرجاني التعريفات ،675ص المسودة :انظر 4‬
‫.642ص األرب عين ،422-322 /2 التحرير تيسير ،26ص أحمد مذهب إلى المدخل‬
‫.26ص أحمد مذهب إلى المدخل :انظر 5‬
‫.الطاعة :ش في 6‬
‫.القربة :ش في 7‬
‫.519 /4 الفنون اصط الحات كشاف :انظر 8‬

‫)583/1(‬

‫وإ ال التكليف، أحكام تقسيم باعتبار ضده كان وإنما ، "الواجب ضد الحرام" "فصل"‬
‫تعالى قوله في كما 2 حرام، وهذا ح الل هذا :يقال إذ الح الل، ضد :الحقيقة في 1فالحرام‬
‫.3 }حرام وهذا ح الل هذا الكذب ألسنتكم تصف لما تقولوا و ال{ :2 النحل سورة في‬
‫."شرعا قلب عمل" 4لو "و قوال ، ولو فاعله، ذم ما" وحده أي "وهو"‬
‫.تاركه يذم فإنه .الواجب :"فاعله" :وبقوله ح،والمبا والمندوب المكروه :"بالذم" فخرج‬
‫.فعله على يذم أن شأنه من ما :والمراد‬
‫.به 5التلفظ يحرم مما ونحوهما والنميمة الغيبة :"قو ال ولو" :بقوله ودخل‬
‫.ونحوهما والحقد النفاق :"قلب عمل ولو" :بقوله ودخل‬
‫.6الشرع من إ ال يكون ال الذم أن إلى إشارة وفيه ."ذم" بـ متعلقة "شرعا" ولفظة‬
‫وقبيحا وذنبا ومعصية ومزجورا وممنوعا محظورا" الحرام "ويسمى"‬
‫ـــــــ‬
‫.الحرم :ز في 1‬
‫.تعالى لقوله :ش في 2‬
‫.النحل من 611 اآلي ة 3‬
‫.ض ب ع ز من ساقطة 4‬
‫.اللفظ :ش في 5‬
‫إلى المدخل ،62ص الطوفي مختصر ،712ص للجرجاني التعريفات" الحرام تعريف في انظر 6‬
‫،16 /1 السول نهاية ،67 /1 المستصفى ،311 /1 اآلم دي اإلح كام، ،26ص أحمد مذهب‬
‫."08 /3 التنقيح على التوضيح‬

‫)683/1(‬

‫."وعقوبة 1وتحريجا وحرجا وإثما وفاحشة وسيئة‬
‫وتسميته به، المتعلق بالحكم الفعل 3فيسمى .المنع وهو .الحظر من محظورا 2فتسميته‬
‫.5فعله على 4لترتبها ذلك وباقي عليه، المؤاخذة لتوقع وذنبا عنه، لنهيل معصية‬
‫إحداهما من ممنوعا يكون فإنه "ووطئهما أختين كملكه بعينه، ال واحد عن النهي ويجوز"‬
‫فإنه كتابيات، كن أو معه، فأسلمن نسوة، أربع من أكثر على أسلم لو وكما .6بعينها ال‬
‫.7بعينه ال أربعة،ال على الزائد من ممنوعا يكون‬
‫واحد عن النهي ويكون بعينه، ال واحد تحريم يجوز :السنة أهل قال فقد :ذلك علم إذا‬
‫.8التخيير على "أحدهما فعل وله" التخيير على‬
‫المسألة هذه أل ن والمتكلمين، الفقهاء قول وهو :01برهان ابن 9قال‬
‫ـــــــ‬
‫.وحراجا وتحريجا :ش في 1‬
‫.وتسميته :ز في 2‬
‫.فسمي :ز في 3‬
‫.لترتبه :ع في 4‬
‫نهاية ،6ص الفحول إرشاد ،311 /1 اآلم دي اإلح كام، ،26ص أحمد مذهب إلى المدخل :انظر 5‬
‫.16 /1 السول‬
‫الجوامع جمع ،411 /1 اإلح كام ،96ص األ صولية والفوائد القواعد ،51ص التمهيد :انظر 6‬
‫.181 /1‬
‫.07ص األ صولية والفوائد القواعد ،36ص دأحم مذهب إلى المدخل ،51ص التمهيد :انظر 7‬
‫جمع على المحلي ،812 /2 التحرير تيسير ،2 /2 العضد شرح ،18ص المسودة :انظر 8‬
‫،26ص أحمد مذهب إلى المدخل ،51ص التمهيد ،411 /1 اآلم دي اإلح كام، ،181 /1 الجوامع‬
‫.96ص األ صولية والفوائد القواعد‬
‫.وقال :ز في 9‬
‫الفقيه الفتح، أبو الباء، بفتح برهان، بابن المعروف محمد، بن علي بن أحمد هو 01‬
‫حاد كان الشافعي، مذهب إلى انتقل ثم المذهب حنبلي كان المحدث، األ صولي الشافعي‬
‫صنف والفروع، األ صول في تبحره في المثل به يضرب وكان حفظه، إ ال شيئا يسمع ال الذهن،‬
‫وقيل هـ،815 سنة توفي ،"الوجيز" و "ألو سطا" و "الوسيط" و "البسيط" الفقه، أصول في‬
‫/4 الذهب شذرات ،28 /1 األع يان وفيات ،03 /6 للسبكي الشافعية طبقات :انظر" .ذلك غير‬
‫."61 /2 المبين الفتح ،26‬

‫)783/1(‬

‫أن فكما .الفعل في وهناك الترك، في هنا التخيير أن إ ال المخير، الواجب كمسألة‬
‫الواجب في الباقي 2البعض ويترك بالبعض، يأتي 1وأن بالجميع، تييأ أن بين مخير المكلف‬
‫.3واألك ثر أصحابنا عند هنا، البعض دون البعض يترك وأن الجميع، يترك أن له المخير،‬
‫دام وما .التخيير على أحدهما فعل وجوزوا ،4بعينه ال واحد عن النهي جوزوا السنة فأهل‬
‫.5منها شيء على اإلق دام له يجوز ال :يعين ال‬
‫هللا عند معينا أو الكل أو بعينه، ال واحدا المحرم كون في الخ الف ويأتي‬ ‫أو تعالى،‬
‫.6ذلك غير‬
‫أن :أصلهم على وبنوه واحد، كل اجتناب يجب بل النهي، في ذلك يمكن ال :المعتزلة وقالت‬
‫ال أحدهما عن نهى فإذا .قبيح 7عن النهي‬
‫ـــــــ‬
‫.أن وبين :ب ع في 1‬
‫.ش من ساقطة 2‬
‫.181 /1 الجوامع جمع على المحلي ،011 /1 الرحموت فواح :انظر 3‬
‫المنهي في صحته وعدم به، المأمور في التخيير صحة إلى وذهب القرافي، ذلك في وخالف 4‬
‫متعلق إن :وقال كلها، أفراده حرمت بمشترك متعلق النهي أن تقتضي القاعدة أل ن عنه،‬
‫هو المحرم بل عنها، منهيا ليس منهما واحد وكل ما،بينه الجمع هو اآلخ تين في النهي‬
‫."96ص األ صولية والفوائد القواعد :وانظر ،271ص الفصول تنقيح شرح" فقط الجمع‬
‫المحلي :انظر" .األن واع بقية اإلق دام له يجوز ف ال المخير المحرم أنواع فعل إذا أي 5‬
‫."181 /1 الجوامع جمع على‬
‫التحرير تيسير ،011 /1 الرحموت فواتح ،18ص المسودة ،411 /1 اآلم دي اإلح كام، :انظر 6‬
‫.181 /1 الجوامع جمع على المحلي ،812 /2‬
‫.ز من ساقطة 7‬

‫)883/1(‬

‫كما .2التخيير بصيغة ذلك 1 ورد ولو 1 .جميعا فيمتنعان منهما، لكل القبح ثبت بعينه،‬
‫.3 }كفورا أو آثما منهم تطع و ال{ :وتعالى سبحانه قال‬
‫أحمد اإلم ام عند "المباح يحرم و ال .4الكف وجب" بمذكاة كميتة "بمباح محرم اشتبه لوو"‬
‫ال اال شتباه، ألج ل فمنعنا .اشتبه أنه :فيه ما وأكثر .يحرم لم المباح أل ن وأصحابه؛‬
‫.التحريم شمول على يدل ال ظاهرا الكف فوجوب .ذلك زال المحرم تبين فإذا .محرم أنه‬
‫.5واحدة ميتة أكل على إ ال عاقبي لم أكلهما لو ولهذا‬
‫يعمل ألن ه قاطبة، السنة أهل مذهب وهو .اآلدم ي كنوع 6"وعقاب ثواب الواحد الشخص وفي"‬
‫إن وكذا .غفرت منها تاب فإن :السيئات وأما .الحسنات له فتكتب والسيئات، الحسنات‬
‫.المشيئة تحت فهو وإ ال الصحيح، على الكبائر اجتنب‬
‫.كثيرة حسنات عملوا ولو النار، في الكبائر أهل بخلود الوافق المعتزلة، 7وخالف‬
‫عن الواردة الصريحة الصحيحة واألح اديث 8 القرآن يصادم 8 وهذا‬
‫ـــــــ‬
‫.ولورود :ع في 1‬
‫.281 /1 الجوامع جمع على المحلي ،381 /1 المعتمد ،411 /1 اآلم دي اإلح كام، :انظر 2‬
‫.اإلن سان سورة من 42 اآلي ة 3‬
‫مذهب إلى المدخل :انظر" .اال شتباه بعارض واألخ رى باأل صالة، إحداهما حرمتا، أي 4‬
‫الجوامع جمع ،921 ،601 /1 السول نهاية ،02ص الروضة ،42ص الطوفي مختصر ،16ص أحمد‬
‫."122 ،791 /1 عليه البناني وحاشية‬
‫."27 /1 المستصفى ،401-49ص األ صولية والفوائد القواعد" في أخرى أمثلة انظر 5‬
‫من ذلك يجتمع كما والعقاب، الثواب يوجب ما منه ويصدر الواحد، الشخص في يجمتع أي 6‬
‫."بعدها وما 392ص األرب عين ،293ص للجويني اإلر شاد :انظر" .آدم بني من شخصين‬
‫.وخالفت :ش في 7‬
‫.للقرآن مصادم :ب ز في 8‬

‫)983/1(‬

‫ودخولهم النار من وخروجهم الكبائر أهل في الشفاعة في الهوى عن ينطق ال الذي المعصوم‬
‫.1الجنة‬
‫سبحانه " هلل كسجود ،2حرام" منه "و واجب منه" مث ال كالسجود "بالنوع الواحد والفعل"‬
‫وهو بينهما، استلزام ف ال بالشخصية، 4لتغايرهما ،3كالصنم "لغيره" سجود "و" وتعالى‬
‫.كثيرة أشخاص ذو األف عال نم نوع السجود فإن .وغيرهم المذاهب أرباب من األئ مة مذهب‬
‫هلل كالسجود واجبا، أفراده بعض فيكون .وحرام واجب إلى ينقسم أن فيجوز‬   ‫وبعضها تعالى،‬
‫.ذلك من امتناع و ال .5للصنم كالسجود حرام،‬
‫التقرب قصد مع الصنم يدي بين السجود" :"المسودة" في المجد قال‬
‫ـــــــ‬
‫عن ماجة وابن والحاكم حبان وابن والترمذي والنسائي داود وأبو أحمد اإلم ام روى 1‬
‫هللا رضي جابر‬  ‫هللا رسول أن عنه‬ ‫هللا صلى‬  ‫من الكبائر أله ل شفاعتي" :قال وسلم عليه‬
‫هللا وعدني التي الشفاعة أي العهدية أل بمعنى واإل ضافة ."أمتي‬   ‫الكبائر أله ل بها‬
‫/4 داود أبي سنن ،261 /4 القدير فيض :انظر" .الكبيرة بذنوبهم النار استوجبوا الذين‬
‫/1 المستدرك ،312 /3 أحمد مسند ،1441 /2 ماجة ابن سنن ،721 /7 األح وذي تحفة ،523‬
‫."96‬
‫الواجب، ضد الحرام :قدامة ابن قال ،"الواجب ضد الحرام" :قوله عن متفرع الك الم هذا 2‬
‫الواحد أن إ ال واحد، وجه من معصية طاعة وحراما، واجبا الواحد الشيء يكون أن فيستحيل‬
‫أن يجوز بالنوع والواحد بالعدد، أي بالعين واحد وإلى بالنوع، واحد إلى ينقسم بالجنس‬
‫يوجب والصفات اإل ضافات اخت الف أل ن باإل ضافة، أنقسامه ويكون وحرام، واجب إلى ينقسم‬
‫،32ص الروضة" .بالوصف وتارة كالسجود، بالنوع تارة تكون والمغايرة المغايرة،‬
‫."401 /1 الرحموت فواتح ،36ص أحمد مذهب إلى المدخل :وانظر ،67 /1 المستصفى‬
‫.كللصنم :ب ز في 3‬
‫.هنا المتغاير :ز في 4‬
‫هلل واسجدوا للقمر و ال للشمس تسجدوا ال{ :تعالى بقوله السنة أهل استدل 5‬    ‫الذي‬
‫شرح ،67 /1 المستصفى ،511 /1 اآلم دي اإلح كام، :وانظر" فصلت، من 73 اآلي ة }خلقهن‬
‫."48ص المسودة ،2 /2 عضدال‬

‫)093/1(‬

‫هللا إلى‬    ‫إن :المعتزلة من هاشم أبو وقال .الشريعة علماء 1مذاهب على محرم تعالى‬
‫.3"القصد المحظور وإنما صفته، 2تختلف ال السجود‬
‫"4وحراما واجبا كونه يستحيل :واحدة جهة فمن" تفصيل، فيه "بالشخص" الواحد الفعل "و"‬
‫.5وشرعا عق ال المحال تكليف يجوز من ندع إ ال لتنافيهما‬
‫يكلف ال{ :تعالى بقوله تمسكا يجوزونه، ف ال عق ال 6 ال شرعا 6 بامتناعه القائلون وأما‬
‫هللا‬    ‫.7 }وسعها إ ال نفسا‬
‫واجبا كونه يستحيل " ال مغصوب، في كص الة جهتين، من" بالشخص الواحد الفعل "و"‬
‫.سترة أو بقعة من المغصوبة في بالص الة أي "بها الطلب يسقط و ال تصح،" 9و ال ،8وحراما‬
‫هللا رضي أحمد اإلم ام ذهب هذا وإلى‬   ‫.والجبائية والزيدية والظاهرية أصحابه وأكثر عنه‬
‫شمر أبو وقاله‬
‫ـــــــ‬
‫أن على منعقد فاإلج ماع :قدامة ابن قال مذهب، :ب ع ض ز ش وفي المسودة، في كذا 1‬
‫هلل والساجد جميعا، دوالقص السجود بنفس عاص للصنم الساجد‬    ‫الروضة" جميعا بهما مطيع‬
‫."67 /1 المستصفى ،42ص‬
‫.يختلف :ع في 2‬
‫.401 /1 الرحموت فواتح :وانظر ،48ص المسودة 3‬
‫.حراما :ض ع ب ز في 4‬
‫،511 /1 اآلم دي اإلح كام، ،36ص أحمد مذهب إلى المدخل ،62ص الطوفي مختصر :انظر 5‬
‫.912 /2 التحرير تيسير ،2 /2 ضدالع شرح ،501 /1 الرحموت فواتح‬
‫.ش من ساقطة 6‬
‫.البقرة من 862 اآلي ة 7‬
‫.حراما :ض ب ع وفي حراما، و ال :ش في 8‬
‫.و ال" :ش وفي ب، من ساقطة 9‬

‫)193/1(‬

‫أل صحاب ووجه .3مالك عن رواية وهو .2المالكي أصبغ عن الماوردي وحكاه .1الحنفي‬
‫.4فعلها عند أي "عندها" الطلب يسقط " ال" كذا "و" الشافعي،‬
‫ـــــــ‬
‫القول ونفي اإلي مان في اإلرج اء بين جمع المرجئة، القدرية أئمة أحد شمر أبو 1‬
‫الحركات كثرة ويرى شيء، في يتحرك أن دون يناظر كان النظام، ت الميذ من وهو بالقدر،‬
‫ولم يه،عين يقلب ولم منكبيه، و ال يديه يحرك لم نازع إذا وكان :الجاحظ قال عيبا،‬
‫انظر الثالث، القرن منتصف رجال من وهو صخرة، صدغ من يخرج ك المه كأن حتى رأسه، يحرك‬
‫والتبيين البيان ،23 /1 للشهرستاني والنحل، الملل ،75ص المعتزلة طبقات" في ترجمته‬
‫."19 /1‬
‫هللا عبد أبو سعيد، بن الفرج بن أصبغ هو 2‬    ‫دخل مصر، أهل مفتي الثقة، المصري،‬
‫محدثا فقيها كان وهب، وابن القاسم وابن أشهب من فسمع مالك، اإلم ام وفاة يوم ةالمدين‬
‫"الموطأ غريب تفسير" و األ صول، في كتاب منها كثيرة كتب له والمناظرة، الجدل في قويا‬
‫المذهب الديباج" في ترجمته انظر هـ،122 وقيل هـ522 سنة بمصر توفي "القضاء أداب" و‬
‫حسن ،441 /1 المبين الفتح ،65 /2 الذهب شذرات ،712 /1 اإلع يان وفيات ،992 /1‬
‫."002ص الحفاظ طبقات ،754 /2 الحفاظ تذكرة ،321 /1 المحاضرة‬
‫األرب عة، األئ مة وأحد الهجرة، دار إمام األ صبحي، مالك بن أنس بن مالك اإلم ام هو 3‬
‫رسول حديث يعظم وكان المدينة، في ومالك أحد يفتي و ال والرأي، والحديث الفقه بين جمع‬
‫هللا‬ ‫هللا صلى‬  ‫الحديث جمع جدا، كثيرة مناقبه المدينة، في دابة يركب ولم وسلم، عليه‬
‫وفيات" في ترجمته انظر هـ،971 سنة توفي الستة، الكتب أصحاب له روى ،"الموطأ" في‬
‫صفة ،982 /1 الذهب شذرات ،26 /1 المذهب الديباج ،86ص الفقهاء طبقات ،482 /3 األع يان‬
‫طبقات ،57 /2 األ سماء تهذيب ،53 /1 القراء طبقات ،98صن الحفاظ طبقات ،771 /2 صفوةال‬
‫."663ص الخ الصة ،702 /1 الخفاظ تذكرة ،221 /1 المبين الفتح ،392 /2 المفسرين‬
‫األف عال من الواحدة العين تكون أن يؤدي إذ تصح ال أنها فروي" :قدامة ابن قال 4‬
‫وسجوده وركوعه الدار، في الكون وهو الدار، في فعله إنف متناقض، وهو واجبا، حراما‬
‫بما متقربا يكون فكيف عنها، منهي عليها، معاقب وهو اختيارية، أفعال وقعوده وقيامه‬
‫العبادة بشرط أخل متى النهي ارتكاب :قال ثم به، عاص هو بما مطيعا عليه، معاقب هو‬
‫شرط، للص الة التقرب ونية وصلى، الففخ الص الة عن المحدث نهى لو كما باإلج ماع، أفسدها‬
‫به، عاص هو فعل الدار في وقعوده وقيامه به، التقرب يمكن فكيف محال، بالمعصية والقرب‬
‫:وانظر ،"77 /1 المستصفى ،42ص الروضة" "محال وهذا به، عاص هو بما متقربا يكون فكيف‬
‫،38ص المسودة ،511 /1 اآلم دي اإلح كام، ،46ص أحمد مذهب إلى المدخل ،62ص الطوفي مختصر‬
‫الجوامع جمع على المحلي ،912 /2 التحرير تيسير ،3 /2 الحاجب ابن على العضد شرح ،58‬
‫."381 /2 الفروق ،421 /2 اإل س الميين مقاال ت ،302 /1‬

‫)293/1(‬

‫.1بها عندها، ال الطلب يسقط :الرازي والفخر الباق الني، بكر أبو القاضي وقال‬
‫المؤداة الص الة بقضاء يؤمرون ال الظلمة أن على أجمعوا السلف أنل :"المحصول" في قال‬
‫مذهب وهو :قال .ذكرنا بما إ ال بينهما التوفيق إلى طريق و ال المغصوبة، الدار في‬
‫.2بكر أبي القاضي‬
‫اإلج ماع بصحة القول ثبت لو بذلك يقول إنما القاضي أن الصحيح" :3الهندي الصفي قال‬
‫.انتهى ."عندها و ال بها، الطلب بسقوط 4يقول ف ال ذلك يثبت مل فإذا .القضاء سقوط على‬
‫.5وغيرهما السمعاني وابن المعالي أبو اإلج ماع منع وقد‬
‫ـــــــ‬
‫يوم بها يطالب و ال ذمته، بها وتبرأ المكلف عن تسقط ولكن صحيحة، ليست الص الة إن أي 1‬
‫إلى المدخل ،202 /1 جوامعال جمع على المحلي ،912 /2 التحرير تيسير :انظر" القيامة،‬
‫."3 /2 العضد شرح ،77 /1 المستصفى ،511 /1 اآلم دي اإلح كام، ،46ص أحمد مذهب‬
‫.381 /2 الفروق ،811 /1 اآلم دي اإلح كام، :انظر 2‬
‫، عبد أبو محمد، بن الرحيم عبد بن محمد هو 3‬     ‫الهندي، الدين بصفي الملقب هللا‬
‫ومصر والحجاز اليمن وقدم هـ،446 سنة بالهند ولد األ صولي، الشافعي الفقيه األرم وي،‬
‫في تيمية ابن اإلم ام ناظر الحجة، قوي وكان والفتوى، للتدريس فيها واستقر وسورية،‬
‫الوصول نهاية" و التوحيد، في "الفائق" و الك الم، علم في "الزبدة" مصنفاته ومن دمشق،‬
‫:انظر" ."النهاية" سيما ال جيدة، مصنفاته بدمشق، هـ517 سنة توفي "اإل صلول علم إلى‬
‫،73 /6 الذهب شذرات ،781 /2 الطالع البدر ،261 /9 للسبكي الكبرى الشافعية طبقات‬
‫."611 /2 المبين الفتح ،231 /4 الكامنة الدرر‬
‫.نقول :ض ش في 4‬
‫المحلي ،122 /2 التحرير تيسير ،3 /2 الجرجاني وحاشية العضد شرح ،42ص الروضة :انظر 5‬
‫.302 /1 امعالجو جمع على‬

‫)393/1(‬
‫على الباق الني عند الدليل قام لما ألن ه" :فقال ،1الباق الني قاله ما الطوفي رد وقد‬
‫بإعادة الظلمة يأمروا لم أنهم على السلف بإجماع الخصم ألزمه ثم الصحة، عدم‬
‫بهذا الخ الص فحاول عليه، فأشكل الغصب، أماكن في منهم وقوعها كثرة مع ،2الصلوات‬
‫الدليل لقيام .بها ال المذكور ل إلجماع الص الة هذه عند الفرض يسقط :3فقال وسط،الت‬
‫.4صحتها عدم على‬
‫:مقدمتين على بنوه اإلج ماع ادعوا الذين هؤال ء أن وأحسب :قال ثم‬
‫في الص الة إيقاع 7من 6تخلو ال عادة األع صار 5تلك في الظلمة كثرة مع أن :إحداهما -‬
‫.بعضهم من غصب مكان‬
‫بناء من باإلع ادة واألم ر اإلن كار، ترك على تواطؤهم عادة يمتنع السلف أن :لثانيةا -‬
‫و ال تواترا منقول، ذلك في إجماع ف ال وإ ال البط الن، دليل من ظنوه ما على هؤال ء‬
‫.آحادا‬
‫.انتهى ."والوهن الضعف غاية في المذكورتان والمقدمتان‬
‫سقط وقد .التكليف سقط لما صحت لم لو :الباق الني قال" :الجبل قاضي ابن قال‬
‫.9ونقله ذكره لعدم ذلك في إجماع ال :قيل الصلوات، بقضاء يؤمروا لم ألن هم ،8باإلج ماع‬
‫ومن أحمد اإلم ام خالف وقد كيف؟‬
‫ـــــــ‬
‫هذا في ومفص ال صراحة الباق الني على الرد الطوفي يذكر ولم ،72ص الطوفي مختصر :انظر 1‬
‫."المختصر على حهشر" في ذكره ولعله المختصر،‬
‫.الص الة :ز في 2‬
‫.وقال :ض ب في 3‬
‫.811 /1 اآلم دي اإلح كام، :انظر 4‬
‫.هذه :ش في 5‬
‫.يخلو :ع في 6‬
‫.عن :ش في 7‬
‫.االج ماع :ش في 8‬
‫يكونوا لم السلف أل ن إجماعا، المسألة هذه في أن زعم من غلط وقد" :قدامة ابن يقول 9‬
‫=‬

‫)493/1(‬

‫.1"بدونه اإلج ماع ينقض وألن ه 1 السلف؟ بأحوال وأعلم لنقل،ا إمام وهو معه،‬
‫الفرض مسقطات أل ن باطل؛ "بها ال عندها الفرض يسقط" :الباق الني قول :أيضا وقال‬
‫.انتهى .2"منها هذا وليس كالكفاية، .غيره فعل أو عجز أو نسخ من محصورة،‬
‫هللا رضي والشافعي مالك ولق وهو ،3وتصح يحرم، الص الة فعل أن :أخرى رواية أحمد وعند‬
‫وابن 5الخ الل أصحابنا من واختاره 4عنهما‬
‫ـــــــ‬
‫بحقيقة جهل هذا إذ الغصب، أماكن في الص الة بقضاء الظلمة من تاب من يأمرون =‬
‫ولو باتفاق، ليس عنهم النقل وعدم العصر، أهل علماء من االت فاق حقيقتة فإن اإلج معاع،‬
‫فلم القضاء وجوب ينفي القول بينهم فيما اشتهر أنه إلى فيحتاج سكتوا أنهم عنهم نقل‬
‫في ذلك مناقشة وانظر ،"42ص الروضة" "ال ؟ أم إجماع هو هل اخت الف حينئذ فيكون ينكروه،‬
‫الجوامع جمع على المحلي ،3 /2 عليه العضد وشرح الحاجب ابن مختصر ،97 /1 المستصفى"‬
‫."381 /2 الفروق ،302 /1‬
‫يتحقق ال اإلج ماع أن والمعنى بدونه، اإلج ماع ينقض تعليل وألن ه :ز وفي ش، من ساقطة 1‬
‫.إجماع ف ال خالف، أنه عنه ثبت وقد المسألة، هذه في أحمد اإلم ام موافقة بدون‬
‫.601 /1 الرحموت فواتح :انظر 2‬
‫.ويصح :ش في 3‬
‫/2 رالتحري تيسير ،58 /2 الفروق ،501 /1 الرحموت فواتح :انظر" الحنفية، قول وهو 4‬
‫/2 التنقيح على التوضيح" الكراهة، مع تصح :الحنفية وقال "18 /1 السرخسي أصول ،912‬
‫أدخل األ صل هذا في الحنفية مذهب :الطوفي الدين نجم قال ،"872 /2 األ سرار كشف ،822‬
‫."36ص أحمد مذهب إلى المدخل" بالتحقيق وأشبه التدقيق، في‬
‫أحمد مذهب جمع الفقيه، البغدادي، لخ الل،ا بكر أبو هارون، بن محمد بن أحمد هو 5‬
‫و "العلل" و "السنة" كتبه من باآلث ار، االع تناء شديد العلم، واسع وكان وصنفه،‬
‫سنة توفي "أحمد أخ الق" و "الغريب تفسير" و "الطبقات" و "أحمد اإلم ام لعلوم الجامع"‬
‫/2 الذهب شذرات ،5 /2 األح مد المنهج ،21 /2 الحنابلة طبقات" في ترجمته انظر .هـ113‬
‫."587 /3 الحفاظ تذكرة ،923ص الحفاظ طبقات ،162‬

‫)593/1(‬

‫واجبة الص الة هذه فتكون 3"النزاع محل عين إلى ال جنسها، إلى 2نظرا" ،1والطوفي عقيل‬
‫متغايران، ذلك في النهي ومتعلق الطلب متعلق أل ن صحيحة، فتكون باعتبارين، حراما‬
‫إنما واجتماعهما األخ رى، عن مستقلة الجهتين من واحدة كل أل ن المحلين، كاخت الف فكانا‬
‫.4تناقض ف ال مت الزمين فليسا .المكلف باختيار هو‬
‫فرس على غزا لمن أجر ال :أحمد عن 6القاسم ابن نقل .5فيها ثواب ال بالصحة القول وعلى‬
‫.وجمع "يدالتمه" في الخطاب وأبو يعلى أبو القاضي الص الة في الثواب بعدم وصرح .غصب‬
‫وقدمه حج، في :وغيره الدين تقي الشيخ 8وقاله ،7العورة ستر باب في "الفروع" في ذكره‬
‫.السبكي التاج‬
‫ـــــــ‬
‫.72ص الطوفي مختصر 1‬
‫.نظر :د في 2‬
‫.ش من ساقطة 3‬
‫،77 /1 المستصفى ،611 /1 ل آلمدي اإلح كام، ،72ص الطوفي مختصر ،42ص الروضة :انظر 4‬
‫/2 التوضيح على التلويح ،2 /2 العضد شرح ،601 /1 الرحموت فواتح ،381 ،58 /2 الفروق‬
‫.822‬
‫جهة من عوقب وإن الخ الة جهة من وقيل الغصب، جهة من عليها له عقوبة فاعلها يثاب ال 5‬
‫جمع علي المحلي :انظر" بعضه، بحرمان أو الثواب، حرمان بغير يعاقب فقد الغصب،‬
‫."36ص أحمد مذهب إلى المدخل ،202 /1 البناني وحاشية الجوامع‬
‫أبي عن حدث :يعلى أبي ابن قال س الم، بن القاسم عبيد أبي صاحب القاسم بن أحمد هو 6‬
‫اإلم ام أصحاب من وفاته تؤرخ لم فيمن العليمي وذكره كثيرة، بمسائل إمامنا وعن عبيد،‬
‫ونقله صحابهأ من أحمد اإلم ام عن الفقه نقل من ضمن اإلن صاف في المرداوي وعده أحمد،‬
‫/21 اإلن صاف ،092 /1 األح مد المنهج ،55 /1 الحنابلة طبقات :انظر" بعده من إلى عنه‬
‫."082 ،772‬
‫.233 /1 الفروع 7‬
‫.وقال :ش في 8‬

‫)693/1(‬

‫هللا رضي أحمد اإلم ام وعن‬ ‫لم التحريم علم إن المصلي أن :2ثالثة 1رواية عنه تعالى‬
‫.3صحت وإ ال تصح،‬
‫أفسدها، العبادة بشرط النهي مرتكب أخل متى أنه -4مطلقا الصحة عدم وهو - المذهب ووجه‬
‫.5محال بالمعصية والتقرب شرط، بالص الة التقرب ونية‬
‫أداء 6ونية معصية، وحركته الواجب، أداء بها ونيته الطاعة :الص الة شرط من وأيضا‬
‫.محال واجب غير يعلمه بما ،7الواجب‬
‫لم بالص الة األم ر وأل ن .كالنجس فهو .محرم 8وهو الموضع، إباحة :الص الة شرط من وأيضا‬
‫.01أخرى جهة من واجبة كونها يجوز ف ال عنها، المنهي 9هذه يتناول‬
‫حال غصبه من لمكان غاصب توبة أي "منه خارج توبة وتصح"‬
‫ـــــــ‬
‫.رواية في :ش في 1‬
‫.الثالثة :ب في 2‬
‫.233 /1 الفروع :انظر 3‬
‫ال ، أو التحريم علم أي "مطلقا الصحة عدم وهو المذهب ووجه" :قوله :ز هامش في جاء 4‬
‫في صلى من أن وغيره كالمنتهى الفروع كتب في عليه المنصوص إذ مسلم، غير هذا :أقول‬
‫عبد لمحرره انتهى صحت، وإ ال تصح، لم ذاكرا عالما بغصب، حج أو بقعة، أو ثوبا غصب،‬
‫هللا‬ ‫الشيخ وقال ،224 /2 اإلرادا ت منتهى شرح :نظروا ،"15 صفحة ز المخطوط" السفرايني‬
‫الفتاوي مجموعة" أخطأ ال ومن أصاب، فقد يعلم ال ومن يعلم من بين فرق فمن :تيمية ابن‬
‫."392 /92‬
‫.87 /1 المستصفى ،11ص الروضة ،72ص الطوفي مختصر :انظر 5‬
‫.ونيته :ع في 6‬
‫.الوجوب :ض ع في 7‬
‫.المغصوب الموضع أي 8‬
‫.عنها المنهي الص الة هذه أي 9‬
‫.87 /1 المستصفى ،42ص الروضة ،72ص الطوفي مختصر :انظر 01‬

‫)793/1(‬

‫.خروجه إتمام قبل "فيه" وهو منه، خروجه‬
‫الشافعية وقاله .والمعظم أصحابنا من وغيره عقيل ابن عند "بخروجه يعص ولم"‬
‫.1واأل شعرية‬
‫.التكفير في بل .اإلث م في نزعه،ب واطئا يعد ال أنه يختلفوا لم :عقيل ابن قال‬
‫،3صاحبها إلى رأسه على حملها في وشرع ندم ثم عينا غصب أو بيده، طيبا محرم 2وكإزالة‬
‫محل عن السهم خرج إذا بالسهم والرامي شرك، من حرم في أو محرم صاده صيدا أرسل 4أو‬
‫.6السراية إلى زال ما والجرح تاب ثم جرح وإذا .فندم 5قدرته‬
‫هللا رضي الشافعي أن" :الصوم كتاب في "الفروق" في 7محمد أبو نقل وقد :اويالبرم قال‬
‫عاصيا يكن لم منها الخروج قصد فإذا :قال .غاصبا أرضا دخل من تأثيم على نص عنه‬
‫."للغصب تارك ألن ه بخروجه،‬
‫ـــــــ‬
‫،4 /2 العضد، شرح ،98 /1 المستصفى ،011 /1 الرحموت فواتح :انظر" .الحنفية قول وهو 1‬
‫."302 /1 الجوامع جمع على المحلي ،122 /2 التحرير تيسير‬
‫في بمشية عاص وهو يفارقها، حتى توبته تصح ال والمتكلمين، المعتزلة من قوم وقال‬
‫."302 /1 الجوامع جمع على المحلي ،58ص المسودة :انظر" سيأتي، كما خروجه،‬
‫.كإزالة :ز في 2‬
‫.صاحبه :ض في 3‬
‫.و :ب ع في 4‬
‫هو :لغة القوس فرض أل ن فرضته، :الصواب ولعل مقدرته، المسودة وفي فرزته، :ش في 5‬
‫."7901 /3 للجوهري الصحاح،" .الوتر فيه يقع الذي الحز‬
‫اإلث م المواضع، هذه جميع في فعنده :عقيل ابن عن حكاية "المسودة" في الك الم وتمام 6‬
‫أن إلى عاض هو "والمتكلمون المعتزلة وهم" المخالف وعند باق، والضمان بالتوبة، ارتفع‬
‫."78-68ص المسودة" المعصية أثر ينقضي‬
‫هللا عبد هو 7‬  ‫العراق، فقيه الحنبلي، البغدادي، ثم الزريراني، بكر، أبي بن محمد بن‬
‫وأسماء والفرائض والخ الف المذهب ومعرفة الدين بأصلول عارفا كان اآلف اق، ومفتي‬
‫و "الوجيز" كتاب له وأصوله، الفقه في وبرع ة،العربي واللغة والتاريخ الرجال‬
‫/2 الكامنة الدرر ،014 /2 الحنابلة طبقات ذيل :انظر" .هـ927 سنة توفي ،"الفروق"‬
‫."98 /6 الذهب شذرات ،702ص أحمد مذهب إلى المدخل ،494‬

‫)893/1(‬

‫رجل دار دخل ولو" :فقال تطيب، إذا المحرم في الحج كتاب في "األ م" في موجود نقله وما‬
‫بالخروج يخرج أنه أزعم ولم منها، الخروج عليه وكان .له جائزا يكن لم إذنه بغير‬
‫لزيادة" ال الذنب، من للخروج مشيه أل ن ،3فيه له يؤذن لم 2بما يمشي كان وإن ،1منها‬
‫.5"الباب هذا فهكذا ،4"منه‬
‫.7أصحابنا من الخطاب وأبو المرجئ، شمر وأبو المعتزلة، من هاشم أبو 6ذلك وخالف‬
‫هللا حق" :الدين تقي الشيخ وقال‬  ‫أثر بزوال يزول اآلدم ي وحق بالتوبة، يزول تعالى‬
‫.8"الظلم‬
‫منهي غير أنه 01مع ،9الخروج مع المعصية حكم المعالي أبو واستصحب‬
‫ـــــــ‬
‫.منها بالخروج :سقط ض وفي ز، ب ش من ساقطة 1‬
‫.فيما :األ م وفي ما، :ب ض ز ش في 2‬
‫.النسخ جميع من وساقطة األم ، في اكذ 3‬
‫.فيه للزيادة :األ م في 4‬
‫.451 /2 األ م 5‬
‫.ذلك في :ض ب في 6‬
‫معصية، هي وإنما :قال المعصيتين، أقل أنها قيدها الخطاب أبا لكن ،78 ،58ص المسودة 7‬
‫وخروجه تطول، معصية الدار في دوامه أل ن بأقلها، المعصيتين أكثر لدفع يفعلها أنه إ ال‬
‫."98 /1 المستصفى ،78 ،58ص المسودة :انظر" .قليلة معصية‬
‫.682 /92 تيمية ابن فتاوي :وانظر ،88ص المسودة 8‬
‫:انظر" الشنيع الفعل هذا عن له زجرا بفرغ، حتى الخروج هذا في المعصية استصحاب 9‬
‫.402 ،302 /1 الجوامع جمع ،011 /1 الرحموت فواتح‬
‫.فقال :ش في 01‬

‫)993/1(‬

‫.1عنه‬
‫في ألن ه المعصية، ترك في ألخ ذه طاعة، إنه :عنه وقيل .عنه قيل كذا" :مفلح ابن قال‬
‫.3"كالص الة فيه يتعدى فعل إلى 2ومستند غيره، ملك‬
‫"و" انتقاله عدم بسبب "قتله" الجريح على "بقي إن" أنه والحال "جريح على والساقط"‬
‫بسبب تلف ما "يضمن" ،4"عليه سقط عمن "انتقل إن 4 عليه سقط الذي كفء أي "مثله" يقتل‬
‫.انتقاله عدم‬
‫أن متمنيا متندما بقي إذا ألن ه الجريح، على بقائه 5حالة في أي "إذا توبته وتصح"‬
‫هللا علم فإذا .به يتعلق 7بحبل إليه يدلي أو ،6عنه بهما يطير جناحان له يكون‬     ‫تعالى‬
‫هللا ألقاه كحجر وصار .جهده غاية ذلك كان منه ذلك‬    ‫.8الجريح ذلك على وتعالى بحانهس‬
‫كان من كفء قتل انتقل إذا أنه دام ما ،9عنه "انتقاله ويحرم"‬
‫ـــــــ‬
‫.4 /2 العضد شرح :انظر 1‬
‫.ومستندا :ز في 2‬
‫.58ص المسودة :انظر 3‬
‫.ش من ساقطة 4‬
‫.حال :ز في 5‬
‫.عليه من :ض ب ع ز في 6‬
‫.حبل :ض وفي حب ال، :ع في 7‬
‫.78ص ودةالمس :انظر 8‬
‫وينبغي يستمر، أن يجب :وقال الشافعي، األن صاري زكريا اإل س الم شيخ أكده ما وهذا 9‬
‫بخ الف باالخ تيار فعل استئناف االن تقال أل ن اختياره، بغير السقوط كان إن ترجيحه‬
‫و ال :البناني الشيخ وقال االب تداء، في يغتفر ما ال فيه ويغتفر بقاء، فإنه المكث،‬
‫حق، بغير قتل استئناف االن تقال أل ن أيضا، باختياره السقوط كان إذا ترجحه بيتعد‬
‫التخيير أل ن فيه، حكم ال :الحرمين إمام وقال استئنافه، من أهون القتل وتكميل‬
‫المحرم، القتل إلى يؤدي االن تقال أو اال ستمرار بوجوب أو االن تقال، أو باال ستمرار‬
‫من فيه تسبب ما ببقاء عصيانه مرارباست وقال امتثاله، على قدرة ال منهما والمنع‬
‫عليه والمحلي الجوامع جمع :انظر" .عصيان ف ال وإ ال باختياره، كان إن بسقوطه، الضرر‬
‫."502 /1 البناني وحاشية‬

‫)004/1(‬

‫.1عليه‬
‫على الضرر حصول :ووجهه .2واحدا قو ال آخر، إلى ينتقل أن يجوز ال :عقيل ابن قال‬
‫.بالضرر يزال ال والضرر .ليهإ الساقط بانتقال الثاني‬
‫في لتساويهما ،3كفئه إلى واالن تقال عليه، سقط من على البقاء بين يتخير :وقيل‬
‫.4الضرر‬
‫على سقط لو كما قتله، إليه انتقل 5لو الذي من أدنى عليه، سقط الذي كان لو أما "و"‬
‫.خ الف ب ال أي "اقطع األدن ى يلزم" فإنه معصوما مسلما قتل عنه انتقل ومتى .معصوم كافر‬
‫لم لو يقتله ومن مسلما عليه سقط من كان لو أنه :"األدن ى ويلزم" :قوله في ويدخل‬
‫هللا .8الصورتين في 7مفسدة أخف ذلك 6لكون إليه، االن تقال لزمه كافرا، يستمر‬ ‫.9أعلم و‬
‫ـــــــ‬
‫.68ص المسودة :انظر 1‬
‫.78ص المسودة :انظر 2‬
‫.كفؤ :ع في 3‬
‫4‬   ‫.98 /1 المستصفى .502 /1 الجوامع جمع على المحلي :انظر‬
‫5‬   ‫.ش من ساقطة‬
‫6‬   ‫. لكونه :ز في‬
‫7‬   ‫.مضرة :ب في‬
‫8‬   ‫.602 /1 الجموع جمع على المحلي:انظر‬
‫9‬   ‫.علم :ش في‬

‫)104/1(‬

‫المندوب في فصل‬
‫...‬
‫وهو الندب، من" مهم ألم ر أي "لمهم المدعو" :اللغة في أي "لغة المندوب":"فصل"‬
‫:1الشاعر قال .مهم ألم ر "الدعاء‬
‫برهانا قال ما على النائبات في ... يندبهم حين أخاهم يسألون ال‬
‫هللا انتدب" :الحديث 2ومنه‬  ‫.4ذنوبه مغفرة طلب له أجاب أي 3 "سبيله في يخرج لمن‬
‫ألن ه نوادب؛ والجمع نادبة، فهي الميت، المرأة وندبت ،-غرفة مثل - الندبة واال سم‬
‫.5يسمعها كأنه محاسنه، تعديد على تقبل فإنها كالدعاء،‬
‫"ولو" الرواتب كالسنن "6فاعله أثيب ما" :الشرع أهل عرف في أي "شرعا" المندوب "و"‬
‫.الص الة في كالخشوع "قلب عمل" كان لو "و" الحج كأذكار "قو ال" كان‬
‫ـــــــ‬
‫."5 /1" ةالحماس ديوان شرح في التبريزي له نسبه العنبري، أنيف بن لقريط البيت 1‬
‫.وفي :ش في 2‬
‫في والطبراني والدارمي والبيهقي ماجة وابن ومالك وأحمد والنسائي البخاري رواه 3‬
‫السنن ،029 /2 ماجة ابن سنن ،51 /6 النسائي سنن ،61 /1 البخاري صحيح :انطر" األو سط،‬
‫صحيح" نتضم بلفظ مسلم ورواه "132 /2 أحمد مسند ،672 /5 الزوائد مجمع ،951 /9 الكبرى‬
‫/2 الدارمي سنن" تكفل بلفظ والنسائي والبخاري ومسلم الدارمي ورواه "5941 /4 مسلم‬
‫."344 /2 الموطأ ،51 /6 النسائي سنن ،243 /31 الباري فتح ،6941 /4 مسلم صحيح ،002‬
‫.43 /5 الحديث غريب في النهاية :انظر 4‬
‫.129 /2 المنير المصباح :انظر 5‬
‫والمكروه، المحرم ويخرج يعاقب، و ال يثاب ال فاعله فإن لمباح،ا التعريف من يخرج 6‬
‫."95 /1 السول نهاية" يثاب، تاركهما فإن‬

‫)204/1(‬

‫.رمضان وصوم الخمس كالصلوات المعين، الواجب :"تاركه يعاقب ولم" :بقوله ويخرج‬
‫اةكصل الكفاية وفرض .اليمين كفارة كخصال ،1المخير الواجب :"مطلقا" :وبقوله‬
‫.2الجنازة‬
‫."وإحسانا فيه ومرغبا وقربة ونف ال وطاعة وتطوعا ومستحبا سنة" المندوب "ويسمى"‬
‫.3"إجماعا وقربة ونف ال وطاعة تطوعا الندب ويسمى" :"مقنعه" في حمدان ابن قال‬
‫إسحاق أبا 4"الشيخ سأل أنه بمكة تمام أبو 4 الشيخ أخبرنا :العربي ابن قال لكن‬
‫و ال الفقهاء، في 6عامة هذا :فقال ،5ورغيبة ونف ال وفضيلة سنة :قهاءالف قول عن ببغداد‬
‫.غير ال وسنة فرض إ ال :يقال‬
‫هذه :فقال بالبصرة، 7الجرجاني العباس أبا فسألت أنا وأما :قال‬
‫ـــــــ‬
‫.المخبر :ش في 1‬
‫،02ص الروضة ،52ص الطوفي مختصر ،26ص أحمد نذهب إلى المدخل" في المندوب تعريف انظر 2‬
‫،911 /1 اآلم دي اإلح كام، ،052ص التعريفات ،55ص للباجي الحدود ،17ص الفصول تنقيح شرح‬
‫نهاية ،87 /3 التلويح ،57 /2 التنقيح على التوضيح ،08 /1 الجوامع جمع ،675ص المسودة‬
‫الفحول إرشاد ،113 /2 األ سرار كشف ،522 /1 الحاجب ابن على العضد شرح ،85 /1 السول‬
‫."62ص رقاتالو شرح ،6ص‬
‫/1 عليه البناني وحاشية الجوامع جمع على المحلي ،26ص أحمد مذهب إلى المدخل :انظر 3‬
‫الفحول إرشاد ،52ص الطوفي مختصر ،95 /1 السول نهاية ،67 /3 التنقيح على التوضيح ،98‬
‫.6ص‬
‫.ش من ساقطة 4‬
‫.وهيئة :ض ب ع ز ش في 5‬
‫.عامته :ز ش في 6‬
‫ومدرسا بالبصرة قاضيا كان الجرجاني، العباس، أبو القاضي أحمد، بن محمد بن أحمد هو 7‬
‫تصانيف له الشيرازي، إسحاق أبي الشيخ على تقفه واألدب ، الفقه في إماما وكان فيها،‬
‫وإشارات األدب اء كنايات" و ،"التحرير" و "الشافي" و "المعاياة" :منها حسنة،‬
‫الشافعية طبقات :انظر" هـ،284 ةسن توفي والنشر، النظم محاسن فيه جمع "البلغاء‬
‫."05 /9 الجوزي ابن المنتظم، ،871ص هداية ابن طبقات ،47 /4 للسبكي الكبرى،‬

‫)304/1(‬

‫هللا .1الشرع في نعرفها و ال لها، أصل ال ألقاب‬ ‫.أعلم و‬
‫.2"نافلة ثم فضيلة، ثم سنة،" المندوب أع ال أي "وأع اله"‬
‫5إن :-"الكبير حاويه" في أصحابنا 4أئمة من نصرية،المست مدرس - 3طالب أبو الشيخ قال‬
‫.أقسام ث الثة ينقسم المندوب‬
‫.سنة 6فيسمى أجره، يعظم ما :أحدها‬
‫ـــــــ‬
‫بعض وقال أقسام، وهي مترادفة األل فاظ هذه إن :والحنابلة الشافعية أكثر قال 1‬
‫السبكي قال ثم تب،مرا على إنها الحنفية، وأكثر الحنابلة وبعض حسين كالقاضي الشافعية‬
‫مختصر ،26ص أحمد مذهب إلى المدخل ،09 ،98 /1 الناني حاشية :انظر" .لفظي والخ الف‬
‫."95 /1 العقول مناهج ،67 /3 التنقيح على التوضيح ،52ص الطوفي‬
‫غير سنة ثم مؤكدة سنة يسميها، فبعضهم األ صول، علماء بين اخت الف محل المراتب أسماء 2‬
‫الهادي سنة :يسميها وبعضهم وتطوعا، ومستحبا سنة يسميها، وبعضهم زائدة، سنة ثم مؤكدة‬
‫و ال اصط الحي، اخت الف أي "لفظي والخ الف" :سبق فيما السبكي قال ولهذا الزوائد، وسنة‬
‫/3 التنقيح على التوضيح ،09 /1 الجوامع جمع على المحلي :انظر" اال صط الح، في مشاحة‬
‫."06ص الفحول إرشاد ،26ص أحمد مذهب إلى الممدخل ،67‬
‫هللا عبد هو 3‬   ‫الدين، نور الضرير، البصري، الفقيه طالب، أبو قاسم، ابي بن عمر بن‬
‫سمع بالفتوى، له أذن حتى الفقه ودرس بغداد، وقدم بالبصرة، القرآن حفظ بغداد، نزيل‬
‫معرفة وله الفقه، في بارعا وكان بالمستنصرية، دري ثم تيمية، بن الدين مجد الشيخ من‬
‫جامع" و مجلدين، في الفقه في "الحاوي" منها عديدة، تصانيف له والتفسير، ديثبالح‬
‫هللا كتاب تفسير في العلوم،‬   ‫و "الواضح" و الخرقي، شرح في "الكافي" و "القيوم الحي‬
‫نكت ،313 /2 الحنابلة طبقات ذيل :انظر" .هـ486 سنة توفي المذهب، في "الشافي"‬
‫."683 /5 الذهب شذرات ،772 /1 المفسرين طبقات ،981ص الهميان‬
‫.ش من ساقطة 4‬
‫.ع من ساقطة 5‬
‫.يسمى :ض ز في 6‬

‫)404/1(‬

‫.نافلة 1فيسمى أجره، يقل ما :والثاني‬
‫.3ورغيبة فضيلة فيسمى ،2"هذين بين األج ر في 2 يتوسط ما :والثالث‬
‫."تكليف" المندوب أي "وهو"‬
‫عقيل وابن الباق الني، بن بكر أبو لقاضيوا ،5اإل سفراييني إسحاق أبو األ ستاذ 4قاله‬
‫يكون وقد .كلفة فيه ما طلب معناه إذ ،6وغيرهم الجبل قاضي وابن والطوفي، والموفق،‬
‫.منه يكون أن يلزم حتى نقيضه، عن الممنوع في منحصرة المشقة وليست .الواجب من أشق‬
‫."أصوله" في مفلح ابن قاله .7العلماء وأكثر أصحابنا من حمدان ابن ومنعه‬
‫.أصحابهما وأكثر والشافعي أحمد عند "حقيقة به مأمور" هو "و"‬
‫ـــــــ‬
‫.يسمى :ض وفي ويسمى، :ز في 1‬
‫.األج رين هذين بين :ش في 2‬
‫.26ص أحمد مذهب إلى المدخل :انظر 3‬
‫.قال :ب ع ز ش في 4‬
‫فقيها كان اإل سفراييني، إسحاق، أبو اال ستاذ إبراهيم، بن محمد بن إبراهيم هو 5‬
‫بالتقدم ونيسابور بغداد أهل له أقر الحديث، في ثبتا ثقة وكان أصوليا، متكلما‬
‫له العلماء، من لقب من أول وهو الدين، بركن يلقب وكان نيسابور، بمدرسة درس والفضل،‬
‫أصول في "العسفة" و الملحدين، على والرد الدين أصول في "الجامع" منها فائقة تصانيف‬
‫،621ص للشيرازي الفقهاء طبقات :انظر" .هـ714 وقيل هـ814 سنة سابوربني توفي الفقه،‬
‫،822 /1 المبين الفتح ،8 /1 األع يان وفيات ،652 /4 السبكي الكبرى، الشافعية طبقات‬
‫."902 /2 الذهب شذرات ،42 /21 والنهاية البداية‬
‫المحلي ،53ص المسودة 121 /1اآلم دي اإلح كام، ،11ص الطوفي مختصر ،6ص الروضة :انظر 6‬
‫.171 /1 الجوامع جمع على‬
‫شرح ،422 /2 التحرير تيسير ،121 /1 اآلم دي اإلح كام، ،211 /1 الرحموت فواتح :انظر 7‬
‫."97ص الفصول تنقيح شرح ،171 /1 الجوامع جمع على المحلي ،5 /2 الحاجب ابن على العضد‬

‫)504/1(‬

‫األم ر 2الن قسام األم ر، حد في دخولهل ،1والفقهاء األ صول علماء عن عقيل ابن وحكاه‬
‫.3إليهما‬
‫هللا قال .4ومطلوب مستدعى وهو‬  ‫هللا إن{ :تعالى‬  ‫وإط الق ،5 }واإلح سان بالعدل يأمر‬
‫.6األم ر الم تثال طاعة وألن ه الحقيقة، :واأل صل .والسنة الكتاب في عليه األم ر‬
‫أبو منهم - الشافعية وبعض 8والحنفية 7والحلواني الخطاب أبي وعند‬
‫ـــــــ‬
‫/1 اآلم دي، اإلح كام، ،111 /1 الرحموت فواتح ،57 /1 المستصفى ،02ص الروضة :انظر 1‬
‫مختصر ،26ص أحمد مذهب إلى المدخل ،51 ،8 ،6ص المسودة ،222 /2 التحرير تيسير ،021‬
‫.5 /2 الحاجب ابن على العضد شرح ،641ص األ صولية والفوائد القواعد ،52ص الطوفي‬
‫.وانقسام :ض ب ع د ش في 2‬
‫فإن حقيقة، به مأمور الواجب أن فكما ندب، وأمر إيجاب أمر إلى لغة األم ر ينقسم إذا 3‬
‫اإلح كام، ،12ص الروضة ،52ص الطوفي مختصر :انظر" ايضا، حقيقة به مأمور المندوب‬
‫."5 /2 العضد وشرح الحاجب ابن مختصر ،57 /1 المستصفى ،021 /1 اآلم دي‬
‫والمندوب تاركه، ذم مع مطلوب الواجب لكن كالواجب، ومطلوب فعله مستدعى المندوب أي 4‬
‫:انظر" .حقيقة به مأمور فالمندوب الشارع، من أمر والمطلوب تاركه، ذم عدم مع مطلوب‬
‫."57 /1 المستصفى ،12ص الروضة‬
‫.النحل من 09 اآلي ة 5‬
‫فكان تعالى، لهال أمر امتثال من تكون والطاعة طاعة، المندوب أن على العلماء اتفق 6‬
‫،52ص الطوفي مختصر ،021 /1 اآلم دي اإلح كام، :انظر" الحقيقة، على به مأمورا المندوب‬
‫."5 /2 العضد شرح ،67 /1 المستصفى ،44 ،7ص المسودة ،12ص الروضة‬
‫،"461ص" "األ صولية والفوائد القواعد" في والبعلي "6ص" "المسودة" في تيمية ابن نص 7‬
‫مر الذي الفتح، ابي الحلواني، ابن وهو الحلواني، الرحمن عبد وه الرأي هذا صاحب أن‬
‫هـ،094 سنة ولد محمد، أبو علي، بن محمد بن الرحمن عبد هو واالب ن ،"503ص" سابقا معنا‬
‫"التبصير" مصنفاته ومن الحنابلة، شيوخ من وهو فيهما، وصنف واأل صول، الفقه في وبرع‬
‫:انظر" .هـ645 سنة توفي ،"القرآن تفسير" وله الفقه، أصول في "الهداية" و الفقه، في‬
‫."441 /1 الذهب شذرات ،472 /1 المفسرين طبقات ،122 /1 الحنابلة طبقات ذيل‬
‫مأمور المندوب إن :يقولون الحنفية من المحققين أل ن تساهل، فيه الحنفية عن النقل 8‬
‫على سارت للذينا الحنفية من الرازي بكر وأبي للكرخي خ الفا كالجمهور، حقيقة، به‬
‫/1 الرحموت فواتح :انظر" .مجازا به مأمور المندوب بأن الحنفية، كتب أكثر رأيهما‬
‫."41 /1 السرخسي أصول ،222 /2 :التحرير تيسير ،111‬

‫)604/1(‬

‫.1مجاز أنه -وغيره حامد‬
‫."للفور يكون" األو ل على "فـ"‬
‫.الواجب على قياسا :الخطاب وأبو القاضي قال‬
‫.وجهه على به أتى ما يحتمل يكون؟ ماذا الفور، على يفعله لم لو لكن‬
‫.2للوجوب المراد كاألم ر يعني كالواجب، تكراره :عقيل ابن وقال‬
‫الوجوب به أريد الذي األم ر حكم حكمه :قال يتكرر؟ هل الندب أمر أن :عقيل ابن فعند‬
‫.4األم ر مسائل في 3يأتي ما على‬
‫.5وقطعه إتمامه بين فيه مخير هو بل "بشروع" المندوب "يلزم و ال"‬
‫هللا صلى النبي أل ن :وذلك‬ ‫رواه "يفطر ثم التطوع، صوم ينوي كان" :وسلم عليه‬
‫ـــــــ‬
‫في ومناقشته وأدلته القول هذا تفصيل انظر حقيقة، وليس مجازا، به مأمور المندوب أي 1‬
‫/1 المستصفى ،461ص صوليةا أل والفوائد القواعد ،6ص المسودة ،021 /1 اآلم دي اإلح كام،"‬
‫."بعدها وما 41 /1 السرخسي أصول ،4 /2 العضد على التفتازاني حاشية ،57‬
‫.للوجوب به :ز وفي الوجوب، به :ش في 2‬
‫.أتى :ع في 3‬
‫.62ص المسودة :انظر 4‬
‫،39 ،09 /1 الجوامع جمع على البناني حاشية :انظر" .والحنابلة الشافعية مذهب وهو 5‬
‫جيرخت،511 /1 الرحموت فواتح ،06ص المسودة ،52ص الطوفي مختصر ،113 /2 راأل سرا كشف‬
‫."95ص األ صول على الفروع‬

‫)704/1(‬

‫.2وغيره 1مسلم‬
‫بين جمعا التنزيه، على فيحمل 3 }أعمالكم تبطلوا و ال{ :وتعالى سبحانه قوله وأما‬
‫.4الدليلين‬
‫أن أو ،5قبلها التي اآلي ة بدليل بالردة، بط النها يفسر لم إن هذا‬
‫ـــــــ‬
‫حفاظ من األئ مة أحد النيسابوري، القشيري، الحسين أبو مسلم، بن الحجاج بن مسلم هو 1‬
‫تصانيف وله حديث، ألف ث الثمائة من صنفه الذي المشهور الصحيح صاحب وهو الحديث،‬
‫األب واب، على "الكبير الجامع" و الرجال، أسماء على "الكبير المسند" منها كثيرة،‬
‫اإلع يان وفيات :انظر" .هـ162 سنة توفي ،"المحدثين أوهام" و "الكنى" و "العلل" وكتاب‬
‫طبقات ،441 /2 الذهب شذرات ،733 /1 الحنابلة طبقات ،741 /1 األح مد المنهج ،082 /4‬
‫."573ص الخ الصة ،885 /2 الحفاظ تذكرة ،98 /2 واللغات األ سماء تهذيب ،062ص الحفاظ‬
‫الدرداء أبا أن البخاري وروى والدارمي ماجة وابن والنسائي داود وأبو مسلم رواه 2‬
‫فقد" :لمسلم رواية وفي ذلك، يفعلون كانوا وحذيفة عباس وابن هريرة وأبا طلحة وأبا‬
‫أصبحت كنت قد" :قال ثم فأكل، به فجئت" :عائشة عن رواية وفي . "فأكل صائما أصبحت‬
‫،244 /2 داود أبي سنن ،923 /1 البخاري صحيح ،908 ،808 /2 مسلم صحيح :انظر" . "صائما‬
‫عن والدارمي وأحمد والحاكم الترمذي وروى ،"461 /4 النسائي سنن ،345 /1 ماجة ابن سنن‬
‫هللا رسول أن هانىء أم‬  ‫هللا صلى‬   ‫شاء إن نفسه، أمير المتطوع الصائم" :قال وسلم عليه‬
‫سنن ،244 /2 داود أبي نسن :انظر" . "نفسه أمين" :رواية وفي "أفطر شاء وإن صام،‬
‫/1 المستدرك ،143 /6 أحمد مسند ،132 /4 القدير فيض ،62 /2 الخفا كشف ،18 /3 الترمذي‬
‫."61 /2 الدارمي سنن ،934‬
‫.محمد سورة من 23 اآلي ة 3‬
‫.39 /1 الجوامع جمع على المحلي :انظر 4‬
‫هللا سبيل عن وصدوا كفروا الذين إن{ :تعالى قوله وهي 5‬    ‫ما بعد من لرسولا وشاقوا‬
‫هللا يضروا لن الهدى لهم تبين‬    ‫هللا أطيعوا آمنوا الذين أيها يا أعمالهم وسيحبط شيئا‬
‫تفسير :وانظر ،]محمد سورة من 33-23 اآلي تان[ }أعمالكم تبطلوا و ال الرسول وأطيعوا‬
‫.423 /6 كثير ابن‬

‫)804/1(‬

‫.السنة أهل عن 3البر عبد ابن نقله ،2بالرياء تبطلوها 1و ال :المراد‬
‫بما تفسيرها الظاهر لكن ،4بالكبائر تبطلوها ال بمعنى تفسيرها المعتزلة عن ونقل‬
‫.5تقدم‬
‫هللا رضي حنيفة وأبو مالك وقال‬   ‫:األع رابي بحديث واحتجا ،6بالشروع يلزم :عنهما تعالى‬
‫عاتطو كان وإن تطوعت، إن التطوع فيلزمك أي 7"تطوع أن إ ال ال ، :قال غيرها؟ علي هل"‬
‫.أصله في‬
‫ـــــــ‬
‫.ف ال :ب ض ش في 1‬
‫هللا رضي عباس ابن رأي وهو 2‬   ‫فواتح ،935 /3 الكشاف :انظر" .ومقاتل جريج وابن عنه‬
‫."452 /61 القرطبي تفسير ،511 /1 الرحموت‬
‫هللا عبد بن يوسف هو 3‬  ‫أع الم أحد القرطبي، الحافظ، عمر، أبو البر، عبد بن محمد بن‬
‫والتاريخ، والحديث والعربية الفقه في متبحرا نزيها ثقة كان ثيها،محد وكبير األن دلس،‬
‫المغرب، أهل أحفظ عمر أبو :أيضا وقال الحديث، في مثله باألن دلس يكن لم :الباجي قال‬
‫معرفة في "اال ستيعاب" و "اال ستذكار" و "التمهيد" :منها ومفيدة، نافعة كثيرة كتب له‬
‫بهجة" و "والسير المغازي اختصار في الدرر" و "هوفضل العلم بيان جامعة" و الصحابة،‬
‫المذهب الديباج ،46 /6 األع يان وفيات :انظر" هـ،854 وقيل هـ364 سنة توفي "المجالس‬
‫تذكرة ،911ص الزكية النور شجرة ،234ص 234 الحفاظ طبقات ،413 /4 الذهب شذرات ،763 /2‬
‫."8211 /3 الحفاظ‬
‫.835 /3 كشاف :انظر 4‬
‫:وفيه "835 /3" الكشاف حاشية في الزمخشري رأي على اإل سكندراني المنير ابن رد انظر 5‬
‫حسنة تحبط ال الشرك دون ما الكبائر أن على السنة أهل قاعدة :أحمد اإلم ام قال"‬
‫هللا أل ن مكتوبة،‬    ‫أجرا لدنه من ويؤت يضاعفها حسنة تك وإن ذرة، مثقال يظلم ال‬
‫ولو الحسنات، من تقدمها ما تحبط واحدة كبيرة نأ على موضعة المعتزلة وقاعدة ...عظيما‬
‫.البحر زبد مثل كانت‬
‫على الشربيني تقريرات ،97 /3 التوضيح على التلويح ،213 ،113 /2 األ سرار كشف :انظر 6‬
‫/1 السرخسي أصول ،552 /61 القرطبي تفسير ،411 /1 الرحموت فواتح ،09 /1 الجوامع جمع‬
‫.511‬
‫بن طلحة عن وأحمد والحاكم ومالك والترمذي والنسائي داود بووأ ومسلم البخاري رواه 7‬
‫هللا عبيد‬     ‫هللا رسول إلى رجل جاء" :قال‬ ‫هللا صلى‬ ‫الرأس، ثائر نجد، أهل من وسلم عليه‬
‫رسول فقال اإل س الم، عن يسأل هو فإذا دنا، حتى يقول، ما يفقه و ال صوته، دوي يسمع‬
‫هللا‬ ‫هللا صلى‬     ‫صحيح :انظر" ،"الحديث ... "والليلة يومال في صلوات خمس" :وسلم عليه‬
‫سنن ،481 /1 النسائي سنن ،061 /1 داود أبي سنن ،14 /1 مسلم صحيح ،71 /1 البخاري‬
‫/1 أحمد مسند ،571 /1 الموطأ ،102 /1 المستدرك ،642 /1 األح وذي تحفة مع الترمذي‬
‫."261‬

‫)904/1(‬

‫هللا ىصل النبي أن بدليل منقطع، اال ستثناء أن وعندنا‬  ‫تطوعه 1أبطل قد وسلم عليه‬
‫.الصوم نية بعد بفطره‬
‫بوجوب أولى تطوعهما صحيح فإتمام "فاسدهما في مضي لوجوب وعمرة، حج غير" الخ الف ومحل‬
‫3 :أي "وكفارة" 2النية في أي "نية فرضهما" لـ "نفلهما ـمساواة" لـ "و" فيه، المضي‬
‫.4وغيره الحج لزمه من حق في زما ال اإلح رام كانعقاد "وغيرهما" ،3"الكفارة وفي‬
‫هللا رحمه أحمد اإلم ام وعن‬ ‫إن القضاء ولزوم التطوع صوم إتمام بوجوب أخرى رواية :‬
‫.5أفطر‬
‫.6كالحج .وإح الل إحرام ذات ألن ها الصوم؛ دون الص الة إتمام يلزم :ثالثة وعنه‬
‫ـــــــ‬
‫.أبدل :ز في 1‬
‫الجوامع جمع على المحلي" فيه والتلبس لحجا في الدخول قصد هي منهما كل في النية أن 2‬
‫."39 /1‬
‫.والكفارة :ز وفي الكفارة، في :ض ش في 3‬
‫على المحلي :انظر" له المفسد بالجماع التطوع والحج والواجب، الحج في تجب والكفارة‬
‫."49 /1 الجوامع جمع‬
‫وجمع البناني حاشية :انظر" .والمتطوع المتنفل حق وفي الحج، عليه وجب من حق في أي 4‬
‫أصول ،061 /9 المغني ،611 /1 الرحموت فواتح ،513 /2 األ سرار كشف ،94 ،39 /1 الجوامع‬
‫."611 /1 السرخسي‬
‫."951 /3 المغني :انظر" أحمد اإلم ام عن حنبل رواية وهي 5‬
‫.061 /3 المغني :انظر 6‬

‫)014/1(‬

‫إتمامها يلزم ف ال :ذكاروا أل والقراءة بها، المتطوع كالصدقة ذلك؛ عدا ما وأما‬
‫.1األرب عة ل ألئمة وفاقا فيها، بالشروع‬
‫:2"فرع"‬
‫عند 4"نفل" الص الة في وجلوس وقيام كسجود "ونحوه 3ركوع في واجب قدر على الزائد"‬
‫.7النفل شأن وهذا .مطلقا تركه لجواز أصحابنا، أكثر 6وعند ،5األرب عة األئ مة‬
‫.8الشافعية وبعض الكرخي وأوجبه‬
‫أطال إذا اإلم ام أن على أحمد نص من وأخذه .أحمد ك الم ظاهر وهو :يعلى أبو قاضيال قال‬
‫صحة لعدم ذلك، صح لما واجبا الكل يكن لم ولو الركعة، أدرك مسبوق فيه فأدركه الركوع،‬
‫.9بمتنفل مفترض اقتداء‬
‫ـــــــ‬
‫،49 /1 معالجوا جمع على المحلي ،39 ،09 /1 البناني حاشية ،061 /3 المغني :انظر 1‬
‫.09 /1 الشربيني تقريرات‬
‫.فروع :ش في 2‬
‫.ركوح :ش في 3‬
‫.؟!مطلقا :ش في 4‬
‫مناهج ،131 /1 السول نهاية ،87 /3 التوضيح على التلويح ،71 ،41 ص التمهيد :انظر 5‬
‫،061ص الفصول تنقيح شرح ،113 /2 األ سرار كشف ،37 /1 المستصفى ،921 /1 العقول‬
‫.85 المسودة‬
‫.ض ب ع ز من ساقطة 6‬
‫تتميز لم وإن اتفاقا، فندب التطوع كص الة تميزت إن الواجب على الزيادة :الطوفي قال 7‬
‫فهو الواجب أقل على والقعود القيام، ومدة والسجود، والركوع الطمأنينة في كالزيادة‬
‫الشافعية وعند "52ص الطوفي مختصر" الصواب وهو الخطاب، أبي عند ندب القاضي، عند واجب‬
‫أحمد مذهب إلى المدخل ،85ص المسودة :وانظر "71ص التمهيد" مندوب أنه واأل صح والن ،ق‬
‫.131 /1 السول نهاية ،501ص األ صولية والفوائد القواعد ،02ص‬
‫.113 /2 األ سرار كشف ،37 /1 المستصفى ،95 ،85ص المسودة انظر 8‬
‫اتفقوا قد الكل أل ن صحيح، بمأخذ هذا وليس :وقال القاضي ك الم تيمية بن المجد رد 9‬
‫ولذلك بالمتنفل، المفترض اقتداء مسألة وفي المسألة، في خ الفهم مع الحكم، هذا على‬
‫= عقيل ابن ذكر‬

‫)114/1(‬

‫يسقط االت باع أل ن :قالوا ،1"الركعة أدرك" طمأنينته بعد ولو "إمام ركوع أدرك" "ومن"‬
‫ائتم كمسافر واجب، غير كان ما االت باع ويوجب .2الجمعة امرأة وص الة كمسبوق الواجب،‬
‫.القصر نوى ولو اإلت مام فيلزمه بمقيم،‬
‫هللا رحمه 4لمالك خ الفا ،3"اإلم ام مع الطمأنينة 3 إدراك الركعة إدراك في يشترط و ال‬
‫.تعالى‬
‫ـــــــ‬
‫غلط الخطاب أبو وكذلك ذكره، آخر بك الم أحمد اإلم ام نص عن واعتذر المأخذ، هذا فساد =‬
‫أحد يعطي أن يجوز بل هذا، على عندي يدل ال أحمد نص :عقيعل ابن قال ،ذلك في شيخه‬
‫االت باع باب في الواجب مجرى يجري أن ويحتمل بمتنفل، المفترض ائتمام جواز أما أمرين،‬
‫."85ص المسودة" خاصة‬
‫وهو قدامة، ابن ورجحه أحمد اإلم ام عند القولين أحد هو بمتنفل المفترض ائتمام وجواز‬
‫/2 المعني ،95ص المسودة ،601ص األ صولية والفوائد القواعد :انظر" .فعيةالشا قول‬
‫."661‬
‫هللا رضي هريرة أبي عن داود أبو رواه لما 1‬   ‫هللا رسول أن عنه‬  ‫هللا صلى‬ ‫وسلم عليه‬
‫وأحمد السنن وأصحاب ومسلم البخاري ورى ."الركعة أدرك فقد الركوع أدرك من" :قال‬
‫فقد الص الة من الركعة أدرك ومن" :مرفواعا هريرة أبي عن والبيهقي والدارمي ومالك‬
‫فتح :انظر" .الص الة أدرك فقد الص الة من الركعة ركوع أدرك ومن أي "الص الة أدرك‬
‫داود أبي سنن ،455 /1 :الترمذي بشرح األح وذي تحفة ،234 /1 مسلم صحيح ،83 /2 الباري‬
‫،44 /6 القدير فيض ،142 /2 دأحم مسند ،501 /1 الموطأ ،772 /1 الدارمي سنن ،623 /1‬
‫."652 /1 ماجة ابن سنن ،602 /1 النسائي سنن ،363 /1 المغني‬
‫حضرت إذا ولكن الظهر، ص الة عليها الواجب وإنما المرأة، على واجبة غير الجمعة ص الة 2‬
‫."601ص األ صولية والفوائد القواعد :انظر" .الظهر عنها سقط الجمعة المرأة‬
‫.اإلم ام طمأنينة :ض ب ع وفي ،363 /1 المغني :انظر 3‬
‫قبل قاربهما مما أو ركبتيه من يديه مكن متى الركعة يدرك المصلي إن :المالكية قال 4‬
‫يديه إمكان :وحدها :مالك اإلم ام قال رفعه، بعد إ ال يطمئن لم وأن اإلم ام، رفع‬
‫حاشية ،592 /1 الكبير الشرح على الدسوقي حاشية :انظر" .إمامه رفع قبل بركبتيه‬
‫."28 /2 للمواق واإلك ليل التاج ،71 /2 الخرشي شرح على العدوي‬
‫فقد اإلم ام يرفع أن قبل ركبتيه من يديه مكن إذا :قال أنه أحمد اإلم ام عن ورد وقد‬
‫."53ص أحمد اإلم ام مسائل" .أدرك‬
‫)214/1(‬

‫. 1"المندوب ضد المكروه":"فصل"‬
‫.2الحرب في الشدة وهي الكريهة، من :وقيل .ةالكراه من أخذا المحبوب، ضد لغة "وهو"‬
‫.3"فاعله يذم ولم تاركه، مدح ما" :الشرع أهل اصط الح وفي‬
‫.ذم و ال فيه مدح ال فإنه المباح، :"مدح ما" بـ فخرج‬
‫.تاركهما ال يمدح فاعلهما فإن والمندوب، الواجب :"تاركه" :بقوله وخرج‬
‫في المكروه شارك وإن - ألن ه فاعله، يذم نهفإ الحرام، :"فاعله يذم ولم" :بقوله وخرج‬
‫.4فاعله ذم في يفارقه فإنه -بالترك المدح‬
‫."فعله في ثواب و ال"‬
‫يكون وقد :قال .فعله في ثواب ال المكروه :األ صول في قالوا :"فروعه" في مفلح ابن قال‬
‫لما اولهذ .ظاهره على قولهم يحمل وقد قال .بالعرض ال بالذات كره ما :منهم المراد‬
‫المسجد في الجنازة ص الة كره من احتج‬
‫ـــــــ‬
‫غير طلبا فعله الشارع طلب ما هو المندوب أل ن المندوب ضد والمكروه الواجب، :ش في 1‬
‫مذهب إلى المدخل :اننظر" .جازم غير طلبا تركه الشارع طلب ما هو والمكروه جازم،‬
‫الحرام يتضاد وكما" :غزاليال قال الواجب، ضد المكروه أن كما ."36ص أحمد اإلم ام‬
‫."97 /1 المستصفى" "األم ر تحت مكروه يدخل ف ال والواجب المكروه فيتضاد والواجب‬
‫.818 /2 المنير المصباح :انظر 2‬
‫مختصر ،221 /1 اآلم دي اإلح كام، ،36ص أحمد مذهب إلى المدخل" المكروه تعريف في انظر 3‬
‫على التلويح ،92ص الورقات شرح ،6ص ولالفح إرشاد ،16 /1 السول نهاية ،82ص الطوفي‬
‫."642ص للجرجاني التعريفات، ،18 /3 التوضيح‬
‫.26 /1 السول نهاية :انظر 4‬

‫)314/1(‬

‫األج ر من له فليس المسجد في جنازة على صلى من" :وغيره أحمد رواه الذي الضعيف بالخبر‬
‫.ابحث و ال اعتقادا ال الكراهة، مع باألج ر أحد يقل لم ،1"شيء‬
‫العلماء أل ن ،"3 حقيقة عن 3 2ومنهي تكليف" المكروه أي "وهو"‬
‫ـــــــ‬
‫ال حديث" :الجوزي ابن قال شيبه، وابن والبيهقي ماجة وابن داود وأبو أحمد رواه 1‬
‫صالح عن طرقه كل أن ضعفه وسبب ،"به االح تجاج يصح ال ضعيف إنه" :النووي وقال ،"يصح‬
‫قال عمره، آخر في ك المه اختلط وصالح خلف، بن أمية بنت التوأمة مولى صالح أبي بن‬
‫وابن داود أبي رواية وفي ،"يجرحه أنس بن مالك كان عدالته، في مختلف وصالح" :البيهقي‬
‫قبل صالح من سمع ألن ه صحيح الحديث إن :الساعاتي البنا وقال ،"عليه شيء ف ال" :ماجة‬
‫إلى يشيعها ولم ورجع المسجد، في صلى من حق في األخ ر نقص على الحديث وحمل يخرف، أن‬
‫،282 /3 داود أبي سنن :انظر" .دفنه وحضور المقبرة إلى تشييعه من فاته لما المقبرة،‬
‫الكبرى السنن ،684 /1 ماجة ابن سنن ،171 /6 القدير فيض ،942 ،842 /7 الرباني الفتح‬
‫."444 /2 :أحمد مسند ،25 /4‬
‫هللا رحمه المصنف جمع 2‬   ‫على وفاسه للمكروه، النهي وحكم التكليف حكم بين تعالى‬
‫-504ص" سابقا رأينا وقد األم رين، في عليه متفق الحكم بأن توهم والعبارة المندوب،‬
‫."604‬
‫بينما اإل سفراييني، إسحاق وأبي الباق الني بكر وأبي الحنابلة عند تكليف المندوب أن‬
‫المكروه إن :الجمهور قال كوكذل تكليفا، ليس المندوب إن والعلماء، المذاهب أكثر قال‬
‫.للحنابلة خ الفا تكليفا، ليس‬
‫حماهير رأي فهو المكروه في حقيقة النهي وكون المندوب، في حقيقة األم ر كون أما‬
‫المندوب أن يرون الذين الشافعية وبعض الحنابلة وبعض للحنفية خ الفا والمذاهب، األئ مة‬
‫:الحاجب ابن قال المكروه، في الخ الف هذا ويأتي ،"704-604ص" سبق كما مجازا، به مأمور‬
‫ال كالمندوب، المكروه :الشكور عبد وقال كالمندوب، به مكلف غير عنه، منهي المكروه‬
‫:انظر "211 /1 الرحموت فواتح شحه مع الثبوت مسلم" واالخ ت الف والدليل تكليف، و ال نهي‬
‫اإلح كام، ،522 /2 التحرير تيسير ،53ص المسودة ،5 /2 العضد وشرح الحاجب ابن مختصر‬
‫.97ص الفصول تنقيح شرح ،522 /2 البناني حاشية ،161 /1 العقول مناهج ،221 /1 اآلم دي‬
‫.حقيقة عن :ش في 3‬
‫)414/1(‬

‫على 3حقيقة به ومأمور تكليف المندوب أن تقدم وقد .2المندوب 1وزان على أنه ذكروا‬
‫.4األ صح‬
‫.6لمكروها يتناول ال أي "يتناوله ال 5األم ر ومطلق"‬
‫هو :أصحابنا من 8التميمي محمد أبو وقال .الحنفية عن السمعاني 7ابن ونقله .بلى :وقيل‬
‫.9أصحابنا بعض قول‬
‫يصح و ال ،01فيتنافيان الفعل، مطلوب والمأمور الترك مطلوب المكروه بأن ل ألول واستدل‬
‫:تعالى بقوله المحدث طواف لصحة اال ستدال ل‬
‫ـــــــ‬
‫.زان :ش في 1‬
‫تيسير ،82ص الطوفي مختصر ،36ص أحمد مذهب إلى المدخل ،16 /1 العقول مناهج :انظر 2‬
‫.5 /2 العضد شرح ،221 /1 اآلم دي اإلح كام، ،522 /2 التحرير‬
‫.ش من ساقطة 3‬
‫.704-504 صفحة 4‬
‫."791 /1 عليه الشربيني وتقريرات ,الجوامع جمع على المحلي" في ذلك بيان انظر 5‬
‫بالص الة األم ر مطلق أل ن الحنفية، من والجرجاني الحنابلة وأكثر فعيةالشا قول وهو 6‬
‫ونحو واالل تفات السماء إلى البصر ورفع السدل على المشتملة الص الة يتناول ال مث ال‬
‫األ صولية والفوائد القواعد ،36ص أحمد مذهب إلى المدخل :انظر" المكروهات من ذلك‬
‫."51ص المسودة ،791 /1 الجوامع جمع على المحلي ،97 /1 المستصفى ،701ص‬
‫.ض ب ع ز من ساقطة 7‬
‫هللا رزق هو 8‬   ‫الفقيه، البغدادي، التميمي، محمد أبو العزيز، عبد بن الوهاب عبد بن‬
‫.هـ884 سنة توفي والعربية والتفسير واأل صول الفقه في تقديم الحنابلة، شيخ الواعظ،‬
‫،77 /1 الحنابلة طبقات ذيل ،052 /2 الحنابلة طبقات ،483 /3 الذهب شذرات :انظر"‬
‫."482 /1 القراء طبقات ،171 /1 المفسرين طبقات ،261 /2 األح مد المنهج‬
‫جمع" أيضا الحنفية عن السبكي نقله ما وهذا ،709ص األ صولية والفوائد القواعد :انظر 9‬
‫."891 /1 الجوامع‬
‫،97 /1 المستصفى ،701ص األ صولية والفوائد القواعد ،82ص الطوفي مختصر :انظر 01‬
‫.991 /1 الجوامع جمع على المحلي‬

‫)514/1(‬

‫آية في تعالى بقوله 2والموال ة الترتيب لعدم و ال ،1 }العتيق بالبيت وليطوفوا{‬
‫برءوسكم وامسحوا المرافق إلى وأيديكم وجوهكم فاغسلوا الص الة إلى قمتم إذا{ :الوضوء‬
‫.3 }الكعبين إلى وأرجلكم‬
‫.5ل ألول يحلها ال حيض في الثاني الزوج وطء 4ذاوك :عقيل ابن قال‬
‫6 }العتيق بالبيت وليطوفوا{ :تعالى قوله في الخ الف فائدة تظهر :السمعاني ابن قال‬
‫وإن - فإنهم يتناوله، وعندهم .7منكوسا و ال طهارة بغير الطواف يتناول ال فعندنا‬
‫يجوز ال ألن ه يدخل، ال اوعندن .األم ر تحت لدخوله يجزئ، :فيه قالوا -كراهته اعتقدوا‬
‫.8المخصوصة الهيئة على ووقوعه الطهارة وهو شرطه، بدون طواف ف ال أص ال،‬
‫.9"للحنفية خ الفا" :وزاد .المتن في كما "الجوامع جمع" وعبارة‬
‫في 11يقع لم ولكن المحل، بص الح يشعر التناول عدم بأن الكوراني شارحه 01واعترضها‬
‫قابلية لعدم لتناولا عدم بل .كذلك وليس .الخارج‬
‫ـــــــ‬
‫.الحج من 92 اآلي ة 1‬
‫.15ص المسودة ،701ص األ صولية والفوائد القواعد :انظر 2‬
‫.المائدة من 6 اآلي ة 3‬
‫.وإذا :ش في 4‬
‫أو حيض في وطئها فإن ح الال ، الوطء يكون أن أصحابنا أكثر واشترط :قدامة ابن قال 5‬
‫لحق حرام وطء ألن ه تحل، لم فرض صائم أحدهما أو منهما، أو أحدهما من إحرام أو نفاس‬
‫هللا‬  ‫."715 /7 المغني" .اإلح الل به يحصل فلم تعالى،‬
‫.الحج من 92 اآلي ة 6‬
‫المنير المصباح" .األ سفل إلى ورأسه األع لى، إلى رج اله الذي وهو المقلوب، :المنكوس 7‬
‫."669 /2‬
‫.08 /1 المستصفى :انظر 8‬
‫.891-791 /1 الجوامع جمع 9‬
‫.واعتراضهما :ش في 01‬
‫.يصح :ش في 11‬

‫)614/1(‬

‫.1الكراهة تعلق بعد المحل‬
‫وهذا المكروه، يتناول األم ر بأن قائلون الحنفية أن في صريح :"للحنفية خ الفا" :وقوله‬
‫فكيف .الجواز حد على طرفيه 2كون مع به، مأمور غير عندهم المباح أل ن يعقل؛ ال أمر‬
‫أصو ال - وكتبهم الصور؟ من شيء في به المأمور 4جزئيات من روهالمك يكون 3أن يتصور‬
‫5مطلقا سبب لها التي حتى فاسدة، المكروهة األوق ات في الص الة بأن مصرحة - وفروعا‬
‫.انتهى‬
‫ـــــــ‬
‫أن على متفقون والعلماء واحد، شيء في والنهي األم ر مسألة عن فرع المسألة هذه 1‬
‫له كان إذا أما بالذات، واحد أمر في يحتمعان ال حريموالت اإلي جاب أو والنهي األم ر‬
‫مت الزمتين غير الجهتان كانت وإن كاألول ، يجتمعان ف ال مت الزمتين كانتا فإن جهتان،‬
‫العلماء لكن الواحد الشيء في والتحريم اإلي جاب أو والنهي األم ر اجتماع من مانع ف ال‬
‫فقال النهي، متعلق في العلماء لفاخت كما ت الزمهما، وعدم الجهتين ت الزم في اختلفوا‬
‫على الوارد النهي بين الحنفية فرق بينما والبط الن، الفساد يقتضي النهي إن :الجمهور‬
‫أما الفساد، يوجب فإنه الوصف على الوارد النهي وبين البط الن، يوجب فإنه األ صول‬
‫ذلك على اءوبن عليه، يؤثر ف ال به، يتعلق أو الشيء يجاور آخر أمر على الوارد النهي‬
‫صحتها، بعدم الحنابلة فقال المغصوبة، األر ض في كالص الة كثيرة فروع في العلماء اختلف‬
‫الوجوب أل ن بصحتها، الجمهور وقال واحد، أن في ومحرومة واجبة تكون ال الص الة أل ن‬
‫الحنفية فقال المكروهة، األوق ات في وكالص الة بالغصب، يتعلق والنهي بالص الة، يتعلق‬
‫الشافعية وقال الص الة، ذات على وليس الوقت، على النهي أل ن بصحتها، ةوالمالكي‬
‫في الص الة تصح الشافعية قال ثم للص الة، م الزم الوقت أل ن صحتها، بعدم والحنابلة‬
‫عدم على الجميع واتفق للوقت، خ الفا للص الة، م الزم غير المكان أل ن المكروهة، األم اكن‬
‫ذلك الشربيي ويلخص اليوم، في ينفك ال النحر ومي صوم أل ن النحر، يوم في الصوم صحة‬
‫الشربيني تقريرات :انظر" .فيه الجهتين انفكاك يجوز بما الدعوى تخصيص وحاصله :فيقول‬
‫المسودة ،98 /1 السرخسي أصول ،102 /1 البناني حاشية ،891-791 /1 الجوامع جمع على‬
‫،992 /5 الصنائع بدائع ،94 /5 عابدين ابن حاشية بعدها، وما 771 /1 األ سرار كشف ،18ص‬
‫."59 /1 المستصفى ،381 ،38 /2 للقرفي الفروق‬
‫.كونه :ع في 2‬
‫.بأن :ش في 3‬
‫.جزئياته :ش في 4‬
‫المكروهة األوق ات في الص الة وأن دقيق، غير الجوامع جمع على الكوراني اعتراض إن 5‬
‫= صحيحة‬

‫)714/1(‬

‫أنهم على اصطلحوا المتأخرين أن يعني ،"لتنزيهل :المتأخرين عرف في" المكروه أي "وهو"‬
‫يطلق أن يمتنع ال عندهم كان وإن التحريم، ال التنزيه، فمرادهم الكراهة، أطلقوا إذا‬
‫جرت قد لكن ،1الحرام على‬
‫ـــــــ‬
‫فأن ولذلك للص الة، ظرف الوقت أن يرون الحنفية أل ن فاسدة، وليست الحنفية عند ناقصة =‬
‫ص الته واستمرت مث ال، العصر بأداء المصلي شرع فإن مجاورة، تعلق تبالوق الص الة تعلق‬
‫هللا عبيد قال مكروهة، وليست صحيحة، ص الته فإن المكروه الوقت إلى‬  ‫لما" :مسعود بن‬
‫:يقول ثم "بالبناء يتصل الذي الفساد فبعض الوقت، كل شغل له جاز متسعا الوقت كان‬
‫."202 /11 التنقيح على التوضيح" "يفسد ف ال الفاسد البعض على بالغروب الفساد فاعترض"‬
‫في قبح ال إذ بأصلها مشروعية ودلوكها، الشمس طلوع وقت الص الة منها" :البزدوي وقال‬
‫كما الشيطان، إلى منسوب أنه وهو بوصفه، فاسد باصله، صحيح والوقت وشروطها، أركانها‬
‫سببها، وهو معيارها، ال ظرفها، ألن ها بالوقت توجد ال الص الة أن إ ال السنة، به جاءت‬
‫األر ض في الص الة بخ الف" :فقال البخاري عقب ثم ،"فاسدة ال ناقصة الص الة فصارت‬
‫كشف" النقصان في و ال الفساد في يؤثر ف ال وصف، و ال بسبب ليس المكان فإن المغصوبة،‬
‫هو الذي الوقت وصف باعتبار النهي أل ن" :الحنفي السرخسي وقال ،"872-772 /1 األ سرار‬
‫ص الة أن الكاساني وأكد ،"98 /1 السرخسي أصول" "األدا ء في نقصانا يمكن ل ألداء رفظ‬
‫وهذا ،"بعدها وما 592 /1 الصنائع بدائع" المكروهة، األوق ات في مكروهة والتطوع النفل‬
‫اعترض وأن ،"الجوامع جمع" في جاء كما الحنفية عند المكروه يتناول األم ر أن يبين‬
‫فمنازعة" :الشربيني قال ولذلك دقيق، غير الحنفية عن نقله نوأ صحيح، غير الكوراني‬
‫اللحام ابن ولكن ،"891 /1 الجوامع جمع على الشربيني تقريرات" "مردودة عنهم النقل‬
‫الرازي وقال يتناوله، ال الحنفية من الجرجاني قال :فقال قولين، الحنفية عن نقل‬
‫في تيمية بن المجد نقله ما وهو "701ص األ صولية والفوائد القواعد" يتناوله الحنفي‬
‫."15ص المسودة"‬
‫التحريمي والمكروه تنزيهي، ومكروه تحريمي، مكروه :قسمين إلى المكروه الحنفية قسم 1‬
‫الرجال على والذهب الحرير لبس مثل ظني، بدليل جازما طلبا تركه الشارع طلب ما هو‬
‫هللا رسول عن وأحمد جةما وابن والنسائي داود أبو رواه الذي بالحديث الثابت‬     ‫هللا صلى‬
‫علىالبيع، البيع ومثل "إلن اثهم حل أمتي ذكور على حرام هذين إن" :قال أنه وسلم عليه‬
‫أبي اإلم ام عند الحرام من قسم وهو أقرب، الحرام إلى أنه وحكمه الخطبة، على والخطبة‬
‫واستحقاق تركال وطلب الفعل تحريم من تقريبا الحرام أحكام ويأخذ يوسف، وأبي حنيفة‬
‫تركه الشارع طلب ما هو التنزيهي والمكروه جاحده، يكفر ال ولكن الفعل، على العقاب‬
‫= :انظر" جازم غير طلبا‬

‫)814/1(‬

‫ال مصطلح وهذا .1"التحريم ال 1 التنزيه أرادوا أطلقوه إذا أنهم :وعرفهم عادتهم‬
‫.فيه مشاحة‬
‫هللا رضي أحمد اإلم ام ك الم في كثير وهو ،2"الحرام على" المكروه "ويطلق"‬  ‫عنه، تعالى‬
‫.محرمان وهما "المقابر في والص الة المتعة، أكره" ك المه ومن .3المتقدمين من وغيره‬
‫التحريم على خارج من دليل يدل أن غير من شيء في الكراهة أحمد اإلم ام عن ورد لو لكن‬
‫:وجهان فيها فل ألصحاب :التنزيه على و ال‬
‫المراد أن -وغيرهم حامد وابن العزيز عبد وصاحبه الخ الل هواختار - :أحدهما -‬
‫.4التحريم‬
‫ـــــــ‬
‫."824 /1 الكبير الفتح ،942ص للجرجاني التعريفات ،08 /3 التوضيح =‬
‫محل كان فإن الجازم، غير النهي دليل محل بحسب قسمين إلى المكروه الشافعية بعض وقسم‬
‫هللا صلى قوله ثلم مكروه، فهو معين، بأمر مخصوصا النهي‬   ‫أحدكم دخل إذا" :وسلم عليه‬
‫غير الجازم غير النهي كان وأن وأحمد، الستة رواه "ركعتين يصلي حتى يجلس ف ال المسجد‬
‫حاشية :انظر" .المندوبات ترك عن كالنهي األول ى، خ الف فعله فيكون معين بأمر مخصوص‬
‫،601 /1 الكبير الفتح ،92ص الورقات شرح ،221 /1 اآلم دي اإلح كام، ،08 /1 البناني‬
‫القواعد ،32ص الروضة ،46ص أحمد مذهب إلى المدخل ،5 /2 العضد وشرح الحاجب ابن مختصر‬
‫."701ص األ صولية والفوائد‬
‫.ش من ساقطة 1‬
‫الحاجب ابن مختصر ،32ص الروضة ،92ص الطوفي مختصر ،36ص أحمد مذهب إلى المدخل :انظر 2‬
‫.بعدها وما 04 /1 الموقعين إع الن ،5 /2 العضد وشرح‬
‫ظنيا ذليله يكون الذي الحرام على يطلقانه ومالكا أحمد اإلم امين إن :بدران ابن قال 3‬
‫المتأخرين من كثير غلط وقد :القيم ابن وقال "46ص أحمد مذهب إلى المدخل" منهما تورعا‬
‫التحريم، لفظ إط الق عن األئ مة تورع حيث ذلك، بسبب أئمتهم على األئ مة أتباع من‬
‫إع الن" الكراهية األئ مة عليه أطلق عما التحريم المتأخرون فنفى الكراهية، لفظ أطلقوو‬
‫."93 /1 الموقعين‬
‫.842 /21 اإلن صاف :انظر 4‬

‫)914/1(‬

‫.1التنزيه المراد أن :-األ صحاب من جماعة واختاره - :والثاني -‬
‫ذلك وكراهة ،2"الكبار والخبز اللحم وإدمان الطعام، في النفخ أكره" :أحمد ك الم ومن‬
‫.للتنزيه‬
‫.3 }مكروها ربك عند سيئه كان ذلك كل{ :تعالى قوله في الحرام بمعنى المكروه ورد وقد‬
‫فعل وهو "عكسه أو" تركه على "راجح فعله ما ترك" األول ى ترك أي "وهو ،4األول ى وترك"‬
‫."مندوب كترك" الترك عن أي "عنه ينه لم ولو" فعله على راجح تركه ما‬
‫ترك وعلى الحرام، على باال شتراك الشرع في الكراهة وتطلق :الجبل قاضي ابن قال‬
‫.5وتردد شبهة فيه ما :يزاد وقد .التنزيه كراهة وعلى األول ى،‬
‫فاعله، يذم ال أنه مع ،6"ممتثل وغير ومسيء، مخالف،" المكروه فاعل أي "لفاعله ويقال"‬
‫.األ صح على يأثم و ال‬
‫هللا رضي أحمد اإلم ام قال‬ ‫.أساء :-7األو ل التشهد على زاد فيمن - عنه تعالى‬
‫ـــــــ‬
‫."742 /21 اإلن صاف ،92ص الطوفي مختصر :انظر" الطوفي قول وهو 1‬
‫القناع كشاف :انظر" أحمد اإلم ام قال كما بركة فيه ليس ألن ه الكبار الخبز وكراهية 2‬
‫."591 /6‬
‫.اإل سراء من 83 اآلي ة 3‬
‫مختصر ،522 /2 التحرير تيسير ،92ص الطوفي مختصر ،36ص أحمد مذهب إلى المدخل :انظر 4‬
‫.5 /2 :العضد وشرح الحاجب ابن‬
‫تيسير ،6ص الفحول إرشاد :وانظر "221 /1 له اإلح كام،" اآلم دي، قاله ما وهذا 5‬
‫.522 /2 التحرير‬
‫.46ص أحمد مذهب إلى المدخل :انظر 6‬
‫.ش من ساقطة 7‬

‫)024/1(‬

‫.لمخالفته أساء :-غيره في ففعله شهر، في عمرة أو 1بحجة أمر فيمن - قيلع ابن وقال‬
‫.أساء :- أفعاله في إماما وافق مأموم في - غيره وذكر‬
‫.2محرم لفعل إ ال أساء، :يقال ف ال .بالحرام اإل ساءة تختص :بعضهم ك الم وظاهر‬
‫من" :والس الم لص الةا عليه لقوله عمره، أكثر السنن بترك يأثم :عقيل وابن القاضي وذكر‬
‫أحمد بقول واحتجا سنة، غير يعتقده أن متهم وألن ه .3عليه متفق "مني فليس سنتي عن رغب‬
‫هللا رضي‬    ‫.4سنة أنه مع سوء، رجل :-الوتر ترك فيمن - عنه‬
‫مراده إنما سوء، رجل أنه :أحمد اإلم ام إط الق أن :يظهر والذي :"التحرير شرح" في قال‬
‫صلى[ الرسول سنها التي السنة اعتقد كأنه فيبقى .لذلك وتركه ة،سن 6غير أنه 5اعتقد من‬
‫هللا‬    ‫هللا صلى[ للرسول مخالف فهو سنة، غير ]وسلم عليه‬ ‫سنه، لما ومعاند ]وسلم عليه‬
‫صلى[ الرسول يريده ال ما قلبه في أن على يدل كذلك 7له وتركه بالكلية، تركه أنه أو‬
‫هللا‬    ‫.8]وسلم عليه‬
‫ـــــــ‬
‫.جبح :ش في 1‬
‫.46ص أحمد مذهب إلى المدخل :انظر 2‬
‫داود وأبو مسلم ورواه أنس، عن طويل حديث من وأحمد والنسائي ومسلم البخاري رواه 3‬
‫هللا صلى النبي أزواج بيوت إلى رهط ث الثة جاء" :وأوله ..عائشة عن والدارمي‬    ‫عليه‬
‫اإلع راض :السنة عن والرغبة الطريقة، :بالسنة والمراد "...عبادته عن يسألون وسلم‬
‫هللا صلى وأراد عنها،‬    ‫خارج الرهبانية إلى المائل القويم، لهديه التارك أن وسلم عليه‬
‫:انظر" .عليه هي ما على لها معتقد غير عنها، إعراضا تركها من :معناه أو االت باع، عن‬
‫،711 ،311 /6 األوط ار نيل ،201 /2 مسلم صحيح ،732 /3 السندي بحاشية البخاري صحيح‬
‫."331 /2 الدارمي سنن ،142 /3 أحمد مسند ،05 /6 النسائي ننس‬
‫.46ص أحمد مذهب إلى المدخل :انظر 4‬
‫.اعتقده :ب في 5‬
‫.غيره :ب في 6‬
‫.ش من ساقطة 7‬
‫.62ص الورقات شرح :انظر 8‬

‫)124/1(‬

‫."والمأذون المعلن :لغة المباح":"فصل"‬
‫:فيقال بالحرف، ويتعدى ظهر، -قال باب من - بوحا الشيء باح" :المنير 1البدر في قال‬
‫2األخ ذ في أذن :ماله الرجل وأباح أباحه، :فيقال أيضا، وبالهمزة صاحبه، به باح‬
‫.4"عليه 3أقدموا :الناس واستباحه الطرفين، مطلق وجعله والترك،‬
‫مدح من خ ال" الشارع من فيه مأذون فعل أي "ما" :الشرع أهل اصط الح في 5و أي "وشرعا"‬
‫."ذمو‬
‫ذم، أو مدح من يخلو ال األرب عة من ك ال أل ن :والمكروه والحرام والمندوب الواجب فخرج‬
‫.الترك في 6وإما الفعل، في إما‬
‫ومخرج الحرام، ترك جهة من عليه يثاب فإنه .حراما به ترك لما مخرج 7"لذاته" وقوله‬
‫في لذاته والذم المدح يكون ف ال الجهة، تلك من يذم فإنه واجبا، به ترك لما أيضا‬
‫.8الصورتين‬
‫ـــــــ‬
‫.المصباح :والصواب النسخ، جميع في كذا 1‬
‫.منه األخ ذ :ش في 2‬
‫.قدموا :ز في 3‬
‫.422 /1 المحيط القاموس :وانظر ،501 /1 المنير المصباح 4‬
‫.ع من ساقطة 5‬
‫.أو :ع في 6‬
‫.المتن من وليست الشرع من أنها يشعر مما ،"لذاته" ش في 7‬
‫/1 الجوامع جمع ،16 /1 السول نهاية ،65-55ص للباجي الحدود" المباح، تعريف في ظران 8‬
‫اآلم دي اإلح كام، ،46ص أحمد مذهب إلى المدخل ،66 /1 المستصفى ،6ص الفحول إرشاد ،38‬
‫شرح ،92ص الطوفي مختصر ،12ص الروضة ،755ص المسودة ،522 /2 التحرير تيسير ،331 /1‬
‫."17ص الفصول تنقيح‬

‫)224/1(‬

‫به تعلق الذي المكلف فعل وهو جنس، تحت مندرجان "نوعان وواجب" المباح 1و أي "وهو"‬
‫.2مجازا "للحكم" بقوله عنه المعبر الشرعي الحكم‬
‫.فيهما مأذون والواجب المباح بأن به قال من واحتج .للواجب جنس المباح إن :وقيل‬
‫بين مشترك المباح حقيقة هو الذي نوالمأذو ،"الترك من المنع" 3بفصل الواجب واختص‬
‫.6له 5جنسا فيكون .4وغيره الواجب‬
‫مع المأذون بل ،9فقط 8المأذون هو ليس المباح أل ن المباح، 7فصل تركتم بأنكم :وأجيب‬
‫بل وغيره، الواجب بين مشتركا يكون ال :القيد بهذا والمأذون الترك، من المنع عدم‬
‫.01للواجب مباينا يكون‬
‫وذلك .لفظي النزاع أن والحق :"المختصر شرح" في 11نياأل صفها قال‬
‫ـــــــ‬
‫.ض ش من ساقطة 1‬
‫،37 /1 المستصفى ،521 /1 ل آلمدي اإلح كام ،6 /2 العضد وشرح الحاجب ابن مختصر :انظر 2‬
‫.311 /1 الرحموت فواتح ،271 /1 الجوامع جمع على المحلي ،822 /2 التحرير تيسير‬
‫.521 /1 :إلح كاما :وانظر .بفعل :ش في 3‬
‫.للواجب مبينا يكون بل وغيره :ز في 4‬
‫.جنسيا :ش في 5‬
‫،37 /1 المستصفى ،521 /1 ل آلمدي اإلح كام، ،6 /2 الحاجب ابن على العضد شرح :انظر 6‬
‫.311 /1 الرحموت فواتح ،271 /1 الجوامع جمع على المحلي ،722 /2 التحرير تيسير‬
‫.فعل :ش في 7‬
‫.ونالمأذ فصل :ب في 8‬
‫.جنسا فيكون وغيره الواجب بين مشترك أنه شك ف ال فقط :ز في 9‬
‫،47 /1 المستصفى ،521 /1 ل آلمدي اإلح كام ،7 /2 الحاجب ابن على العضد شرح :انظر 01‬
‫.822 /2 التحرير تيسير‬
‫عبد أبو األ صفهاني، الدين بشمس الملقب العجلي، عباد بن محمد بن محمود بن محمد هو 11‬
‫،‬   ‫فيها، القضاء وتولى بمصر، ودرس فيها، فتعلم بغداد إلى رحل ثم بأصفهان ولد هللا‬
‫= وكان‬

‫)324/1(‬
‫.جنسا فيكون وغيره، الواجب بين مشترك أنه شك ف ال فقط، المأذون بالمباح أريد إن ألن ه‬
‫مباينا نوعا يكون أنه شك ف ال الترك، من المنع عدم مع المأذون، بالمباح أريد وإن‬
‫.2جنسا 1 يكون و ال 1 للواجب،‬
‫.5تبعه ومن 4الكعبي وخالف .3األرب عة عند "به مأمورا" المباح "وليس"‬
‫.7المباح 6 في ترجيح و ال 6 الفعل، ترجيح يستلزم األم ر أن :األرب عة قول وجه‬
‫ـــــــ‬
‫العبادة كثير متدينا ورعا منطقيا شاعرا، أدبيا أصوليا فقيها متكلما إماما =‬
‫وهو الرازي، ل إلمام "المحصول" شرح الفقه، وأصول والخ الف المنطق في صنف والمراقبة،‬
‫علم :األرب عة العلوم في "القواعد" وكتاب المنطق، في "المطلب غاية" وله حافل، شرح‬
‫الطوالع" وشرح "الحاجب ابن مختصر" وشرح والمنطق، والخ الف الدين وأصول الفقه أصول‬
‫هـ886 سنة توفي األ صول، في للبيضاوي "األ صول منهاج" وشرح الك الم، علم في "والتجريد‬
‫،604 /5 الذهب شذرات ،001 /7 الكبرى الشافعية طبقات" في ترجمته انظر بالقاهرةز‬
‫بغية ،245 /1 المحاضرة حسن بتونس، األح مدية المكتبة فهارس ،09 /2 المبين الفتح‬
‫."042 /1 الوعاة‬
‫.يكن فلم :ض ب ع ش في 1‬
‫االج تهاد، محل وهي لفظية، فالمسألة تقدير كل وعلى" :فقال دياال م ايده ما وهذا 2‬
‫."311 /1 الرحموت فواتح :انظر" .أيضا الشكور عبد ابن رأي وهو "621 /1 اإلح كام"‬
‫إلى المدخل ،421 /1 اآلم دي اإلح كام، ،622 /2 التحرير تيسير ،47 /1 المستصفى :انظر 3‬
‫،92ص الطوفي مختصر ،32ص الروضة ،6 /2 الحاجب ابن على العضد شرح ،46ص أحمد مذهب‬
‫فواتح ،271 /1 الجوامع جمع على المحلي ،041 /1 العقول مناهج ،041 /1 السول نهاية‬
‫.311 /1 الرحموت‬
‫هللا عبد هو 4‬  ‫من طائفة رأس وهو القاسم، أبو البلخي، الكعبي، محمود بن أحمد بن‬
‫علم في مؤلفات وله واأل صول، مالك ال علم في خاصة آراء له الكعبية، تسمى المعتزلة،‬
‫/2 األع يان وفيات :انظر" .هـ713 :كثير وابن خلكان ابن وقال .هـ913 سنة توفي الك الم،‬
‫."071 /1 المبين الفتح ،482 /11 والنهاية البداية ،182 /2 الذهب شذرات ،842‬
‫.وتبعه وافقه :ش في 5‬
‫.ترجيح ال :ش في 6‬
‫،47 /1 المستصفى ،521 /1 ل ألمدي اإلح كام، ،7 /2 بالحاج ابن على العضد شرح :انظر 7‬
‫.822 /2 التحرير تيسير‬

‫)424/1(‬

‫برهان وابن الحرمين إمام 1 و الكعبي عن حكي ما 1 العجب ومن :العراقي ابن قال‬
‫.3اإلج ماع خ الف وهو أص ال، له وجود ال وأنه الشريعة، في المباح إنكار من :2واآلم دي‬
‫وغيره، القاضي قاله 4"مكلف غير فعل" مباحال من أي "منه و ال"‬
‫ـــــــ‬
‫.الكعبي عن حكى ما /ض ب ع وفي .عن الكعبي حكى ما :ز في 1‬
‫:قال ثم ،"ك المه غور يعلم ال من "الكعبي على" عليه اعترض وقد" :اآلم دي قال 2‬
‫دعن يكون أن وعسى واإل شكال، الغوص غاية في فهو استبعده من استبعده وإن وبالجملة"‬
‫أن الحاجب وابن والمحلي السبكي ابن اعتبر وقد ،"531 ،421 /1 اإلح كام" "حله غيري‬
‫،371 /1 عليه والمحلي الجوامع، جمع" لمذهبه الكعبي توجيه على بناء لفظي الخ الف‬
‫وقال ،241 /1 السول نهاية ،722 /2 التحرير تيسير :وانظر "6 /1 الحاجب ابن مختصر‬
‫إن :قال من صحة تقدير على بناء "الكعبي" مذهبه برهان ناب وقوي" :تيمية بن المجد‬
‫ال وهذا األ صل، هذا عليه الجوني ورد منها، بواحد أمر األ ضداد ذي الشيء عن النهي‬
‫."56ص المسودة" "فيه إشكال‬
‫وتحريم، وكراهية وإباحة وندب إيجاب إلى الشرعية األح كام انقسام على األم ة أجمعت 3‬
‫المباح وجود على إجماع بأنه اإلج ماع الكعبي وأول ل إلجماع، رقاخا يكون المباح فمنكر‬
‫ما أما حرام، ترك من :به ويحصل يستلزمه عما النظر قطع مع ذاته، في الفعل باعتبار‬
‫.فيه إجماع ف ال حرام ترك من الفعل عن يلزم‬
‫به، باال شتغال وذلك الحرام، لترك وسيلة يكون باإلب احة يوصف فعل كل بأن الكعبي واحتج‬
‫.واجب فهو به إ ال الواجب يتم ال ما وكل واجب، الحرام وترك‬
‫مع الحرام، به يترك شيء هو وإنما الحرام، ترك نفس هو ليس المباح بأن :عليه ورد‬
‫أن عليه يترتب الكعبي ك الم وأن الحرام، ترك من أخص فهو بغيره، الحرام ترك إمكان‬
‫عن به شغل إذا واجبا، الحرام يكون وأن م،الحرا عن به يشغل ألن ه واجبا، المندوب يكون‬
‫.آخر واجب عن به شغل إذا حراما الواجب يكون وأن آخر، حرام‬
‫تيسير ،421 /1 اآلم دي اإلح كام، ،6 /2 الحاجب ابن على العضد شرح ،56ص المسودة :انظر"‬
‫."411 /1 الرحموت فواتح ،47 /1 المستصفى ،241 /1 السول نهاية ،622 /2 التحرير‬
‫حكم المباح هل :وهو والمعتزلة، السنة أهل بين فيه مختلف أصل عن فرع الحكم هذا 4‬
‫انتفى ما المباح أل ن عقلي، حكم بل شرعيا، حكما ليست اإلج ابة :المعتزلة قالت شرعي؟‬
‫= الحرج‬

‫)524/1(‬

‫في عقاب و ال فعله على له ثواب ال لفاعله، فيه مأذون فعل كل 1هو المباح" :قال فإنه‬
‫."ركهت‬
‫.2والبهائم والمجانين الصبيان فعل من احتراز فيه" :الدين تقي الشيخ قال‬
‫.3"وح ال ال طلقا" المباح "ويسمى"‬
‫.4"الح الل :الطلق" :"القاموس" في قال‬
‫أي :لك طلقا هذا وافعل .7ح الل أي -حمل وزان - طلق وشيء" :المنير 6البدر في 5وقال‬
‫يتمكن يالذ المطلق، الطلق :ويقال ،8ح ال ال‬
‫ـــــــ‬
‫شرعيا، حكما يكون ف ال بعده، ومستمر الشرع، ورود قبل ثابت وذلك وتركه، فعله عن =‬
‫شرعي، حكم اإلب احة السنة، أهل وقال الشرع، قبل كان ما على تركه الشيء إباحة ومعنى‬
‫هللا خطاب وهي‬   ‫هللا خطاب أو مطلقا، الترك وبين الفعل بين المكلف بتخيير تعالى‬   ‫تعالى‬
‫وبناء تركه، على عقاب و ال فعله، على ثواب ال أو مطلقا، فاعله على والذم المدح عدمب‬
‫وهذا باإلب احة، فعله يوصف ف ال المكلف غير أما المكلفين، إلى موجه فالخطاب ذلك على‬
‫المصنف قال ولذلك والقبيح، الحسن في معهم االخ ت الف عن متفرع المعتزلة مع االخ ت الف‬
‫صغير من مكلف غير فعل يوصف و ال" :قال ثم ،"وعكسه لفاعله، ما سنالح" :"703 ص" سابقا‬
‫،421 /1 ل آلمدي اإلح كام، ،46ص أحمد مذهب إلى المدخل :انظر" ."قبح و ال بحسن ومجنون‬
‫نهاية ،07ص الفصول تنقيح شرح ،6 /2 عليه العضد وشرح الحاجب ابن مختصر ،12ص الروضة‬
‫.824ص ذلك في تزلةالمع مع االخ ت الف وسيذكر ،"36 /1 السول‬
‫.ش من ساقطة 1‬
‫.775ص المسودة 2‬
‫.36 /1 السول نهاية ،46ص أحمد مذهب إلى المدخل ،6ص الفحول إرشاد :انظر 3‬
‫.762 /3 المحيط القاموس 4‬
‫.قال :ع في 5‬
‫.المصباح :والصواب :د ض ب ع ز ش في كذا 6‬
‫.المطلق الطلق :ويقال ح الل، :ش في 7‬
‫.كل ح ال ال :ع ز في 8‬

‫)624/1(‬

‫.المذبوح بمعنى الذبح :مثل مفعول، بمعنى فعل :فيكون التصرفات، جميع من فيه صاحبه‬
‫.انتهى ."2مطلقه من أو ،1حله من أي :مالي طلق من وأعطيته‬
‫،4والمباح والمكروه والمندوب الواجب فيعم ،3"الحرام غير على وح الل" مباح "ويطلق"‬
‫والمندوب للواجب فيقال .األرب عة على والح الل ،الث الثة على يطلق المباح لكن‬
‫ما على المباح إط الق لكن ح الل، :6وللمباح الث الثة، لهذه ويقال .5مباح :والمكروه‬
‫هللا قال وقد .7األ صل هو طرفاه استوى‬  ‫.8 }وح ال ال حراما منه فجعلتم{ :تعالى‬
‫تحريم :قسمان كمالح :فقال الحكم، تقسيم في ذلك العلماء بعض وسلك" :البرماوي قال‬
‫.9"وإباحة‬
‫."وإباحة وحظر، إيجاب، :ث الثة إنها :النكاح كتاب في حامد أبي الشيخ "تعليقة" وفي‬
‫"وإ ال شرعية،" ـهي "فـ" الشرع "خطاب بها أريد إن :واإلب احة"‬
‫ـــــــ‬
‫.جله :ش في 1‬
‫.575 /2 المنير المصباح 2‬
‫.07ص الفصول حتنقي شرح ،46ص أحمد مذهب إلى المدخل :انظر 3‬
‫.الث الثة لهذه ويقال والمباح، :ش في 4‬
‫هللا رصي عمر ابن عن والحاكم ماجة وابن داود أبو روى ذلك، في السنة وردت وقد 5‬
‫هللا رسول أن عنهما‬   ‫هللا صلى‬ ‫هللا إلى الح الل أبغض" :قال وسلم عليه‬ ‫. "الط الق‬
‫الفصول تنقيح شرح :انظر" .تالمكروها أشد من ولكنه الفعل الجائز الح الل من فالط الق‬
‫."691 /2 المستدرك ،056 /1 ماجة ابن سنن ،343 /2 داود ابي سنن ،17ص‬
‫.والمباح :ز في 6‬
‫.17ص الفصول تنقيح شرح :انظر 7‬
‫.يونس من 95 اآلي ة 8‬
‫.07ص الفصول تنقيح شرح :انظر 9‬

‫)724/1(‬

‫أكثر عليه الذي الصحيح وهذا "فعقلية" الشرع قبل لتحققها ذلك بها يرد لم وإن أي‬
‫.1العلماء‬
‫ثابت وذلك وتركه، فعله في الحرج نفي اقتضى ما المباح :فقالوا .المعتزلة بعض وخالف‬
‫.2وبعده الشرع قبل‬
‫:الفعل عن الحرج عدم باإلب احة أريد فإن .لفظي فيه النزاع أن والحق :األ صفهاني قال‬
‫الوارد الخطاب 3بها أريد وإن قبله، حكم و ال متحقق الشرع قبل ألن ه شرعيا، حكما فليس‬
‫.4الشرعية األح كام من فهي الطرفين، من الحرج بانتفاء الشرع من‬
‫.5مفلح ابن قاله "اإلذ ن" بمعنى "أو التقرير، بمعنى شرعية" اإلب احة "وتسمى"‬
‫أدلة من بدليل له يتعرض لم وقسم" :-األف عال قسم لما - "الروضة" في الموفق وقال‬
‫.ترك و ال فعل طلب 6فيه يرد لم ما أن على السمع دل قد :يقال أن فيحتمل .السمع‬
‫."7له حكم ال :يقال أن ويحتمل مخير، به فالمكلف‬
‫."العابر :لغة 8والجائز"‬
‫ـــــــ‬
‫،07ص الفصول تنقيح شرح ،6 /2 عليه العضد وشرح الحاجب ابن مختصر ،12ص الروضة :انظر 1‬
‫نهاية ،421 /1 اآلم دي اإلح كام، ،57 /1 المستصفى ،63ص دةالمسو ،522 /2 التحرير تيسير‬
‫.91ص الطوفي مختصر ،46ص أحمد مذهب إلى المدخل ،36 /1 السول‬
‫.السابقة المراجع 2‬
‫.الحرج عن الفعل عدم باإلب احة :ش في 3‬
‫.57 /1 المستصفى ،63ص المسودة :وانظر "421 /1 له اإلح كام،" اآلم دي به صرح ما وهذا 4‬
‫.73-63ص المسودة :ظران 5‬
‫.ض ب ع ز من وساقطة به، :ش وفي الروضة، في كذا 6‬
‫.57 /1 المستصفى :وانظر ،22ص الروضة 7‬
‫على العضد شرح" الجائز أسماء من اسم المباح أل ن المباح، بعد الجائز المصنف ذكر 8‬
‫."6 /2 الحاجب ابن‬

‫)824/1(‬

‫:باألل ف وأجازه فيه، سار .وجوازا جوزا يجوزه المكان جاز" :المنير 1البدر في قال‬
‫.أمضيته العقد وأجزت .الصحة على ومضى 2نفذ :وغيره العقد وجاز أنفذه، وأجازه قطعه،‬
‫.3"نافذا جائزا وجعلته‬
‫غير فيعم شرعا، يمتنع ال ما على يطلق" :الفقهاء اصط الح في أي "اصط الحا" الجائز "و"‬
‫.مكروها أو بامندو أو واجبا، أو كان مباحا "4الحرام‬
‫بالممكن المسمى وهو ،5"عق ال" يمتنع ال ما على المنطقيين عرف في الجائز يطلق "و"‬
‫."ممكن كل فيعم" العام‬
‫أو" الحواس بإحدى يدرك وقوعا يقع أن جاز ما أي "حسا وقوعه جاز ما" والممكن أي "وهو"‬
‫.6الشرع في يقع أن زجا ما أو يعني "شرعا أو" الوهم في يقع أن جاز ما أو يعني "وهما‬
‫فيه استوى ما على "و كمباح، شرعا األم ران فيه استوى ما على" أيضا الجائز يطلق "و"‬
‫."صغير كفعل ،7عق ال" األم ران‬
‫ـــــــ‬
‫.المصباح :والصواب النسخ، جميع في كذا 1‬
‫.نفذه :ع في 2‬
‫.671 /2 المحيط القاموس :وانظر ،081 /1 المنير المصباح 3‬
‫مذهب إلى المدخل ،95ص للباجي الحدود" في الشرعي اال صط الح في الجائز تعريف انظر 4‬
‫،621 /1 ل آلمدي اإلح كام، ،6 /2 الحاجب ابن على العضد شرح ،775ص المسودة ،56ص أحمد‬
‫."522 /2 التحرير تيسير‬
‫على العضد شرح :انظر" .مرجوحا أو الطرفين متساوي أو راجحا أو واجبا كان سواء أي 5‬
‫."6 /2 الحاجب ابن‬
‫.56ص أحمد مذهب إلى المدخل :انظر 6‬
‫كان وإن عقله، إلى وبالنظر بجوازه المخبر عند وعق ال شرعا األم ران فيه استوى ما 7‬
‫."6 /2 العضد على التفتازاني حاشية :انظر" .راجحا أو واجبا األم ر نفس في أحدهما‬

‫)924/1(‬

‫.2"باالع تبارين" 1والعقل الشرع في أي "فيهما فيه مشكوك على" أيضا الجائز يطلق "و"‬
‫ضروري :الشرعي الواجب 3نظير العقلية، األح كام من نظائر لها الخمسة الشرعية واألح كام‬
‫األك ثري، الممكن