Docstoc

الطائف لابي فرج ابن الجوزي

Document Sample
الطائف لابي فرج ابن الجوزي Powered By Docstoc
					                                            ‫ة‬

 ‫أبن الجوزي‬                                                                                  ‫الحافظ‬




                                                    ‫ببسم‬
  ‫ااااا‬   ‫ااااا‬    ‫ااااا‬   ‫قااااااي الإلااااالع ام اااااا الماااااالم الحاااااافظ ة اااااا ق ااااا ف ااااا‬
                            ‫جماي ال ن أبو الف ج ب ال حمن بن لي بن الجوزي :‬
    ‫قا‬    ‫الحم هلل لى ا ولل حم ا ضل صلى هللا لى ن اج ممت كل الممالم فل‬
                         ‫لى آل أصحاب تابمل .‬  ‫اسم باسم الحق ن الذك كفل‬
  ‫ذا الك اب رقت بارات قت ةشارت نث ت نا ام ا ن نثا ا ان فناو فياو ن ال‬
  ‫جمل ط ازا لى ثوب الو ظ ف ا لخاتم اللفاظ ممال فاي القلا‬           ‫أكف ال تل قط ال‬
                                             ‫قبل السمع غلى هللا ال غب في النفع.‬
                              ‫‪ ‬و األ ي اآلخ ‪‬‬                     ‫الف ل األ ي في قول تمالى:‬
‫ال ب ف األ ي حكم ل ب أ ال باآلخ صار ل ن يى ال ن الظا فيم ل شا ال‬
‫ن الباطن تمطل ل صف خ ست في حض ة الق س صول لم كفت ليلب الحق كاف‬
‫كلف غإللت ألنوار المزة لن لن الفك ة فأق ا الطل اقف لى حماى ال ساللم جال‬
‫ن أشبا أثماي تق س ن أ تض ب ل األ ثاي ةنما قع امش با امشكاي في حق‬
‫ن ل أن ا فحم لما حم فز ز بلطف ز لوني فما طلف اللطف نمات ال اقا : ( اا أي هياا‬
                                                                ‫ّ‬
 ‫المز ِ ل) قم ا أطل ثماركن ا حموال لل ثقل قل ا ن خلع لل خلما (قهام فيأناذر)‬
       ‫ِ‬                                                                       ‫ه ي‬
‫ساب فاي كفا الح اا‬           ‫ن تح كت ل مظلما الساواكن فحان ةللا الجاذم كلما الاذ‬
                                            ‫تزلزي ل الجبل كل كنى ن شوق بلسان .‬
‫ج القو ن لو نزل فقالوا بألسان الحسا (لياوال نهازي اذا القا آ ) القا ر قاوي:‬
                           ‫ِ ي‬
‫ا ذا ال مج ن نخل بسقت األصل ناواة (ألام نيخلهقكام ِ ان اان ي يالن) ضاوا لقاوة‬
                      ‫ه‬           ‫ه‬
  ‫قاانيمن ال لاو جيا‬        ‫ان الحس ف أ بغل لن فقالوا: جنو ا حم : ذا نقا‬
‫تز ا لاى األنبلاان ز اا ة‬      ‫ا جمل الجماي ا كل الكماي أنت اساط المقا ز نا الا‬
                          ‫الإلمس لى الب ر البح لى القط السمان لى األرض.‬

                                       ‫1‬
                                              ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                          ‫الحافظ‬




 ‫أناات ص ا ر م ب ا ر م للا ا ر أ ا م أناات قط ا فلكياام االن كثلاابيم اسااط‬
 ‫ق تيم نقا ف ايم بلات ق ال تيم شامس ضاحا ا ا ي للل ياا ر قاصال ا زبا‬
                                                                     ‫ج ا.‬
                     ‫س م.‬        ‫ة الس‬       ‫الخ ق أشخاص األنبلان قلوب نبلنا لل ال‬
‫لما أخذ في سل أس ى فنقل ةلى المسج األق ى خ ج ةلل با األنبلان ن صوا ميم‬
‫فاق ا ب ة را الوجو لو كا " وسى لسى حللن " أ طيا ن ا م أ اع‬
  ‫الإلمس بمث بالحنلفل السمح كانت ش ا ع األنبلان ك ضا ال او شا م نبلناا او‬
‫ضت لل الجن النار ح اى ا ا الطبلا المقااقل قبال ت كلا األ ا فال‬            ‫المل‬
‫غ ب سلف (أيَي تجمل فليا) للل المم اج ظنت الم ك أ اآل ات تخ ص بالسامان فاا ا‬
                                                          ‫ي ي ه‬
‫أجنحا ةنماا المجا ان‬        ‫آ األرض ق لت ال ج ان ارتفاام صامو م ألنيام‬
‫للال الفا ح فلماا‬   ‫ارتفام جسم طبم اليبوط ب جناح جس اني كا جب ل للا السا‬
‫صل ةلى فاازة لالس فلياا لام م فا لام ابان أجاو أ ال ا ا أجاو فقااي: اا أنات‬
                                                                        ‫رب .‬
‫قع في با الق ب فأ جبت لب ال مظلم أ خ س لسا الطباع فقااي: ال أح اي ثناان‬
 ‫للا فااا ا قا اات القلا ا‬     ‫ااان: السا‬ ‫للا كااا ت اليلبا تليبا لااوال أ تا ر با‬
 ‫لسااى حاجب ا الخللاال أ ل ا جن ا آ نااا ي بلسااا حال ا : ااا ل ا‬    ‫فموسااى صاااحب‬
                                                             ‫صورتي ا ال مناي.‬
                                                          ‫لل الس‬      ‫الف ل الثالث في ك آ‬
             ‫ه‬
‫ة ا الذنوب فانيا أ لت أبا بم ز (اِسج ا) أخ ج ن أقطار (اساكن) اذ سابى‬
‫الياوى آ اوى ا حزنا فخا ج أ ال المقا ن حاز نلن أ ال السابا ا أ لا أ ظاام‬
‫الظلم ا تق يا ضون أصم اليج ا سبق صل اش ذاب المح تذكار قت‬
                          ‫المج كلف خطا.‬       ‫الق ب كا حلن ةخ اج ال تمإلي ق‬
 ‫ي تيليفَّ يت ي لناي فيماذ خفِليات ي نّاي الطهلاوي تيلفَّات القيلا ه ا جباا لجب ال بااأل س ساج لا‬
                                                ‫ي‬     ‫ه‬               ‫ه ي‬
‫اللو ج بناصل الم نف قوي: ارفاق باي: اا ساا ق البيكا ات اِسا يبِق فيضالي ييا ي لاى‬
                 ‫ِ‬         ‫ِ‬   ‫ي ي‬
 ‫ال ي فظي البك قمور األسى أل ا الوصاي اللسا قوي: ا ل ا القل نا ي:‬

                                         ‫2‬
                                                  ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                                   ‫الحافظ‬




‫ا ليفا ِ ن ه مي أي ا ي جمع ي لى ا كا ي ِ نيا ي أي ن أي ّا ه جمع طالِباا بِاالم اا ينإلا ه لياات‬
         ‫ِ ِ ه‬                  ‫ي ِ‬         ‫ي‬                         ‫ي ه‬       ‫ٌ‬
 ‫ز انااا أيضاالّ ه بِااالجزم كاام ق ا غ ا بمثيااا ااع ب ا السا ال ا ري بيااا سااوى القلا‬
                                                                          ‫ي ِ‬         ‫ي‬
                                                            ‫كنونيا ال أسف ضمونيا ال ليف.‬

   ‫ي‬   ‫أيال ا نيسلم ال ِ ِ ن أيرض بابل ** تيحمل ةِلى أي ل الم اا س‬
       ‫ي‬     ‫ِ ِ‬               ‫ِ‬      ‫ِ ه‬                ‫ي‬
   ‫ي ةِنّي أل وى أي أيكو ي بأرضيم ** ي لى أينيني ِ نيا اِس يف ت غ ا ي‬
         ‫ه ي‬                            ‫ِ ِ ِ‬
       ‫اا‬       ‫قهل لِجل ا ِ الغضا آي ه ي لى ** طل ِ ي ل ه بالغضا لو كا‬
                                                            ‫ي‬
            ‫حملوا ر ي ال ّبا نيإل ه كم ** قيبل أي تيحمل شلحا ي ثيما ا‬
                           ‫ِ‬       ‫ي‬        ‫ه‬                      ‫ي ّ‬
  ‫فكا كلما ا ن الم ك تنزي ن السمان تذك الم تع في الم بع ف أخذ الملن في ة ان‬
‫الحز ن: رأى بارقا ِ ن أيرض نيج ه في ا ي ه فيبات هس ُّ ال ي ع ي ج ا ي لى ي ج ِ فلاا شاج ات‬
‫ِ‬      ‫ي‬                     ‫ه‬            ‫ي‬                    ‫ِ‬          ‫ِ‬     ‫ي‬
  ‫القام ِ ن بيطن ي ج ي ة سقا ِ يز م الو ا ه تيجسه ال ي ه كاا نا رة ا األ كان اذك‬
                                            ‫ِ‬      ‫ي ي ِ‬            ‫ه ي‬       ‫ِ‬      ‫ِ‬
‫فلكا ما أسى جمل ال جان أسا ثم قا بم اك المنى مإلاي ةلاى‬                         ‫ةقطا األ‬
                                                       ‫أرض نى فلوال تلقن الكلمات ات.‬
‫يل األي ي ه ال تي ي ضلن يم ي لي كما كن لي أي ال سبيلل ةِلاى الا ّ و ا جباا لقلاق ابان‬
                                   ‫ي‬                 ‫ي ه ّ‬           ‫ي ه‬
 ‫كا السامان نا ا بقا اا‬              ‫آ ب ملن لى الحز اوا األرض ال تفيام اا قاوي‬
‫(أيتيجمل فليا) فيو في ك ب با رحالم أيال راحام ِ ان آي ليللاى فأيشا يكي ليا ه اا بِقيلباي ح ّاى‬
     ‫ي‬                                   ‫ِ‬       ‫ِ ٌ‬                                             ‫ي ه‬
‫يكل لِساني بهكان آي ي ي لِفِ اا الجني ِ ال كبهكان غلا ِ ِ ي كانيات بِاالم اا ليناا ليلااي سا قنا هن ِ ان‬
       ‫َّ‬      ‫ه ي‬           ‫ِ ِ‬                       ‫ي ِ ي‬          ‫ي‬                 ‫ه‬            ‫ِ َّ‬
‫ر ِ الز ا ِ ا كا ذا القلق لنفس ال ار بل ألجال رب الا ار " اا باي الباا بال ان‬                  ‫ي‬          ‫ي‬
                                                                                           ‫ار البا ".‬
‫ا فيوا اليج ا ه سيما فانثني ي ن قي ِ قيلبي ك َّ ي ال نا ي الجاوى ةال ي كنات أيناا الملبّاى‬
     ‫ه‬         ‫ه ه‬           ‫ي‬                ‫ي‬                          ‫ي‬       ‫ي ِ‬
‫ي ليقي ي قيفت ي لى ِ نى ليوال المنى ليقيضلت نيحبي قاي " ا بان نبا " رضاي هللا نا :‬
                                                      ‫ه‬        ‫ه‬                  ‫ه‬
‫لى " جبل الين " ا ا بكي ح ى ج ت و في " ا ي‬                                 ‫سج آ لل الس‬
‫" فنباات اان و اا " ال ارصاالني " " الق نفاال " جماال طااو الااوا ي‬                  ‫ساا ن‬


                                              ‫3‬
                                               ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                         ‫الحافظ‬




‫الطوا س ثم جان جب ل للا السا فقااي: ارفاع راسا فقا غفا لا ف فاع رأسا ثام‬
                             ‫طاا بالبلت اسبو ا فما أتم ح ى خاض في و .‬
‫ه وم لني ي ذ قيذ جذ بيلنهيهم ي ثل ال َّ الي أي يان الا َّ الي كاا " آ " " مقاوب " الاب ن‬
                                      ‫َّ‬               ‫ه‬             ‫ي َّ‬           ‫ه‬
                                                    ‫ج ى القضان بزهلل فما ن اللقم .‬
‫لااو لاام ت اذنبوا‬   ‫لكاان ظف ا تم بااالمحبلن فااارحموا ق ا ح أهر ا انكسااار فساالم ةلااى ا تم‬
                                                                                       ‫ا جبا.‬

‫كا بكي لل ار ة للجار ألفا الف اا قلقال البماا زلازي ي ةنّاي ليمإلا اا ةلاى طلا ِ‬
              ‫ٌ‬    ‫ه‬
 ‫ي صلهكم كما اِش اا نيحو ال ار ي ن طاي ليف ه ه سأيبكي ال و ا شوقا ةِلى ساكن الحمى فيأفني بِ ِ‬
                ‫ِ ِ ِ‬              ‫ي‬          ‫ي‬         ‫ي‬       ‫ي‬          ‫ي‬        ‫ه ي‬
    ‫كنز اِصطبار ي خ ته ه ةِ ا كا ي ي ع الملن بالس و شا ِ ا فيليلس بِخاا في اليوى ا جح ته ه‬
          ‫ي‬               ‫ه‬      ‫ي‬              ‫ه ي ِ ِ‬                      ‫ِ ه ي‬        ‫ي ي‬
                                                                ‫الف ل ال ابع في صف ال بلع‬
‫ج ت لفقا اس الجا ب أخاذت فاي ثلااب ( ي تيا ى‬                  ‫ةِ ا تأ مت األرض ن ز ج القط‬
‫األرض ا ِ ي ة) فا ا قوي فق القف ألقى أكف الطلا سا مطي زكااة الساحاب فسااا‬         ‫ي‬
‫ال انع بما ساقي بما فثاارت للغلاار ثلا ة فجاان الغلاث با ثلا ة (فيسهاقنا ه ةِلاى بيليا ِ‬
                                                  ‫ي لت) تأثل صنا المملم في البلل أ ج .‬
‫فلبس الجو ط ف األ كن أقبلت خلال القط شا ة سلوا الب ا فأخذ فا ا الياوى‬
‫بمكنو المط فاس مار الساحاب جفاو المإلااا أكاف‬                    ‫جل النسلم فباحث ال‬
 ‫األجااوا فااا ألت األ ا أنيااارا كلمااا سا يا ا النساالم حكااى سلساااليا س ساال الفضا‬
‫نسك " انمق بمق الاز جلن قا حا الحا "‬                           ‫فالإلمس تسف ت نق الغما‬
  ‫فلما قمت شمس الإل ان في الطفل نإلأ أطفاي الزرم فارتبع ال بلاع أ ساط با الز اا‬
‫فأ ار األرض أثواب ال با فان بيت لو األرض ان سان الكا ى نيضات ا ا س‬
  ‫النبااات ت فاال فااي أنااوام الحلاال فكااأ النا جس االن رقا را فالإلااقا ق حكااي لااو‬
‫النللااوف غفااو‬      ‫الخجاال البيااار ااف حاااي الوجاال البنفس ا ك ثااار الم ا فااي الب ا‬
‫ن ب األغ ا تم نق تف ا األرا ل قا ثبات أسا ار ا ةلاى النسالم فانم فاج ممات‬
‫في س ال واصل فنو القلا فم كل ي فن لى فنن ف طارحت األطلار نااظ ات‬
‫السااجوم فااأ ب كاال بلغ ا اان شااوق فالحمااا ي ا ر البلباال خط ا القم ا ي جااع‬

                                           ‫4‬
                                                 ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                                 ‫الحافظ‬




‫ق ة النكااح فحلنذاذ‬       ‫ي األغ ا ت ما ل كليا تإلك للذي بل‬   ‫الي‬     ‫المكان غ‬
                                                      ‫ت خلاشلم المإلوا ضال ج .‬

                   ‫لي بذات البا ِ أشجا ه ** حبَّذا ِ ن أيجلِيا البا ه‬
                                           ‫ي‬                   ‫ِ ِ‬
                     ‫حبيذا ر َّا ه وقِظه ه ِ ن ** نيسلم الفيج ِ ر ما ه‬
                           ‫ي‬          ‫ِ‬                         ‫ي‬    ‫ي‬
                    ‫حبيذا ه را الحما ِ ةِ ا ** رنَّح يا ِ ن ه أيغ ا ه‬
                                         ‫ي‬             ‫ي‬            ‫ي‬
                      ‫ا لات باليي ل لييا ** فل ِ أيسجام أيلحا ه‬
                              ‫ٌ‬                     ‫ِ‬       ‫ٌ‬
                    ‫أي جملات ةِ ا نيطيقت ** ليلس ةِال الإلوا تبلا ه‬
                          ‫ي ه ِ‬                ‫ي‬           ‫ِ‬
                      ‫كليما غنيل يني يزجا ** اجني للذك ِ أيحزا ه‬
                                   ‫ي ِ‬            ‫ي‬          ‫ي‬  ‫ه‬
                            ‫ه‬
                ‫اي بي ي لل الغ و ِ ** بيا طي بي فالكلُّ نيإلوا ه‬
                                         ‫ِ‬        ‫ي ه‬         ‫ي‬
                          ‫ه‬
                   ‫ا حما ي البا ِ يجممهنا ** ي ج ه نا ةِ نيحن جل ا ه‬
                                       ‫ي‬          ‫ي‬              ‫ي‬
                 ‫ي يإلاكى الواج ي جوى ** اح ا ي الوج ه ألوا ه‬
                             ‫ي‬     ‫ِ‬               ‫ي‬    ‫ِ‬
                   ‫أينا ي خلوسه القي ن ي أينـ ** تهن أيز اج ي أيرق ا ه‬
                               ‫ٌ‬     ‫َّ‬              ‫ِ‬
                    ‫ي بيمل ه ال ار ي ن ي طيني ** ي ليكن البا ه أي طا ه‬
                                   ‫ه َّ‬                 ‫ِ‬
                 ‫ال تيز ي ني ا ه ذ ي جوى ** أينا باألشواا سك ا ه‬
                        ‫ِ ي‬           ‫ِ‬             ‫ه‬
                                     ‫الف ل الخا س ذك فل ةشارة ن حاي سلما الفارسي‬
‫سابق األزي قضت لقو ب للل (سبيقيت) لى قاو با للل (غليبيات ي ليلناا شاقوتهنا) فواأسافا‬
              ‫ِ ي‬                 ‫ي‬                                ‫ي‬
  ‫أ اان المف ا توفلااق (س ابيقيت) نااور قلااوب الجاان (فيقااالوا ةِنّااا س اممنا قه آنااا ي جبااا) خااذال‬
               ‫ي‬               ‫ي ِ‬                                                ‫ي‬

                                             ‫5‬
                                         ‫ة‬

 ‫أبن الجوزي‬                                                                  ‫الحافظ‬




  ‫فقاالوا (أيسااطل ه األي لالن) أ ال الإلاماي فاي جانا جناو‬ ‫(غليبيت) أ ماى ب اا قا‬
                                                                                ‫ي‬
‫البم أ ال اللمالن فاي يا شاماي القا ب اا نفمات باا ة " ةبلالس " " بلماا " ال‬
                                                                 ‫ض نا السح ة.‬
 ‫ع الضا ري كفلا‬        ‫ح " قس " ا رأى ال سوي كف " ابن أبي " ق صلى م‬
                                     ‫في المان ال ري.‬   ‫ال ان السمك غا‬
     ‫خل ال سوي لل ال ة ةلى بلت ياو ي ماو فقااي لا : أسالم تسالم فنظا الما‬
‫ةلى ابل فقاي ل : أج أبا القاسام فأسالم كاا فاي لا البلات غ باا ثال " سالما ناا "‬
‫ف احت ألسان المخاالفلن: اا لمحما لناا لساا الحااي قاوي: ضانا نا كم! كلاف‬
                         ‫ان افي لي في اركم شغل المناسب تؤلف بلن األشخاص.‬
‫ا اح مل " وسى " ارة الغ ب في ار " ف و " ة كا في " آسل " ا سللن‬
 ‫غل أ حق األ أحق فض ب لى فل ف ا ( ي ح ي ناا) ةلاى أنا أ ا األ ف اوت او‬
                                  ‫ي‬
                                                    ‫المو ن اج مام الإلمل.‬

  ‫س ي ي للكم كلف حالهكم ي يل ** ِ ن ي كم ِ ن ي حإل ِ البيلن ا ن ي‬
        ‫ِ‬        ‫ي‬          ‫ه‬                ‫ه‬     ‫ه ي ي‬        ‫ي‬
  ‫سبق الملم بنبوة " وسى " " ة ما " آسل " فسلق تابوت ةلاى بل ياا فلا طفال نفا‬
                                                 ‫ن أ ةلى ا أة خالل ن ز ج.‬
‫" سلما " حمل صبا ال با نحو ال ن‬                ‫تمنا اح لما قضلت في الق س‬         ‫ق نا‬
   ‫كا أبو لى ا قا المجوس فم ج با للال ال وفلاق ةلاى ا الن اارى فأقبال نااظ‬
‫أبا فلم كن ألبل جواب القل ذا الجواب الم ي ق م ن و (أينا أهحلي ي أه لت) (ثهم‬
‫ّ‬
                                   ‫ه‬
‫نهكسوا) (قالوا ح ِقو ه) فنزي في الب ا ضلف ( ي لينيبلونيكم) لوال كابا ة الاب ن اا نللات‬
                                                                      ‫ي‬             ‫ِ‬
‫تب (رب أشمث أغب لو أقسم لى هللا ألب ) فسمع أ ركبا لاى نلا الساف فسا ا‬
‫نفس ن ح ز أبل ال قطع ف ك راحل المز جو ة را طل الغنى غااص فاي‬
‫ق بح البمث للقع لى ب رة الوجو ف اح ب اليوى: ةلى أ ن فقااي (ةِناى ا ِا ٌ ةِلاى‬
                                      ‫ربي) قف نفس لى خ األ الن قوا األ الن.‬           ‫ي‬



                                     ‫6‬
                                                  ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                                   ‫الحافظ‬




‫اات‬         ‫لاى‬      ‫فلما أحس ال با بانق اض لا يم ز ساف ةلاى طلا لام األ ا‬
‫قالوا: ق آ ز ان أظل فاحذر أ تضل فان خا ج‬                          ‫نبلنا لل أفضل ال ة الس‬
  ‫بأرض الم ب ثم ياج ةلى أرض بلن حا تلن فلاو رأ ا قا فلاى الفا ة الا للل شاوق‬
‫الحنلن ز ج ال لياف قلقا ي أيبغضات فلا ي النيخال ي النيخال اانع ي أي جبيناي ِ ان حبِا ي‬
     ‫ه‬           ‫ي‬      ‫ٌ‬     ‫ه‬        ‫ي‬             ‫ه‬  ‫ي‬
‫الطيل ه ي الضاي ي أي وى لِج ّاي السما ي ةي ي الفيضى ي لو أي ّ صانفِلي ي ي شااة ه اذاي رحال اع‬
             ‫ه‬        ‫ه‬         ‫ي‬                         ‫ي ه َّ ي‬            ‫ه‬
  ‫رفق لم فقوا با ( ي شا ه بِاثيمن بيخاس) فاشا ا ياو ي بالم نا فاانجب انكساار رقا‬
                                                              ‫ي ه‬      ‫ي‬
           ‫بانما " سلما نا " توق شوق ب ة الح تلن ا لم المنزي بوج النازي.‬
‫أي ي ري ال ي بع أيي ي ه أيراقا ي أيي قهلوب ياذا ال ي كا ه سااقا ليناا ي ألي لِا ِ أيبا ا قهلاوبه تي قاى فاي‬
                                                                 ‫ه‬     ‫َّ‬               ‫ه ي‬
‫جهسااو ِ ااا تي قااى!! فبلنمااا ااو كابا سااا ات االن ظااار جااان البإلاال بقا ال سااوي "‬
‫سلما " في رأس نخل فكا القلق لقل لوال أ الحز أ سك كما جا ى او (ةِ كاا ي ت‬
‫لي هب ي بِ ِ) ثم جل النز ي لللقاي ركا البإلاارة أي ثباات بقاي للمقاوب فاي حااي (ةِناي‬
                                                                                                    ‫ألج ).‬
  ‫ي ي ِ تِل ي ال هسو ِ نيسلم طف صاال با المالا : الا‬
                          ‫ه‬                                         ‫خلللي ِ نيج ه قيفاني ي لى ال ُّ با فيقي‬
                                                                                                      ‫ي َّ‬
                                                                               ‫ذا ان ا ةلى شغل .‬
‫كلف ان افي لي في اركم شغل ثم أخذ ض ب فأخاذ لساا حااي المإلاوا ا نم لاو‬
              ‫خلللي ال ي هللاِ ا أينا ** ِ نكما ة ا ي ليم ِ ن آيي ليللى بي ا لِلا‬
                              ‫ِ‬       ‫ٌ‬           ‫ه‬                ‫ي‬        ‫ي َّ‬  ‫سمع األط‬
                                               ‫الف ل السا س {ت جافى جنوبيم ن المضاجع}‬
‫سف الللل ال طلق ةلى ضم المجا تج مع جنو الكسل ف إلبث بذ ل ال واني ف ز ن‬
   ‫تخوا با الماان فاا ا ثاارت شامل ان ناار الحاز‬             ‫ح النو تزخ ا طل الف ا‬
‫أضانت بيا ط اق الق ا فساممت أ اللقالن ااتف: ال ان ساا ل نفاس المحا فاي‬
‫الللل لى آخ نفس في " الم مب ن قوة " م س غف نن ص اخ األطفاي غلا بكاان‬
‫ال جاي سي الللل و ج األحباب وقظ نسلم األسحار أ الن ا األخطاار فلاو رأ ا يم‬
    ‫ي قي الحت الجوزان ي أنح ي ر النَّس ه ق اف شوا بساط " قلس " باتوا بللل " النابغ " ة‬
                                                                   ‫ي ي‬       ‫ه‬               ‫ي‬
‫نا وا توس ا أ رم اليمم ة قا وا فملى أق ا القلق كأ النو حلف لى جفان أجفانيم‬
‫يااذا رضااا ي نيفااى نيااو ي فااأيرقيني فيكلااف ااا أي ي لااي ةِ كناات غضاابانا ااازالوا لااى طا ااا‬
                             ‫ه ي ي‬                   ‫ي ي‬         ‫ي‬                             ‫ِ‬

                                              ‫7‬
                                                         ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                                              ‫الحافظ‬




‫الا جى بحمال‬            ‫فلماا تمخا‬        ‫األق ا ةلى أ نم النسلم بالسح قا ال ارخ نماي الظا‬
                                                         ‫السح تسان ا ةلى ر احل امس غفار.‬
‫شااكونا ةِلااى أيحبابِنااا طيااوي ليللينااا فيقااالوا لينااا ااا أيق ي ا ي الليلاال ِ ن ا ي نا ر اااح األسااحار أقااوات‬
                                    ‫ي‬                                                 ‫ي‬                               ‫ي‬
                              ‫األر اح رقت ف اقت فب ت ح الوج بلغت رسا ل الح .‬
   ‫أيال ا صبا نيج ه ي ى هجت ِ ن نيج ه ليقي زا ي ني ي س ا ي ي ج ا ي لى ي جا ِ كا ب الوجا‬
                                                               ‫ي‬         ‫ِ‬     ‫ِ‬
                                                     ‫تاح ةلى النسلم ة قلقل الواج .‬

‫بيلن شماي ي صبا حن ي إلوا ي صبا ي ه نَّ ِ فِطيان النيسالم بِوجا ِ ِ فيا ى ليا ه خبيا المهاذ ل ِ‬
      ‫ي‬       ‫ي‬                    ‫ه ي‬         ‫ي‬                  ‫ٌ ي‬        ‫ِ ي َّ‬   ‫ي ي ي‬
  ‫ي م و ضاااا خلاااوا بالحبلااا فاااي ار المناجااااة فكساااا م ثلااااب الموصااال ضااامخيم بطلااا‬
                                 ‫لليم سلما الق ب.‬             ‫بحو‬     ‫المما ل غالل السح غالل‬
  ‫ا الغفل أت ري كلاف ا‬                    ‫ا‬     ‫اب‬       ‫تفوح أر اح نج ن ثلابيم ف أسف ا جلف النو‬
                                                                   ‫لليم الللل أل لم بما ج ى للقو .‬
‫الناو فاي حابس‬    ‫طا‬      ‫أ ملم خاي ا ج ى للم لم رحلت رفقا (تي يجاافى) قبال الساح‬
‫ال قا فما ف ن السجا القل ح ى اسا ق باالقو المنازي فقاا ا لم اآلثاار لاى بااب‬
                                                 ‫الكوف القو ق ش وا في امح ا .‬
‫ي ن يطَّلياع شا ي فا فيلهملِمناي يال ر َّ ض ال ي لاا ه بامبِال أي قيمقيمات ه ما ه الخلاا ِ أي اِرتيفيمات‬
   ‫ي‬               ‫ِ‬      ‫ه‬               ‫ِ ِ‬                ‫ي ي‬            ‫ي ه‬           ‫ي‬
‫قِبابهيهم ي لى النهزي أي غ َّ ي الحا ي بِقافِل ه ِ نيا غ ابه البيلن " يس يملي " كا " حساا بان‬
                                                 ‫ه‬                        ‫ي‬
                      ‫أبي سنا " خا م ا أت ح ى تنا ثم خ ج ن الف ا ةلى ال ة.‬

       ‫كأ ي ّ سوا ِ الليلل يمإلق ه قلي ي ** فيبيلنييهما في كل يج ه لينا ي صل‬
       ‫ه‬              ‫ه ِ‬                          ‫ِ ي ه‬            ‫ي‬      ‫ي‬
‫كانت " أ ال بلع بن خلثم " ة ا رأت تقلقل بالللل تقوي: ا بني لمل ق لات ق ال فلقاوي:‬
                                                                   ‫نمم ق لت نفسي.‬
‫قالت " أ م بن المنك ر ": أش يي أ أرا نا ما فقااي: اا أ اا ان جان للا الللال‬
‫لاي فلياولني فلنقضاي ناي‬
                      ‫َّ‬       ‫و خاا البلات حق ل أ ال نا ا أ اا ة الللال للا‬
                                                             ‫ا قضلت ن أربي.‬
                                                     ‫8‬
                                                ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                               ‫الحافظ‬




‫الز ا : ةرفق بنفس فقاي: ال فق أطل .‬                 ‫لما قلل لبم‬      ‫ا اليوى ة اس طمت الم‬
‫كا " أ ل الإلا ي " بكي في المسج ن حا ح اى ملاو صاوت فأرسال ةللا األ لا :‬
‫ارتفاام صاوت فلاو أ ساكت قلال فبكاى‬       ‫ةن تفس لى الم للن ص تيم بكث ة بكا‬
              ‫ةلى ر يا أحلانا.‬  ‫قاي: ة حز القلا أ رثني و ا غزارا فأنا أس‬

‫الليو ه فل ي ين ي حوني ي النه ه خلاني ي الليوا ِم المقم ه ي المقلم ِ ن ي ا ه ت ي لى ال ها ِ‬
                       ‫ي‬            ‫ه ه‬         ‫ه ِ‬               ‫ِ‬                                ‫َّ‬
‫ا ِم الي أيج ه الحماا ي أينَّاى ناحات بِ راكياا الحماا م ي كام ِ ان حا ث قيا خبأناا ه لِلقيساا فيليماا‬
                         ‫ي‬    ‫ه‬  ‫ي‬        ‫ي‬         ‫ي‬     ‫ِ‬         ‫ي‬               ‫ي‬      ‫ِ‬
                                                                       ‫ي لكنا‬ ‫اِل يقلنا ص ت أيخ س أي‬
                                                                                          ‫ِ ه‬

                                                                               ‫الف ل السابع ال وب‬
               ‫ا ؤخ توب بمطل ال سو ف (أليي يو ه اهجليت) كنت تقوي: ة ا شبت تبت.‬
                                          ‫ِ‬
‫اوت‬      ‫ا لقلا‬     ‫فيذي شيور ال لف نا ق انقضت لاو كاا لسالف ان ز م ا جو‬
                                                          ‫اليوى تحت ظب .‬
 ‫كال او تضاع قا ا ة امنابا لكان لاى شافا جا ا كلماا صا قت لا فاي ال وبا رغبا‬
 ‫حملت لليا جنو اليوى حمل فانيز ت ة با حنجا ة بااليوى بساكلن المز ما فماا ا‬
                                               ‫اليوى حلا ف تأ ن ن قل قلب .‬
                   ‫اجمل بكان في ال جى شفلما في الزلل فزن الإلفلع توري نار النجاح.‬
‫اك ا بما ا الا ع حسان الظان ةلااى ان حققا ال تقناع فاي توب ا ةال بمكابا ة حااز "‬
‫مقااوب " أ ب ااب " وسااف " اان اليااوى فااا لاام تطااق فبااذي ةخوتا ااو ( ي تي ي ا ا‬
                                                                              ‫ي ليلنا).‬
                                                           ‫ذ إلا ل القبوي.‬          ‫ا مإل األقوا‬
                                                       ‫ا فارغ البلت ن القوت ذ أ ا اللقاط.‬



                                           ‫9‬
                                                 ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                              ‫الحافظ‬




  ‫" وساف " اا ساجن " ا " اى ا ى الملا‬                           ‫ا يجور " كنماا " اى تجا ر ا‬
‫ي ي ه كم فيأ ي ن المو ِ ه يليات ليلس لِلو ِ ي ي ِ كم غا ه ة ا‬
       ‫هه ي‬              ‫ي‬    ‫ي‬          ‫هه ي ي‬                  ‫سبع بق ات ا " ابن ا لن " الليو ي‬
‫ال ا رضي المل فأنساى الملا اا ك ا أ حاى‬                           ‫قمت ز م ال ا في قل المب‬
                                                                     ‫ةلى األرض: اك مي لى ب ي.‬
 ‫كا ال حما‬     ‫ق ل رجل قبلكم ا نفس ثم خ ج تا باا فأ ركا الماوت فاخ امت فلا‬
 ‫ك المذاب فبمث هللا لكا حكم بلنيم فقاي: قلسوا ا بلن الق لن أ حى ةلاى اذ‬
           ‫أ تبا ي غلى ذ أ تق بي فوج أق ب ةلى ق الخل بإلب فغف ل .‬

                                                  ‫يِ ِ‬
                                     ‫الحاكم الخ و ال م فو س (كذلِ ي ك نا لِلوسهف).‬
                                       ‫ي‬
 ‫ة ص ا ال ا أجبنا أحللنا ( ي جملنا لي ه نورا يمإلي بِ ِ في الناس) ا ماش ال اا بلن‬
                                                   ‫ي ي‬
‫(أي فوا بِالمقهو ) انظ ا لمن ا تم ( ال تنقضاوا األ ماا بما توكلا ا) فاا زللا م ان‬
                                                                         ‫ه‬
                    ‫بم ال قو م فارجموا ةلى ار الم اراة (فا ّ هللا ال مل ح ى تملوا).‬
      ‫ه‬     ‫ه‬        ‫ه‬                  ‫ّ‬
‫و ا ةلى الوصل و ا فالييج ه صم ٌ ش ه تيذك نا فيما ي ي ي لي كم بيمل ه كنا ي كنا هم‬
                                                    ‫ي‬      ‫ي‬                 ‫ي ِ‬
‫يل تيمو ه زر ه جا ة النفس اا قياورا‬‫ي‬              ‫قي با فيأ ي ن تِل ي المهيو ه يل ي جع البا ه يو ا أي‬
                                                                 ‫ي ه‬                     ‫ي‬
‫فاات جا اِس أسا ت لا ا نميااا‬               ‫بغلبا الاانفس صاال لليااا بسااوط المز ما فانيااا ة‬
‫لذ باحيا للقع امصط ح لى ت الح ا فا ا صب ت لى ت المباح (فيا ِ ا ناا‬
   ‫بيم ه ي ةِ ا فِا ان) الا نلا الإلالطا خارجاا نا الانفس ا بااطن ان أ ب الجياا‬
‫(قاتِلوا الَّذ ن يلونيكم) ةِ اليات ةهلاى الإلايوات فاكبِحياا بِلِجاا ِ ال يقاوى ةِ أ ضات ان‬
                                                         ‫ي‬                    ‫ه‬      ‫ي ي‬
   ‫الطا ات فسقيا بسوط المجا ة ة اس حلت ش اب ال اواني اس حسانت ثاوب البطالا‬
                                                                     ‫لليا ب وت المز .‬              ‫ف‬
‫فا ر قت نفسيا بملن المج فذك ا خساس األصل فان هللا ا لم تج ارة ال ان‬
‫في حلق لم تق ر لى رة ان المافلا فاي با ن قا ةج ممات نا جناو الياوى فاي‬
                                          ‫بلت النفس فأحكمت ح ن البطال .‬

                 ‫ا سلوا المزا م ا خلوا لليم الباب.‬                           ‫فلا حزب ال قى ج‬
                        ‫ة جام ب بص.‬                   ‫النفس ثل كل السون ى شبع نا‬
                                            ‫01‬
                                                 ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                                ‫الحافظ‬




                                                                   ‫الح لحى الم ا للمب .‬
                        ‫شيوت أقبل ي ز ال ا ي ة ا ق طس.‬                    ‫كا أح السلف ة ا قي ب‬

                                 ‫ة ا قوي ز المجا ة أل ل األ ان ب ح ب.‬
‫لما قو ت جا ة نبلنا صلى هللا لل سلم تم ت ةلى كل ن تم ى فأسلم شلطان الليام‬
‫لنااا لااى قي ا نفوساايا ال ااي ااي أق ا ب أ ا ا نا ةللنااا أكث ا م نكا ا فلنااا ااا ااذا: ب ا ي‬
  ‫ا ما ب اس ا ن ل فالمم قللل تظلام ةلاى ربا نا اس ن ا خالقا للا‬
                                                                ‫بالج أنت لى الض ّ .‬            ‫أ‬
                                                                ‫تف ةلى الزحف لكن ال ةلى فذ .‬
‫الح ا لم تبذر لوال ة ثار " وسف‬      ‫تطل نلل الملى ا ارتقلت رج المجا ة أت‬
‫" (السجن أيح ه ةِلي) اخ ج ةلى راح ( ي كذلِ ي ي كنَّا) رب خفا تحات السا ى غناى‬
                              ‫ي‬        ‫ي‬                  ‫ّ‬          ‫ِ ه‬
                                                    ‫ن نا نض ة ن شحوب.‬
‫لمااا قااو المؤ نااو أنفساايم بال اض ا قااع ق ا (ةِ ّ هللاي اِش ا ي ى ِ اان المااؤ ِ نلن أينفهس ايهم‬
     ‫ي‬      ‫ي‬        ‫ي ه‬                   ‫ي‬
  ‫ي أي ااوالييهم بِااأ ي ّ لييهاام الجنيا ) الاانفس لاام تا ض ة ا لاام تا ض ألنيااا كلا قااور ةنمااا ا ا‬
                                                                             ‫ي‬
                                                                            ‫ال لو ال المضوض.‬
‫ح ا األ ضااان كالسااواقي الملااا النجساا فااي الثماا ة أناات تساا ف النيااار باااط ا‬
   ‫الجوارح في صل الليو فا ا حا حلن ال ة نمقت بيا للست ملم ف تجل .‬
‫ا أز ج تخو ف‬             ‫حض قل‬               ‫ه‬
                                       ‫ح س ( يغضوا) أ‬               ‫ليات ا خإلع ط ا ا قو‬
                                                                           ‫( يمليم الس ي ي أيخفى).‬
                                                                                       ‫ه ِ‬
‫الناسه ِ ن الييوى ي لى أيصناا ياذا نااقِ ه الميا ِ ي ياذا افاي يليياات ِ ان الكا ر تيبغاي‬
       ‫ه ِ‬                                   ‫ي‬               ‫ِ‬                        ‫ي‬
‫ال ااافي ااا ي اله ه لِلحض ا ي ة قيل ا ٌ جااافي ال ا نلا أيناات فااي ح ا ث ال ا نلا أف ا اان "‬
                                                               ‫ِ‬     ‫ي‬
 ‫سااحبا " فااي كا اآلخا ة أ لااى اان " باقاال " تقا لااى الفاااني ال ةقا ا " باان ما‬
 ‫ك ب " تجبن ن الباقي ال جبن " حسا " حا ةنماا تمجا الا نلا ان ال فيام لا‬

                                           ‫11‬
                                            ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                       ‫الحافظ‬




  ‫تسا الناا م لما الخلااي حسابيا الطفال حقلقا فأ اا الماقال فا‬        ‫كما أ أضغار األحا‬
                                                                                  ‫غ .‬
‫كم أتلفت ال نلا بل حبيا في بل ان طلبياا كام اقبات ان صاوي بلا الوصال كام ساام‬
‫سمى ةلليا سمي ال خ ر ت مكوسا ر الف از ن ا أرباب الا نلا: ةنياا ذ و ا فاي كال‬
‫ش م الول ن الفقياان باع األ اى نبات جسام ان الحا ا فمكاساب كز ات بياا‬
                                                                         ‫وق .‬
          ‫ذا " م " ع كمال قوي: ا " حذ ف " ل أنا نيم أنت تأ ن ع نوب .‬
                         ‫ة ا كا " بنلا لن " نس ةلى الس ق فأي ج لخ ص جى.‬
‫رةي " م " بم وت باثن ي إل ة سن فقاي: اآل تخل ت ن حسابي ا جبا أقلم‬
                        ‫للحساب أكث ن سني الوال أفلن ب بيذا راق اليوى.‬
  ‫اا لطخاا بأقاذار الظلاام باا ر الغسال اان ا الماوافي قباال أ جازر ال غ نا اال‬
‫أحلى ن ة ل قي كل ي ن اطل الحج المغ وب في البنان أساس الخا اب للات‬
‫الح ي سلم فكلف الح ا كا لبا خلط اللبن بالمان فجان سلل فأ ل الغنم فجمل بكي‬
                                    ‫قوي: اج ممت تل القط ات ف ارت سل .‬
                                          ‫" ا أ ك ا فو نفع ".‬             ‫لسا الجزان نا‬
‫كم بكت في تنمم الظالم لن أر ل اح قت كب لم ( ي لي يملهمن نيبياأ ي ه بيما ي حالن) ا جباا‬
                               ‫ي ّ‬
‫اان الظلما كلااف نسااو طااي األ ااا سااالف الجباااب ة ااا بلغااوا مإلااار ااا آتلنااا م أ ااا‬
‫شا ا ليم (فيك أيخاذنا بِذنبِا ِ) أ اا رحلاوا ان أكاوار النا (فيماا بيكات ي لياليم السامان‬
‫ي ه‬          ‫ِ‬         ‫ي‬                                            ‫ي‬      ‫ي‬  ‫ه‬
                                                        ‫ي‬
‫األرض) أ اا صااح ااتف امناذار (كام تي ي كاوا ِ ان جناات ي ه لاو ) ا جباا للمغ ا ن‬
                                   ‫ي ه‬
‫( ي قي خليت ِ ن قيبلِيم المثه ت) أ ا كفليم ن الز اجا ( ي تيبيالن ليكام كلاف فيملناا بِيام) ان‬
        ‫ِ‬         ‫ي‬       ‫ي ه ي‬                                           ‫ِ ي‬         ‫ي‬
‫ليم ة ا طلبوا قت المو ( ي حلل بيلنييهم ي بيلن ا يإل ييو ) كم ار بنمم الانمم ارت للياا‬
                                                    ‫ي‬           ‫ِ ي‬
‫ا النقم (فيجملنا ا ح ل ا) ا ماش الظلم : " سللما " الحكم ق حبس " آصف "‬   ‫ي‬       ‫ي‬
           ‫ي‬
‫المقوب في سجن (في تيمجل ي ليليم) أج ى ال جاان (لِاذي يكاو ي لِلنااس ي لاى هللاِ حهجا )‬
                     ‫ِ‬                                        ‫ِ‬       ‫ي‬


                                       ‫21‬
                                            ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                   ‫الحافظ‬




  ‫فلو بت سمو الجزان ن ي ( ي ليذِن ي س يهم نيفح ٌ) لقلمت سك (ةِنّما نهملي لييهم) (فيا‬
                                        ‫ي‬        ‫ي‬
                                                                      ‫يس يطلمو ي تيوصل ).‬
 ‫فالحذر الحذر (أي تيقوي نيفاسٌ اا حسا ي تى) ( ي الت حالن ي نااص) أبقاي فاي قاوس الزجا‬
                                ‫ي‬   ‫ي‬               ‫ي‬           ‫ي‬
‫نزم سفلن ال قى تح اج ةلى ةحكا تا لللم نافذ صاغار فاي ال سا فااحكم تلا البقاام‬
‫ااا ت نب ا لمااا صاانمت ح ااى اال " نااوح "‬   ‫بقااار الااورم ليااات ق ا خ ق يااا بالكبااا‬
‫األسى (ال اصم) اا اؤالن: ف ماا الما ي ة ا لام ن ازم شاو الظلام أثا اا لام اؤ ن‬
                                                                       ‫ِي‬
                  ‫تم ةلى القل ال تم بوا في سك الق رة ف اح الإل ط بالم صا.‬
‫ا ا ةلاى ساقف بلات‬             ‫حكم ال تح ق ا ان المظلو فإلا ار ناار قلبا حماوي با‬
‫ا (ألين ه ي نّ ي ي ليو بيم ي‬   ‫ات‬      ‫قوس ح ق ت قلي‬          ‫الظالم نبال ت ل نبل غ‬
                                                             ‫حلن) سيم سيم امصاب .‬
                                                                ‫ق رأ ت في األ ا تج‬
                                                           ‫الف ل الماش الممل لآلخ ة‬
‫ةخواني ارفضوا ال نلا فق رفضت ن كا أشغف بيا نكم اتمظوا بمان كاا قابلكم قبال‬
‫أ مظ بكم ن بم كم ال نلا خم سا ا تغ طا الطبع فاش سك الإلاربن ففات‬
  ‫ثم بم امفاق قا الح فلقالم قاا م الحاز كفاي فاي الضا ب فاوت الخلا‬        ‫وسم ال‬
 ‫فا ا اتوا ح ة الموت سحاب الإلل بل ن بلغ السبملن اش كى ان غلا لا‬
   ‫الماقل ن أصب لى جال ان قا ب األجال اا اذا: الا نلا ران األخا ى أ ا ا‬
‫الطلا لمااا ران ز ما ةنمااا المز ما فااي امقا ا جااان طوفااا المااوت فاركا ساافن‬
  ‫ال قااى ال ت افااق " كنمااا " األ اال ح ا ان ب ا مغ نااا م ا فكاام ماال الحلااوا‬
                                                                           ‫حل ا .‬
  ‫لاى فا ا النا‬      ‫األسقا تز األب ا ف ب ن النحوي ض رة كأن ب فاي لحا‬
 ‫ا خا‬       ‫ةن هللا ألخإلن ن الجن ي فازرم في ربلع حلات قبل ج ب أرض شخ‬
‫ن قت ق رت قبل ز ا جز أ رحل قبل رحلل خافا الفقا فاي القفا ةلاى‬
                                    ‫األز الحذار الحذار (أي تيقوي نيفسٌ ا حس ي تى).‬
                                            ‫ي‬         ‫ي‬


                                       ‫31‬
                                              ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                           ‫الحافظ‬




‫ياا‬     ‫ف‬      ‫ال لم با شاج ة الحاز أصاليا ةحكاا النظا‬ ‫الحاز ز لما با قبال أ‬
                 ‫المإلا رة في المإلكل ثم تيا ان ياز الف ص كفى بذ اب الف ص ن ا.‬
  ‫ي كم فه ص ه فاتيت فيأيصبي ي ربُّيا يم ه ي ليليا الكف أي يق ي م السَّانا ا جباا لمضالع المما‬
                                                ‫ي َّ‬           ‫ه‬    ‫ي‬               ‫ي‬     ‫ي‬
‫في ال واني فا ا جان قاضي ال ح قاي (ةِنّي تهبت اآل ) ( ي أينيى لييهام ال يناا ه ِ ان ي كاا ه‬
                                              ‫ه‬
                                                                                      ‫بيمل ).‬
 ‫ا رابطا نا بخلط األ ل ةن ضملف الف ل لو ف حت الن ال القظ ل أ ات حلطاا المما‬
‫ق تي ت فبكلت لى خ اب ار األ ل جسم ن نا قلب لاى ف اساع ال بال ساو ف‬
                               ‫ت وي ال بال خو ف تس وي ضا ت فاتلحي م .‬
                                                  ‫الف ل الحا ي إل الخوا ن هللا تمالى‬
‫خوا السابق حاذر الخاتما قلقال قلاوب الماارفلن زا ام ةز اجاا ( يحاوي بيالن الما ن‬
‫ه ي ي ِ‬
‫ي قيلبِ ِ) للس ليم في ال نلا راح كلما خلوا ساك ان سا الساكو أخا جيم الجازم ةلاى‬
                                                           ‫شارم ن شوارم الخوا.‬
‫أير ح بِإلجو ثهام أيغا بِمثلِا ِ ي تحسا ه أيناي فاي الثلااب صاحل ه أ ماار األغماار ان بياوا‬
                               ‫ِ ي‬                   ‫ي‬           ‫ِ‬        ‫ه ّ‬         ‫ه‬
‫فان بيبوا الللل النيار أخ جوا أقوى المزا م ةلى األفماي فلما قضوا و الجا قضات‬
‫لو يم بالحذر ان الا حناوا فاأنوا انز جاوا فماا اطماأنوا أنفاسايم ال تخفاى نفوسايم‬
       ‫تكا تطفأ لو المح غمار ع الإلمو نما ن ض رة را ال الب أنلن .‬
                                            ‫ّ‬
‫أهخفااي كما ي الييااوى ي ي مااي فااي الخا ِ ي لااى ااوا ي شااا ِ ه ت ااا ا فااي قلا المااارا جباال‬
                                                          ‫ي‬                             ‫يي‬
‫ال جان جبل الخوا فلما صل " اسكن ر " الفك ألقى زب اليماو ح اى (ساا ى بيالن‬
‫ي‬
              ‫ال ي ي فلن) ثم صاح بجن الفيو : (اِنفهخوا) فاس غار الواج ل اكم الك ب.‬
‫أي ا جبيليي نهمما ي بِاهلل خلِلا نيسلم ال ِ با هخلِص ةِلى " نيسلميا " ال راحا للمحا فاي الا نلا‬
                              ‫ه‬                          ‫ي‬         ‫ي‬                     ‫ي‬
                ‫ة أحس بالحجاب بكى لى البم ة ف ل باب الوصل خاا الط .‬




                                         ‫41‬
                                                ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                               ‫الحافظ‬




‫ي يبكي ةِ ي نيوا خوا الفِ اا ن لم ذا لم م ا: ي ن ليم يبهات‬
                                ‫ِ‬        ‫ي ي‬                           ‫فيليبكي ةِ نيأ ي ا شوقا ةِلليم‬
                                                                        ‫ِه‬          ‫ي‬
‫ر كلاف تيفي ُّاات األيكباا ِ الفا اا أظلام اان الللال الوجا احا اان‬
                                                  ‫ه‬          ‫ِ ي ي‬    ‫ي الحها ُّ حإلاو فهااؤا ِ ِ لِام يا‬
                                                                                   ‫ي ه ي‬
                                                                                               ‫الجم .‬
‫فيفي فهؤا ِ المح ِ نار جوى أيح ُّ نار الجحلم أيب ي ه ا فق اش قلق الخاوا " بااب ا لم بان‬
                                                 ‫ِ ي ِ‬              ‫ه ي‬      ‫ه ِ‬
  ‫أ اام " ف اااح: ةليااي ة كناات أ طلاات أحا ا اان المحباالن ااا سااكن با قلبا قباال لقا ا‬
                                                               ‫فأ طني فق أض بي القلق.‬
‫ليو شذت ا ت قيلبا أينت ه سقِم ه ي في ي ِ ِ ن البيلوى س ي ه ه ف أى الحق جل ج ل في‬
                          ‫ي‬         ‫ي‬              ‫ه‬      ‫ي‬          ‫ي‬   ‫ِ ي‬
 ‫و قاوي: اا ةبا ا لم: اا اسا حللت ناي تساألني أ أ طلا اا ساكن با قلبا‬        ‫نا‬
                                         ‫ل سكن قل المإلوا ةلى غل حبلب .‬
‫ا سا ِق الملس قي بي ا ا حمال هماو ه بِياا ِ ظاا ه أشاواقهيا خلفيياا ي شاوقي خا ا أيشاواقِيا‬
           ‫ِ ي‬      ‫ي‬         ‫ي‬                             ‫ي ه ه‬             ‫ي ي ِ‬
                                                                                     ‫أي ا ي‬
                                                               ‫البجا ن‬          ‫الف ل الثاني إل‬
‫اقطاع أ ا ناا فاي طلا امت ااي با فانا ة ا‬                ‫الليم نور ظلم نلانا بضون ن توفلقا‬
                                                             ‫أقبلت سلّمت ة ا أ ضت أسلمت.‬
‫لاى الا للل قبال الطلا ( ي ليقيا اِخ ي ناا هم‬       ‫ةخواني: ة ا سبقت سابق السما ة لإلخص ل‬
                                                                   ‫ي لى ِ لم ي لى المالملن).‬
                                                                                   ‫ه‬
  ‫ةِ ّ المقا ي ةِ ا سا ي ي ت أيلحقيت المااجز بالحااز كاا " البجاا ن " لماا فاي ال اغ‬
                                          ‫ِ‬      ‫ِ ي‬           ‫ي‬                   ‫ي‬
   ‫فلما م الفق كفل م فناز نفسا فاي اتباام ال ساوي صالى هللا للا سالم فيما‬
‫النيوض فا ا بقل الم ض انم فقاي لسا ال سو ف للانفس: قفاي ح اى قا المام فلماا‬
‫اا أرى‬          ‫باسا‬     ‫تكملت ال ح نف حب المإلا اا فقااي: اا ام كنات أن ظا سا‬
  ‫ز اان ز ن ا نإلااط فقاااي: هللا لااذن أساالمت ألن ااز ن كاال ااا أ طل ا !! ف اااح لسااا‬
             ‫ز : نظ ة ن حم لل ال ة الس أح ةلي ن ال نلا ا فليا.‬
                                                    ‫المحبلن ةجما ا ن غل خ ا.‬                   ‫ذا ذ‬

                                          ‫51‬
                                                ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                               ‫الحافظ‬




‫ي ليو قلال لِلمجناو ِ ليللاى ي ي صالِيا ته ا ه أي الا ه نلا ي اا فاي طوا ا اا ليقااي غباار ِ ان تها اب‬
‫ِ‬            ‫ي ه ٌ‬                                                                    ‫ي‬     ‫ي‬
  ‫ن الثلااب فنا ل ا‬      ‫ِ ار ا أيح ُّ ةِلى نيفسي ي أيشفى لِ ة ا ا فما المم في ب ح ى ج‬           ‫ِ‬
‫األ بجا ا ليا فقطم ن فلن فاتزر بواح ة ارت ى ب خ خا ج فاي حلا " ب أشامث‬
                                                                                              ‫أغب ".‬
‫سنينَّ األيحباب اح ي ةٌ فياا ِ ا أيحبيبات فاسا ينِن فناا ى صاا الجياا فاي جال المسا ة ف باع‬
                                        ‫ِ‬         ‫ي‬                      ‫ِ ِ‬              ‫ه‬
  ‫ساق األحباب راكبا جز المز ع الضج المح ال ى طاوي الط اق ةنماا ا لم‬
                                                                                ‫المق .‬
‫أال بيلَّغ هللاه الحمى ِ ن ه ه ه ي بلّغ أيكناا الحمى ِ ان ه ا ه ا خليللاي ليالس الإلال ه ي لباا لياو‬
                ‫ي ي‬              ‫ي‬                ‫ي ِ‬                           ‫ي ي ِ‬
‫أينينا ي ج نا ألي ا ِ ال ِ با ي ن همل ه ا فنزي ةلل ل الماوت ب وقلاع: أال طااي شاوا األبا ار‬
                                                                                          ‫ي‬
            ‫ةلى لقا ي فنزي ارسوي مي ل اللح لمأ ور: ة ا رأ ت لي طالبا فكن ل خا ا.‬
 ‫م : أ نلا ةلي أيخاكما أن ب لم تب لفظيا: الليام ةناي أ سالت نا‬ ‫صاح بأبي بك‬
                   ‫راضلا فارض ن فقاي ابن سمو : لل ني كنت صاح ذا اللح .‬
                                                          ‫ن اآلخ ة‬       ‫الف ل الثالث إل الغفل‬
 ‫ا ذا ح ال نلا أق ل ن السم ش ر ا أكث ان النمال الن ح صا للياا أب ا‬
‫أش ب ان اليالم ة خضات فاي‬          ‫بطن أ ل أ ط ن ال ل فم ش‬         ‫ن الي‬
‫ح ثيا فاأنطق ان " ساحبا " ة ان قا ت نانل اا فأنسا ان " غفال " حلل ا فاي‬
 ‫تح لليا أ ا ن الإلم أنت في ت بل ا أصنع ن النحل تجمع فليا ال ر جمع الذر.‬

               ‫القز ا جبا! ا ان فمت بمو ب المقل!.‬                            ‫ا رفلقا في البل ل‬
‫فيأينت ك ي ِ القيز ينس ه ا ِما ي ييلِ ه غما ي سطي ا و ناسج ه ح ص بم الإلل أح ان‬
                     ‫ي ِ ه‬            ‫ي‬                  ‫ّ ِ‬           ‫ي ي‬
‫الجم أبقي م ا أب ن الثل ال نلا في قلب أ ز ن ال ح س ل ن الماوت‬
                                                          ‫أ و ن األرض.‬
‫أنت في الإل أج ى ن جوا في الخل أبطأ ان أ ا ج ماصال أشاي ان الإلامس‬
‫توب أخفى ن السيا الزكاة ن أثقل ن " أح " ال ة لل كثقل صخ لاى‬

                                           ‫61‬
                                              ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                            ‫الحافظ‬




‫نا حا ث‬         ‫ص ر ط اق المساج فاي حسابا كسال كف ساخي " ا كما " صا ر‬
                         ‫قت المبا ة أضلق ن ق ال سملن.‬ ‫ال نلا أ سع ن البح‬
 ‫ضات خطلذا‬        ‫ا ان او ان نجاتا أناو ان فيا ضالمت ق اا أنفاس ان الا ر ة‬
‫ثبت ثوب النم فا ا الحت طا رغت ر غا الثمل فاا ا ا لات النااس اسا مملت‬
             ‫غ ر الذ تق لى الظلم ةق ا األس تخ طف األ ان اخ طاا الح أة.‬
‫ا أظلم ن " الجلن ي ": اا تأتمنا غازال الحا اا اذري الياوى فاي حا الا نلا اا‬
‫كوفي الفق في تح لليا ا ب ا ي الز ا فاي طلا اآلخا ة ا جباا لقلا أضامف ان‬
‫اظ "‬       ‫البموض كلف صار أقوى ان الجنا ي اا مجبا ساجع " فاس " ال اؤث فلا‬
  ‫الحسن " ال ا لغزي " ج " فلل فس ناا األ ال لاى " ابان سال ن " اللقظا‬
                                                ‫قفل قلب ر ي ا قع لل ف .‬
                                                             ‫ا اة النفس‬       ‫الف ل ال ابع إل‬
‫المقل رفلق القلا الطباع قا ن الانفس فا تقاارب بالن الانفس القلا فا ب جاار جاار‬
‫س ا ا القل لى أطناب المقل خلم النفس لى أ تار اليوى اكس ح ة خم الطباع‬
‫اذب‬         ‫بمزاج ان ال اض اش أزر المقل بجباي ال قى ان طبم أجاج ان ش‬
  ‫ق زج امب ن بلنيما نور المقل ضين في للل الطبع ف بالن جاا ة ال اواب للساال‬
                                        ‫زنا الفك حلن وري ى واق األ واي.‬
‫" زللخا " اليوى ت لم الماجلل المزا م ناازي‬           ‫" وسف " المقل نظ ةلى المواق‬
‫األبطاااي ال ااب أب ال جاااي ةنمااا ر " وسااف قل ا حماال " زللخااا " طبميااا ال‬
                 ‫ه ي‬
 ‫أقوي لا : اقلاع شاج الطباع ان أرض الوضاع كلاف مكان قا قااي (ز ان لِلِنااس حها ُّ‬
        ‫ِ‬
‫لااى المجا ا ة فااي الجساام كلمااا نبماات ا ا اليااوى‬                                  ‫ي‬
                                                            ‫الإلاايوات) ةنمااا أقااوي ل ا :‬
‫فاااقطع كلمااا كاال ااا ب ا تقطااع فاشااحذ اقنااع بساااح الااذي فمن ا المسااجو شااغل اان "‬
                                                  ‫أنت تيوى.‬           ‫ال اض " ح ات‬
‫ي في القيل ِ ا في القيلا ِ ِ ان ليو ي ا ِ اليياوى ي ليكنيناي أهبا ي ال ها ي ه بيي ي جاا ةخاواني: ان‬
                                            ‫ِ‬
‫أفس حساب بالخلان اس حلا ن ض ال س ور ن توساخت ثلااب ما ل ا بالمماصاي‬
 ‫لم ق ب ن المق بلن ن سو ت الذنوب ج جا ي بلن األكا لن ان ركا ظيا‬

                                         ‫71‬
                                                  ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                                   ‫الحافظ‬




   ‫أ ا سمم م أ " ا " أ طي نمم نغم كا قف ليا المان ف سال الطلا اع لا‬
‫فقا ت‬                                       ‫ه‬
           ‫قوا األسل فممل ض (ال تيقف) في حجاب ( يغضوا) فا ت ب الب‬
 ‫قملص " وساف " الم ام فا ث زهلل ح اى فاي ت تا قا كاا مماار الوصااي فقا‬
‫ق ما آالت صوت فلما أقبال لاى الاذن أ ا ض الممماار ان الم ا ااة ف إلامث نازي‬
                              ‫ال فان انقطمت جا كل المسك ف ف قت جنو أ بي.‬

                                                               ‫ا م.‬          ‫ن ج ح تمز‬                  ‫فلال‬
‫إلب خض ا فأحالات الحااي سان فكاأ أ اا الوصااي كانات سان فكاا قطاع‬    ‫كا ل‬
                                               ‫باللأس ح ى ال قى الخض باللاس.‬
‫أيرقى قي را لي ِ ن أيرقى ي رثي لي قيلقيي ن قيليقاي ي بهكاا ي ِ ان بهكاا ي قيا بيكاى ي تيإلاكت‬
 ‫ي َّ‬                                                                              ‫ي ّ‬
   ‫ح قااي ِ اان ح قااي كااا ة ا أرا النلاحا نااا ى نا ا : أال اان أرا أ ساامع نااوح ا‬
                                                                                 ‫ِ‬         ‫ه‬
               ‫فللخ ج ف ج مع لل أ ل األحزا في أتم الن ب ف ز ا الح ا بال ما .‬
‫ا بيمل ي ال ار ي ن ي طينِ ِ ه غ ا يبكي ي لى شاجنِ ِ كلهماا جا النيحلا ه بِا ِ زا ي ت األيساقا ي فاي‬
                                       ‫ي‬      ‫ه‬        ‫ي‬                 ‫ي‬               ‫ِ‬
                                                                     ‫بي ي نِ ِ شاقي ه ا شاقينيي فيبيكى كلَّ‬
                                                  ‫ه نا يبكي ي لى سكنِ ِ‬
                                                      ‫يي‬
                                                                   ‫الف ل الخا س إل امخ ص‬
‫اااو فاااي سااا القلااا نبااا ر حااا لاااى حا لااا الممااال صاااورة‬        ‫امخااا ص سااا‬
‫امخا ص ر ح ة ا لاام تخلااص ف ا ت ما لااو قطماات سااا المنااازي لاام تكاان حاجااا ةال‬
‫بإلاايو الموقااف ال تغ ا ب ااورة الطا ااات فااا خ اام امخا ص ة ا جااان نا حاااكم‬
                                                          ‫الجزان ألز الحبس ن القبوي.‬
‫سوا امخ ص را ج رابح للس فليا كسا المخلاص ما طا اتا الح قار اا ضاا‬
‫قلاام القبااوي قاا أثب يااا فااي حلااز الجااو المخلااص بياا ج لااى الحااق بساا الحاااي‬
                                                             ‫النق .‬          ‫ببي ج‬




                                             ‫81‬
                                                      ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                                          ‫الحافظ‬




‫لما صف ال سوي صلى هللا لل سلم لل حاب جماي الخموي ن حل حللا " أ اس‬
‫ساأي ان‬    ‫" مل موي الإلوا في قل " م " فكا في كل ا نإل بلفظ الطال‬
                                                           ‫أ ل اللمن.‬
‫أال أ يا ال ي ك ه الليمانو ي ي ي جاوا ي ليلناا فيقيا أي ساى واناا يمانلاا نِساا ِلهكم يال سااي نِمماا ه‬
         ‫ي‬         ‫ه‬
                                                                             ‫ه‬
‫بيم ي نا ي ح َّ ةللنا بيطان نِمماا ي ا ِ اا فلماا لقلا " ما " قااي: ان أنات قااي: را اي غانم‬ ‫ه‬
                                                                 ‫أجل قو س ك " أ س ".‬
‫ف يم بسلما م ف لم نقاان األسا ار‬                   ‫األ للان تحت س الخموي ا ملميم ةال قللل فا‬
                                                              ‫ال نس الثلاب ( ي ال تيم ه ي لنا ي ي نيهم).‬
‫جاان‬      ‫الطوي لس الحاي كا ة ا تحاث فا ا قلبا‬                            ‫كا في " أ وب السخ لاني " بم‬
                                                                               ‫ال ع قاي: ا أش الزكا !.‬
‫أيف ي ظبان فه ة ا ي ي فن بِيا ي ضغ الك ِ ي ال صبغ الحواج ِ كا " ةب ا لم بن أ م "‬
                          ‫ِ‬      ‫ي‬        ‫ي ي‬           ‫ي‬        ‫ِ ي ه‬
                  ‫ة ا ض جمل ن رأس ا أكل األصحان كل إلب بالإلاكلن.‬
                                                                         ‫ن نق .‬         ‫ذ هللا بي ج أص‬
‫ي فيا َّ ا النااسه فلناا قياولييهم فِ قاا فيكاا ِ بٌ قيا ر اى بِاالظين‬
‫ِ‬             ‫ي‬                                             ‫ي‬            ‫ي الناسه أّ اي الظهنو ِ بِناا‬
                                                                                        ‫ي‬                   ‫قي سح‬
                                                                                                            ‫ي ي‬
  ‫ا ا بلمنل ا‬    ‫ه ص ا ي قا للمااؤ ن فااي ةخ ص ا أحااواي‬        ‫ي‬        ‫ي صااا ِ ا لياالس ي ا ري أينّ ا‬
                                                                                              ‫ٌ‬            ‫ي هه‬
                                                                                                           ‫غ ل ا ي كم‬
                                                                                          ‫ن شمال .‬         ‫فلخفليا‬
                                ‫كا " النخمي " ة ا ق أ في الم حف ف خل لل اخل غطا .‬
                            ‫لى ف اش .‬         ‫لي فا ا خل لل أح نا‬                    ‫كا " ابن أبي لللى "‬
  ‫ا فا ا خإلي أ تسبق قا ن المجلس.‬                         ‫ب ت فلس‬          ‫قاي " الحسن " كا ال جل تأتل‬
                                    ‫ي َّ‬        ‫ي ه‬
‫باح ي جنو ه ا ِ ه بِيوا ه ي ك يمت الييوى فيمت بِوجا ي ساحقت نافجا سا المحبا فبثات‬
                                                                              ‫ي‬
      ‫في حار الم مب ن للس كل ثوب ملق ب الطل " رب قا م حظ السي ".‬


                                                ‫91‬
                                                 ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                                        ‫الحافظ‬




‫كما ن ان م في تيجا فا ف ر جا ال اان أ راا تمبا ف بقاى أغ اا الممال‬
                                               ‫ي‬
                         ‫كالس للس للإلو نسلم (فيليو ص ي قوا هللاي ليكا ي خل ا لييهم).‬
                                    ‫ي‬                    ‫ي‬
 ‫ملا‬       ‫ة ا بي ج المنافق لى مل المخلص فماجت أرا ل النفاا القلاوب لجلف ا فاذ‬
                                                                        ‫جفان.‬
‫ا جبا ن أ ل ال ان! لى ن بي جو ( ي ربه ي يمليم اا تيكان صها ر هم) غلا لاى‬
               ‫ه‬     ‫ِ ه‬        ‫ه‬       ‫ي‬
‫القاز‬   ‫المخل لن الخإلاوم فجاان الم ا اي بيا ج فقلال: يا فالناقا ب ال لماا أخاذ‬
      ‫ه‬   ‫ه‬
‫نس جان المنكباوت إلاب فناا ى لساا الحااي الفاار ا: ةِ ا اِشا يبيت ه اوم فاي خا ه‬
                                                                                  ‫َّ‬
                                                           ‫تيبلن ي ن بيكى ِ من تيباكى).‬
                                                                     ‫َّ‬
                                                     ‫الف ل السا س إل امقباي لى هللا تمالى‬
‫ا خ ار الق ر ا ا ق ر ق ر خلقت األكوا ألجل أقبل لي فاني قبل اى ر ات‬
‫ساكن في القيل ِ يمم ه ه ليست أينسا ه فأ ي ك ه ه غاب ي ن سممي ي ي ان بي ي ا ي ي سهاو ي القيلا ِ‬
                                     ‫ي‬     ‫ي‬       ‫ه‬              ‫ه‬        ‫ه‬              ‫ِ ٌ‬
                           ‫هب ِ ه ه بلننا ي (أيلست) شج ات تسقى بملا " ل ن سا ل ".‬
                                                                     ‫ي‬
 ‫اات ةق ا ار الحج ا األسااو‬          ‫ةِ ا ي ِضاانا أيتلناااكم نيمااو ه كم ي تهااذنِبو ي فينيااأتلكم فينيم ي اذر أ‬
                                       ‫ِ ه‬          ‫ه‬                        ‫ه ه هه‬
                                               ‫أ ت بالح ل س حي بال ذك ن نق المي .‬
‫تيإلاغل هم ي نا بِ هحبي ِ غل ِنا ي أيظيي تهم اليجا ا ي اا يكاذا كناا ي أيقسام هم أي ال تهحولاوا ِ ان‬
‫ِ‬        ‫ي ِ‬             ‫ي‬         ‫ي ه‬              ‫ِ‬                    ‫ي‬                    ‫ي‬
‫الييوى فيقي ي حلاة الح ِ حهل هم ي ا حلهنا الحجا األساو صان ا أسا ار المواثلاق سا مل‬
                                                           ‫ه‬               ‫ي ِ ه‬
‫لما أ لى المما إل مل لى حفظ الميو فاس لم المإل مل المس ملي للملم أ ةق ار ال‬
                                                       ‫ن ةك ا ة كنت نسل ني فما نسل .‬
‫في تيحسبوا أيني ِ ا ه كم فياِني ي ةِ طاي الم ى ليست أينساكم حفِظنا ي ضليم هم ه يو ي ِ ا ِ ناا‬
                       ‫ي‬        ‫ه ي‬       ‫ه‬      ‫ي ي‬                  ‫ه‬               ‫ي‬
   ‫في كا ي ي ن بالييج ِ ي اللو ِ أيغ اكم ا ح ثا في ي (بيلى) ا للس فل تطي ان أ را‬
                                                        ‫هه‬
      ‫الزلل ف ب للمح ر ن طيارة: خلق ا او الفطا ة طاا ا فا ت ن الب ان ر‬
‫نوري لل فأ نمت " أغ ا " امق ار جأت حما م الوفقا ت لت ثمار الوفان فلماا‬
  ‫ت نست بالذن طإلت أرض الوصاي فمالت أغ ا المحبا قحلات ر ضا المما لا‬
‫فطاا لى جن المز طا ف الم اار (فيأيصابيحت كال ي ا ي م) فانكس اآل رأس الاذي‬
                                            ‫ي‬

                                           ‫02‬
                                                   ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                                 ‫الحافظ‬




‫طوي ش ان اليج ابمث ب األسى للبمث ز الحز لمليا تبكي لاى قاام امفا س‬
‫ساااكن المساااكن ف ااا ب الملاااا فاااي ااا ا أغ اااا اللااا ف ي اااز الملااا ا فاااي ربلاااع‬
                                 ‫امس را فما ارتوى زرم توب قط ةال ن ا ي الح ا.‬
‫ليمل أي ا ي نا ال يي سليفيت تيمو ه بيلضا كما ي ي نا ا ا ذا: ال ض ر لحقنا في ماصل ةنماا‬
                                      ‫ِ‬     ‫ي‬                   ‫ي‬                 ‫ي‬
           ‫ةنما المق و ربح ف ب أ .‬            ‫ال نفع لنا في طا‬       ‫الم ا صلان‬
                                                 ‫ا قو ن غل تنا للكم ح نا للكم الفواح .‬
                             ‫تأبى ةال اليج ف المي ر لت ال لل قو م اس و ت.‬                     ‫كم ن و‬
‫ي م ِف ٌ ة ّ‬      ‫ا ي ن يمز ي ليلنا أي نهفارقييهم ي ج انهنا كل شين بيم ي كم ي ي ه ي بيلنينا ليو ر ل هم ا‬
                         ‫ه‬                      ‫ه‬       ‫ه َّ ي ه‬     ‫ِ‬        ‫ِ‬                ‫ُّ‬
                                                                        ‫الممارا في أي ل الييوى ِ ي م‬
                                                                        ‫ه‬            ‫ِ‬            ‫ي ِ ي‬
                                                                ‫الف ل السابع إل في اغ نا المم‬
  ‫ان ب أ ا في الغل با يا الطفال ناوا اللحا ر ا‬                 ‫ةخواني: ن رأى ت ا ال‬
 ‫نقااع األجاال قإلااع غاالم األ اال الإلااباب باااكورة الحلاااة الإلاال ر ان ال ا ى لااو أ أ ااا‬
‫الإلباب تبام لبذلنا فليا أنفس األنفس ى أسف صب المإلل وى نجم اليوى ة ا ق م‬
‫لى البلى ن ا الس لن أنك نفس ن بلاغ السابملن‬                    ‫الم ن بباب الكيول فق اس أ‬
                                                                    ‫اخ لفت ةلل رسل المنل .‬
 ‫السااحل قاف لاى ثنلا‬             ‫بلغات سافلن ساف‬        ‫جلذت خلاع قلما‬      ‫شباب‬       ‫ا ن انطوى ب‬
                                                                                              ‫الو ام.‬
  ‫فيليم يبق ةِال نيظ ي ةٌ تي يغنيم قطع الإلل سل المما فاال قط الخا ز رر سافان األ ال قاشا‬
                                                         ‫ي ه‬                    ‫ي‬
                                                           ‫بالممل بم الخ ز.‬
                                                    ‫ن.‬       ‫توانل أب‬       ‫بابن الثل‬    ‫ذ ب‬          ‫م‬
‫لكان‬           ‫ي ليم يبق ِ ن أي ا ِ جمع ةِلى ِ نى ةِلى ي وقِف ال يجمل َِ غل ه أي اني أنت تح امقا‬
                                     ‫ِ ي‬          ‫ِ‬                     ‫ي ِ‬            ‫ي‬
                 ‫ا تحمل المفازة في نفس الجمل غل ا في نفس السا ق لو ت القطا لنا .‬

                                              ‫12‬
                                            ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                       ‫الحافظ‬




‫كلف غفل ما ال ب ن كون ز ن ال ر ق ال ال‬                     ‫الماقل ن اس م لما جوز قو‬
                                                                     ‫ح مل ال سو ف.‬
      ‫ق ضلع م .‬           ‫نفق را م‬       ‫لمن إلفق أ‬     ‫ق أضل نفس‬        ‫ا جباب لمن نإل‬
‫ن شين لم نفق فجمال قاوي فاي‬            ‫كا " ث ج " ال ما ل سوى بلع الثل فبقي ن‬
                                                 ‫نا ات : ارحموا ن ذ ب رأس ال .‬
  ‫ن الخل إلوب بالكسل ى كاا الفقلا كسا فا جا للغناى لاو كانات لا‬                            ‫فق‬
‫أنف ن ال واني لخ جت ن ربق الذي بمت قلا الللل بفضل لقم شا بت كاأس النمااس‬
 ‫قاضاا با ن الناو‬        ‫ففات رفق (تي يجاافيى جنهاوبهيهم) ا ا ألت طما اا فاا ا غا م الفا ا‬
                                                                    ‫ه‬
   ‫فضا ب لااى أ نا ال فااي وافقا أ اال الكيااف تنا لاات خما ال قااا فوقااع با صاااح‬
‫الإل ط فممل في حقا بمق ضاى أنام أرقام فجمال حا الحابس ان قلاا الللال فخا ج‬
                       ‫قت الفج (رضوا بِأ ي يكونهوا ي ع الخوالِف).‬
                                   ‫ي‬                   ‫ي‬                         ‫لى توقلع ق‬
‫" لغبنات ال بال بماا‬    ‫هللا لو بمت لحظ ن خلوة بنا ب ممل " نوح " فاي لا " قاار‬
                                          ‫في الجنا كليا ا ربحت ن اا ا.‬
                                                        ‫الف ل الثا ن إل أ ماي الم ك‬
   ‫خلقت الم ك ان ناور ال ظلما فلا خلقات الإلالاطلن ان ظلما ال ناور فلياا ركا‬
‫البإل ا اان الض ا ن فظ ا نفس ا ق ا بنااور قل ا بلنيمااا حاااجز لطلااف ال تملم ا ةال‬
‫بالمجا ة كما أ بلن الإلمس الظل خط ال ا ةال المين س فالملال ساب ألنا صااا‬
              ‫الإللطا م ي ألن ك ر ةنما المج تقوى ن تقوى في حق األض ا .‬
‫اآل ي قل وى غل أ بلن اليوى الي ى ب زخ ن ال وفلاق لاوال لطاا ف ام انا‬
‫قلع سك ال ماس لم تطق البإل الم افم لوال الحق (لينيي ِ ينّيهم) لسابق (سبيقيت لييهم).‬
             ‫ي‬
  ‫ه ي‬
‫فال ب ال ب أ يا المحارب ال تخف ن كملن ( ي اس يفزز) اا ا لا ا ( هثيبِات هللاه‬
                            ‫ِ‬
 ‫الَّذ ن آي ي نوا) بات واصاف ال كللاف البإلا ي فلام ماسا " اار ت " " اار ت "‬ ‫ي ي‬
 ‫ف اى بيماا ر اي " اا " قااي وافاق (أيتيجمال فلياا) ة للحا ب رجااال خلقاوا كانات‬
                                       ‫ي ه‬

                                       ‫22‬
                                              ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                          ‫الحافظ‬




‫الم ك ت و لى الم اة قبل " ار ت " " ار ت " فلما جا ت ق ا يم صاار ا‬
   ‫سبحو لمن في األرض كما كا " ا " قوي: ال تغف للخطا لن فلما زي ا.‬
‫ي ي ذلت أي ل المإلق ح ى ه ق ه ه فيمجبت كلف يموت ِ ن ال يمإلق ي ي ي ف هيهم ي ي ي فت ي نباي‬
       ‫ه‬                     ‫ي ه‬          ‫ه‬    ‫ي ِ ه ي ي‬             ‫ي ه ي ِ ِ ي‬
‫أينيني ي لَّ تهيهم فيليقيلت فليم ا ليقوا خ بح األ ان فوقفت الم ك لى الساحل نيضت‬
                                                                    ‫ه ِ‬
‫ز م اآل ي لسلو سبلل الخط يغلِبهني شاوقي فياأيطو ن السُّا ى ي ليام يازي الإلاوا‬
‫ي ِ‬            ‫ي‬                             ‫ي‬
‫ي غلوبا أ ن جا ة اآل ي ن تمب الم ك حاي اآل اي أ جا تسابل الم كا ا ر‬
‫لى ألسن يم بالطبع تمب م ال ن تم ر شج م خاي ن شو الح األغل لى‬
‫ال كور ا الجيااا سااب تساابلحيم قااو ااا نظميااا ال كللااف‬            ‫أ صااافيم أنوثل ا الس ا‬
‫ثم ات زر يم نإلأت ال ن كلاف سااقيا سال الم ام فكثا فاي زكاوات تبما م قا ر‬
‫الواج ( ي يس يغفِ ي لِمن في األرض) ظنت الم ك أ أ ي الم م أصنع ن نظام‬
                                                                  ‫ي‬
                 ‫ال سبل نسوا أ بس األشجار أ ا الإل ان سب لز النور في ال بلع.‬
                                                          ‫ز م ال جاي‬        ‫الف ل ال اسع إل‬
               ‫ال تحس بال م .‬       ‫المزا م في قلوب أربابيا كالنار تإل مل ةنيا ل س ممل الب‬
‫غلبني شوقي فأطوي الس ى للمزا م رجاي للسوا في ثلابكم طنوا النفوس لى الماوت‬
                                                            ‫فح لت الحلاة.‬
‫ليو رأي ت ا المز ِ قي بي ي ز في به از الج ِ يم ه ِ نانا ليم تهخنِ ي الإلكا ِم فلما اا ن اوال لالن‬
                      ‫ي ه‬                          ‫ِ ي ه‬             ‫ي‬            ‫ي‬     ‫ي ي‬
‫ل قل الجبا حن ةلى و الممجو ن امصاب فيو في صاف الجياا أثبات قلباا ان‬
‫القط في الفلا ة جان الللال لام ت ااف أجفانا ال تن ظا لقلا ا قات الساح كلاف‬
                                                                        ‫غل ال ا ي تأبى ل .‬
‫ان ظارا لورا فما ضى ةال قيللل فيا ِ ا بِ ِ ي لاى قِما ِ المجا ِ المؤثال جاالِسه ان لام قام فاي‬
                                ‫هي ِ‬        ‫ي‬    ‫ي‬               ‫ٌ‬
 ‫ط ب المج لم نم في ظ ي الإل ا تيقوي سليلمى ليو أيقيمت بِأيرضنا ي ليم تي ر أيناي لِلمقاا ِ‬
      ‫ه‬                       ‫ِ‬      ‫ي‬               ‫ه ه‬
‫أيطااوا كاال ال ااحاب اااج ا سا ا " ما " خا ج ظااا ا قاااي للمإلا كلن: ااا أنااا‬        ‫ه‬
                                  ‫اخ ج ةلى اليج ة فمن أرا لقا ي فلللقني في بطن ذا الوا ي.‬



                                        ‫32‬
                                               ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                             ‫الحافظ‬




 ‫ن ز نا‬        ‫فللت رجاال فل ق نذر ا ي ذ ز " م " لى ط ا اليوى أح أ ل‬
                        ‫ال نلا فكا بل - و أ ل المؤ نلن - كبلت فقل ن المسلملن.‬
‫تيجممت في فهؤا ِ ِ يمم ِ ثل فهاؤا ِ الز اا ِ ةِحا ا ا كاا رضاي هللا نا قاوي: لاذن إلات‬
                                               ‫ي‬           ‫يه ه‬                   ‫ي ي‬
                             ‫أل ن أرا ل أ ل الم اا ال ح جن ةلى أح بم ي.‬
 ‫ي ِما ٌ بيمث هيااا ِما ه زحال ِ اان تيح ِيااا بِمكااا ِ ال ُّا ب ِ اان زحال لمااا لااي " ما باان با‬
                         ‫ه ي ِ‬      ‫ِ‬              ‫ي‬                   ‫ِ ه ي ه‬           ‫َّ ي‬
‫المز ز " سمع البكان في ار فقلال: اا ليام قلال: ةنا خلا النساان الجاواري قااي: ان‬
                       ‫شانت فل قم ن شانت فل ذ فان ق جان أ شغلني نكن.‬
‫أيقسم بِالمفي ِ ألتلوم ه ظيبي رنا أي غ ن تيأ ي َّ ا ي كليما قلل لي تيين قي حزت المنى فيقي جازت‬
 ‫ي ي‬        ‫ي ي ِ ِ‬    ‫ِ َّ‬    ‫ي‬       ‫ه‬              ‫ه ه‬      ‫ٌ ي‬      ‫ي‬          ‫يه ِ‬
   ‫الح ا ة ثار ال اح ورر ال م .‬                 ‫الم ى ا جبا! أ ن المزا م ة المجز لإل‬       ‫ي‬
‫ي اليهو ي في ظل اليهو نا كا ِ ن ي ج لي ه األيخطار في األخطار اغسل جا الجا ان غباار‬
                       ‫ِ‬         ‫ِ‬             ‫ٌ ي‬                 ‫ِ‬
‫الكسل أنفق كلس ال بق في ط ق الفضا ل ة كانت ل ز م فللس فاي لغا أ لاي‬
                                                              ‫المز ربما سى.‬

                               ‫ليلس ي ز ا ا ي ِض القيل ه فل ليلس يما ا اا ي ن ه الظي ه‬
                                            ‫ي‬                                     ‫ي‬
                                                                  ‫ال ل‬      ‫الظ‬       ‫الف ل المإل‬
 ‫ا تا يا في ظلم ظلم ا وغ في فازة تليا اا باحثاا ان ا ح فا اا حااف ا زبلا‬
                     ‫بذسما اخ ت ألح األنفس ةلل .‬      ‫ك ا ممقا يواة‬
‫ح ! تلم الجا ة فأنت في ظا ي الن أ لا تا ى المحباوب تمماى ان المكاار ة ا‬
‫كا م في ة بار الموت فاي ةقبااي فماا أسا م المل قاى كلاف بقاى لاى حال ا ان‬
‫ال مال لا سا ر‬       ‫في ةحال كلف تطل ال نلا لمن ال أ ن الموت ساا‬       ‫ممل ال‬
  ‫ام قاظ في سح‬      ‫و كم ق م الز ا بو ظ فما سممت (لِلهنذر ي ن كا ي حلا) صاح‬
                           ‫ي‬          ‫ِ ي‬
                          ‫للل المب فما تلقظت ف نب ة ا نمق غ اب البلن بلن البلن.‬




                                          ‫42‬
                                                ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                             ‫الحافظ‬




                                          ‫ي‬
‫ي ي إل ِت المز ات هنِفق ه م ي ه حل ا ي ال ظفي ٌ ي ال ةِخفاا ا ؤث ا ا فناي لاى اا بقاى‬
                          ‫ه‬                         ‫ي‬         ‫ه‬     ‫ي ِ ي ي ِ‬
 ‫ذا رأي طبم ا اس إلا ت قلا ل سامع أن ا الن اا ان كاا لللا الباو كاا‬
                                                                      ‫أ ا الخ اب.‬
‫ح ! شيوات ال نلا أح زخ نيا نو الغفل نظ الجا ل ال م ى ساور الياوى‬
‫ال خا ا حجاااب الغفلا فأ ااا الفياام فلا ى ااا ران السا الحاات الإلاايوات أل االن‬
‫نيا (الَّذ ن هؤ ِ ناو ي بالغلا ) فوقاع أكثا الخلاق فاي ال لا القاو ( ي لاى‬
                                              ‫ي‬               ‫ي ي‬                ‫الطبام فغم‬
                                                                           ‫ه ى ِ ن ربِيم).‬
                                                                              ‫ي ِ‬
 ‫لكن بم ت لليم الإلاق‬                ‫رحل ال الحو في القو تثبط تاهلل لق لموا ش ا المق‬
   ‫اأسفا! لو فوا من انقطموا ل قطموا بحو في جمع الحكا بل و لى فا ا‬
‫اآلثا نفقو في اليوى بضا ع األ ا (أيَ ليذِ ي الَّذ ن اِش ي ا الضا لي ي بِاليها ى) سالمت‬
                         ‫ي‬                ‫ي ي‬      ‫ه‬
  ‫ةلليم أ واي األ مار فأنفقو ا في ار البطال (فيما ربِحت تِجاارتهيهم) اذا المبا ت ال‬
                             ‫ي‬           ‫ي ي‬
‫(فيييل ين يظ ي ةِال ِ ثل أي اا ِ الَّاذ ن خلياوا ِ ان قيابلِيم) غلا أ المساا ع قا تملكياا ال امم‬
                                              ‫ِ‬              ‫ي ي ي‬       ‫ه‬          ‫ِ‬
‫حياام!! ا ت ا ب ا فسااا رأي أ اال ( ي أي ي سااى أي كااو ي قي ا اِق ا ي ب أيجلهيهاام) ة فااي‬
               ‫ي ي‬
‫الماضي للمقلم ب ة للس الما ن ان غا لاى ثقا ال المما ة ا ا ماو غاواري‬
‫سال باالمقلم فاشا نفسا الساوا قا ما الاثمن‬                      ‫الللالي في ضاما امرتجاام الا‬
                                                            ‫وجو ال تسممن ح ث ال سو ف.‬
                                                                           ‫فيما لِغ ه ِ حا ِ ر بِكفلل‬
                                                                           ‫ه ي ِ‬             ‫ي‬
                                              ‫ار لى اليوى‬         ‫امن‬       ‫الف ل الحا ي المإل‬
‫لما ا ا ال االحو قا ر الحلااة أ ااتوا فلياا الياوى فماشاوا ان يباوا باأكف الجا اا قا‬
‫نث ت أ ي البطاللن ثم تخللوا القلا فاح ق ا األ ماي فماتت قلوبيم بالمخاف فاش اقت‬
                  ‫ةلليم الجوا فالجذم حن ةلى ال سوي الجن تإل اا ةلى " لي ".‬
‫قبلا فلماا قضاى‬         ‫كم شخص أشخ الإلوا ةلى الحا كاا او م المواثلاق قبال تقبللا‬
    ‫م ت اقا حا‬          ‫الناس المناس ثم رجاع بقاي سايم الإلاوا ةللا فاي قلا ناى خاواط‬
‫ه ياأيخ ه أنفاوا ان‬
            ‫ّ‬         ‫الإل م قلوبيم ي قياف اليياوى باي حلاث أينات فيليالس لاي ه يقيا ّ ٌ ي نا ه ي ال‬
                                                         ‫ي‬     ‫ي ه‬              ‫ي‬
‫نلا فخ جاوا ةلاى‬      ‫زاحم الخلق في أسواا اليوى قاوي شاوقيم فلام ح ملاوا ح ا الا‬

                                           ‫52‬
                                                  ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                                  ‫الحافظ‬




  ‫فضااان المااز فااي صااح ان ال قااوى ض ا بوا خاالم المج ا فااي ساااح الي ا ى تخل ا ا‬
  ‫شواطىن أنيار ال ا فإل وا فليا إلارم البكان انف ا بقلقيم فساا م ر ام الفا‬
        ‫ت نمت ب بل بلباليم في ظ ال جى فلو رأ ت حز نيم قل لى جم الغضا.‬
‫ان‬     ‫شاجن‬          ‫فلا ح ورا نيم في حبس الجيل المناى ة خ جات ان ساجن ل ا‬
                                                     ‫غم الب ن ج بذل الوا ي.‬
‫تلما القااو الوجااو ففيمااوا المق ااو فجممااوا ال حاال قباال ال حلاال شاام ا فااي سااوان‬
‫ا ض اليااوى‬          ‫الساابلل فالناااس خوضااو فااي حاال امك ساااب اام فااي ظاال القنا ا‬
   ‫كسااالى البطالا لااى فا ا‬           ‫سا غلثو فااي ارسا ا الااب ن اام فااي ق ااور السا‬
‫خلاال الماازا م فااي‬      ‫ال ااواني اام فااي حلبااات السااباا ( ي جااو ي تِجااارة لياان تيبااور) ج ا‬
                                              ‫ي‬
‫لااا ن المبااا رة ض ا بو ال ا نلا ب ااولجا األنف ا فمااا ضاات ةال ا ااا ح ااى ب ا ا‬
                                                                  ‫القنط ة ق سلموا ن المكس.‬
  ‫غنا م في قلاوبيم (سالما هم فاي ه جاو ِيم) اا ضا م اا از م أ قابيم اا سا م اا‬
                                       ‫ِ‬
     ‫حلت ليم ارات الاب ن ل مجلال السا‬  ‫لليم طوي الط ق لملميم بإل ا المق‬
                                                      ‫ه‬
                                                  ‫فلابإل ا م و ( يذا هو ه كم).‬
‫س اخطنا ِ ن ا ي ا جني ات الليلااالي فيمااا زالياات بِنااا ح ااى رضاالنا ساام نا بِالوصاااي ي كاام سااقلنا‬
      ‫ِ ي ه‬            ‫ِ‬           ‫ِ‬             ‫ي‬    ‫ي‬                           ‫ي ِ‬                ‫ي ِ‬
                ‫بِكاسات النيملم ي كم شقلنا فيمن ليم يحي بيم ي الموت يو ا فياِنّا بيم ي ي ل ي ِنا حلِلنا‬
                     ‫ي‬                              ‫ي ِ‬         ‫ي‬        ‫ي‬       ‫ِ ي ه‬            ‫ِ‬
                                                         ‫وم المذنبلن‬             ‫الف ل الثاني المإل‬
‫سبحا ان سال ر ااح الماوا ظ ف ثلا ان قلاوب الم لقظالن غالم الغام لاى اا سالف‬
‫ف سوق ةلى بل الطبع المجا ب ب ا الو لا ب اق الخإلال ف قاأ اوم األحازا ان‬
‫لااى نطااوم الوجنااات فااا ا‬ ‫قم ا بح ا القل ا ةلااى أ ج ال ا أس ف ساالل لاز ا الإلااؤ‬
                                                   ‫أ إل الس تي ز ف حا بامجاب .‬
‫ساالي ي نا ه تهخبا بااالليقلن ه و ه ا ه ي ال تيسااأيلي ي اان قيلبِا ِ أي اان يممااا ي فيجما ه " ما " ِ ثال‬
‫ه‬                 ‫ي‬        ‫ّ‬                                                 ‫ِ‬                           ‫ي‬
‫ر ا ت ساحا ال خو اف اناز لياا‬              ‫ي ي ِ " الِ ِ " ي يقبه ه بي أي ال أي وت ه لَّماا ة ا أي‬
                                                           ‫ه‬
‫قل المذن فانف حت صحا ف أص اا س كانف اح أص اا البحا ل لقاي قطا نلساانن‬

                                            ‫62‬
                                             ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                          ‫الحافظ‬




‫فقط ت فليا قط ات زا م ق ا لؤلوا ربلاع الم فاا ال وبا ال اا ق كلملاان الساما ة‬
 ‫ة ا ضمت نيا حب صافل لى جباي ن أك ار الذنوب رب ن أ خل صاحب الجن‬
  ‫ة ا ص ا ال ا قلبت األ ارة طمذنا لماا أخاذ الخللال للا السا فاي ط اق ال اب‬
 ‫ف بم الذبل اس سلما ألقي لى السكلن السكو ة ا جالس ال ا رفلق الفك أ ا لل‬
‫ح ث الزلل ن ا لاى ركاوب الخطال ف أ ات المالن ال اي كانات فجا ت قا انفجا ت‬
‫انلت ا ل اللقظا قا باث مااي الجا فاي‬          ‫سممت لسا األسى مل لفظ : ال أ و‬
           ‫م .‬      ‫ل‬    ‫رس اا القل للممارة فلا أ يا المذن : ة ا أشكل لل أ فللف‬
‫ةِ ا أي جمت أيط ي ِنا ه ي لاى الابِ فيا م ي فاي بياث الغا ا ِ ف ال ه اا طلقاا فاي صاالنا‬
                                ‫و ي‬            ‫ه‬                       ‫ه‬      ‫ي ي‬
                    ‫راجع ا حالفا لى ج نا كف ةنما أبم نا ةبللس ألن لم سج ل .‬
 ‫ان نا نا ان القا ر اا ال تم فا للللا‬         ‫ج تنا!! حا لا‬            ‫فوا جبا!! كلف صالح‬
                                                                                    ‫الق ر.‬
‫ه ه‬
‫ر ى هللاه ِ ن نييوى ي ةِ كا ي ا ر ى حفِظنا لي ه الو َّ القي م ي ضلَّما ي صاليحت قيو ا كنات‬
           ‫ي ي‬           ‫ي ي‬           ‫ه‬             ‫ي‬    ‫ي‬                             ‫ي‬     ‫ي‬
                                               ‫أينيا ي َ ي نيهم ي حقَّ ي ا أيبقلت للِ هل ِ ي وضما‬
                                                  ‫ِ‬            ‫ي‬             ‫ي‬
                                                 ‫الإليوات‬      ‫في ت‬       ‫الف ل الثالث المإل‬
        ‫و " اليوى.‬        ‫حباي ال نلا خلاي تمز المز انقطمت نذ ال ل ات لت بمزة " ف‬
                                       ‫ا الإليوات ة ا ي ت لقف.‬              ‫ة ا ألقى وسى الز‬
‫ال نلا سوا فليا ضجل الإليوات فا ا اش غلت بيا فمن سمع الموا ظ نا ى بال االحلن‬
‫أ لا " نماال " ال وفلااق نا ما " سااللما " الااب ن كفااوا أكااف الطبااام اان تنااا ي لقاام‬
                                                                               ‫ي ِ ي ه‬
                                                        ‫اليوى (ال هحطمنِكم سهللما ي ي جهنو ي ه).‬
‫(ساابم ظلياام هللا ااز جاال فااي ظلا ااو ال ظاال ةال ظلا اانيم رجاال ا ا ا أة ات‬
‫جماي ةلى نفسيا فقاي ةني أخااا هللا) اسامع اا ان أجااب جاوزا شاو ان الح لأل للاان‬
‫ح ا المإل ا يى فم ا ا أ ا ي ال نااا ي فبااا للب ااا خاالط الفااع فطااار ا بأجنح ا الحااذر‬
                             ‫صوت نا يم ةلى ال لل الثاني ( ا ليلت قيو ي يملمو ).‬
                                             ‫ي‬


                                        ‫72‬
                                           ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                      ‫الحافظ‬




 ‫ااا أصاام السااباح فااي غ ا ال مساااح ااا أشااق السااف فااي األرض المساابم أي قل ا‬
‫ا تسمع لقا ن اح صاوت الن ا لكان‬                 ‫الوجو في فنان الفنان: قا ت قلا الم‬
                                                                  ‫صل اآل ا انع.‬
 ‫او الب اا‬      ‫أنا ال ال حاذ‬     ‫كم الحات لا شايوة تا ي " مقاوب " الماوا ظ ما‬
                                                                  ‫أنت ال تل فت.‬
‫ا قلما لى اليوى للس بمقلم اا باذرا فاي بضاا المما اى اؤنس نا رشا اا‬
  ‫أكم الب ل ة ال حلل فل " لملسى " أي طو ل ال قا ال نو ا أ ال الكياف: قا ر أ‬
                                          ‫الموت ال فق بغ أللس الم ض بغت.‬
‫ح ق بقي القللل فاس ر بال الس اج أ ا ز ج صوت الحا ي أ ا ؤلم ساوط‬
             ‫السا ق ليييفي ي لى غفي ت أي ا ه ي ضت ي ني ي ا ليييفي بِ اجع ا ي ضى.‬
                      ‫ِ ه‬                    ‫ي‬          ‫ِ‬   ‫ي‬
‫اا " أ اوب " الاب ن: كام تقالم لاى‬       ‫ا ا ة الإلقا: أ ن أ ل ا أرض ال لا : اى آخا‬
                                                        ‫الكناس أ ا حا حلن (اِرك ).‬
‫خلللي ا أرجو ِ ان المال ِ بيما ي ا أيرى حااج ي تهإلا ى ي ال تهإلا ي ى ليلاا اا ح ا ا ان‬
                                            ‫ي‬                     ‫ي ي‬                 ‫ي‬
‫الوصاااي ال فااي سااف الح ا ضاااال اان الي ا ى ال جز ا الي ا ي ااا نقطمااا فااي ساابلل‬
‫السلو ن جمل الوف ة ا اح سابت فاي ا ض الياوى بماوت الطا ف حا ال ةلاى فناان‬
‫خلم أ ل الوصل أشي لى صل ن المقبوللن ي ي نا بانكسار الذي لى‬
                                                                            ‫حس ة الفوت.‬
    ‫ةِ ا ا ي صل هم سالِملن فيسلوموا ي لى خل ي ة الممالي ب يسنيموا ة ا الذنوب أ ظم الم ا‬
                                                ‫ي ِ ي‬             ‫ي‬              ‫ي‬
  ‫ا ة الإلالطا ق ما ان او (أيبياى ي اسا يكبي ) حسا ةبلالس ان او‬            ‫شمات األ ان‬
‫(أيتيجمل) فا ح النظا ان با أ ظام الكال اا انا قم نا حاسا باأكث ان تف طا ال‬           ‫ي ه‬
‫ان قمت ن بأ ظم ن تقو م فالحظ كلف أبات نفسا الحاظ أنلات الحاسا الما ا : اا‬
   ‫بيلغ األ ان ِ ن جا ِل ا بيليغ الجا ِل ِ ن نيفسا ِ حا تب ا ان الياوى تحما واقا‬
                                             ‫ِ‬        ‫ه‬              ‫ه‬        ‫ي‬          ‫ي‬
                           ‫ه‬
‫فا ِ ّ الم ن حلن يس ّ حلو ي ةِ ّ الحلو حلن يض ه ه ُّ فيخذ ه ّا ته ا ِ ا ي ن ه حلاوا‬
     ‫ِ‬                                ‫ي ه‬      ‫ِ ي‬        ‫ي ي ي ه ِ ٌ‬                    ‫الس‬
        ‫ي ال تيم ِ ي ةلى حلو يض ُّ ة ا الذنوب فلو لم كن فليا ةال ك ا اللقان كفىمقوب .‬
                                                                       ‫ِ ه‬         ‫ه‬


                                      ‫82‬
                                             ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                        ‫الحافظ‬




               ‫أطل األشلان ن " مقوب " رة " وسف " أصمبيا ن ةخوت لقاة .‬
‫لاام نك ا كاناات‬    ‫ة ا كااا القل ا نقلااا ض ا لح ا ر المم اال فااا ا تك ا رت ا ت لل ا‬
                          ‫الخطلذ ن غ ب فاس وح فلما صارت بلل الطبع لم نف .‬
‫البااس الثااوب األسااو ال جاازم اان قااوم الحب ا لل ا ااا ج حااى الااذنوب ق ا ا ف يم‬
  ‫الم ا م ة لم تق ر ا لى أج ة نا ح فنسكوا رة س الن فما خفى صااح الم الب‬
  ‫فا فاتكم ز خذ ا للل المز ة لم تم فوا سبلل الوصاوي فلمال حلا ة الطالا توقما‬
‫لى ان " ا ن " سال ا فاي باوا ي الا جى أنلخاوا باوا ي الاذي فاي كسا امنكساار‬
‫أصلخوا بأسمام اللقظ لمل ح ان الواصللن تحا أطا اب القلاوب ال بال ربماا اوا‬
‫لوصوي المنقطع فكم ق صار في ال لل األ ي ان كاا فاي السااق ال تملاوا‬             ‫السا‬
‫الوقااوا لااو طا تم ال تقطمااوا ام ااذار ة ر تاام فااا فا باااب للواصااللن نكاام‬
‫ا جموا جو الك ا لن نكسوا رة س الفق ابسطوا أكف ( ي ت ي ي ا ي ليلنا) لمل اتف‬
                                                        ‫ه‬
                                                     ‫القبوي قوي: (ال تيث ي ي ليلكم).‬
‫ي ة ا جذ هم ثينلات الليوى فيليجوا ربع الحمى في خط ي ي صفوا شوقي ةِلى سهكانِ ِ ي ا كا ا‬
                             ‫ي‬    ‫ي‬            ‫ي‬       ‫ي ِ‬                     ‫ِ‬         ‫ِ‬
‫ا ِ ن ي كم ِ ن خبي ي ي حلنيني نيحو أي ا ه ي ضت بِالحهمى ليم أيق ِ ِ نيا ي طي ي كليماا اِشا يقيت‬
 ‫ه‬             ‫ه‬                                  ‫ي‬                    ‫ي‬         ‫ي‬    ‫ه‬
                                                    ‫تيمنيل هكم ضام ه م ي في المنى ا م ي‬
                                                                  ‫ه‬                ‫ي‬       ‫ي ه‬

                                                 ‫حب هللا سبحان‬         ‫الف ل الخا س المإل‬
 ‫ال نلا المحبا ال تقناع ةال باال ح ة‬         ‫الجن ت ضي ن بالز النار تن فع ن ب‬
                                                          ‫سلطا المحب ال قبل ال شا.‬
 ‫أ يا الطال لي: اخا ج ةلاي نا قلبا ضاملف ال فاي باي با ة اا أنات ة اا أناا افقا‬
                                                      ‫ّ‬
                                                                   ‫نفس تج ني.‬
  ‫لما نسي " الخللل " نفس قو ت صول و " أ ا ةلل ف " اا سال قاط ط قاا أطلا‬
                            ‫ن تل الف ة ال ي خليا ن انف ال ن المنجنلق.‬



                                        ‫92‬
                                                 ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                                 ‫الحافظ‬




‫ز ارة تسمى فليا أق ا ال ضاى لاى أرض الإلاوا شاابيت لللا " فزجناي فاي الناور "‬
                                                        ‫فقاي: ( ا أينت ي ربه ).‬
                                                             ‫ي ي‬
‫زرنا ي شوقا ي ليو أي ّ الفه بهسطيت نيإل ه الفه بيلنينا جم ا ليزرنا ي الحات أ صااا ال اانع‬
                          ‫ه‬      ‫ي‬                        ‫ِ‬                      ‫ي‬      ‫ه‬
                          ‫في جماي الكماي فأهش بت قلوبيم حب ف اح غ ن الثمن.‬
                                                                           ‫بام صليم.‬           ‫ب المح‬

                                                   ‫ه ي‬
‫فأجاب ز المحب : ا غليت نيظ ي ةٌ ِ نكم بِسف ِ ي ِ قلبيم الح في قف لى أكف الب ن‬‫ي‬
‫فقطع أ اج األغ اض بسكلن المسكن المحبوب قاوي (أيتي ابِ ) األر اح تجلا :‬
 ‫(ال ضاال ي ) ش اغلت نيفسااي ي قيلبااي فااي ي ااو ي تِكم ال خلَّااص هللاي ر حااي ِ اان حبي ا ِكم ااا قي ا‬
           ‫ي ه‬                      ‫ي‬        ‫ي‬      ‫ه‬                                 ‫ي ي ه‬         ‫ي‬
                                   ‫ي ي ه‬                                ‫ه ي‬
‫غضبت ي لى نيفسي ألجلِكم ح ى جفاوت حلااتي بيما ه جفاوتِكم ةِ ا تيلييَّا ي جما ه الإلاوا فاي‬
       ‫ي ِ‬          ‫ي‬                                  ‫ه ي‬        ‫ي‬                               ‫ي ِ ه‬
‫كبي ي أيطفا ه اان ال ي قاي ِ نا ي رهة يا ِكم غااب القاو ان جاو م شاغ بموجا م طا ا‬
                                                               ‫ه‬                        ‫ه‬               ‫ي‬
 ‫طارا باب " أبي ز " قاي: ينا أبو ز ف اح أبو ز : أبو ز طل أباا ز ا‬
‫فما ا !!! ال م ا ر وز األحباب ةال جانس سل لللى ن حاي المجناو بلغات بيام‬
                                          ‫المحب ةلى اس ح ن اآلال لملميم أنيا ا الحبل .‬
   ‫كل ا فمل المحبوب حبوب لما طمن " ح ا بن لحانط قاي: فزت رب الكمب .‬
 ‫قوي: هللا ا أح أ هللا نق ني ن ق ا‬                      ‫ضني: سو بن شمب " لى ف اش فكا‬
                                                                                 ‫ظف .‬
‫ذب.‬        ‫تيمجبوا ِ ن تيمنّي القيل ِ ؤليم ه ي ا ي ر ا أينّ ه أيحلى ِ ن المسل المحبوب حبو ة‬
                         ‫ي ي ي ِ‬                            ‫ي‬                          ‫ي‬
                    ‫اس ق ت جباي المحب في أرض القلوب فلم تز ز يا واصف الب ن.‬
‫مق بل ح ى‬            ‫و سب‬          ‫أ " الحجاج " ب ل " ا ا " الماب فوا خإلب ف ل‬
                                       ‫لى ل المق .‬       ‫بلغ تسما إل ن فبقي شي ا‬
  ‫له حإل َّ ِ ظا ي بيم ي ا بيكلت يو ي الحساب ي فليا حبكم ي ليق ة ا قمت المم ف في القل‬
                         ‫ه‬      ‫ه ُّ ه‬     ‫ِ‬  ‫ِ‬        ‫ه‬
          ‫سيل الب ن فا ازج يا المحب ف أث للب ن أل المح س لذ ة كل أ ى.‬


                                            ‫03‬
                                              ‫ة‬

 ‫أبن الجوزي‬                                                                         ‫الحافظ‬




‫قا قطما الجاذا فقاالوا: لاو‬     ‫ي أينت ِ ن ي ه كنيفسي بيل أينت ِ نا ي أيحا ُّ ا ا لاى جاذ‬
                                                           ‫ي‬             ‫ي‬         ‫ي‬
                                    ‫ت ا ت فقاي: لو قطم ني قطما ا از ت ل ةال حبا.‬
                                         ‫ي ي ي ه ه َّ‬
                                  ‫ي ا جبا ا للِمهذ ي ي الييهم قي رضي المق وي كل ال ِضا‬
                                                                    ‫ِ‬            ‫ي‬
                                                       ‫طل الملم‬        ‫الف ل السا س المإل‬
                                                       ‫الملم الممل توأ ا أ ّ يما لو اليم .‬
  ‫نفس ب راس الملم حليا بحل الممل فا قبلت ن حي لم ت ل .‬                       ‫أ يا الإلاب: جو‬
 ‫ن لم ممل بملم لم ر ا ما حا ال المسا ة ا كاا‬                   ‫ةال ل ر س أ لذر ة نب‬
                                                               ‫زكو ا ف حظ ل فلما حمل.‬
                 ‫النطق ف ل قطيا أكف الفيم.‬         ‫بح قل المالم قذا ةلى ساحل اللفظ جوا‬
                                                           ‫.‬    ‫ال‬     ‫تاهلل ة المالم لخاتم خن‬
                                                  ‫الملمان غ بان في ال نلا لكث ة الجياي بلنيم.‬
                                                                 ‫ت نلف المالم: ل المخل .‬
                                                                                   ‫للمالم لم.‬
              ‫أ يا المملم: ثبت لى المب ي ( ي قي ِ ر في الس ) فالمالم رسوخ الم ملم قلق.‬
                                          ‫ي‬
‫ا أ يا الطالا : تواضاع فاي الطلا فاا ال ا اب لماا ي ألخماص القا صاار طياورا‬
      ‫للوج ال أس ع ا الخل أ قوى ضمف فال ل ع الز ا س حج .‬
‫ن ا با ن ا أال تا ى‬             ‫اا ا ر‬        ‫صاب للل الب ن فبملن ال ب تا ى فجا األجا‬
                                                              ‫ةلى الإلو في جوار الور .‬



                                         ‫13‬
                                                  ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                                  ‫الحافظ‬




‫أ يا المب ي: تلطف بنفس فم اراة الجا ل صمب تنقال ان رج الا خص ةلاى ساطوح‬
                       ‫المزا م ال تلأس ن الم ا فأ ي الغلث قط ثم نسك .‬
 ‫ن لى حضور المجلس فالطفل ح اج كل سا ةلى ال ضام فاا ا صاار رجا صاب‬
                            ‫لى الفطا لى أ المان ة ا كث ص للحج أث .‬
‫ا طا اليوى في تل القوى: انح فوا ةلى جاا ة الملام فكام فاي فلاافي الا ملم ان الن‬
                                                               ‫تملن لى قطع البا .‬
                        ‫ي ي ِ ه هه ه‬   ‫ي ٌ‬       ‫هه‬
 ‫ا جل ي ةي الحي هبُّوا ِ ن رهقا ِ كم فيلي ح ث لي ي ع سممكم شغل ط اق الفضاا ل إلاحون‬
                                                                      ‫ي‬         ‫ي‬
 ‫بالب ن لل جع نيا حنث المز ة ا نزلت بالحاز بلل فوج ذاقيا ا أ ار فاي الفكا‬
                                              ‫حلو المواق فنسع سع ا رسع.‬
‫الماقل صاب للإل ا لملم بق ب الف ج الجا ال لاى الضا كماا أ الناار ة ا اشا ملت‬
             ‫في حط الز و لم خن بخ ا السوس أال ة الطبع طفل المقل بالغ.‬
                                               ‫ال نلا ال ت ل لل وطن‬              ‫الف ل السابع المإل‬
 ‫ةخاواني: الا نلا ل قاى الااو ام فاصااب ا لماا ا نيااا فكاأ قا ا احاذر ا شا ا فقا‬
‫سح ت سح ة بابل كار يا في غ و المحبوب أ قاب ا أ سى أح نيا في جناح‬
                                               ‫آ ن ةال أصب لى قوا خوا.‬
‫ي كم سليب ه حبلبا ي أينت ي لى حبِياا أيفلاق أهفهاق قيا أفااا الوا ِ قهاو ي ي قيا أينّاى لِا ا ِ ي أي يلقاى‬
                                              ‫ي‬         ‫ه ه‬                ‫ه‬      ‫ي‬          ‫ي‬      ‫ي ي‬
‫طيبلبا ه ِم ه أفنلت م في طلبيا ا ح ل بل ةال ا ح ل بل " المجنو " ن‬                              ‫ه‬
                                                                                                 ‫" لللى ".‬
‫صحا كل يذريو الغ ا ِ ِ ن الييوى ي أينت ي لى حكام ال ي ابابي ناازي ت احو فاي المجلاس‬
                   ‫ِ ه‬             ‫ه ه‬       ‫ي‬             ‫ي‬       ‫ي‬         ‫ي ه ي‬
‫ن خمار ال نلا سا ثم تس بل حملا الكاس للس فاي البا ا ال اع ان سا م ع لمان‬
‫خوض الظلم كما أ طف طف بلجاا اللقظا فاا ا انقضاى المجلاس اا الطباع ثااني‬
                                                                                ‫طف .‬



                                            ‫23‬
                                                  ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                                  ‫الحافظ‬




            ‫ه‬
‫تاأبى الطبااام لااى الناقاال يوا ااا ي ر ا ااا ي السُّا ى اان أ ا يااا فييهان صاالحات النيااواظ ِ‬
  ‫ِ‬               ‫ّ ي‬
            ‫حوي ال نلا فازة ال ت ل لل وطن ة البل ر ة ا صفي حمل ةلى ار امقا .‬                 ‫ه ّ ه‬
                        ‫ح .‬        ‫ا جبا لمن أطاي الوقوا لى القنط ة ح ى نسي اسم البل‬
       ‫الج في الوال ة.‬          ‫الحمل لم‬       ‫سا‬      ‫كس ال نلا لذ ذ غل أ الحساب لليا ش‬
                                                                           ‫نثار السك في ب أ المق .‬
                                                                               ‫زاج لم ارة الوضع.‬
                                    ‫ل ط بيا.‬            ‫ال نلا كا أة فاج ة ال تثبت ع ز ج فلذل‬
‫ي ليزت بيلن جمالِيا ي فيمالِيا فيا ِ ا الم حا ه بِالخلانيا ِ ال تيفاي حليفات ليناا أي ال تيخاو ي ه يو ي اا‬
                              ‫ي ه‬                    ‫ِ‬        ‫ي ي‬                            ‫ي ي‬     ‫ي‬
  ‫فيكأينيما حليفت لينا أي ال تيفي ال نلا قنط ة لى بح الي فخذ ا بالحز في تملم السباح‬           ‫ي ي‬      ‫ي‬
  ‫قبل الجواز فما تأ ن ثور ق ال اصف قاصف احذر ا آ ن ا تكاو نياا ان ظا‬
                                                                            ‫حزنيا أس ا تكو نيا.‬
       ‫ةِ ا رأي ت نلوب الليلث بارزة في تيظهنّن أي الليلث يب يسم ال نلا ار اب ن تإلب ق‬
                             ‫ِه‬     ‫ي‬         ‫َّ‬          ‫ِ ِ ي‬       ‫ي‬    ‫ي ي‬
‫اس بق الباب فليا " وسف " ال ب " زللخا " اليوى قمص األ ماي تم ض لاى‬
‫" مقوب " الإلفا فمن رأى قمل ق ق ن قبل قاي: سحقا سحقا ن رأ ق ق ن‬
                                                          ‫ب قاي: ا خ ت شفا ي.‬
‫فلا ن ق ألقا اليوى في ج ح ال نلا سلارة الق ر تبمث كل للل ار : ( يل ِ ن سا ِل‬
‫" فكن لقظا للوار ة ا أ لى لو ال خللص قم لى ق (تي يجافيى) ا أنا ل ( ي و ي‬
‫ربييهم) ألاق اا فاي ملنا ل مجال الخا ج ال ت إلابث بأرجاان بذا الياوى فانياا ر ال‬
                                                                               ‫ي‬
‫تنيار لل فا ا تخل ت بمزا م امناب فاحذر ن الط ق المسبم س في اباح‬
                            ‫اللقلن خلف للل اليوى: فمن ال باح حم القو الس ى.‬
                                                 ‫اق ب للناس حسابيم‬               ‫الف ل الثا ن المإل‬



                                            ‫33‬
                                                ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                                ‫الحافظ‬




  ‫صاح بال حاب ا ظ (اِق ي ي ب لِلناس حساابهيهم) فجز ات للخاوا قلاوب فجا ت للحاز‬
                                           ‫ِ ِ‬      ‫ي‬
                                                      ‫لو (فيساليت أي ِ ي ه بِقي ي ر ا).‬
                                                           ‫ِ‬
‫ر ى " ال ق " ال ح ى ثوب لى " الم ك " تخلل بالمباا قااي " ما ": لل ناي‬
                                    ‫كنت نب قاي ثما : لل ني ة ا ت ال أبمث.‬
  ‫صاح " لي " بال نلا: طلق ث ثا ال رجم لي فل قا كانات تكفاي احا ة لكنا كال‬
                       ‫ور اليوى جواز الم اجم طبم الك م أنف ن المحلل.‬
                                             ‫قاي: " أبو ال ر ان ": لل ني كنت شج ة تمض .‬
                                                          ‫أنت تسمع الق آ لكن ال كما سممو .‬
                                        ‫ِ َّ ه َّ‬
 ‫ليو يسممو ي كما سممت ك ي يا خ َّ ا لِمزةي ركما ي سهجو ا ةق ا المارفلن لاى ال مبا قا‬
                                                       ‫ي‬      ‫ي يِ ه ي‬       ‫ي‬
‫ألفت أق ا يا ال فوا تم م لى ساناب الخاوا فاا ا أثا الن ا را حات بالن أرجال‬
                                                                            ‫ال جان.‬
                         ‫ن الموت فبمضيم صاب الخوا ح ى انقضى نحب .‬                          ‫انقسم القو‬
                               ‫قوي ن ال حلل: الو ل لمم ة لم غف ل .‬                      ‫" كمم " كا‬
‫نيم ن أقلقا طا الحاذر ف با بماان ال جاا " كاب ي " كانات ز ج ا نا الماوت‬
‫تقوي: اك با و قوي: اط با غ ا ألقى األحب حم ا صحب لم با ي أ ام اا‬
                                    ‫ال نسى المؤ فمزج الموت ب اح ال جان.‬
‫نا الماوت:‬        ‫بيإل ي ا ي لللهيا ي قاال غ ا تي ن الطل ي ي الجباال قاي " سللما ال لماي " لولا‬
                                                 ‫ِ‬        ‫ي ي‬        ‫ي‬                     ‫َّ‬
                            ‫اق أ لي أحا ث ال خص أللقى هللا تمالى أنا حسن الظن ب .‬
‫احل ال ب ليا ن ناخ: رفقا ي بِيا اا أي هياا الزاجا ه قيا الح سالع ي بيا ا‬
        ‫ي ي ٌ‬           ‫ِ‬                          ‫ِ‬                                 ‫ى ت م ال‬         ‫ةلى‬
‫ااث ليلااالي ِ نااى ال ا ِ ي الماذكور ي الااذاك ه ااا خنااث الماز : أ اان أناات‬
                                  ‫ِ‬         ‫ه‬        ‫ي‬                      ‫ي‬      ‫ه ي ا كا أيحا‬
                                                                                         ‫ه‬         ‫حااج‬
                                                                                                   ‫ِ‬
‫" آ " ناح ألجل " نوح " ر ي في النار " الخللل " اضطجع‬                              ‫فل‬       ‫قن‬      ‫الط‬
  ‫بلااع " وسااف " ب ا را م بخااس نإل ا بالمناشاال " زك ااا " ب ا‬                  ‫" اسااحاا "‬        ‫للااذب‬

                                          ‫43‬
                                                    ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                                       ‫الحافظ‬




‫الح ور " حلى " ضني بالب ن " أ اوب " زا لاى القا ر بكاان " ا " تانغص‬
‫في الملا ال " ساللما " تخلا باأرني " وساى " اا اع الوحاو " لساى "‬
                                                    ‫ال الفق " حم ".‬
‫فيلا ي ار اا باالحهز ِ ةِ َّ ي زار اا قي ا ٌ ي ليكان ي ي ي لِا ي أي اواي أ ي قا فاي الط اق باذي‬
                       ‫ه‬                     ‫ِ‬               ‫ي‬                         ‫ي‬
                                                                                      ‫ال ح.‬
‫ااذ الجااا ة فااأ ن السااال ااذا قماالص " وسااف " فااأ ن مقااوب ااذا طااور ساالنا فااأ ن "‬
                                              ‫وسى " ا جنل احض ا " شبلي " اسمع.‬

                                               ‫بِ ِ المح ِ هبام ي صلهيهم فيمن ا الَّذي يب ام بالسوم ِ‬
                                                        ‫ه‬               ‫ه ي‬          ‫ه‬      ‫ه ِ‬
                                                         ‫في ب ع خلق هللا‬             ‫الف ل ال اسع المإل‬
 ‫حلاال الوجااو لون ا األصااباغ تجلااى لااى ا ا لس الموجااو ات ل ا ا أ االن المبااا‬
                                  ‫ا جبا! لو خلت بلن ل لم تزي تمج ن نقوش .‬
‫لن الب ل ة فيل رأ ت أحسان ان اذا الكاو اخا ج ان‬               ‫ال فك اخف‬     ‫فارفع ب‬
‫ااار ة بااار ا ب ا اان مب ا ا بااار قااف فااي بقااام قااام ت ا ى كلااف نماات خض ا ة‬
 ‫حض ت بأس ار الخالق ة ا نمت تل أصاناا النباات فاي ثلااب الثباات قا با ز فاي لا‬
‫ال بلع ملس ط با ف حا بال ي تأ ل خ لف األلاوا فاي الغ ان الواحا كلاف صااغيا‬
‫صانع الق رة تلم ةشارتيا كلف ت ش الغافللن ةلاى صاانميا ام إلاغولو فاي خضام‬
                                                                       ‫أكل اليوى.‬
               ‫اسمع الورا لى ل ا الورا لمل قاطع السجوم توج رجوم المقاطع.‬
‫ي ليقيا أشااكو فيمااا أيفييميااا ي ليقيا تيإلااكو فيمااا تيفييمنااي غلا ي أنااي بااالجوى أ ِفهيااا ي اي أي ضااا‬
         ‫ي‬                                ‫ي‬     ‫ه‬                                  ‫ه‬
   ‫بِااالجوى تيم ِفهنااي ا ا جبا كلااف ت فك ا بااالغل تنسااى نفس ا تأ اال بماالن الفك ا نطف ا‬
‫ا ن غل ساس بلنما اي‬                 ‫نقا الق رى إلق سمميا ب‬                           ‫غموس في الحل‬
‫ت ا في ثاوب نطفا اك سات ر ان لقا ثام اك سات صاف ضاغ ثام انقسامت ةلاى لحام‬
‫ظم فاس ت ن ي األ ى بوقا جل ثم خ جت في صاف طفال ثام ات قات اقاي‬

                                              ‫53‬
                                               ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                          ‫الحافظ‬




‫ااوت صااوت باالن‬          ‫ال اابي ف ا رجت ةلااى نطاااا النطااق تإلاابثت بااذ ل الفياام فكاام اان‬
                                     ‫ج جل المب في خ خل الفك .‬                 ‫أرجل ال نقل ن تح‬
‫الإلاقوة لياات‬      ‫كلما رنت غنت ألسن الي ى فاي غااني الممااني كلاف سامع أطا‬
‫لاالس للمزكااو اان الااور ن االبن ال للمسااجو اان المل ا حااظ فااا كناات تم ا ا ااذ‬
                                     ‫تمجب .‬     ‫ال ت مج نيا ف مج ن‬            ‫المجا‬
  ‫كلااف ا ت ال فكا ااع آالت الفياام أ ملاات ب اال ت بما رة ا ب الحااق فااا أ جا‬
                                            ‫أفماي الق رة لق (أيضلي ه هللاه ي لى ِ لم).‬
                                                          ‫ي ي‬

                                                   ‫الف ل الث ثو الناس فق ان ةلى هللا تمالى‬
‫لطف الحق بمب ق م لما أظي الول أج ى ل الن اللابن تغ بال قط اا لاو الثا ي‬
‫بذر في قل الوال ن ح الح ح ى ج ا في اللطف ج ا فلما ا المنمم أنفق الانمم‬
                                                            ‫في المماصي.‬
‫ي كم ليللي ه قي بات ار ِ ن ال هقى هغطل ِ س ه الحلم ا ليل ي ه ي رى لما بلغ أش اس وى لى‬
                                   ‫ِ ِ‬     ‫ي‬     ‫ي‬         ‫ه ي‬    ‫ي‬               ‫ي‬
                        ‫ظي ن المبارزة: لمن ع ن ةلى أ ن ن أنت ن أنا.‬
                                                                                 ‫ي‬
   ‫ليحا هللاه ي ن ال ينفيع الو ُّ ِ ن ي ه ا ذا: لنا ب لطف ز لى كل لطف ة ا تبت ن الذن‬
                                                                 ‫ه ه‬
‫ى الخلاق اصاف ار لونا بالخجال اا‬        ‫ة ا حاسبنا س نا كل‬            ‫أنسلنا المل ا ك‬
‫طااا الفط ا ة: ال ت ا نس بأنجاااس الزلاال شاام أ اااي ال قااى اان زبل ا اليااوى احااذر‬
                                              ‫رشا الخطأ أ ن ض أثواب النظاف .‬
 ‫ي ه‬
‫(فياا ِ زليلا هم ِ ان بيما ِ اا جاانتكم‬
                              ‫ي‬           ‫حل ال كللف ح اج ةلى قاوة ال حا ز فاانظ بالن ا‬
                                                 ‫البيلنات) فملو الملو تغسل أ را القلوب.‬
‫في الوسط.‬          ‫تسا‬        ‫سللما و ( ي أيشيي ي هم ي لى أينفهسيم) فأصل آخ أ‬
                                          ‫ِ ِ‬                                        ‫كا أ ي أ‬
                                          ‫ن طن (أيليست) أ ن حنلن شوق .‬
                                                          ‫ي‬                      ‫ا طو ل الغلب‬



                                          ‫63‬
                                                ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                               ‫الحافظ‬




‫نيقواال فهااؤا ي ي حلااث شااذت ِ اان الييااوى االح ا ُّ ةِال لِلحبيل ا ِ األي ي ااا م ضااا نااا: بماان‬
                                     ‫ي‬              ‫ه‬             ‫ي ي ِ ي ي‬
            ‫تموضت ا ل ف ا نا: لما ا فوضت قف لى ال رب أنإل ظما ن الغا ني.‬
‫أيال خبِ نا أي ن ز َّ ت ركابهكم ي أي ن اِس يقي ي ت هوجكم ي ي طاكم أنلن المذنبلن أح ةلي ان‬
   ‫ّ‬                     ‫ه‬        ‫ه ه‬              ‫ي‬       ‫ِ ه‬         ‫ي ه‬         ‫ي‬
                                                                        ‫زجل المسبحلن.‬
 ‫أ تااار الوجاال نإلاا‬        ‫للاال بالزلاال المخطااىن حاا‬          ‫المطلااع اا ي بالمماال المااذن‬
                                                                                 ‫الخجل.‬        ‫بط‬
‫ي ن ه مل ٌ ي األأثل أي ا قيل ِ نيا ي نا ي لي ي في ضا ا جبا سا ق ض المالا قطا ة ان‬
                                               ‫َّ‬          ‫َّ‬
‫ال ع ق خلق سبم أبح (لي ه ه له ه السموات األيرض) قا بماث رساال ( ي ان ا الاذي‬
                                             ‫يي ِ‬
 ‫ااو قااوي: جماات فلاام تطممنااي قطااع أ ناااا األلساان أ‬ ‫هق ا ِضه هللا) الكب ااان ر ا ا‬
                                 ‫تم ض بحسا (ال يسأي) ثم أقبل بانما ل ن سا ل.‬
               ‫ن تمسكن غاب ن األب ار ب ا للب ا .‬                       ‫سكسن سم قل‬             ‫ا سم‬
‫او نا غناي ت مقات ةللا فقلا ة تاأخ ت ق با ة توانلات‬     ‫ا جبا حب ةللا‬
‫اتب ا آث لل ن المخلوقات شلذا أنت تؤث لل كل شين فنكس رأس الن قبل‬
                                               ‫الم اب فمال ن ذا جواب.‬
                              ‫صحائِفُ عندي لِلِعتاب طَويتُها ستُنشر يَوما ً والحساب يَطول‬
                              ‫ُ‬     ‫َ ِ ُ‬           ‫َ َُ‬            ‫ِ ِ‬         ‫ِ‬       ‫َ‬
                                                    ‫الف ل الحا ي الث ثو تض م ال الحلن‬
   ‫لما رأى ال االحو ساطوة الا نلا بأ لياا تملا الإلالطا قلاا النفاوس لجاأ ا ةلاى حا‬
                                        ‫ال ض م كما أ ي ال ل المذ ور ةلى الح .‬
‫فلو رأ ا يم مإلاو فاي ثلااب ال جمال لاليم قناام القنا ا ( يحسابهيهم الجا ِال أيغنلاان ِ ان‬
‫ي ي‬           ‫ه‬              ‫ي‬
‫ال يمفهف) نا و ال نو الغ قى أكلو ال أكل الثكلاى تأكال كال او الم الب لكان‬              ‫ي‬
                                                           ‫الحز أكث ن بنان المزان.‬



                                           ‫73‬
                                                     ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                                        ‫الحافظ‬




   ‫لو كانت ل لن ب ل ة فت القو خط الوال لى ج الولي قلم ن ي ال م فا‬
‫ةال ااالم با تلما القااو بااأ لن الب ااا المواقا لاام ا ا ا قااا اان المطلااوب سااوى‬
‫الاانفس ف لطفااوا لقي ااا بحللا ال م فيااا " اباان نا " ال ملميااا " اباان الماااص " فلمااا‬
‫أس ا ف كوا فليا ال ف ابن طملجم " قلوبه أسو ه في ص ر رجاي ةِنّ ي ليو رأي ات ا‬
       ‫ي ي‬
‫المز ِ ِ نيهم رأي ت ليلثا قي حهورب ةِ ا يم أيلقى بيلن ي لنيل ِ ي ز ي ه بت ز ازم الفك فقلبات‬
                                           ‫ي‬         ‫َّ‬      ‫ِ‬            ‫ي ي‬           ‫ي‬
    ‫أرض القلااوب فااألقى فليااا بااذر الماازا م فسااق ااز الج ا ف ا بت األر اح فااي أغ ااا‬
    ‫فااا اان سا‬       ‫المما لا فظيا ت أز ار ااا ة ا رأ ا كا هللا ففاااح بلا النااور أطلا‬
                                                            ‫فقو ت ب ح نفوس الم ن.‬
  ‫ال ح ل خطل ةال بخط فاخنس في خلس ا خناث الماز الا ب فاي ركاوب البحا‬
                         ‫ال ر في قم اللم الملم في ت النو الفخ في ج النفس.‬
‫ن ح المز أب ةلل فكذا ن طلا الا ر غااص للا لاوال ال خلال بالمباا اا جاانت‬
‫ح " أنا ن راض " ألبي بك " لوال ةرساي الب انة ةلى الض ة: طلق ا ث ثاا اا‬
                                                     ‫اش اقت الجن ةلى " لي ".‬
‫ليو قها ِب الا ي رُّ ي لاى ج ّبِا ِ اا ليا َّ الغاا ِصه فاي ط بِا ِ ي لياو أيقاا ي الز اا أيصا افي ه ليام تيكانن‬
   ‫ه‬                       ‫ِ‬                       ‫ِ‬                                ‫ٌ‬
                    ‫ال يلجا ه في حسابِ ِ ي ن يمإلق المللان يلِق ِ ن ي ا ا ليقي المح ُّ ِ ن أيحبابِ ِ‬
                                      ‫ه ِ‬                       ‫ي ي‬          ‫ي‬                ‫ِ‬
                                                               ‫الف ل الثاني الث ثو ام ما بالق ر‬
 ‫ة ا أرا الق ر نفع شخص لأ قلب لقبوي الن ا ساا ةللا و ظا لاى فا اغ الفكا‬
‫سوا المط ةلى ال ض الج ز (فينهخ ِج بِ زر ا ه خ يلِفا أيلوانه ه) فا ا أ ض القا ر ان‬
                                           ‫ي‬
  ‫لنل رأى ظلمات بمضيا فوا بم .‬               ‫شخص ألقا في بح ن الغفل لجي فكلما ف‬
  ‫أ‬       ‫وثق بقلاو الغفلا كام مناى الما‬                  ‫يلأة للم ا أق ار المط‬ ‫نجا الس‬
                           ‫ص ن قبل.‬                      ‫ل ليات " أبى الق ر " كم ح ح‬
    ‫ي ليست ي ةِ أيحبيبت ِ ن يسكن الغضا بِأ ي ي راج حاج ه ال ينالهيا المخلوا ا ا المقاا‬
                                    ‫ه ي‬     ‫ي‬         ‫ه ي‬          ‫ه‬            ‫ه‬
‫سيا ال ا ي ان تملام فماا الحللا صاوار القا ر ة ا ازت تقلقلات رقااب المقا بلن ة ا‬


                                               ‫83‬
                                                   ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                            ‫الحافظ‬




‫غض ا لااى قااو فلاام تاانفميم الحساانات رضااي اان قااو فلاام تض ا م الساالذات باات‬
                                                                    ‫واصف األق ار.‬
‫فخ ا بح ا ال كللااف تقلباات بل ا ان الوجااو بساااكني األكااوا فانقلماات أطناااب األنساااب‬
‫اي مال‬         ‫" قل ط تب شمل " أبي طال "‬                  ‫قمت خلم الم كب ن فانقل ق‬
  ‫" أبي جيل " انكسا جال كسا ى " انبات حبال صااح " تبات " فلماا طلاع الفجا‬
‫"‬       ‫رك البح ة ا " أبو طال " غ ق في لج اللم " سلما " لاى سااحل السا‬
                                                  ‫الولل بن المغل ة " ق قو في ال ل .‬
‫" با ي " نااا ي:‬               ‫أبوجيال فاي رقا ة المخلفا‬       ‫ان قافلا الا‬     ‫" صايل " قا قا‬
                                                                              ‫ال ة خل ن النو .‬
                                              ‫قوب الح ص لى ال نلا‬             ‫الف ل الثالث الث ثو‬
 ‫ال نلا ني طالوت الفضا ل ق نا ت (فيمن ش ِب ِ ن ه فيللس ِ ني) فا ا قا ت القافل قاا‬
                            ‫ي‬           ‫ي ي ي‬
                                             ‫ي ه‬
‫ابن أ ك و " قع ليا (ةال ي ن اِغ ي ي ا غ في ) فأ ا أ ل الغفل فاارتو ا فلماا قاا حا ب‬
‫اليوى البطن فنا ا بألسن المجز (ال طاقي ي لينا الليو ي بجالوت) أقبل ف الجس فحاز‬
                                                                   ‫السبق بالظف .‬  ‫ق‬
‫ة طلب ااا تقاصااا اخااا ي ااان خااا ني‬                 ‫الااا نلا ظااال ة أ ضااات ااان ظلااا لحقااا‬
                                                                             ‫اس خ ي ن خ .‬
                           ‫.‬      ‫ال ل فت ةلى الظل فل بم الظل الح ص كلما ال فت لم‬                ‫الزا‬
‫أ ياا الحا ص لاى الا نلا: ةلاى كام تياالم فاي بلا ان ال حلا (كالَّاذي اِسا ييوت ه الإلاالاطلن)‬
        ‫ي‬       ‫ي‬               ‫ي‬
                     ‫ألح ص ح أ أل ل ن يى ح : ة البح ال نزا فاقنع بال ي.‬
 ‫حا : ة‬        ‫ااا بكف ا‬       ‫س ا غني اان ال كفل ا‬    ‫ح ا : ساال ال ااواني ال نقطااع ليااات أ‬
                                                        ‫لل لو فطنت.‬       ‫المف ح ب و المحز‬
   ‫ال نلا خم كلما شا ب نياا الحا ص زا طإلا ا رم ان ثاوب القنا ا اا إلامل‬
       ‫األط اا فالقنا ت فع بال اح في ص ر اليم تي ي ال اح ةلى تم القل .‬

                                              ‫93‬
                                           ‫ة‬

 ‫أبن الجوزي‬                                                                ‫الحافظ‬




                                                       ‫َّ‬      ‫ه ه َّ‬
        ‫ي كل الإل في الإل ِ كم ن شارب ش ا قبل ال ي ةنما اللذة خناا ن سل.‬
    ‫قع نحال لاى نللاوف فأ جبا ر حا فأقاا لاى رقا المن إلا فلماا جاان الللال تقاب‬
‫الااورا ح صا غاالم قلا شاامس الغاالم حجا القلا اان إلااا ة اآلخا ة فابمااث‬
                                                       ‫شماي المز مزا شمل شمل .‬
‫ا كفل أنت تطل اا طغلا شا ب الماان لاى الا ي اورر االس ساقان اا‬                       ‫ن‬
                                      ‫ن ال نلا!! لكن الحم ق ن المسل.‬                ‫أ نم‬
‫ان "‬    ‫ا قنع ت ا أحل‬     ‫ا شبع مسي‬  ‫أي ل لمن ب‬         ‫للس للح ص ل‬
                              ‫بق " في حق خلف ا ال سا ي جناح " بموض ط.‬
‫ةنما الم ا ن ال نلا ا ل الب للسمى فلما خلق ل فاالش غاي بال ز ا بالنقص‬
‫في المق و ة جا ع األ واي لغل الب غ خاز للورث فيو ح ا نفس بنار الح ص‬
                  ‫ن فع ب ب جمم غل كان فام الناس بم ا المو المح ا.‬
‫كم ق لت ال نلا قبل كما أ ل حبيا ثل كم بالمح َّا ِ ِ ان ي ليلال اوى طيا ه ال هملَّال‬
     ‫ي‬               ‫ِ‬                  ‫ه ي‬    ‫ي‬
 ‫ي كم قي لل بيلن خلف ِ نى جمع ليلس همقل ا كنما األ ل ا " نمور " الحلل ا " ثملب‬
                                                 ‫ه‬ ‫ي ه ي‬        ‫ِ ي ي ي‬          ‫ي‬
 ‫" البخل ا " نمما " الزلل أنات فاي جماع األ اواي شاب " حاطا " فاي تباذ المما‬
‫رفلق " حاتم " تمإلاي فاي األ ال لاى ط اق " أشام " فكلاف با ة ا نا ت ن ا ا "‬
                                                                         ‫الكسمي ".‬
‫ار الز ا تساامع نغمااات الفا ح: ااا‬    ‫ألقلاات نفسا فااي جا حا ال ا نلا فم ااى خل ا‬
                                                                           ‫بإل ى.‬
                                                ‫الف ل ال ابع الث ثو في قلا الللل‬
‫اجا ا لى طبع ضم ح ةلى قل طبم انظ لما ا خلقت ا الم ا نا رض‬
 ‫ي ا الاانفس ااأتى ركوب ا أ اات ز بااق الطبااع مكاان اس ا ممال تلم ا فج ا األج ا ظ ا‬
                                ‫ال كللف أرا خم اليوى فما فل صاح الإل ط .‬



                                      ‫04‬
                                               ‫ة‬

   ‫أبن الجوزي‬                                                                            ‫الحافظ‬




‫بح ا طلم ا أجاااج ااان قلب ا ااذب المقاال بلنيمااا قااا م قااا الخض ا فلااا " وسااى "‬
                                 ‫الطلب ال تب ح ن السلو ح ى تبلغ جمع البح ن.‬
                      ‫ة طاي الوقوا تجلس سملى قلوب ك سي.‬                       ‫قف لى ق ال ب‬
‫ا ان يت ال قا ة لاو قمات قات‬ ‫ا نا ما طوي الللل: سارت ال فق طلمت شمس الإلل‬
‫السح رأ ت ط ق المبا ق غص بالزحا لو ر ت ان ن ج ت للا أ ا ان‬
                                                             ‫الناس سقو .‬
‫اسح ة للل القو ا أضوأ ا قا وا لى أق ا ال حلا بالن ركان الحاذر شاارم الإلاوا‬
‫ة ناحوا فأشجى ن لم ة نا بوا فأف ا ان‬            ‫س م ل الللل تحت خلم الظ‬
                                                                  ‫" خنسا " ".‬
‫سقيوا بِملا ِ أي لهنِيم هنا ي الضاي ي ال ن ا بِأنفاس كبي ا فاي أينالن هإلابِ ه ال ا ا الحات ليام‬
                           ‫ه‬          ‫ه ي ِ‬                  ‫ه‬            ‫ِ‬                    ‫ي‬
          ‫الجا ة فلما سلكوا (قالوا ربهنا هللا ثهم اِس يقا وا) ليات ن غبار ل الموك .‬
                                                        ‫ّ‬       ‫ي‬
‫ناازليم أقفا ان قبا ناو يم أ از ان الوفاان أخبا ا م أرا ان‬          ‫نفا‬       ‫أ ليم أق‬
‫النساالم السااي ن ا م أحلااى اان ةغفاانة الفج ا كلمااا اف حااوا سااورة جا ا بيااا ج ا "‬
                                                          ‫مقوب " بمقلص " وسف ".‬
‫( ي ةِ ا‬   ‫احض قت السح ع القو حلن تف ق الخلع فا لم ت ل أسيمت ان ن ال‬
                                                  ‫حض ي القِسم ي أه لوا القه بى).‬
                                                                     ‫ي‬        ‫ي ي‬
  ‫لو صام ت ان صا ر صام ان أنفااس األساف ألثاارت ساحابا قطا ان قط ا قطا‬
          ‫المفو لو أرسلت ب ة ن جفن لى جفان ا ت فأ ا ت نحس الزلل جفان.‬
‫ااذري‬       ‫أبااواب الملااو ال تط ا ا باأل ا ي ال تض ا ب بااالحج باال باانفس المح اااجز‬
                                                             ‫ةق اري بأ للس لي ذر.‬
‫ا سا ق الملس تي ي فيق ي اس يمع ِ ني ي بيلِغ ةِ ي صلت ي ني ي و ض بِذك ى ِ نا ي هم ي ساا هم‬
‫ه‬                                           ‫ي‬                       ‫ِ‬               ‫ي ي ِ‬
‫ةِ سممو ي سا ِلو ي ي ني قهل: ي لِ ي المحباوسه ي ان قي ا ِ كم ه ماذبه القيلا ِ بِكال فيانو قاوي:‬
             ‫ه ِ‬             ‫هه ي ِ‬                      ‫ي‬                                  ‫يي‬
                                                 ‫أي ّ لت بِأ ي أيز ركم في جهملي ِ الوف ِ فيخاب ظيني.‬
                                                       ‫ي‬          ‫ي‬            ‫ي هه‬            ‫ه‬

                                          ‫14‬
                                                ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                               ‫الحافظ‬




                                                        ‫الف ل الخا س الث ثو في لو اليم‬
 ‫ا طالبا للبقان في غل م ن ا ق ر النجاة في قبا ال لاف باا ر ما ا كال او ي ا‬
                              ‫المممار أللس آخ البقان الفنان كفى باالن يان ق ا.‬
‫ح اخ ج بالز ن ذا الفنان المحإلو بالفنان ةلى حضا ة القا س ة ا اض الانفس‬
                                        ‫فينا ال مذر طلوب ال فق حبوب.‬
‫لى فاا القلا ال‬          ‫أجيل الكل بالسبلل نفس فس‬              ‫بالط ق قلب‬        ‫ا ذا: أ ا أ ل‬
                                                                                 ‫لى ا النفس.‬
 ‫طا اا الجا‬      ‫اا ا اليما : اركا‬     ‫يوى ناقي ي خلفي ي قه ا ي الييوى ي ةِنّي ي ةِ ا اا ليمخ يلِفاا‬
                                               ‫ه‬                                        ‫ي‬
                                                                                     ‫ة طاي الس ى.‬
                          ‫سا ة األ اني.‬         ‫ى ال واني آ الخذال‬            ‫ال وفلق ف م‬
‫لاى‬     ‫اليوى ح ض لاى الماجال فلاو الحات ان فاارس ز ما ةقا ا نكاص الإلالطا‬
                                                                     ‫قبل .‬
‫ي قا الخللال:‬          ‫الرتفمت ن ال نلا ا‬           ‫حبوب لو لت م‬                ‫ا ح ال نلا: قلم‬
                                                                                      ‫ال الخل .‬
 ‫الح لا اان اليااوى أقاال شااين ف ث ت ا للنااا لق ا كااا نااار ملا س ا ورا لااوال ح ا‬
                                                                              ‫ي ه‬
‫( ي لينيبلونيكم) ي في حالي ِ السخط ال في ال ِضاا هبيالن المحا ه ِ ان المابغ قلبا غا ا فاي‬
                   ‫ي ه ي‬      ‫ه ه ِ‬                     ‫ي ِ‬
‫طل ال نلا فق ضام الح ث م ة الي ا ة ا اني بطل النإلااب قلمات ساك الياوى‬
                                  ‫ف ت ب باب القل فلم ل ةلل سلل الموا ظ.‬
‫ليلس يحل ه الم ه في ِممَه أيق ي بهيا ِ ن ي ي ن ي أيبم ه ا خ جت ن م ا ال قوى فوقمت‬
                            ‫ي‬                             ‫ِه‬       ‫ه‬         ‫ي‬
                                                                   ‫في فق الزلل.‬
‫غ ا ي ي س ا ابه الطيم اع فيماات س ا ع الظيمااا اِنقيا ي ض المم ا فااي ي حاااا المااذر ي ِ اان المنااان‬
‫ي ي ِ‬                    ‫ِ‬              ‫ي هه‬                     ‫ي ه ه ه ي ي‬                 ‫ي‬       ‫ي‬
‫توب ا للللى اليوى ا تب ا توبا تبلات ان‬                        ‫ر اض ه اليي ِ ِ كم ق ز ت لى طا‬   ‫ِ ي‬

                                           ‫24‬
                                                 ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                                ‫الحافظ‬




‫ا ى المازا م‬  ‫الغ ا في شمار " أ س " فا ا أصبحت أخاذت ط اق " قالس " تانق‬
‫ة كل صا ع بااليوى رفلاق " ا ة " كماا فنات كثلا ا ان األ ازة ال‬    ‫ة‬
                                            ‫جع " كثل " ن ح " زة ".‬
                                 ‫جهنوني ي ي جنو ٌ ي ليست بِواج ه طيبِلبا ه ا ي ِ ن جهنو ه جهنوني‬
                                                                   ‫ِ‬     ‫ه‬

                                                      ‫الف ل السا س الث ثو الحذر ن النفاا‬
‫ةخ ص ا فااي‬            ‫ساايم مل ا ب ا‬       ‫ر‬         ‫أصا ا فااي باطن ا ت ا ى ااا تح ا فااي ظااا‬
                                                                     ‫ا األ ل.‬          ‫ت‬      ‫ق‬
‫قطاوم بالكسال فكلاف تناا ي صا ر الغا ض‬       ‫ا جبا!! قوس كسورة بالزلل تا‬
‫ة ا أر ت الملااو فااارتق رج ال قااوى ة شااذت المااز فضااع جبي ا ال واضااع ة آث ا ت‬
                  ‫ال اس فارفع قوا امخ ص فوهللا ا تح ل المناص بالمنى.‬
 ‫ه ي قي ا ي ز ااا بِاااليوى غل ا ه أي لِ ا ِ ة ا نزلاات اان طل ا‬
                                    ‫ي‬               ‫ي‬            ‫في ا نار المبييي ا ي ج ي ةِ نيفي اق ي ا‬
                                                                     ‫ي‬             ‫ِ‬        ‫ه ه‬
‫لم نقطع المنزي ال ان أصل‬                 ‫امخ ص إللت في حس ال مث ف قطمت ق الق‬
‫النفاا نفاا المنافقلن صل المساج زبلا فقااي المناز (ال تيقهام فلا ِ) ةخا ص ة ا بات‬
‫ز ازم المنافق لم تض شج ة امخ ص أل أصليا ثابت فأ ا شج ة ال ان فمن نسلم‬
                                    ‫( ي قِ ِ نا ةِلى ا ي ملوا ِ ن ي مل) اج ثت ن فوا األرض.‬
                                                                                 ‫ِ‬
‫ل الحق ة ا رأ ت نافقا ق تباع ف اذك " الا جاي "‬  ‫ال تنظ ةلى جول الباطل ارتق‬
            ‫غ ا " السا ي " باأل س ان ظ للسا ي (ال ي ساس) ي لأليل باب ل .‬
 ‫شااج ة ال اانوب تثم ا فااي ث ثاالن ساان شااج ة الاا بان ت اام فااي أساابو لن ف اا ر‬
‫ال نوب ف قوي " شج ة ال بان: ة الط ق ال ي قطمت في ث ثالن سان قا قطم ياا فاي‬
    ‫أسبو لن فلقاي ل شج ة لي شج ة!! ف جلبيا: ي ةلى أ تي ر ح الخ ف.‬
‫ان طمام ذاقا ( ي هام‬        ‫أفوا القلوب تنفا‬         ‫لباس‬   ‫كم ن إلب بال الحلن في تخإلم‬
                                                                 ‫يحسبو أينيهم هحسنو ي صهنما).‬
                                                                             ‫ِ‬            ‫ي‬
                            ‫في ظلم الللل إلب الإلج بال جاي فا ا طلع الفج با الف ا.‬

                                           ‫34‬
                                                    ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                                       ‫الحافظ‬




                         ‫في قت الضحى مثل الس اب بالمان فمن ق ب ن لم ج شلذا.‬
                                                                                  ‫اأسفا: ا أكث الز ر.‬
‫ااا تا ري ااا‬     ‫أي ااا الخلااا ه فياِنّيااا كخلااا ِ يم ي أيرى نِسااان الحااي غلا ي نِسااا ِ ِ تا ا م كالنخاال‬
                                                 ‫ي ي و ي‬                  ‫ِ‬        ‫ي‬                  ‫ِ‬
                                                                                                        ‫ال خل.‬
‫لى ال ر م الزا ف اسم المل فما‬                  ‫ن ت ا ل بل ن تم ل ال تنق‬                    ‫أ يا الم ا ي: قل‬
                                                                                                        ‫كل‬
                                                                ‫جلس ال وب‬         ‫الف ل السابع الث ثو‬
 ‫ذا لى فاوت طلوبا‬               ‫ذا ن ب لملوب‬             ‫ذا بكي لذنوب‬          ‫جلس الذك أتم األحزا‬
                                                                               ‫ذا ام اض حبوب .‬
 ‫اذا الحاز‬        ‫ي يإلاكى الواج ي جوى احَ ا ي الوج ه أيلوا ه أت ر نن اذا ال ا ا لام أ ّ‬
                                                        ‫ي‬       ‫ِ ِ‬ ‫ي َّ‬  ‫ِ‬
                       ‫كلف حن ك ي ا كا ق صفا ثم تك ر فأنز لحاي حاي تغل .‬      ‫َّ‬
 ‫ي نازي كنت تييوا ا ي تيأليفييا أ ا ي أينت ي لى األ ا ِ ي ن اور ان سامع ناوح الحماا ظان أنا‬
                             ‫ه‬                    ‫ي‬                              ‫ِ ٌ ه ه‬
                                 ‫لحسن صوت غنى بل لما ك ن اضي المل .‬
  ‫لاى اار قا‬         ‫ي ةِ ا الغ ه صبا ةِلى أي طانِ ِ شوقا فيممناا ه ةِلاى أيحبابِا ِ ةنماا بكاي الماذن‬
                                                                       ‫ي‬                ‫ي‬    ‫ي‬
‫ي ح اا ه آيخا ي‬
    ‫ِ‬       ‫ي‬     ‫م ا بال قوى كلف أخ ب يا الاذنوب ةِ ا ي كا ي ت نيجا ا ي طلا ي ته ابها ه ي بيا‬
                                                 ‫ي‬
  ‫اا ان كاا لا‬    ‫الليلل حنّت تيمنيت أيحالل ي ال َّ ان ي خلما بِنيجا ه ي ليام يح هال ليياا اا تيمنّات‬
                         ‫ي‬                                     ‫ي‬     ‫ِ‬                    ‫ي‬    ‫ِ ي‬
‫سا حق البكاان‬     ‫ا ن خلط ال س ور ض ب لاى الحسااب ز اا الوصااي‬                              ‫ما ل ف‬
                                                                         ‫أط ي الحبل تس وج القلق.‬
‫ا اص‬           ‫ان النهقيل ِ ي ليو ِ ق ار ي ضمض ه شفان قلبي ي غل ه المان يإلفلني الوقت ق ضل‬
                                  ‫ِ‬        ‫ي‬        ‫ي ي ِ ه‬      ‫ي‬                      ‫ه‬
                      ‫فبا ر بال وب نا ي الوصاي لى باب القبوي ل ( ي سار وا).‬
                            ‫ِ‬




                                              ‫44‬
                                                    ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                                     ‫الحافظ‬




‫الغلم رط ٌ هنا ي ا نا ِملن ال َّابهوح فيقهلات أي ا ي ساي اا ا ي فاي الجسام ر ح اا ان‬
      ‫ه‬      ‫ِ‬                ‫ي‬        ‫ه‬       ‫ه‬                              ‫ي ه ي‬
‫كا ل قل : أ ن قلب ا ز ا الخلف: ل ن و ة ة كنت فق ت قلبا فا تلاأس ان‬
                                                                             ‫جو .‬
‫ِ ه سا يغلثا‬   ‫فيقي يجماع هللاه الإلا يل لن بيما ي ا يظَّناا ِ كال الظيان أ ال تي قِلاا سا بِاوا ي الطيليا‬
                                                        ‫ّ‬        ‫ه َّ‬                  ‫ِ‬    ‫ي ي ي ي‬
    ‫م طبما‬         ‫بِلِسا ِ الطي ب ر ا ي لاى ليلاالي ال ياي ساليفيت ليام أينسايهن ي اا بِالميا ِ ِ ان قِا ي ِ‬
                                    ‫ي‬          ‫ي َّ‬                 ‫ي‬                        ‫ِ ه‬
‫فقا تيلااأ‬      ‫فااي ط ااق ال ااحب اجيا راحل لا ل لحااق ال‬                           ‫لسااف ال وبا ارفااق شا‬
‫ت ال ان‬             ‫لإلح ا قبل الوقف انفذ الو الإلوا ةلاى ناى قبال نخلا لمال رساال الحا‬
                                                                                              ‫صاح الكمب .‬
                                                          ‫الف ل الثا ن الث ثو في ص ا المبا ة‬
‫ال كال صاا م‬         ‫ال مبا‬         ‫ال تمجبوا ب ورة ال مب تلمحوا أحسان المق ا لالس كال‬
                                         ‫وا ب اا.‬         ‫بزا ال كل با بخاشع ال كل‬

‫ي ا كل ي ان آي ى ةِلاى الماز ناليا ه ي ي ي المهلاى ضا بٌ ها ي و ي النيواصالا ليالس كال ه سا ي ي ه‬
           ‫ي ه ه‬        ‫ِ‬                    ‫ي‬                       ‫ِ و‬                   ‫ه ه‬
  ‫يكو ه ِا ال ال ال ليالس ال يكحهال فاي الملنالن كالكحال كام حاوي ما ا ان فالن ا‬
        ‫ِ‬                                  ‫ي ِ‬  ‫ي ِ‬            ‫ي ي ه‬
                                                    ‫اسم كما بلي رسم م ا م ا.‬
                                                      ‫ه‬                        ‫ه ه ه‬
‫ي ا كل ار قيفي ي ة ارةه الحهمى ي ال كلُّ بيلضان ال ي ا ِ ِ ز نيا ه ا أ ال ال حقلاق بقلات‬
                                  ‫ي‬          ‫ي‬                           ‫ه‬
‫بنلااات الط ااق ا جبااا!! لق ا رجاال القااو تخلااف أ اال الساان النااو خلاات البقااام اان‬
                                                        ‫األحباب تب لت الممارة بالخ اب.‬
  ‫ا ِ ار األيحباب ِ ن ي ِ خب ٌ أي ن سار ا ي يال لييهام ه سا يقي ه كاا المإلاا ع فاي قا م الز اا‬
                                                                      ‫ه‬          ‫ِ‬       ‫ي‬
 ‫أرباااب ألاام فااذ القا األلاام كااا الم ا سااأي اان غ ا‬                ‫أصااحاب قا الم ا‬
  ‫بالإللطا‬     ‫ال غ كا ال وفل ق ما سخ‬                        ‫اللو ال ق‬         ‫الإللع م ا الق‬
                                                                 ‫اآل سخ الإللطا بالقو .‬
                                         ‫الثلاب.‬        ‫في بواطن القلوب ف ار في ظوا‬                ‫كا الز‬



                                              ‫54‬
                                                    ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                                       ‫الحافظ‬




  ‫حا : صاوا قلبا ال جسام‬                 ‫س ٌ ي لى تِل ي الخ ِق ةِنّيا ه سلَّم ٌ ِ ن كل ي ل ه اأيثيم‬
                                         ‫ِ‬              ‫ه ِ‬     ‫ي‬                ‫ي‬                ‫ي‬
‫لام حا ةلاى ضافل تلن أيتحا ا‬                 ‫أصل نل ا ال قم ا ة ا كاا الملاوي ثابات النسا‬
  ‫ا جبا!! ن حمى ب حبل.‬                     ‫ال بمل أتم قوسا اليا ت ت جإلأ ن غل شبع‬
                                         ‫ة لم تكن " مقوب " األ ل ف تكن " زللخا " اليوى.‬
‫بياا الغا ر فاي‬                  ‫اأسفا لقلوب أ ابيا ح ال نلا ألسمام آ اليا " ح ث خ اف‬
                                                       ‫الموج بالف ق.‬      ‫بح اليوى ت‬
                                      ‫ص بالمنقطملن في بوا ي الغفل ت ى أي ن اق طميم.‬
‫أ ن تمب " الس ي " أ ن ج " الجنل " أ ن جا ة " أباي ز ا " أ ان جاوم " الإلابللط‬
                                  ‫ا راضلا ب ف " ابن أ م " أ ن ز " ةب ا لم ".‬
                                                                               ‫أ ا الخلا فانيا كخلا يم.‬
                                                  ‫غزي " رابم " بقي قطن " الح ج ".‬                        ‫انكس‬
 ‫لم تبق ةال ر ا ات أخبار ا ي سى أ تي تيجي ي ن ِ ي ن أيقيف ت ِ ن أي لِيا فييي خوالي قيا‬
           ‫ي‬                        ‫ي‬     ‫ه‬
‫ي فياات أيط لهيااا ي ان ي رساات قِااف بِنااا نيبكااي أليطا ي بِااوالي لييااف نيفسااي لِللاااي ساليفيت آي ه ياال‬
                ‫ه ي‬                   ‫ي‬        ‫ه ي‬                              ‫َّ‬
          ‫تي جع لي تِل ي الليلالي ال تيقهل لي: بِمنيى تهمطي المنى بِمنى كا ي ِ َ ي القيو ِ اِنفِ الي‬
                                  ‫ِ‬         ‫ِ َّ‬     ‫ه‬    ‫ي‬       ‫ِ‬                                     ‫ي ه‬
                                                                          ‫الف ل ال اسع الث ثو القنا‬
‫كم تم ن ال‬              ‫أ يا المب لي بح ال نلا ا ناي نيا ةال ا ق ر ل كم ز ا ال م‬
    ‫ا طل .‬            ‫ن نا‬     ‫زا ذا " وسى قوي (أيرني) ا أري " حم " ز‬
                                                      ‫ِ‬
‫قيضا ا لِغل ي ي اِب ِ ني بِحبِيا فييي َّ بِإلين غلا ِ ليللياى اِب ي نِلاا اا ياذا: ي حبيا ه الا ه نلا ِ حنيا ٌ‬
                        ‫ي‬                                    ‫ه ي‬                  ‫ه‬                   ‫ي‬
    ‫ان بِ ات المحبو ي ِ ن قيبلي ةِ أيقبليت شاغليت ة أ با ت ق لات ي ا ه ةِ نيظيا ي ت ي ةِ‬
                                                              ‫ي ي‬                             ‫ي ه ِ‬          ‫ه‬
 ‫َّ للم ح : ة الفق أصل لا ة فقا الا نلا أرفاق‬                     ‫ه‬ ‫ِي أي ي ضت ي قع السيا ِ ي نيز ه يهن أي‬
                                                                                       ‫ه ِ‬          ‫ي‬      ‫ي‬
 ‫با غلا أ اليااوى ال نظا المواقا كاام فااي فساابحا اان قضااى لااى الكا اال بما اراة‬
      ‫الطبع الجا ال نااظ المقال ةلاى األخلا نااظ الطماع ال ا ى ةال الحاضا كام ما‬

                                              ‫64‬
                                            ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                       ‫الحافظ‬




‫الإللع في تقو م الطفل ةن لم فساحت لنفسا فاي وا اا ضالقت للا ط اق الخا ص‬
                ‫ةنيا ل بذر بضا المم بكف ال مز ق كالخ قان ج ت صوفا.‬
               ‫ا س غلثا ن الفق بألسن الإلكوى حبس الفق ح ن لى أن ان الك ا .‬
                                                   ‫الإليوات را.‬      ‫الفاق غلاب‬      ‫الفق ج‬
                                                                   ‫" ال نلا سجن المؤ ن ".‬
‫فلا " وساف " الطلا : ا ا ارة الجا كما الغلابا صااب را البلاع ار الساجن‬
                                              ‫ي‬
 ‫لمل تخ ج ةلى ملك (اِجملني ي لاى خازا ِن األرض) افاع للال البلاى فماا أسا م فجا‬
                                          ‫ِ‬               ‫ي‬
 ‫كلا جاو الغناى فلياا جاو‬          ‫رب ) الفق ن ال نلا‬   ‫األج (أيليلس ي لى خزا ِن األي‬
                                                                  ‫ي‬      ‫ي‬
                                                                            ‫.‬      ‫كل‬
                     ‫با فأبى.‬     ‫سلم " بطحان ك‬         ‫ضت لى نبلنا " صلى هللا لل‬
                         ‫قاي لسا حال : ن جل أبي.‬             ‫ا " حم " من تملمت القنا‬
                            ‫ى ةلى الماي ح ال فلقوي: ال ال.‬          ‫كا ال جل ن ال حاب‬
‫ا ماش الفق ان: ز ناوا حلا الفقا بحللا الك ماا فاالفق ان ال اب جلساان هللا اصاب ا‬
‫لى ط الفاق فاالح ة تجاوم ال تأكال بثا نيا ة ساأل م فاساألوا اوالكم فاا ساؤاي‬
                                                    ‫المب غل سل تإلنلع لى السل .‬

‫ااا ماشا الغااافللن الااواقفلن ااع األسااباب ةنمااا الممطااي المااانع احا (فيا تيجملااوا هللِ‬
  ‫ِ‬       ‫ي‬
    ‫أين ا ا) ة ا ضت حاج ف م ضاوا باالمح اب اك فاوا ان الساؤاي بالخ ا أتإلا غلو‬
       ‫بنا ننساكم ك " ن شغل ك ي ن سأل ي أ طل أفضل ا أ طي السا للن ".‬
‫ي ةِ ا طيليبت ةِلى ك م حاج فيلِقاة ه هغنل ي ي ال يسللم ح : ة الفقل ال ا ا ا الا نلا‬
                                ‫ه‬                        ‫ي‬    ‫ي ه‬     ‫ي‬
‫أنف رآ ا قاطم فقاطع جاز لى جلف س حلل فس نخ الظ ا أس م سل سبلل‬
‫القنا فوقع لى كنز ا جا " امساكن ر " فقلبا أغناى ان " قاار " بل ا أفا غ‬
                                                           ‫ن فؤا أ " وسى ".‬

                                       ‫74‬
                                              ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                            ‫الحافظ‬




‫ي ي ن كاا ي فاي ثاوب القينا ي ا ِ رااَال أيصااب الغناى فاي الفيقا ِ ي الخ ي ا ِ فاي المحال ة ا‬
       ‫ي‬             ‫ي‬                     ‫ي ِ‬             ‫ِ ِ‬               ‫ِ‬
‫حإل الفق ان و القلا با را باب الجن ف قوي ليام الم كا : قفاوا فياذا او الحسااب‬
 ‫فلنفضو أكماا ام الي ان ا المماوا قولاو : ال أ طل موناا شالذا تحاسابونا للا‬
                                ‫ال ي ب ه ِ ثل اِسم ِ في كل نا ِبي ه ليكن ي واقِبه ه أيحلى ِ ن المسل‬
                                 ‫ي ي ِ‬                         ‫ِ‬         ‫ه ِ‬     ‫ه ِ‬
                                                     ‫الح ص لى الماي‬              ‫الف ل األربمو‬
‫حا :‬    ‫ا إلغوال بالممل لل نلا الا نلا تممال فلا تجماع اا ف قا توصال اا مزقا‬
‫ان‬   ‫ج الحسم ى اسا مجل الا ان فاالكي أنفاع اا فلا‬     ‫أتبني ان اآل ي اليوى‬
                                                           ‫جار السون ال وقي.‬
                                                                      ‫الماي ان كلما زا غ ا.‬
‫و الذباب ف ار قوتا ليا صاوت‬              ‫قنمت المنكبوت بزا البلت فسبق الح ص ةلليا‬
                                                        ‫ب نذ المب : رب سام لقا .‬
                                              ‫ارر ال .‬         ‫ح : طلق كوا ب آ ال ل كو‬
                                                   ‫أ ظم المغبونلن حس ة ن نفع ك لغل .‬
‫أفضل أ ماي البخلل ال ق ألن حارب شلطانلن أصغ ما ةبلالس أ ظميماا الانفس‬
                  ‫جنو ا ن قوى بأس الح ص كل اليوى خنز الإل !.‬
‫بال ق فا لام تطاق فاكففيماا ان الظلام أطلاق لساان بالاذك فاا لام تطاق‬                           ‫ا‬
                                                                ‫ن الغلب .‬                   ‫فاحبس‬
                         ‫ف قوي: ذا ذان.‬           ‫كم قف السا ل سا ل ال ع لى باب الذي ل‬
                                                          ‫ذا .‬      ‫الجا ع ن الإلبما كل‬          ‫ك‬
‫ح : ة ال ق ص اا الجن ف م جمع األكلاس ( ي ن ا الَّذي هق ِضه هللاي قي ضا حسنا).‬
     ‫ي‬



                                         ‫84‬
                                                   ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                                    ‫الحافظ‬




‫انظ في أخ ا الفيقل ِ ال فاي ةِخ قِا ِ ي اا ضا ه ني ال السالف ةِخا ا غما ِ ِ ة أ طلات‬
               ‫ه ي‬      ‫ه ي ِ‬           ‫ي‬                                ‫ِ‬
                                                       ‫فاحذر نا أ ى ب المم ا.‬
                                                              ‫ات الفق ان.‬         ‫أل‬     ‫ح : كلما ا‬
‫كأينينيي كليما أيصبيحت أه ِبه ه أيخط ح فا ي لى صف ه ِ ن المان ا جبا! لمان جماع األ اواي‬
                             ‫ِ‬    ‫ي‬    ‫ي‬          ‫ُّ ي‬           ‫ه‬           ‫ه‬        ‫ي‬
‫جمع الث ا نفسيا كلف تأتي األق ار ف ف ق تف ق بناات نما اا كا ر القلا : آثاار كا ر‬
            ‫باطن ا تخفى لى ناظ ة أس ار القلوب تبلن ا في جو الوجنات.‬
‫لنل ةنما تسمم بأ ن ف ا بالن‬         ‫لو سممت ك ي بقلب كا طوي األسبوم ن‬
‫السا ملن: كث الماي لى " ال ق " " ثملب " ق ال فا ت بلن " البخل ال خلال‬
                                                                   ‫".‬
  ‫للس كلُّ ي ات المخليا ِ السَّابهع أ اا حا الا نلا نا ف اساع أ اا قلبا ان المو ظا‬
                                                                      ‫ه‬             ‫ِ ِ‬           ‫ه‬
‫فملى ف اسع ة ا غل اليوى فمن ن ب ة ا غاب القل فمن ح ر ة ا كا ي قيلبي ي وثِقاا‬
‫بِحبااالهكم ي جساامي ليا ي كم كلااف أيفييام ي اانكم فاا ِ شااذ هم أي تيماذلوا في هوصو االوا ةِلااى أ تهملا ا‬
                                  ‫ه‬              ‫ِ‬        ‫ه‬      ‫ه‬       ‫ه ي ي‬               ‫ِ ه ِ‬
                                                                                         ‫القل ثم تهكلِموا‬
                                              ‫الف ل الحا ي األربمو ةحلان القلوب بالمب ات‬
‫ا جا الملن اللو غ ا ت نو الإلمس ةلى ال ة س ف نف أفوا سا الم ا ف بكاي كال‬
 ‫فورانياا ان ثا ت النجاو " وساف " اليلبا‬ ‫كأن بالسمان ق نفضت أكما يا لس‬
                                                   ‫ق ب ز فق قملص الكو .‬
‫تح الإلج نفح ن في ال ور تممل في ال اور نفحا ان ال اور‬          ‫نفح فم ال‬
‫أ اتت األخ ى أ اشت ال تمجبوا فا نفح نفخ الإل ان في صور البا أ اتات صاور‬
                                           ‫األشجار نفس ال بلع ا ا ال ح.‬
‫تلقا أشااباح األر اح لقا انة‬           ‫ر ا ال ااور تثلا األبا ا‬            ‫القا‬    ‫ر ا الا نلا باالن ثلا‬
                                                                                       ‫فات األ ماي.‬



                                             ‫94‬
                                           ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                     ‫الحافظ‬




‫كا " الفضلل " ل ا بالجيل " ابن أ م " ق وال باليوى " السب ي " الكاا بالمااي‬
 ‫" الإلاابلي " اان جنا " الجنلا " فاانفع فااي صااور ال وفلااق فانإلااقت اانيم قبااور الغفلا‬
                                           ‫ي ي‬               ‫يِ‬
                                     ‫ف اح " ةس افلل " اال بار (كذلِ ي هحلي هللاه الموتى).‬
‫ةنما سمع " الفضلل " آ فذلت بيا نفس اس كانت ي كانت ةنما زج " ابان أ ام "‬
               ‫بمو ظ اح ة اتف اتب ال م ال أخ ج ن " بلع " ةلى الإلا .‬
‫قا أقبلات الماوا ظ ةلاى نا ى قلا ر ااض‬         ‫إل قلبا كلا‬      ‫كانت ق ة قلوبيم أنإلوط‬
                                                                  ‫القلوب فال قى المانا .‬
                          ‫ي الز .‬          ‫الخلان نق‬      ‫كانت األ ماي تم ض لليم فل‬
   ‫ح ى ن ب أ ل ار .‬         ‫بكي في نو‬      ‫كا " الفضلل بن لاض " ق تمو البكان فكا‬
                          ‫كذل " س ي ".‬          ‫كا " ابن أ م " ن ش ة خوف بوي ال‬
‫اليوى ةلى بلا ان ال فكا جا ت خلاوي الا وم فاي‬            ‫ة ا خ جت القلوب بال وب ن ح‬
                                                         ‫حلبات الوج كالم س ت فا.‬
‫ة ا اس ا قا زرم الفك ا قا اات المب ا ات تسااقي نيضاات الزف ا ات تح ا ارت رحااى‬
    ‫ال حل تطحن اضط ت نل ا القلق فح لت للقلوب ل ت قوتيا في سف الح .‬
‫الوفان فما كل قت طلع " سيلل " طالما أ م قلاوبكم بااليوى فأحلو اا‬               ‫اسمحوا بح‬
 ‫اللااو بواباال المب ا ات ة ا خ ا ج م اان المجلااس ف ا تااذ بوا ةلااى البلااوت اطلبااوا ااذ‬
  ‫المساج خ اب ضموا جو كم لى ال ا اب " اسا غلثوا بألسان الفاقا ان قلاوب قا‬
‫أح قيا األسف لى ضلام المم في اليوى البطال " فان ة ا صام نفاس " مقاوب "‬
                                                   ‫جماي " وسف ".‬            ‫الحز لم ن ب‬
                                ‫ي ةِ شفا ي ِ ب ة ه يي اقي ٌ فيييل ِ ن ي رسم راس ِ ن ه موي‬
                                ‫ي َّ ِ‬    ‫ه‬   ‫ي ه‬                                  ‫ِ‬
                                                                  ‫الف ل الثاني األربمو‬


                                      ‫05‬
                                                   ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                                     ‫الحافظ‬




 ‫كفف ياا قلال بز اا القنا ا فا ب جا أ طا‬ ‫ا ن طل م ق أنضا ا الح ص‬
‫رب أكل تمنع أك ت كث ة المان ش ا أ زا أخل بنفس في بلت المزلا اسا من‬
‫لليا بم ي اللو نا ا بلسا ال وبلع ةلى كم ح ى ى ألم أ ح !! س ا لص‬
                                                  ‫الإلل رأس اي الإلباب.‬
‫" بلقالس بلاى‬           ‫ا‬         ‫فيأيصبيحت ه فلِس المهم ِ فيييل لي الليو ي ةال زف ي ةي الني ي ِ ا نفس:‬
                                                        ‫ي‬             ‫ي‬                ‫ي‬      ‫ه‬
                            ‫" بورا " بقي نس " رابم ".‬                    ‫جماي " شل ن " تمزا ف‬
‫كانت أ ا الإلباب كف ل ال بلع سا ات كأ ا ال إلا ق المال فلا كلاو الملا فأقبال‬
  ‫إلل س ا‬        ‫الإلل م بالفنان و ب ف امنان فأرخى إل أطناب المم نق‬
                                                                      ‫القوى.‬
‫لى الإلباب فممل موي الو ن ران الجل فاي الجلا ف اار باع‬      ‫أ ل ضمف الإلل‬
‫باع اللياو باان تاذر ال ااح ة اليالا ان ضال فاي‬      ‫الحلاة قف ا ق خلت بطاحا‬
 ‫آخ سف ق قارب المنزي أبقي بم الإلل نزي غل البلى بلى أنت ت ري أ ن تنزي.‬
  ‫ق اتخذت ن رأي اليوى ح نا فما ذا األ ل.‬                          ‫حل الإلل تحط لى شفل القب‬
‫اتطل ربلع أنت في ي القم ة! اللذة س ا لكن زاجيا ز ااا الياوى اارا فاي‬
      ‫في ال نلا أ ل ف اغا نيا ليات ا ف غ نيا ةال ن اط حيا.‬   ‫أ ظن الخا‬
 ‫فيمااا قيضااى أيح ا ٌ ِ نيااا لهباني ي ا ه ي ال اِن ييااى أيربٌ ةِال ةِلااى أيرب أ ااو م المسااوا بال وب ا أ‬
                             ‫ي ِ‬                ‫ي‬                                           ‫ي‬
‫لم حل اليوى آخ ك ة الذي قطم ن امناب اللو ما فاي غا اا ز ا ا ر‬
                      ‫األ ا ةال رسوخا ب للل: " إلل ابن آ " تإلل م خ ل ا .‬
‫يطله ه الم ن أي يناي رضا ه ي رضا ه في حاج ه ال تهناي ةنماا جا ال احا فاي الا نلا ان‬
                                            ‫ي‬             ‫ِ‬        ‫ي ِ‬          ‫ي ه‬
‫خ ليااا ال اان خالليااا الح لياام لبيااا فمااا ضاالموا الز ااا فااي السااو بلغ ا يم خطااوات‬
                 ‫ال اض ةلى ال اض فاس وطنوا ف س األنس في قل طور الطل .‬
 ‫اا ا‬      ‫ا ؤث ا لى بساتلن القو قاب النو : للس في ط ق الوصاي تم ةنما ال م‬
                                     ‫في النفس بقل ن اليوى الظلم للل ال للللى.‬

                                             ‫15‬
                                                 ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                                  ‫الحافظ‬




‫ا ةِال ي جا ي ت األيرضه تهطااوى لااي ي ال انثينااي قي ا ي ي اان بااابِكم ةِال‬
      ‫ه‬                                                       ‫ه‬                         ‫ِ ه‬
                                                                                ‫اا ليلال ااا جذا هكم زا ِا‬
                                                                                                   ‫ه‬
‫ا ضاي ن الجا ة ط بجناح الخوا ال جان ان كا الكسال‬                                  ‫تيمثي ت بِأ ي الي المنح‬
                                                                                                  ‫ي ه‬
                       ‫ال تم ي فل ن الم ي فا ا أنت في قم ص ا.‬                      ‫لى خط س قلم الج‬
                                                 ‫قت المارا ج كل‬             ‫الف ل الثالث األربمو‬
 ‫جا‬      ‫الللال ق ضاي ان الحا فا‬              ‫النياار طالا بحاق الملا‬            ‫لملم بإلا ا الز اا‬
                                                                                            ‫لل اح .‬
‫لمااا ا ناات أب ااار الب ااا " وسااف " المواق ا قطماات أ ا ي اليااوى بسااكلن الإلااوا‬
‫فولوج الجمل فاي سام الخلااط أسايل ان خاوي اللاو فاي تلا األسامام فاا ا حاا حالن‬
‫الحلن ف ح سا الللل بقطع المنزي صاحت ألسن الج بالما للن (فيذلِكن الَّاذي لهم هنيناي‬
                   ‫ي ه ّ‬
                                                                               ‫فل ).‬
‫قهلوبٌ أيبيت أي تيم ِا ال ي ب ي ي نيهم أيثما ه الممالي غالِلي فيكلف يس ا يا فلس ي كلف هنااي‬
‫ه‬       ‫ي‬                 ‫ي‬                     ‫ي‬                         ‫ي‬
                                                       ‫ه ي‬        ‫ه ي ي‬
‫المجا ه ي الجسام ا ِ م ي كلااف هحاااز الحما ه ي الااوف ه افِا ه كلمااا تماظماات اليماام ت اااغ ت‬
                                           ‫ي‬                                    ‫ِ ه‬          ‫ي‬
                                                                                        ‫الجثث.‬
‫ي ليست تيا ى األيجساا ي ي اي ضالذلي ٌ نواحال ةِال ي النهفاوسه كباار قااي " حلاى بان ماا ":‬
                       ‫ِ ه‬                    ‫ِ ه‬           ‫ي‬                       ‫ي‬
          ‫المناجاة ح ث فا ا أ تموت ب ا أ ت ل ةلى ا .‬                       ‫ل كن الخلوة بل‬
‫ال تياازي بااي ي اان المقلااق فيفيلاا ِ ي طياا ي ةِ قيضاال ه ه أ نيحبااي ال ر لاات السُّااوا ي ةِ قهلاات‬
 ‫ه‬                     ‫ه‬     ‫ي‬                                               ‫ِ ي ِ‬
‫لِل هحبي ِ خفّي ي ني ي ليلملن هبّي خلوا لى " أبي بك النيإللي " و في السوا كاع‬
                                                                          ‫ه‬                ‫ِ‬
   ‫ه‬   ‫ه ِ ي‬                            ‫ي ي‬
‫سااج خلااوا لااى " الجنلاا " ااو فااي ة ا اِشاا يغل ال ااو ي ي ن ا ي بِإلااغلِيم جملاات‬
‫اِش ِغالي فل ي ا ه ن يى شغلي فيمن لي بِأ ي أيلقا ي في كل سا ي ه ي ي ن لاي بِاا ي أيلقاا ي ي الكال‬
‫ه ه‬                                       ‫ه ِ‬                    ‫ي‬          ‫هه‬
‫بااي ِ اان لااي ارت قلااوبيم اان الخااوا را الكا ة تحاات ال ااولجا فلمباات بيااا أكااف‬
‫األشااجا فااي فلااوات المحب ا فماان باالن سااك ا بااث باالن نبسااط قااوي باالن خ اا ف‬
                                                                                              ‫س جل .‬




                                           ‫25‬
                                               ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                              ‫الحافظ‬




 ‫ة ا ليم ا ي ال ِجاااي بِكاال فياان رأي اات الح ا َّ يلم ا ه بال ِجاااي نجا ا أب ا انيم أنضااا ا ساال‬
                               ‫ِ‬              ‫ي‬        ‫ه ه ِ َ ي ي ه‬                          ‫ِ‬
‫ال اض تجو ت أر احيم في بوتق الجسام ف افقاا فاي ساف الإلاوا فاللساا إلاغوي‬
     ‫بالذك الس غلوب بالوج الملن ب ى بالخوا النفس ارب ةلى ار الز .‬
‫ةِنيما أي هبه ِ ما حل بي ِ ن ي ةِلل ي أينت ليو تيطله ر # حي قهلت اخذ ا ةهلل كا الحسن‬
                 ‫ه‬  ‫ه‬         ‫ي‬           ‫ي‬                    ‫ي َّ‬
     ‫كأن ح ث ي بم لب كا " ال بن نار " ق سو ط ق ال ع في خ .‬
                          ‫ّ‬
‫طان السّلمي " بكي‬        ‫ي ي ن لهبُّ ه ي ع غل ِ ِ كلف حاله ه ي ي ن س َّ ه في جفنِ ِ كلف هك يم كا "‬
                              ‫ه‬     ‫ي ي‬      ‫ي‬         ‫ي‬              ‫ي ي‬      ‫ي ي‬
‫و ا و اا ف ااح‬          ‫في غ ف ح ى تج ي و ا فاي الملازاب ةلاى الط اق فقطا ت‬
‫ى هللا كا "‬     ‫ن‬       ‫رجل: ا أ ل ال ار: اةكم طا فقاي " طان ": اغسل فان ع‬
                ‫.‬        ‫ا " لل الس ؤتى بامنان ناق ا ف إل ب ح ى م ب و‬
                            ‫ارت ةِلي في تيمزج فياِني بِ ي مي ازج كاسي‬
                                 ‫ِ ٌ‬                 ‫ِ‬       ‫َّ‬    ‫ي‬               ‫ا ساقي القيو ِ ةِ‬
                                                 ‫الف ل ال ابع األربمو الغ اب المنكبوت‬
‫ا س ف حا أبواب المما بغل ف اح ال قوى كلف توسع ط اق الخطا اا تإلاكو ضالق‬
‫ال زا لو اتقلت ا س لل طلوب ف اح ال قاوى قاع لاى كال بااب اا ا الم قاي‬
                ‫لى صفان ال قى ال لقى ة أ ى فا ا انح ا ن ال قى ال قى بالك ر.‬
‫فلمااا تااولل م نااا توللنااا ال تاازاي بحااار الاانمم لااى الخلااق فااي الز ااا ة (ح ااى هغل ا ا ااا‬
                ‫ي‬
                                                                                        ‫بأينفهسيم).‬
                                                                                            ‫ِ ِ‬
 ‫الحملا‬        ‫ح : ةنما خلقت ال نلا لا أفلبخال للا بماا او لكا ةنماا فاي طبما شا‬
                                                                              ‫أرفق.‬
‫ا أ ز المخلوقات للناا: ارض ب ا بل نا فالمحا ال ا يم ةنما ناا لاى اا خلاق لا ال‬
                                           ‫خفى لل فكلف ننسا أنت األصل.‬
 ‫للس المج تغذي المولو في حاي الحمل با الحال الت اال باالحي ةنماا المجا أ‬
‫البلضا ة ا انف االت اان ال جاجا فماان البلاااض خلااق الفا خ بااالم غااذى قا أ طااي‬
                                                    ‫المخلوا زا قبل سف الوجو .‬

                                          ‫35‬
                                              ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                          ‫الحافظ‬




  ‫ة ا اِنفقأت بلض الغ اب خ ج الف خ أبل ف نفا نا األ لمبا ن ا لونياا فلبقاى نفا‬
    ‫الفم الق ر سوا ةلى فل الذباب ف زاي غذى ب ح ى سو لون ف مو ةلل األ .‬
‫فانظ ا ةلى نا اللطف تلمحوا شفق طل ال حم أليم النمل ا خار القوت ثم أليمياا‬
‫كس الح قبل ا خاار كال نبات الكساب ة ة كسا ت قطم الن تنبات فياي تكسا ا‬
                                                                    ‫أربما.‬
‫ي في كل شين لي ه آي ي ٌ تي ه ي ي لى أينّا ه احا ه لاو رأ ات المنكباوت حالن تبناي بل ياا لإلاا ت‬
                                                        ‫ِ‬             ‫ه‬             ‫ه ِ ي ه‬
‫صنم تمجاز المينا س ةنماا تطلا وضاملن قااربلن بلنيماا ف جا مكنياا ا الخالط‬
‫ةلليا ثم تلقي لمابياا لاى الجاانبلن فاا ا أحكمات المماقا رتبات القماط كالسا اة اشا غلت‬
  ‫باللحم فلظن الظا أ نسجيا بث ك ةنيا شبك للبق الذباب ةنيا ة ا أتمت النسال‬
‫انز ت ةلى زا ا ت صا رصا ال اا فاا ا قاع فاي الإلابك شاين قا ات تجناي ثماار‬
  ‫كساابيا فااا ا أ جز ااا ال اال طلباات لنفساايا زا ا صاالت باالن ط فليااا بخاالط آخ ا‬
‫تنكساات فااي اليااوان تن ظ ا باب ا تم ا بيااا فااا ا ناات نيااا ر اات نفساايا ةلليااا فأخااذتيا‬
  ‫اس مانت لى ق ليا بلف الخلط لاى رجللياا!! اف ا اا لمات اذ ال انم بنفسايا أ‬
                ‫ق أتيا لى أبنان جنسيا أف تنظ ةلى حكم ن لميا صنم ن فيميا.‬
‫لق نا ت جا المخلوقات لى نفسيا ت ش الغافللن ةلى بااب ال اانع غلا أنيام ان‬
                                                             ‫السمع لممز لو .‬
                                                    ‫الف ل الخا س األربمو أسفار الحلاة‬
 ‫خلقنا ن قل في " س " أسفار ةلى أ سق بالقو المنزي: الساف األ ي: ساف السا ل‬
‫ن الطلن السف الثاني: سف النطف ن الظي ةلى البطن السف الثالث: ان الابطن ةلاى‬
‫ال ا نلا ال ابااع: اان ال ا نلا ةلااى القبااور الخااا س: اان القبااور ةلااى الم ا ض السااا س: اان‬
                                                               ‫الم ض ةلى نزي امقا .‬
                                                    ‫ا بم أصم .‬           ‫فق قطمنا ن ف السف‬
‫احل الإليور ف اساع األ اا أ لااي األنفااس خطاوات الطا اات‬  ‫ةخواني: السنو‬
 ‫رة س أ واي المماصي قطام الط ق الا ب الجنا الخسا ا الناار لياذا الخطا‬

                                        ‫45‬
                                                      ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                                          ‫الحافظ‬




 ‫شم ال الحو ن كلما رأ ا ك الحلاة خطف في بح المما شاغليم اا ام فلا‬
‫ن جا البح فما كا ةال قللل ح ى ق وا ان الساف فاا نق يم ال احا فاي ط اق‬
                                  ‫ال لقي ف خلوا بل الوصل ق حاز ا رب ال .‬
  ‫ااا نااالوا ل اااح لسااا‬      ‫ااا جبااا المااز : لااو ف حاات االن الب اال ة ف أ اات بانسااا الفك ا‬
                                    ‫ال ليف: ا لل ني كنت ميم أ ن األرض ن صيوة السمان.‬
                                                                   ‫أال أنت هللا نيم ال ت ري ن م.‬
 ‫ااا قيلا ه ِ اان نيجا ه ي ساااكنِ ِ خلّفاات نيجا ا ي ران الما لي ِ الساااري أي فااوا ةِلااى ال ي اال تيملااو لااي‬
              ‫ِ‬                                          ‫ي ه‬                   ‫ي ي‬
 ‫ركا ِبهيهم ِ ن الحهمى في أهسلحاا ي أيطماري تيفوح أير اح نيج ه ِ ن ثِلابِيم ِ ن ي القه ِ لِقها ب‬
 ‫ِ‬                      ‫ِه‬                     ‫ه‬       ‫ه‬                        ‫ه‬      ‫ي‬           ‫ي‬              ‫ي‬
‫المي ِ بِال ار اراكبا قِفالي فاقضلا ي طي ي ي خبو اني ي ن نيج ه بِأيخبار يل ر َّ ضت قا ي ا ي‬
          ‫ه ي ي‬           ‫ِ‬                               ‫ي‬                  ‫ِ‬               ‫ِ ي ِ‬              ‫ي‬
   ‫الو سااان أي ه ط ا ت خملل ا ي الطيل ا ِ ات البااا ِ ي الغااار أي ياال أيبلاات ي اري ِ ن ا ي كاظم ا‬
     ‫ِ ي‬                      ‫ي‬                  ‫ِ‬                 ‫ه‬                     ‫ي‬     ‫ِ‬        ‫ِ‬     ‫ي‬
 ‫نيام بااي نيفيسااي ي حا َّ ر ال ي كا ه ي نااي‬
                    ‫ي ي‬                     ‫َّ‬     ‫اري ي سامار ا ي الحااي سااماري فيلياام ياازاال ةِلااى أي‬
                                                                                     ‫ي‬     ‫ي‬     ‫ه َّ ه‬
   ‫ي مي الجاري ح : في صنا ق اذ األ اا أ ات بضاا ع القاو فاي اذ المزر ا‬
 ‫المح ة بذر ا ح َّ الح كإلفت ن لونيم حج الفمل فنظ ا با ما نا خااطبوا‬               ‫ه‬
                                                                                                   ‫ب إلافي .‬
‫ت ا بالإلوا لني او حجاوب أنضاوا ر احال األبا ا فاي ساف المحبا ح اى بلغاوا‬
                                      ‫نى المنى قبل فوات الوقف (تِل ي أه ي ٌ قي خليت).‬
                                           ‫ي‬
‫بانوا ي خلوفت أيبكي في ار ِم قهل لِل ار سقا ي ال ا ِ ه الغاا ي ي قهال ألظماانِيم حهللات ِ ان‬
     ‫ِ‬       ‫ِ‬                                     ‫ِ ي‬          ‫ِ ه‬            ‫ه ه‬
‫ظهمن ي قهل لِوا يهم حلِلت ِ ن ا ي خل رجل ناحل الجسم لى " م بن با المز از‬
                                                                     ‫ه ه ي‬             ‫ه ه‬
‫" فقاي ل : ال كاذا فقااي: قات حا ة الا نلا ف أ ياا ا ارة فأساي ت لللاى أظماأت‬
                                                ‫نياري ل قللل في جن ثواب هللا قاب .‬
‫أي ل ه الييوى ِ ن يوا ي في شغل شاغل تيس بيل ثيوبه الضنا ي لى به ه ناحل ابات قلاوبيم‬
             ‫ِ ِ‬              ‫ي‬         ‫ِ ِ ي ي‬      ‫ه ه‬
‫بنل ا الخوا فأح قت اوطن الياوى اضاف ت األلاوا لقاوة الحاذر ف نكسات رة س‬
                 ‫الخجل فا ا أر ت أ تم ا أحواليم فاسمع ح ث النفس بلن النفس.‬



                                                ‫55‬
                                               ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                              ‫الحافظ‬




‫خذي ح ثي ي في نيفسي ِ ن الانيفيس ي جا ه المإلاوا الممنّاى غلا ه ه ل يابِس الماان فاي نااظ ي‬
              ‫ه‬    ‫ِ‬            ‫ي‬          ‫ِ‬    ‫ي‬          ‫ِ‬        ‫ي‬                 ‫ي‬   ‫ه‬
‫ي النار في كب ي ةِ شذت فاغ ي ِفي أي شاذت فاق يبِساي المجاز ال اواني لماا قاع األ للاان‬
                                               ‫ِ ي‬                    ‫ِ ي‬               ‫ه‬
 ‫ف ماارا القاو‬       ‫في ظلمات ال نلا قطموا بالجيا فا ز اليوى أضانت ليم سبل السا‬
‫في ط ق ال حب ة أضان ليام با ا ال جاان إلاوا فلا ة ا أظلام لاليم للال الخاوا‬
                      ‫قا وا فالقو ال خ جو ن حلز الحل ة لو رأ مو م لقل م جانلن.‬

‫ةِ ا كنت خلوا فا ذر في الييوى فيما المب يلى ي المس ي ه ساوان أيال ةِ ّ قيلا ي ال ي ا و فاي يا ِ‬
                                   ‫ي ه‬        ‫ه‬          ‫ه‬                   ‫ه‬       ‫ه ي ي‬
  ‫غل ِ ِ ه ي و فه ه ي سنيى ي الفهؤا ه يبان ك به المح بالنياار إلا بمزاحما رقباان المخاطبا‬
                                                   ‫ه ِ‬       ‫ه ي‬                            ‫ي‬
‫فبلبل بال في قفص ك ما حال فا ا بت نسا م األسحار ج ت ر ح ر حا ل ان‬
‫المنى ةلى أرض كنما األ ل فقاا ركا الإلاوا حساس النسالم ان فا ج‬                                ‫ق‬
                                                                                ‫الف ج ل ل .‬
‫تهزا ِر ي م أي ر ات يملنا نواشز ليسن يطن البه نا كلِفن بِنيجا ه كاأ ي ّ ال ِ ااض أيخاذ ي لِنيجا ه‬
             ‫ي ي‬                ‫ي‬          ‫ه ي‬           ‫ِ ه ي ِ ي‬            ‫ه‬   ‫ي ه‬
‫ي ليليا يملنا ةِ ا جذ هما باني ي الوا لن فأرخوا النُّسوم ي حهلُّوا الوضلنا فياثيم ي ِاق ِ ان أيجلِياا‬
               ‫ه‬        ‫َّ‬          ‫ي‬            ‫ي‬          ‫ه‬
‫كالنياار اا‬         ‫ِ لن ال ه جى ي الضهحى قي طيو نا ةخواني: نيار الحز ن كالللل للال المطا‬      ‫ه‬
     ‫أ مى ن ط ق القو أنا إلغوي باص ح لن فا ا اس وت أرش ت الط ق ذا أ‬
   ‫ال نكإلف للقلوب المظلم با ن الياوى ح اى جلو اا صالقل المجا ا ة أرض إلاحون‬
 ‫بإلو الاذنوب فلاو قا أسالم يا ةلاى الازارم رأ ياا قا تغلا ت ( ياو تهبيا ي ي األيرضه غلا ي‬
     ‫ي‬            ‫ه‬
                                                                                         ‫األيرض).‬
                                                      ‫ح : بلن المجز ال واني ن جت الفاق .‬
‫ن ا المااوا ظ نبااات‬      ‫كااا القااو ة ا ساامموا و ظ ا غ ساات نخاال الماازا م نبااات قلب ا‬
                                                                                ‫الكإلوثي.‬
 ‫ا جبا!! لمن أصف القو أراني أتلو سورة " وسف " لاى " ر بلال " كام بالن ثالثا‬
                                                       ‫األثافي سا س األصابع.‬
‫ا ط ا ا إلم بالط ةنما ج قاع السالاط ان لا حاس تااهلل لاو أقلقا اليجا اا‬
‫سكنت ار ال اح أنت الكسل كن اني " جذ م " للت صوت ذا الياتف صل ةلى‬
                                                                  ‫سمع القل .‬

                                          ‫65‬
                                          ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                    ‫الحافظ‬




 ‫اى ال أكولا‬     ‫ا ل ن ااب لاو كاا للمم ااب فيام لقا نفخات لاو كاا فحام اأسافا‬
 ‫سور تقوا كثل الثلم األ ا ان قا أحااطوا بالبلا صاح نقا ملا فقا انق ضات أ اا‬
‫أسبو جو قبال الحسااب ان قاا فا ساا قبال الاوز ا قبال الاو ن ا قبال‬
   ‫ن النطاح غل األجام حا : قا ناا رحللا لالس فاي از‬             ‫ال ي ت ا السيا‬
 ‫ال في زا ت قط ات تسكن ق جل فالج الج‬                   ‫مل ثم ات تطفىن نار جو‬
                                       ‫ال تغ .‬         ‫في امس ظيار لطوي الط ق‬
 ‫ا نقطما في با اليوى ن ال فقان ةلحق ال ك فاأل ل ا ي الساق س ان غلا‬
‫توقف لو تقطمت أق ا الطل فا ا أ رك قافلا ال ما - أ ياا المنقطاع فاي ظال حاا ط‬
                                                  ‫نقطع - ف وت باس غاث حل .‬
‫ال ا ت با امبال اا أساف ان ال نفما ة تأساف لمبات بوق ا أ ا ي‬ ‫ا را ال‬
                             ‫ال واني فضام ف مت ى م كف المإلل ففات.‬
                                             ‫ه‬                    ‫ه‬               ‫ِ ُّ‬
‫يمز ي لي فِ اقي ليكم ي ةِ كا ي سي ي ليلكم يسل ا ا قوا الللل اشفموا فاي راقا اا أحلاان‬
                                                     ‫ي‬                       ‫َّ‬
                     ‫القلوب ت حموا لى لت سا سف ان الطل احملوا رسال ح .‬
‫خذ ا نظ ة ني ف قوا بيا الحمى أي ا رفق ن أرض ب ى تحملات تاؤ الحماى لقلات‬
‫ن رفق رش ا ة ا ا بلغ م سالملن فبلغوا تحل ن ق ظن أ ال ى نج ا في ةبللس‬
‫ةخواني: المنا غنى األب لما سبق امخ لار فاي القا للطالن المنيابط صام لاى الناار‬
‫الم تفم فملمت جينم أ المخلوقات نيا لما قاا ال ا اب كانات الغلبا لل ا اب كفا اا‬
‫ا ج ى ب ة السمل ن ظ بغلا فاا ا ا الماؤ ن للياا أسالمت ان غلا جا اي‬
                                                ‫قالت: " جز فق أطفأ نور ليبي ".‬
‫ااابل القلااوب الطااا ة فااي أصاال الفطا ة نلا ة قباال الإلا ا ع كقلا " قااس " ( يكااا ه‬
‫اباح الياوى ان ساجف ار الخلازرا فاا ا "‬              ‫ز هيا هضين ي ليو ليم تيمسس ه نار) الح‬
                                                                  ‫ي‬             ‫ه‬        ‫ي‬
                                                                        ‫م " لى الباب.‬
‫لما ملت ب ل ة ةبللس صار نيار الي ى ن لال كاا فاي الن ب ال ت سابل فماا‬
  ‫نفم اتضاح السبل رجع الخفا ةلى إل فقاي أل ل : أ ك ا فق جن الللل فقالوا: اآل‬
         ‫طلمت الإلمس أنت تقوي: جن الللل فقاي: ارحموا ن طلوم الإلمس ن للل.‬

                                     ‫75‬
                                                  ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                                  ‫الحافظ‬




‫ملت نيا لن " أبي طال "‬                   ‫لما أضانت أنوار النبوة رأتيا لن " ب ي الحبإلي "‬
                                                                                 ‫الق شي.‬
  ‫ةخواني: احذر ا نباي الق رة لياات ال نفاع الحاذر فاا صال شاين ان بااب الكسا‬
                        ‫فاللحان أ و ب ن أ ن القلق " القلوب بلن أصبملن ".‬
‫كا ةبللس كالبل ة الما ة بالمبا ة فوقمت فليا صا ق الإل ان فيلا أ لياا (في ِلا ي بهلاوتهيهم‬
                                                                        ‫خا ِ ٌ بِما كسبوا).‬
                                                                                ‫ي‬
‫ي ي ن ليم يكن لِلوصاي أي ل فيكلُّ ةِحسانِ ِ ناوبه أخاذ كساان ت با فجمال جا ي كلا أ ال‬
                                                       ‫ِ ه ه‬       ‫ِ‬      ‫ه‬
 ‫الكيف فأخذ المسكلن في ا ة اآل ي فكم بالغ اج ي أبى هللا ةال أ ال قع في البذ‬
                                                                        ‫ةال ن حف .‬
  ‫ح : ا ن اآل ي أنت جنلت لى نفس لكن غالظ األسال لاى القا ةنماا لا‬
‫ةبللس بكب (أينا خل ٌ ِ ن ه) سلم " آ " بذي (ظيليمنا أينفهسنا) قا المبو ال ح مل ةال‬
                             ‫ي‬                                  ‫ي‬
                                                                            ‫الذي.‬
                                                                                                         ‫ه‬
‫كليمااا را ي نيااي بِمااز المااوالي جذ ها ه خاضااما بيااذيو المبل ا ِ المسااكلن ةبلاالس ظاان أنا ق ا حاااز‬
                                            ‫ي‬              ‫ِ‬         ‫ِ‬       ‫ِ و ي‬               ‫ي‬
‫با نا ا اان السااجو اازا فوقااع فااي ي ( ي أي ّ ي ليلا ِ ليمني ااي) فكأنا فا اان المطا ةلااى‬
                                        ‫الملزاب كانت خلم المبا ة ال تللق ب فنز ت ن .‬
‫ةال رهبَّ جل ه ال يللق بِ ِ المقه ه كا أ جمي الفيام فماا القات با حللا ال مبا كاا " آ "‬
                                                        ‫ِ‬        ‫ه‬          ‫ِ‬
 ‫بلا فما حسنت لل قلنسوة الخ ا أخ جيما قس الق ر لبلاا لا ال ا ا ثام ر‬
                                                                      ‫كل ةلى م ن .‬
‫" ما "‬            ‫ة األهصاوي ي ليليااا تينبهاات الإلااج ه لقااي ةبلاالس " ما باان الخطاااب " ف ا‬
                                                              ‫ه ي‬                     ‫ي‬
                              ‫فقاي بلسا الحاي: ا م أنا المق وي بسلف الخذال قبل .‬
‫بي الناسه أي ان اليلا ِ ش ِب ه ه فيا ِ ا ي ي ني ال يكن بِ ي ا بِلا اا ما : أنات الاذي كنات فاي‬
                                        ‫ه ه‬                          ‫ي‬     ‫ه ِ‬              ‫ي‬
 ‫ز ن الخطاب ال تم ا ط ق الباب أنا الذي كنت في سا ة السالا ة أتباا ي الم كا‬
 ‫فوصل نإلور (ال هسأيي) فمزلناي ال فكان لاى حاذر ان تغلا الحااي فاا الحساا‬

                                            ‫85‬
                                                  ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                                   ‫الحافظ‬




‫ال قلل الذي ق لت ب في ا القاتال فلماا لمبات أ ا ي القلاق " بمما " باا ر ط اق بااب‬
                                          ‫الب بالمزي الوال : ا حذ ف ا حذ ف .‬
                                                                ‫الف ل الثا ن األربمو في المزل‬
‫المؤ ن لى طيارة ال وحل ان او (أيليسات بِا ي بِكم) غلا أنا لماا خاالط أ سااخ الياوى‬
                                   ‫ه‬         ‫ه‬
                   ‫ت نست ثلاب ما ل للس ليا تنظف ةال بمان الملم في بلت المزل .‬
 ‫المزل ا رأس الحمل ا اان ال ا نلا تخاالط االن بااازي اليااوى فلااألف الفطااا لااى الطل ا ا‬
‫ةب اار اليا فلياا لاذي ب ا قال غا س‬               ‫المزل صح ان خاللا ان بقاام اا سا‬
 ‫خلوة ةال لليا ثم ة أ يا المب ىن: لل بالمزل فانيا أصال الممال تضام شا ات قلبا‬
     ‫تحفظ ا لفقت ن خ اي قظ فا حال كم قم بالل ة تح كت فليا تمزقت.‬
 ‫ة ا ج ى الق ر باج مام المقل اللقالن فاي بلات الفكا أخاذ فاي تاوبلع األ اارة فاا كاا‬
‫ز ن الم ض ق انقضى أث اللو ثورا المز م ةلى قطع القواطع فحلنذذ تك الانفس‬
‫بكاااف اليجااا طااا ا الياااوى ت جلبااا زر انقااا الز ااا ت ااا بن فاااي ااا الماااز ا‬
                      ‫ف س وح ن أ ل ال نلا شغ ب حب " أنا جللس ن ك ني ".‬
‫ااا اان قا ضااام " وسااف " قلبا جااز بخاالم القااو لملا تجا ر ا " وسااف " قااف فااي‬
‫السح لى أق ا الذي قال ( اا أي هياا المز از ي سانا ي أي ليناا الضها ُّ ) اا خاذ ي ال اواني اا‬
                                              ‫ي ه ي‬
‫ج م األ اني غ ا ك م في بحا الكسال حا : ان الز المناا لام ا ةال‬
  ‫لن ز فلا طو ي ذا الكا ى أ اا تس نإلاق ر ا الساح أ اا تجا‬                       ‫ى تف‬   ‫األح‬
                         ‫اب ال .‬              ‫وان الفج أ ا تما ن ضون الإلل أ ا ؤلم‬         ‫ب‬
‫تينيبييي ا ي اذبات ال ي نا ِ كام ا الكا ى يا َّ نيسالم نيجا ِ أه ي لِال القيلا ي بِباا ِ را ي ا ي اا يناوبه‬
                                    ‫ه‬                ‫ه‬               ‫ي‬       ‫ي‬           ‫ي‬
  ‫غ ن ي ن قي و ي اق يضى النيوح حما اتَ الليوى يليات ا ِ ن ي الليوى ِ ن ي رحال ركا‬
                                           ‫ي‬                   ‫ِ ِ‬     ‫ه ي‬                      ‫ه ٌ ِ‬
‫المحب لى أكوار المزا م ف بحوا نزي الوصل أنت نا م بم ا " م " المز : ةلى‬
‫كم في ار الخلزرا ا " فضلل " المحبا اى تكسا سالف الفضاوي اا " ابان أ ام "‬
                                                       ‫الج : خلت شيور الح فما قمو " ببلع ".‬
                                           ‫يل لي ي بِالنازللن أيرض ِ نى ا ِ لم الإلوا بيم ي نا ِ لم‬
                                           ‫ه‬             ‫ه ي ِ‬              ‫ي‬    ‫ِ ي‬

                                             ‫95‬
                                             ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                         ‫الحافظ‬




                                    ‫الف ل ال اسع األربمو الذ ن سبقت ليم نا الحسنى‬
‫ة ا قت ز م امناب في قل ن سابقت ليام الحسانى قلمات قوا ا الياوى ان إلا اة‬
   ‫األ اال رك ا " ةب ا ا لم " و ااا لل اال ق ا ن ا ل ا فااع ( يي ا يم ربهيهاام) حول ا ح ا‬
                     ‫ِ ي‬
                                                             ‫ل.‬     ‫( هحبهيهم) ف ل قبل أ‬
                                                                                     ‫ِ‬
 ‫ب ت جماا الياوى ان لغا (سابيقيت لييهام) فقااي: اا لياذا خلقات ال بياذا أ ا ت ر اا‬
                                                           ‫ي‬
‫الطبلا قاات انقضااان الما ض فسااقا ان فا ا فاانف با قااولن اليااوى ر ااا بساايم‬
‫وا ظ ألق ن ق بوسا بؤسا الحات لا ناار اليا ى ف ااح فاي جناو الياوى: (ةناي‬
 ‫آينيست نارا) ف جلى ل انلس تج ني فاس حض فغاب ان جاو فلماا أفااا ان صامق‬         ‫ه‬
‫طور نفس صااح سا ٌ ي لاى اللياذات ي الليياو ي ال ِ ابا سا ي ي ام ال سا ه‬
    ‫ي‬     ‫ه‬        ‫ي‬          ‫ِ‬        ‫ِ‬                 ‫ي‬                   ‫ج ق‬
 ‫قه ِ ا " ابن أ م ": لو ت ةلى ق ا ف مبا ت فلا قااي الماز : كا لالس للمب وتا‬
                                                                       ‫نفق ال سكنى.‬
‫أيحن ةِلى ال ي ل الليماني صبابي ٌ ي يذا ليمم ي ليو رضالت كثلا ِ ي لياو أي َّ اا باي بالح اى‬
      ‫ي‬                          ‫ه ي‬   ‫ي‬        ‫ي‬               ‫ِ‬           ‫ِ‬          ‫ي ُّ‬
‫فيلياق الح ااى ي بااال ِ ِ لياام هسامع لييهاان هبااوبه ااا فااي بلا ان جا فاسا اح اان ااذ ي‬
                                                   ‫ّ‬      ‫ي‬                       ‫ه ي‬
 ‫أ ضاا الاا خم فاساا لذ طماام طمااا الجااوم حماال جلاا لااى ضاامف جلاا خإلااون‬
                                                                                ‫بال وا.‬

                                                        ‫ي ه ِ‬
‫ظيفِ تهم بِك ما ِ اللِسا ِ فيمن ليكم بِك ما ِ ي لن ي مهيا يذرا حمل هم جباي الح و فيوقي ي ةِنيناي‬
                    ‫ِ ي ه‬      ‫ِ ه ي ي‬        ‫ه‬                                     ‫ِ‬
‫ألي جز ي ن حمل القيملص ي أيضمهف الح لا جمااي اآلخا ة ان خا ي ساجف (لينييا ِ ينّيهم)‬
                                                      ‫ه‬          ‫ِ‬         ‫ي ِ‬          ‫ي ه‬
                      ‫ف مكن الح ن حب القل فقا سمى في جمع المي ن كس الفق .‬
                                             ‫طاي لل ان ظار اللقان ف ار ناطور البساتلن.‬
        ‫ذا ثمن الجن ف أخ ا فلس.‬            ‫تقاض المحب بباقي نيا فسلم ال ح في الغ ب‬
‫الحز طل النجاح ةخواني: فاي األ ا ان كثا ة فأ ا ا ليام اا اسا طم م ان قاوة قااتلوا‬
‫بس ح المزا م (ح ى ال تيكو ي فِ ني ) فم ى حمل لليم فاارس حا (غلِباوا هنالِا ي ي انقيليباوا‬
                            ‫ه‬                                             ‫ي‬
                              ‫صاغ ن) ةخواني: ن تلم ح ة المواق نسي ارة ال ب .‬          ‫ِ‬


                                        ‫06‬
                                                       ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                                           ‫الحافظ‬




   ‫آخ في الوجو ب أ في نظ المقل ن يى في نازي الوصوي.‬                                         ‫الغا أ ي في ال ق‬
‫ةخااواني: لاالكم بطل ا الجن ا فااا النااار سااط الكااف شاايوات ال ا نلا ااا تقطااع اان‬
 ‫الوصااوي فااا ا بطلاات الإلاايوات بحلااوي المااوت أحااس اليالا بمااا لاام كاان ا ري كمااا أ‬
   ‫خوا المبارز إلغل ن ألم الج اح فا ا ا ةلى المأ ن زا األلم فا ا اتوا ان بيوا.‬
‫كما شلّم هم قي با ي ر ل همو ه سللبا ت ك مو أسممكم ن الو ظ جلبا (ثهم قيسات قهلاوبهكم‬
 ‫ه‬          ‫َّ ي‬                                    ‫ي‬         ‫ي‬               ‫ي‬
                                                                    ‫ِ ن بيم ِ ي لِ ).‬
    ‫الخط ة ة الحاز ال ا‬                    ‫ج‬       ‫تاهلل ة الزا لطلف ة المزا لخفلف ع أ األ‬
                                                                     ‫الحذر ح ى ل المأ ن.‬
                                              ‫ض ةبللس " ألحم " قاي: ف ني قاي: ال بم .‬                         ‫لما اِ‬
‫ال فا ح بوصااوي الكوفا ااا با ت المقبا الطمااع كا ال لااف الحااز طلا النجااع‬
         ‫ا ح ل ب الملس ةال بح ال م .‬        ‫ال واني أبو الفاق البطال أ الخس ا‬
‫هللا فاي ال فا ط المما غفال الوصاي فضالع‬                           ‫ا المز ةال تحت ثوب الك ةخواني:‬
                                                                ‫اي الطفل لب نا في ال ف ط اح ة.‬
    ‫أيجارتهنا ةِناا غ باا اا هناا ي كال غ ا ه للِغ ا ِ نيسال ه رحال ركا المحبا فاي ظا‬
                                       ‫ي‬        ‫ه ه ي‬               ‫ي‬           ‫ي‬
                               ‫ال جى ف ب القو المنزي نحن لى غل الط ق.‬
‫لااى ا الحااز قفااوا لااى آثااار السااالكلن فان ا بوا‬                   ‫اأساافا اان قل ا األسااف احزنااا‬
                                                                                                ‫المنقطع.‬
‫ليلساات بِااأيط لي ي لِكنييااا رهسااو ه أحبااابي فينهوحااوا ي مااي ااا ساااكنا بِالبيل ا ِ البيلقيااع ي ااا ِ ااار‬
 ‫ي‬              ‫ِ‬                     ‫ِ‬         ‫ِ ي‬                                        ‫ِ‬                  ‫ي‬
‫الظا ِ نلن اِسممي ا ار األحباب: أ ان ساكان اا اباع األحبااب: أ ان قطانا اا ةِنّياا‬                  ‫ي ي‬
     ‫ي نااازي تيم او ي ت ِ نااي ةِ ا شااارف هيا ال يسااللما ااا نيفح ا ي الإلااماي ي اان تِلقا ِيااا ر َّ ي ي لااي ا‬
                      ‫ه‬                    ‫ِ ِ‬        ‫ي‬                          ‫ي‬                   ‫ِ ٌ ي َّ‬
‫النيسلما ا خلفا ا جان اع المم اذر ن: رحال ال كا فاي ز اا رقاا فاا ا قمات ان‬
‫الك ا ى فااأقم ة ا جاازت بِااالغور ي ا َّج يملنااا فيقي ا أيخ اذ الإلااوا ِ نّااا يملنااا ي س الوم ي لااى باني ا ِ‬
                                          ‫ي ي ي ه‬                       ‫ي‬       ‫ي ِ‬       ‫ه ي‬
‫الوا لن فيا ِ ساممت أي شاكت أي تيبلناا في ي ا فاي ي غاانِليم أي ان هام ي يلياات أي َّ اوا طي قاا‬
                    ‫ي‬                   ‫ي‬     ‫ِ‬                                    ‫ي ي‬         ‫ي ِي‬

                                                ‫16‬
                                                       ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                                           ‫الحافظ‬




‫شطونا ي ر و ثها ى أيرضايم بِالا ه وم ي خالو الضهالوم ي لاى اا طيو ناا أيرا ي يإلاوقه ي ا ي‬
                                      ‫ي‬           ‫ِ ي‬             ‫ِ ِ‬             ‫ي‬           ‫ه‬
     ‫األيرا ِ ألِل ار تيبكي أي لِلساكنلنا سقى هللاه ه ي بيمنا بِالحهمى ي ةِ كا ي أي رر ان ي فلنا‬
                 ‫ي‬                          ‫ي‬       ‫ي‬     ‫ي‬     ‫ِ‬               ‫ِ‬
                                                              ‫اقب ال ف ط‬           ‫الف ل الحا ي الخمسو‬
   ‫شاا ر ا ن ال الفكا حاسابوا شا‬  ‫ة ا قم م ن المجلس فا خلوا ار الخلوة ساا‬
‫الخلان تلمموا تف ط الكسل في بضا المم تأسافوا لاى كال نا كاا أ حاظ ان‬
                                                                 ‫هللا فات.‬
 ‫الب ار الب ار نحو البقل فللقى المف ط اا ضاام للحاذر األ اور الحجا ال تح قا سال‬
   ‫الخل فالذ ةلى الذ ةبال ضالت قلاوبكم فاي باوا ي الياوى فقو اوا لاى أقا ا الطلا‬
‫ال تلااأس اان ر ح هللا فكاام شاافي اان أشاافى لااى‬   ‫ألقااوا أز ا جا فااي نإلا ا ضااال‬
                                                                              ‫الي .‬
‫ي وجوا بِال ِفاا نيحو ال ي ك ِ ي قيفوا ي قفي ألنإل ي قيليبي ي خذ ا لي ِ ن النيقل ِ لِماظاا أي ر ا‬
     ‫ه‬                           ‫ي‬            ‫ه‬          ‫ه‬                              ‫ِ ي‬
‫بي ةِلى المهذ ي ي حسابي فييهباوبه ال ِ ااح ِ ان أيرض نيجا ه قياوت قيلباي ي حبَّاذا ِ ان ي ييا و اا‬
                        ‫ي‬             ‫ه‬            ‫ِ‬            ‫ِ‬                          ‫ي‬
‫نيساالم ال ِ اابا تيا ي نيم ي لااى ال ا َّ ي ح بِ ااوتَه يإلااجي ي ةِ طااار لهبوااي ي اان ه مل ا ٌ أي ا نااا بيلااوى‬
                                         ‫ي‬                    ‫ِ‬       ‫ِ‬                                      ‫ي‬
‫ي ن ِ نّي صحبي ا جبا!! ا انظ األجسا لكن فق نظ القلوب ة ا لم‬               ‫ي‬              ‫ي‬   ‫الجزم ي يليات أي‬
                                                                                                           ‫ي ِ ِ‬
   ‫ح ك ال بلع ي أز ار السمام أ تار فمان أنات حا : ناوح الحماا غازي لاو كاا‬
  ‫في قلب حب فاب بكان " الجنل " لمل تقع بس " س ي " بع اي الياوى فالمن ز ا‬
                                                                            ‫ة شذت لحقا " أبي ز ".‬
             ‫.‬     ‫ف ص لو كنت أجب يا ة جناب الحق لفسل غل أ الجيل ط‬                                              ‫كم‬
‫لاى الناار‬       ‫ح : ق الحت نار الي ى ن زنا الموا ظ فقم لى أق ا الجا لملا تجا‬
                                                                           ‫ى.‬
‫أليو ي ااى تيزج ا ه األي يانِقااا ةِ جااا ي زت نيج ا ا فيليساات اشااقا ا جبااا اان الااواقفلن لااى‬
                                 ‫ِ‬   ‫ي‬                                             ‫ه‬
           ‫ي ةِالّ فِ ارا).‬     ‫واقف: ة فقنا!! ثم ال م ضو بجناب ال وفلق (ةِ ه‬



                                                ‫26‬
                                                   ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                                  ‫الحافظ‬




   ‫ااا مب ا‬    ‫ح ا : ناات ساااغك البطال ا (فيااانفِ ا خفافااا ي ثِقاااال) خااذ ا اان ال ا نلا ق ا ر‬
                                                           ‫ِ‬
  ‫ِ ي‬
‫ي ِاق هللاي‬   ‫القنط ة لمم ي: ة ض رات المما تغل ج الم ا فل مث السال ( ي ي ن‬
 ‫ي ٌ‬
 ‫ي حا ي ج‬                     ‫ه‬
              ‫يجمل لي ه ي خ ي جا) ذا ة ج ى الق ر بمحبوب أ بمكا (فيا يكان فاي صا ر‬
              ‫ي ِ‬                                                                                 ‫ي‬
                                                                                                ‫ِ ن ه).‬
‫ال خو ف سوط سوا النفس ان اار‬      ‫للل حب ل في األزي ح اس توحل ن‬
 ‫رب تقاو م بالكسا تخ اق كاا الحبلا ان القمالص جملا‬ ‫الكسل ا تظنا تماذ‬
       ‫قمل ا لو لم تذنبوا صول الو ا تحفظ أ ل األ ب ة كا الح في السو ان.‬
     ‫بكاات الملااو أناات طارقيااا ه ٌ تيقااا ي ي ي ي ا ه ه في ي اافا ي ج ا ا َ لياالس يخلهقها ه لمااا اا آ‬
                             ‫ي‬               ‫ي‬
‫حااوان اان الإلااج ة ار فااي ا ا ة ال حلا فض ا بيما صااولجا البما فيبطااا ضااارب‬
‫الك ة سمى بنفس فاي طلبياا ال ان ساا ل ال ان تا ا فيلياوال البيما ه اا حما ي ال يا اني‬
              ‫ه ِ‬
‫ي لياوال البياالن ااا طااب ال ي قااي ااا قا مااا فاي سااوا األرباااح: ااا ا ح الت ااا نقطمااا فااي‬
                                                                                      ‫ي‬      ‫ه‬
‫ط اق الوصاااي: ا توصالت أتا ا اشا غلت بنااا أ ناا ااا نكا اا نكلا : اناازال ةلااى‬
    ‫الخارج ان بسااتلن األربااح فاي ار المما لا فاانظ أ ال اس اح شاوك ان الإلا‬
‫أ ر ة ن اللقلن اتنكييا فم الذي قاي ((بيلاى) او (أيليسات) يال غلا َّ طلبا طاوي رقاا‬
                               ‫ي‬        ‫ه‬
‫الغفل ل أنجاس زهلل ما ا خل قلللياا تحات المفاو ال ثما اان توحلا بلاغ قل الن أناا‬
   ‫قلم ل لى الوفان بكل حااي فاانظ ال حااي أيال حبياذا نيجا ٌ ي طيلا ه ته ابِا ِ ي أير احها ه ةِ‬
                                                   ‫ي‬
‫كا ي نيج ٌ ي لى المي ِ أيال ليلت شم ي ي ن ي وارض ي قهبا بِطهاوي الليلاالي يال تيغل ي تاا بيما ي‬
                  ‫ي‬                  ‫ِ‬                ‫ِ ي‬                    ‫ي ِ‬          ‫ي‬
                                  ‫ي ي ن ي ليو َّات ال ِ اح ةِ ا ج ي ت بِ ِ الخزا ى يل تيم ُّ ي لى نيج ِ‬
                                                 ‫ه‬            ‫ه‬                   ‫ي‬     ‫ِ‬       ‫ِ‬
                                                       ‫الف ل الثاني الخمسو ال فكل في ال حلل‬
‫اض‬            ‫لبذس ا صنع با ع نفسا النفسال بااأل‬            ‫ن تفك في ق ب رحلل تإلاغل بال ز‬
                                                                                    ‫الخسلس .‬
‫ةنمااا آالت‬        ‫ال قلما لا‬     ‫ة الا ح فااي اتا جااو ال جاازأ أ ال مااوت قا ر جااو‬
                                         ‫الب خا ل تملن لى السف ل في زجاج القل .‬
  ‫نياا الح كا نور اا الإلايوة ح ارتياا الغضا‬ ‫نار كالس اج الحلاة ضؤ ا ال‬
‫خانيا ق اتخذ ن ق ال اغ حارسا ن سط ز ا ن اؤخ حافظاا جمال‬

                                              ‫36‬
                                            ‫ة‬

  ‫أبن الجوزي‬                                                                       ‫الحافظ‬




 ‫المقل اس ا ا الحس تلملذا ف ا األ ضاان فاي خ ا رجااال ركباناا جمال الا نلا لا‬
  ‫ل انا جوي فل في صف ح ب لمحاربا أ ا ا فاا غلا قيا كسا ى ة غلا فا‬
                                                                         ‫أح .‬
‫لما تلقظ تلقظ األ للان ليذا السف خاضاوا فاي ظلماات الطباع قطمونياا بأقا ا المجا ا ة‬
‫ف ح ليم نور الغل (كليما أيضان لييهم ي إلوا فل ) فا ا م لى باب الوصوي الفق حلل يم‬
                                             ‫ي‬     ‫ي‬         ‫ه‬
                                                     ‫الللل لذتيم الخإلوم صف يم.‬
‫طاااي حبساايم فااي ال ا نلا فضااجوا ةلااى الحبل ا فلااو ان يباات بالللاال سااممت أصااوات أ اال‬
                                                                                      ‫الحبوس.‬
‫ا ه قوفا ا ي قيفنا في ظ ي السليمات ني يإلاكى ا ِ نانا بِك ِ المبي ات أطلار األشجا فاي‬
                          ‫ي‬        ‫ي‬                     ‫ِ‬    ‫ِ ِ ي‬
‫أقفاص األس ار ت ل ن ج ا في األسحار كلما لت حما م الإلجو طلت ما م‬
  ‫الملااو فااا ا كااا حاالن ت وفااا م الم ك ا ف ا القفااص اان ر ح تطل ا ال ا ح ف حل ا‬
‫لق ا ( ي اان راا) فلي ااف ب ا اااتف الااو ا ي (اِرجمااي ةلااى ربِا ي ) ف نسااى ا ارة الكااأس‬
                             ‫ي‬           ‫ي‬         ‫ِ‬
                                                        ‫بح ة الخطاب ف يو ش ا الموت.‬
‫ا بمل ا نيم: أ ن أنت نيم ال تحسبن األ سي نلال سايلل أسايل أت اقل سالفا لالس‬
 ‫ل ني البازي بغل جناح.‬            ‫أتحمل صمبا سنا لى ال اض‬       ‫في سنح جو‬
‫ن لم ي ز بلسل امشارة لم نفم كثل المبارة أتا ى ان نبال اوا ظي قا طس بلاى‬
                               ‫ربما قمت نبل في قل حز نن لم ر ال ا ي.‬
‫لالكن ما الظفا ال‬        ‫سيم أصاب را ل باذي سالم سا فاي السا لاى أقا ا المز ما‬
                                    ‫الغنلم فالمز ال نال جبا ة ّ أك األق األسن .‬
 ‫ان ب ان رقاا الغفلا فقا طلاع ضاون الإلال أسا م فاي سال الجا فقا رحلات ال فقا‬
‫األساحار لملياا ت حما السااق تلما آثاار الساالكلن لملا تقاع لاى‬  ‫صوت في أ‬
‫الجا ة فا ا لحقت أ اض ال ك فقف نفس لى خ ا امبال ف بماا خلات خلما ان‬
                                                                       ‫أحببت.‬


                                       ‫46‬
                                        ‫ة‬

 ‫أبن الجوزي‬                                                                         ‫الحافظ‬




‫كم كما يفمل المب ه ي ا باي ز ماي ال يياو ه‬
               ‫ه ي‬          ‫ي‬   ‫ي‬     ‫ه ي‬     ‫فيقهلت ي وني ي اتّبا ي ركابيكم أيكن طيوم أي‬
                                                 ‫ي‬             ‫ِ ه‬                          ‫ي‬
‫وانا أ الحم هلل رب المالملن تام الك ااب‬        ‫ي ليليم ي قي ي لِموا أي ّ ليلس لي ِ نيهم به ُّ آخ‬
                                                                  ‫ي‬                      ‫ِه‬
        ‫نا حم آل صحب سلم الحم .‬              ‫بحم هللا حسن توفلق صلى هللا لى سل‬




                                   ‫56‬

				
DOCUMENT INFO
Shared By:
Categories:
Tags:
Stats:
views:72
posted:7/12/2012
language:Arabic
pages:65