Docstoc

الشيشة أو الأرجيلة

Document Sample
الشيشة أو الأرجيلة Powered By Docstoc
					                                           ‫الشيشة أو األرجيلة‬
             ‫كتب/ د. أحمد علي أحمد اختصاصي أمراض وحساسية الصدر بمؤسسة حمد الطبية/ الدوحة، قطر.‬
        ‫من المظاهر المؤسفة والتي بدأت باالنتشار في المجتمعات العربية مؤخرا إنتشار ظاهرة تدخين الشيشة‬
    ‫وانتشار مقاهي الشيش حتى أصبح هذا األمر اعتياديا ومن العادات االجتماعية التي أصبح ال أحد يستهجنها أو‬
‫يستنكرها. واألدهى من ذلك انتشار هذه اآلفة الضارة بين النساء في المجتمعات العربية, حتى أصبح منظر النساء‬
                                                 ‫المدخنات للشيشة أمرا اعتياديا في كثير من المجتمعات العربية.‬
       ‫قد يكون أحد مسببات هذا األمر هو الجهل بمخاطر تدخين الشيشة. ولكن هناك أمر آخر ال يقل خطورة في‬
       ‫تفسير انتشار هذه الظاهرة, وهو إذا نحن سلمنا بحقيقة أن التبغ يسبب االدمان فان التدخين السلبي في بيئة‬
       ‫الشيش أمر واضح للعيان. فإن مدخني الشيش يجلسون في العادة في مجموعات من األفراد المدخنين وغير‬
 ‫المدخنين ومع مضي الوقت في التدخين فإن الجو يتشبع بالدخان وهنا تكمن خطورة التدخين السلبي (الالإرادي).‬
      ‫فمن الثابت علميا اآلن أن التبغ يحوي مادة النيكوتين وهي المادة المسؤولة عن االدمان. وهكذا مع استمرار‬
        ‫التعرض للدخان فإن غير المدخنين ممن يخالطون ويجالسون المدخنين يقعون فريسة للتدخين بعد فترة من‬
                                                                                                     ‫الزمن.‬
       ‫ويعتقد البعض أن استعمال الشيشة أو األرجيلة قليل الضرر بالمقارنة مع منتجات التبغ األخرى كالسجائر‬
         ‫والسيجار والغليون, لكن العلم والحقيقة تشير إلى عكس ذلك, فجميع منتجات التبغ مختلفة بالشكل ولكنها‬
       ‫متشابهة في الضرر. ويكفي أن نعلم أن التدخين بالشيشة في جلسة تستغرق ساعتين أو ثالثة ساعات يعادل‬
                                                                                ‫تدخين من 10 - 10 سيجارة.‬
                                                               ‫مكونات تبغ الشيشة والدخان الناتج عن احتراقها‬
      ‫ال تختلف هذه المكونات عن مكونات تبغ السجائر ودخانها, حيث أن بها ما ال يقل عن 1110 مادة سامة,‬
      ‫أهمها النيكوتين وغاز أول أكسيد الكربون والقطران والمعادن الثقيلة والمواد المشعة والمسرطنة والمخرشة‬
                                ‫والمواد الكيميائية الزراعية ومبيدات الحشرات وغيرها الكثير من المواد السامة.‬
   ‫تدعي بعض شركات إنتاج التبغ إزالة كل أو معظم مادة القطران من تبغ الشيشة, ونحن نؤكد على بطالن هذا‬
      ‫اإلدعاء. ولكن رغم ذلك فإنه يحتوي على عشرات المواد المسرطنة األخرى. كما أنه يضاف إلى تبغ الشيشة‬
                                              ‫العديد من المواد المنكهة مجهولة التركيب, ونجهل مقدار ضررها.‬
                                                                                                ‫أنواع الشيش‬
‫ما يقال عن التدخين عن طريق الشيشة أو النارجيلة باستخدام التبغ أو الجراك أو المعسل بأنه خالي من الخطر‬
‫غير صحيح البتة. فقد أثبتت أحد الدراسات على مدى أربع سنوات في المملكة العربية السعودية بأن المعــسـل هو‬
      ‫عبارة عن تبغ خالص, مع كميات كبيرة من األصباغ واأللوان والنكهات التي تخلط من غير أي رقابة صحية.‬
                                                                ‫وثبت أنها تسبب مختلف األمراض والسرطانات.‬
‫ويحتوي الجراك على 10% من التبغ الذي يخلط ببعض العسل والفواكه والمضافات الكيمائية التي تطبخ وتخمر.‬
                                                                                     ‫التأثيرات الصحية للتدخين‬
‫هناك قناعة خاطئة لدى الكثيرين بأن تدخين الشيشة قليل الضرر, ويبرر هؤالء ذلك بأن مرور الدخان من خالل‬
  ‫الماء الموجود في الشيشية يعمل على ترشيح الدخان من المواد الضارة وبالتالي تقليل الضرر الناجم عن تدخين‬
  ‫الشيشة. وهذا اعتقاد خاطئ فقد تبين من خالل تحليل الدخان الخارج من فم مدخن الشيشة أنه يحتوي على نفس‬
                     ‫المواد الضارة والمسرطنة كما في دخان السجائر. كما أثبتت الدراسات أن التدخين بالشيشة:‬

                                                                                     ‫يسبب االدمان.‬        ‫‪‬‬
             ‫يقلل من كفاءة أداء الرئتين لوظائفهما, ويسبب انتفاخ الرئة (اإلنفزيما) وااللتهاب الشعبي‬        ‫‪‬‬
                            ‫المزمن. وهذا المرض يحد من قدرة اإلنسان على بذل أي مجهود كلما تفاقم.‬
                                             ‫يؤدي إلى حدوث سرطانات الرئة والفم والمرئ والمعدة.‬            ‫‪‬‬
                                   ‫يؤدي إلى ارتفاع تركيز غاز أول أكسيد الكربون (الخانق) في الدم.‬          ‫‪‬‬
                                                     ‫يؤدي إلى تناقص الخصوبة عند الذكور واإلناث.‬           ‫‪‬‬
                              ‫يساعد على ازدياد نسبة انتشار التدرن الرئوي عند مستخدمي الشيشة.‬              ‫‪‬‬
           ‫عند النساء المدخنات للشيشة أثناء الحمل يؤدي إلى تناقص وزن الجنين, كما يعرض األجنة‬              ‫‪‬‬
                      ‫إلى أمراض تنفسية مستقبال. أو إلى حدوث الموت السريري المفاجئ بعد الوالدة.‬
 ‫تأثيرات أخرى عديدة مثل انبعاث الروائح الكريهة مع النفس ومن الثياب. كذلك من التأثيرات‬          ‫‪‬‬
  ‫األخرى بحة الصوت, واحتقان العينين, وظهور تجاعيد الجلد والوجه خصوصا في وقت مبكر.‬
‫هذا عالوة على كون تدخين الشيش يعتبر أحد أهم ملوثات الهواء في غرف المنازل وقريبا من‬             ‫‪‬‬
   ‫المقاهي حيث يوجد عدد كبير من المدخنين. وهذا كما سبق وذكرنا يعرض اآلخرين إلى إدمان‬
                                                            ‫الدخان بسبب التدخين السلبي.‬

                                            ‫كيف تعمل على عدم انتشار هذه اآلفة في بيتك ومجتمعك‬

    ‫ال بد أن تكون جادا وصارما في منع التدخين بأنواعه في بيتك وبين أهلك وحاول أن تضع‬            ‫‪‬‬
    ‫عالمات منع التدخين في أماكن مختلفة سواء في البيت أو في العمل (شكرا لعدم التدخين) أو‬
                                                                      ‫(التدخين يؤذينا)..الخ.‬
    ‫اطلب من الجميع عدم تدخين الشيشة في منزلك, وال بد من محاولة توعية األهل والصغار‬             ‫‪‬‬
                                                                  ‫بالذات عن أخطار التدخين.‬
  ‫تجنب زيارة األماكن التي يكثر بها التدخين والمدخنين ألنه كما ذكرنا آنفا أن التعرض لدخان‬       ‫‪‬‬
                                    ‫التبغ قد يصيبك باالدمان وبالتالي تقع أنت فريسة للتدخين.‬
  ‫اعمل جاهدا مع آخرين إن أمكن على نشر الوعي بمخاطر الدخان والتدخين ومحاولة فرض‬                 ‫‪‬‬
                                               ‫القوانين التي تمنع التدخين في األماكن العامة.‬
‫وأخيرا اعمل بشتى الوسائل المتاحة على خلق بيئة خالية من الدخان والتبغ ومنتجاته, وساعد‬           ‫‪‬‬
                             ‫عمليا على مكافحة التدخين, وتطهير المجتمع من آثاره المدمرة .‬

				
DOCUMENT INFO
Shared By:
Tags:
Stats:
views:1
posted:4/12/2012
language:
pages:2