مصالي الحاج by admin.smail

VIEWS: 46 PAGES: 1

									                                                                         ‫مصالي الحاج‬

   ‫ولد مصالي الحاج سنة 1818 في مدينة تلمسان بالرحيبة، جند ألداء الخدمة العسكرية في‬
   ‫الجيش الفرنسي عام 1888. شارك في الحرب العالمية األولي في الجيش الفرنسي ثم عاد‬
    ‫إلي الجزائر في سنة 8988، حيث تلقى صعوبات في الحصول على العمل، فاضطر إلي‬
       ‫العودة إلي فرنسا في سن الخامسة والعشرين. وهناك زاول بعض األعمال في مصانع‬
 ‫باريس، نشاطه السياسي بدأ من خالل النقابات، حيث انضم إلي الطبقة العاملة، واكتسب في‬
 ‫هذه الفترة تجربة العمل السياسي بفرنسا (باريس). حيث استفاد من خبرات اإلدارة والتنظيم‬
                                                                  ‫واالتصال والقيادة.‬

‫في عام 1988 1988 أسس حزب نجم شمال أفريقيا الذي حل عام 1988.الذي كرس نفسه‬
   ‫للدفاع عن مصالح مسلمي شمال إفريقيا المادية والمعنوية واالجتماعية. وفي سنة 1988‬
‫أصبح رئيسا للحزب . وحلت الحكومة الفرنسية نجمة شمال إفريقيا في سنة 8988 وذلك أن‬
 ‫زعيم الحزب ميصالي الحاج طالب باالستقالل التام للجزائر و بذلك أصبح أول من يطالب‬
 ‫باالستقالل ألن الجزائريو أغلبيتهم كانو يطالبون بحقوقهم أي كل ما يعطى للفرنسي يعطى‬
   ‫للجزائري، فتحول الكثيرون من أعضائه إلي العمل السري..ثم قام بتأسيس حزب الشعب‬
     ‫الجزائري (1988 ــ 8988)، ثم أسس حركة انتصار الحريات الديمقراطية التي قامت‬
 ‫بتأطير نضال الشعب الجزائري منذ سنة 1988 ثم ووقع حلهما من قبل الحكومة الفرنسية.‬
  ‫توفى سنة 9188 بفرنسا حيث دفن بمسقط رأسه بالجزائر وبالضبط بتلمسان بمقبرة الشيخ‬
                                                                        ‫السنوسي.‬

   ‫أنشأ حزب الشعب الجزائري في نفس العام 1988. ثم في 98 يناير 1988 فرنسا تصدر‬
      ‫قرارا بحل حزب "االتحاد الوطني لمسلمي شمالي أفريقية" الذي كان يتولى زعامته‬
  ‫"مصالي الحاج" الذي اعتقل في صيف نفس السنة مع حسين األحول. ثم نفي أثناء الحرب‬
                                                  ‫العالمية الثانية إلى لمبيز برازافيل.‬

 ‫عند إندالع الثور المسلحة ضد االستعمار الفرسي و التي حضر لها ميصالي بكل ضقة حتى‬
‫يحصل على النجاح التام حزن لذلك ألنه كان منفي بفرنسى و رغم ذلك لم يتخال على نضاله‬
  ‫السياسي و قام بإعانة الثورة المسلحة بكل ما إستطاع. يعتبر ميصالي الحاج بالنسبة لي أبو‬
‫الوطنية الجزائرية و سيدو رجال الجزائر و أشجعم كونه أول من وقف في وجه االستعمار و‬
                                            ‫طالب باالستقالل و أسكن فسيح جنانه الجنة.‬

								
To top